المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أقدم لكم إستشارة نفسية مجانا


الصفحات : [1] 2

ضيف الله مهدي
15 -11- 2006, 06:48 PM
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ومغفرته وطيب صلواته وبعد:ـ
أخوتي الكرام وأخواتي الفاضلات
تحياتي العطرة لكم جميعا ، وانطلاقا من هدف أسمو للوصول إليه وهو تقديم خدمات مجانية للجميع ، وذلك من خلال تقديم الاستشارة لمن يرغب من الأخوة والأخوات 0 وأنا مستشار في عدد من المنتديات ، وقلت بني جلدتي أولى بخدماتي ، والأقربون أولى بالمعرف 0 فإن كنتم ترغبون ذلك فحيّاكم الله 0
وهنا سأقدم نفسي لكم ليس للدعاية وإنما حتى يطمئن من أراد الاستشارة 0
ضيف الله محمد حسين مهدي ، من مواليد محافظة بيش 1387هـ ، منطقة جــازان تلقى تعليمه الابتدائي والمتوسط والثانوي في بيش بكالوريوس في الآداب والتربية ، كلية التربية في أبها –جامعة الملك، ســـعـود 1405هـ التخصص علم النفس ـ ، دبلوما التوجيه والإرشاد كلية التربية ـ جامعة أم القرى 1414هـ ، الماجستير في التوجيه والإرشاد ، والدكتوراه في الصحة النفسية وكلاهما من الجامعة الأمريكية في لندن ، عمل أخصائيا نفسيا في مستشفى الصحة النفسية في أبها في فترة التربية الميدانية 0عمل مرشدا طلابيا في مدرسة المطعن الابتدائية والمتوسطة ومدرسة مسلية الابتدائية والمتوسطة من عام 1405-1408هـ ثم عمل مرشدا طلابيا ومدرسا لعلم النفس وعلم الاجتماع في مدرسة بيش الثانوية ومعهد إعداد المعلمين من عام 1409-1412هـ عمل مشرفا تربويا بقسم التوجيه والإرشاد من عـام 1413 -1418هـ وعمل من بداية عام 1418الى شهر شوال 1420 مدرسا لعلم النفس والتربية الوطنية وعلم الاجتماع بمدرسة بيش الثانوية ثم عاد في يوم 22/10/1420 هـ إلى إدارة التعليم بصبيا مشرفا تربويا بقسم البحوث التربوية وأسند إليه العمل مشرفا بقسم رعاية الموهوبين 0 شارك في عدد من اللقاءات والندوات والاجتماعات التربوية في عدد من مناطق المملكة وأشهرها مكة وينبع وجدة والرياض والطائف 0 لـه مشاركات صحافية متنوعة في عدد من صحف ومجلات المملكة وأشهرها المدينة والبلاد والوطن والندوة وعكاظ والرياض والرياضية وعالم الرياضة والنخبة ومجلة المعرفة ومجلة الفيصل0 وله مشاركات إذاعية في البرامج الجماهيرية بإذاعة الرياض وإذاعة البرنامج الثاني من جدة 0تلقى خطابات وبرقيات وشهادات شكر من كل صاحب السمو الملكي الأمير/ فيصل بن فهد رحمه الله ، ومعالي وزير المعارف ، ومدير تعليم محافظة صبيا ، ومدير مستشفى صبيا العام ومدير مستشفى بيش العام 0وعدد من الأقسام والشعب والمدارس التابعة لإدارة التربية والتعليم بمحافظة صبيا 0حاليا مشرف تربوي بقسم التوجيه والإرشاد ، بإدارة التربية والتعليم بمحافظة صبيا ـ مركز الإشراف التربوي بمحافظة بيش 0
متزوج وعنده عدد من الأبناء والبنات 0

حسن الصميلي
15 -11- 2006, 06:57 PM
هنيئا لنا بك يا دكتور

زادك الله توفيقا ومثوبة

الطموحة
15 -11- 2006, 07:04 PM
مشاء الله
تشرفنا بالمعرفة

وضاح
15 -11- 2006, 07:21 PM
سعداء جدا بك وبتواجدك معنا
كم حافل بلإنجازات في دروب الحياة
ماشاء الله تبارك الله
تعتبر كنز لمنتديات صامطة
هلا وغلا دكتور ضيف الله

ضيف الله مهدي
15 -11- 2006, 08:32 PM
شكرا جزيلا لك أخي الفاضل / حسن الصميلي 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
15 -11- 2006, 08:33 PM
شكرا جزيلا لك أختي / الطموحة 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
15 -11- 2006, 08:38 PM
شكرا جزيلا لك أخي الفاضل / وضاح 0
دمت بصحة وعافية 0

ابونواس
15 -11- 2006, 08:53 PM
ما شاء الله الله يحفظك ويسدد خطاك]

ضيف الله مهدي
15 -11- 2006, 09:36 PM
شكرا جزيلا لك اخي الفاضل / أبو نواس 0
دمت بصحة وعافية 0

أبوأيمن
15 -11- 2006, 09:47 PM
ما شألله تبارك الله

وفقك الله الى ما يحبه ويرضاه وسدد خطاك

ضيف الله مهدي
15 -11- 2006, 11:16 PM
شكرا جزيلا لك أخي الفاضل / أبو أيمن 0
دمت بصحة وعافية 0

فتى الجاضع
15 -11- 2006, 11:35 PM
الدكتور ضيف الله انت من بيش حياك الله في ارض صامطة منتدى ومكان وزمان اهلا بك ايها المبدع

ضيف الله مهدي
16 -11- 2006, 08:02 PM
شكرا جزيلا لك أخي الفاضل / فتى الجاضع 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
16 -11- 2006, 08:13 PM
الأخت أم أمجد من الرياض أرسلت برسالة تقول فيها : إن زوجها قد سجن في قضية ، وهي تعتقد بنسبة 99% أنه بريء ، وأنه سجن ظلما ، وعلى إثر ذلك دخل السجن ما يقارب السنة ، وقد فصل من عمله ولكنه بعدما خرج من السجن طرده إخوانها من البيت ومنعوه من دخوله ويطلبون منها أن تطلب الطلاق ولا تعود إليه ، وعندما كان في السجن لم يزوروه حتى زيارة واحدة 00 وهي تعتقد أنه بريء وترغب في العودة إليه ، ولكن أهلها وخاصة إخوانها وأمها هددوها لو أنها رجعت إليه أن يتبرؤوا منها ولا يكلمونها طول حياتهم فهل ترجع إليه أم تطلب الطلاق ؟ هذا مختصر رسالتها 0 وقد طلبت منها أن أنشر الرسالة والرد عبر المنتدى فوافقت 0
لا شيء يستغرب في زمننا هذا الذي نتمنى أن لايفتنا الله فيه ولا نحتاج الى أحد الا اليه سبحانه وتعالى 00لقد تبدلت النفوس وتغيرت العادات والأعراف الحسنة وحلت محلها السيئة 00 أي وفاء يقع من الزوجة لزوجها اذا تركته وهو في أحلك الظروف وفي أشد ما يكون احتياجا لها ، وأي أصهار يعاملون صهرهم بمثل هذه المعاملة ، كم من أشخاص قد دخلوا السجن وهم سيئين وخرجوا وقد تغيروا من الأسوأ الى الأحسن واستقاموا في حياتهم ، وكم من أشخاص قد دخلوا السجن وهم مظلومين ، وكما يقول المثل ياما في السجن مظاليم ، وليس كل من دخل السجن مجرما خطيرا ، ثم ان السجن يعتبر كدار للتربية واصلاح السلوكيات المعوّجة ويتم فيه تعليم السجناء أمور دينهم ويتعلمون القرآن ويسمعون الخطب والدروس والمواعظ التي توجه اليهم فيتحسن حالهم وربمّا أن زوج أم أمجد بريء كما تقول زوجته أنها تشعر أنه بريء وقلب المؤمن دليله0 وحتى لو فرضنا أنه مذنب فلا يعني هذا أن ينبذه المجتمع ويتبرأ منه أهله وتطلب زوجته الطلاق منه 00 فنحن في هذه الحالة زدنا حالته سوء وربما تحصل له انتكاسة ويعود الى سلوكياته وأفعاله السيئة ويصبح مجرما خطيرا 00فالواجب والمفروض أن نقف بجانبه ونساعده على الاستقامة وعلى الصلاح 0الأخت أم أمجد اخوانك مخطئين وهم ليسوا ملائكة لا يخطئون ، وابن آدم يخطيء ، وقد ورد في الحيث الشريف : ( كل بني آدم خطّاء وخير الخطائين التوابون ) وفي الحديث القدسي يقول ربنا سبحانه وتعالى: ( لولا أنكم تخطئون فتستغفرون فأغفر لكم ، لأستبدلتكم بأقوام يخطئون فيستغفرون فأغفر لهم )فالانسان معرض للخطأ والنسيان 00والخطأ أن نقابل الخطأ بخطأ أكبر منه ، كما فعلت أم أمجد واخوانها وان كانت مغلوبة على أمرها 0 والآن أظن أن أبا أمجد قد تاب الى الله سبحانه وتعالى ، والله يقبل توبة عباده ويقول سبحانه : ( فمن تاب وعمل صالحا فانه يتوب الى الله متابا ) فعليك يا أم أمجد أن تخبري اخوانك برغبتك في العودة الى زوجك وتربية أبنائك في كنف والدهم 00واسأليهم لو قد الله عليهم وسجن أحدهم وخرج من السجن هل سيسعدون اذا طلبت زوجة الواحد منهم الطلاق أو أن أهلها طردوه من المنزل ، واذا كان عندك أعمام أو أخوال ولهم رأي سديد فوسطيهم في الأمر ، ولا طاعة لمخلوق في معصية الخالق وبما أن اعتراضهم على عدم العودة الى زوجك هو خطأ يعتبر من الناحية النفسية والاجتماعية والصحية والدينية أخطر وأعظم من خطأ زوجك في حق نفسه ودخوله السجن وهنا فلا حق لهم بالاعتراض ، واذا طالبهم في المحكمة فان القاضي سيحكم له وأكيد سيكون لرأيك أهمية قصوى ، الا اذا كان في الموضوع أمور أخرى لا نعلمها ولم تذكر في هذه المشكلة 0 واذا غضب منك اخوانك وتبرأوا منك فهم الخاسرون وهم الذين سيغضب الله عليهم وعلى فعلهم ، وسيفرح الشيطان بفعلهم ويلبس تابعه التاج 0 وعندما تعود المياه الى مجاريها ان شاء الله تعالى وتعودين الى مملكتك فعاملي زوجك معاملة جيدة ولا تنسي أمك واخوانك واسألي عنهم وزوريهم ، وساعدي زوجك في الحصول على عمل ولو فتح بقالة صغيرة ويتسبب والله بيده الأرزاق والأعمار00 وحاولوا نسيان تلك الأيام والساعات المظلمة التي مرت عليكم في حياتكم والله في عونكم مع تمنياتي لكم بالتوفيق والصحة والعافية 0

ضيف الله مهدي
16 -11- 2006, 10:22 PM
الأخ همتي لأمتي وجه سؤالا يقول فيه :
ممكن أسألك عن شخص يكره الرومنسيه يكره كلمة (أحبك)أوياحياتي يكره حتى الأهتمام به كيف أتعامل معه صامت طول الوقت وأعتقدأنه سمعي
أرجوالرد
وأقول في الرد :
في الأفراد تربوا على الجفاف في المشاعر وعدم الحب أو الحنان ، فلم يسمع في حياته مثل تلك الكلمات من أبيه وأمه والمحيطين به ، لذلك نشأ هو على ذلك ولم يتعود أن يسمع مثل الكلمات التي ذكرتها ، لذلك تبدو عليه ثقيلة وغير محببة لنفسه عندما يسمعها تصدر موجهة إليه من شخص آخر 00 لذلك لا يرغبها 0 لذلك فإنه لا بد أن يتعود على تلك الكلمات حتى يألفها وحتى يتبرمج عقله الباطن عليها ، وسماعها باستمرار ومشاهدته لها دائما تجعله يألفها ومن ثم يقوم عقله الباطن ببرمجتها وتنفيذها 0
لذا فلا بد أن يسمع هذه الكلمة باستمرار ، وفي الهدايا التي تقدم له تكتب تلك العبارات وما شابهها عليها ، حتى الحلويات والطرطات تكتب عليها تلك العبارات ، تقدم لها الكتيبات والنشرات التي مكتوبة فيها تلك العبارات ، ويحكى له عن قصص الرومانسية والحب ، وهكذا يسمع تلك العبارات باستمرار ، ومن ثم سيتعود ويألف سماعها وقبولها 0
ودمت بصحة وعافية 0

همتي لأمتي
17 -11- 2006, 02:54 PM
جزاك الله خير يأخي ولكن هورجل عمره 41متزوج من إمراتين عندما يشكر على شي فعله مثل إحضار أغراض البيت ويطلب منها الرد مثل يعطيك العافيه لايرد وإذا سئل لماذا لاترد أجاب بقوله:هذا واجب علي لاأنتظر الشكر وعندما ينتظرمنه تعليق على جمال وملابس زوجته يقول مولازم هذا واجب لم تفعلي شي ؟؟؟
حتى في العلاقه الحميمه لايريد الأحتضان أوحتي القبله يريد الأنتهاء فقط
لديه فكره سيئه عن المرأه
كتبت له رساله فيه عبارات حب ووضعت بداخل الهديه ووالله ثم والله فتح الهديه بعد إلحاح ثم تركها في مكانها ولم يستخدمه فقال مولازم (أنت لاتتعبين ماتملين)مر على الهديه 25 يوم وهي قابعه في مكانه
أريد حل برنامج أسير عليه

(هذا حديث زوجته الثانيه مرعلى زوجها سنه و10شهور)عمرها 27

ضيف الله مهدي
17 -11- 2006, 04:44 PM
شكرا جزيلا لك
الذي ذكرته لك مسبقا ، لا بد من الاستمرار عليه 00 وطبعا عمره 41 سنة قد تحجر أن يفعل مثل ذلك ، ولكن الاستمرار والاستمرار والاستمرار والاستمرار على النطق بكلمات الحب وإسماعه بها لا بد سيتحول 0 لا تيأس تلك الزوجة ، ومتأكد أنه سيتغير 0

روز
17 -11- 2006, 04:58 PM
ماشاء الله تبارك


جزاك الله خير اخوي

والله يوفقك

ضيف الله مهدي
17 -11- 2006, 09:26 PM
أخت روز شكرا جزيلا لك 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
17 -11- 2006, 09:38 PM
إحدى الأخوات من إحدى المناطق أرسلت إلي رسالة عبر البريد وتسأل عن أسباب الخيانة الزوجية 00 حيث أن لها صديقة تدعى مشاعل وقد كانت أمها تخون والدها في غيابه ، وتريد تعرف عن أسباب تلك الخيانة 0 وقد استأذنت منها في نشر الرد عبر المنتدى حتى يستفيد منها الأخرين فوافقت 0
ولها أقول :
أرى أن أسباب خيانة أم مشاعل لزوجها 00 وكل من تخون زوجها تكمن في الآتي :ـ
1ـ ابتعاد الزوج عن زوجته وهجرانها والانشغال عنها بالسفريات أو الأعمال أو أي شاغل 0
2ـ عدم إشباع رغبتها الجنسية ، والوصول بها إلى قمة النشوة واللذة ، ولعل الأسباب كثيرة هنا ولا مجال لذكرها 0
3ـ رفقاء السوء 0
4ـ ضعف الإيمان والوازع الديني 0
5ـ الفراغ 0
6ـ المثيرات والبيئة المحيطة ، والتنشئة غير السليمة والتربية غير الجيدة 0
7ـ نوازع ودوافع ورغبات نفسية 0
8ـ ممارسة الجنس بطرق خاطئة 0
9ـ ممارسة الخيانة من أحدهما ضد الآخر ، والجزاء من جنس العمل 0
10ـ معاملة الزوج لزوجته معاملة سيئة وعدم احترامها ، وممارسة العنف والضرب معها 0
11ـ لم تكن هناك موافقة على الزواج من أول ، وإنما كان الزواج بالإكراه والجبر والقوة 0
وربما هناك أسباب أخرى لا تحضرني الآن 0
وبما أن الزوج كما تقولين : كان مشغولا عنها ، فهذا سبب مباشر للخيانة ، ويتداخل معه أسباب أخرى 0
وللمعلومية : فإن الشخص رجل أو امرأة إذا وقع في هذا الذنب فإن الشيطان يحببه له كثيرا ولا يقلع منه إلا من أراد له الله الخير ، والله قد قال : (( ولا تقربوا الزنا )) مسببات الزنا التي تدفع الإنسان إلى الزنا وهي كثيرة جدا وبالذات في العصر هذا 0

ضيف الله مهدي
19 -11- 2006, 12:19 AM
استاذي العزيز ضيف الله مهدي
مجموعة من الطلاب يتعاطون الشمة في المدرسة فماهي الحلول اللازمة للتعامل مع هذه المشكلة وياليت توضح لي بعض اضرار الشمة الرجاء الرد عاجلا تحيتي لك 0
المرسلة : معلم بمدرسة
شكرا لك أخي الفاضل / معلم بمدرسة 0
هذه المشكلة ما هي بسيطة ولا سهلة ، ربما هم قد وصلوا لمرحلة الإدمان لأن هناك مدمنين للشمة ، المجتمع الذي يعيشون فيه أو آباؤهم وأمهاتهم يستعملون الشمة أو يتعاطونها 0
هناك علاج لهذه المشكلة ، ولكن دائما نحن ننظر للشخص نفسه ومدى قابليته ورغبته في العلاج 0 أنا مستعد أن أصمم لهم برنامج علاجي مبني على النظرية السلوكية ، إذا كانوا هم يتبعون لمدرسة أستطيع الوصول إليها وما عليك سوى أن تلتقي بي وتحدد لي المدرسة وعدد الطلاب وأنا أبدأ معهم 0 أنا في المكتب كل يوم أربعاء 0 أنتم بإمكانكم أن توضحوا لهم أضرار الشمة وعواقبها ، وتستعين بالمرشد الطلابي في المدرسة ، وتستخدموا أسلوب التنفير ، والتدعيم ، والتوجيه 00 وتستخدموا عددا من الوسائل لتنفيذ البرنامج ومن أهم الوسائل : الإذاعة المدرسية ، اللوحات والملصقات ، والمحاضرات والندوات 0
أما أضرار الشمة فهي :
س ـ ما هي أضرار التبغ ، الشمة ، المدغة ، النشوق ، السويقة?
الإجابة: نبات التبغ أو التنباك Tobacco واسمه العلمي Nicotiana tobacum وأجناس أخرى من العائلة الباذنجالية Solanaceac وأجناس أخرى Species من نفس النوع ( genus ) تستخدم لعمل السجائر المعدة للتدخين ولعمل الشمة snuff ولعمل السويقة أو النشوق أو المدغة quid . بغرض تعديل المزاج واستجابة لنداء الإدمان يرجع إليها التأثير الفارماكولوجي الإدماني لتدخين السجائر و الأرجيلة ومضغ أو استنشاق أو استحلاب أحد مكونات نبات التبغ . النيكوتين عبارة عن مادة شبه قلوية شديدة السمية . الجرعة القاتلة منها لشخص بالغ تقدر بحوالي 40 -60 ملغ فقط . أما الجرعة السامة والتي يبدأ عندها ظهور أعراض التسمم ( غثيان ، طراش ، .. ) فتبدأ من تناول 2 – 5 ملغ من مادة النيكوتين. النبات يحتوي على 1 – 2 % وقد يصل في بعض الأجناس من النباتات إلى 6% نيكوتين . يمتص النيكوتين من الجلد وعن طريق التنفس وعن طريق الجهاز الهضمي . في الجرعات البسيطة تحت السامة يسبب الإدمان عليه كما أن درجة التحمل تزيد مع الاستمرار في استخدامه . التعرض للنيكوتين عن طريق التدخين أو الشم أو النشوق ( التعرض المزمن ) يؤدي إلى أضرار صحية كبيرة وأمراض خطيرة مهددة للحياة . التأثير السام والقاتل للجرعات العالية يرجع إلى التأثير الفارماكولوجي للنيكوتين والمعروف بـ Nicotinic action على مواقع الاتصالات العصبية المعروفة بـ ganglia لكلاً من الأعصاب السمبثاوية و الجارسمبثاوية . حيث يؤدي إلى تهيج وتنبيه يتبع ذلك تهبيط لوظائف ganglia . أعراض التسمم بالنيكوتين يشمل الغثيان ، طراش ، زيادة في إفراز اللعاب وإفراز الدموع والشعور بالحرقة في الفم والحلق وصداع وارتفاع في ضغط الدم hypertension ، سرعة حركات القلب Tachycardia ، سرعة وزيادة معدل التنفس ، الوفاة تحصل نتيجة لفشل عضلات التنفس بعد ساعة من تناول الجرعة القاتلة . الشمة Snuff : هي عبارة عن مسحوق نبات التبغ مضافاً إليه بعض المنكهات . يستخدم استنشاقاً عن طريق الأنف .يحتوي الجاف منه على 12.4 – 15.5 ملغ/غ نيكوتين أما الرطب منه فيحتوي على 4.6 – 32 ملغ/غ نيكوتين . السويقة أو النشوق أو المدغة Quid : عبارة عن مسحوق نبات التبغ الجاف المضاف إليه بعض المواد الأخرى مثل كلوريد الصوديوم ، بيكربونات الصوديوم ، الرماد ashes . حيث تُعتق هذه الخلطة مع قليل من الرطوبة أو بدون رطوبة ولفترات مختلفة لاستخدامها بعد ذلك استحلاباً في الجغد . تتحرر منها مادة النيكوتين ببطئ وتمتص إلى الدم لإعطاء التأثير المطلوب . وللنيكوتين تأثير إدماني شديد Persist addiction ويسبب مع المواد القلوية الأخرى أضرار صحية وأمراض خطيرة م للحياة منها أورام تجويف الفم المختلفة ، وابيضاض اللثة .
أثر استعمال الشمة :
ماهي الشمة:
هي عبارة عن مسحوق مائل للاصفرار، ويحتوي المسحوق على مادة التبغ مخلوطاً بمادة بيضاء بلورية تسمى "دقدقة"، ويطلق عليها أسماء مختلفة حيث ينتشر استعمالها في عدة بلدان منها السويد وأمريكا وبعض الدول العربية.
خطورة استعمالها على الفم والأسنان:
1ـ تحتوي الشمة على مادة النيكوتين بنسبة 5% جرام وتعتبر هي المادة الفعالة في الشمة وهي مهيجة للغشاء المخاطي للفم.
2ـ توجد مادة عالية القلوية في مسحوق كربونات الصودا المائية والذي تحتويه الشمة وهذا المسحوق يساعد على امتصاصها بواسطة الأغشية المخاطية بسرعة.
3ـ توجد المادة القلوية على شكل بلورات وهذا يشكل خطورة على الأسنان والفم؛ لأن عملية احتكاك هذه البلورات الملحية أثناء مضغ الشمة أو استحلابها يؤدي إلى تهيج كيميائي للغشاء المخاطي للفم وهذا يؤدي إلى وجود بقع بيضاء مكان استعمال الشمه وبطول فترة استعمال الشمة تؤدي هذه البقع البيضاء إلى سرطان الفم.
4ـإن استعمال الشمة يشوه منظر الأسنان ويلونها بلون بني غامق غير مقبول.
5ـ إن مضغ الشمة أو استحلابها لفترات يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وزيادة النبض والدوخة وسرعة ضربات القلب.
سرطان الفم وظاهرة تناول الشمة : د. ميرفت فضل حسن مجلي
بسبب التفشي الظاهر لأمراض السرطان في بلادنا والعالم ككل ؛ والتي غالباً ما كانت تعزى لأسباب مجهولة مع وجود بعض الأسباب المساعدة ؛ لهذا أردنا أن نسلط الضوء على سرطانات الفم وذلك لعدة عوامل سيتم ذكرها.
الأورام السرطانية:
هي عبارة عن نمو غير طبيعي وزائر غير ودود حيث يكون على هيئة تبارز وانتفاخ لا يختفي بانتهاء الأسباب التي يشك تسببها لهذا الورم إذاً فهو غزو استعماري نسيجي يميل إلى الانتشار القريب والبعيد، ولعل تفشي أورام الفم الخبيئة مع عدم السيطرة على هذا العدو الغازي هو ما جعلنا نحاول السيطرة على الأسباب التي ذكرنا في البداية أنها مجهولة، ولكن بعد الدراسات الأولية والإحصائية التي أُجريت في قسم جراحة الفم والفكين في مستشفى الثورة حيث كانت نسبة 20-25٪ من المرضى المراجعين لوحظ أنهم يعانون من التهابات شديدة وصحة فموية سيئة وأورام غالباً ما كانت خبيثة. وإذا كنا ذكرنا سابقاً أن أمراض وأورام السرطانات مجهولة وغير معروفة فقد كان غالباً 90-95٪ من المرضى الذين يعانون من سرطانات الفم وبالتاريخ المرضي والسيرة المرضية تبين أن غالبية المرضى يتعاطون الشمة, تلك المادة القاتلة وضع تحتها 20 خطاً.. وقد كانت تشكل نسبة 25-50٪ سرطانا متواضعاً في اللسان.
إن مادة الشمة التي هي المصطلح العامي لهذه المادة المصنوعة من التبغ والتي تتشكل من النكوتين وهذه المادة تحتوي على نسبة 5٪ جرام وهي المادة الفاعلة في الشمة المهيجة للغشاء المخاطي الفموي وتوجد مادة عالية القلوية في مسحوق كربونات الصودا المائية الذي تحتويه الشمة وهذا المسحوق يساعد على امتصاصها بواسطة الأغشية المخاطية بسرعة عالية وتوجد المادة القلوية على شكل بلورات ملحية وتعتبر الآلية التي ينشأ عنها السرطان وتكون نتيجة احتكاك هذه البلورات الملحية أثناء عملية المضغ واستخدام الشمة واستقلابها، حيث تؤدي إلى تهيج كيميائي للغشاء المخاطي وهذا يؤدي إلى وجود بقع بيضاء في مكان استعمال الشمة وتعرف بالطلاوة وهي مرحلة قبيل سرطانية وعند استمرار عملية التخريش على المدى الطويل يؤدي إلى تحويلها إلى سرطان الفم، ولعل ارتفاع نسبة المصابين بامراض الفم السرطانية هو ما دفعني لأصف هذه المادة بالقاتلة، فهي تودي بحياة الإنسان وملاحظ أنها تنتشر بين الناس من ذوي الدخل المحدود و المعوزين، وقد لوحظ ايضاً أن المصابين يأتون ويراجعون الطبيب في المراحل المتأخرة حيث غالباً لا يكون بالامكان عمل شيء سواء إعطاء المريض فرصة للحياة لا تتجاوز بضع سنوات وفي بعض الأحيان بضع شهور ..ونستطيع أن نلخص الأسباب المساعدة لسرطان الفم والتي تم تلخيصها من خلال القصة السريرية المتابعة لهؤلاء المرضى كالتالي:
ـ تناول التبغ المتمثل بالشمة.
ـ نقص التغذية مما يترتب عليها نقص الفيتامينات حيث شوهد أغلب المرضى يعيشون تحت خط الفقر.
ـ الصحة الفموية السيئة.
بالإضافة للعوامل الأخرى كالاستعداد الوراثي للمرض وأسباب أخرى لا تزال مجهولة في هذا المجال السرطاني. وهنا يجب أن نذكر أن الشمة ومضغها واستقلابها يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وزيادة في النبض والتسرع في ضربات القلب والدوار وجفاف السائل الموجود بين المفاصل، وعلى هذا فإن معالجة هذه الأورام هو غالباً ما يتم عن طريق الاستئصال الجراحي للورم الذي يتبع بالمعالجة الشعاعية والكيميائية ولكن في بعض الأحيان لا يكون هذا ممكناً، وذلك إما نتيجة لانتشار الورم انتشاراً جيداً يصعب معه الاستئصال الكامل، وإما نتيجة لتقدم عمر المريض أو لسوء الحالة العامة للمريض،ففي هذه الحالة تتم المعالجة عن الطريق الكيميائي والشعاعي فقط. والشيء الأكيد هو ميل هذه الأورام للنكس والعودة من جديد، لذا كان الأجدر بنا توجيه دعوة من خلال هذا المنبر الإعلامي للتوقف كلياً عن تعاطي مثل هذه المادة، ولاستئصال هذه العادة المدمرة والقاتلة من مجتمعنا.
هذا بعض ما قدرت عليه 00 وشكرا جزيلا لك 0

أبوإسماعيل
19 -11- 2006, 01:08 AM
ما شاء الله تبارك الله

حقيقة أنت مكسب كبير لا يقدر بثمن لمنتدياتنا

نسأل الله أن يجزيك خيرا وأن يوسع عليك من فضله ، وأن يجعل عملك خالصا لوجهه .

وأتمنى من الإخوة والأخوات طرح ما لديهم من مشاكل هنا وعدم التحرج

وإن كان هناك شخص لديه إحراج نوعا ما ، فعليه أن يرسل مشكلته للدكتور ضيف الله على الخاص

ونتمنى أن ينشرها الدكتور هنا مع إجابته عليها ، بدون ذكر اسم صاحب الرسالة ،

ليستفيد الجميع من تلك الأجوبة . . . وكذلك من تعلمون له مشكلة سواء زميل أو صديق أو قريب

فلا تضيعوا الفرصة واعرضوها هنا ، ثم أبلغوه بإجابة الدكتور ، عسى أن يكون فيها الخير بمشيئة الله .

* * * * * *

وهنا أستأذن الدكتور في طرح ما لدي .

لي ولد عمره ثمان سنين ، في السنة الثانية الابتدائية ، كان قبل دخوله المدرسة شقيا وشجاعا بدرجة

كبيرة لدرجة أنه يغلب أخويه الأكبر منه عند مشاحناتهم ويبكيهم دون أن يبكي .

ومرة كان يلعب في الشارع بعد المغرب وكان يجري بسرعة وفجأة اصطدم ببرميل الزبالة ( أكرمكم الله )

حق البلدية وضرب جبهته بحافة البرميل وقد انشق مكان الضربة شقا كبيرا ، ولم يبك أو يصيح أبدا

وكان الدم ينزف من رأسه وهو يمسحه بفانلته ويواصل لعبه ، وعندما شاهده أخوه الأكبر صرخ فيه

وسحبه إلى البيت ، ثم نادى علينا فهرولنا مسرعين وأخذت ماء وثلجا وكنت أحاول أن أوقف النزيف

الغزير ، وقد بدأت الزرقة تظهر في وجهه وشفتيه بسبب كثرة الدم الذي سال منه .

وانطلقت به مسرعا إلى المستشفى ، وكان معي أحد إخوتي وهناك عمل له الدكتور خمس غرز

في جبهته ، وولله ثم والله لم تذرف له دمعة ولم يصدر صوتا ، لدرجة أن عمه أصابته نوبة ضحك

هستيرية من شدة ذهوله . . . هذه قصة واحدة تثبت قوة تحمله وشجاعته العجيبة .

وبعد دخوله المدرسة كان في الأسبوعين الأولين طبيعيا جدا وكان يحب المدرسة بجنون

لدرجة أنه كان لا يريد أن يعود للبيت بعد آخر حصة ، ويريد البقاء ليلعب مع الطلاب ،

حتى يتأكد من خلو المدرسة ، بعدها يعود للبيت حزينا وفي اليوم التالي يصحوا قبل إخوته

ويتجهز للمدرسة قبل الجميع .

ثم بدأ التغير عليه شيئا فشيئا ، فصار يختلق الأعذار لكي يغيب ، وكذلك بدأ يتبول في الفراش

بعد أن ترك هذه العادة منذ سنتين ، وكذلك يصحوا من نومه مذعورا ويبكي دون أن يفصح عن سبب ذلك ،

وقد أخبرني مدرسه بتلك التغيرات التي طرأت عليه ، ولا أعرف لها سببا ، وأصبح يخاف

من كل شيء ، لدرجة أن أي مدرس يمر بجواره فيخاف وتتغير ملامحه ويلتصق بالجدار ،

وأصبح ذليلا بدرجة عجيبة جدا . وكم أحزنني هذا الشيء ، وكم حاولت أن أجلس معه وأسأله

لأعرف سببا لما طرأ عليه ، ولكن للأسف لم أخرج منه بنتيجة . وقد طلبت من المرشد الطلابي

في المدرسة أن يحاول معه عسى أن يتوصل إلى شيء ، ولكنه لم يستطع .

وهنا أطرح مشكلته أمامك يا دكتور ضيف الله

وأتمنى أن أجد ما يوضح لي سبب هذا التغير الغريب والمحزن والمؤلم .

وجزاك الله خير .

ضيف الله مهدي
19 -11- 2006, 01:11 AM
أحد الأخوة بعث بسؤال ويقول فيه : إنه يخاف من الموت ، ويريد أن أكتب له عن الخوف من الموت 0
وله أنشر :

الخوف من الموت : مرض يعتري الإنسان من الموت على سبيل العموم ، ومن الظواهر المتفرعة عنه : الخوف من الدفن حيا ، ومن رؤية الدم ، ومن حالات الإغماء ، ومن منظر الأموات والجثث 0 والمصاب بهذا المرض يتحاشى رؤية هذه المخاوف ، ويتجنب المشاركة في الدفن والذهاب مع الجنازات ، بل ويخشى من ذكر الموت لأنها تشترك مع حقيقة الموت ، وتوحي بشيء أليم في النفس الإنسانية 0وقد فرق علماء النفس بين هذا الخوف وبين قلق الموت من جهة العموم والخصوص ، حيث خصصوا قلق الموت بخشية الإنسان من موته هو 0وقد وصف الله سبحانه وتعالى أمثال هؤلاء فقال : { يجعلون أصابعهم في آذانهم من الصواعق حذر الموت } وقال تعالى : { ألم تر إلى الذين خرجوا من ديارهم وهم ألوف حذر الموت } 0
أسباب الخوف من الموت :
إذا سألت أي إنسان عن سبب خوفه من الموت فلا يخرج جوابه عن الأمور التالية :
1- غموض حقيقة الموت 0
2- الشعور بالخطيئة من الذنوب والمعاصي 0
3- الافتراق عن الأحبة والملذات والآمال 0
4- انحلال الجسد وفقدان القيمة الاجتماعية والمعنوية واستحالته إلى شيء مخيف وكريه 0
طرق العلاج :
تمهيد :
إن التوصل إلى تخليص المريض من الخوف نهائيا أمر مستحيل لأن الخوف فطري ، لهذا كان القصد من العلاج إنما التخفيف من الخوف بتجريد الموت من معظم ما فيه من الآلام النفسية 0 ولما كانت الأسباب المتقدمة هي أهم المنبهات كان من الضروري اللجوء إلى تحليل هذه الأسباب وتوضيحها وتعليلها لإسقاطها من ذهن المصاب والانتقال إلى مرحلة الإقناع بمجابهة حقيقة الموت بالرضا والقبول 0اسأل نفسك :هل الموت من لوازم الحياة الإنسانية ؟ أو هل يمكن التخلص منه ؟ والجواب بديهي بالطبع ، إذ ليس من عاقل يعترض على كون الموت أمرا حتميا ، وضريبة على كل كائن حي 0قال تعالى : { كل نفس ذائقة الموت ثم إلينا ترجعون }وقال تعالى: { قل لن ينفعكم الفرار إن فررتم من الموت أو القتل }. وقال تعالى : { قل إن الموت الذي تفرون منه فإنه ملاقيكم } . مادام الأمر كذلك فلماذا أخاف من الموت ؟ هل لأنه يعني الفناء؟ أو لأنه يعني الانتقال من حياة دنيا إلى حياة أخرى. الدهريون والماديون يقولون بالفناء قال تعالى على لسانهم : { إن هي إلا حياتنا الدنيا نموت ونحيا وما نحن بمبعوثين } وهي رؤية قاصرة لاعتمادها الحواس في وضع المقاييس الوجودية ، وأشد ما فيها من الإحباط اعتبار الإنسان كباقي المخلوقات الحية،وأي فضل في هذا للإنسان؟هل أنت من هؤلاء - إن كنت كذلك-فلك الحق بخوفك ، ولكن ليس من دليل عقلي أقوى على كون الموت بداية لحياة أخرى من تفرد الإنسان في تكوينه الجسدي والعقلي والروحي والنفسي عن باقي المخلوقات قال تعالى : {ولقد كرمنا بني آدم }.وقال تعالى : { وقالوا إن هذا إلا سحر مبين أإذا متنا وكنا ترابا وعظاما أإنا لمبعوثون. أو آباؤنا الأولون .قل نعم وأنتم داخرون } . وقال تعالى : { وإن الدار الآخرة لهي الحيوان لو كانوا يعلمون } . وقال تعالى : { ولدار الآخرة خير للذين اتقوا أفلا تعقلون } .فالموت في نظر العقلاء والمؤمنين انتقال من مرحلة مؤقتة إلى حياة أخروية دائمة.وإذا كان كذلك فأي معنى بقي لفكرة انحلال الجسد واستحالته إلى تراب وعظام؟إن كثيرا من الناس تشكل أجسادهم عبئا نفسيا عليهم ، فيلجأ بعضهم إلى أطباء التجميل رغم ما يعتوِر أفعالهم من آلام مبرحة تلحق الأجساد ، فكيف يكون شأن من أجريت له عملية تجميل دون أي شعور بألم ؟ ! .وتسألني متى ذلك؟نعم يكون ذلك يوم البعث ، يوم يبعث الناس جميعا ، ويخص الله المؤمنين بتحسين الوجه والهيئة ، تبارك الله أحسن الخالقين . قال تعالى واصفا وجوه المؤمنين : " وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة " . وقال تعالى : " فوقاهم الله شر ذلك اليوم ولقاهم نضرة وسرورا " .وقال تعالى : " تعرف في وجوههم نضرة النعيم " .والنضرة حسن يلحق بالوجه .قد يقول قائل : إن الموت يحمل معه فكرة الفراق والحرمان من مشاهدة الأحبة والالتقاء بهم . وهذا يعني فقدان التوازن النفسي للإنسان .أقول : نعم ، ولكنه بعد الموت.ولو سألت ميتا منذ آلاف السنين بعد بعثه كم لبثت؟ليقولن يوما أو بعض يوم .فراق هذا شأنه لا ينبغي أن يترك خوفا في النفس من الموت ، بل غاية ما يتركه دمعة حزن تحمل الرحمة وطلب المغفرة.فقد بكى النبي -صلى الله عليه وسلم-على سعد بن عبادة فقال : (( ألا تسمعون ؟ إن الله لا يعذب بدمع العين ولا بحزن القلب ولكن يعذب بهذا – وأشار إلى لسانه - أو يرحـم )) .وبكى النبي - صلى الله عليه وسلم - على ولده إبراهيم فقال له عبد الرحمن بن عوف –رضي الله عنه-:وأنت يا رسول الله ؟ فقال ( يا ابن عوف إنها رحمة.إن العين تدمع ، والقلب يحزن ولا نقول إلا ما يرضي ربنا و إنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون ) .فالفراق يترك الحزن في النفس ولا ينبغي له أن يترك الخوف من الموت.فراق مؤقت يتبعه لقاء يوم القيامة،لقاء يعقبه محبة ولقاء يعقبه لعنة وفراق أبدي.أما لقاء المؤمنين فهو لقاء محبة وأنس ،وأما لقاء الكافرين والفاجرين والفسقة فهو لقاء بغضاء ولعنة وتبرؤ . قال تعالى : { الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين } .وقال تعالى : { إذ تبرأ الذين اُتُّبعوا من الذين اتَّبعوا ورأوا العذاب وتقطعت بهم الأسباب} . وإذا دخل أهل الجنة الجنة وأهل النار النار فلا لقاء بينهم البتة لاختلاف المصير ، أما المنافقون فيحال بينهم وبين المؤمنين بعد بعثهم فتجدهم يتوسلون إلى المؤمنين طمعا للاهتداء بنورهم ولا مجيب لهم .قال الله تعالى : { يوم ترى المؤمنون والمؤمنات يسعى نورهم بين أيديهم وبأيمانهم بشراكم اليوم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ذلك هو الفوز العظيم . يوم يقول المنافقون والمنافقات للذين آمنوا انظرونا نقتبس من نوركم . قيل ارجعوا وراءكم فالتمسوا نورا فضرب بينهم بسور له باب باطنه فيه الرحمة وظاهره من قبله العذاب . ينادونهم ألم نكن معكم قالوا : بلى ولكنكم فتنتم أنفسكم وتربصتم وارتبتم وغرتكم الأماني حتى جاء أمر الله وغرّكم بالله الغرور } . فاحرص على تأسيس بيتك على التقوى وعاشر الأتقياء وتلمس خطاهم حتى تحشر معهم.تقول إنك تخاف من الموت لأنك تخاف على عيالك الضيعة .فمن حقك أن تخاف ،فقد قال تعالى : { وليخش الذين لو تركوا من خلفهم ذرية ضعافا خافوا عليهم فليتقوا الله }.ولكن هل تركت عيالك لغير الله ؟ لو فعلت ذلك لكنت معك في هذا الخوف ؟ أما وأنك قد تركتهم على الله فإن الله لن يضيعهم ؟ فكم من يتيم أصبح من أغنى الناس ، ألم تسمع بقصة الغلامين اليتيمين في سورة الكهف.وكيف أن الله حفظ مال والديهما بعد وفاتهما رحمة منه وفضلا.وتذكر دائما أن الله هو الرازق ذو القوة المتين وأنه أخذ على نفسه رزق العباد فقال:{ فورب السماء والأرض إنه لحق مثلما أنكم تنطقون }.ٍبقي لك أن تقول : أخاف الموت خوفا من المعاصي التي ارتكبتها ، أقول : إن خوفك هذا مِئَنّةُ على إيمانك.والمؤمن الحق هو الذي يجمع بين الخوف والرجاء والمحبة، وما اجتمعت في قلب مؤمن قط إلا أعطاه الله ما يرجو و آمنه مما يخاف.قال شيخ الإسلام ابن تيمية: ( وما حفظت حدود الله ومحارمه ووصل الواصلون إلى الله بمثل خوفه ورجائه ومحبته ،ومتى خلا القلب من هذه الثلاث فسد فسادا لا يرجى صلاحه أبدا ،ومتى ضعف فيه شيء من هذه ضعف إيمانه بحسبه).وقال أبو حامد الغزلي: ( فالخوف والرجاء دواءان يداوى بهما القلوب) فإن كان الغالب على القلب داء الأمن من مكر الله تعالى والاغترار به ،أخذ الإنسان بالخوف. وإن كان الأغلب هو اليأس والقنوط من رحمة الله فالرجاء أفضل.وذلك لتحقيق التوازن بينهما ). قال تعالى : { قل يا عبادي الذين أسرفوا على أن أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا }.
أفعال مساعدة :
لم يكن ما تقدم من أمور إلا مواد أولية عاجلة قدّمت للمؤمنين للتخفيف من وطأة الخوف والتهوين من المخاوف المترتبة عليه.
وهناك مندوبات ومستحبات تُسهم في تخفيف من عبء هذا المخوف على النفس الإنسانية.
1- ذكر الموت بزيارة القبور والمشاركة في الجنازات . قال رسول الله - صلىّ الله عليه وسلّم- (أكثروا من ذكر هادم اللذات ) . وعن بريدة بن الحصيب –رضي الله عنه-قال : قال رسول الله –صلى الله عليه وسلم- ((إني كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها فإنها تذكركم بالآخرة )).وعن أنس -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم-((كنت قد نهيتكم عن زيارة القبور ألا فزوروها فإنه ترق القلب ، وتدمع العين وتذكر الآخرة ولا تقولوا هجرا)).
2- تعريض المصاب لرؤية الجنائز والأموات والجثث والدماء ومناظر الإغماء يسهم في التغلب على هذه المخاوف الطبيعية ، وهي من الوسائل التربوية لكثير من أصحاب المذاهب الحديثة في التربية.
يقول أحد علماء النفس : ( افعل الشيء الذي تتهيبه فإذا موت الخوف محقق). وإذا استعرضت حياة الصحابة في أثناء تأديتهم للمهام القتالية رأيت كيف يفر الموت منهم ، فرار الخائف من أسد هصور . وقد قيل : (اطلب الموت توهب لك الحياة ).
3- القيام برحلات طويلة منفردة للقضاء على الخوف من الفراق والذي يحمل معه دائما فكرة الموت وهذا جائز للضرورة . وقد علق ابن الحجر رحمه الله-على قول النبي-صلى الله عليه وسلم-: ((لو يعلم الناس ما في الوحدة ما أعلم ما سار راكب بليل وحدة)). فقال : (( وحالة المنع مقيدة بالخوف مقيدة بالخوف حيث لا ضرورة))ولما كانت الضرورة تقضي بالسفر لا مانع من ذلك شريطة عدم وقوع ضرر أكثر من الخوف المطلوب علاجه.
4- المعالجة بطريقة العزل في بيوت الصحة منفردين عن عائلاتهم، وهي طريقة - واير ميتشل -.
ويماثل هذه الطريقة ما يقوم به الآباء من جعل غرف نوم خاصة لأطفالهم الصغار بعيدة عنهم حيث تعطي هذه الطريقة أُكلها باعتماد الطفل على نفسه وتخفف من وقع فراقه لأمه حتى يصبح الفراق أمرا طبيعيا.
5- لما كانت فكرة الموت غالبة في الحروب فقد أوصى علماء النفس العسكري المقاتلين بما يلي :
أ- أن يجهز المقاتل نفسه لقبول الأمر الأسوأ مع محاولة تفادي هذا الأمر.قال تعالى: {وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة..}.وقال أيضا : {قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا}.
ب- تقبل الأمر المحتوم بالرضا والتسليم.
قال – صلى الله عليه وسلم- : (عجبا لأمر المؤمن ،إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له ، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له ).
ج- استخدام قانون المعدلات، وتغليب الفأل على الشؤم .
يقول - فر يدريك ج .- مالستد صديق دايل كارنيغي مؤلف كتاب . (دع القلق وابدأ الحياة) : في مطلع حزيران سنة 1944، ( وكنت مستلقيا في خندق مستطيل قلت في نفسي : هذا يشبه القبر.وعندما حاولت الاسترخاء والنوم فيه شعرت أنه قبر فلم أستطع سوى القول :ربما هذا قبري وعندما بدأت القنابل الألمانية تنهمر عند الساعة الحادية عشرة تجمدت خوفا ولم أستطع النوم خلال الليالي الأولى وفي الليلة الرابعة أو الخامسة انهارت أعصابي تقريبا . وعرفت أنني إذا لم أفعل شيئا،فإنني سأصاب بالجنون.فذكرت في نفسي أن خمس ليال قد مضت وما زلت حيا ، وكذلك قد مضت وما زلت حيا،وكذلك الأمر بالنسبة لكل رجل من مجموعتي ولم يجرح سوى اثنين ،وليس بسب قنابل الألمان ،بل بسب شظايا أسلحتنا المضادة للطائرات ،فقررت أن أقضي على القلق بعمل شيء بنَّاء ، فبنيت سقفا خشبيا فوق خندقي لأحمي نفسي من الشظايا وقلت في نفسي إن الطريقة الوحيدة في هذا الخندق العميق الضيق هي في الإصابة المباشرة ووجدت أن فرصة إصابتي المباشرة ليست إلا واحدة في العشرة آلاف فهدأت واستسلمت للنوم).ولقد استخدمت البحرية الأمريكية قانون المعدلات لمعالجة معنويات رجالها.فقد كان البحارة يعتقدون أن السفينة المليئة (بالغازولين الكثيف) تنفجر إذا ما لم لامست ( التوربيد )مما يتسبب في مقتل الجميع .فأصدرت البحرية الأمريكية أرقاما محدودة تظهر أن من بين مائة سفينة لا مست التوريبيد بقيت ستون منها سالمة ،وإن من بين الأربعين التي غرقت ،خمس منها غرقت في أقل من عشر دقائق.مما يعني أن هناك فرصة لإنقاذ السفينة.مما جعل البحارة يشعرون بالاطمئنان بوجود فرصة النجاة من الموت طبقا لقانون المعدلات .ولو استعرضنا تاريخ أبطالنا وكبار قادة المسلمين في الفتوحات الإسلامية والمعارك التاريخية الفاصلة ، لوجدنا أن معظمهم قد أدركه أجله على فراشه مع ما يمثله القادة عادة من قيمة معنوية عند الجنود في المعركة ،مما يجعلهم هدفا للأعداء قبل غيرهم.ولعل أشهر مقولة عرفها التاريخ العسكري الإسلامي بهذا الصدد مقولة خالد بن الوليد –رضي الله عنه-وأرضاه، وهو على فراش الموت: ((شهدت مائة زحف أو زهاها ،وما بقي في جسدي موضع إلا وفيه ضربة سيف أو طعنة رمح ، وها أنا أموت على فراشي كما يموت البعير ،فلا نامت أعين الجبناء )).

ضيف الله مهدي
19 -11- 2006, 03:17 AM
أخي الكريم / أبو إسماعيل
تحياتي العطرة لك 00 وشكرا جزيلا على ثقتك فيّ ، وشكرا جزيلا على دعواتك الجميلة 0
وأحب أن أقول :
إن ابنك قد تعرض لموقف صعب ومخيف ، والاحتمالات قد تكون :
ــ من معلم في المدرسة ضربه ، أو وبخه أو نهره أو هدده ، بشكل غير جيد فغرس في نفسه الخوف والهلع ، وأصبح يخاف من المدرسة ولا يحبها ويكرهها ، ويختلق الأعذار لكي يغيب ولا يذهب إليها 0 وممكن المعلم الذي سلك معه ذلك السلوك هدده بأنه إذا أخبرك أو أخبر أحدا بأنه سوف ينال عقابا أكثر ، وهكذا 0
ــ وممكن أحد الطلاب أو مجموعة من الطلاب ضربوه في يوم ما ، ولم ينقذه أحد ، ويمكن هدده أو هددوه بأنه إذا أخبرك أو أخبر أحدا فإنهم سيضربونه ، ومن هذا القبيل ، لذا هو صامت ولا يخبرك بشيء 0
ــ وربما تعرض لموقف في أثناء عودته إلى المنزل من المدرسة 0
كل هذه احتمالا ت ، والاحتمال الأول والثاني هما الأقوى والأقرب 0
وما يحدث له من فزع أثناء النوم وهو بسبب ذلك الموقف الذي تعرض له ، حيث يتكرر له في الأحلام أثناء النوم 0
وكذلك التبول اللاإرادي ، والذلة التي اعترته كل ذلك بسبب ما تعرض له 0
لذا حاول معرفة السبب أو الأسباب وعلاجها 0
واستعن بالله سبحانه ثم بالمرشد الطلابي في المدرسة لكشف السر وراء تغيره 0
وعليك بتطمينه ، وزرع الثقة فيه ، وتشجيعه ، ومحاولة انتشاله مما هو فيه ، بكل طريقة تراها مناسبة 0
وحاول أيضا زيارة المدرسة باستمرار والاطمئنان عليه ، وزيارته داخل الفصل وبث روح الثقة والشجاعة والتشجيع له ، وإن لم يكن لديه أخوة في المدرسة فوصي عليه أبناء الجيران أو أقاؤبه بأن ينتبهوا له ويكونون بالقرب منه ، وهكذا 00
وهنا موضوعين لي أتمنى أن تتطلع عليهما :
الأول ـ عن الأطفال أصحاب المشاكل وسآتي على مشكلة التبول اللاإرادي في القريب إن شاء الله 0
الثاني ـ عن خوف الطفل من المدرسة 0
وأتمنى أن تجد فيها الفائدة ، وأن تنحل هذه المشكلة 0
ولك ولابنك دعواتي بالصحة والعافية 0

عبدالله الحلوي
19 -11- 2006, 03:48 AM
في هذا المقام اجدني عاجزاً عن

وصف فرحتي بهذا العضو واعتقد ان المنتدى سيحضى بمرحلة انتقاليه بوجودة

الدكتور ضيف الله مهدي ,, سيكون لمنتدى التنمية البشريه مستقبل باهر وادعو الله لك بالتوفيق ..


مع حبي
القبس

ضيف الله مهدي
19 -11- 2006, 10:13 PM
شكرا جزيلا لك أخي الفاضل / عبد الله الحلوي 0
دمت بصحة وعافية 0

أبوإسماعيل
19 -11- 2006, 10:26 PM
الله يبارك فيك يا دكتور ضيف الله

الله يجزيك الجنة

ضيف الله مهدي
19 -11- 2006, 11:28 PM
كيف حالك يادكتور

اطمئنك البنت حالتها نوعا ما مستقرة وربما إحساسها بالوحدة هي السبب.

ابغى اقولك بقصة بنت تطلب مني النصيحة بإسلوب يعيد لها الثقة في نفسها

اسمها وفاء عاشت طفولتها بشيئ من الإهمال لدرجة أنها كانت تلعب مع الصبيان العاب جنسية وحدث مرة أن تحرش بها زوج عمتها وأخبرت امها بكل ماحدث لكن لم تصدقها.. كبرت البنت وبينها وبين أمها فجوة .البنت تشعر بأن أمها لاتحبها مع إن امها ككل الأمهات لكن هي تدعي أنها قاسية وطبعا هذا ليس حكمي إنما ماسمعته من اصدقائها.

تطور الأمر صارت تمارس العادة السرية بصورة يومية تتلذذ بكلمات الحب التي تسمعها لدرجة حصول الإنزال .. هي تريد الزواج وتقدم لها أكثر من شخص لكن والدها رفضهم بحجة عدم مناسبتهم.. ولهذا الموقف وكردة فعل كانت تشعر أن والدها يظلمها وفي حالة من الفراغ تحدثت مع شاب وتكررت المحادثات وتطور الأمر إلى خروجها معه ..كانت لاتخلو من القبلات وكلمات الحب فقط
وحتى يكسب ثقتها أرجعها لمنزلها سالمة وفي اليوم الثاني خرجت معه وحصل الزنا
شعرت بالندم وانقطعت عنه شهر وفي نهاية هذا الشهر شعرت بتغيرات فكانت النتيجة أنها حملت منه ( كل هذا الأمر وأهلها مايعرفون عنها أمر)) من ستر الله عليها أنها أكتشفت حملها في بيت صديقتها الخالي من أهلها ودخلت دورة المياة وأسقطت الجنين بعد محاولات جهيدة , أسقطته ولكن كان النزيف مستمر فأتصلت بخال لها كان له سابقة زنا مع فتاة لكنه تاب جاء وذهب بها للمستشفى وعرف هناك أنها كانت حامل .
طبعا ضربها وستر عليها ولم يخبر بأمرها أحد.عند هذا الأمر أنتهت قصتها
في ليالي العشر من رمضان بدأ الشاب يتصل على هاتف البيت وهددها البنت من كثر خوفها سقطت على حافة الدرج وحدث لها نزيف وقام خالها بتولي أمر هذا الشاب

هنا توقف التهديد... توقفت حتى المشاعر ..أصبحت فتاة شاردة تحمل بين جنبيها هما كالجبال. حياتها اصبحت كلها خوف وبكاء .

وللمعلومية .. أنا لاأتصل بها لأنها لاتريد ذلك خجلانه مني وماتبغاني أعرف هي مين لكن بيننا رسائل جوال وصديقتها تخبرني بالتفاصيل وأحيانا تكون بيننا مكالمة جماعية.

صديقتها هي بنتي اللقيطة

تريد مني طريقة تنتشلها من واقعها المرير..قلت لها تلتحق بدار التحفيظ لكن أهلها يمنعونها من الخروج


دكتور أنا نفسيتي صارت تعبانة من هذي المواضيع؟ حتى النصيحة ماعد عرفت أقدمها لها لأنها تريد شيئا تقرأه ولاتريد أن أسمعها وتسمعني


وجزاك الله كل خير

سأقرأ توجيهاتك من خلال المنتدى بإذن الله حتى يستفيد الكل
الحل :
أهلا وسهلا بك أستاذتنا الفاضلة ، وأشكرك على تواصلك ومحاولة مساعدة طالباتك وصديقاتك 00 وأقول :
الحمد لله رب العالمين القائل : { قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا 000 الآية } والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه جميعا القائل : ( لولا أنكم تخطئون فتستغفرون الله فيغفر لكم لاستبدلكم بأقوام يخطئون فيستغفرونه فيغفر لهم ) أو كما قال عليه الصلاة والسلام
الحقيقة أن البنت هذه التي فعلت ما فعلت قد ساهم في فعلها ذلك المحيطين بها ، فأمها كان من المفترض أن تنتبه لها ولشكواها الأولى من الذي تحرش بها جنسيا ، ويجب على الآباء والأمهات الانتباه لأبنائهم وبناتهم ولا يتركونهم هكذا 00 ويغفر الله لأمها 00 البنت أخطأت في حق نفسها بأن انجرفت وراء ملذاتها وممارستها للعادة السرية ، وللعادة السرية أضرار كثيرة على الجنسين الذكور والإناث ، وهي على الإناث أكثر ضررا ، فإن ممارسة البنت للعادة السرية يغير عندها حجم ( البظر ) وشكل المهبل ، وقد تفقد البنت بكارتها بسبب كثرة استخدامها وممارستها للعادة السرية 0 وعند هذه البنت تطور الأمر فأصبحت تنزل بمجرد سماعها لكلمات الحب والغزل 00 ولقد أخطأ والدها خطئا كبيرا عندما رد من تقدم لها يريد الزواج بها بحجج غير منطقية ، ومقياس الإسلام في الزواج ( الدين والأخلاق ) فقد قال النبي عليه الصلاة والسلام : ( إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلاّ تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد كبير ) وهاهي الفتنة والفساد الكبير قد وقعتا 00 وحصل ما حصل ، وجميل ما فعله خالها من الستر عليها وتهديده لذلك الشاب الذي فعل ما فعل 00 وعلى الشباب أن ينتبهوا ويتقوا الله في بنات المسلمين ، وأن الجزاء من جنس العمل ، ومن زنا زني به ولو بجداره 00 والآن عليك أختي الفاضلة وعلى المقربين من تلك الفتاة التي لا أعلم مستوى تعليمها وهل عندها وظيفة أم لا أن تقفوا بجانبها وتعيدوا الثقة لها في نفسها ، وأن ذلك مكتوب لها ومقدر 00 وعليها هي ما يلي :
1ـ أن تتوب إلى الله تبارك وتعالى توبة نصوحا 0
2ـ أن تتقرب إلى الله بفعل الأعمال الصالحة ، وأن تتقرب إليه بالطاعات والصوم وكثرة الدعاء والاستغفار 0
3ـ تحري أوقات التجلي الإلهي ومناجاته واستغفاره 0
4ـ الإكثار من الصلاة والسلام على النبي الكريم صلى الله عليه وسلم 0
5ـ بعد صلاة الفجر وبعد صلاة المغرب تقول ثلاث مرات : ( بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم 0
6ـ تكثر من قول : ( أعوذ بكلمات الله التامات من غضبه وعقابه ومن شر عباده ومن همزات الشياطين وأن يحضرون ) عند النوم والاستيقاظ ، ثلاث مرات 0
7ـ تكرر من قول : ( حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش الكريم ) سبع مرات كل صباح ومساء ، وعند كل موقف مخيف 0
8ـ لو زارت طبيب مسلم يخاف الله وشرحت له ما مر بها ، ربما يساعدها 0
9ـ توكل أمرها إلى الله اللطيف الخبير بعباده 0
10ـ إن تمكنت من محادثتي فجوالي موجود عند إدارة المنتدى وبالأخص الأخ ( الشفق ) وتحادثني في الليل بعد صلاة العشاء إلى الساعة 12 أما في النهار فأنا مشغول بزيارة مدارس ودوام ولا أستطيع أن أتكلم في مواضيع هكذا 0
مع أطيب التمنيات بالصحة والعافية للجميع 0

ضيف الله مهدي
20 -11- 2006, 01:11 AM
السلام عليكم

كيف الحال يادكتور......

يا دكتور أنا من طبعي العناد إذا كان الشخص اللي قدامي يعاملني بالعناد ،


وما يهم من يكون لو أنه أبوي أو أمي ومهما تكون النتايج ، وأنا هالأيام

عندي مشاكل بسيطه مع أهلي والدعوة كلها عناد في عناد



فصرت وأنا أمشي أحس أن راح أطيح ، لدرجة أني إذا جيت أمشي في

مكان فيه مويه وأنا أمشي أتخيل أني بأطيح وأنصاب في العمود الفقري


الله لا يهينك يادكتور إذا كان عندك حل عطني



ولكـــ كل شكري وتقـديري،،،

حياك الله أخي الفاضل 00
لم تذكر لي عمرك 00 ولا المرحلة الدراسية 00 أو أنك موظف 0
إن كان عمرك من 16 سنة إلى 22 سنة 0
فمشكلة العناد هي طبيعية ، والعناد في مرحلة المراهقة هي سمة للكثير من المراهقين 00 فما يهمك ، ومع التجارب اليومية والحياتية سيزول العناد 00 كما أن عليك أنت أن تبدأ بتغير هذا السلوك ، لأن العناد أحيانا نتائجة ليست جيدة 0
وعليك أن تتفهم وتنظر لمكانة الأب والأم ، وكيف أن الله وصى بهما وبطاعتهما وبرهما ، فمعاندتهما غير جيد وليس مرغوبا ، وعليك أن تتعامل معهما معاملة طيبة وجيدة 0
أما مسألة أنك تتخيل وأنت تمشي أنك تطيح وتصاب في العمود الفقري 00 فحاول بقدر المستطاع أن تبتعد عن هذا التخيل ، ولا تعود لمثله ، واستبدله بتخيل جميل بأنك لن تسقط ولن تصاب ، وأنك ستقدم المساعدة لمن يحتاج ، وتخيل كل شيء جميل يقع لك 00 ولا تتخيل القبيح والأمراض والاصابات وما سواها 0
ولا تخف فإنه لن يحدث لك شيء 00 لكن أوحى لنفسك وخاطبها بكل جميل وأنك ستحصل على الجميل والجيد وهكذا 00 وعند النوم تنفس نفسا عميقا وأوحى لنفسك بهذا الكلام وكل ما تحب أن يحصل لك وتحققه ، وأوحى لنفسك بأنك قد تركت كل سلوك أو فعل قبيح ولا تحبه 0
وقد نشرت أنا موضوع بعنوان : النجاح والبرمجة السلبية ، وموضوع كيف تتخلص من الأفكار السلبية ، عند عودتك لها ستستفيد 00 واخبرني بكل ما لديك إن لم تستفد من هذا الكلام 0
والتغير إلى الشيء الجميل بيدك وأنت قادر أن تحققه 0
تمنياتي لك بالصحة والعافية 0

ضيف الله مهدي
20 -11- 2006, 02:12 AM
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته ...

انا واقعة في مصيبة ..لا يعلم بها الا الله سبحانه وتعالى

اولا انا مطلقة في نهاية العشرينات ..ولله الحمد جميلة ومن اسرة كريمة ..تعرفت على رجل ارمل في منتصف الثلاثينات من احد سايتات الزواج ..على اساس الزواج ..حلف لي بالله ايمان مغلظة بانه صادق
في كل كلمة يقولها وانه ناوي الزواج ونيته شريفة احببته واحببني كما ادعى.. اتفقنا على الزواج وتعاهدنا على الزواج امام الله وصار بيننا مكالمات تليفونية .. ورآني من بعيد واعجبته ...عرف اني من اسرة كريمة وثرية وبدأ الاستنزاف طلب مني مقابلته ورفضت ..حاول بكل الطرق ان يضغط علي ولم ارضخ
هددني بالانتحار امام منزلنا وربي ستر ...ادعى انه في ضائقة مالية وساعدته
بمبلغ من المال ...والآن وبكل بجاحة و وقاحة عاد وطلب مني ان اقابله فرفضت
فطلب مني المال بكل وقاحة مقابل سمعتي او انه سيذهب لابي ويفضحني ويساومه على سمعتي
مقابل المال او يفضحني على الملاء ..ابي رجل كبير ومحترم جدا وانا من اسرة والله
كريمة ومحافظة ...قلت له اني سأنتحر
قال لي اذا سنرى من سيوفي بعهده اولا ..انا ام انتي ؟؟
قال لي انه سيذهب لابي هذا السبت
هو انسان مجنون وغير عاقل ...حذرته من تقوى الله قال لي انه تحول لشيطان
والسبب انا ..واني لم ارحمه فلا استحق الرحمة

انا اعلم اني مخطئة واتوب الى الله توبة نصوحة ...ولكن لا ادري ما العمل
امي مريضة ولا استطيع ان اخبرها
اخبرت اختي ونصحتني باحبار اخي ...ولكني لا اريد لان صورتي امام الجميع ممتازة
واخي ان عرف سيكرهني ويحقد علي ويحتقرني
فكرت ان اخبر الهيئة لكي يساعدوني ولكني اخاف ان يفضح بي
او يصل الخبر لابي

ماذا افعل انجدني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الله يستر عليك دنيا وآخرة ساعدني
والله اني افكر بالانتحار ولكني اخاف ان اموت كافرة
والله الموت ارحم من اني آذي اهلي 0

أم الهيوف

الحل :
أهلا بك أختي الفاضلة
أرى أن لا تخبري أهلك حتى لا تهتز صورتك أمامهم 0
وهل هو يعرف والدك تماما ؟
فإن كان كذلك وهدد بما عنده من صور أو ما شابه ذلك ، فما يهمك ممكن تقولي أن الصورة ممكن أخذت من الجهاز 0
لا تردي على أي اتصال أو مكالمة وأي تهديد 0
ادعي بالأدعية التالية : ( بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم ) ثلاث مرات كل صباح وكل مساء 00 حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش الكريم سبع مرات كل صباح وكل مساء وعندما تشتد المخاوف والتهديدات 0
دائما الجبناء لا ينفذون تهديداتهم 00 وهو يبدو أنه من أولئك 0
خليك واثقة من نفسك ، وخلي ظنك في الله حسن 0
خليك أقوى منه ، ولا يهمك تهديداته 0

ضيف الله مهدي
21 -11- 2006, 05:07 PM
رسالة الأم المعذبة أم ربيع من مكة المكرمة تقول أن ابنتها وهي في سن المراهقة تكثر من الاتصالات في الهاتف أو ترد على الاتصالات وهي تشك أنها تكلم شابا وتريد خلا لهذه المشكلة وهنا ذكرت مشكلتها باختصار واستأذنت منها في النشر حتى يستفيد الآخرين فوافقت 0
الأم المعذبة أم ربيع من مكة المكرمة السلام عليكم ورحمة االله وبركاته وبعد :
فأقول : سن المراهقة من فترات العمر الحرجة التي يحتاج فيها الأبناء الى المتابعة المستمرة والملاحظة الدائمة والدقيقة والتوجيه والارشاد وتكون تلك الملاحظات والمتابعات بشكل لايؤدي الى اصابة الأبناء بالعقد أو الأمراض النفسية أو الخروج عن طاعة الوالدين والتمرد على المجتمع وعاداته وتقاليده وأعرافه لأن كثر التضييق والتشدد وفقدان الثقة قد يؤدي الى أمور غير محمودة وايجاد أبناء غير أسوياء – وأقصد من كل ماسبق قوله ، المتابعة المستمرة ولكنها لاتؤدي في نهاية الأمر الى شيء يضر بهذا الابن والابن هنا أقصد به الذكر أو الانثى – والانسان في سن المراهقة يرغب في تكوين علاقات مع غيره من سنه وبالاضافة الى هذا ففي سن البلوغ ينجذب الذكر نحو الأنثى وتنجذب الأنثى نحو الذكر ويفرح الذكر حينما تصرح له أنثى باعجابها به كما تفرح الأنثى عندما يصرح لها ذكر باعجابه بها وهذا الأمر طبيعي والاسلام دين فطرة والله سبحانه وتعالى هو الذي خلق الانسان ويعلم ما توسوس به نفسه ولهذا سن له الزواج وجعل للزواج قدسية وأسماه بالميثاق الغليظ ، وحث نبينا الكريم على الزواج ورغب فيه ، ولكن يبقى الشيطان حريص على أن يوقع الناس في الخطأ والمحذور من جهة الأشياء التي تحبها نفوسهم وغريرة فيهم ولهذا هو يسعى جاهدا بكل ما أوتي من قوة على ايقاع الانسان في الخطأ 0 الانسان في سن المراهقة معرض للوقوع في الأخطاء والزلات الا من رحم ربي ، ويبقى على الآباء والمربين والمعلمين والمرشدين والخطباء والأمهات المساعدة والتوجيه والارشاد والترغيب والترهيب والأخذ بأيديهم حتى يصلوا الى بر الأمان وعندئذ نكون قد أعدينا شخص على مواجة باقي المراحل العمرية ان كتب له الله الحياة والعمر الطويل 0 أما أن نترك هذا المراهق أو نضيق عليه ونحاصره ونضربه ونوبخه ونقبحه فبفعلنا هذا نكون قد قدمنا أعظم وأثمن هدية للشيطان والنفس الأمارة بالسوء ليفعلا فيه ما يريدان 0كان الرسول عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع على فرسه وفتاة جميلة تسأله أنها حجت عن والدها أو أنها تريد أن تؤدي نسك عن والدها أو نحوا من ذلك والرسول الرحمة يجيبها على سؤالها والمهم في هذه القصة أنه كان يركب خلفه على فرسه ابن عمه وأظنه ان لم تخني الذاكرة الفضل بن عباس رضي الله عنهما وكان في سن تلك الفتاة السائلة وكان ينظر الى الفتاة وكان الرسول صلى الله عليه وسلم كلما نظر ابن عمه الى الفتاة أدار وجه ابن عمه الى جهة أخرى لكي لا ينظر اليها وكلما عاود النظر فعل الرسول مثل ما فعل من قبل ولم يوبخه أو يصفعه على وجهه أو يفقد الثقة فيه ويجعل الفتى يفقد ثقته في نفسه 00الأم المعذبة قد تكون الشغالة صادقة وقد تكون كاذبة ، وفي حالة صدقها يجب عليك أن توضحي لابنتك أن كثيرا من الفتيات قد ذهبن ضحية لمثل هذه المكالمات والعلاقات المحرمة وازرعي في نفسها الثقة وكوني لها عونا على تخطي هذه السن الحرجة وأفهميها بشكل مباشر أو غير مباشر أنها قدوة لكثير من بنات المجتمع والجيران بحكم أنها متعلمة وتبلغ من العمر كذا والانسان المتعلم يكون قدوة لغيره من غير المتعلمين وأخبريها أن الذين يريدون الخير ويريدون الزواج واكمال الدين يأتون من الباب الرسمي ولا يتسلقون الجدران 00ولا تكوني متساهلة لدرجة أن تعطيها الضوء الأخضر لفعل ما تريد ولا تكوني متشددة تخسرينها ، وخير الأمور الوسط ولا تخبري والدها لكي لا يصيبه مكروه بسبب ذلك فأكبر صدمة يتلقاها الانسان في ابنه ، متمنيا لك السعادة وراحة البال 0

ضيف الله مهدي
22 -11- 2006, 10:27 PM
الحلم أصبح حقيقة رسالة وصلت من الأخت المعلمة ( ز 0 ل ) تقول إن ابنتها أكملت المرحلة الثانوية ولديها رغبة في أن تلتحق بكلية الطب 00 ثم تقول في ختام رسالتها هل أترك ابنتي لاختيارها 00 وهي تريدها أن تصبح معلمة 0
وأقول :
الأم الكريمة وأنت معلمة تعلمين أن الوقوف في وجه الطالب والطالبة وفرض دراسة وتخصص معين عليهم دون رغبة منهم يؤدي الى الفشل أو الانقطاع عن الدراسة أوالحصول على الدرجات المتدنية فلماذا تقفين بين ابنتك ورغبتها وطموحها ؟ا ان وطننا بحاجة الى الطبيبة السعودية ،ولقد أثبتت الفتاة السعودية قدرتها وتفوقها في هذا المجال وغيره من المجالات الأخرى فعليك أيتها الأم الفاضلة أن تعطي ابنتك الفرصة وتشجعيها بدلا من الوقوف حائلا بينها وبين رغبتها وطموحها وماتريد أن تحققه لنفسها وبلدها 00وعليك أن تشجعيها وتدعميها وتهيئي لها الأجواء المناسبة حتى تنجح وتتخرج طبيبة 00وتريدينها أن تكون معلمة فهل ستضمن التعيين والوظيفة أم ستنتظر مثل غيرها من المعلمات اللآئي تخرجن ولم يتم تعيينهن حتى الآن وقد نسين كل العلوم التي تخصصن فيها 00أما الطبيبة فبالامكان أن تتعين في ظل الحاجة للطبيبة السعودية 00وكون أن الطبيبة يعزف عن الزواج بها الشباب لاختلاطها مع الرجال فهذه نظرة الأشخاص محدودي التفكير وأصحاب الفكر المريض 00أنا من وجهة نظري أن الطبيبة والممرضة تقدم خدماتها لأسرتها ولجيرانها ولأطفال الجيران ومن أحتاج الى خدمة وقت الظروف الصعبة والانسان يفعل الخير في كل الأوقات ومع كل الناس وينتظر الأجر والمثوبة من عند الله سبحانه ، وكل من ينظر الى أن الطبيبة والممرضة لاتصلح للزواج فهذا ليس انسانا واقعيا 00وأسأل سؤال هل كل الطبيبات المتعاقدات لسن متزوجات أم أنهن متزوجات وهن مع أزواجهن ومن كانت بدون زوجها فهي محافظة على نفسها فهل فتياتنا لسن أهلا لذلك 00ثم ان الزواج قسمة ونصيب والأرزاق بيد الله سبحانه واذا مكتوب للبنية أن تتزوج فلن يمنعها من ذلك مانع 00فعليك أيتها الأم الفاضلة أن توافقي ابنتك في دراستها ورغبتها والتخصص الذي ترغبه متمنيا لها مقدما التوفيق والنجاح وأن تصبح احدى طبيبات هذا البلد الطيب 0

ضيف الله مهدي
22 -11- 2006, 11:14 PM
تحت عنوان رضاء والدتي مقرون تي مقرون بتعاستي الزوجية
أرسل الأخ الحيران ( احمد0س )من خلال ما قرأته يظهر القلق الشديد الذي يعيشه هذا الأخ الكريم ومدى غضبه من أمه وعلى العادات والتقاليد وهو يعيش في اكتئاب لدرجة أنه يتمنى الموت له أو لمن ستكون له زوجـة ويتمنى ألا يتخرج في الجامعة التي يدرس بها أو أنه يهرب من بلدته ومنطقته أو يمتنع عن الزواج نهائيا الى آخر ما ذكر 0
حيث أن أمه تريده يتزوج ببنت خالته 00 إلى آخر رسالته 0000
وأقول للأخ أحمد :
لماذا كل هذا القلق والاكتئاب والضيق ؟ 00 رب شيء يكرهه الانسان ويكون له فيه خير كثير كما تنص على هذا المعنى بعض آيات الذكر الحكيم وأنت يا أخ أحمد طالب جامعي ذو فكر ناضج وقدوة لكثير من أفراد المجتمع وأود أن أقول ان بعض بنات الأعمام والأخوال والعمات والخالات أفضل من غيرهن من بنات المجتع الأخريات 00وذلك للمعرفة التامة للعروسة ولأهلها ولأخلاقها ولصفاتها ولجمالها الحقيقي اضافة الى قلة التكاليف التي قد تصاحب الزواج وكذلك ستر عيوب كل من الزوج والزوجة في حالة وقوع خلاف وشقاق بينهما لا قدر الله 00وهناك عيوب أيضا لزواج الأقارب سواء من الناحية الوراثية أو الصحية أو التقاطع والكراهية في حالة وقوع خصام وشقاق وطلاق 0 وليس أمرا الزاميا وفرضا اجباريا عليك أن تتزوج ببنت خالتك وأنت لاتريدها وتتوقع الفشل والطلاق قبل ان تتزوج بها وأنت تقول لاتحبها وتنظر لها على أنها أخت كما أنها هي لا تريدك هذا الشيء يجب أن تطلع عليه أمك وخالتك ، كيف ؟ عليك أن تجتمع مع خالك الكبير اذا كان عندك خال أوجدك والد أمك وخالتك وكذلك جدتك والدة أمك وخالتك ووالدك اذا كان هؤلاء جميعا موجودين وعلى قيد الحياة وتخبرهم بما هو في نفسك وشعورك تجاه بنت خالتك ، والحياة حياتك وأنت الذي ستعيش معها وليست أمك وهي التي ستعيش معك وليس غيرها 00وأمك مهما غضبت سيأتي لها يوم من الأيام ترضى عنك واذا كلام الناس يهمهم فرضى الناس غاية لاتدرك وقل لهم كيف سيكون كلام الناس عليكم اذا أنا طلقتها أو اذا أنا رفضت مبدأ الزواج نهائيا 00ولابد أن يكون لوالدك كلمته ورأيه وكذلك لابد من تدخل أخوالك 00 وعليك الاهتمام بدراستك حتى تنجح وتتخرج وبعد ذلك يحلها الحلال أما من اليوم تتمنى أن لا تنجح ولا تتخرج فهذا لا أوفقك عليه 0 ثم أود أن أهمس في أذنك بشيء اذا كانت بنت خالتك على خلق ودين وطيبة وتعاملها مع أمك وجيرانها تعامل جيد وعندها قدر من الجمال فما المانع من أن تتزوج بها ؟ أنا لاأناقض أقوالي هنا ولكن مبتغى كل راغب في الزواج فتاة ذات دين وخلق وجمال وطيبة نفس 00 كما أنني أوجهك لأن تصلي صلاة الاستخارة ، فما ندم من استخار ولا خاب من استشار 0 وسأخبرك بقصة حقيقية حدثت ، وهي بنت مدرسة وولد ممرض كان والداهما وهما شقيقان من أب وأم قد اتفقا على أن تكون البنت زوجة للولد أي البنت لولد عمها البنت كانت لاتريده وقد أخبرت زميلاتها والكل يعرف ذلك والولد لايريدها وقد أخبر من يعرفه ولم يتوقع أحد أن يتم هذا الزواج وان تم فمصيره الفشل ونهايته الطلاق 00مرت أيام ولم يتم الزواج ولا نعلم الأسباب سوى أن البنت لاتريد ابن عمها ، تقدم لوالدها شاب يريد الزواج بها ، لم يعطه والدها رد غير أنه ذهب الى أخيه وقال له باقي ولدك يريد البنت والا أزوجها فقد جاء الي فلان فأجاب الأخ بل نريدها واسرعوا في اتمام عملية الزواج ويقال ان البنت ليلة الفرح كانت غير راضية وتسقط دموعها ثم لما تم الزواج أصبح الاثنان سمن على عسل وأكثر ولم نسمع عن خلاف أو خصام أو أي أمر آخر وهما يعيشان حياتهما في سعادة وهناء – ان الله سبحانه يجعل بين الزوجين مودة ورحمة وينشأ بينهما حب كأنهما يعرفان بعضهما من مدة ـ وأنت فكر جيدا وصل صلاة الاستخارة واستعن بالله سبحانه ثم بالأشخاص الذين ذكرتهم أعلاه 00متمنيا لك التوفيق والسداد والسعادة 0

الشفق
23 -11- 2006, 12:40 AM
أخي الدكتور : ضيف الله مهدي .. تحية عطرة
لدى مشكلة شخصية تتمثل في ترددي كثيرا في اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب
وكثيرا ما أتردد مع علمي ويقيني إني على صواب وبعد ذلك أتأسف وأتندم عل ترددي بعد فوات الأوان .
أذا كيف أتخلص من هذه المشكلة

ضيف الله مهدي
23 -11- 2006, 02:59 PM
المشكلة أخي الفاضل / الشفق
المشكلة ليست فيك 00 وإنما من الطفولة والتربية ، فقد كنت في صغرك تُمنع من أن تعمل شيء ، وإنما كلما أردت قالوا لك لا ، وساعدوك في الحصول والوصول إلى الشيء الذي تريده ، لهذا نشأت مترددا 0
وعليك أن تبدأ بتغيير نفسك ، وأن تبدل سلوك التردد والاحجام بسلوك الإقدام 00 مبدئيا سأتركك لحالك ولنفسك وتتصرف بعد اطلاعك على المووع أدناه ، فإن لم تستطع فعد وأخبرني ، وسأبدأ معك أو أعطيك الإميل ونتواصل سويا وأعد لك برنامج للتخلص من سلوك التردد 00 وعلى يقين أنك ستستفيد مما ستقرأه 0

http://www.samtah.net/vb/showthread.php?t=27735

ضيف الله مهدي
25 -11- 2006, 01:03 AM
أرسلت إحدى الأخوات رسالة تقول فيها :
إبنتي خوافه

ترفض الذهاب الى دورة المياة لوحدها .. إلا بعد التشجيع .. خصوصاً في الليل

عمرها 6 سنوات

هي وحيدتنا أي ليس لها أخوة أخرين

تنام معنا في نفس الغرفه وأحياناً تقول خائفه وتطلب النوم بجانبا وليس في سريرها

لا أرى لديها مشكله إلا مشكلة الخوف

ما الحل ؟

شكراً مقدماً

أهلا وسهلا بك أختي 00
مخاوف الأطفال: الأسباب والعلاج :

الخوف انفعال تسهل استثارته بوسائل وطرق شتى وله آثار بعيدة المدى ، فأحياناً يبدو العالم بالنسبة للأطفال الصغار مكاناً مرعباً ، والأشياء التي تبدو لنا ككبار طبيعية وآمنة تماماً، قد تبدو لهم مؤذية ومخيفة. وفي هذا الصدد يجب أن يعلم الأبوان أن الخوف شعور إنساني طبيعي وأن كل الأطفال يشعرون بالخوف في أوقات معينة في حياتهم وأن هذا الخوف هو جزء طبيعي في تطورهم. بمساعدة ورعاية الأبوين، يمكن للطفل أن يفهم مخاوفه ويعرف كيف يتغلب عليها.
أنواع الخوف لدى الأطفال:
تقسم المخاوف التي تصيب الأطفال إلى نوعين تبعاً لتقدم نمو الطفل:
النوع الأول ـ بسيط يتعلق بدافع المحافظة على البقاء ويشمل مخاوف الأطفال العادية التي تظهر في الحياة اليومية وتسهل ملاحظتها كالخوف من الظلام والحيوانات واللصوص ، والخوف من الحيوانات والشرطة والأطباء والأماكن العالية 0
النوع الثاني ـ من المخاوف فهو يرتبط بالشعور بالإثم في نفس الطفل نتيجة لصلته بالقائمين على توجيه سلوكه . وهنا يلاحظ أن أطفال الآباء الهادئين ينشؤون غير هيابين ويرجع ذلك إلى رزانة عقولهم أولاً وتنظيم انفعالاتهم ثانياً مما يجعلهم قدوة حسنة لأطفالهم يسرعون في تقليدها . يضاف إلى أن الآباء الهادئين يثيرون في نفس الطفل شعوراً بالخير يمكن أن يقوم حياته ويتحول إلى ضمير له مطالب قوية في نفس الطفل0
صور الخوف:
1ـ الخوف من الغرباء يبدأ الطفل في اكتشاف أن هناك أشخاص قريبين منه وآخرين ليسوا كذلك، وهذه هي بداية ما يسمى بالخوف من الغرباء
2ـ الخوف من الانفصال وفوبيا المدرسة..
الخوف من الغرباء يتحول بعد ذلك إلى خوف من الانفصال، وهو خوف الطفل من الانفصال عن أمه أو عن الشخص الذي يرعاه وكذلك الخوف من بيئة جديدة لم يعتاد عليها. الخوف من الانفصال يكون طبيعياً حتى سن السادسة ولكن يمكن أن يتحول بعد ذلك إلى "فوبيا المدرسة" وهو مرض وليس مجرد خوف. يجب أن تختفى "فوبيا المدرسة" فى أول 3 سنوات من عمر الطفل، وإذا لم يحدث ذلك، قد يحتاج الأمر لعلاج نفسي متخصص.
3ـ المخاوف المكتسبة:
الخوف من الأشباح ، الخوف من الظلام ، الخوف من لعب معينة ، الخوف الأصوات العالية، ..الخ، كلها أمثلة للمخاوف المكتسبة حيث أنها تكتسب عن طريق التعلم.
• الوالدان ودورهما في مخاوف الأطفال :
قد يكون الوالدان دون قصد هما السبب في مخاوف طفلهما. فهما قد يعرضان طفلهما لسماع قصص مخيفة سواء منهم أو من مربيته أو من أي شخص يقوم برعايته، أو قد يهمل الأبوان الإشراف على ما يشاهده الطفل في التليفزيون أو عن طريق الإنترنت أو ما يسمعه في الراديو، أو قد يقوم الأبوان بمناقشة موضوعات أمام الطفل لا يستطيع استيعابها، أو قد يكون أحد الأبوين يعانى من مخاوف خاصة به (مثل الخوف من الظلام، الأشباح، …الخ.) حيث يمكن أن تنتقل هذه المخاوف إلى الطفل.
• البيئة المحيطة بالطفل:
قد يكون الطفل خائفاً من البقاء في البيت بمفرده أو تحت رعاية أخيه الأكبر دون إشراف أبويه أو شخص كبير خاصةً إذا كان هذا الأخ الأكبر يتربص به أو يخيفه كنتيجة لغيرته منه.
• التجارب المؤلمة:
إن تعرض الطفل لتجربة أليمة مثل مرض أحد أفراد الأسرة القريبين له، أو حدوث وفاة في الأسرة قد يسبب له الخوف بل قد يكون سبباً في إصابته باكتئاب في حياته فيما بعد.
• الخلافات الزوجية:
الخلافات الزوجية من أهم الأسباب وراء عدم شعور الطفل بالأمان وقد يتوجه خوف الطفل إلى شئ آخر مثل لعبة معينة أو الظلام، …الخ. هذا خوف ارتباطي، حيث لا تكون اللعبة هي السبب الرئيسي في الخوف.

• نقص المعرفة:
نقص معرفة الأطفال وعدم فهمهم للأمور بشكل جيد من الأسباب الشائعة الأخرى وراء مخاوف الأطفال. على سبيل المثال، قد لا يستوعب الطفل مفهوم النكتة، فقد يداعبه شخص كبير ويقول له أنه معجب بأصابعه الصغيرة وأنه سيأخذها معه، في هذه الحالة قد يفهم الطفل هذا الكلام على أنه حقيقة ويصبح خائفاً من ذلك الشخص ومن الموقف ذاته.
• استقلالية الطفل واعتماده على نفسه:
عندما يبدأ الطفل في الاعتماد على نفسه، مثل مشيه وحده لأول مرة، قد يتملكه الشعور بالخوف. سريعاً ما يبدأ الطفل في ملاحظة أنه مثلما يستطيع المشي والابتعاد عن أمه أو عن الشخص الذي يقوم برعايته يمكن لأمه أيضاً أو لذلك الشخص أن يبتعد عنه، ومن الصعب على الطفل أن يشعر بالأمان خلال هذه التغيرات.

• كيفية تهدئة مخاوف الأطفال:
أ ـ استمعا لطفلكما: اسمحا لطفلكما بالاعتراف بمخاوفه ومناقشتها. احترما مخاوفه وتقبلاها دون الحكم عليه أو السخرية منه لأنها بالنسبة له تعتبر مخاوف حقيقية. ومن الحكمة أن نشجع الطفل بعد تعرضه لإحدى التجارب المزعجة على التحدث عنها كما يشاء حتى تظهر أقل غرابة وأكثر ألفة بدلاً من دفنها في أعماق نفسه مما يكون له أثر بالغ في حياته المقبلة ومن المستحسن أن يمتنع الأهل عن الاستهزاء بالطفل إذا خاف واتهامه بالغباوة أحياناً وأن يظهروا له بأنهم يقدرون مشاعره وإن هذه المشاعر المنافية لن تدوم طويلاً ..
ب ـ التوقف عن استخدام الخوف كوسيلة للتربية:
كثير من الآباء لا ينفكون عن تحذير أطفالهم وتنبيههم إلى الأخذ بلون ما من النشاط والامتناع عن غيره حتى لا يصيبهم الأذى ويعتاد الطفل على سماع عبارات محددة مثل : (لا تتسلق الشجرة لئلا تقع ، سيخطفك الشحاذ إذا خرجت من البيت ، إذا أكلت الحلوى ستصاب بالمرض ، سوف تتركك أمك وحيداً إذا كنت شقياً) وغير ذلك من عبارات التخويف . وقد يكون هذا التحذير وسيلة مؤقتة للتهذيب لكنها ليست ذات أثر طيب في غرس السلوك الحميد . ولحسن الحظ فإن كثيراً من الأطفال سرعان ما يكتشفون زيف هذه التحذيرات ويتصرفون حيالها على أنها ليست كذلك . ومع أن الخوف وسيلة مجدية أحياناً في ضبط الطفل ضبطاً مؤقتاً غير أنه من الخير للآباء أن يوقنوا بأن أطفالهم قادرون – وبخبرتهم الخاصة – على اكتشاف الخداع والتهديد من جانبهم دليلاً واضحاً على ضعفهم وقلة درايتهم في معالجة المواقف بشكل صريح وإيجابي يحقق مصلحة الآباء والأبناء .
وليتذكر الآباء أنهم ما ربطوا عنصر الخوف ببعض المواقف أو الأشخاص أو الأشياء بهدف إخافة الطفل أو إرهابه فإنهم لا يلحقون به ظلماً كبيراً فحسب بل أنهم في ذلك يحطمون ثقته بوالديه . لذلك يجب ألا تكون انفعالات الأطفال مجالاً للاستغلال والاستخفاف لأن ذلك لا يقل خطورة عن العبث بإحدى حواس الطفل التي يجب على الوالدين العناية بها والمحافظة عليها..
ج ـ تنقية خيال الطفل من المخاوف الوهمية:
وهي من أهم وسائل القضاء على مخاوف الطفل وهو أمر يتطلب العناية بتربيته في السنوات الأولى وتعويده ضبط نفسه بعيداً عن الصرامة الشديدة ، ويلعب التقليد دوراً هاماً في مخاوف الأطفال . فالأطفال لا يقلدون والديهم في الأخلاق والعادات الاجتماعية فحسب وإنما يمتد ذلك إلى المواقف الانفعالية التي يتخذها الأطفال حيال أي موقف رأوا أهلهم فيه . فالأم التي تخاف من الظلام أو الحيوانات أو النار ..الخ يمكن أن تخلف هذه المخاوف في ولدها صورة نماذج من السلوك يقوم الطفل بتقليدها ومحاكاتها لذلك ينصح الآباء والأمهات الذين يعانون من بعض المخاوف بألا يظهروها أمام أطفالهم لأنها ستنعكس وربما بشكل دائم في تصرف الطفل وهو يواجه المواقف المماثلة .
د ـ تعاملا مع مخاوف طفلكما المتعلقة بالمدرسة:
يجب أن يتعامل الآباء بشكل مباشر مع مخاوف طفلهما المتعلقة بالمدرسة. يجب أن يعرف الأبوان ما إذا كان أحد يتربص بطفلهما في المدرسة، أو ما إذا كان أحد مدرسيه يعامله بعنف، أو إذا لم يكن الطفل قادراً على منافسة زملائه، أو إذا كانت لديه مشاكل أخرى.
الأطفال الحساسين قد يكونون أكثر عرضة لهذه النوعية من المخاوف. في البداية، تعتبر المدرسة بالنسبة للطفل مكاناً مخيفاً ولمساعدة الطفل في التغلب على هذه المخاوف، يجب أن يكون هناك جهد مشترك من قبل الأبوين والمدرسة معاً. هناك سبب آخر في هذه النوعية من المخاوف وهو أن تكون الأم نفسها لديها خوف من الانفصال مما ينعكس على طفلها.
هـ خلصا طفلكما من خوفه بتعريضه تدريجياً للشيء الذي يخيفه:
عرضا طفلكما تدريجياً للشيء أو الحيوان أو الموقف الذي يخيفه. بتكرار تعريض الطفل لما يخاف منه، سيستطيع الطفل فهم الأمر أياً كان الشيء الذي يخاف منه، وسيختفي السبب وراء خوفه. على سبيل المثال، إذا كان الطفل خائفاً من القطط، يمكن لوالديه أن يعرضاه لرؤية القطط تدريجياً باصطحابه لمكان به قطة لكي يراها الطفل من بعيد. بعد مرة أو بعد عدة مرات من مشاهدة القطة، يمكن للطفل أن يقوم بالتربيت عليها إذا أبدى استعداداً لذلك، ثم يمكنه بعد ذلك إطعامها، ..الخ. هذا يجب أن يتم بتدريج شديد، فبهذه الطريقة سيستطيع الطفل التحكم في الشئ الذي يخيفه وبذلك يستطيع فهم مخاوفه والتعامل معها.
و ـ ساعدا طفلكما على التحكم في خياله:
ينصح الأطباء الآباء بقولهم: اجعلا طفلكما يتحدث عن المخاوف الموجودة بخياله، وحاولا أن تجعلاها ظريفة أو مضحكة. الهدف هو استخدام الشئ نفسه الذي يخيف الطفل – على سبيل المثال الشبح - في مساعدته في السيطرة على خياله وبالتالي التغلب على مخاوفه." على سبيل المثال، يمكن أن يطلب الأبوان من الطفل تخيل الشبح بشكل مضحك مرتدياً قبعة كبيرة ملونة أو ملابس المهرج.
ز ـ تخلصا من مصدر الخوف:
حاولا بقدر الإمكان التعرف على الأشياء التي تخيف طفلكما مثل الأصوات المزعجة، مشاهد معينة، الخلافات الزوجية، …الخ، ثم تخلصا منها.

رَجُلٌ خُرَافيْ
25 -11- 2006, 03:14 AM
ظيف الله مهدي ابغاك تفسرلي حاله مستعصيه من خلال ردودها تعال هنا ندرس نفسيته http://www.samtah.net/vb/showthread.php?goto=newpost&t=26787 الطائر المكسور............................فسر يادكتورهذه الحاله ماهي مسببتها

منيفة
26 -11- 2006, 02:54 PM
هل مص الأصبع وقت النوم تعتبر حالة نفسية؟


طالبة في قمة التدليل من أسرتها ممتازة في مدرستها حبوبة ومؤدبة ومع هذا تمص أصبعها..

هل نعتبر الأمر مشكلة؟ وخاصة انها تدرس في الصف الثالث ثانوي

ضيف الله مهدي
28 -11- 2006, 05:17 PM
أخي الفاضل / رجل خرافي يا ليت توضح لي ما تريد أن أبدي فيه الحل والمساعدة 0
أخت منيفة : لا شك أن البنت التي في الثانوية وتمص اصبعها مريضة وبحاجة إلى علاج 00 ليس الدلال وما أوتيت من نعم كاف لأن المشكلة ترتبط بأسباب تنشأ عنها ، قد يكون الفطام سبب مباشر ، وأسباب أخرى 0
وإن العلاج في هذه السن يكمن في شغل يدها ما استطاعت 00 ثم بعد ذلك يأتي العلاج الآخر ، سواء الإيحاء الذاتي والبرمجة العصبية أو العلاج بخط الزمن ، وهذا الأمر أو نوعية العلاج يحدده المعالج النفسي بعد دراسة الحالة مباشرة 0 وإن كانت تريد عمل ذلم مني فلا بد من التعرف على كل الجوانب الأخرى ، حتى أقدر أصمم برنامج علاجي لها لمدة ثلاثة شهور على الأقل 0

ضيف الله مهدي
29 -11- 2006, 02:07 AM
أرسل أحد الأخوة يسأل عن الشذوذ الجنسي ، ويريد معلومات عن السحاق ، وماذا يقصد بالسحاق 00 والحقيقة تحرجت ولكن لطلبه سأنشر هذه المعلومة عن السحاق 00 وأقول :
السحاق : أصل وفصل
المعنى اللغوي للسحاق : سحقت الشيء ، سحقه سحقا، إذا دققته ، وأسحق الرجل إسحاقا إذا بعد ، وقال قوم بل هذا فعل يتعدى أسحقه الله إسحاقا ، مثل قولهم : أبعده الله إبعادا وأسحقت الناقة إسحاقا إذا ارتفع لبنها، ولو اضطر شاعر فقال مكان ساحق جاز ، ومكان سحيق بعيد ، وقد قال لبيد حتى إذا يئست ، وأسحق حالق لم يُبله إرضاعها وفطامها 0
قال أبو بكر : لما يئست البقرة من ولدها أسحق ضرعها ، أي ذهب ما فيه من لبن والحالق الضرع الذي كاد يمتلئ يقول لما حزنت تركت الرعي حتى أسحق الضرع الذي كان حالقا 0 وانسحق الرجل انسحاقا إذا بعد عنك ، وقد سمت العرب مساحقا ، فأما إسحق فاسم أعجمي ، وإن كان لفظه لفظ العربية ، وتقول للرجل أبعده الله وأسحقه وبعد آله وسحقا، ونخلة سحوق وساحوق موضع ، ونخلة سحوق طويلة ، والجمع سُحُق ، وأسحق الثوب : إذا أخلق وثوب سحق والجمع سحوق ، ويوم سحوق يوم من أيامهم ، معروف 0
* والسقحة لغة يمانية وهي الصلع ، يقال رجل أسقح من قوم سُقح 0
* والقسح: اليبس ، قسح الشيء ، وأقسح و إذا اشتد نغط الرجل قيل قسح وأقسح ، ويقال إذا اشتد نغطه ذكر قاسح ، ورمح قاسح صلب شديد 0
* والمراد هنا مطلق الدلك 0
ـ فالسحاق والمساحقة لغة واصطلاحا : فعل النساء بعضهن ببعض وكذلك المجبوب بالمرأة يسمى سحاقا 0
الجانب التاريخي لموضوع السحاق :
وكما أن الزواج يقي الرجال من التورط في الزنا والشذوذ الجنسي – غالبا – فكذلك أنه أيضا يقي النساء من الفاحشة والشذوذ الجنسي والمساحقة – قسيمة اللواط في الرجال – وهما من أكبر الجرائم ، وكلتا الجريمتين قد ابتدعتا في وقت واحد ، ومكان واحد ، وأهل قرية واحدة وهم قوم لوط ، و يسمى اللواط في اصطلاح اليوم " الشذوذ الجنسي" يسمى قسيمة السحق " بالجنس الآخر " أو "الجنس الثالث "
والمعروف عند المؤرخين أن" الشذوذ الجنسي" من اللواط والسحق ابتدع عند الجنسين في وقت واحد ، فيقال أن السبب في إغراء قوم لوط بالشذوذ ، أنهم كانوا من أفضل خلق الله في الإيمان والصلاح ، فطمع الشيطان في غوايتهم وتضليلهم فلم يفلح فلم يجد إلا أن يفسد عليهم أعمالهم ، ويعبث في مصانعهم ومزارعهم فلما زاد عليهم جعلوا يرصدون هذا المفسد ، فتمثل لهم الشيطان في صورة غلام مليح ، بأنه هو الذي يفسد عليهم أعمالهم فاتفقوا على قتله ، وبيتوه عند رجل منهم ، ليُنظر بأي قتلة يقتلونه بها ، فجعل يتواغد ، ويتغنج للذي هو في داره ويكشف له عن محاسنه ويغريه ، لأن يصيب منه حتى مال له فأصاب منه ، فلذ وطاب له ذلك ووقع عليه مرة ثانية وثالثة فلما علم بتمكن حب اللواط من قلبه فر منه ولما أصبح لم يره ، جن جنونه في طلبه ولما طالبه الناس فيه ، لإعدامه ، أخذ يعتذر عنه بأنه لم يفعل مما نُسب إليه شيئا ثم وصف لهم ما كان له معه وأنه لا نظير له ، في اللذات علي الإطلاق ، وأن من عمله لا يصبر على تركه ، فاتفقوا كلهم على ممارسته واعتزلوا النساء ، وأقبلوا على الغلمان يغالون في أثمانهم ويتنافسون في اقتنائهم ودفع أعلى الأجور إليهم ، ولما رأى الشيطان أنه قد أحكم أمره في الرجال تمثل للنساء بصورة جارية مليحة حسناء هيفاء ، لأحد كبرائهم وأن زوجها قد اعتزلها ، واتخذ الغلمان عليها وحطم عود شبابها وزهرة حياتها ، فجعل النساء يتذمرن مثلها من هجر أزواجهن لهن ، وجعلت كل امرأة تظهر حسرتها ، وتشكو من عدم صبرها واحتمالها لما فاتها من حقها في الحياة ، فقالت الفتاة: فهلا نستغني عنهم كما استغنوا عنا ثم أغرتهن بأن تعمل المرأة بالمرأة مثلما يعمل الرجل بالغلام ، وابتدأت تساحق امرأة منهن فاستطبن ذلك وسكن ما يجدن من شبق وغلمة فاندفعن إليه واتفقن بالاستمرار و المداومة عليه 0
وذكر صاحب كتاب الجنس الثالث ص 30:
أن أول من علم الناس السحاق : هي الشاعرة الجميلة الإغريقية ( سافو ) ـ ومعنى سافو ـ الصوت النقي ، وكانت تسكن جزيرة لسيوس في بحر إيجة باليونان وكانت ذات جمال باهر وذكاء فني وشعر موهوب وقد عاشت بين الأعوام 560 ـ 630 قبل الميلاد 0 ولدت في أربسوس ، القرية الصغيرة على الجزيرة ، ومات أبوها وهي في التاسعة من العمر وأمها ما تزال جميلة جذابة وفي الخامسة عشر من عمرها ، تزوجت برجل وولدت له طفلة ، وفشلت في الحب مع زوجها حيث أصيب بالعُنة ، فلم يقدر أن يشبع غريزتها ، ولم تقدر هي الأخرى على كبت الغريزة وقهرها فنفرت من الرجال واتجهت نحو بنات جنسها من العذارى الحسان اللاتي يرددن معها الشعر ويغنين ويعزفن أحلى الألحان ويمارسن معها الحب فمارست معهن السحاق حتى عشقته وألفته معهن واستغنى به الكل عن الرجال 0 وفي آخر حياتها اشتركت في مشاكل الجزيرة لبسوس – السياسية - واضطرت للفرار إلى صقلية وماتت هناك وأُحرقت ونقل رمادها إلى بلدها - كما خُلد اسمها برسم صورتها على الآنية والنقود 0 وخلفت مجموعة قصائد شعرية في تسعة دواوين تضم(120) ألف بيت من الشعر ويتركز شعرها علي مدح السحاق ، ووصفه والشوق إليه ، وكيف كانت تمارسه مع عشيقتها المفضلة ( آتيس ) وبذلك سميت المساحقة ( سافوية ) نسبة إلي سافو وكان هذا الشعر كدعاية لانتشار السحاق من صقلية إلى فرنسا ، وإلى اليونان ، ولم يكن السحاق مقتصرا في ابتدائه وانتشاره على اليونان فقط بل امتد إلى بلدان أوروبا وروما ، فقد كانت في روما للنساء حمامات قد أُعدت لممارسة السحاق بين البنات والفتيات بكل أنواعه وأشكاله ، ويطلق على شهيرات في السحاق أمثال ( أغريبتا ) و( ياسا ) و( ترجينا ) 0
ـ وفي فرنسا: جمعية سرية تسمى بنات سافو تمارس السحاق في معبد ( فسنا ) وهي منتشرة في جميع أنحاء فرنسا ، وتضم الكثير من حسان النساء بين أعضائها ، وكل امرأة أحبت الالتحاق بالجمعية لممارسة السحاق ، لم تقبل إلا بعد اختبارها ، بأن تتعرى أمام عضوات الجمعية للتدقيق في محاسنها ومدى صلاحيتها وإثارتها للشهوة 0
ـ ثم ذكر أن في مدن الشرق كالصين والهند كثيرا من بنات ( سافو ) ثم ذكر أنواع السحاق ، وأشكاله مما لا يجوز ذكره ، ولا يحل نقله، ولا مشاهدة صوره 0
انتشار السحاق عند العرب :
ذكر أبو القاسم حسين بن محمد الراغب الأصبهاني في المحاضرات أن أول من سنت السحق عند العرب : نساء قوم لوط لما شاع بين رجالهن إتيان الذكور وهجرهم النساء ، فلما اشتدت شهوتهن أخذن يتضاربن بالأرداف فوجدن لذة ، في ذلك ثم ألصقن الردف بالشراح فكانت أكثر لذة ، ثم دلكن الشراح بالآخر ، فتصدم النواة بالنواة ، والهنات بالهنات ، فتنزلان الماء ولما أهلك الله قوم لوط الرجال والنساء انقطع اللواط والسحاق ، حتى جاءت رقاش بنت الحسن اليمانية مرة لزيارة هند بنت عامر بن صعصعة زوجة النعمان بن المنذر ملك الحيرة ، وافدة عليها فأنزلتها عندها وكانت ذات حسن ونضارة فشغفت بها وكان النعمان يغزو فيغيب عن امرأته ، فتكون هي ورقاش على فراشه ، فربما التصق جسداهما ، فوجدتا لذة لطول العزوبة حتى استدلتا على طريق المساحقة ، فما زالت رقاش ، تزين لهند وقالت إن في اجتماعنا أمنا من الفضيحة ، وإدراك الشهوة ، فاجتمعتا واستمر بهما ذلك حتى أصبحن كزوج وزوجة وبلغ من شغف كل واحدة بالأخرى أنه لما ماتت ابنة الحسن اعتكفت امرأة النعمان على قبرها واتخذت الدير المعروف بدير هند في طريق الكوفة 0
وفيها يقول الفرزدق مخاطبا جرير بن عطية يهجوه :
وفيت بعهد كان منك تكرما
كما لابنة الحسن اليماني وفت هند
أن امرأة النعمان هذه ( المتجردة ) هكذا تسمى ، وكانت تحت أبيه المنذر بن الأسود بن ماء السماء ثم ورثها ابنه النعمان بعد موت أبيه على عادة العرب – في نكاح نساء الآباء بعد موتهم وكان النعمان يجلسها أحيانا بين نديميه النابغة الذبياني والمنخل اليشكري ، فشغفت بالمنخل وأحبته وأحبها وطلب النعمان من النابغة أن يصفها في شعره وصفا فائقا يشمل كل محاسنها، فأجابه لذلك فرآها يوما تغتسل في البستان وقد خرجت من الماء وقد سقط نصيفها فاستترت بيديها فأعجبه ذلك منها ، وأنشأ فيها قصيدته التي أولها :
من آل مية رائح أو مغتدي
عجلان زاد غير مزود
فلما قرأها على النعمان أُعجب بها وأمر له بجائزة وأموال فحسده عليها المنخل اليشكري وقال : أبيت اللعن هذا وصف معاين وأغرى النعمان بقتله ففر بدمه وهرب ، واتفق أن النعمان رجع من الصيد مرة ودخل قصره بغتة فوجد المنخل مع زوجته المتجردة وقد لبست........ فضرب عنقه وهكذا من حفر حفرة لأخيه...، وعندما قتل الملك كسرى النعمان بن المنذر وفرت أسرته وبناته وظلت تستجير بأحياء العرب ، فلم يجيروهم حتى بعد نحو ثلاثين سنة آوت الحرقاء إلى دير هند الذي بنته المتجردة للنياحة على عشيقتها رقاش وقد شاخت وعميت 0
ـ وفي رواية تاريخية أخرى: أن أصل السحاق في النساء كان من بنت من بنات إبليس تسمى لاقيس تمثلت في بعض الشعوب في زي امرأة جميلة ، وأستهوت النساء إليها ، لجمالها، فامتزجت لهن في اليقظة والمنام حتى دلتهن على هذه الفاحشة ، فاستطابت لهن ، وأحببنها وأصفقن عليها ، وهو ما رواه في الوسائل 14 /162 عن الكليني بسنده عن يعقوب بن جعفر قال: سأل رجل أبا عبد الله أو أبا إبراهيم (ع ) عن المرأة تساحق المرأة ، فقال: هو والله الزنا الأكبر ، قاتل الله لاقيس بنت إبليس ماذا جاءت به فقال الرجل : هذا ما جاء به أهل العراق فقال : والله لقد كان في عهد رسول الله ، قبل أن يكون العراق وفيهن قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم – لعن الله المشبهات بالرجال من النساء وفي حديث آخر منه ( ع ) أن أصل ذلك من أصحاب الرس كانوا يعبدون شجرة من الصنوبر وكان لهم إليها في كل سنة عيد كبير يجتمعون إليها سبعة أيام في اللهو والغناء والفجور فإذا شربوا وثملوا وقع الرجال على الغلمان والنساء على الفتيات 0 وقصتهم مفصلة في فوائد المرجان في الأعياد التي كانت لأهل الجاهلية ففي الوسائل 14/ 262 عن علي بن إبراهيم بسنده عن محمد بن أبي حمزة وهشام وحفص عن أبي عبد الله ( ع ) أن أمرأة سألته عن السحاق فقال ( ع ) : حد المساحقة حد الزنا ، فقالت المرأة : ما ذكر الله ذلك في القرآن فقال : بلى هن أصحاب الرس ، وفي البخاري 79/70/عن علي بن إبراهيم في تفسيره بسنده عن جميل أن امرأة مع مولاة لها دخلت على الصادق(ع ) فقالت : ما تقول في اللواتي مع اللواتي ؟ قال: هن في النار ... فقالت ليس هذا في كتاب الله!
قال بلى قوله تعالى : { وعاد أو ثمود وأصحاب الرس وقرونا بين ذلك كثيرا}الفرقان آية 28
الحكم الشرعي عند الحنابلة :
في المعني : إذا تساحقت امرأتان فلم ينزلا فلا شيء عليهما ، وإن أنزلتا فسد صومهما كحكم المجامع دون الفرج إذا أنزل أولا يلزمهما كفارة بحال؟ فيه وجهان: مبنيان على أن الجماع من المرأة دون الفرج هل يوجب الكفارة؟ على روايتين وأصلح الوجهين أنهما لا كفارة عليهما لأن ذلك ليس بمنصوص عليه ولا في معنى المنصوص عليه فيبقى على الأصل 0
وفي الشرح الكبير: فإن تساحقت امرأتان فسد صومهما إذا أنزلتا ، فإن أنزلت إحداهما فسد صومها وحدها دون الأخرى ، وهل يكون حكمها حكم المجامع دون الفرج إذا أنزل أولا يلزمها كفارة بحال فيه وجهان والصحيح أنه لا كفارة عليهما . وفي المغني : وإن تدالكت امرأتين فهما زانيتان ملعونتان ، لما روي عن النبي صلي الله عليه وسلم أنه قال : ( إذا أتت المرأة المرأة فهما زانيتان ولاحد عليهما لأنه لا يتضمن إيلاجا فأشبه المباشرة دون الفرج وعليهما التعزير لأنه زنا لاحد فيه، فأشبه مباشرة الرجل المرأة من غير جماع 0 ولو باشر الرجل المرأة فاستمتع بها فيما دون الفرج فلا حد عليه لما روي أن رجلا أتى النبي – صلى الله عليه وسلم، فقال يا رسول الله إني لقيت امرأة فأصبت منها كل شيء إلا الجماع ، فأنزل الله تعالى: { أقم الصلاة } ، الآية 2 فقال الرجل : إلى هذه الآية ؟ فقال لمن عمل بها من أمتي 0 رواه النسائي 0 ولو وُجد رجل مع امرأة يقبل كل منهما صاحبه ولم يعلم هل وطأها أو لا فلا حد عليهما ، فإن قالا نحن زوجان واتفقوا على ذلك فالقول قولهما، وبه قال الحاكم وحماد والشافعي وأصحاب الرأي ، وإن شهد عليهما بالزنا فقالا نحن زوجان فعليهما الحد إن لم تكن بنية النكاح ، وبه قال أبو ثور وابن المنذر ، لأن الشهادة بالزنا تنفى كونهما زوجين فلا تبطل بمجرد قولهما، ويحتمل أن يسقط الحد إذا لم يعلم أنها أجنبية عنه ، لأن ما ادعياه محتمل فيكون ذلك شبهة ، كما لو شهد عليه بالسرقة فادعى أن المسروق ملكه . وفي الشرح الكبير ( وإن أتت المرأة المرأة فلا حد عليهما ( و إذا تدالكت امرأتان فهما ملعونتان لما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم – أنه قال : ( إذا أتت المرأة المرأة فهما زانيتان ) ولا حد عليهما لأنه لا يتضمن إيلاجا، فأشبه المباشرة دون الفرج وعليهما التعزير، لأنه زنا لا حد فيه ، فأشبه مباشرة الرجل المرأة من غير جماع واتفق عليه الحكم وحمادة والشافعي وأصحاب الرأي 0
رأي المذهب الشافعي : مسألة: إذا أتت المرأة ، المرأة فلا غسل ما لم تنزل ، وهذا وإن كان ظاهرا فقد ذكره الدارمي وغيره ، قد يخفى فتنبهوا عليه ، وقد قال الشافعي في الأم والأصحاب : لو أولج ذكره في فم المرأة وأذنها وإبطها وبين إليتها ولم ينزل فلا غسل ونقل فيه بن جرير الإجماع 0
فرع: المفاخذات ومقدمات اللواط ، وإتيان المرأة ، المرأة لا حد فيها ولو وجدنا رجلا مع امرأة تحت لحاف ، ولم يعرف غير ذلك ، فلا نحدهما أو يجب التعزير في هذه الصور، ولو وجدنا بامرأة خلية حبلا ، أو ولدت وأنكرت الزنا فلا حد 0
ويأتي المذهب الحنفي والمالكي كذلك: فالمراد بالسحاق عندهم هو أن تفعل المرأة بالمرأة مثل صورة ما يفعل بها الرجل ولا شك أن من تفعل هذه الفعلة ملعونة عند الله عز وجل فإن ذلك مخالفة لسنن الفطرة التي أرادها الله لمخلوقاته 0 والسحاق يسمى زنا مجازا وفي سنن البيهقي عن أبي موسى قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إذا أتى الرجل الرجل فهما زانيان ، وإذا أتت المرأة المرأة فهما زانيتان ) 0
ـ والعلماء اتفقوا فيما أعلم – على أنه ليس في هذه الجريمة الشنيعة إلا التعزير0 والتعزير هذه : عقوبة متروك تقديرها للإمام فإن رأى مجرد الجلد رادعا ، أو القتل ، أو الرمي من شاهق فله الاختيار، أو حتى مجرد السب 0 فالتغرير عقوبة متدرجة من الزجر الخفيف إلى الثقيل 0

ضيف الله مهدي
03 -12- 2006, 11:49 PM
اخي ضيف الله مهدي تحيه عطره

اخي العزيز عندي مشكله ارجو ان تحلها لي وكيف اتخلص منها

المشكله هي اني اذ طلب مني من احد الاصدقاء شي سرعان ما احاول

تنفيذ طلبه وعندما احتاج منه الى شي لا اسططيع طلبه

مثلا لو طلب مني احد اصدقائي مبلغ من المال اذ كان معي اعطيته

دون تردد وان لم يكن معي حاولت جاهد حتى لو كلفني التسلف له لتنفيذ طلبه

وعندما احتاج له لا استطيع طلبه مع اني اجد فيه عدم الاهتمام لرد ما طلبه مني

وايضا لا التمس منه العذر ويبقى فتره طويله لا اطلبه 0000

لديه كثير من الاصدقاء الذين اقترضو مني مبالغ كثيره

من زمن طويل ولا الاحض منهم اي كلام عن الموضوع ابدا

وما زلت متردد في طلبهم0000

الحل :
أخي الفاضل 00 تحياتي العطرة لك
بودي قبل ما أرد على سؤالك أن توضح لي ما يلي :
ـ عمرك 0
ـ ترتيبك بين أفراد أسرتك 0
ـ الوضع الاجتماعي 0
أرسل لي هذا على الخاص ، إذا ما تريد تكشف للآخرين شخصيتك 00 وسأرد عليك 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
06 -12- 2006, 04:22 PM
اخي ضيف الله مهدي تحيه عطره
اخي العزيز عندي مشكله ارجو ان تحلها لي وكيف اتخلص منها المشكله هي اني اذ طلب مني من احد الاصدقاء شي سرعان ما احاول تنفيذ طلبه وعندما احتاج منه الى شي لا اسططيع طلبه مثلا لو طلب مني احد اصدقائي مبلغ من المال اذ كان معي اعطيته دون تردد وان لم يكن معي حاولت جاهد حتى لو كلفني التسلف له لتنفيذ طلبه
وعندما احتاج له لا استطيع طلبه مع اني اجد فيه عدم الاهتمام لرد ما طلبه مني وايضا لا التمس منه العذر ويبقى فتره طويله لا اطلبه 0000 لديه كثير من الاصدقاء الذين اقترضو مني مبالغ كثيره من زمن طويل ولا الاحض منهم اي كلام عن الموضوع ابدا وما زلت متردد في طلبهم0000
شكرا لك اخي ضيف الله مهدي
عمري 30 سنه
ترتيبي بين افراد العائله الوسط 0 وضعي متزوج وعندي ولدين وبنت امي وابي عايشين ولله الحمد صدقني ليس مدح في نفسي اني اجد التقدير ولاحترام من جميع من اعرفهم من صغير وكبير من غني وفقير0000 حتى اني اجد من اناس يمكن ان ياذو اي شخص بمعنى الكلمه اصحاب مشاكل يمكن يصدر منهم عدم احترام اي شخص كان واجد منهم التقدير والاحترام كل ما قلت عن نفسي الحقيقه من غير زياده ارجو الرد في اقرب فرصه لك00 دمت بصحه وعافيه 0
أخي الكريم :

فيك خصلتين جميلتين ، من أجمل وأفل ما أتصف به البشر 00 الكرم والإيثار 0
فأنت كريم ولا ترد سائلا 00 وتؤثر على نفسك غيرك ، وتعطيه وإن لم تجد تتسلف 0
والله فيك ها الجمال شيء ممتاز ويتمنى ها الكثير ، فالبخل والأنانية مذ مومان ولا يحبهما الله ولا الناس 0
وأعتقد لمعرفة أصدقائك بما فيك من خصال جميلة كثروا من الطلبات لمعرفتهم أنك لا ترد سائلا ، ثم لما تمتاز به من أخلاق لا تطلب حقك 0 وهم أنذال لا يردون إليك حقك ، ولا يتجملون منك كما تجملت منهم 0
أنت بإمكانك أن تتعلم لا ، ولا تعطي أي شخص حاول الاعتذار ، أوحى لنفسك بأنك ستعتذر من أي شخص يطلب منك شيء ، واطلب حقك من عند الناس ، فليس عليك ذنب وليس عليك حرج 00 إنما إذا استمريت على ما أنت فيه فأنت الكاسب وأنت الرابح ، فالله يحب عبده الذي يفرج عن الآخرين ، ويحب الكريم ، ويحب الذي يعطي ولا يأخذ ، ويحب الذي يقرض عباده قرضا حسنا ، ويصبر عليهم أثناء الوفاء والرد 0 وأنت اختار الذي تريد 0 وإن كنت أنا أفضل أن تبقى على خصالك الجميلة 00 فقط تتحرص على حقك وتعتذر عذرا جميلا من الطالبين 0 وعود نفسك على هذا ستجد نفسك قد اكتسبت هذه الخصال 0 وأعتقد أنك اكتسبت هذه الخصال من أمك ، لأن الأم الكريمة تورث عيالها الصفات هذه الجميلة ، وكذلك الآباء 00 وأيضا تربيت على العطاء دون الأخذ 0 تعود حتى تتعود 0

ضيف الله مهدي
06 -12- 2006, 04:25 PM
[QUOTE=ضيف الله مهدي]اخي ضيف الله مهدي تحيه عطره
اخي العزيز عندي مشكله ارجو ان تحلها لي وكيف اتخلص منها المشكله هي اني اذ طلب مني من احد الاصدقاء شي سرعان ما احاول تنفيذ طلبه وعندما احتاج منه الى شي لا اسططيع طلبه مثلا لو طلب مني احد اصدقائي مبلغ من المال اذ كان معي اعطيته دون تردد وان لم يكن معي حاولت جاهد حتى لو كلفني التسلف له لتنفيذ طلبه
وعندما احتاج له لا استطيع طلبه مع اني اجد فيه عدم الاهتمام لرد ما طلبه مني وايضا لا التمس منه العذر ويبقى فتره طويله لا اطلبه 0000 لديه كثير من الاصدقاء الذين اقترضو مني مبالغ كثيره من زمن طويل ولا الاحض منهم اي كلام عن الموضوع ابدا وما زلت متردد في طلبهم0000
شكرا لك اخي ضيف الله مهدي
عمري 30 سنه
ترتيبي بين افراد العائله الوسط 0 وضعي متزوج وعندي ولدين وبنت امي وابي عايشين ولله الحمد صدقني ليس مدح في نفسي اني اجد التقدير ولاحترام من جميع من اعرفهم من صغير وكبير من غني وفقير0000 حتى اني اجد من اناس يمكن ان ياذو اي شخص بمعنى الكلمه اصحاب مشاكل يمكن يصدر منهم عدم احترام اي شخص كان واجد منهم التقدير والاحترام كل ما قلت عن نفسي الحقيقه من غير زياده ارجو الرد في اقرب فرصه لك00 دمت بصحه وعافيه 0
أخي الكريم :

فيك خصلتين جميلتين ، من أجمل وأفضل ما أتصف به البشر 00 الكرم والإيثار 0
فأنت كريم ولا ترد سائلا 00 وتؤثر على نفسك غيرك ، وتعطيه وإن لم تجد تتسلف 0
والله فيك ها الجمال شيء ممتاز ويتمنى ها الكثير ، فالبخل والأنانية مذ مومان ولا يحبهما الله ولا الناس 0
وأعتقد لمعرفة أصدقائك بما فيك من خصال جميلة كثروا من الطلبات لمعرفتهم أنك لا ترد سائلا ، ثم لما تمتاز به من أخلاق لا تطلب حقك 0 وهم أنذال لا يردون إليك حقك ، ولا يتجملون منك كما تجملت منهم 0
أنت بإمكانك أن تتعلم لا ، ولا تعطي أي شخص حاول الاعتذار ، أوحى لنفسك بأنك ستعتذر من أي شخص يطلب منك شيء ، واطلب حقك من عند الناس ، فليس عليك ذنب وليس عليك حرج 00 إنما إذا استمريت على ما أنت فيه فأنت الكاسب وأنت الرابح ، فالله يحب عبده الذي يفرج عن الآخرين ، ويحب الكريم ، ويحب الذي يعطي ولا يأخذ ، ويحب الذي يقرض عباده قرضا حسنا ، ويصبر عليهم أثناء الوفاء والرد 0 وأنت اختار الذي تريد 0 وإن كنت أنا أفضل أن تبقى على خصالك الجميلة 00 فقط تتحرص على حقك وتعتذر عذرا جميلا من الطالبين 0 وعود نفسك على هذا ستجد نفسك قد اكتسبت هذه الخصال 0 وأعتقد أنك اكتسبت هذه الخصال من أمك ، لأن الأم الكريمة تورث عيالها الصفات هذه الجميلة ، وكذلك الآباء 00 وأيضا تربيت على العطاء دون الأخذ 0 تعود حتى تتعود

ضيف الله مهدي
14 -12- 2006, 05:11 AM
أم ذكرى من المنطقة الشرقية ، أرسلت تقول : إنها لم ترزق إلا بإبنة وحيدة ، وهي تسأل : هل أصبت بمرض منعني من الإنجاب ، أو لماذا حدث لي هذا ؟ إلى آخر ، إلى آخر ما ذكرت 0
الأخت أم ذكرى الله سبحانه وتعالى ،عالم الغيب والشهادة العليم الخبير 00يعلم ما في نفوس عباده ويعلم ما ينفعهم وما يضرهم ، وهو سبحانه العادل الذي أقام السماوات والأرض على العدل الذي حرم الظلم على نفسه وجعله بين عباده محرما 00فهو سبحانه وتعالى حينما يعطي فلعطائه حكمة وحين يأخذ فلأخذه حكمة وحين يمنع فلمنعه حكمة ،وهو العادل سبحانه فاذا منع عبدا من عباده شيئا ما فليس ذلا لعبده أو جعله محل استهتار واحتقار وسخرية الآخرين ،وليرى مدى صبر عبده ومدى رضاه بما قسمه الله له وايمانه بقضائه وقدره 00وهو سبحانه يجازي عباده على ما يعايشونه وما يفتقدونه وما لايحصلون عليه وما تحبه نفوسهم ولا يتوفر لهم ،اذا صبروا وآمنوا ورضوا 00ومن رضي بما قسم الله له فله الرضا ومن سخط فله السخط 0ولهذا أعطى أناسا الأموال ورزق آخرين بالأبناء ذكورا واناثا وآخرين لم يرزقهم الا الذكور وآخرين الاناث وآخرين حرمهم الذرّية وآخرين بعدما رزقهم بالذريّة توفاهم وكل ذلك فيه حكمة وأيضا فيه خير للمؤمنين 0وفي سورة الكهف ذكر الله سبحانه قصة موسى عليه الصلاة والسلام مع العبد الصالح (الخضر) عليه السلام حينما أصطحبا ، وأشترط الخضر على موسى عدم السؤال أو المناقشة في أي أمر أو فعل يفعله حتى يحدث له منه ذكرا 00وفعل الخضر أفعالا لم يستطع موسى علية الصلاة والسلام الصبرعليها والسكوت ، ومن ضمن تلك الأفعال أنه قتل غلاما في عمر الزهور ،وحينها قال له موسى : (( أقتلت نفسا زكية بغير نفس لقد جئت شيئا نكرا )) وعندما فسر الخضر عليه السلام لموسى أفعاله التي لم يصبر على السكوت عليها 00قال عن الغلام : (( وأما الغلام فكان أبواه مؤمنين فخشينا أن يرهقهما طغيانا وكفرا () فأردنا أن يبدلهما ربهما خيرا منه زكاة وأقرب رحما )) فرأفة من الله سبحانه بعبديه الأب والأم توفى ابنهما وفلذة كبدهما ، وهو سبحانه يعلم مدى حب الأبوين لهذا الابن ،وهو سبحانه يعلم أن هذا الابن سيكون سببا في أن يقع الأب والأم في الطغيان والكفر وارتكاب المعاصي ،فتوفاه سبحانه وأبدلهما بطفل خيرا منه 00فقبض أرواح الأبناء ومنع الذرية عن آخرين ووهبه لآخرين الأبناء وجعل آخرين لاينجبون كله رأفة ورحمة بعباده ولتتم رحمته وغفرانه لهم وادخالهم في نعيمه سبحانه0ولهذا يجب أن لايغضب أو يتذمر أو يسخط كل من أبتلي أو منع أو أخذ منه شيئا ما 00والجزاء الأوفى سيكون عنده سبحانه وتعالى 0
والأخت أم ذكرى حينما لم يرزقها الله الا بابنة واحدة فقط ولن تنجب غيرها فلحكمة يعلمها هو سبحانه وسوف يجازيها على صبرها ورضاها بما أعطاها وبما أخذه منها 0فعليها الرضا والصبر والقبول بنفس راضية مطمئنة لتنال الأجر والثواب العظيم عنده سبحانه وتعالى هذا فيما يخص مرضها وعدم انجابها الا طفلة واحدة ثم كان المرض سببا في عدم الانجاب مرة ثانية00وأما فيما يتعلق بزوجها ورغبته في الزواج بأخرى لينجب الأبناء ، فان الله سبحانه وتعالى قد أعطى الرجال المجال والفرصة في الزواج بواحدة أو اثنتين أو ثلاث أو أربع ،بل وحثهم عليه وألزمهم بالعدل بين النساء نظير هذه الفرصة ، وأما من خاف أن لا يعدل بين نسائه فله الزواج بواحدة فقط ،وقد توعد سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم الأزواج المعددين الذين لايعدلون بين أزواجهم أن يبعثهم الله يوم القيامة وشق الواحد منهم مائل ويكون معروفا لدى أهل الموقف والمحشر بميله وتفضيله زوجة على أخرى وعدم العدل بينهما 00ولهذا فلا يحق لك أن تمنعي زوجك من الزواج بأخرى ما دام قادر على الانفاق والعدل خاصة وأنه يوجد ما يدعوه لذلك ،وحتى لو كنت سليمة وتستطيعين الانجاب فلا يحق لك منعه من ذلك وهو قادرعلى الانفاق واقامة العدل 0 فعليك الرضا والقبول بماكتبه الله وقسمه لك 00وعليك البقاء مع زوجك والمكوث في بيتك ولا تطلبي الطلاق ،وعليك أن تعامليه المعاملة الطيبة الحسنة التي ستجعلك قريبة من قلبه ،وهو لابد أنه يعرف ما يحزنك وما تشعرين به من ألم نفسي وجسدي فسيرتقي في تعامله معك وسيضاعف من احسانه اليك ومعاشرتك العشرة الجميلة الحسنة 0ولأن تبقى المرأة في عصمة رجل أفضل من أن تعيش مطلقة أو عانس ، وليعلم الجميع أن الله سبحانه وتعالى لايظلم مثقال ذرة 0 آمل أن يكون هذا الذي ذكرته هو البلسم الشافي لجراحك وآلامك وأحزانك وقبولك ورضاك بما كتبه الله ،متمنيا لك الصحة والعافية والسعادة الدائمة في الحياة الدنيا وفي الآخرة 0

ابو احمد المدبش
19 -02- 2007, 07:41 PM
كيف اطلب من استشاره كيف كيف كيف كيف كيف

ضيف الله مهدي
21 -02- 2007, 12:03 AM
أخي الفاضل / أحمد المدبش
اذكر المشكلة التي تعاني منها هنا 00
وبعد ما أقرأها أنا أقدم لك الحلول 00 كما أسمح لجميع الأخوة من عنده حل مناسب أن يقدمه لأي مشكلة تطرح
شكرا جزيلا لك 0

ضيف الله مهدي
26 -02- 2007, 01:13 AM
السلام عليكم


مساء الخير اخوي ضيف الله


ابي منك إستشارة الله لا يهينك


الموضوع ..

أني كنت معجب بفتاه وكنت اتمناها زوجه لي بعدما سمعت عنها من اهلي وعن اخلاقها وعلمها ودينها

انا عمري الحين21 سنه وباقي ادرس علشان كذا اجلت فكرة الزواج بس الحين سمعت ان البنت انخطبت فصرت الوم نفسي لأني ما قلت لأهلي


ودايم افكر فيها والوم نفسي


ابي اعرف كيف ممكن اني أغير من حالتي النفسيه هذي ولا اندم على اللي فات



والمعذرة على صيغة السؤال بس إذا تبي تنزله في منتدى التنميه تقدر تشوف له صيغه احلى من كذا


ويعطيك الف عافيه

ضيف الله مهدي
26 -02- 2007, 01:15 AM
الحل :
أخي الفاضل : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد :
شكرا جزيلا لك على ثقتك في 0
أما سؤالك فواضح ولا يحتاج لإعادة صياغة 00
الزواج سنة في الحياة ومطلب إلهي حث عليه ديننا الإسلامي الحنيف ، وهو من هدي وسنن الأنبياء والرسل عليهم الصلاة والسلام ، لأن فيه من الفوائد الشيء الكثير ووقاية وعلاج ، وفيه استمرار للجنس البشري ، فالله سبحانه وتعالى خلق آدم عليه الصلاة والسلام وأخبر أنه سيجعله خليفة في الأرض ، ولن تستمر هذه إلا بالتزاوج واستمرار الجنس البشري 0 والشرع قد ضبطه ورتبه وأسماه بالميثاق الغليظ 00 فمن لا يستطيع الزواج لأي سبب فلا يتزوج
و يقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم : ( يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء ) وفي بعض الروايات فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج يعني الزواج 0 والباءة تتمثل في ثلاثة أمور ، وهي :
1ـ القدرة المالية ، حيث يستطيع دفع المهر والصرف على الأسرة وفتح بيت وجميع التكاليف 0 2ـ القدرة النفسية ، حيث يستطيع فتح بيت وتكوين أسرة ورعايتها وحمايتها والتصرف السليم تجاهها وتحمل الطوارئ التي تطرأ 0
3ـ القدرة الجنسية والجسمية حيث يستطيع الزوج القيام بمهامه تجاه زوجته وإشباع غرائزها 0 فإذا توافرت جميع تلك الأمور من الباءة فتأخير الشخص زواجه غير مناسب وغير جيد وربما يؤدي تأخيره للزواج إلى أمر لا تحمد عقباه وربما يدخل في أمور تضره هو 0 أما إذا توفر الأمر الأول ولم يتوفر الأمر الثاني والثالث فالأفضل له ألا يتزوج 0 وإن توفر الأمران الثاني والثالث ولم يتحقق الأمر الأول فعليه بالصبر والصوم حتى يحصل على المال ثم يتزوج 0 ولعل مما يؤخر زواج الشباب عدة أمور ومنها : غلاء المهور وكثرة تكاليف الزواج وعدم توفر المال 0 فالكثير من الشباب يتخرجون في الجامعات ثم لا يحصلون على وظائف فيتأخر زواجه ، أو يجد وظيفة ولكن الراتب قليل لا يفي بمستلزمات ومطالب الزواج وبذلك يتأخر زواجه 0 والقليل جدا من يتأخر زواجه بسبب أنه يريد أن يبقى حرا طليقا ولا يربط نفسه بزوجة وأسرة ويريد أن يشبع رغباته بالسفريات والسياحة وغير ذلك 0 وللزواج المبكر فوائد كثيرة دينية وصحية ونفسية ، وإذا رزقه الله بأبناء ففي يوم من الأيام سيشاهد ابنه البكر وسنه قريبا من سنه وكأنه أخ له وليس ابنا وفي هذا راحة نفسية ونعمة وفضل 0
وبما أنك لا زلت طالبا ، ولا يتوفر لديك المطلب الأول من الباءة فهذا يسقط عنك مؤقتا حتى يتوفر لك المال ، فأنت تعرف مطالب العصر الحديث وكون المال عصب الحياة وبالذات الحياة الزوجية 00 لهذا كان تصرفك سليما 0 فمن الخطأ أن تشغل نفسك بالشواغل والهموم وأنت ما زلت طالبا ، وفي سن صغيرة تعتبر بالنسبة للزواج 00 فأن تحجز البنت حتى تتخرج وتتعين وتتوفر لديك المادة أمر غير محبب ، والبنت تختلف عن الشاب ، فقد تكون في نفس سنك أو أقل وهي مؤهلة للزواج 00 وعلى العموم ، فعليك أن تفكر وتعمل الآتي :
1ـ أن تؤمن إيمانا كاملا وتاما ، أن الأعمار والأرزاق بيد الله سبحانه وتعالى 0 وأن الله قد كتب لك رزقك وعمرك 00 وأن ما أصابك لم يكن لخطئك ، وما أخطأك لم يكن ليصيبك 0
2ـ لو أن تلك الفتاة من نصيبك ، وأن الله سبحانه وتعالى قد كتبها في علمه أنها من نصيبك ، فلن تذهب لأحد غيرك مهما كان 0 ولكن الله قد كتبها لغيرك 00 ولهذا ارض بما كتبه وقسمه الله لك0
3ـ لا تلوم نفسك مطلقا ، فالندم سوف يتعبك ، ولن ينفعك ، وسيؤثر على صحتك النفسية والجسمية 0
4ـ اهتم بدراستك وصحتك ، وركز جل اهتمامك على ذلك 0
5ـ حافظ على عبادتك وصلاتك ، وأكثر من الاستغفار ، ومن الدعاء بأن يلهمك الله الصبر ، وأن تنساها 0
6ـ لا تفكر فيها مطلقا 00 وردد بينك وبين نفسك أنك نسيتها ولا تفكر فيها ، وخاصة عندما تريد النوم ، بعد أن تأخذ نفسا عميقا تقول لنفسك : أنا نسيت فلانة ولا أفكر فيها ، ولا تقل سوف أنساها0 وراجع موضوع لي هنا منشور بعنوان البرمجة اللغوية العصبية 0
7ـ ادع لها بأن يوفقها الله وأن تكون سعيدة مع زوجها 0
8ـ خاطب نفسك باستمرار بأنها ليست من نصيبك 0 وأن ذلك حدث لأنها بالفعل ليست من نصيبك ، وأنك يمكن لو ارتبط بها ، يمكن تعيش حياتك غير سعيد 0
9ـ فكر بالمستقبل الجميل ، وأنك ستجد فتاة أخرى تتفوق عليها في الكثير من الخصال والصفات والجمال 0
10ـ خاطب نفسك بأنك ذو إرادة قوية ، وأنك لن تعيش أسيرا لرغبة وحلم كنت ترغب تحقيقه فلم يتحقق 0
إن تطبيقك لما قلته لك سيساعدك كثيرا وستنساها ، والأيام كفيلة بأن تنسيك إياها 0
تمنياتي لك بالسعادة والصحة والعافية 0

حواء
03 -03- 2007, 07:04 PM
http://www.samtah.net/vb/msaracss/wrod/wd03.gif

بارك الله فيك اخي وجعل ماتقوم به في ميزان اعمالك باذن الله

http://www.samtah.net/vb/msaracss/wrod/wd03.gif

ضيف الله مهدي
16 -03- 2007, 12:11 AM
شكرا جزيلا لك أخت / حواء 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
16 -03- 2007, 12:14 AM
عزيزي الدكتور: انا عندي ولد عمره 7 سنوات 0000تمام في كل شي وشاطر في المدرسة بس مشكلته انه عنده( رهاب) اذا صح التعبير من الرجال وحتى الاولاد الاكبر سنا منه يعني بمجرد مايرفع الشخص صوته عليه حبة حتى لو مجرد عتاب بسيط يبدا يتغير وجهه ويبكي
معلمه في المدرسة شكى لابوه من النقطة هذي وقال ان يتعامل معاه بحرص شديد 000 بصراحة شكله يصير مثير جدا للشفقة حتى ابوه نفسه صار يراعيه مرة لمن يبغى يؤنبه على خطأ ارتكبه والاولاد الي في عمر ال12 و13 سنة لما عرفوا حساسيته هذي صاروا يتلاعبون به عشان يتضاحكون عل شكله المحزن (يعني ينفخون عليه عشان يبكي)
وعلى فكرة ابوه من النوع اللي يحب يتهدد بعقابات مخيفة ماادري اذا هذا اللي اثر على شخصيته00 علما بان ابوه تقريبا عمره ماضربه
ابغى اعرف كبف اعدل شخصيته وتصير قويييييية ولكم شكري

ضيف الله مهدي
16 -03- 2007, 12:16 AM
أختي الفاضلة : شكرا لك ، وإليك هذه المعلومة عن الرهاب الاجتماعي 0

• الرهاب أو الخوف المرضي Phobia :
تعد أمراض الرهاب ( بشكل عام ) أوسع الأمراض النفسية انتشارا فقد أشارت بعض الدراسات أن نسبة انتشارها قد تصل إلى 25% من الناس 0 ولها أشكال متعددة ودرجات متفاوتة في الشدة ولكنها تشترك في عنصر الخوف الزائد والغير مبرر من شيء ما0 تؤدي أمراض الرهاب خاصة إذا لم تعالج لمضاعفات كالاكتئاب والعزلة وإدمان الخمور والمخدرات ، وتعتبر من الأمراض النفسية المسببة للإعاقة وظيفيا ومهنيا وعلى مستوى المسئولية العائلية 0 ويعتبر الرهاب من الأمراض العصابية ، والتي يدخلها الأطباء النفسيون الأمريكان في قائمة أمراض القلق جنبا إلى جنب مع الوساوس 0
والخوف هو : استجابة انفعالية لمثير واقعي خارجي يستدعي مثل هذه الاستجابة 0 كالخوف من حيوان مفترس ، أو خوف الأم على طفلها حين مرضه بمرض عضال 0 وهذا الخوف وسيلة دفاع يدفع الفرد لتجنب المؤثر ، والدفاع عن النفس ، واتخاذ أساليب التكيف المناسبة لتحقيق التوازن والعودة إلى الحالة السوية ، فهو خائف شائع وغالب ، ويتناسب مع شدة المؤثر والموقف ، إلا أن الخوف قد يتطور متجها بصاحبه إلى الاضطراب محدثة ما يُسمى الرهاب أو الخوف المرضي العصابي 0
• تعريف الرهاب :
يعتبر الرهاب خوف مستمر وشديد من موقف أو شيء لا يشكل خطرا فعليا حقيقيا على الشخص ، كالخوف من الأماكن المرتفعة والمكشوفة أو الخوف من الأماكن المغلقة ، والخوف من الظلام أو الحيوانات 0
إننا جميعا نخاف تلك الأشياء إذا بلغت حدا معينا أو تجاوزته بحيث تشكل تهديدا فعليا لنا 0 أما الرهابي فهو يخافها وهي لا تستدعي الخوف ولا تشكل خطرا عليه ، ولكنه يدركها كذلك ، ولا يستطيع التخلص من خوفه هذا 0
فالرهاب هو : خوف غير منطقي ولا معقول من موقف أو شيء لا يستدعي هذه الدرجة من الخوف مع محاولة المريض تجنب هذا الموقف بسرعة 0 ويسمى هذا الموقف بالمثير الرهابي Phonic Stimulus 0
ويعرف الرهاب Phobia أيضا بأنه خوف زائد وغير مبرر ومستمر من شيء أو ظرف أو وضع حياتي معين وواضح لدى المريض المصاب بالرهاب وغالبا ما تصحب هذا الخوف رغبة ملحة في تجنب هذه الأشياء أو الأوضاع 0
• حدوث الرهاب وانتشاره :
بينت بعض الدراسات الحديثة أن انتشار الرهاب يبلغ 5,4% حتى 13,4% ، وفي حين أكدت بعض الدراسات الأخرى أن نسبتها تصل إلى 20 % من الحالات العصابية 0 والرهاب أكثر شيوعا عند الإناث منه عند الذكور 0
• أشكال الرهاب :
هناك ثلاثة أشكال للرهاب وهي :
1ـ رهاب الأماكن المكشوفة المفتوحة أو المكشوفة Agoraphobia : ويسميه بعض علماء النفس ( رهاب الساح ) ، أي الخوف من التواجد في الساحات 0 ويحدث هذا الرهاب إمّا مع نوبات هلع وإمّا قلق حاد بدون هلع 0 ولكن الأول أكثر حدوثا من الثاني 0 وهو غالبا ما يبدأ يظهر في أواخر المراهقة المتأخرة ( حوالي سن العشرين ) 0 وقد يحدث بعد ذلك أيضا ، ويشتد هذا الاضطراب أو يضعف حسب المواقف التي يمر بها الفرد من يوم إلى آخر خلال حياته اليومية وخلال تطور هذا الاضطراب فإن الشخص يبقى حبيس المنزل مقيدا فيه بلا خروج 0 ويتجنب المواقف والمواضع والأمكنة مما يؤثر ذلك في عمله وأدائه اليومي 0 ويحاول الشخص أن يخفف من القلق الذي يعانيه عن طريق تناوله للكحول أو تناول المهدئات لدرجة تصل إلى الإدمان والاعتماد 0
• اللوحة السريرية لهذا الرهاب :
أ ـ يخاف المريض الوحدة والعزلة والبقاء منفردا ويتجنب ذلك ، حيث نراه أيضا يدخل أمكنة مزدحمة 0
ب ـ تقيد الشخص وضعف أنشطته وأعماله اليومية العادية ، حتى يسيطر عليه سلوك التجنب 0
ج ـ لا يعزى هذا الاضطراب إلى نوبات الاكتئاب أو الوساوس القهرية ، الزور الهذائي ، أو الفصام 0
2ـ الخوف الاجتماعي Social phobia :
أو الرهاب الاجتماعي : هو الخوف القوي والمستمر من الوضع (أو النشاط) الاجتماعي الذي يتوقع منه الإحراج في مكان يحتوي على عدد محدود من الناس حول المريض كالمطاعم والفصول الدراسية والحفلات الصغيرة والحديث مع شخص آخر وبالذات الغرباء وذوي النفوذ وهكذا. وليست الأماكن التي تحوي أعداد غفيرة من الناس كالأسواق الكبرى والمزدحمة المريض نفسه يشعر أن خوفه مبالغ فيه وليس هناك ما يدعو له ولكنه لا يستطيع التحكم والسيطرة على هذا الخوف 0 يؤدي هذا المرض للكثير من الشعور بالضيق لدى المريض كما أنه قد يؤدي إلى عرقلة الكثير من أنشطته الحياتية اليومية بل قد يقتل طموحه في النجاح والتقدم في الحياة نتيجة شعوره بانعدام ( الثقة بالنفس ) وعدم قدرته في الانخراط في الأنشطة الاجتماعية 0 وهو خوف غير منطقي ولا معقول من المواقف التي تتطلب من الشخص الانخراط والتواجد مع الآخرين 0 ويحاول المصاب بهذا الاضطراب تجنب ذلك باستمرار ، وإذا ما دُفع الشخص إلى مثل هذه المواقف واضطر أن يتواجد فيها ، فإنه يعاني قلقا حادا يدفعه للهروب 0 ولا يُعزى هذا الاضطراب إلى عرض عقلي آخر 0
ومن أشكال هذا النوع من الخوف :
ــ خوف الشخص من الحديث أما جمع من الناس 0
ــ الأكل في مكان عام 0
ــ الكتابة أثناء التواجد مع أناس آخرين 0
والشخص المريض بالخوف الاجتماعي يخاف واحدة فقط من تلك النماذج 0
ويشعر المصاب أن الآخرين سوف يتعرفون على قلقه وسيكتشفون الدليل على توتره في مثل هذه المواقف التي يتجنبها 0 أمّا الشخص الذي يخاف الكتابة أمام الآخرين فإنه يعتقد أنهم سيلاحظون ارتجاف يديه وتوترهما 0 وهذا الاضطراب يبدأ عادة في نهاية عادة في نهاية مرحلة الطفولة وبداية المراهقة 0 ويكون بشكل مزمن حيث يتطور إلى الدرجة التي يعيق الفرد عن أداء الفرد وقيامه بأنشطته المعتادة ، وهذا يؤدي إلى إزمان القلق وإلى سلوك الانسحاب والتجنب 0 وانتشار هذا النوع من الخوف أقل من السابق إلاّ أنه يماثله من حيث أنه يدفع المريض إلى تناول الكحول والمهدئات لدرجة التعود ، وكل ذلك للهروب من الهلع والقلق الحاد 0 ونسبة انتشار الرهاب الاجتماعي تتراوح بين 3 و 13% من الناس 0 ولا يعني أن كل هذه النسبة سوف تتوجه للطبيب النفسي طلبا للعلاج بل أكثر المصابين يحاولون التغلب على أعراض المرض بأنفسهم أو يستسلمون للمرض بشكل كامل مع شدة معاناتهم منه0 غالبا ما يصاب المريض بالرهاب في سن صغيرة وبالذات في سن المراهقة ولكنه قد ينشأ ( بشكل غير ملحوظ ) في سن الطفولة المبكرة 0 وعكس ما هو متوقع أو الشائع عنه, فإن نسبة الذكور مساوية إن لم تزد عن الإناث 0وعادة يصاحب الرهاب الاجتماعي مرض نفسي آخر كأمراض القلق والاكتئاب والوسواس القهري وسوء استعمال المخدرات 0 فقلما تجد حالة مريض بالرهاب تخلو من هذه الأمراض أو أعراضها على أقل تقدير 0
• الأسباب:
لا يوجد سبب معين معروف لحد الآن لهذا الاضطراب النفسي رغم شيوع حالاته وتعدد صوره الإكلينيكية إلا أن العوامل الوراثية والبيئية تلعب دورا كبيرا في نشوء أعراض المرض أو تحديد صوره على الأقل 0
ومن الأسباب :
1ـ العوامل السلوكية والنفسية : حيث يعتقد أن الأشخاص المصابون بالرهاب الاجتماعي نشئوا في بيئة أو بيت يدعم السلوك الخجول ولا يشجع النشاط الاجتماعي والمشاركة فيه عموما 0 ويسود الاعتقاد أن الأبوين في أسرة المريض بالرهاب الاجتماعي يعانون من اضطراب الهلع (Panic Disorder) والذي يتبلور على شكل خجل لدى الأولاد حينما يكبرون 0 ويظن بعض الباحثين أن سلوك الوالدين الذي يتراوح بين الإهمال الزائد أو الاهتمام الزائد عن الحد له دور في ظهور السلوك المتسم بالخجل الاجتماعي والانطوائية 0 توجد نسبة لا بأس بها من آباء المرضى المصابين يتسمون برفض ونبذ أبنائهم وعدم إظهار العاطفة تجاههم بشكل كافي
2ـ اضطراب نسب النواقل العصبية: الأدرينالين : أثبت استعمال قوافل مستقبلات الأدرينالين من نوع (بيتا B) مثل الإنديرال Inderal (بروبرانولول Propranolol) عند الحاجة لخوض تجربة اجتماعية محرجة أو صعبة أو مقلقة مثل إلقاء خطبة عامة أو أداء امتحان صعب أثبت ذلك وجود نظرية اضطراب نسبة الأدرينالين عند المصابين بالرهاب الاجتماعي. فقد تفرز كمية أكبر من الطبيعية من مادة الأدرينالين طرفيا ومركزيا عند المصابين بهذا المرض أو أن مستقبلات الأدرينالين لديهم تتميز بحساسية مفرطة لهذه المادة. الدوبامين: أثبتت الدراسات المتكررة وجود اضطراب في مستوى الدوبامين لدى المصابين بالرهاب الاجتماعي 0
3ـ الوراثة : يصاب أقارب المصابين من الدرجة الأولى ثلاثة أضعاف الناس الذين ليس لهم أقارب من الدرجة الأولى غير مصابين بالرهاب الاجتماعي 0 كما أن نسبة وجود المرض في التوائم المتطابقة أكبر بكثير من التوائم غير المتطابقة 0
• اللوحة السريرية :

أ ـ خوف غير معقول ومستمر من المواقف التي تتطلب من الفرد انخراطا وتواجدا مع الآخرين ومحاولات دائمة لتجنب مثل هذه المواقف ، لشعوره بأن الآخرين يسخرون منه ، أو يُربكونه0
ب ـ توتر وضيق شديدان بسبب وجود الاضطراب عند الفرد ، مع معرفته بأن خوفه مبالغ فيه وغير معقول 0
3ـ لا يُعزى الاضطراب إلى أي مرض عقلي آخر ، مثل الاكتئاب أو اضطراب الشخصية الانسحابية 0
• مسار ومآل المرض :
قد يبدأ الرهاب الاجتماعي (أو يربطه المريض) بحادثة اجتماعية بعينها حصلت له قبل بداية الأعراض مباشرة كموقف محرج جدا أمام عدد من الناس. بداية المرض تكون في غالب الحالات في سن مبكرة ويتخذ المرض المسار المزمن بالرغم من التحسن الكبير الذي يلحظه المريض عند علاجه وقدرته على العودة لسالف عهده مع الأنشطة الاجتماعية0
العلاج :
1ـ العلاج النفسي والسلوكي :
من أنجع العلاجات في حالات الرهاب الاجتماعي وبالذات العلاج السلوكي ومن أمثلة العلاج السلوكي هو أسلوب التعريض التدريجي . ويعتمد هذا الأسلوب على تعريض المريض وتدريبه على الاحتكاك بالناس والنشاطات الاجتماعية بشكل متدرج ويبدأ بالأوضاع أو الناس الأقل إثارة لمخاوفه وبأقل عدد منهم. فمثلا إذا كان يشعر بالحرج من الحديث أما عدد كبير من الناس أو الأغراب فإنه يبدأ بالحديث إلى الناس الذين يعرفهم وبالهاتف ثم يزيد من دائرة احتكاكه بالناس تدريجيا وبشكل مباشر ومتدرج. في كل مرحلة تدرجية يتعرض لها المريض ينصح بممارسة تمارين الاسترخاء التي تجعله يتحكم في نفسه وأعراض القلق في مثل هذه الأوضاع الاجتماعية المقلقة. ينبغي أن يستغل المريض فترات التحسن مع العلاجات الدوائية لزيادة الثقة في نفسه وفي قدرته على السيطرة على الوضع وأن الرهاب الاجتماعي قابل للعلاج 0من الأساليب الأخرى في العلاج النفسي هي تمارين (التعريض بالتخيل) وذلك بأن يتخيل المريض الأوضاع الاجتماعية التي تثير قلقه والتي يتجنبها المريض حتى يتلاشى القلق وهذه التمارين تساعد المريض على التحكم في مخاوفه ومعظم أعراض القلق التي تحرجه عند التعرض للموقف المثير للرهاب على أرض الواقع. قد يحتاج المريض لبعض التمارين الاجتماعية ومحاولة إثبات الذات (حتى لو بدت هذه التمارين بسيطة) فمثلا يتعمد المريض سؤال شخص ما في الشارع عن اسم أو عنوان بمجرد أن يشك المريض أنه لا يعرف المكان المقصود بشكل دقيق. يحاول المريض الزيادة من هذه التمارين وتكرارها. يستفيد المريض كثيرا من خلال القيام بما يشبه الواجبات المنزلية مثل عمل البروفات أو المشاهد الخيالية تدور حول كيف يجب أن يتصرف في حالة تعرضه لما يخيفه اجتماعيا 0 إن تواصل المريض مع آخرين مصابين بالرهاب الاجتماعي يفيده كثيرا وخاصة تبادل الخبرات الشخصية في كيفية التغلب على الأعراض. وقد يتم ذلك بترتيب ما يسمى بجلسة العلاج الجماعي 0
2ـ العلاج الدوائي :
أ ـ المهدئات(المطمئنات) الصغرى Minor Tranquilizers :
تستعمل بشكل مؤقت في بداية العلاج أو عند اللزوم فقط ولا ينصح بتناولها إلا تحت إشراف الطبيب المعالج وبالجرعة وللفترة التي يحددها فقط. مثل: زاناكس(Xanax), ريفوتريل(Rivotril).
ب ـ مثبطات ارتجاع السيروتونين Selective Serotonin Reuptake Inhibitors:
تعتبر العلاج الدوائي الأفضل لحد الآن للرهاب الاجتماعي. مثل : السيروكسات(Seroxat) , الفافرين(Faverin) , البروزاك(Prozac).
ج ـ مثبطات أكسدة الإنزيمات الأحادية الأمين Mono Amine
OxidazeInhibitors(MAOI) : مثل نارديل(Nardil) , أوروريكس(Aurorix)
د ـ دواء الإيفيكسور Effexor 0
هـ ـ قوافل مستقبلات الأدرينالين من نوع (بيتا B): مثل إنديرال (Inderal) وتستعمل عند العزم على القيام بنشاط اجتماعي وذلك بأخذ الجرعة قبل 30 أو 60 دقيقة قبل النشاط المزمع القيام به 0
و ـ بوسبار(Buspar): يزيد فاعلية الأدوية الأخرى وبالذات عند استعماله مع موانع ارتجاع السيروتونين 0
• ملاحظات وتنبيهات مهمة :
ما يجب الإحاطة به أن أفضل النتائج تحصل عند الجمع بين العلاج النفسي والعلاج الدوائي أكثر مما يحصل عند استعمال أحدهما منفردا. كما يجب الحذر من قطع الأدوية والمتابعة مع الطبيب المعالج بمجرد حصول تحسن(حتى لو بشكل كامل) بل يجب الاستمرار حتى يوقف الطبيب العلاج تحت إشرافه 0قد يغري التحسن الكبير مع استعمال المطمئنات الصغرى المريض لطلب هذه الأدوية وصرفها من عدة مصادر وهذا ينطوي على خطر التعود على هذه الأدوية ولذا ننبه إلى ضرورة التقيد بتعليمات الطبيب بهذا الخصوص.
3ـ الرهاب البسيط ، أو المخاوف المرضية البسيطة Simple Phobia :
وتدور هذه المخاوف حول منبه أو مثير واحد بسيط غير مركب مثل : النار ، الظلام ، الموت ، أداة حادة ، حشرة زاحفة 0 وتختلف بداية حدوث هذه المخاوف ، إلا أن الخوف من الحيوانات تبدأ في مرحلة الطفولة ، والكثير منها يبقى مع الفرد خلال حياته دون معالجة ، وبعض المخاوف يعاني منها الفرد حيث ليس باستطاعته تجنب المثير المخيف 0
• اللوحة السريرية :
1ـ خوف غير معقول ، ومستمر لموقف أو شيء يدفع صاحبه إلى تجنبه ، وغالبا ما يكون حيوانات معينة أو أماكن مغلقة أو عالية جدا 0
2ـ ضيق وقلق من هذا الاضطراب ومعرفة الشخص المصاب بأن هذا الخوف الذي يعانيه مبالغ فيه وغير منطقي 0
3ـ لا يعزى إلى أي اضطراب عقلي آخر ، مثل : الوساوس القهرية أو الفصام 0

ضيف الله مهدي
18 -03- 2007, 12:14 AM
العزلة الاجتماعية؛ هناك من يرى أن العزلة الاجتماعية هي مدى ما يشعر به الفرد من وحدة وانعزال عن الآخرين وابتعاد عنهم وتجنب لهم، وانخفاض معدل تواصله معهم واضطراب علاقته بهم، وقلة عدد معارفه وعدم وجود أصدقاء حميمين له، ومن ثم ضعف شبكة العلاقات الاجتماعية التي ينتمي إليها.
أخي الكريم بودنا تعطينا معلومة عن العزلة الاجتماعية 0

ضيف الله مهدي
18 -03- 2007, 12:17 AM
الحقيقة أخي الفاضل ، أن سؤالك قد طرحته في المنتدى حيث أرغب أن يستفيد منه الجميع ، وشكرا لك 0
العزلة الاجتماعية أو الانسحاب الاجتماعي Social Withdrawal
تعددت المصطلحات والأوصاف التي استخدمت في الدراسات التربوية والنفسية لوصف مفهوم الانسحاب الاجتماعي ، ومن أهمها :
أ ـ العزلة الاجتماعية 0
ب ـ الانطواء على الذات 0
ج ـ الانسحاب الناتج عن القلق 0
• تعريف الانسحاب الاجتماعي :
هو نمط من السلوك يتميز عادة بإبعاد الفرد عن نفسه وعن القيام بمهمات الحياة العادية ، ويرافق ذلك إحباط وتوتر وخيبة أمل ، كما يتضمن الانسحاب الاجتماعي الابتعاد عن مجرى الحياة الاجتماعية العادية ، ويصاحب ذلك عدم التعاون وعدم الشعور بالمسؤولية ، وأحيانا الهروب إلى درجة ما من الواقع الذي يعيشه الفرد 0
وقد عرف ( كيل وكيتال Kale& Kayeetal ) الانسحاب الاجتماعي تعريفا إجرائيا وهو : الأطفال المنسحبون اجتماعيا هم أولئك الذين يظهرون درجات متدنية من التفاعلات السلوكية والاجتماعية 0
ويمكننا القول بصورة عامة أن الانسحاب الاجتماعي هو : الميل إلى تجنب التفاعل الاجتماعي ، والإخفاق في المشاركة في المواقف الاجتماعية بشكل مناسب ، والافتقار إلى أساليب التواصل الاجتماعي ، ويترواح هذا السلوك بين عدم إقامة علاقات اجتماعية ، أو بناء صداقة مع الأقران ، إلى كراهية الاتصال بالآخرين والانعزال عن الناس والبيئة المحيطة ، وعدم الاكتراث بما يحدث في البيئة المحيطة 0
متى يبدأ سلوك الانسحاب الاجتماعي ؟
يتفق معظم الباحثين على أن سلوك الانسحاب الاجتماعي يبدأ في سنوات ما قبل المدرسة ، ويستمر هذا السلوك فترات طويلة ، وربما يستمر طوال الحياة 0
• مظاهر الانسحاب الاجتماعي :
تتمثل مظاهر سلوك الانسحاب الاجتماعي في الآتي :
العزلة ، انشغال البال ، تجنب المبادرة إلى التحدث مع الآخرين ، أو أداء نشاط مشترك معهم 0 كما يشمل الشعور بعدم الارتياح في مخالطة الآخرين والتفاعل معهم ، وهذا السلوك يصاحبه أحيانا عدم الشعور بالسعادة ، ومعاناة تصل إلى حد الاكتئاب 0 كما قد ينطوي على سلوكيات أخرى ، مثل : القلق ، والكسل والخمول ، والخوف من التعامل مع الآخرين ، والخوف من العقاب ، وعدم الوعي للذات وإدراكها ، والبطء والتلعثم أثناء الكلام ، والشعور بالنقص والدونية ، وسهولة الانقياد ، والخوف من الكبار ، وحب الروتين ، وعدم الاستجابة للتغيير ، والتعبير اللفظي المحدود ، ومص الإصبع 0
إن الطفل المنسحب أو المنطوي في العادة يكون مصدر خطر على نفسه ، وليس على الآخرين المحيطين به 0 فهو لا يثير المشاكل ولا الضوضاء داخل حجرة الدراسة ، وكثيرا ما يتم وصفه من قبل المعلمين بأنه طفل غير قادر على التواصل ، وأنه خجول وحزين ، وعادة ما يفشل في المشاركة في الأنشطة المدرسية ، وفي تكوين علاقات مع الآخرين 0 ويكون الأفراد المنسحبين عادة طفوليين في سلوكهم وتصرفاتهم ، وأصدقاؤهم قليلون ، ونادرا ما يلعب هؤلاء الأطفال مع الأطفال الذين من نفس عمرهم ، كما تنقصهم المهارات الاجتماعية اللازمة للاستمتاع بالحياة الاجتماعية ، وبعضهم تنمو لديه مخاوف مرضية لأسباب لها ، كما أن بعضهم دائم الشكوى والتمارض للابتعاد عن المشاركة في الأنشطة العامة 0 وبعضهم ينكص إلى مراحل مبكرة من النمو ويطلب مساعدة الآخرين 0
إن سلوك الانسحاب الاجتماعي إلى محدودية العلاقات الاجتماعية ، حيث يظهر هؤلاء الأطفال الانطواء والحزن وعدم التفاعل ، وبسبب الانسحاب الاجتماعي ابتعاد الأقران عن الطفل المنسحب ، وعدم اللعب معه سواء في البيت أو في المدرسة ، كما أن انسحاب الطفل وابتعاده يتسبب في عدم النضج الاجتماعي ، وعدم قدرته على تمثل الأدوار الاجتماعية ، ونقصا في التعلم والإدراك الاجتماعي ، والنمو المعرفي 0 أما الانسحاب الاجتماعي الشديد فيتضمن عدم الاتصال بالحقيقة ، وتطوير عالم خاص ، والاستغراق الشديد في أحلام اليقظة لدرجة قد تؤدي إلى الوصول بالطفل إلى حالة التوحد ، كما أن الأطفال المنسحبين اجتماعيا من هذا النوع يفتقدون الثقة بالآخرين ، وهم غير مبالين ، ولا يشتركون في المناسبات الاجتماعية مطلقا 0
• أشكال الانسحاب الاجتماعي :
يصنف ( جرينوود وآخرون ، 1977 ) الانسحاب الاجتماعي إلى صنفين وهما :
1ـ الانسحاب الاجتماعي : ويتمثل في الأطفال الذين لم يسبق لهم أن أقاموا تفاعلات اجتماعية مع الآخرين ، أو أن تفاعلاتهم كانت محدودة ، مما يؤدي إلى عدم نمو مهاراتهم الاجتماعية ، والخوف من التفاعلات الشخصية 0
2ـ العزل الاجتماعي أو الرفض : وهو يتمثل في الأطفال الذين سبق لهم أن أقاموا تفاعلات اجتماعية مع الآخرين في المجتمع ، ولكن تم تجاهلهم أو معاملتهم بطريقة سيئة ، مما أدى إلى انسحابهم وانعزالهم 0
ويصنف كل من ( كوك وأبولوني Kook , Appolloni ) الانسحاب الاجتماعي التفاعلي Interaction-Social بالاعتماد على تكرار حدوث السلوك الاجتماعي الذي يقوم به الطفل ونسبته ، أي عدد المرات التي يقوم بها الطفل بنشاطاته ، مثل : تمرير كرة إلى الآخرين ، والابتسامة ، والقيام بالألعاب الاجتماعية المشتركة مع الآخرين 0 وقد وجد أن هذا الأسلوب ( أسلوب التكرار والنسب ) له فائدة في التشخيص الإكلينيكي للانسحاب الاجتماعي 0
أما ( جوتمان Gottman ) فقد استخدم لتصنيف الانسحاب الاجتماعي ، مجموعة من المفاهيم ، كأدوات اجتماعية ، مثل : الشهرة ، والسمعة ، وتكوين صداقات مع الآخرين ، والرفض لمجموعات الأقران 0
• أسباب الانسحاب الاجتماعي :
يعتبر سلوك الانسحاب الاجتماعي مظهرا من مظاهر سوء التكيف لدى الأطفال ، وهو نمط سلوكي شائع يمكن أن ينتج من عدة عوامل ، ومنها :
1ـ وجود تلف في الجهاز العصبي المركزي ، أو خلل أو اضطراب في عمل الهرمونات في الجسم 0
2ـ وجود نقص في المهارات الاجتماعية ، وعدم معرفة الطفل للقواعد الأساسية لإقامة علاقات مع الآخرين ، وعدم التعرض للعلاقات الاجتماعية 0
3ـ خوف الطفل من الآخرين ، كما أن خبرات التفاعل الاجتماعي السلبية المبكرة مع الأخوة أو الزملاء ، تجعل الطفل يتأثر ويبتعد عن مخالطة الآخرين 0
4ـ عدم احترام الطفل وتجاهله من قبل الآخرين ، وكذلك تعرضه للأذى والألم يسبب له سلوكا انسحابيا ، حيث لوحظ أن سلوك الانسحاب الاجتماعي يظهر أكثر عند الأطفال الذين تعاني أمهاتهم ويعاني آباؤهم من اضطرابات سلوكية 0
5ـ رفض الآباء لأبنائهم ــ سواء كان ذلك مقصودا أو غير مقصود ــ قد يقود إلى الانسحاب إلى عالم الأماني ، وأحلام اليقظة 0 كذلك فإن رفض الوالدين لرفاق الطفل يشعره بشكل مباشر أو غير مباشر ، بأن الأصدقاء الذين أختارهم غير جيدين ، وينتج عن ذلك شعور الطفل بتدني مفهوم الذات لديه ، وكذلك ميله إلى العزلة وتطور الرغبة لديه على الرضا بذلك ، وتصبح العلاقة مع الآخرين لا قيمة لها بالنسبة له 0
6ـ العادات والتقاليد السائدة في بيئة الفرد ، بالإضافة إلى نمط الحياة العائلية ، وبخاصة ازدواجية المعاملة ، بمعنى الضرب والعقاب ، والتجاهل تارة ، والمكافأة ، والتعزيز تارة أخرى ، كل ذلك قد يدفع بالطفل إلى سلوك العزلة الاجتماعية 0
7ـ الخجل ، وهو من أكثر أسباب الانسحاب الاجتماعي شيوعا ، حيث يحول هذا العامل دون التعبير عن وجهة النظر لدى الفرد الخجول ، وكذلك يحول دون التفكير والحديث عن الحقوق بصوت عال ، كما يمنع الفرد من مقابلة أناس جدد ، وتكوين صداقات جديدة 0
8ـ وجود إعاقة عند الطفل تسبب له سلوك العزلة والانطواء ، فعلى سبيل ، يميل الأطفال المعاقين عقليا إلى الانسحاب والانزواء ، والبعد عن نشاطات الحياة 0 فهم يكتفون بالمراقبة والملاحظة ، والشرود الذهني 0 والسبب في ذلك يعود إلى كثرة خبرات الفشل المتكرر ، ومواقف الإحباط التي يتعرضون لها 0
أما المعاقون سمعيا والذين يعانون نقصا واضحا في قدراتهم اللغوية وصعوبة في التواصل مع الآخرين ، فإنهم يعيشون في عزلة عن الأفراد السامعين الذين يعجزون عن فهمهم ، ولهذا السبب يميل هؤلاء الأفراد إلى الانعزال بسبب تعرضهم المستمر لمواقف الإحباط والشعور بالحرج ، مما يدفعهم إلى بناء علاقات اجتماعية مع الأفراد من الفئة نفسها ، ويكون ذلك على حساب العلاقات الاجتماعية مع الأشخاص السامعين 0
ولا يختلف الأمر عند الأشخاص المعاقين بصريا ، فبعضهم يتصف بتدني مفهوم الذات وعدم الثقة بالنفس ، والإحساس بالفشل ، والإحباط 0 وكل ذلك ينعكس سلبا على مواقفهم من الآخرين ، وردود الأفعال المتوقعة من الآخرين نحوهم 0
أما الإعاقة الجسدية فإنها تؤدي إلى الحساسية الزائدة عند الأشخاص المعاقين جسديا ، مما يجعلهم يتجنبون الآخرين خوفا من نظراتهم والتحديق بهم ، وكذلك ملاحظتهم لردود أفعال الآخرين نحو الإعاقة الجسدية الظاهرة والتي تنطوي غالبا على العطف والشفقة ، أو الرفض 0 وهذا بدوره يمنع الأطفال المعاقين جسديا من اللعب ، أو حتى إظهار بعض نشاطاتهم ، مما يجعلهم يفضلون العزلة على تحمل نظرات الرفض أو العطف من الآخرين
وهناك بعض الإعاقات الخفية ومنها : صعوبات التعلم ، والمشكلات اللغوية ، والتي تؤدي إلى انسحاب الطفل ، والابتعاد عن الاختلاط بالآخرين ، وتجنب المواقف الاجتماعية 0
• قياس الانسحاب الاجتماعي وتشخيصه :
توجد ثلاثة أساليب رئيسية لقياس الانسحاب الاجتماعي عند الأطفال ، وهي :
1ـ الملاحظة الطبيعية : وهي الأكثر استخداما ، وتتمتع هذه الطريقة بالصدق الظاهري ، حيث أنها تتضمن ملاحظة أنماط تفاعل الطفل في المواقف الطبيعية بشكل مباشر 0 وكذلك تمكن هذه الطريقة الباحثين من قياس سلوك الطفل بشكل متكرر ، ودراسة المثيرات القبلية والمثيرات البعدية المرتبطة بسلوكه ، وهذا له أهمية كبيرة في تحليل السلوك ، وبالتالي وضع الخطط العلاجية المناسبة 0
2ـ المقاييس السيسومترية : وتعرف هذه الطريقة باسم ( ترشيح الأقران ) ، وتشمل تقدير الأقران للسلوك الاجتماعي ، والمكانة الاجتماعية للطفل 0 وأصبحت هذه الطريقة من الطرق المستخدمة على نطاق واسع 0
3ـ تقدير المعلمين : تتضمن هذه الطريقة توظيف قوائم التقدير السلوكية التي يقوم المعلمون باستخدامها لتقييم الانسحاب الاجتماعي للأطفال ، وتشمل هذه القوائم جملة من الأنماط السلوكية الاجتماعية التي يطلب من المعلمين تقدير مدى إظهار الطفل لها 0
ومن قوائم تقدير السلوك الشهيرة التي تعالج في جزء منها سلوك الانسحاب الاجتماعي ، القائمة التي أعدها كل من روس ، ولارسي ، وبارتون 0
• أساليب ضبط سلوك الانسحاب الاجتماعي :
تعتبر أساليب تعديل السلوك من الأساليب التي أثبتت فعالية عالية في خفض سلوك الانسحاب الاجتماعي بشكل ملحوظ ، ومن هذه الأساليب ما يلي :
1ـ تشكيل السلوك : ( تشكيل السلوك الاجتماعي المناسب للطفل مع أقرانه ) ويكون ذلك باتباع الخطوات التالية :
أ ـ تحديد السلوك المستهدف وتعريفه ، أي تحديد السلوك الاجتماعي النهائي المراد الوصول إليه ، وتعريفه بدقة وموضوعية على شكل هدف سلوكي اجتماعي 0
ب ـ تحديد السلوك المدخلي وتعريفه عن طريق اختيار استجابة قريبة من السلوك الاجتماعي المستهدف ، وذلك من أجل تعزيزه وتقويته بهدف صياغة السلوك النهائي ، وتسمى هذه الاستجابة بنقطة البداية أو السلوك المدخلي 0
ج ـ اختيار معززات فعالة ، وذلك للمحافظة على درجة عالية من الدافعية لدى الطفل ، وهذا بدوره يتطلب اختيار المعززات المناسبة في الوقت المناسب 0
د ـ الاستمرارية في تعزيز السلوك المدخلي إلى أن يصبح معدل حدوثه مرتفعا 0
هـ ـ الانتقال تدريجيا من مستوى أداء إلى مستوى أداء آخر للسلوك الاجتماعي المرغوب فيه0
2ـ النمذجة : ويكون ذلك لمساعدة الطفل المنسحب اجتماعيا على ملاحظة نموذج يتفاعل اجتماعيا مع أقرانه بطريقة جيدة ، وقيام الطفل بتقليد السلوك الاجتماعي المرغوب فيه ، ومن ثم تعزيزه بالطرق المختلفة 0 ومن أهم العوامل التي تزيد من فعالية طريقة النمذجة في خفض السلوك الاجتماعي لدى الطفل ما يلي :
أ ـ جاذبية النماذج المستخدمة على أن تكون ذات مكانة كبيرة عند الطفل ، ومن نفس الجنس 0
ب ـ قدرة الطفل المنسحب على تقليد سلوك النموذج ، والاستمرار بأداء السلوك بعد اكتسابه 0
3ـ التلقين والإخفاء : التلقين هو إجراء يشتمل على الاستخدام المؤقت لمثيرات تمييزية إضافية مساعدة ، وذلك بهدف زيادة احتمالية أداء الطفل للسلوك الاجتماعي المستهدف 0 ويقسم التلقين إلى ثلاثة أنواع وهي :
أ ـ التلقين الجسدي Physical Prompts : ويكون بلمس الطفل جسديا بهدف مساعدته على أداء السلوك ، كالمشاركة في الألعاب الجماعية ، والمناسبات الاجتماعية بشكل مناسب 0
ب ـ التلقين اللفظي Verbal Prompts : ويكون على شكل تعليمات تساعد الطفل في القيام بالسلوك الاجتماعي المناسب 0
ج ـ التلقين الإيمائي Gestural Prompts : وهو عبارة عن تلقين من خلال الإشارة أو النظر باتجاه معين ، أو بطريقة معينة 0
الإخفاء : هو الإزالة التدريجية للتلقين ، حتى يستطيع الطفل المنسحب أداء السلوك الاجتماعي المستهدف باستقلالية 0 ويتم ذلك عن طريق تحديد المثيرات التمييزية الطبيعية التي ستعمل على ضبط الاستجابة بعد التوقف عن استخدام المثيرات التمييزية المساندة ، ثم تحديد خطوات الإخفاء وبعدما يتضح أن الاستجابة المستهدفة أصبحت تحدث بشكل متواصل من قبل الطفل نتيجة التلقين 00 هنا يمكن البدء بإخفاء التلقين تدريجيا 0
4ـ التعزيز الإيجابي : ويكون بالانتباه للطفل عندما يقترب من الآخرين وتفاعله معهم ، وتعزيز ذلك إيجابيا من قبل المعالج ، حيث يقوم بالمبادرة إلى التفاعل الإيجابي مع الطفل حتى يستجيب له 0 والتعزيز الإيجابي هو : إضافة مثير معين بعد صدور الاستجابة المرغوبة مباشرة ، مما يؤدي إلى زيادة احتمال حدوث ذلك السلوك في المستقبل في المواقف المماثلة ، مثل : الثناء على الطفل عند قيامه بالمشاركة والتفاعل مع أقرانه أثناء اللعب الجماعي 0
5ـ تنظيم ظروف البيئة : تنظيم الأحداث والمثيرات القبلية في البيئة الاجتماعية للطفل ، وذلك بهدف زيادة احتمالات حدوث التفاعل الاجتماعي بينه وبين الأطفال الآخرين 0 ومما يساعد على ظهور السلوكيات المقبولة تدعيم ثقة الطالب بنفسه من خلال مواقف صفية تعتمد على المشاركة والاحترام المتبادل 0
6ـ التدريب على المهارات الاجتماعية : وهذا يكون باستخدام النمذجة ولعب الأدوار والتعليمات والتغذية الراجعة ، والتعزيز كزمرة علاجية واحدة متعددة العناصر ، وذلك لتنمية المهارات الاجتماعية للطفل المنسحب 0
7ـ تدريب الزملاء والأصدقاء والرفاق : حيث يتم تدريب الأطفال الذين لديهم مهارات اجتماعية متطورة على التفاعل مع الأطفال المنسحبين ، وعلى وجه التحديد فإنه يتم تعليم الأطفال وتدريبهم على الاستجابة بطريقة إيجابية للطفل المنسحب عندما يقترب منهم أو يحاول التفاعل معهم 0 ويطلق على الطفل يتم تدريبه للعمل على تعديل سلوك الطفل المنسحب اسم الشريك 0

ضيف الله مهدي
18 -03- 2007, 12:24 AM
أخوي ، هات موضوع عن بر الوالدين
شكرا
هذه أقصر رسالة جات من إحدى الأخوات 0
وتحقيق لرغبتها ، انشر ما يلي :
بر الوالدين نعمة من الله عز وجل يمن بها على من يشاء من عباده، وهناك أمور تعين الإنسان على بر والديه، إذا أخذ بها، وسعى إليها، فمن ذلك ما يلي :
1ـ الاستعانة بالله عز وجل : وذلك بإحسان الصلة به ؛ عبادة ، ودعاء، والتزاما بما شرع ، عسى أن يوفقك ويعينك على برهما 0
2ـ استحضار فضائل البر، وعواقب العقوق : فإن معرفة ثمرات البر، واستحضار حسن عواقبه من أكبر الدواعي إلى فعله ، وتمثله ، والسعي إليه 0 كذلك النظر في عواقب العقوق ، وما يجلبه من هم ، وغم ، وحسرة ، وندامة ، كل ذلك مما يعين على البر ، ويقصر عن العقوق 0
3ـ استحضار فضل الوالدين على الإنسان : فهما سبب وجوده في هذه الدنيا ، وهما اللذان تعبا من أجله ، وأولياه خالص الحنان والمودة ، وربياه حتى كبر؛ فمهما فعل الولد معهما فلن يستطيع أن يوفيهما حقهما، فاستحضار هذا الأمر مدعاة للبر 0
4ـ توطين النفس على البر : فينبغي للمرء أن يوطن نفسه على بر والديه ، وأن يتكلف ذلك، ويجاهد نفسه عليه ؛ حتى يصبح سجية له وطبعا 0
5ـ تقوى الله في حال الطلاق : فعلى الوالدين إن لم يقدر بينهما وفاق ، وحصل بينهما الطلاق أن يوصي كل واحد منهما الأولاد ببر الآخر ، وألا يقوم كل واحد منهما بتأليب الأولاد على الآخر ؛ لأن الأولاد إذا ألفوا العقوق صار الوالدان ضحية لذلك ، فشقوا وأشقوا الأولاد 0
6ـ صلاح الآباء : فصلاحهم سبب لصلاح أبنائهم وبرهم بهم 0
7ـ التواصي بالبر : وذلك بتشجيع البررة ، وتذكيرهم بفضائل البر، ونصح العاقين وتذكيرهم بعواقب العقوق0
8ـ إعانة الأولاد على البر : وذلك بأن ينبعث الآباء إلى إعانة أولادهم على البر ، وذلك بتشجيعهم ، وشكرهم ، والدعاء لهم 0 أعرف بعض الآباء لا يطيق أولاده ، وأحفاده أن يفارقوه طرفة عين ؛ حتى بعد أن تعدى المائة ؛ فهم يبرونه أعظم البر ، ويتنافسون في خدمته ، بل ويتلذذون بذلك 0 ومن أعظم الأسباب الحاملة لهم على بر والدهم بعد توفيق الله أن ذلك الوالد كان نعم المعين لهم على بره ، حيث كان محبا لأولاده ، كثير الدعاء لهم ، حريصا على شكرهم ، والثناء عليهم ، وإدخال السرور على نفوسهم ، ومناداتهم بأحب الأسماء إليهم 0
9ـ أن يضع الولد نفسه موضع الوالدين : فهل يسرك أيها الولد غدا إذا أصابك الكبر ، ووهن العظم منك ، واشتعل الرأس شيبا ، وعجزت عن الحراك ، أن تلقى من أولادك المعاملة السيئة والإهمال القاسي ، والتنكر المحض ؟ !
10ـ قراءة سير البارين والعاقين : فسير البارين مما يشحذ الهمة ، ويذكي العزيمة ، ويبعث على البر 0 أو القص عليهم من قصص البارين 0 وقراءة سير العاقين ، أو القص عليهم من قصص العاقين ، وما نالهم من سوء المصير ، تنفر عن العقوق ، وتبغض فيه ، وتدعو إلى البر وترغب فيه 0
11ـ استشعار فرح الوالدين بالبر ، وحزنهما من العقوق : فلو استشعر الإنسان ذلك الأمر لانبعث إلى البر ، ولانزجر عن العقوق 0 ثم إن بر الوالدين مما أقرته الفطر السوية ، واتفقت عليه الشرائع السماوية ، وهو خلق الأنبياء ، ودأب الصالحين 0 كما أنه دليل على صدق الإيمان ، وكرم النفس ، وحسن الوفاء 0 وبر الوالدين من محاسن الشريعة الإسلامية ؛ ذلك أنه اعتراف بالجميل ، وحفظ للفضل، وعنوان على كمال الشريعة، وإحاطتها بكافة الحقوق 0 بخلاف الشرائع الأرضية التي لا تعرف للوالدين فضلا ، ولا ترعى لهما حقا ، بل إنها تتنكر لهما، وتزري بهما 0 أما حق الوالدين في الإسلام فقد مر بك شيء منه، وليس ذلك فحسب، بل إن الإسلام نهى عن العقوق، وحذر منه أشد التحذير، فهو كبيرة من الكبائر، وهو قرين للشرك 0ويكفي في ذلك قوله تعالى : فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا 0 فما بالك بما فوق كلمة " أف " ، والأحاديث في هذا السياق كثيرة جدا، ومنها ما جاء في حديث عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : الكبائر: الإشراك بالله ، وعقوق الوالدين ، وقتل النفس ، واليمين الغموس 0 ومع تلك المكانة للوالدين ، وبرغم ما جاء من الأمر الأكيد في برهما ، والزجر الشديد في النهي عن عقوقهما إلا أن فئاما من الناس قد نسيت حظا مما ذكرت به ، فلم ترع حق الوالدين ، ولم تبال بالعقوق 0

ضيف الله مهدي
25 -03- 2007, 11:15 PM
السلام عليكم
أريد عرض مشكلتنا مع أخي الذي عمره 10 سنوات
فهو يعاني من عدة مشاكل نفسية واجتماعية أرجو منكم حلها لي في أقرب وقت
1- عدم الإهتمام بالصلاة
2- التهتهة في الكلام
3-الكذب في أتفه الأسباب ولو لم يكن له داعي
4- الغياب المتكرر عن المدرسة
5- الإهمال في الواجبات وحفظ الأيات (وهو يدرس في مدرسة تحفيظ القرآن )
6- عدم سماع كلام أبويه
7- ضرب أخيه الأصغر منه (وفارق السن حوالى 6 سنوات )
8- العناد الزائد
9- التبول الليلي اللاإرادي
10- الحب الزائد ( الإدمان ) للألعاب الإلكترونية والتلفزيون.
11- وهي المشكلة الأهم التي أخجل أن أذكرها وهي بالصراحة ماجعلني أكتب لكم لتساعدوني في حلها ولقد حاولنا جميعاً لحلها ولكن بائت محاولاتنا بالفشل وهي ---------------->
التبرس في الملابس ورفضه للنظافة منها إلا بعد التلاطف أو الحيله أو زيارة أحد أصحابه للمنزل أو عند خروجه والمشكلة أنه يحاول التستر وعدم إخبار أحد وكذلك يخاف من الفضيحة أمام أصحابه.
أرجوووووووووووكككككمممممممم أريد الحل لقد سئمنا من حل مشاكله التي لا حصر لها فقد أضطررنا إلى ضربه أكثر من مرة أرجوكم أكاد أبكي من كثر همي منه و كثرة إهماله وتفريطه فهو سريع البديهة و ذكي ولكن الإهمال قد يفسد ذكائه ...
أريد خطوات لحل مشاكله ولوكان بالتدريج وتكون خطوات واضحة
ولأي سؤال أنا مستعدة .....

ضيف الله مهدي
25 -03- 2007, 11:24 PM
1- عدم الإهتمام بالصلاة
ربما للمشاكل التي ذكرتيها وهي التبرز والتبول في ملابسه 0
2- التهتهة في الكلام
• أهم عيوب النطق والكلام :
1ـ العيوب الإبدالية الجزئية ( اللثغ ) : وفيها يستبدل المصاب حرفا واحدا من الكلمة بحرف آخر ، مثل : استبدال حرف الغين بحرف الراء ، فيقول ( تمغين ) بدلا من ( تمرين ) ، أو حرف الثاء بحرف السين ، فيقول ( ثبورة ) بدلا من ( سبورة ) 0
2ـ العيوب الإبدالية الكلية : وفيها يستبدل المصاب الكلمة كلها بكلمة مغايرة ، مثل قوله : ( كوسة ) ويقصد ( جاموسة ) 0
3ـ اللجلجة في الكلام ( الفأفأة أو التلعثم ) : وهو تكرار حرف واحد مرات عدة دون مبرر لذلك مثل قوله لكلمة ( فول ) فيرددها ( ففففففول ) ، أو كلمة ( وردة ) فيقولها : ( وووردة ) وهكذا0 وتجد هذه المشكلة ( اللجلجة ) بنسب مختلفة باختلاف الأعمار والبيئات 0 ويرجع الكثير من علماء النفس والأطباء هذا الاضطراب ، إلى إفراط الوالدين في رعاية الطفل وتدليله الزائد ، مما يثير وغيرتهم منه وحقدهم عليه ، والشقاء العائلي 0 ويرافق اللجلجة حركات إرتعاشية ، مثل : تحريك الكفين أو اليدين ، أو الضغط بالقدمين ، أو إرتعاش رموش العين ، أو الميل بالرأس للخلف أو الجنب ، إضافة لحوث تشنج موقفي على شكل احتباس الكلام ثم سرعة وانفجار فيه 0 واللجلجة أكثر عيوب النطق شيوعاً بين الأطفال ، وأسبابها معقدة ، ولكن النظرية القائلة بأن أساسها ومنشأها يرجعان إلى عوامل نفسية هي أكثر النظريات العلمية شيوعاً وقبولا 0 ولعل أهم العوامل التي ترجع إليها الإصابة بمرض اللجلجة هو ما يشعر به المريض من قلق نفسي وانعدام الشعور بالأمن والطمأنينة منذ طفولته المبكرة ، ويمكننا أن نتبين أثر القلق وانعدام الأمن عند الطفل من الأثر الانفعالي الذي يعاني منه عندما يتكلم فلأنه يشعر بالقلق فإنه يصبح متوترا لذلك يتلعثم ويتلكأ في إخراج الكلام بصورة تامة نتيجة لتخوفه المواقف التي يخشى مواجهتها ، أو عندما يكون في صحبة أشخاص غرباء ، وبمرور الأيام يتعود الطفل اللجلجة وقد يزداد معه الشعور بالنقص وعدم الكفاءة 0 والواقع فإن الطفل الذي يعاني من اللجلجة يستطيع التكلم بطلاقة في بعض الأحيان عندما يكون هادئ البال أو أن يكون بمعزل عن الناس إن مثل هذه المواقف تخلو تماماً من الخوف والاضطرابات الانفعالية التي يعاني منها عندما يضطر إلى الكلام في مواجهة بعض الأشخاص وعلى الأخص ممن يتهيبهم 0 وقد دلت كثير من البحوث العلمية على أن الأسباب الأساسية للقلق النفسي الذي يكمن وراء اللجلجة تتلخص في إفراط الأبوين ومغالاتهم في رعاية وتدليل الطفل أو محاباته وإيثاره على إخوته ، أو العكس كأن يفتقر الطفل إلى عطف الأبوين ، أو العيش في جو عائلي يسوده الشقاق والصراع بين أفرادها أو لتضارب أساليب التربية أو لسوء التوافق والإخفاق في التحصيل المدرسي 0 وقد يكون سبب اللجلجة عند بعض الأطفال هو عدم تمكنهم من اللغة بالقدر الذي يجعلها طوع أمرهم وفي متناولهم ، فيؤدي تزاحم الأفكار بسبب قصور ذخيرتهم اللغوية واللفظية إلى اللجلجة 0 وقد يكون سبب اللجلجة أحيانا أن الطفل يتكلم في موضوع لا يهمه أو يعنيه أو لا يفهمه معتمداً على الحفظ الآلي وبذلك تكون اللجلجة وسيلته كلما ضاع منه اللفظ المناسب 0
4ـ عسر الكلام أو ( العي ) : وفيه يستغرق المريض فترة صمت في بدء الكلام رغم ظهور محاولاته للنطق ، ثم يعقب ذلك النطق الإنفجاري السريع ، وهو حالة يعجز الفرد فيها عن النطق بأي كلمة بسبب توتر العضلات الصوتية وجمودها ، ولذلك نرى الفرد الذي يعاني من العي يبدو كأنه يبذل مجهوداً خارقاً حتى ينطق بأول كلمة في الجملة فإذا تم له ذلك يندفع كالسيل حتى تنتهي الجملة ثم يعود بعدها إلى نفس الصعوبة حتى يبدأ الجملة الثانية وهكذا 0 ومن الثابت علمياً أن أغلب حالات العي أو عسر الكلام أسبابها نفسية وإن كان بعضها تصاحبه علل جسمية كالتنفس من الفم ، أو اضطرابات في الجهاز التنفسي أو تضخم اللوزتين أو لحمية في الأنف إلى غير ذلك وكثير من حالات العي تبدأ في أول الأمر في شكل لجلجة وحركات إرتعاشية متكررة تدل على المعاناة من اضطرابات انفعالية واضحة ثم يتطور الأمر بعد ذلك إلى العي الذي يظهر فيه حالات التشنج التوقفي ، ويبدو على المريض أعراض المعاناة والضغط على الشفتين وتحريك الكفين أو اليدين ، أو الضغط بالقدمين على الأرض أو الإتيان بحركات هستيرية في رموش وجفون العينين وكلها أعراض تدل على الصعوبة التي يعاني منها المريض عند محاولة الكلام خصوصاً في المواقف الاجتماعية الصعبة . وواقع الأمر فإن الحركات العشوائية وغير العشوائية والهستيرية التي يأتيها المريض إنما يهدف منها إلى أن تساعده على التخلص من عدم القدرة على الكلام والتخلص أساسا من التوتر النفسي الذي يعوقه عن إخراج الكلام 0
5ـ الخمخمة في الكلام : وهو خروج الكلام من الأنف كما يقال 0
6ـ السرعة الزائدة أثناء الكلام أو أثناء القراءة : وهو التحدث بسرعة ، ونقص الزمن المستغرق في الكلام ، أو في القراءة عن الزمن الطبيعي ، وهذا ناتج غالبا عن اضطراب في التنفس 0
7ـ التلعثم : يقصد بالتلعثم عدم قدرة الطفل على التكلم بسهولة فتراه يتهته ، ويجد صعوبة في التعبير عن أفكاره فتارة ينتظر لحظات حتى يتغلب على خجله ، وأخرى يعجز تماما عن النطق بما يجول في خاطره 0 والتعلثم ليس ناشئاً عن عدم القدرة على الكلام فالمتلعثم يتكلم بطلاقة وسهولة في الظرف المناسب أي إذا كان يعرف الشخص الذي يكلمه ، أو إذا كان أصغر منه سناً أو مقاماً 0 وأول ما يشعر به المتلعثم هو شعور الرهبة أو الخجل ممن يكلمه فتسرع نبضات قلبه ويجف حلقه ويتصبب عرقاً ، فيتمنى لو أمكن أن يملك عواطفه ويستعيد هدوءه حتى يتابع الكلام في سهولة 0 ويبدأ التلعثم عادة في سن الطفولة ، وقد يشفى الطفل منه ولكن يعاوده من جديد إذا أصيب بصدمة نفسية حتى ولو كان مضى على شفائه سنين عديدة 0 والطفل إذا شعر بهذا النقص نشبت في نفسه حرب داخلية للتغلب عليه ، ومما يزيده بؤسا ملاحظات من حوله على طريقة كلامه أو تعمد إحراجه 0
وقد ينشأ التلعثم عن واحد أو أكثر من الأسباب التالية :
أ ـ قد تتقلص عضلات الحنجرة نتيجة خوف أو رهبة فتحجز الكلمات قبل خروجها ولا يقوى الطفل على النطق بأي كلمة أو يقول أأأ ـ ولا يستمر أكثر من ذلك حتى يزول خوفه وتتفتح حنجرته 0
ب ـ قد لا يتنفس الطفل تنفساً عميقاً قبل بدء الكلام فينطق بكلمة أو كلمتين ثم يقف ليتنفس ويستمر كذلك بين تكلم واستراحة فيكون كلامه متقطعاً 0
ج ـ قد يتنفس الطفل تنفساً عميقاً قبل الكلام ولكنه يسرف في استعمال الهواء الموجود في رئتيه فيستنفده في بضع كلمات 0
د ـ قد يكون التوازن معدوماً بين عضلات الحنجرة واللسان والشفتين فينطق بأحد الحروف قبل الآخر ، أو يدغم الحروف بعضها في بعض 0
بقى أن نشير إلى أن الطفل المتلعثم والذي لديه اضطرابات في النطق والكلام يكون في الفصل المدرسي موقفه صعب للغاية فهو يدرك عدم قدرته على التعبير بفصاحة ووضوح عما يخالج نفسه ، ويجد لذلك أمامه طريقين إما أن يصمت ولا يجيب عن أسئلة المعلم ، وإما أن يبذل جهده ليعبر عما في نفسه وهو يعلم أن أقرانه في الفصل يتغامزون عليه 0
* أسباب اضطرابات النطق والكلام :
هناك العديد من العوامل التي تتسبب في حدوث هذه الاضطرابات ومنها ما يلي :
1ـ أسباب عضوية : كنقص أو اختلال الجهاز العصبى المركزى واضطراب الأعصاب المتحكمة في الكلام أو إصابة المراكز الكلامية في المخ بتلف أو نزيف أو ورم أو مرض عضوي 0
2ـ أسباب جسمية وعصبية : ومنها ، تشوه الأسنان ، والضعف الجسمي العام ، وانشقاق الشفة العليا ، ووجود زوائد أنفية ، ونقص السمع الذي يجعل الطفل عاجزاً عن التقاط الأصوات الصحيحة للألفاظ ، وتضخم اللوزتين 0 ويؤكد بعض العلماء ، وخاصة ( ماس وكوب ) على أن هناك تلفا في بعض أجزاء المخ ، وخاصة في مناطق الكلام ، نتيجة لولادة متعسرة أو الإصابة ببعض الأمراض 0
3ـ سوء التغذية 0
4ـ الضعف العقلي و تأخر النمو 0
5ـ أسباب نفسية : وهي كثيرة ومتنوعة ومنها : القلق ، والخوف ، والتوتر النفسي ، والشعور بالنقص ، والصراعات النفسية اللاشعورية بسبب التربية الخاطئة ، وفقدان الثقة بالنفس نتيجة الفشل المتكرر 0 ويرى بعض علماء التحليل النفسي أن التأتأة هي قلق مكبوت مرتبط بالمخاوف المتعلقة بالمسائل الجنسية 0 كما يرى ( دونلاب Dunlap ) أنها تحدث مع الألفاظ البذيئة ، وما يرتبط بها 0 و التدليل الزائد و الإستجابة لرغباته دون أن يتكلم فيكفى أن يشير أو أن يعبر بحركة ما أو بكلمة مبتورة فتلبى رغبته ، وقلق الآباء واستعجالهم مما يجعلهم يدفعونه دفعاً للكلام قبل الأوان ، والتأخر الدراسي والإخفاق في التحصيل ، والإنطوائية و الكسل وعدم التوافق بين الأبوين والشجار الدائم بينهما 0
2ـ العوامل الوراثية : حيث يؤكد العالمان ( ماس وكوب ) ، أن هذه الاضطرابات أكثر شيوعا بين الأفراد الذين عانى أحد والديهم أو أقاربهم عيوبا كلامية 0 ومن المحتمل أن تكون الوراثة عاملا ممهدا للإصابة 0
3ـ أسباب أخرى ، مثل : التحدث مع الطفل في موضوع لا يفهمه فلا يجد ما يعبر به فتكون اللجلجة وسيلة كلما ضاع منه اللفظ المناسب ، وعدم تصويب أخطاء الطفل اللفظية بل وتشجيعه عليها ، فيقول : مرضان بدلا من رمضان ، ويقول أنا آكل لا بدلاً من : أنا لا آكل ، نشأة الطفل بين من يعانون من عيوب النطق فتلحق به ، وتعليمه لغة أخرى غير العربية قبل سن السادسة فينشأ عنه تداخل اللغات فيفكر بلغة و يتحدث بأخرى و لا يستقيم لسانه عندما ينطق بلغته ولا يشعر بالتجاوب مع الآخرين 0 ويرى البعض أن أسبابها هو تقليد الطفل لآخرين 0
• الآثار الناتجة عن عيوب النطق والكلام :
الآثار التي تتركها الاضطرابات في النطق والكلام متنوعة وعديدة ومنها :
1ـ تعرض الطفل للسخرية والاستهزاء من الآخرين 0
2ـ ظهور ثورات من الغضب والانفعال ، كرد فعل انتقامي لسخرية الآخرين منه 0
3ـ حرمان المصاب من بعض الفرص الوظيفية والمهنية المرغوبة 0
4ـ الشعور بالنقص ، والخجل والحرمان من فرص النجاح والزواج 0
5ـ يواجه مشكلات أثناء تعليمية ، خاصة إذا كان المعلم غير مؤهل للتعامل مع طلاب لديهم مشكلات واضطرابات عيوب النطق والكلام 0
6ـ في بعض المواقف لا يستطيع أن يبدي رأيه بالشكل المطلوب ، ولا يستطيع الدفاع عن حقوقه ، وهذا قد يؤدي إلى ردود فعل عكسية 0
• علاج اضطراب النطق والكلام :
هناك عدة طرق وأساليب لعلاج هذه الاضطرابات ومنها :
1ـ العلاج النفسي : الذي يهدف إلى علاج مشكلات الطفل النفسية ، من خجل وقلق وخوف ، وصراعات لا شعورية ، وذلك لتقليل الأثر الانفعالي والتوتر النفسي للطفل ، كذلك لتنمية شخصيته ووضع حد لخجله وشعوره بالنقص ، مع تدريبه على الأخذ والعطاء حتى نقلل من ارتباكه 0 والواقع فإن العلاج النفسي للأطفال يعتمد نجاحه على مدى تعاون الآباء والأمهات لتفهمهم للهدف منه ، بل يعتمد أساسا على درجة الصحة النفسية لهم 0 وعلى الآباء معاونة الطفل الذي يعاني من هذه الاضطرابات بأن يساعدوه على ألا يكون متوتر الأعصاب أثناء الكلام حساساً لعيوبه في النطق ، بل عليهم أن يعودوه على الهدوء والتراخي وذلك بجعل جو العلاقة مع الطفل جوا يسوده الود والتفاهم والتقدير والثقة المتبادلة 0 كما يجب على الآباء والمعلمين أيضاً محاولة تفهم الصعوبات التي يعاني منها الطفل نفسياً سواء في المدرسة أو في الأسرة كالغيرة من أخ له يصغره أو الحنق على أخ له يكبره ، أو اعتداء أقران المدرسة عليه ، أو غير ذلك من الأسباب ، والعمل على معالجتها وحمايته منها لأنها قد تكون سبباً مباشراً أو غير مباشر فيما يعانيه من صعوبات في النطق 0 وقد يستدعي العلاج النفسي تغيير الوسط المدرسي بالانتقال إلى مدرسة أخرى جديدة إن كانت هناك أسباب تؤدي إلى ذلك 0 كما يراعى عدم توجيه اللوم أو السخرية للطفل الذي يعاني من أمراض الكلام سواء من الآباء أو الأمهات أو المعلمين أو الأقران0
2ـ العلاج الكلامي : وهو علاج ضروري ومكمل للعلاج النفسي ويجب أن يلازمه في أغلب الحالات 0 ويتلخص في تدريب المريض ـ عن طريق الاسترخاء الكلامي والتمرينات الإيقاعية وتمرينات النطق ـ على التعليم الكلامي من جديد بالتدريج من الكلمات والمواقف السهلة إلى الكلمات والمواقف الصعبة ، وتدريب جهاز النطق والسمع عن طريق استخدام المسجلات الصوتية 0 ثم تدريب المريض لتقوية عضلات النطق والجهاز الكلامي بوجه عام 0 والقصد من أن يلازم العلاج النفسي العلاج الكلامي هو أن مجرد علاج اللجلجة أو العي أو غيرهما من أمراض الكلام إنما نعالج الأعراض دون أن نمس العوامل النفسية التي هي مكمن الداء ، ولذلك فإن كثيرين ممن يعالجون كلاميا دون أن يعالجوا نفسيا ينتكسون بمجرد أن يصابوا بصدمة انفعالية ، أو أنهم بعد التحسن يعودون إلى اللجلجة وتسوء حالتهم من جديد دونما سبب ظاهري ، كما أنهم عادة يكونون شخصيات هشة ليست لديهم القدرة على التنافس مع أقرانهم سواء في المدرسة أو في وسطهم العائلي 0 ونوجه نظر الآباء والمربين بعدم التعجل في طلب سلامة مخارج الحروف والمقاطع في نطق الطفل ، ذلك لأن التعجيل والإصرار على سلامة مخارج الحروف والمقاطع والكلمات من شأنه أن يزيد الطفل توتراً نفسياً وجسمياً ويجعله يتنبه لعيوب نطقه ، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة ارتباكه ويعقد الحالة النفسية ويزيد اضطراب النطق0 مع مراعاة أن سلامة مخارج الألفاظ والحروف والمقاطع في نطق أي طفل يعتمد أساساً على درجة نضجه العقلي والجسمي ، ومدى قدرته على السيطرة على عضلات الفم واللسان ، وقدرته على التفكير ، وفوق كل ذلك درجة شعوره بالأمن والطمأنينة أو مدى شعوره بالقلق النفسي 0
3ـ العلاج التقويمي : ويتم ذلك بوسائل وتمارين خاصة تستخدم فيها آلات وأجهزة توضع تحت اللسان 0
4ـ العلاج الاجتماعي : ويهدف إلى تعديل اتجاهات المصاب الخاطئة ، والمتعلقة بمشكلته ، كاتجاهه نحو والديه ، ورفاقه ، وعلاج البيئة المحيطة بالطفل ، مثل المعاملة ، وتوفير الحاجات الخاصة به 0
5ـ العلاج الجسمي : التأكد من أن المريض لا يعاني من أسباب عضوية خصوصا النواحي التكوينية والجسمية في الجهاز العصبي ، وكذلك أجهزة السمع والكلام ، وعلاج ما قد يوجد من عيوب أو أمراض سواء كان علاجاً طبياً أو جراحياً 0

ضيف الله مهدي
25 -03- 2007, 11:32 PM
ـ العلاج البيئي : يقصد بالعلاج البيئي إدماج الطفل المريض في نشاطات اجتماعية تدريجياً حتى يتدرب على الأخذ والعطاء وتتاح له فرصة التفاعل الاجتماعي وتنمو شخصيته على نحو سوي ، ويعالج من خجله وانزوائه وانسحابه الاجتماعي ، ومما يساعد على تنمية الطفل اجتماعياً العلاج باللعب والاشتراك في الأنشطة الرياضية والفنية وغيرها0 هذا كما يتضمن العلاج البيئي إرشادات للآباء القلقين إلى أسلوب التعامل السوي مع الطفل كي يتجنبوا إجباره على الكلام تحت ضغوط انفعالية أو في مواقف يهابها ، إنما يتركون الأمور تتدرج من المواقف السهلة إلى المواقف الصعبة مع مراعاة المرونة لأقصى حد حتى لا يعاني من الإحباط والخوف وحتى تتحقق له مشاعر الأمن والطمأنينة بكل الوسائل 0
وهذه آخر النصائح للآباء وهي :
1ـ قم بعرض الطفل على طبيب متخصص لعلاجه إن كان السبب عضوياً 0
2ـ تحفيظ الطفل القرآن الكريم وعلى الأقل السور القصار منه كي يستقيم لسانه و يصح نطقه للحروف 0
3ـ الاهتمام بتغذية الطفل 0
4ـ التوسط بين القسوة الزائدة والتدليل الزائد 0
5ـ الانتظار حتى ينطق الطفل بما يريد و يعبر عنه بما شاء وعندما ينطق ينبغي تحمله والصبر عليه خاصة عندما يجد مشقة في التعبير عن نفسه أو عمن حوله 0
6ـ لا سخرية ولا ضحك على كلمة غريبة ينطقها الطفل لئلا يصاب بإحباط و خوف من أن يخطئ فيكون منه بعد ذلك ألا ينطق أمام أحد بشيء و لكن ينبغي أن نبث الثقة و الطمأنينة في نفسه 0
7ـ ينبغي عدم التحدث مع الطفل في موضوع أكبر من إدراكه لا يفهمه ولا يستطيع التعبير عنه0
8ـ مشاركة الطفل لأقران في مثل سنه يخرجه من الإنطوائية ويساعده على اكتساب مهارات النطق السليم 0
9ـ إمداد الطفل بشرائط الكاسيت التي بها أناشيد و أشعار للصغار باللغة العربية الفصحى ، وكذلك إمداده بقصص ومجلات الطفل ، ويطلب منه التعبير عما سمعه أو قرأه بطريق غير مباشر ويشجع بجائزة كلما فعل ذلك 0
10ـ الاستماع إلى الطفل باهتمام وإعطاؤه العناية الكافية حتى يعبر عن نفسه بمنطقه هو ، لا بمنطق الكبار 0
11ـ تدريب الطفل على الاسترخاء و التحدث ببطء 0
12ـ التوصية الدائمة من الآباء للمدرسين بالمدرسة لخلق الجو الصالح للطفل بحيث لا يشعر بالحرج سواء عند الإجابة على أسئلة المدرسين وتسميع الدروس أو عند التحدث مع زملائه0

ضيف الله مهدي
25 -03- 2007, 11:34 PM
-الكذب في أتفه الأسباب ولو لم يكن له داعي

أسباب الكذب عند الأطفال وآثاره :
إنّ الطفل في المرحلة الأولى من عمره قد يمارس الكذب بأن يختلق قصصاً لا وجود لها، مثل أن يتحدث لأقرانه عن شراء أمه لفستان جميل أو شراء أبيه لسيارة فارهة ، أو يتحدث لأمه عن الحيوان الجميل الذي رافقه في الطريق .. كما أنّ هناك نوعاً آخر من الكذب وهو إخفاء الحقيقة عن الآخرين ، مثل ادعاء الطفل أن صديقه قد كسر الزجاجة أو نكرانه لضرب أخته . وكل هذه الأنواع من الكذب ليس من الطبيعي وجودها عند الأطفال ، لان الصدق غريزة تولد معه ولا يندفع إلى الكذب إلا لوجود عارض يئد غريزة الصدق عنده ويمكن إيجاز أسباب الكذب عند الأطفال بما يأتي :
1ـ جلب الانتباه : حين تسمع الأم طفلها في المرحلة الأولى من عمره يتحدث لها عن أمور لا واقع لها، فإنّ سببه يرجع إلى حرصه في أن يحتل موقعاً خاصاً عند والديه اللذين لا يصغيان إليه حين يتحدث إليهما كالكبار... فهو لا يفهم أن حديثه تافه لا معنى له .. وكذلك حين يتحدث للآخرين عن قضايا لا وجود لها فهو بهذه الطريقة ايضا يحاول ان يجد عندهم مكاناً لشخصيته بعد أن تجاهله الأبوين في الأسرة .
2ـ تعرضه للعقوبة : حين تسأل الأم طفلها الصغير عن حاجة قد تهشمت أو أذى أصاب أخاه أو علة اتساخ ملابسه .. فلا يقول الحقيقة ويدّعي ببراءته من هذه الأفعال، في حين أن نفسه تنزع لقول الصدق ولكن خوفه من تعرضه للعقوبة تجعله ينكر الحقيقة، وهكذا كلما يزيد الوالدين في حدّتهما وصرامتهما كلّما ازداد الكذب تجذرا في نفسه .
3ـ واقع الوالدين : إن الطفل في سنواته الأولى يتخذ من والديه مثلا أعلى له في السلوك ، وحين يسمع أمه تنكر لأبيه خروجها من المنزل في وقت اصطحبته معها لزيارة الجيران ، أو يجد أباه يحترم رئيس عمله ويقدره إذا رآه ، ثم يلعنه ويسبّه بعد غيابه...إن أمثال هذه السلوكيات وغيرها تجعل الطفل يستخدم نفس الأسلوب الذي وجد أبويه عليه .

ما هي آثار الكذب ؟
إنّ وقاية الطفل من مرض الكذب أمر ضروري لأن الكذب يختلف عن غيره من الأمراض التي تصيب النفس لأنه يفقد صاحبه المناعة من كل الأمراض وممارسة كافة الأعمال القبيحة ، تماماً مثل مرض فقدان المناعة (الإيدز) الذي يكون صاحبه معرضاً للإصابة بجميع الأمراض الجسدية .. جاء في النصوص : ( جعلت الخبائث في بيت وجعل مفتاحه الكذب ) وينبغي عدم التساهل في نوعية الكذب البسيط منه والكبير ، ولأن آثاره على النفس وفقدان مناعتها واحدة، فالطفل حين يتحدث عن الفستان الجميل الذي اشترته أمه ولا دافع لهذا الأمر في البيت ، ولم يحرك هذا النوع من الكذب والديه لإصلاح أسلوب تعاملهما معه حتى يجنبوه من الكذب ، فإنهم بذلك يمارسون جريمة لا تغتفر بحق الأبناء .. أليست جريمة أن يقدم الوالد فيروس مرض فقدان المناعة (الإيدز) لطفله ، والكذب أخطر على الإنسان من الإيدز ؟ قال الإمام علي بن الحسين رحمه الله : (اتقوا الكذب الصغير منه والكبير في كل جد وهزل ، فان الرجل إذا كذب في الصغير اجترأ على الكبير ) وفطر الإنسان على الصدق ، ولم يكتسبه من البيئة المحيطة به مثل الكذب ، وحقيقة لو تأملنا في حياة الطفل سنجد كل أفعاله وحركاته وسلوكياته وكلامه يتسم بالصدق ولا يكذب حتى تؤثر فيه البيئة المحيطة فيبدأ يكذب إما ليهرب من عقاب سيتلقاه لو هو أعترف وصدق وإما للمديح وإما ليكسب الرضا ، ولذا نجد أن الكذب مكتسب أما الصدق فهو فطري وصدق الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام الذي قال : ( كل مولود يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه كما تلد البهيمة بهيمة جمعاء هل تحسون فيها من جدعاء ؟! ) 0 لم يقل عليه الصلاة والسلام أو يمسلمانه لأن الدين الإسلامي دين الفطرة ولأن الدين الإسلامي يدعو إلى الصدق ، فالصدق فطري في الإنسان وقد قال الله تعالى يحث المؤمنين : ( وكونوا مع الصادقين ) وقال سيدنا الكريم صلى الله عليه وسلم : ( عليكم بالصدق فإن الصدق يهدي إلى البر وإن البر يهدي إلى الجنة وما يزال الرجل يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب عند الله صديقا ، وإياكم والكذب فإن الكذب يهدي إلى الفجور وإن الفجور يهدي إلى النار وما يزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله كذابا ) من منا يرغب أن يكتب عند ربه كذابا ويكون معروف في الملأ الأعلى بأنه من الكذابين 0 والحقيقة أن الناس أصبحوا لا يتورعون من الكذب رجالا ونساء شبابا وشيوخا ولا يخجلون من الكذب 0 ولقد نفى محمد بن عبد الله بن عبد المطلب عليه أفضل الصلاة والسلام أن تكون خصلة الكذب ملتصقة بالمؤمن وذلك عندما سئل : هل يكون المؤمن بخيلا ؟ فقال عليه الصلاة والسلام : ( نعم ) فسئل : هل يكون المؤمن جبانا ؟ فقال عليه الصلاة والسلام : ( نعم ) فسئل : هل يكون المؤمن كذابا ؟ فقال عليه الصلاة والسلام : ( لا ) 0 إذن الكذب ليس من خصال أو صفات المؤمن 00 وفي الوقت الحاضر أصبحوا يحتفلون بالكذب على المستوى العالمي و هاهو شهر إبريل ونحن في أول يوم فيه وهو الشهر الذي يحتفلون فيه بالكذب وعمل المقالب في الآخرين وعندما يغضب الشخص من كذب صديقه عليه يرد عليه نحن في شهر إبريل أو هي كذبة إبريل وأصبح للكذب السلوك المذموم والمستهجن شهرا يحتفلون به فيه ، ويا للأسف أنتشر هذا حتى في المجتمعات الإسلامية التي ينهاها دينها عن الكذب بأي شكل كان أو أي لون كان 0
أنواع الكذب :
1ـ الكذب الخيالي أو الإيهامي : وهو نوع من أنواع اللعب والتسلية بالنسبة بالنسبة للطفل ، ويكثر في المرحلة بين الرابعة والخامسة من العمر ، ويرجع سببه إلى سعة خيال الطفل 0
2ـ الكذب الإلتباسي : ويرجع سببه إلى أن الطفل لا يستطيع التمييز بين ما يراه حقيقة واقعية وما يدركه هو في مخيلته ، وكثيرا ما يسمع الطفل قصة خرافية ، ولكنه سرعان ما يتحدث عنها وكأنها حدثت في الواقع 0 وهذان النوعان من الكذب يسميان بالكذب البريء ، وهما يزولان تلقائيا عندما يكبر الطفل ويصل إلى مستوى يمكنه التمييز بين الحقيقة والخيال 0 وعلى الأهل ألا يقفا موقفا سلبيا إزائهما ، ولكن يوحها الطفل إلى ما هو مناسب0
3ـ الكذب الدفاعي : وهو من أكثر أنواع الكذب شيوعا بين الأطفال ، إذ يلجأ إليه الطفل خوفا من العقوبة التي سوف تقع عليه ، أو يلجأ إليه للتخلص من موقف محرج 0
4ـ الكذب الانتقامي : ويلجأ إليه الطفل والمراهق أيضا ليتهم غيره باتهامات كاذبة يترتب عليها عقاب الغير 0 وهذا يحدث بسبب الغيرة من طفل آخر ، أو بسبب كرهه للغير 0
5ـ الكذب الإدعائي : ويلجأ إليه الطفل بدافع إقصاء الشعور بالنقص وإبعاده عنه ، أو من أجل المفاخرة والزهو كذبا 0 وهذا النوع إما يكون بالقول ، كالذي يدعي أنه ينتمي إلى شخصية مرموقة بالمجتمع ، أو يكون بالفعل ، كمن يدعي المرض وينام في الفراش وهو ليس مريضا0
6ـ الكذب المزمن واللاشعوري : والبعض يسميه ( كذب العقدة النفسية ) ، ويرجع سببه إلى دوافع كريهة للنفس وللآخرين ، وتم كبتها في اللاشعور ، كالطفل أو المراهق الذي يكذب على مدرسية دون سبب ظاهر 0 فقد يكون ذلك أصلا بسبب عقدة الكراهية ( اللاشعورية ) للسلطة الوالدية ، مما جعله يعمم هذه الكراهية للأب ، إلى كل السلطة المدرسية ، وذلك كله في مستوى لا شعوري 0
7ـ الكذب بالعدوى والتقليد : ويقوم به الطفل تقليدا للمحيطين به الذين يتخذون من الكذب أسلوبا لهم في حياتهم 0
علاج الكذب :
1ـ التذكير الدائم بقيمنا وديننا الإسلامي وما العقاب الذي ينتظر الكاذب 0
2ـ إذا كان خصب الخيال ! شاركيه في خيالاته ودعيه يتحدث عن خيالاته أو أن يكتبها 0
3ـ الابتعاد عن الضرب لأنه يزيد من المشكلة.
4ـ كونوا قدوته ولا تكذبوا أمامه ..فكثيراً ما نكذب دون أن نعلم .. مثلاً :إذا رن جرس الهاتف وكان هناك شخص يريد التكلم معك تقولين لولدك قل له إنني لست هنا .. ففي هذه اللحظة تعلم أن الكذب شيء جائز 0
5ـ عززيه وكافئيه عندما ينطق بالصدق 0
6ـ إذا حصل موقف وكذّب فيه أحد عليك ، فعليك أن ترفضي هذه الكذبة.
وفي الختام عليك أخي وأختي أن تعلمي أن الكذب عند الأطفال دون 4 سنوات هو عبارة عن خيال ولا خوف منه .. أما بعد سن الرابعة فعليك أن تتكلمي عن الصق من خلال القصص والقيم والدين 0

ضيف الله مهدي
25 -03- 2007, 11:36 PM
- الغياب المتكرر عن المدرسة
أكيد بسبب المشكلات التي يواجهها ، وهي التبول والتبرز ، أو عدم الاهتمام من معلمه ، أو طلاب يضايقونه 0
5- الإهمال في الواجبات وحفظ الأيات (وهو يدرس في مدرسة تحفيظ القرآن )
عدم وجود حوافز ومدعمات 0
6- عدم سماع كلام أبويه
لا يوجد حب بينهم 0
7- ضرب أخيه الأصغر منه (وفارق السن حوالى 6 سنوات )بسبب التفريق والتفضيل 0
8- العناد الزائد
عناد الأطفال
العناد ظاهرة شائعة لدى الأطفال و هي تعبير عن الرفض للقيام بعمل ما ولو كان مفيداً أو الانتهاء عن عمل ما و إن كان خاطئا ، و يتميز العناد بالإصرار و عدم التراجع حتى في حالة الإكراه و القسر يبقى الطفل محتفظاً برأيه و موقفه و لو داخلياً. و يعتبر العناد من النزعات العدوانية و هو سلوك سلبي و تمرد ضد الوالدين و انتهاكاً لحقوق الآخرين و هو محصلة للتصادم بين رغبات الطفل و طموحاته و أوامر الكبار و نواهيهم ... من الجدير بالذكر أن العناد قد يظهر و يختفي تحت ظروف معينة و في مواقف معينة. فقد يظهر في البيت و يختفي في المدرسة و العكس صحيح 0 و هنا يكون الطفل واعياً و مدر ك لسلوكه العنادي و لكنه يفعل ذلك لتحقيق رغبة أو هدف ما ، وحالما يحقق ما يريد فإنه يتخلى عن عناده 0 و عندما يكون العناد مستشرياً و سمة قوية للطفل فإن ذلك قد يكون نواة لاضطراب في الشخصية و هو ما نسميه اضطراب الشخصية السلبية العدوانية 0 الطفل قبل السنتين لا يملك الاستقلالية الكافية فهو يعتمد على والديه بشكل كبير جداً ، لذلك لا تظهر عليه السلوكيات العنادية بشكل واضح ، فيما عدا بعض الممانعة ، و لكن ذلك لا يعد عنادا لأن العناد موقف و سلوك ينبني على الإحساس بالاستقلالية الجزئية من جانب الطفل و نمو تصوراته الذهنية. فيقوم بممارسة هذه الاستقلالية بالرفض و الاحتجاج و الممانعة و إبداء الرأي المخالف 0 و بالرغم من أنم العناد قد يأخذ مكانه عند سن الثالثة إلا أنه قد يلازم بعض الأطفال حتى سن المراهقة 0 و في الغالب لا يتم ظهوره بعد سن المراهقة إن لم يظهر قبل ذلك. و قد وجدت الدراسات أنه ينتشر بنسبة 15-22% بين أطفال المرحلة الابتدائية و هو في هذه السن أكثر انتشاراً بسن الذكور منه بين الإناث و لكن النسبة تتساوى بعد ذلك 0 و لعل العناد يظهر بشكل جلي عند مرحلتي الانفصال (حوالي عمر سنتين و عند بلوغ سن المراهقة) 0
• أشكال العناد :
أشكال العناد عبارة عن درجات غير منفصلة تظهر عند تعامل الطفل مع الكبار أو رفاقه و لكنها قد لا تظهر في جلسات التقويم النفسي و المقابلة الشخصية 0
عناد التصميم و الإرادة يعتبر نوع محمود يجب تشجيعه و دعمه و مثال ذلك عندما يحاول الطفل على إصلاح لعبته مثلاً و يصر على ذلك مهما منعه الكبار 0
لكن عندما يكون العناد ضرب من الرعونة كأن يصر الطفل على الذهاب لشراء جزمة صباح الجمعة أو يصر على زيارة صديق في وقت غير مناسب أو مشاهدة فلم تلفزيوني و قد حان وقت نومه فإن ذلك يعتبر على النقيض عناد يفتقد لتقدير الأمور و الوعي الكافي لإدراك الصح و الخطأ و لا يجب الاستسلام له 0
و قد تزيد درجة العناد لدى الطفل فيعاند نفسه لغيظه من أمه فيرفض الطعام و هو جائع و يرفض لعبة و هو يريدها و ما إلى ذلك ... هذه المكابرة تولد صراعاً بين رغبتي الطفل في الاستمرار في موقفه و بين اشتياقه لما عرض عليه 0 و هذا الصراع ينتهي بالتنازل عند محاولة الكبار في حله 0 أما حين يعتاد الطفل العناد كسلوك راسخ و صفة ثابتة في شخصيته ، فإن ذلك قد يؤدي إلى اضطراب شديد في السلوك و الانفعالات و العلاقة مع الآخرين بسبب النزوع للمشاكسة و الخلاف مع الناس من حوله بسبب او بدون سبب.
هذا الشكل من العناد درجة مرضية و تحتاج لاستشارة المختصين لعلاجها 0 و أيضاً فقد يكون سبب العناد خللاً فسيولوجيا مثل إصابات الدماغ و التخلف العقلي 0
• أسباب العناد:
عندما تكون توقعات الكبار و طلباتهم من الطفل بعيدة عن الواقع و غير مناسبة لقدراته و امكاناته ينتج عن ذلك شعور بالفشل. و عندما يصر الكبار على قناعاتهم و توقعاتهم يبدأ الطفل بالرفض كسلوك عنادي. وهو في الحقيقة لا يعاند الكبار و لكنه يرفض الوقوع في الفشل الذي يصر الكبار من حوله على الوقوع فيه غير آبهين بمشاعر الخوف و الإحباط عنده. و هو في هذه الحالة أفضل منهم في تقدير إمكاناته و ما يمكنه فعله 0 و ليس من الغريب أن تختلط الحقيقة بالخيال عند الأطفال ، فيتشبث الطفل بموقف غير واقعي ضرباً عرض الحائط برأي الكبار مما ينشا عنه نوع من العناد نتيجة لهذا التصادم 0 وقد يقلد الطفل أمه أو أباه في الإصرار على رأيهم و عدم التنازل مهما حاول معهما أسلوب الإقناع و الحوار الهادئ عندما يطلبان منه شيئاً ما و ذلك ما يعرف بأسلوب التعلم بالمحاكاة 0 و هذا يستلزم منا كآباء و أمهات أن لا نعتمد الحدة و العنت على حساب الحوار المنطقي و النقاش المقنع 0 و لعل الطفل أحياناً يحاول ممارسة توكيد ذاته بالإصرار على موقفه و العناد 0 و إذا كان هذا القدر من الفعل أو رد الفعل غير مبالغ فيه فلا بأس من التساهل معه و تشجيعه لتعليم الطفل كيف يكون قوي الإرادة 0 و هناك متسع من الوقت ليتعلم الطفل أن العناد و التحدي ليس الطريقة المثلى لتحقيق المكاسب و هذه مرحلة نمائية تالية و هكذا يتعلم الطفل من خلال سلسلة من المراحل الإطار الواقعي للتعامل مع النفس و مع الآخرين 0 و لعلنا نحن من يدفع الطفل للعناد أحياناً بانتهاج الأسلوب الصارم الجاف من الأوامر و النواهي 0 و هذا أسلوب ترفضه الفطرة التي تحب الرجاء و الاحترام 0 لذلك فإن الطفل يتذمر من التضييق عليه فترة من الزمن ثم ينتقل بعد ذلك إلى الرفض و التحدي كرد فعل لهذا الأسلوب من التعامل 0 و الحماية الزائدة من جهة تجعل الطفل يشعر بالعجز و الاعتمادية على والديه معطلاً قدراته هو 0 و قد يرفض ذلك بنوع من العناد للخروج من دائرة الحماية و الوصاية و الحصول على قدر أكبر من الحرية 0 وهذا الشعور بالعجز قد يكون حقيقياً نتيجة إعاقة معينة أو خبرات طفلية مر بها خلال حياته مما يولد لديه رغبة في العناد و تحدي الواقع أو الذات أو الآخرين 0 و أخيراً فإننا قد نعزز السلوك العنادي بلا إذعان له و تشجيعه بالمكاسب التي يمي لها الطفل ، إما خوفاً عليه أو لإنهاء الموقف ، و هنا يتعلم الطفل أن مزيداً من الإصرار سيجبل له التنازلات و المكاسب 0
علاج العناد: الأطفال يتسمون بالاختلاف أكثر من الكبار ، ولذلك لا بد من تقويم كل حالة على حدة و فهم الأسباب و ما عساه قد يكون مساهماً في نشوء هذا السلوك العنادي 0 ومن الأساليب المفيدة توقيع العقاب المناسب على الطفل فور عناده لأن ما يناسب طفلاً قد لا يناسب آخر و ما سيفيد في وقت ما قد لا يفيد في وقت آخر 0 المهم عدم تأجيل العقاب بهدف إعطاء فرصة يراجع فيها الطرفان نفسيهما ، ليستأنف الحوار بعد ذلك بأسلوب أكثر هدوءاً و إقناعا 0
و معاملة الطفل العنيد ليست أمراً سهلاً لذلك لا بد من التحلي بالصبر و عدم اليأس و الاستسلام للأمر الواقع بحجة أن الطفل عنيد و رأسه ناشفة 0 كذلك لا بد من الثبات في المعاملة فالاستسلام أحياناً يعلم الطفل فنيات الإصرار و العناد 0
و من المعتاد أن يقال للطفل أو يذكر أمامه انه طفل عنيد أو أن فلان شاطر فهو ليس عنيد هذا النوع من القول يؤكد للطفل العناد و يرسخه فيه مهما قلنا له أن العناد سيئاً. كما انه من المهم عدم صياغة الطلب بأننا نتوقع الرفض لأن ذلك يعطيه خياراً بالرفض و يشجعه عليه 0 و على النقيض فإن إرغام الطفل على الطاعة العمياء بدلاً من دفء المعاملة و المرونة يجعله يلجأ للعناد للخلاص من العبودية والحصول على حريته. لذلك فمن المهم أن نغض الطرف عن الأمور البسيطة و نبدي التسامح أحياناً 0
و أخيراً فإن أسلوب الحوار و الإقناع بعد توقيع العقاب الناتج عن العناد أمر مهم لتعليم الطفل كيف يكون مقنعاً لا عنيداً أرعناً لا يمتلك القدرة على التعامل بهدوء و روية 0

ضيف الله مهدي
25 -03- 2007, 11:38 PM
9- التبول الليلي اللاإرادي
مشكلة التبول اللاإرادي أو السلس الليلي Enuresis Bedwetting
يشكو كثير من الآباء والأمهات من مشكلة التبول اللاإرادي عند أبنائهم , ويمثل ذلك مشكلة منزلية تلقي بظلالها السلبية على الأبناء وتكيّفهم النفسي والعصبي والوجداني ، وكثير من الآباء والأمهات يسيئون التصرف حيال تلك المشكلة ويضعون أبناءهم موضع التأنيب المستمر أو الضغط الشديد مما يفاقم من الأزمة ويخرجها عن نطاقها إلى نطاق أشد سوءاً وأكثر ضرراً0و نلاحظ في بعض الحالات أن الطفل لا يستطيع أن يتحكم في التبول حتى يصل أحيانا إلى سن التاسعة ، وأحيانا حتى سن المراهقة ، وهذه تعتبر مشكلة وأيضا سلوكية ، وهي بحاجة إلى علاج نفسي 0 أما بالنسبة للطفل دون سن الرابعة فلا يعتبر التبول اللاإرادي لديه مشكلة 0 علما أن الطفل العادي تكتمل قدرته على التحكم في عملية التبول في النهار وهو في سن عام ونصف تقريبا ، أما التحكم في التبول خلال الليل فيكون في الفترة بين العامين والنصف حتى سن ثلاثة أعوام 0 كما أن سن ضبط الجهاز البولي يختلف من طفل إلى آخر ، وذلك حسب اختلاف حساسية الجهاز البولي وحجم المثانة وسعتها 0
• معلومات لابد منها:
1ـ التبول اللاإرادي من أكثر المشكلات شيوعاً في مرحلة الطفولة , وهو يظهر بعدم قدرة الطفل على السيطرة أو التحكم في مثانته , وأسبابه قد تكون وراثية, أو بسبب أمراض في الجهاز البولي أو اضطرابات في النوم, أو اضطرابات في الجهاز العصبي, أو لعوامل نفسية أخرى كثيرة 0

2ـ تعد مشكلة التبول اللاإرادي مشكلة أسرية في المقام الأول ، لأنها حالة تؤثر سلباً على الطفل وعلى والديه ، بل قد تصيب الوالدين بنوع من الشعور بالإحباط ، كما تصيب الطفل بنوع من الخجل أمام الآخرين 0 كما تسبب له شعوراً بالنقص والميل إلى الانزواء وغير ذلك، وتؤدي هذه المشكلة بالطفل إلى العناد والتخريب والميل إلى الانتقام في محاولة للثأر من نفسه وسرعة الغضب 0
3ـ التبول اللاإرادي أنواع ، هناك التبول اللاإرادي الليلي ، وهناك التبول اللاإرادي في الليل والنهار ، كما أن التبول اللاإرادي الليلي ينقسم إلى قسمين : تبول ليلي ابتدائي ، أي أن الطفل لم يتمكن من التحكم في البول في الليل منذ ولد وإلى الآن، وهي الحالة الأكثر شيوعاً وانتشاراً، وتمثل نسبة تزيد عن ثلاثة أرباع الشكاوى في موضوع التبول اللاإرادي ، أما القسم الثاني فهو التبول الليلي اللاإردي الثانوي ، وهو عدم التحكم في التبول فجأة بعد أن كان الطفل قادراً على التحكم في البول لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر , ويمثل ذلك نسبة قد تقترب من خمُس الحالات أو أقل..
4ـ التبول اللاإرادي في الليل فقط غالبه حميد وهو عبارة عن تأخر نضوج ، وهذا في غالبه عائلي ، وغالباً ما يكون أحد الأبوين قد عانى من هذه المشكلة 0
5ـ يجب أن يكون الطفل قادراً على التحكم في التبول نهاراً في سن الرابعة من عمره على أكثر تقدير , ومعظم الأطفال يستطيعون التحكم في ذلك ابتداء من سن الثالثة ، أما ليلاً فمعظم الأطفال يستطيعون التحكم في التبول في سن السادسة، وعادة لا يوصى بالعلاج إلا بعد هذه السن 0 وهذه الحالة تتحسن تلقائياً مع اكتمال النضوج ، إلا أن هناك ظروفاً يُفضل معها العلاج المبكر 0 يُذكر أن بحثاً نُشر في الدورية العلمية التابعة للأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال ، قد وجد أن أغلب الأطفال لا يتقنون السيطرة على عمليتي التبرز والتبول إلا بعد تجاوزهم السنة الثانية من عمرهم ، كما أثبت ما تعرفه الكثير من الأمهات من تمكن البنات من إتقان جميع المهارات الخاصة بذلك قبل الأولاد 0 وقد حدد البحث متوسط عمر الأطفال الذي يتم فيه عملية التحكم بين سن 24 إلى 30 شهرا 0
وحسب الإحصائيات المرصودة فإن التبول اللاإرادي يختفي في الأطفال بعد سن الخامسة بمعدل 15% من الحالات كل عام 0 وذلك حيث يعاني 10% من الأطفال في سن الخامسة من التبول اللاإرادي بشكل طبيعي وفي بعض الإحصائيات تصل تلك النسبة إلى 20% ثم 5% من الأطفال في سن العاشرة و1% من الشباب في سن الثامنة عشرة. يُذكر أيضا أن التبول اللاإرادي منتشر بين الأولاد بمعدل مرتين عنه في البنات..
6ـ التاريخ الأسري في هذه الحالات له أهمية كبرى فإننا نجد أن 30% من الآباء و20% من الأمهات قد حدث لهم تبول لاإرادي في أثناء الطفولة كما أن الأخوة الأكبر سنا لديهم بالنسبة نفسها تبول لاإرادي عند الطفولة, وأكدت الدراسات أن مرض التبول اللاإرادي له علاقة وراثية, وأنه ينتقل من الآباء لأطفالهم, وما يزيد على %70 من الأطفال الذين يعانون من هذه المشكلة كان آباؤهم يعانون منها في طفولتهم أيضاً 0
7ـ تختلف حالات التبول اللاإرادي من طفل إلى آخر ولكن غالبا ما يحدث التبول يومياً في معظم الحالات وقد تسوء الحالة نتيجة عقوبة الوالدين للطفل أو إهانته، ومن الناحية الأخرى فإن تفهم الحالة ومحاولة مساعدة الطفل وتشجيعه قد تساعد في تخفيف الحالة.
8ـ التبول اللاإرادي قد يكون مرضاً ويخفي حالة مرضية يجب اكتشافها وعلاجها مبكراً مثل التبول اللاإرادي في الليل والنهار معاً، وينشأ عن حالات مثل أمراض عدم تركيز التبول في الكلى وأمراض التشوهات الخِلْقية 0
9ـ جميع حالات التبول اللاإرادي يسهل علاجها، إلا أن هناك حالات تتطلب تدخلَ أكثر من تخصّص طبيّ واحد مثل: حالات التبول والتبرز اللاإرادي معاً، وهذه المشكلة تنطوي على حالة نفسية معقدة تتطلب تدخل طبيب الأمراض النفسية إلى جانب طبيب الأطفال.
10ـ معظم أطباء الأطفال لا ينظرون إلى التبول الليلي وكأنه مشكلة حتى إذا استمر ما بعد الست سنوات حيث يعتقدون أنه يصبح مشكلة فقط لأنه يسبب انزعاجاً اجتماعياً لدى الطفل وأسرته، وكل الأولاد الذين عانوا من التبول اللاإرادي شفوا من دون أي تدخل طبي 0
11ـ يتم التقييم عن طريق الفحص العام من نواح كثيرة مثل الحالة العقلية والنمو العقلي، كما يجب ملاحظة الطفل أثناء التبول لاكتشاف أية مشكلة بالمسالك البولية مثل ضعف سريان التبول واعوجاجه أو حدوث آلام أو تنقيط أثناء التبول فقد يكون هناك ضيق بعنق المثانة أو بمجرى التبول أو التهاب بولي 0
ومن أجل تحديد السن المناسبة للبداية يجب أن يكون الطفل مستعداً من الناحية الفسيولوجية والسيكولوجية لذلك. فمن الناحية الفسيولوجية، حين يبلغ الطفل الثمانية عشر شهراً من عمره بحيث يستطيع الطفل بداية التمرين على السيطرة على تلك العضلات. إذن فمحاولة تدريب الطفل على التبول والتبرز الإرادي قبل سن الثمانية عشر شهراً يكون ذا أثر ضعيف حيث إن الطفل قبل هذه السن لم يكتمل جهازه العصبي بعد 0
12ـ أهم نصيحة لأي أم هي عدم القلق من وجود هذه الحالة والتعامل مع الطفل بلطف وحب؛ لأن استعداد الأسرة لخوض هذه التجربة لا يقل أهمية عن استعداد الطفل نفسه؛ حيث لا بد أن تكون الأسرة مستعدة لتحمل عناء التنظيف وراء الطفل حين يسهو عن إبلاغهم برغبته دون إظهار علامات الضيق والعصبية 0 فلا بد من توفير جو مريح ومشجع للطفل في هذه المرحلة0 وينصح أطباء الأطفال الأمهات أن يتراجعن عن عملية التدريب لمدة قد تتراوح بين الشهر والثلاثة أشهر إذا أتضح عدم استعداد الطفل بعد أسبوع كامل من المحاولة معه... حيث إن زيادة التوتر قد ينتج عنها زيادة تفاقم 0
• تعريف التبول اللاإرادي :
هو عملية تكرار نزول البول اللاإرادي في الفراش من قبل طفل في عمر الرابعة أو الخامسة فما فوق 0
• تشخيص المشكلة: يشخص اضطراب البول بالآتي :
1ـ تكرار إفراغ البول نهاراً أو ليلاً في الفراش أو الملابس سواء كان لاإرادياً أو مقصوداً0
2ـ أن يتكرر ذلك مرتين أسبوعيا لمدة ثلاثة اشهر على الأقل ويسبب قلقاً أو خللاً اجتماعياً أو وظيفياً 0
3ـ أن لا يقل العمر الزمني عن خمس سنوات 0
4ـ ألا يكون سببه تأثيرات فسيولوجية مباشرة لمادة (مدرة للبول) أو اضطراب جسماني أو غيره0
وهناك عوامل مؤثرة يجب مراعاتها بالنظر أثناء التشخيص مثل :
1ـ الإهمال في تدريب الطفل على استخدام المرحاض لكي تتكون لديه عادة التحكم في البول 0
2ـ التدريب المبكر على عملية التحكم مما يسبب قلقاً لدى الطفل 0
• أسباب التبول اللاإرادي :
هناك عدة نظريات لم تثبت أي منها بشكل حاسم أسباب التبول اللاإرادي ، ويمكن القول أنه هناك عدد من العوامل وهي :
1ـ العوامل العضوية : فقد تكون هناك حصوة موجودة في إحدى الكليتين ، أو الحالب ، أو المثانة ، أو التهاب في مجرى البول ، وكذلك مرض السكر ، والديدان المعوية ، وسوء الهضم والانهاك العصبي ، ونقص الفيتامينات 0
2ـ العوامل النفسية : ومنها ، الخوف الشديد ( كالخوف من الظلام ، أو من الوالدين ، وقسوتهم ، وتهديدهم للطفل ) ، الغيرة الشديدة ( كالغيرة من المولود الجديد ، وإهمال الوالدين للطفل ) 0 الغضب المكبوت تجاه الوالدين ، ويكون التبول انتقاما وتنفيسا عن الغضب ، العلاقات الأسرية المضطربة والخلافات 0 إن أول عمل يجب إجراؤه حين فحص الحالة من أسباب التبول اللاإرادي 0 فحين تنتقي تلك العوامل العضوية السابقة الذكر ، فيجب التركيز مباشرة على العوامل النفسية ، ويجب وضع خطة العلاج استنادا لهذا التشخيص 0
3ـ العوامل الوراثية : اكتشف علماء هولنديون عام 1995 موقعاً على الكروموسوم 13 أتضح أنه مسئول جزئيا عن التبول اللاإرادي الليلي. وتوصل فريق العلماء إلى أن الطفل الذي عانى أحد أبويه من التبول اللاإرادي الليلي يكون احتمال إصابة الطفل بنفس المشكلة 44%. أما إذا عانى الأبوان معا منه فاحتمال إصابة الطفل تصل إلى 80%. 0
وقد أكد بعض علماء النفس السيكوديناميين ، الخصائص المفسرة لهذه الاضطرابات بالنقاط التالية :
1ـ اضطرابات التبول ، تعبير خاص عن قلق عام 0
2ـ تعبير لكراهية لا شعورية مكبوتة تجاه أحد الوالدين أو كلاهما 0
3ـ إزاحة الإشباع الجنسي المرتبط بتخيلات جنسية مكبوتة 0
4ـ استمرار لأنماط سلوكية تهدف إلى جذب الانتباه ( اعتماد الطفل على أمه وحاجته للإلتجاء إليها) 0
5ـ تدريب خاطيء وغير ملائم على العادة نفسها بالتبول ، وعدم مبالاة الوالدين 0
6ـ أسلوب نكوصي Regression ورغبة لا شعورية في الرجوع لحالة طفولة سابقة ، وما فيها من عطف 0
أسباب عامة:
3ـ مشكلات التنفس : الذي قد ينتج عن تضخم اللوز أو الزائدة الأنفية وفي هذه الحالة يكون التبول اللاإرادي الليلي عرض من أعراض الحالة 0
4ـ هناك عدة عوامل نفسية قد تؤثر في الطفل ولكن يلاحظ أن أكثر الأطفال الذين يعانون من التبول اللاإرادي لأسباب نفسية يتحسنون كلما تقدموا في السن ، مع العلاج أو بدونه ، وفي حالات قليلة قد تستمر الحالة لمرحلة البلوغ 0
من خلال عرض الأسباب يتبين لنا أنه يجب الأخذ بنظر الاعتبار عدم التعامل مع جميع الحالات بنفس الطريقة والأسلوب ، فكل حالة تتطلب دراسة خاصة لمعرفة أسبابها ومعالجتها من خلال الأسباب 0 وهذه أول خطوة في العلاج ، وهي معرفة السبب 0
• أنواع التبول اللاإرادي :
1ـ التبول اللاإرادي المتصل : وهو التبول الذي ما يزال لا إراديا منذ الولادة 0
2ـ التبول اللاإرادي المتقطع : وهو التبول الذي انقطع فترة معقولة ليلا ( على الأقل ثلاثة شهور ) ثم عاد مرة ثانية 0
• علاج التبول اللاإرادي :
يبدأ العلاج بعد التأكد أن لا أسباب عضوية موجودة ، والعلاج يتضمن شرحاً للطفل وللوالدين بأن هذه حالة ليست مرضية ، وأن هناك عدداً من الأطفال الطبيعيين لديهم أيضاً هذه الحالة ، ثم بعد ذلك يمكن إعطاء خيارات العلاج حسب الظروف 0
1ـ الأجهزة : هناك أجهزة توقظ الطفل أثناء النوم ، ويعتمد على مبدأ اقتران امتلاء المثانة وتوترها مع جرس أو منبه ، مما يوقظ الشخص ويدفعه للذهاب إلى الحمام ، وهي من التقنيات الفعالة لعلاج السلس الليلي 0 كما توجد أجهزة أخرى أول ما تبتل بالبول تصدر أصواتا فيستيقظ الطفل ويذهب إلى دورة المياه 0
2ـ العلاج السلوكي : ويتضمن عددا من الإجراءات الإرشادية وهي :
أ ـ أن يقدم العشاء والماء والمشروبات ، كالعصائر للطفل قبل النوم بوقت طويل ، وأن يمنع من تناول السوائل بعد ذلك ، قبل دخوله للنوم 0
ب ـ أن يوقظ الطفل في منتصف الليل للذهاب إلى دورة المياه ، ويجب أن يتبول قبل النوم مباشرة 0
ج ـ ألا توضع له التوابل والمواد الحارة في الطعام ، لأن ذلك يجعله يشرب كثيرا من السوائل 0
د ـ تحسين البيئة التي يعيش فيها الطفل من خلال إشباع حاجاته ، وتوفير الأمن والحب له وحل مشكلاته النفسية ، مثل الغيرة ، والخوف ، والغضب 0
هـ ـ عدم استخدام العقاب البدني أو اللفظي ، لأن هذه الأساليب تفقد قدرته على ضبط مثانته 0
و ـ المواظبة والدقة في تنفيذ النظام الذي يضعه المعالج النفسي ، مع الاهتمام الكافي من جانب الطفل والأم 0
وأيضا هذه خطوات علاجية هامة يجب مراعاتها كالتالي:
1ـ دور الوالدين في تخفيف أثر المشكلة بالنسبة للطفل وتيسير الأمر عليه وإزالة الضغط النفسي عنه وتحسين الجو الأسري من حوله 0
2ـ مشاركة الطفل في حل مشكلته بأسلوب عاطفي حنون ويمكن للطفل أن يشارك في كتابة ملاحظات عن أيام الجفاف وأيام البلل، أن يقوم الطفل بمناقشة طبيبه بنفسه، وأن يتعاون في التبول قبل النوم وأن يقوم بتغيير ملابسه وفراشه بنفسه 0
3ـ التشجيع بواسطة المكافآت بالنسبة لليالي الجافة ، أي ( التي لا يتبول فيها الطفل ) وقد تكون المكافأة معنوية بكلمات تشجيعية وقد تكون عينية مما يحبه الطفل 0
4ـ المساعدة في تنظيم عمل المثانة عن طريق تدريب الطفل على حبس البول فترات تزداد في طولها تدريجيا أثناء النهار وبذلك تعتاد المثانة على الاحتفاظ بكميات كبيرة من البول 0
5ـ الفحص الطبي للبول للتأكد من خلوه من التهابات المجاري البولية 0
6ـ تشجيع الطفل معنوياً والثناء عليه عند عدم تبوله ليلاً ، وعدم تأنيبه والسخرية منه ، إذ إن هذا أمر ليس في مقدوره ، بل تشجيعه بمكافأته حين يصحو من نومه ولم يتبول0
7ـ يمكن الاستعانة ببعض الأعشاب المحلاة بعسل النحل مثل : الحرمل والبابونج والشونيز والشمر والشكوريا والجنزبيل مع مراعاة تحليتها بعسل النحل وتفريغ المثانة قبل النوم مباشرة, وللعسل فوائد كثيرة مجربة في هذا المجال وليس له أية أضرار 0
برنامج عملي:
1ـ يطلب من الوالدين عمل جدول بالمكافآت بوضوح بحيث يفهمه الطفل ويعلق الجدول في مكان يراه الطفل جيداً 0
2ـ من المهم أن يكون في البيت بعض من الهدايا لتي يحبها الطفل ويفرح بها وأن نلوح له بها بحيث ألا نحرمه منها عموماً ولكن نكافئه بها 0
3ـ يمكننا شرح ما نريد عمله مع الطفل له بأسلوب مبسط ورقيق وفي سياق مزاح وسعادة0
4ـ يمكننا استخدام أساليب التشجيع بصورة أكثر فاعلية بحيث تشارك كل الأسرة في ذلك0
5ـ إذا رفض الطفل أن يذهب للحمام ، لا ترغمه ولا تسخر منه ، ولا تغضب ، ولكن حثّه لفظياً، وإذا لم يستجب للحث اللفظي لا تغضب ولا تؤنب بل حاول تغيير أسلوب الدعم النفسي بأسلوب آخر 0
6ـ تدريجياً يمكننا أن نتعمد إهمال الهدايا وجعلها غير متعلقة بعدم البلل ونعمل على الدعم النفسي بشكل آخر كالخروج للنزهة أو عمل حفلة ودعوة بعض أصدقائه أو غيره 0
7ـ ويمكن تقديم المدعم فوراً ويومياً في الأسبوع الأول ، وكل يومين في الأسبوع الثاني ، وكل أربعة أيام في الأسبوع الثالث.. إلى أن يتوقف المدعم المحسوس، لكن استمر لفترة طويلة في تسجيل التشجيع أمامه عن كل يوم يمر دون بلل 0 امتدح السلوك أمام أفراد الأسرة كل مرة ينجح فيها. وإذا فشل الطفل في يوم من الأيام، لا تقم بتأنيبه أو نقده ، بل دعه يضع الملابس والأغطية المبللة في المكان المعد للغسيل 0
8ـ تذكر أن الطفل سينجح في بعض الليالي وسيفشل في البعض الآخر 0 واستمر في تطبيق البرنامج حتى ينجح الطفل في المحافظة على نفسه أثناء الليل دون بلل لعدة أسابيع0

ضيف الله مهدي
25 -03- 2007, 11:41 PM
10- الحب الزائد ( الإدمان ) للألعاب الإلكترونية والتلفزيون.
الأطفال بصفة عامة يحبون الألعاب هذه 0
11- وهي المشكلة الأهم التي أخجل أن أذكرها وهي بالصراحة ماجعلني أكتب لكم لتساعدوني في حلها ولقد حاولنا جميعاً لحلها ولكن بائت محاولاتنا بالفشل وهي ---------------->
التبرس في الملابس ورفضه للنظافة منها إلا بعد التلاطف أو الحيله أو زيارة أحد أصحابه للمنزل أو عند خروجه والمشكلة أنه يحاول التستر وعدم إخبار أحد وكذلك يخاف من الفضيحة أمام أصحابه.
أرجوووووووووووككككك أريد الحل لقد سئمنا من حل مشاكله التي لا حصر لها فقد أضطررنا إلى ضربه أكثر من مرة أرجوكم أكاد أبكي من كثر همي منه و كثرة إهماله وتفريطه فهو سريع البديهة و ذكي ولكن الإهمال قد يفسد ذكائه ... أريد خطوات لحل مشاكله ولوكان بالتدريج وتكون خطوات واضحة
ولأي سؤال أنا مستعدة ....

التبرز اللاإرادي Encopresis :
وهو صعوبة التحكم في عملية التبرز بعد سن الثالثة والرابعة من العمر 0 وفي هذه السن نجد حوالي 70% من الأطفال الأسوياء قد اكتسبوا القدرة على ضبط التحكم بالتبرز 0 والتبرز اللاإرادي تشبه التبول أثناء النوم أو النهار وشائعة عند الأطفال 0
• التشخيص :
إذا استمر الفشل إلى ما بعد سن الرابعة في عدم التحكم بعملية التبرز ، ففي هذه الحالة تعتبر مرضية ، وانحرافا عن النمو السوي 0
وتشخيصه حسب الدليل التشخيصي فهي كما يلي :
1ـ التبرز اللاإرادي هو الإخراج غير الإرادي والمتكرر للبراز في الأمكنة غير المناسبة بالنسبة للرد ولمستواه ، ولبيئته الاجتماعية 0
2ـ يظهر على الأقل لمدة شهر بشكل متواصل بعد سن الرابعة 0
3ـ لا يعزى إلى أي اضطراب عضوي آخر ، كالاضطرابات الهضمية والمعوية 0
• أنواع التبرز اللاإرادي :
يقسم بعض العلماء التبرز اللاإرادي إلى نوعين ، وهما :
1ـ التبرز اللاإرادي المستمر أو المتواصل : وفيه الطفل لم يكتسب أو يتعلم إطلاقا القدرة على التحكم والسيطرة على عضلاته العاصرة 0
2ـ التبرز اللاإرادي غير المستمر : وفيه الطفل قد تعلم ومر بمرحلة تدرب فيها على التحكم بعملية التبرز ، إلا أنه يعاني بعد ذلك من فقدان القدرة على السيطرة وضبط عضلاته العاصرة 0
• أسباب التبرز اللاإرادي :
يذكر ( دوليز ) أن اضطراب التبرز اللاإرادي هو علامة أو عرض لصراعات أساسية لم تجد حلا ، كما يركز على فقدان الحب الأبوي ، ومشاعر الذنب ، وقلق الانفصال ، والخوف من فقدان البراز ، والرغبة في الحمل ، واستجابة للتفكك الأسري ، وانفصال درامي عن الأم بين المرحلتين ( الفموية والشرجية ) 0
لكن بعض الدراسات تربط بين الصراعات اللاشعورية وبين التبرز اللاإرادي 0 ولا يوجد دليل على أن الأطفال المصابين بهذا الاضطراب يواجهون صعوبات نفسية تختلف عن الأسوياء 0
أما التفسير السلوكي لهذا الاضطراب فيشدد على أسلوب التدريب غير المناسب على الإخراج ، وكذلك فقد المعززات الاجتماعية والبيئية للتدريب الصحيح 0 إن وجهة النظر التي تربط النضج بالتعلم ذات أهمية خاصة في هذا السياق لأنها تساعد في فهم نمو الاضطراب 0 إننا نفترض أن تعلم السلوك المناسب أن تعلم السلوك المناسب هو مهارة معقدة تتطلب درجة كافية من النضج البيولوجي العضوي للتحكم بالتبرز ، وكذلك وبنفس الدرجة تعلم وتدريب التحكم بالإخراج المناسب 0 وبالرغم من أن هذا التفسير صحيح بالنسبة للتبول اللاإرادي ، فإنه أكثر أهمية بالنسبة للتدريب على الإخراج 0
• علاج التبرز اللاإرادي :
ويقوم العلاج على إعطاء ملين لمنع الإمساك والإصرار من الأهل على ذهاب الطفل للحمام مهما كانت أعذاره وتشجيعه على هذا السلوك بعد القيام به بالهدايا والكلام وغيره 0 وأيضاً تذكيره بالذهاب للحمام عدة مرات في النهار.. ويمكن مراجعة طبيب الأطفال للتأكد من النواحي الجسمية والعضوية ومن ثم المتابعة في خطة العلاج السلوكي وتعديل السلوك المزعج 0
أما المعالجون النفسيون أصحاب الاتجاه الدينامي على أن التبرز اللاإرادي هو عرض مرضي لصراعات واضطرابات انفعالية داخلية ، ولذلك يجب إتباع العلاج النفسي الفردي في التعامل مع الحالة 0 إلا أنه لا توجد دراسات تؤكد فعالية هذه المعالجة الدينامية 0 أما البعض الآخر منهم فهو يركز على التقنيات السلوكية وخاصة الاشراط الإجرائي ، والتعزيز الإيجابي للسلوك السوي في الإخراج والتدريب ، وغالبا ما تستخدم عدة تقنيات مع بعض 0 وقد ثبتت فعالية الأشراط الإجرائي في المعالجة 0
وعندي استعداد لاستقبال أي مداخلة أو استفسار 00 ولكن سوف تستفيدين مما ذكرت 0
دمت بصحة وعافية 0

أمجد مباركي
26 -03- 2007, 02:29 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اعاني من النسيان الكثير
وشكر يا دكتور ضيف الله

أبوإسماعيل
26 -03- 2007, 01:46 PM
لا نملك إلا الدعاء لك بظهر الغيب أن يجزيك الله كل خير

وأن يسعدك ويبارك لك في أولادك ويوفقك دنيا وآخرة إن شاء الله .

سؤآلي كما قال الأخ بحري في المشاركة السابقة

أعاني من النسيان الشديد جدا

قد أقابل شخصا وتجمعني به مناسبة مثلا لمدة من الزمن ثم يختفي عني أو يسافر

وبعد زمن يعود وأصادفه فيسلم علي بحرارة ويسألني عن فلان وفلان وعن أقاربي

وأنا أكون في أشد الحرج وكأني لأول مرة أراه ويحدث هذا معي كثيرا .

أحيانا يسألني أحد عن رقم جوالي أذكر منه رقمين أوثلاثة وأنسى الباقي وأحرج من هذا الموقف

وأشياء كثيرة جدا أعانيها بسبب النسيان .

وبالمناسبة قد تفيد هذه المعلومات : عمري أربعون سنة طولي 175 سم وزني 98 ك

وشكرا مقدما أستاذنا الحبيب .

ضيف الله مهدي
26 -03- 2007, 10:52 PM
بودي كل واحد منكما يذكر لي :
1ـ عمره 0
2ـ وظيفته ، والمستوى العلمي الذي وصل 0
3ـ متى بدأت هذه المشكلة ؟ 0
دمتما بصحة وعافية 0

أمجد مباركي
27 -03- 2007, 02:32 AM
انا عمري يادكتور 18سنة 5شهور بضبط
طالب 3ثانوي علمي
بدأت منذ حوالي سنة او سنة و نصف
يعطيك العافية وطولة العمر

ضيف الله مهدي
27 -03- 2007, 03:12 AM
انا عمري يادكتور 18سنة 5شهور بضبط
طالب 3ثانوي علمي
بدأت منذ حوالي سنة او سنة و نصف
يعطيك العافية وطولة العمر




المشكلة عندك أخي الفاضل ليست ناتجة عن مشكلة عقلية أو ذهنية 00 لأن الدراسات والأبحاث تقول : أن من يصل للمرحلة الثانوية بجهده ودون مساعدة ، فهو من الأشخاص الأذكياء ، والذين نسبة الذكاء عندهم فوق المتوسط إلى العبقرية على مقاييس الذكاء المشهورة ، بمعنى أن نسبة الذكاء عندك تكون من 100 إلى 120أو 130 أو 140 0
والأشخاص الأذكياء من خصائهم عدم النسيان بسهولة 0 ولكن قد تكون المشكلة مرتبطة بأمور نفسية وما سواها ، فتحتاج أن تقوي ذاكرتك بما يلي :
1ـ الانتباه الجيد 00 وربط المادة أو الأمر الذي يحتاج لتذكر بشيء معين عند تذكره تتذكر ما تريد 0
2ـ عدم التداخل في المعلومات أو الأشياء التي تتلقاها 00 بمعنى أن لا تكون هناك أمور متشابهة تريد الاحتفاظ بتذكرها ، فيحدث عندك تداخل بينها 0 مثال : ( في ليلة من الليالي ، شاهدت ثلاث أو أربع مباريات محلية وعالمية والنتائج كانت مختلفة ، فعند تذكر النتائج سيحدث تداخل بينها ، فنتيجة الهلال مع الاتفاق ، والأهلي المصري مع الأفريقي التونسي ، وبرشلونة مع ريال مدريد ، ومنتخب البرتغال مع اليونان ستحدث بينها تداخل ، فلا تتذكر من فاز 3/2 ، أو انهزم أو تعادل 00 وهذه أمور طبيعية ) 0 وقس على هذا المثال بقية الأمور 0
3ـ هناك بعض الأطعمة تقوي الذاكرة ، ومنها الأطعمة البحرية ( الأسماك ) وما سواها 00 والزبيب ، والجزر 0
4ـ أن توحي لنفسك باستمرار أن تتذكر جيدا ولا تواجه مشاكل في ذلك 0
دمت بصحة وعافية 0

أمجد مباركي
27 -03- 2007, 03:19 AM
مشكور دكتور

الوطواط
27 -03- 2007, 03:20 AM
طيب التقديم بالملفات
ولا عن طريق الانتر نت
الله لا يهينك علمني

ضيف الله مهدي
27 -03- 2007, 08:54 PM
طيب التقديم بالملفات
ولا عن طريق الانتر نت
الله لا يهينك علمني


أخي الوطواط : والله ما فهمت سؤالك 00 التقديم بالملفات أو عن طريق الانترنت 0
أنا هنا أرد على من عنده مشكلة نفسية أو اجتماعية 00 أما التقديم لدراسة أو وظيفة ، ما عندي علم 0
دمت بصحة وعافية 0

أبوإسماعيل
28 -03- 2007, 06:03 AM
مرحبا د.ضيف الله

بالنسبة لي عمري 39 سنة و4 أشهر تماما

أعمل معلما ، وأحمل البكالوريا في اللغة العربية

وأفيدك أن هذه الحالة بدأت معي بعد زواجي وخاصة بعد إنجاب الأبناء

وقد تزوجت وعمري 22 سنة ، ولي من الأبناء خمسة .

وعندما كنت طالبا لم أكن أعاني من النسيان لهذه الدرجة . أي كنت طبيعيا تقريبا .



أخي الفاضل / الأستاذ أبو إسماعيل
بما أنك معلم ، وتقوم بتحضير الدروس والإلقاء ، وتعرف كل طالب وتعطيه حقه من الدرجات ، فلا توجد لديك مشكلة تقلق منها 0
مثل النسيان الذي ذكرته يعتبر طبيعي ، وما يواجهه الإنسان هو السبب 0
تصدق أن مذيعا يقرأ الأخبار نسي اسمه 0
وهذا حدث بالفعل 0
وحاول تتطلع على ما رديت به على الأخ / بحري 0
وطبق ما قلته له 0
دمت بصحة وعافية 0

إبراهيم المدخلي
28 -03- 2007, 07:38 AM
لا نملك إلا الدعاء لك بظهر الغيب أن يجزيك الله كل خير

وأن يسعدك ويبارك لك في أولادك ويوفقك دنيا وآخرة إن شاء الله .


بحق تعد مكسب لنا خاصة وللمجتمع عامة..



سأعود لاستشارتك..




نفع الله بك..

ضيف الله مهدي
29 -03- 2007, 01:05 AM
مرحبا د.ضيف الله

بالنسبة لي عمري 39 سنة و4 أشهر تماما

أعمل معلما ، وأحمل البكالوريا في اللغة العربية

وأفيدك أن هذه الحالة بدأت معي بعد زواجي وخاصة بعد إنجاب الأبناء

وقد تزوجت وعمري 22 سنة ، ولي من الأبناء خمسة .

وعندما كنت طالبا لم أكن أعاني من النسيان لهذه الدرجة . أي كنت طبيعيا تقريبا .








أخي الفاضل / الأستاذ أبو إسماعيل
بما أنك معلم ، وتقوم بتحضير الدروس والإلقاء ، وتعرف كل طالب وتعطيه حقه من الدرجات ، فلا توجد لديك مشكلة تقلق منها 0
مثل النسيان الذي ذكرته يعتبر طبيعي ، وما يواجهه الإنسان هو السبب 0
تصدق أن مذيعا يقرأ الأخبار نسي اسمه 0
وهذا حدث بالفعل 0
وحاول تتطلع على ما رديت به على الأخ / بحري 0
وطبق ما قلته له 0
دمت بصحة وعافية

ضيف الله مهدي
02 -04- 2007, 12:52 AM
شكرا جزيلا لك أخي الفاضل / إبراهيم مدخلي 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
02 -04- 2007, 12:53 AM
من ايام الابتدائي وانا اعاني من التردد في اختباراتي ...

ومع تقدمـي بالدراسه .. لين اليوم وانا بثالث ثانوي .. وانا اعاني منها بزياده كمان .. حتى بالمواد اللي مستواي فيها عاالي جدا لازم تيجيني الحاله اكتب الاجابه الصح بعديين ارجع امسحها واحط العكس تماما .. اسأل نفسي ليش !! ماادري ..

انقههر وبسبب كذا ااغلب درجاتي راحت .. لدرجه انو مافي ولا اختبار اجيبه كامل لازم انقص ..

وامي قالت .. بوديك لدكتور نفسي ؟؟

ياترى لهالدرجه حالتي صعبه ؟؟ علشان احتاج لعلاج ؟؟

او هي شي متعلق بنفسيتي ؟؟

او خوف او قلق؟؟

ضيف الله مهدي
02 -04- 2007, 12:57 AM
أخي الفاضل أو أختي الفاضلة
مشكلة التردد وعدم الإقبال ، بسبب التربية والتنشئة التي نشأ عليها الشخص 00 ومع الطلاب والطالبات بهذا السبب إضافة إلى عدم إلمام الطالب أو الطالبة بالمنهج وعدم إستيعابه وفهمه ، ولذا يتردد في الإجابة الصحية ، فبسبب عدم معرفته بالصح معرفة تامة تتداخل معه بعض الإجابات الأخرى ، فتجده يكتب الإجابة الصحيحة ثم يمسحها ويكتب بدلا منها الإجابة الخاطئة ، وهذا يحصل مع الكثير من الطلاب 00 حتى معي أنا حصلت في دراساتي العليا 00 ذلك بسبب عدم التركيز والانتباه الجيد 0
لذا لا تكن قلقا بهذا الشكل ، وتعرض نفسك على طبيب نفسي 00 المسألة ليست كبيرة لهذه الدرجة ، تحتاج فقط تنظيم طريقة المذاكرة واستخدام الورقة والقلم أثناء المراجعة والمذاكرة ، تحتاج لأن تهيء نفسك وتوحي لنفسك باستمرار أنك أستطعت تجاوز مرحلة التردد ، وتوحي لنفسك أنك شخص قادر على الحصول على الدرجة العالية ، وأطمئنك ، أنك ما دمت وصلت للمرحلة الثانوية فأنت من فئة الأشخاص الأذكياء ، الذين نسبة الذكاء عندهم فوق 110 درجة إلى 130درجة ، حسب مقاييس الذكاء المعروفة ، وهذا حسب نتائج بعض الدراسات ، وهؤلاء أصحاب هذه النسبة مؤهلين لأن يحصلوا حتى على درجة الماجستير والدكتوراه 00 طمئن نفسك وذاكر بشكل مرتب ومنظم ، ولا تفكر مطلقا أن لديك مشكلة نفسية أو أي مشكلة أخرى ، ولا تراجع أي طبيب نفسي ، إنما بإمكانك الاستفادة من المرشد الطلابي في مدرستكم 00 وراجع موضوع لي هنا عن قواعد الاستذكار 0
دمت بصحة وعافية ، وللمرسلة الأخت / حورية ، التي أرسلت إلي بمشكلة الأخ أو الأخت 0

أمجد مباركي
02 -04- 2007, 03:31 AM
انا عمري يادكتور 18سنة 5شهور بضبط
طالب 3ثانوي علمي
بدأت منذ حوالي سنة او سنة و نصف
يعطيك العافية وطولة العمر

أرجو عدم ازعاجك يادكتور
أيضا اعاني من حالة هستيرية عند القيادة في الخطوط الطويلة
وخاصة في الليل

ضيف الله مهدي
13 -04- 2007, 03:08 PM
السلام عليكم

اخي الفاضل كيف الحال....

عندي ولد يبلغ من العمر ثلاث سنوات وثمانية اشهر

عنيد جدآ واحيان قبل نومه لابد ان يبكي حتى من غير سبب

يعني بدون ان نلمسه او نضربه في بعض....

والمشكله الثانيه انا طبيعت عملي تحتم علي ان انام في العمل

في نفس الليله التي انام فيها في العمل يبكي بكاء من اجلي

هل امره طبيعي بس الظاهره من وقت قريب

وكذلك نحن نقسوا عليه في بعض الأحيان هل لها دور في التئتئه

في الكلام وكونه اكبر اخوانه وكذلك النطق ضعيف جدآ

هل تنصحني ان ارسله لروضه لكي يستفيد منها في

كلامه ونفسيته....وجزاك الله خير

ضيف الله مهدي
13 -04- 2007, 03:17 PM
أخي الفاضل : تحياتي العطرة لك ، وجمعة مباركة ، ويتقبل الله من الجميع ، وأشكرك على الثقة في 00
بالنسبة للعناد
فالعناد ظاهرة شائعة لدى الأطفال و هي تعبير عن الرفض للقيام بعمل ما ولو كان مفيداً أو الانتهاء عن عمل ما و إن كان خاطئا ، و يتميز العناد بالإصرار و عدم التراجع حتى في حالة الإكراه و القسر يبقى الطفل محتفظاً برأيه و موقفه و لو داخلياً. و يعتبر العناد من النزعات العدوانية و هو سلوك سلبي و تمرد ضد الوالدين و انتهاكاً لحقوق الآخرين و هو محصلة للتصادم بين رغبات الطفل و طموحاته و أوامر الكبار و نواهيهم ... من الجدير بالذكر أن العناد قد يظهر و يختفي تحت ظروف معينة و في مواقف معينة. فقد يظهر في البيت و يختفي في المدرسة و العكس صحيح 0 و هنا يكون الطفل واعياً و مدر كا لسلوكه العنادي و لكنه يفعل ذلك لتحقيق رغبة أو هدف ما ، وحالما يحقق ما يريد فإنه يتخلى عن عناده 0 و عندما يكون العناد مستشرياً و سمة قوية للطفل فإن ذلك قد يكون نواة لاضطراب في الشخصية و هو ما نسميه اضطراب الشخصية السلبية العدوانية 0 الطفل قبل السنتين لا يملك الاستقلالية الكافية فهو يعتمد على والديه بشكل كبير جداً ، لذلك لا تظهر عليه السلوكيات العنادية بشكل واضح ، فيما عدا بعض الممانعة ، و لكن ذلك لا يعد عنادا لأن العناد موقف و سلوك ينبني على الإحساس بالاستقلالية الجزئية من جانب الطفل و نمو تصوراته الذهنية. فيقوم بممارسة هذه الاستقلالية بالرفض و الاحتجاج و الممانعة و إبداء الرأي المخالف 0 و بالرغم من أن العناد قد يأخذ مكانه عند سن الثالثة إلا أنه قد يلازم بعض الأطفال حتى سن المراهقة 0 و في الغالب لا يتم ظهوره بعد سن المراهقة إن لم يظهر قبل ذلك. و قد وجدت الدراسات أنه ينتشر بنسبة 15-22% بين أطفال المرحلة الابتدائية و هو في هذه السن أكثر انتشاراً بسن الذكور منه بين الإناث و لكن النسبة تتساوى بعد ذلك 0 و لعل العناد يظهر بشكل جلي عند مرحلتي الانفصال (حوالي عمر سنتين و عند بلوغ سن المراهقة) 0
• أشكال العناد :
أشكال العناد عبارة عن درجات غير منفصلة تظهر عند تعامل الطفل مع الكبار أو رفاقه و لكنها قد لا تظهر في جلسات التقويم النفسي و المقابلة الشخصية 0
عناد التصميم و الإرادة يعتبر نوع محمود يجب تشجيعه و دعمه و مثال ذلك عندما يحاول الطفل على إصلاح لعبته مثلاً و يصر على ذلك مهما منعه الكبار 0
لكن عندما يكون العناد ضرب من الرعونة كأن يصر الطفل على الذهاب لشراء جزمة صباح الجمعة أو يصر على زيارة صديق في وقت غير مناسب أو مشاهدة فلم تلفزيوني و قد حان وقت نومه فإن ذلك يعتبر على النقيض عناد يفتقد لتقدير الأمور و الوعي الكافي لإدراك الصح و الخطأ و لا يجب الاستسلام له 0
و قد تزيد درجة العناد لدى الطفل فيعاند نفسه لغيظه من أمه فيرفض الطعام و هو جائع و يرفض لعبة و هو يريدها و ما إلى ذلك ... هذه المكابرة تولد صراعاً بين رغبتي الطفل في الاستمرار في موقفه و بين اشتياقه لما عرض عليه 0 و هذا الصراع ينتهي بالتنازل عند محاولة الكبار في حله 0 أما حين يعتاد الطفل العناد كسلوك راسخ و صفة ثابتة في شخصيته ، فإن ذلك قد يؤدي إلى اضطراب شديد في السلوك و الانفعالات و العلاقة مع الآخرين بسبب النزوع للمشاكسة و الخلاف مع الناس من حوله بسبب او بدون سبب.
هذا الشكل من العناد درجة مرضية و تحتاج لاستشارة المختصين لعلاجها 0 و أيضاً فقد يكون سبب العناد خللاً فسيولوجيا مثل إصابات الدماغ و التخلف العقلي 0
• أسباب العناد:
عندما تكون توقعات الكبار و طلباتهم من الطفل بعيدة عن الواقع و غير مناسبة لقدراته و امكاناته ينتج عن ذلك شعور بالفشل. و عندما يصر الكبار على قناعاتهم و توقعاتهم يبدأ الطفل بالرفض كسلوك عنادي. وهو في الحقيقة لا يعاند الكبار و لكنه يرفض الوقوع في الفشل الذي يصر الكبار من حوله على الوقوع فيه غير آبهين بمشاعر الخوف و الإحباط عنده. و هو في هذه الحالة أفضل منهم في تقدير إمكاناته و ما يمكنه فعله 0 و ليس من الغريب أن تختلط الحقيقة بالخيال عند الأطفال ، فيتشبث الطفل بموقف غير واقعي ضرباً عرض الحائط برأي الكبار مما ينشا عنه نوع من العناد نتيجة لهذا التصادم 0 وقد يقلد الطفل أمه أو أباه في الإصرار على رأيهم و عدم التنازل مهما حاول معهما أسلوب الإقناع و الحوار الهادئ عندما يطلبان منه شيئاً ما و ذلك ما يعرف بأسلوب التعلم بالمحاكاة 0 و هذا يستلزم منا كآباء و أمهات أن لا نعتمد الحدة و العنت على حساب الحوار المنطقي و النقاش المقنع 0 و لعل الطفل أحياناً يحاول ممارسة توكيد ذاته بالإصرار على موقفه و العناد 0 و إذا كان هذا القدر من الفعل أو رد الفعل غير مبالغ فيه فلا بأس من التساهل معه و تشجيعه لتعليم الطفل كيف يكون قوي الإرادة 0 و هناك متسع من الوقت ليتعلم الطفل أن العناد و التحدي ليس الطريقة المثلى لتحقيق المكاسب و هذه مرحلة نمائية تالية و هكذا يتعلم الطفل من خلال سلسلة من المراحل الإطار الواقعي للتعامل مع النفس و مع الآخرين 0 و لعلنا نحن من يدفع الطفل للعناد أحياناً بانتهاج الأسلوب الصارم الجاف من الأوامر و النواهي 0 و هذا أسلوب ترفضه الفطرة التي تحب الرجاء و الاحترام 0 لذلك فإن الطفل يتذمر من التضييق عليه فترة من الزمن ثم ينتقل بعد ذلك إلى الرفض و التحدي كرد فعل لهذا الأسلوب من التعامل 0 و الحماية الزائدة من جهة تجعل الطفل يشعر بالعجز و الاعتمادية على والديه معطلاً قدراته هو 0 و قد يرفض ذلك بنوع من العناد للخروج من دائرة الحماية و الوصاية و الحصول على قدر أكبر من الحرية 0 وهذا الشعور بالعجز قد يكون حقيقياً نتيجة إعاقة معينة أو خبرات طفلية مر بها خلال حياته مما يولد لديه رغبة في العناد و تحدي الواقع أو الذات أو الآخرين 0 و أخيراً فإننا قد نعزز السلوك العنادي بلا إذعان له و تشجيعه بالمكاسب التي يمي لها الطفل ، إما خوفاً عليه أو لإنهاء الموقف ، و هنا يتعلم الطفل أن مزيداً من الإصرار سيجبل له التنازلات و المكاسب 0
علاج العناد: الأطفال يتسمون بالاختلاف أكثر من الكبار ، ولذلك لا بد من تقويم كل حالة على حدة و فهم الأسباب و ما عساه قد يكون مساهماً في نشوء هذا السلوك العنادي 0 ومن الأساليب المفيدة توقيع العقاب المناسب على الطفل فور عناده لأن ما يناسب طفلاً قد لا يناسب آخر و ما سيفيد في وقت ما قد لا يفيد في وقت آخر 0 المهم عدم تأجيل العقاب بهدف إعطاء فرصة يراجع فيها الطرفان نفسيهما ، ليستأنف الحوار بعد ذلك بأسلوب أكثر هدوءاً و إقناعا 0
و معاملة الطفل العنيد ليست أمراً سهلاً لذلك لا بد من التحلي بالصبر و عدم اليأس و الاستسلام للأمر الواقع بحجة أن الطفل عنيد و رأسه ناشفة 0 كذلك لا بد من الثبات في المعاملة فالاستسلام أحياناً يعلم الطفل فنيات الإصرار و العناد 0
و من المعتاد أن يقال للطفل أو يذكر أمامه انه طفل عنيد أو أن فلان شاطر فهو ليس عنيد هذا النوع من القول يؤكد للطفل العناد و يرسخه فيه مهما قلنا له أن العناد سيئاً. كما انه من المهم عدم صياغة الطلب بأننا نتوقع الرفض لأن ذلك يعطيه خياراً بالرفض و يشجعه عليه 0 و على النقيض فإن إرغام الطفل على الطاعة العمياء بدلاً من دفء المعاملة و المرونة يجعله يلجأ للعناد للخلاص من العبودية والحصول على حريته. لذلك فمن المهم أن نغض الطرف عن الأمور البسيطة و نبدي التسامح أحياناً 0
و أخيراً فإن أسلوب الحوار و الإقناع بعد توقيع العقاب الناتج عن العناد أمر مهم لتعليم الطفل كيف يكون مقنعاً لا عنيداً أرعناً لا يمتلك القدرة على التعامل بهدوء و روية 0
بالنسبة للبكاء ، فأتوقع أنه للفت الانتباه كي يتم تحقيق شيء له 0
أما البكاء في لحظة غيابك ، فربما لتعلقه بك ، وهذا سلوك يعتبر طبيعيا ، لأن بعض الأطفال يبكون في حالة غياب الآباء أو الأمهات 0
وإدخاله الروضة شيء جميل ، من خلالها يتعلم ما يفيده ، ويساعده على السلوكيات الحميدة 0
لا تضربوه ولا تنهروه ، عاملوه معاملة طيبة ، وانزلوا في بعض الأحايين عند رغباته ، لكن ليس في كل الأوقات 0
أتمنى الصحة والعافية لكم جميعا 0

ضيف الله مهدي
15 -05- 2007, 11:56 PM
السلام عليكم
مساء الخير دكتور
والله اني مستحي منك ولا اعرف كيف نقدر نجازيك انا وبقية الأعضاء
ولكن بدعائنا لك إن شاء الله نقدر نرد لو شي من جمايلك وصبرك علينا
يادكتور والله تعبت كيف اقدر افصل بين حياتي العاطفيه وحياتي العمليه؟
صرت مستعجل متى أنهي دراستي وأتزوج الي حبيتها المشكله اني ما أقدر أتقدم لها وأنا باقي طالب
لدرجة يادكتور لي تقريبآ إسبوعين كل اللي حولي لاحظوا أني دايم سرحان وشارد الذهن ومو قادر أركز في دراستي وحتى لو حاولت احس أبد بعـدين ما القى نفسي إلأ وانا شارد وسرحان مرة ثانيه؟؟
إذا فيه كتب أو أشياء تنـصحني فيها تكفى لا تبخل علي
والله لا يهينك ويعطيك الف عافية ويجزك عنا الجنه

ضيف الله مهدي
16 -05- 2007, 12:01 AM
أخي الفاضل :
لا تستحي ولا تخجل فأنا أستقبل رسائلك أنت وكل من تحب من أهل صامطة لأني أحبكم فقد غمرتموني بحبكم وتعاملكم الراقي وأخلاقكم الرائعة 00 فإذا لم أرد عليكم ، فعلى من أرد ؟؟؟
رغم أن الرسائل تصلني من المغرب غربا إلى الخليج شرقا ومن العراق والشام شمالا واليمن جنوبا 00 ومن السعودية الكثير ومن أوروبا 00 فلهذا إن تأخرت عن الرد فلا يكن في خاطركم شيء 0 وأنا مشغول بعمل وبأسرة 0
بالنسبة لمشكلتك :
أنا لا أدري في أي سنة أنت تدرس وقد نسيت عمرك إن كنت أخبرتني من قبل 0
لكن الدراسة أهم من الحب ، فبالدراسة ستنجح وتتوظف وتتبوأ مركزا ينظر إليك الجميع 00 وبعدها تستطيع الدخول إلى جميع البيوت لتختار شريكة حياتك 0
الحب جميل وأن يُحب أو يَحب أجمل ، ولكن هناك أولويات 00 والدراسة وتكوين الشخص أهم من الحب 0
لو قدر وأنك لم تنجح وتقدمت لأقل الأسر مكانة فلن تقبل بك ، وخاصة في الوقت الحاضر لأن الناس يهمهم من جيبه يتكلم 00
ولهذا أرى أن تهتم بدراستك أهم من الحب 00 وأعتقد أن هذا الحب هو الحافز لك للنجاح والتفوق 0
فلما يكون الشخص ناجح ومتفوق سيكبر ويعظم في نظر حبيبته ، وحتى هي ستتباهى به أمام زميلاتها أو أهلها إن كانت تعلم الآخرين بحبها 00 أما الراسب والغير متفوق فحبيبته ستختلق له الأعذار ولفشله ، وحتى أنها ستغير الحديث كلما جابوا سيرة الدراسة والنجاح والفشل 0
لا أقول اترك الحب واترك حبيبتك ، ولكن التوازن والأولوية هي الأهم 0
اعط دراساتك وقتها المهم ، وقلبك لا تنساه 0
ولا بد أن تؤمن إيمانا كاملا أن ما هو مكتوب لك سيصلك ، وأن عمرك ورزقك بيد الله ، ولن يأخذه منك أحد أو يزيد فيه أو ينقص منه 0
إن كانت حبيبتك من نصيبك فستصل إليها وستصل إليك ، مهما كانت الظروف والعقبات ، وإن كان غير ذلك فحتى لو جلستما على كرسي الزفاف فستفترقا حتما 0
كن مؤمنا عميق الإيمان 00 تفاءل بالخير 00 أوحي لنفسك بكل جميل 00 اهتم بدراستك 00 ابتعد عن الغلط بقدر المستطاع ( وتفهم قصدي هنا ) 0
أتمنى أن تتواصل معي باستمرار لأعرف كيف تسير حياتك 0
ربما قانون المنتدى هنا يمنع نشر الإيميل والهاتف 00 وإلا لنشرت ذلك لكي تقترب مني ، في منتدى الحصن النفسي تعرف كل شيء عني وتقدر تتصل بي 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
24 -05- 2007, 01:17 AM
أرسلت إحدى الأخوات تقول :
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ..

إني في عجله من أمري لأداء بحث تربوي يختص بالصحة النفسيه وقد عرض علي هذا السؤال الذي أضعه بين ايديكم آآآآمله الإجابه الشافيه عليه وبالتفصيل إن أمكن ..

(( لو كنت مديرا لمدرسه ثانويه بنين ماذا تعمل لوقايه الطلاب الضعاف في التحصيل الدراسي من الإنحراف , إقترح برنامج يقول به المعلمين والأخصائيين الاجتماعيين - النفسيين ...؟؟ ))

شااااكره لكم جهووودك

ضيف الله مهدي
24 -05- 2007, 01:26 AM
وللأخت الفاضلة أقول :
تقومين بتصميم برنامج علاجي سلوكي جمعي عنوانه : ( البرنامج العلاج السلوكي الجمعي لوقاية الطلاب المتأخرين دراسيا من الانحراف )
ويكون البرنامج كالآتي :
المقدمة : يذكر فيها الهدف من البرنامج 0
الاطار النظري : ويذكر فيه معلومات عن الطلاب المتأخرين دراسيا ومنها :
• من هـو الطالب المتأخر دراسيا ؟
• أنواع التأخر الدراسي :
• أسباب التأخر الدراسي :

الآثار السلبية للتأخر الدراسي :
1ـ الهروب من المدرسة :
2ـ الشرود الذهني :
3ـ العدوان :
4ـ السرقة :
5ـ الكذب :
6ـ فقدان الثقة بالنفس :
7ـ أحلام اليقظة :
8ـ التدخين :
9ـ الانطواء والخجل :
• علاج مشكلة التأخر الدراسي :
أولا ـ واجب المدرسة :
ثانيا ـ واجب المعلم :
ثالثا ـ الأسرة :

ثم يذكر النظرية التي سيستخدمها لعلاج هذه المشكلة 00 ولنفرض أنه سيستخدم نظرية العلاج العقلي الانفعالي السلوكي لإلبرت إليس :
• النظرية المستخدمة في البرنامج العلاجي :
وهي نظرية العلاج العقلاني الانفعالي Rational Emotive Therapy RET
• نبذة عن صاحب النظرية :
هو ألبرت إليس Albert Ellis وقد ولد في مدينة بيتسبيرنج بولاية بينسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية عام 1913م ، وقد حصل على شهادة البكالوريوس من جامعة ستي في نيويورك عام 1943 م ، و حصل شهادة الماجستير عام 1943 م ، وشهادة الدكتوراه عام 1947م ، وكلتا الشهادتين حصل عليها من جامعة كولومبيا Columbia University وبدأ يمارس عمله في مكتب خاص في مجال الزواج والأسرة ، وتقلد وظائف كثيرة لفترات قصيرة ومنها :
1ـ أخصائي نفسي إكلينيكي في عيادة الصحة العقلية الملحقة بمستشفى المدينة 0
2ـ رئيس للأخصائيين النفسيين في قسم المعاهد والمؤسسات في نيوجرسي 0
3ـ مدرس بجامعة روتجرز ثم جامعة نيويورك 0
وكان يمارس معظم حياته المهنية في عيادة خاصة به 0
وبدأ عمله بالتحليل النفسي ، وفي بداية الخمسينات بدأت قناعة إليس وثقته في التحليل النفسي في الهبوط ، مما دفعه إلى البحث عن طريق له في المدرسة الفرويدية الحديثة ، ومنها بدأ بحثه في العلاج النفسي الموجه بالتحليل ، إلا أنه لم يشعر بالرضا عن هذه المدارس العلاجية وأصبح أكثر ميلا لكل حركة جديدة في مجال العلاج النفسي ، فزاد اهتمامه بنظرية التعلم والإشراط ، واكتشف أن سلوكيات مرضاه ليست نتيجة مطلقة للتعلم ، وإنما بدا له أن سلوكهم هو نتيجة للاستعدادات الاجتماعية البيولوجية للإبقاء على أفكار واتجاهات غير منطقية 0 وفي عام 1954 بدأ ( إليس ) طريقة نحو أسلوب منطقي للعلاج النفسي ، وذلك تأسيسا على نموذج نفسي ، وقد بدأ الكتابة عن أسلوبه الجديد في العلاج النفسي وهي عبارة عن سلسلة من المقالات منذ عام 1962 عندما نشر كتابه ( السبب والانفعال في العلاج النفسي ) ،
وما قدمه ( إليس ) يعتبر محاولة لإدخال المنطق والعقل في الإرشاد والعلاج النفسي ، وقد أسماه ( إليس ) أول الأمر ( العلاج النفسي العقلاني Rational Psychotherapy ) ، وهو علاج مباشر موجه يستخدم فنيات معرفية وانفعالية لمساعدة العميل أو المسترشد لتصحيح معتقداته غير العقلانية التي يصاحبها خلل انفعالي وسلوكي إلى معتقدات عقلانية يصاحبها ضبط انفعالي وسلوكي 0
ويذكر ( عادل ، 2000 ) أن ( إليس ) قد أرسى اتجاها علاجيا آخر وهو العلاج العقلاني وكان في عام 1955 ، والذي زيد له في عام 1961 مصطلح ( الانفعالي ) ثم زيد له عام 1993 مصطلح ( السلوكي ) ليصبح مسماه ( العلاج العقلاني الانفعالي السلوكي ( REBT ) ويرى من خلاله أن سلوكيات المرضى تنتج عن أفكار واتجاهات لا منطقية 0
• الافتراضات الرئيسية للنظرية :
1ـ النظرة للإنسان :
حيث تركز نظرة ( إليس ) في العلاج العقلاني الانفعالي ، للإنسان في أن هناك تشابكا بين العاطفة والعقل ، أو التفكير والمشاعر 0
حيث يميل البشر إلى أن يفكروا ويتعاطفوا ويتصرفوا في وقت واحد ولذلك فإنهم ذو رغبة وإدراك وحركة ، وهم نادرا ما يتصرفون بدون إدراك ما دامت أحاسيسهم أو أعمالهم الحالية يتم فهمهما في شبكة من التجارب السابقة والذكريات والاستنتاجات ، وهم نادرا ما يتعاطفون دون تفكير ما دامت مشاعرهم محددة بموقف معين وبأهميته ، وهم نادرا ما يتصرفون دون التفكير والتعاطف ما دامت هذه العمليات تزودهم بأسباب للتصرف ، كما أن سلوكهم هو وظيفة لتفكيرهم وتعاطفهم وعملهم 0
ويقوم العلاج العقلاني الانفعالي على بعض التصورات والافتراضات ذات العلاقة بطبيعة الإنسان ، والتعاسة والاضطرابات الانفعالية التي يعاني منها ، وهذه الافتراضات هي :
أ ـ أن الإنسان عقلاني في آن واحد وهو عندما يفكر ويتصرف بشكل عقلاني فإنه يكون فعالا وسعيدا ونشطا 0
ب ـ التفكير غير العقلاني متعلم منذ سن مبكرة لدى الطفل من الأسرة وثقافة المجتمع الذي يعيش فيه 0
ج ـ الفكر والانفعال توأمان مترابطان ومتداخلان ، ويؤثر كل منهما في الآخر ، والتفكير والانفعال والسلوك أضلاع مثلث واحد تصاحب بعضها بعضا تأثيرا وتأثرا 0
د ـ الإنسان يعبر عن فكره رمزيا ولغويا ، وكل من الفكر والانفعال يتضمنان ، الكلام مع الذات في شكل جمل مستدخلة Internalized Sentences ، وإذا كان الفكر مضطربا صاحبه انفعال مضطرب ، وكأن الفرد يحدث نفسه دائما بالفكر غير المنطقي ، ويترجمه في شكل سلوك مضطرب 0
هـ ـ ينبغي مهاجمة الأفكار والانفعالات السلبية أو القاهرة للذات ، وذلك بإعادة تنظيم الإدراك والتفكير بدرجة يصبح معها الفرد منطقيا أو عقلانيا 0
و ـ إن الاضطراب الانفعالي النفسي هو نتيجة للتفكير غير العقلاني وغير المنطقي ، وفي الواقع أن الانفعال إنما هو تفكير متحيز ذو طبيعة ذاتية وعالية وغير منطقية 0
وقد حدد (إليس ) إحدى عشرة فكرة لا عقلانية وغير منطقية ( في المجتمع الغربي ) تؤدي للعصاب ، وهي :
1ـ أنه من الضروري أن يكون الإنسان محبوبا من الجميع ومؤيدا من الجميع فيما يقول ، وما يفعل ، بدلا من التأكيد على احترام الذات ، أو الحصول على التأييد لأهداف محددة ، كالترقية في العمل مثلا ، أو تقديم الحب بدلا من توقع الحب 0
2ـ إن بعض تصرفات الناس خاطئة أو شريرة أو مجرمة ، وأنه يجب عقاب الناس الذين تصدر عنهم هذه التصرفات عقابا شديدا ، بدلا من الفكرة أن بعض التصرفات الإنسانية غير ملائمة أو لا اجتماعية ، وأن الناس الذين تصدر هذه التصرفات أغبياء أو جهلة أو مضطربون انفعاليا 0
3ـ إن الحياة تصبح مرعبة ولا تطاق إذا لم تسر الأمور كما نشتهي ونتمنى 0 وهذا تفكير غير عقلاني لأنه من الطبيعي أن يتعرض المرء للإحباط ، ولكن غير الطبيعي هو أن ينتج عن هذا الإحباط حزن شديد ومستمر ، ولذا فإن المواقف غير السارة قد تكون مؤدية إلى الاضطراب ولكنها ليست مفزعة ولا تمثل نكبة ، إلا إذا نظر المرء إليها على هذا النحو 0
4ـ إن سبب الصعوبات النفسية التي يواجهها الإنسان هي الظروف الخارجية التي لا يستطيع الإنسان التحكم بها أو السيطرة عليها 0 وهذا تصور خاطئ كما يقول ( الشناوي ، 1994 ) لأن الشخص الذي على درجة من الذكاء يعرف أن التعاسة تأتي بدرجة كبيرة من داخله ، وأنه بينما يهتز الفرد أو يتضايق بفعل الأحداث الخارجة عنه ، فإنه يعترف بأن استجاباته يمكن أن تتغير عن طريق تغيير تصوراته وتعبيراته الداخلية عن هذه الأحداث 0
5ـ إن على الإنسان أن ينشغل ويهتم بالأشياء المخيمة أو الخطرة ، وأن يشعر بضيق شديد 0 ويقول ( زهران ، 2001 ) : " أن هذا غير معقول ، لأن القلق يحول دون التقييم الموضوعي لاحتمال حدوث الخطر ، ويهيئ لحدوثه ، ويعوق إمكانات التعامل معه إذا حدث ، بل ويضخم الخطر ، والإنسان العقلاني يعرف أن الخطر قد يحدث ، ولكنه خطر يمكن مواجهته والتصدي له والتقليل من آثاره السيئة ، وهو ليس كارثة تخاف 0
6ـ إن من السهل على الإنسان أن يتجنب مواجهة صعوبات الحياة والمسؤوليات الشخصية لا أن يواجهها ويحاول تنظيم ذاته 0 وهذا التفكير غير منطقي ، كما يقول ( الشناوي ، 1994) لأن تجنب القيام بواجب ما ، يكون غالبا أصعب وأكثر إيلاما من القيام به ويؤدي فيما بعد إلى مشكلات وإلى مشاعر ، وعدم رضا بما في ذلك عدم الثقة بالنفس ، كذلك فإن الحياة السهلة ليست بالضرورة حياة سعيدة ، فالشخص العاقل يقوم بما ينبغي عليه القيام به دون تشكي 0
7ـ يجب أن يعتمد الشخص على أشخاص آخرين أكثر خبرة ، ليساعدوه على تحقيق أهدافه بنجاح ولكن بشرط ألا يؤدي ذلك إلى فقدان الاستقلال الذاتي والفردية ، ومن ثم الاعتماد على الآخرين الذي يسبب إخفاقا في التعلم ، ويجعل الفرد تحت رحمة أولئك الذين يعتمد عليهم ، والشخص العاقل يسعى إلى الاستقلالية 0
8ـ يجب أن يكون الفرد فعالا ومنجزا بشكل يتصف بالكمال ، حتى تكون له قيمة ، وهذه الفكرة من المستحيل تحقيقها بشكل كامل ، كما يقول ( الشناوي ، 1994 ) وإذا أصر الفرد على تحقيقها فإن ذلك ينتج عنه اضطرابات نفسية جسمية ، وشعور بالنقص وعدم القدرة على الاستمتاع بالحياة الشخصية ، كما يتولد لديه شعور دائم بالخوف من الفشل 0 أما الشخص العاقل والمنطقي فإنه يفعل ذلك انطلاقا من مصلحته ، وليس من منطلق أن يصبح أفضل من الآخرين 0
9ـ تقرر الخبرات والأحداث الماضية سلوكنا الحاضر ، وأن تأثير الماضي لا يمكن محوه أو تجاهله 0 وفكرة ( إليس ) هذه يقول عنها ( الشناوي ، 1994 ) : " إنها غير عقلانية ، فالسلوك الذي كان في وقت ما يبدو ضروريا في ظروف معينة قد لا يكون ضروريا في الوقت الحالي ، إلا أن الشخص المتعقل يعترف بأن الماضي جزء هام في حياتنا ، ولكنه يدرك أيضا أنه من الممكن تغيير الحاضر عن طريق تحليل الماضي ، وتمحيص الأفكار المكتسبة ذات التأثير الضار ، ودفع نفسه إلى التصرف بطريقة مختلفة في الوقت الراهن 0
10ـ ينبغي أن ينزعج الفرد لما يصيب الآخرين من مشكلات واضطرابات ، والعقلاني يفكر ثم يقرر إذا كان سلوك الآخرين يستحق الانزعاج ، ويحاول أن يفعل شيئا ليخلص الآخرين منه 0
ويقرر ( الشناوي ، 1994 ) أنه لا يجب أن ينشغل الفرد بمشكلات الآخرين ، وألا تسبب له ضيقا وهما ، وحتى عندما يؤثر سلوك الآخرين في فرد ما فإن هذا يحدث من منطلق تحديد الفرد وإدراكه لآثار هذا السلوك 0
11ـ هناك حل مثالي وصحيح لكل مشكلة ، وهذا الحل لا بد من إيجاده ، و إلا فالنتيجة تكون مفجعة 0 و لكن الشخص العقلاني لا بد أن يبحث في جميع الحلول المختلفة المتنوعة للمشكلة ويقبل الحل الأفضل منها ، مدركا أنه لا توجد حلول كاملة 0
ويقال أن ( إليس ) قد أوصل هذه الأفكار اللاعقلانية إلى ثلاث عشرة فكرة في السنوات الأخيرة من عمره 0 حيث يرى أنه عندما يقبل الأفراد هذه الأفكار ويدعمونها بما يحدثون به أنفسهم فإنها تقودهم إلى الاضطرابات الانفعالية ، أو العصاب حيث أنهم لا يستطيعون العيش معها 0 وعلى حين أن الصواب قد حالف أتباع مدرسة فرويد ( التحليل النفسي ) من الإشارة إلى الآثار التي تلعبها الطفولة المبكرة بالنسبة للاضطرابات الانفعالية ، كما أن الخبرات المبكرة ليست وحدها هي التي تسبب الاضطراب الانفعالي ، وإنما هي اتجاهات وأفكار الفرد حول هذه الخبرات ، التي تتولد عن الأفكار غير المنطقية هي التي تسبب الاضطراب 0
ويذكر ( عادل ، 2000 ) أن ( إليس ) قد قسم تلك الأفكار اللاعقلانية إلى ثلاث مجموعات ، تضم المجموعة الأولى الأفكار التي تتعلق بالفرد 0 وتضم المجموعة الثانية ما يتعلق بالآخرين0 وتضم المجموعة الثالثة ما يتعلق بالعالم وظروف الحياة 0 وقد سميت تلك المجموعات بالإلزاميات أو الحتميات الثلاث 0
• الإلزاميات أو الحتميات الثلاث :
وقد أشار ( إليس ) في كتاباته إلى أن الأفكار والمعتقدات اللاعقلانية التي يعبر عنها العميل ويعتنقها ، تندرج تحت ثلاث إلزاميات أو حتميات أساسية وهي :
1ـ المطالب المتعلقة بالذات : هذه المطالب تظهر في عبارات مثل :
أ ـ إنني شخص غير كفء ، وليس لي أي أهمية 0
ب ـ إنني يجب أن أعمل بطريقة جيدة ، وأنال استحسان الآخرين المهمين من حولي 0
2ـ المطالب المتعلقة بالآخرين : وتظهر من خلال عبارات مثل :
أ ـ يجب أن يكون الآخرون من حولي ظرفاء ، وتحت كل الظروف وطوال الوقت 0
ب ـ يجب عليك أن تعاملني برفق وبعدل في كل الأحوال 0
3ـ المطالب المتعلقة بالعالم وظروف الحياة : وتنعكس من خلال العبارات التالية ، وهي غالبا ما تأخذ شكل الاعتقادات التالية :
أ ـ إن ظروف الحياة أقل من تلك الحياة التي يجب أن أعيش فيها تماما 0
ب ـ إنني لا أستطيع تحمل ظروف الحياة 0
• نظرية ( A . B . C ) :
يقرر ( إليس ) في نظريته أن الأحداث التي تطرأ على البشر تتضمن عوامل خارجية تمثل أسبابا ، ولكن البشر ليسوا مسيرين كلية ، وبإمكانهم أن يتجاوزوا جوانب القصور البيولوجية والاجتماعية والتفكير الصعب ، ويتصرفوا بأساليب من شأنها أن تغير وتضبط المستقبل 0 وهذا الاعتراف بقدرة الفرد على التحديد في الجانب الحسن لسلوكه الذاتي ولخبرته الانفعالية يعبر عنها في نظرية ( A.B.C ) 0 حيث يرى أنه حينما تتبع نتيجة مشحونة انفعاليا ( C ) حدثا منشطا له دلالة ( A ) فإن ذلك الحدث قد يبدو أنه هو السبب في تلك النتيجة ، ولكن ليس كذلك في الحقيقة ، وإنما اعتقادات الفرد ( B ) هي التي تسبب تلك النتائج الانفعالية ( C )
ويوضح ( إليس ) نظرية ( A.B.C ) مستعينا بالمثال التالي :
رجل قضى يوما سيئا في العمل ، فقد وصل متأخر إلى مقر عمله وكان قد نسي مفاتيح مكتبه ، وسقط من يده فنجان القهوة على سطح مكتبه ، ونسي موعدي عمل هامين ، قد يفكر : ( لقد كان عملي سيئا جدا اليوم ) وهو على حق في هذا ، وذلك هو ما يسميه ( إليس ) الحدث المنشط ( A ) أي حدث غير مرغوب يبعث على الضيق ، ثم يقول لنفسه بعد ذلك : ( هذا أمر فظيع ، وإذا لم أصلح أمري فسوف أفصل من عملي ، وهذا هو ما أستحقه لتفاهتي ) وتعكس هذه الأفكار نظام معتقدات الشخص ( B ) وينتج عنها أو هي تفسر العواقب الانفعالية ( C) والتي تتمثل في القلق والاكتئاب والشعور بالتفاهة 0 وطبقا لهذه النظرية فإن المشكلات السلوكية لا تنتج عن ضغوط خارجية ، ولكن عن أفكار لا عقلانية يتمسك بها الشخص وتؤدي به إلى أن يملي رغباته ويصر على الاستجابة لها لكي يكون سعيدا 0 ( مليكه ، 1990 ) 0
وقد أوضح ( زهران ، 2001 ) أن رموز النظرية تشير إلى المعاني التالية :
ـ الحرف ( A ) يرمز إلى الحدث الذي يؤثر في الشخصية Activating Experience or Event ( الخبرة المنشطة ) مثل : وفاة ، طلاق ، رسوب 0 والخبرة في حد ذاتها لا تحدث الاضطراب السلوكي 0
ـ الحرف ( B ) يرمز إلى الاعتقادات التي تتطور لدى الإنسان حول ذلك الحدثBelief System ( نظام المعتقدات ) ونظام المعتقدات قد يكون عقلانيا Rational Belief ، أي أحداث واردة ومحتمل حدوثها في الحياة ، أو غير عقلاني Irrational Belief ، أي أحداث غير واردة وغير محتمل حدوثها في الحياة 0
ـ الحرف ( C ) يرمز إلى الانفعالات التي تنجم عن الاعتقادات Consequence ، أي النتيجة والنتيجة قد تكون عقلانية ( رضا ، صبر ، إصلاح ) ، وقد تكون غير عقلانية ( حزن ، توتر ، قلق ) 0
والشكل التالي يوضح العلاقة بين الأحداث والتفكير والنتائج

علاقة خطأ : النتيجة C ______________________ A الحادث المباشر

علاقة صحيحة : النتيجة C ____________________ A الحادث المباشر

B

ضيف الله مهدي
24 -05- 2007, 01:32 AM
• نمو الشخصية في النظرية العقلانية الانفعالية :
ينظر العلاج العقلاني الانفعالي إلى الفرد العادي على أنه ينمو في صورة رغبات شخصية وأماني وتفضيلات تجعل من كل شخص يختلف عن غيره من الأفراد ، حيث أن لكل منا عددا هائلا من السمات والتفضيلات التي تتراوح أيضا من البسيط والكثيف تبعا للجوانب الوراثية والخبرات الاجتماعية لكل منا 0 ومع كل هذا فإن البشر يتشابهون في الجوانب البيولوجية العامة مثل الأكل ، والإخراج ، والتنفس والحركة ، والانتقال إلى أعمار أكبر ، إلا أن ( إليس ) قد صاغ مجموعة من المفاهيم الأساسية لنظريته الخاصة بالعلاج العقلاني الانفعالي تسهم في التعرف على وجهة نظره في الشخصية ، ومنها :
1ـ الاستعدادات البيولوجية :
ترى النظرية وجود أساس بيولوجي لسلوك الإنسان ، وذلك على العكس من معظم الطرق العلاجية الأخرى ، ويجزم ( إليس ) أن الإنسان يملك ميولا غريزية ( طبيعية ) تجاه العادات والمتعة والحركة والمزاح والسلبية المقترنة بالتفكير الإيجابي ، ولا سيما فيما يتعلق بالآخرين وأكثر من ذلك فإنه يرى أن الإنسان يولد ولديه ميول قوية على أن كل أمور حياته تسير نحو الأفضل ، وهو جاهز ليدين أو يلوم نفسه والآخرين والعالم ، عندما لا يحصل على ما يريد 0 وممن تحدثوا في هذا الأمر أبراهام ماسلو ، وكارل روجرز ، اللذان أشارا إلى أن الإنسان يولد وهو يتمتع بميول قوية لتطوير نفسه وتحقيق ذاته 0 كما ترى النظرية أيضا ، أن النضج الانفعالي هو اتزان دقيق بين اهتمام الفرد بالعلاقات مع الآخرين ومبالغته في الاهتمام بها ، ذلك أنه إذا كان هذا الاهتمام كبيرا جدا أو قليلا جدا ، فإن الفرد سوف ينزع إلى أن يخذل مصلحته وأن يسلك بصورة اجتماعية معادية ، ولكن إذا تقبل الحقيقة الواضحة وهي أنه من المرغوب فيه ولكن ليس من الضروري أن يكون علاقة طيبة مع الآخرين ، فإنه ينزع إلى أن يكون صحيحا انفعاليا 0
2ـ تأثير المجتمع ( التأثير الحضاري ) :
يميل البشر فطريا إلى أن يخضعوا للتأثير وبصفة خاصة أثناء مرحلة الطفولة ، ويكون هذا التأثير من أفراد أسرتهم ومن أقرانهم المباشرين وكذلك من جانب البيئة الحضارية التي يعيشون فيها بوجه عام ( المجتمع ) على الرغم من أن هناك اختلافات شاسعة بين الأفراد في هذا الصدد ( الخضوع للتأثير ) فإن البشر يضيفون اضطرابهم الانفعالي وعدم المنطقية بالخضوع لتعاليم الأسرة والمجتمع وتقاليدهما 0
3ـ أهمية البصيرة :
يذكر ( إليس ) أن بصيرة العميل بنفسه التي يكتسبها عن طريق التحليل النفسي قد تكون مضللة وغير صحيحة لأنها تقود العميل إلى أن يستنتج بأن الحوادث هي التي تسبب الاضطرابات والانفعالات 0 وعلى فالنظرية تعتقد أن الحوداث ليست هي السبب الحقيقي لانفعالاتهم ، وإنما نظرتهم إلى تلك الحوادث وأفكارهم عنها 0
4ـ قوة تأثير العلاج المعرفي :
إن إحداث تغيير جوهري في جانب معرفي هو أساس يمكن أن يساعد في إحداث تغييرات هامة في عديد من الانفعالات أو السلوكيات ، بينما إحداث تغيير جوهري في أحد المشاعر أو أحد التصرفات يكون له أثر محدود في التغيير المعرفي 0 ومن هنا فإن كل الإجراءات العلاجية تشتمل على جوانب معرفية عالية ، كما أن أكثر صور المعالجات فاعلية تميل إلى أن تكون معرفية بشكل أساسي بجانب كونها انفعالية أو سلوكية 0 ويستخدم العلاج العقلاني الانفعالي مجموعة كبيرة من الطرق المعرفية ، ولكنه يركز بشكل أساسي على مهاجمة الأفكار غير المنطقية 0
5ـ التفكير اللاعقلاني وعلاقته بالاضطراب :
يرى (إليس ) أن كل الاضطرابات الانفعالية الشديدة لا تنشأ من النقطة (A) "الخبرات أو الأحداث المنشطة " التي تؤثر على الناس ، وإنما تنشأ بشكل مباشر من النقطة (B) " أي الأفكار التي يتبناها الناس حول هذه الأحداث والخبرات " 0 وتشتمل (B) على الأفكار العقلانية (rBs) التي تأخذ بشكل عام صورة رغبات رغبات ومطالب ، وكذلك على الأفكار اللاعقلانية التي تأخذ صورة مطالب وأوامر وحتميات مطلقة (irBs) 0
• أهداف العلاج :
أوضح إلبرت إليس أن الهدف الكلي (RET) هو تقليل نزعة هزيمة النفس عند العميل والوصول إلى فلسفة حياتية أكثر واقعية ، وهناك هدفان أساسيان وهما :
أ ـ تقليل قلق العميل ( أي لوم نفسه ) ، وعدوانيته ( أي لوم العميل للآخرين والعالم ) 0
ب ـ تعليم العميل طريقة لمراقبة نفسه وملاحظتها وتقديرها ، والتأكيد لنفسه أن تحسن حالته سوف يستمر 0 وبهذا فإن الهدف الرئيسي من مشورة المرشد النفسي هو تعليم العميل كيف يتحرى ويناقش أفكاره اللاعقلانية 0
وهناك أهداف إيجابية أخرى ، ومنها ما يلي :
1ـ تكوين اهتمام ذاتي مستنير يعترف بحقوق الآخرين 0
2ـ تنمية التوجيه الذاتي والاستقلالية الذاتية والمسئولية 0
3ـ تحمل سقطات البشر ، وتقبل الأشياء غير المؤكدة والمرونة والانفتاح على التغيير والتفكير العلمي 0
4ـ تقبل المخاطر ، أو الرغبة في تجريب أشياء جديدة وتقبل الذات 0
وهذه الأهداف تمثل أرضية مشتركة بين العلاج العقلاني ، وغيره من الطرق الأخرى للعلاج 0 وجميع هذه الأهداف مشتقة من الهدفين الرئيسيين للعلاج 0 ( الشناوي ، 1994 ) 0
• تطبيقات النظرية في مجال الإرشاد والعلاج النفسي :
1ـ أسباب الاضطرابات :
يرى إليس أن أسباب الاضطراب الانفعالي تجمع بين المصادر المعرفية ، والانفعالية ، والسلوكية ، والتي لا تنبع من المعارف أو التفكير فحسب ، ولكنها تتأثر بها بدرجة كبيرة أيضا ، إلى جانب ذلك يرى أن سلوكيات الأفراد تتأثر ببيئاتهم الاجتماعية والمادية 0 ويقوم العلاج المعرفي السلوكي على مبدأ هام يتمثل في أن المعارف الخاطئة أو المشوهة هي التي تسبب الاضطرابات الانفعالية والسلوكية 0 حيث تشمل تلك المعارف ما يلي :
• الاعتقادات 0
• نظم الاعتقادات 0
• التفكير 0
• التخيلات 0
وعلى ذلك يعد الفرد مسؤولا بدرجة كبيرة عما يلحق به من اضطرابات انفعالية 0
2ـ دور المرشد في العملية العلاجية :
إن الإنسان كائن عقلاني ، ولديه القدرة على تجنب أو إزالة التعاسة والاضطرابات العاطفية ( الانفعالية ) ، وذلك عن طريق تعلم التفكير المنطقي ، ولهذا فإن مهمة المعالج هي مساعدة المسترشد على التخلص من الاتجاهات والأفكار اللامنطقية ، والاستعاضة عنها بأفكار منطقية ، وتعريفه بما يلي :
أ ـ إن صعوبات التي يعاني منها هي نتيجة تفكيره اللامنطقي وتشوه إدراكه 0
ب ـ إكسابه التفكير العقلاني ، وإعادة تنظيم أفكاره ومدركاته ، وذلك من أجل إزالة الصعوبات التي يعاني منها 0
3ـ خطوات العلاج التي يتبعها المرشد :
إن المتأمل للمفاهيم والفلسفة التي قامت عليها نظرية العلاج العقلاني الانفعالي ، يجد أنها تتلخص في معالجة اللامنطق بالمنطق ، واللامعقول بالمعقول 0
لأن البشر لهم إمكانية أن يكونوا عقلانيين ، لأن لديهم القدرة على تجنب معظم الاضطراب الانفعالي ، من خلال تعلمهم أن يفكروا بعقلانية ، وهذا ما يحدث في عملية العلاج 0
ومهمة المعالج أو المرشد في عملية العلاج هي مساعدة العميل أو المسترشد على التخلص من الأفكار غير العقلانية ، وغير المنطقية ، واستبدالها بأفكار عقلانية ومنطقية ، وذلك بإتباع الخطوات التالية أثناء عملية العلاج ، والخطوات هي :
1ـ الخطوة الأولى ـ التعرف على أفكار العميل ، وتحديد اللاعقلاني واللامنطقي منها 0
2ـ الخطوة الثانية ـ تعريف العميل أنها غير منطقية ، وغير معقولة ، وأنها أدت إلى اضطرابه الانفعالي ، مع ذكر أمثلة من سلوكه المضطرب 0
3ـ الخطوة الثالثة ـ تعريف العميل أن اضطرابه سيستمر إذا استمر يفكر تفكيرا غير منطقي ، أي أن تفكيره غير المنطقي الحالي مسؤول عن حالته ، وليس استمرار تأثير الأحداث السابقة0
4ـ الخطوة الرابعة ـ تغيير تفكير العميل وإلغاء الأفكار غير العقلانية 0
5ـ الخطوة الخامسة ـ تناول الأفكار غير المنطقية العامة ، وإرساء فلسفة عقلانية جديدة للحياة ، بحيث يتجنب العميل الوقوع ضحية لأفكار ومعتقدات غير عقلانية أخرى 0
والنتيجة التي تتمخض عنها عملية العلاج كما يذكر ( الشناوي ، 1994 ) هي : " أن يكتسب المسترشدون فلسفة عقلانية للحياة ، وأن يستبدلوا الأفكار والاتجاهات غير العقلانية بأفكار واتجاهات عقلانية ، وعندما يتحقق ذلك فإن الانفعالات السلبية ، والمولدة للاضطراب ستزول ويزول معها سلوك قهر النفس 0
4ـ الأساليب الفنية للإرشاد والعلاج العقلاني الانفعالي :
إن ما يفعله المعالجون في عملية العلاج العقلاني الانفعالي هو : تعليم المسترشد كيف يفكر بطريقة منطقية بحوادث الحياة وفلسفتها ، وبالتالي تغيير سلوكه وعواطفه 0
ويستخدم المرشد في العلاج العقلاني الانفعالي مجموعة من الأساليب المعرفية والانفعالية والسلوكية ، ونذكر منها ما يأتي :
أولا ـ الطرق المعرفية :
حيث يستخدم الإرشاد العقلاني الانفعالي مجموعة كبيرة من الطرق العلاجية المعرفية ، ومنها:
ــ التحليل الفلسفي والمنطقي للأفكار غير المنطقية ، والتعليم والتوجيه ، وتفنيد الاستنتاجات غير الواقعية ، ووقف الأفكار ، والإيحاءات ، والتشتيت المعرفي 0
ــ إعادة البناء المعرفي : ويعتمد على توضيح العلاقة (ABC) ، فالنتائج (C) ليست وليدة الأحداث المنشطة (A) التي تسبقها ، وإنما هي وليدة نسق التفكير والمعتقدات (B) ثم يتم الانتقال إلى تفنيد (D) Disputing الأفكار اللامنطقية ، وعن طريق مساعدة العميل على تفنيد أفكاره ومساعدته على تكوين أفكار منطقية أفضل يكون المعالج بذلك قد حقق الأثر المعرفي (E) Cognitive Effect وساعد العميل على إعادة بناء جوانب المعرفة لديه 0
ثانيا ـ الأساليب أو الطرق الانفعالية :
يستخدم المعالجون والمرشدون في العلاج العقلاني الانفعالي مجموعة من الطرق الانفعالية في توجهها ، بمعنى أنها موجهة للعمل مع مشاعر المسترشد ، ومن بين هذه الأساليب :
ــ أسلوب التقبل غير المشروط للمسترشد على النحو الذي قرره روجرز في العلاج المتمركز حول العميل 0
ــ التقليد أو النمذجة 0
ــ لعب الدور 0
ثالثا ـ الأساليب أو الطرق السلوكية :
ومن الأساليب السلوكية المستخدمة هي :
ــ الواجبات المنزلية 0
ــ الاسترخاء 0
ــ أساليب الإشراط الإجرائي ، كالتعزيز والعقاب 0
ــ التخيل الانفعالي العقلاني ، كأن يتخيل الفرد نفسه في موقف الانفعال ، وقد قام بتغيير مثل هذا الانفعال إلى انفعال أقل منه في المستوى ، كأن يتم تغيير الغضب إلى مجرد الضيق مثلا ، وهو ما يمكن التعبير عنه بأنه تغيير الانفعال السلبي غير الصحي إلى انفعال سلبي صحي 0
ــ أساليب تعليمية مساعدة ، وهي تعتبر جزءً مهما في الجلسات الإرشادية ، مثل : القراءات ، ومشاهدة الأفلام المساعدة 0
• نقد النظرية :
يذكر ( العزة وآخرون ، 1999) أن نظرية العلاج العقلاني الانفعالي ذات فلسفة واضحة ، وهي منطقية ، ومتكيفة مع الظروف والواقع ، فهي تجعل الإنسان شيئا مهما ، وبإمكانه أن يصنع سعادته ، ويحقق ذاته ، وأن ما يقوله لنفسه عن نفسه هو المحدد لنتائجها الانفعالية ، وليست الأحداث نفسها هي المؤثرة فيه 0
ويذكر ( زهران ، 2001 ) عدة مميزات للعلاج العقلاني الانفعالي ، ومنها :
1ـ تصل نسبة التحسن باستخدامه إلى حوالي 90% من الحالات ، ويؤتي ثماره عندما يستخدمه المعالج الكفء مع المريض الذكي 0
2ـ يناسب مجتمعاتنا العربية ، حيث المعتقدات غير العقلانية ، والأفكار الخرافية كثيرة 0
3ـ يعتبر أسلوبا مثاليا لتغيير المعتقدات غير العقلانية وغير المنطقية ، وإبدالها بأخرى عقلانية ومنطقية 0
4ـ يحصن المريض ضد الأفكار غير العقلانية التي قد يتعرض لها مستقبلا 0
أما الانتقادات التي وجهت إلى هذه النظرية فهي :
1ـ العلاج العقلاني الانفعالي ، خال من العواطف ، عقلاني إلى حد بعيد ويعتمد بشكل كبير على الألفاظ 0
2ـ أنه أسلوب مباشر بدرجة كبيرة ، وهو يخضع الفرد للعلاج بدون مراعاة لمعتقداته ومفاهيمه 0
3ـ لا تعلم العملاء كيف يفكرون لأنفسهم ، بل تجعلهم يعتمدون على المعالج 0
4ـ أنها لا تستخدم مع الأطفال ، أو حالات التخلف العقلي ، أو الاضطراب الشديد ، في شكلها الأولي 0
5ـ لا يوجد معيار موضوعي ( كالدين مثلا ) نحكم به على مدى عقلانية الأفكار ومنطقيتها 0
6ـ أنها لا تهتم بإقامة علاقة دافئة مع العميل 0
7ـ قد يتطرف بعض المعالجين ويبالغون ، فيصبح عملهم أشبه بعملية غسيل المخ بالنسبة للعميل 0
8ـ لا يروق لبعض العملاء هجوم المعالج على أفكارهم والذي بدوره قد يؤدي إلى المقاومة 0

ضيف الله مهدي
24 -05- 2007, 01:37 AM
ثم تذكرين ما يلي :
العلاقة العلاجية :
العلاقة العلاجية هي علاقة تعاونية يقوم فيها المعالج بتحديد مصادر المشكلة أو الاضـطراب ، ومساعدة المسترشد ( الطالب ) على تحديد وفـحص أفـكاره ، وفي حـــالات العداء والعنصرية والعداوات القبلية التي يعيشها بعض الطلاب الذين يعيشون في مجتمعات ، تنمي وتشجع وتطور تلك العداوات والأفكار ، ربما يحتاج الطالـب لأن يأخذ المعالـج ( المرشد ) دورا مباشر في مساعدته على تغيير أفكاره التي قد عاشت معه وأصبحت جزء من تفكيره واعتقاده ،بسبب ما تشربه من البيئة المحيطة به 0 وجعله أكثر تعاملا بالحب والمودة والإخاء ، وأكثر تواصلا مع زملائه وأفراد مجتمعه وحيه الذي يعيش فيه وبيئته المدرسية ويساعده على تنظيم أفكاره ، كما أنه يزوده بالأفكار والتخيلات والمعتقدات التي يمكن أن يكون لها دور في إخراجه من تلك المعتقدات والأفكار الخاطئة ، ويوضح له كيف يؤثر العداء وكيف تؤثر العنصرية القبلية على سلوكه ، فيصبح يعيش صراعا مع أبناء مجتمعه وقريته 0 ويلعب المعالج دور مهم كمرشد يساعد على إعطاء الطالب أو المريض على الخبرات الصحيحة وتساعده على تغيير سلوكه العدواني ، واكتساب العادات والسلوكيات التي تساعده على التعايش الجميل والجيد ، مع من هم في بيئته ومجتمعه ، مواجهة تلك الأفكار والمعتقدات القبلية وطردها من عقله ، واستبدالها بالمحبة والإخاء 0
ـ التفاعل العلاجي :
وهو عملية تفاعل إيجابي تتم بين المعالج والمريض ( المرشد والطالب ) داخل وخارج الجلسات وقائمة على توفر الثقة والألفة والتعاون بينهما ، وتلعب دورا مهما في نمو واستمرار العلاقة العلاجية ، وفي زيادة فعالية العلاج النفسي في تخفيف ، حدة العدوان ، والعداوات القبلية ، والعنصرية 0
ـ التعاون العلاجي :
ويعتبر التعاون العلاجي الخطوة الثانية بعد أن يتم التفاعل العلاجي ، والذي يتضمن المرشد والطالب أيضا ، وتتلخص خطوات التعاون العلاجي فيما يلي :ـ
1ـ استنباط البيانات الخام : حيث يحاول المرشد في البداية تشجيع الطالب على عمل تعاون علاجي ، فهما يشكلان فريقا مهمته الأساسية الاهتمام العام بتفكير ومشاعر ورغبات الطالب ، وعلى وجه الخصوص فهما يعملان معا ليحددا كيف وماذا يفكر الطالب ، ويسهم المرشد في توجيه الطالب نحو أية معلومات يقوم بجمعها ، وكيف يستخدم هذه المعلومات علاجيا وبتوجيه وتشجيع المرشد يتعلم الطالب إعادة وتسجيل الأفكار اللاعقلانية والسلبية ، وبعد ذلك يبدأ الفريق في تحليل هذه المعلومات والبحث عن النماذج النوعية في التفكير السلبي ، الغير عقلاني ، ولا منطقي 0
2ـ الوثوق بالبيانات الاستبطانية : حيث يقوم المرشد بتشجيع الطالب لأن يحدد ويلاحظ ويقيم أفكاره بأسلوب موضوعي ويتم اعتبار أفكار الطالب ومعارفه أحداثا نفسية قد تعكس الموقف بدرجة قليلة أو كبيرة 0 ويشتركان معا في تحديد قرارات واستنتاجات الطالب 0
3ـ تحديد الافتراضات الضمنية : بحث صدق الافتراضات الضمنية يستلزم جهد مشترك ، فيطلب المرشد من الطالب إمداده بالدليل الذي يؤكد كل افتراض أو اعتقاد ويناقش هذه المعتقدات متحريا الدقة والحرص ، فلا يلقب بشكل عدواني أو ينبذ بشكل مبتسر واحدا أو آخر منها 0
4ـ الواجبات المنزلية : تعتبر الواجبات الأسلوب الذي يبدأ به المرشد كل خطوة في الإرشاد مثل : تسجيل الأفكار التي عند الطالب واختبار الافتراضات ويتم تقوية التعاون الإرشادي العلاجي عن طريق الواجبات المنزلية ، ويتم تقديمها على أنها تجربة مناسبة لاكتشاف شيء جديد عن المشكلة التي يواجهها الطالب حديثا 0
5ـ يمكن أن تصاغ أسئلة البرنامج كالتالي :
أ ـ ما مدى تأثير البرنامج في خفض التأخر الدراسي وعواقبه وآثاره لدى عينة الدراسة ( الطلاب المتأخرون دراسيا ) 0 وسيتم عمل قياس قبل بدء البرنامج وبعده للتعرف على مدى التحسن الذي حدث عند الطلاب 0
ب ـ ما مدى تأثير الفنيات السلوكية المستخدمة في إكساب ( الطلاب المتأخرين دراسيا ) مهارات سلوكية تساعدهم على التخلص من الانحراف بسبب التأخر الدراسي ، ومواجهة أي اضطرابات من هذا النوع مستقبلا 0
والفنيات التي سوف أستخدمها هي فنية التطمين التدريجي وفنية التسلسل وفنية التغذية الراجعة 0
د ـ ما مدى تأثير البرنامج الإرشادي في الاحتفاظ بحالة التكيف لدى ( الطلاب المتأخرين ) بعد انتهاء الجلسات الإرشادية 0 وسيتم ذلك من خلال عمل قياس قبلي وبعدي 00 إذا توفرت أدوات القياس 0
6 ـ أهداف البرنامج : توجد عدة أهداف للبرنامج يمكن صياغتها كالتالي :
أ ـ إمداد الطلاب المتأخرين دراسيا ، بطرق مناسبة يمكن من خلالها أن يتعلموا كيفية الابتعاد عن الانحراف وزيادة معارفهم المتعلقة ببناء سلوكيات حميدة ، وطرد تلك الاعتقادات السلبية الخاطئة غير العقلانية 0 في المستقبل وحاليا 0
ب ـ تعليم أولئك الطلاب ، التحديد ، والتقييم ، والفحص الموضوعي لأفكارهم وتخيلاتهم ذات العلاقة بالتأخر الدراسي 0
ج ـ تعليم أولئك الطلاب ، أن يزنوا معارفهم وأفكارهم مقابل الدليل الموضوعي وتصحيح مفاهيمهم عن الرجولة والشجاعة 0
د ـ محاولة إكساب أولئك الطلاب ممارسة بعض الفنيات السلوكية والتي تساعدهم على التخلص من التأخر الدراسي وعدم الانحراف 0
هـ ـ تدريب أولئك الطلاب أن يستحدثوا معارف وأفكار أكثر تكيفا عن الذات والعالم المحيط والمستقبل ، والاتجاهات المختلفة وظيفيا والتي لها دور في إحداث التفوق والسلوكيات الإيجابية 0
و ـ العمل على زيادة دافعية أولئك الطلاب على أداء الواجبات المنزلية ، التي يعطيهم المعالج 0
ـ دور وظيفة المعالج في البرنامج ( المرشد ): لكي أجيب على تساؤلات البرنامج وتحقيق أهدافه ، فإنني سأقوم بهذه المهام :
أ ـ إعطاء معلومات كافية للطلاب عن طبيعة ، التأخر الدراسي ، ( الأسباب ، الأعراض ، وكيفية التخلص منه ) وكذلك عن العلاج العقلاني الانفعالي ( مفهومه ، أهدافه ، فنياته ) 0
ب ـ سأكون متفاعلا مع جميع الطلاب وأظهر لهم الاهتمام والألفة والصدق والحفاظ على كل الأسرار المتعلقة بمشكلاتهم 0
ج ـ سأبين للطلاب أن مشكلاتهم تكون مرتبطة بأفكارهم غير المنطقية ، وغير عقلانية وأن لديهم القدرة على المحافظة على اختلاطهم مع الآخرين ، وتكوين علاقات حميدة ، وتصحيح نظرتهم لأنفسهم 0
د ـ سأساعد الطلاب على فهم كيف تؤثر كل المعتقدات والأفكار والاتجاهات على الانفعال والسلوك 0
ز ـ سأساعد الطلاب على اكتساب وتعلم طرق ووسائل فعالة للتعامل مع الأفكار المزعجة ، وتساعدهم على إعادة وتغيير نظرتهم تجاه الناس والمجتمع 0 والتخلص من النظرة غير الواقعية ، وأن ذلك سوف يؤدي بهم إلى اضطرابات في المستقبل 0
ح ـ سأستخدم مع الطلاب التحليل المنطقي لكي يغيروا من أفكارهم ونظرتهم غير الواقعية 0
ط ـ سأشرح للطلاب كيف يمكن تغيير واستبدال نظرتهم وأفكارهم ، وسأساعدهم على الاختلاط مع زملاء الفصل والدراسة وطلاب المدرسة وأفراد المجتمع 0وأن ينشروا ذلك بين أسرهم 0
ي ـ من الممكن أن أستنبط التغذية الراجعة من الطلاب في نهاية كل جلسة ، وكذلك ردود الأفعال تجاه الفنيات المستخدمة ، وما إذا كانت مطبقة بطريقة صحيحة وناجحة أم لا 0
ك ـ سأقوم بعمل ملخص لكل ما تم بالجلسة والتأكد من فهم الطلاب لكل ما دار بها 0
ل ـ الإعداد للواجبات المنزلية وتدريب الطلاب داخل الجلسات ومراجعتها في بداية كل جلسة ومعرفة الأسباب التي قد تؤدي لعدم إتمامها من جانب بعض الطلاب 0
م ـ تشكيل خطة علاج لكل جلسة ، وفتح أجندة عند بداية الجلسة 0
ن ـ اختبار مدى التقدم بشكل دوري ، وذلك بالنظر إلى مدى تحقيق أهداف البرنامج ، وذلك من خلال التقارير الذاتية 0
ـ دور الطلاب في البرنامج : يلعب المسترشد دورا هاما في العلاج العقلي الانفعالي السلوكي ، ويمكن تلخيص وظيفته فيما يلي :
أ ـ يكون الدور هو اكتساب معارف وسلوكيات تساعده على التعرف على أسباب مشكلاته والعمل في أسلوب محدد ليحل مشكلاته ، وهي التأخر الدراسي وعواقبه وآثاره السلبية 0
ب ـ يجب أن يقر أنه لن يتحسن ولن يتغير بأي طريقة إذا لم يعمل بمثابرة ويمارس تغيير معتقداته غير المتكيفة 0
ج ـ توضيح الأفكار غير المتكيفة المرتبطة بتأخره الدراسي 0
د ـ يجب أن يعترف بأنه هو نفسه الذي يحتفظ بالأفكار السلبية والتي تسبب له الاضطراب النفسي ، وأنه من الأفضل مواجهتها بطريقة منطقية ويعمل على التخلص منها واستبدالها بأفكار أخرى منطقية 0
هـ ـ تنفيذ الواجبات المنزلية بدقة ، ومحاولة استيعاب كل الفنيات في العلاج العقلاني الانفعالي السلوكي التي تساعده على تعديل أفكاره وتوليد أفكار منطقية لمواجهة أفكاره المستقاة ، والتي تشربها من صغره وعاشت معه حتى الآن 0
و ـ الالتزام بمواعيد الجلسات الإرشادية 0
ز ـ فهم ومناقشة المرشد فيما يتعلق بالإجراءات العلاجية أثناء الجلسات 0
ح ـ الالتزام بخطة المرشد العلاجية ، وفتح أجندة خاصة لمشكلاته في كل جلسة ، وممارسة الفنيات العلاجية المطلوبة منه 0
ـ العلاقة بين المرشد والمسترشد في العملية الإرشادية:
تتمثل العلاقة بين المرشد والمسترشد ، في أنها مجهود تعاوني مشترك ، حيث يكون في الإرشاد العقلاني الانفعالي السلوكي خطة أو نقاش أو طريقة جماعية لتغيير الأفكار غير المنطقية ، والتي تتمثل في التأخر الدراسي ، فيقدم الطالب البيانات الخاصة به وذكر أفكاره وسلوكه المرتبط بتلك 0 بينما يقدم المرشد الممارسة والخبرة في كيفية تغيير تلك المعتقدات والأفكار0 وينصب تركيزه على تغيير تلك الأفكار والمعتقدات وليس فقط تصحيح الأفكار المختلة ، ويقوم بالدور العلاجي وبتقدم العملية الإرشادية يشجع الطالب على المشاركة بدور أكثر إيجابية ، ويتم ذلك من خلال التعاون والصدق والألفة بينهما 0 ويجب أن يتوصل كل منهما إلى اتفاق في الرأي فيما يتعلق بالمشكلة ، والهدف من العلاج ، وكيفية التوصل إليه ومدته 0وحيث أن البرنامج هذا المعد لعلاج الانحراف بسبب التأخر الدراسي 0، لطلاب مدرسة ( 0000) ، فيجب أن يوافق كل عضو من أعضاء المجموعة ( الطلاب المتأخرون دراسيا )على ما يلي :
أ ـ احترام مواعيد الجلسات 0
ب ـ تنفيذ التعليمات الخاصة بالعملية الإرشادية التي تعطى أثناء الجلسات قبل الانتهاء منها 0
ج ـ متابعة المرشد لكل طالب أثناء الجلسات 0
د ـ أن يتقبل مشاركة الآخرين وتجاربهم أثناء الجلسات 0
وعلى المرشد تقع هذه الواجبات وهي :
أ ـ أن يحضر في المواعيد المحددة للجلسات الإرشادية 0
ب ـ أن يساعد أعضاء المجموعة على توضيح مشكلاتهم بطريقة واقعية حتى تسمح بخطوات عملية لعلاجها 0
ج ـ أن يساعد أعضاء المجموعة على حل مشكلتهم بأفضل الطرق 0
د ـ أن يحترم أعضاء المجموعة ، وأن يحافظ على سرية المعلومات المتبادلة أثناء الجلسات 0
ـ عملية العلاج :
تسير العملية العلاجية كالتالي :
1ـ الجلسات الأولية : تكون أهداف المقابلة الأولى لبدء العلاقة بين المرشد والمسترشد وهي بناء علاقة شخصية جيدة ، حيث أن الطالب يكون شخصا يحمل أفكارا ومعتقدات غير منطقية ، ويبدأ المرشد المقابلة بأسئلة عن شعوره وهو يقابل المرشد وحضوره ويستنبط بعض الأفكار التي وراء المشاعر ببعض الأسئلة حول شعوره وتفكيره عند مقابلة المرشد وهذا النوع من الحديث والتبادل يخدم بعض الأهداف ومنها :
أ ـ يبقي الطلاب في هدوء وإنشاء علاقة علاجية غير شكلية وتيسير لعملية الإرشاد 0
ب ـ يحصل المرشد على معلومات متعلقة بتوقعات الطالب 0
ج ـ التحسن العاجل لمشاعر الطالب 0
2ـ الجلسات الوسطى : حيث يتم الانتقال من مناقشة الأفكار غير المنطقية إلى أنماط التفكير وتحديد الارتباط بين الأفكار والانفعالات والسلوك والتأكيد على فنيات العلاج العقلاني الانفعالي0
3ـ الجلسات الأخيرة : يتحمل فيها المسترشد ( الطالب ) المزيد من المسئولية لتحديد أفكاره ومعتقداته وإيجاد حلول لها ، وأداء المزيد من الواجبات المنزلية ، وينتهي الإرشاد عند تحقق الأهداف المنشودة ويشعر الطالب بأن لديه القدرة على ممارسة مهارات ووجهات نظر جديدة وأكثر واقعية 0
ـ إنهاء العلاج : يتم إنهاء العلاج بعد الجلسات المحددة له من قبل 0
ـ جلسات برنامج الإرشاد العقلاني الانفعالي :
أ ـ الإعداد للجلسات الإرشادية : قبل بداية الجلسات الإرشادية يكون الإعداد لها في غرفة مريحة بقدر الإمكان وستكون الجلسات في مكان مناسب في المدرسة ، وسأركز على ما يلي :
1ـ العمل والتعاون في إطار المجموعة ، وفهم الإطار العام للعمل الجماعي وعدم التحيز الشخصي 0
2ـ تقديم الإرشادات المناسبة والتي توضح كيفية المساهمة والمشاركة الجيدة في المجموعة وكيفية الاستفادة من الإرشاد الجماعي 0
3ـ ضرورة الصبر وعدم الإحباط وخيبة الأمل من الإرشاد الجماعي وخاصة الجلسات الأولى 0
4ـ ضرورة الاهتمام والالتزام بكل التوجيهات والإرشادات أثناء فترة استمرار العلاج والإرشاد0
5ـ ضرورة الثقة والإيمان بكفاءة هذا العلاج والإرشاد الجماعي ، والثقة في زملاء المجموعة0
بعد هذه المناقشة الصريحة حول القيم ومعرفة استعداد أفراد المجموعة يتم الاتفاق على زمن الجلسة وموعدها 0

ضيف الله مهدي
24 -05- 2007, 01:39 AM
ب ـ الجلسات العلاجية
الجلسة الأولى : مدة الجلسة (45) دقيقة ، مقسمة على النحو الآتي :
( 7 ) دقائق تمهيد للجلسة 0
(30 ) دقيقة مدة الجلسة ( محتوى الجلسة )0
( 8 ) دقائق تمهيد لإنهاء الجلسة 0
الأهداف :
أ ـ إقامة علاقة تتميز بالدفء والمودة والألفة بيني وبين والطلاب 0
ب ـ الاتفاق على مواعيد الجلسات واحترامها 0
ج ـ تحديد المدة اللازمة لإنهاء العلاج 0
د ـ التوقيع على اتفاقية حضور الجلسات ، وعدم التخلف عنها 0
محتوى الجلسة :
التركيز على إقامة علاقة طيبة بيني وبين الطلاب ، وهذه العلاقة تعتبر الأساس لإنجاز أهداف العلاج بسرعة 0
الطريقة والإجراءات :
أظهر دفء صادق في إقامة علاقة تعاونية بيني وبين الطلاب ، وتقبل غير مشروط لهم 0 وهذا الدفء والعلاقة لا يصرف نظر المرشد عن الكشف عن الاستجابات السلبية من قبل الطلاب ومقاومتهم للعلاج 0 ويتم الاتفاق مع جميع الطلاب على مواعيد الجلسات واحترامها ، ويوقع كل عضو في استمارة خاصة بالمواعيد المناسبة له 0 ويتم الاتفاق على المدة اللازمة لإنهاء العلاج 0
الجلسة الثانية : ومدتها ( 45 ) دقيقة ، مقسمة على النحو الآتي :
( 7 ) دقائق للتحقق من ردود أفعال الطلاب عن الجلسة الأولى ( السابقة ) ، وإذا كانت هناك تساؤلات يرغب الطلاب في مناقشتها ،فسأناقشها معهم ومن الممكن تمديد العشر دقائق 0
( 30 ) دقيقة للجلسة ( محتوى الجلسة ) 0
( 8 ) دقائق تمهيد لإنهاء الجلسة 0
الأهداف :
1ـ قراءة المعلومات عن التأخر الدراسي وشرح النتائج السيئة السلبية المترتبة على التأخر الدرسي 0
2ـ شرح وتوضيح العلاج العقلاني الانفعالي السلوكي بلغة واضحة , متجنبا المصطلحات التي لا يفهمها الطلاب 0
3ـ حث الطلاب على القيام بالواجبات المنزلية لما لها من دور مؤثر في التعرف على الأفكار السالبة والاستجابة لها ودورها في توليد التأخر الدراسي 0
محتوى الجلسة :
1ـ التركيز على التأخر الدراسي وأسبابه ، وأثر ذلك على الطلاب ، وأهمية التخلص منه عن طريق البرنامج العلاجي 0
2ـ تناول مفهوم العلاج العقلاني الانفعالي السلوكي بلغة مفهومة وواضحة ، ووصف أهدافه وفروضه ومبادئه الأساسية ، وبعض المفاهيم المرتبطة به ، وفنياته المتعددة وأثره في تغيير أفكار الشخص الغير منطقية 0
3ـ زيادة دافعية الطلاب لأداء الواجبات المنزلية وأداء المهمات التي تعلمها مع الإرشاد لكيفية تحديد مشكلاته بدقة وكيفية تسجيل أفكاره السالبة المتعلقة بذلك 0
الطريقة والإجراءات :
1ـ جعل الطلاب المتأخرين دراسيا يواجهون المواقف بشكل غير صحيح نتيجة للأفكار السالبة وغير الواقعية 0أن يغيروا ذلك 0
2ـ التوضيح للطلاب بأن سبب تلك السلوكيات بسبب معارفهم وخبراتهم ، وما تم تنشئتهم عليه ، ثم أبين لهم أن استخدامي العلاج العقلاني الانفعالي السلوكي سيساعدهم في التخلص منها0
3ـ مطالبة الطلاب أن يراقبوا ذاتيا أفكارهم السلبية وذلك عن طريق جدول التسجيل اليومي للأفكار المختلة وظيفيا ( واجب منزلي ) 0
الجلسة الثالثة : مدتها ( 45 ) دقيقة مقسمة على النحو الآتي :
( 7 ) دقائق في بداية الجلسة أتحقق من ردود أفعال الطلاب عن الجلسة السابقة وذلك بمراجعة الواجبات المنزلية 0
( 30 ) دقيقة للجلسة ( محتوى الجلسة ) 0
( 8 ) تمهيد لإنهاء الجلسة 0
الأهداف :
1ـ تحديد السلوكيات التي أريد معالجتها بدقة واختزالها ، وتوضيح العامل المشترك في هذه السلوكيات 0
2ـ توضيح العلاقة بين الأفكار والمشاعر والسلوكيات 0
3ـ التركيز على التوقعات السلبية 0
4ـ رفع تقدير الذات المنخفض 0
الطريقة والإجراءات :
1ـ استعراض تاريخ بدء التأخر الدراسي لدى كل طالب 0
2ـ بطاقة التسجيل اليومي للأفكار غير المنطقية التي عند الطلاب 0
المحتوى :
سأكشف للطلاب عن الأسباب التي جعلتهم يسلكون تلك السلوكيات ، وسأستعين ببعض التجارب والمشكلات التي قد وقعت ( تاريخ الحالة ) 0وسأبين الأعراض المشتركة ، وربما أقوم بصياغة مؤقتة للمشكلة ، وتلخيص دور العوامل والأسباب والأفكار السلبية غير المتكيفة ومن خلال استعراض تاريخ الحالة عند الطلاب سيتضح بدقة التسلسل السببي للمشكلة ، ومن خلال هذا الاستعراض سيعرف الطلاب الأسباب التي جعلتهم يسلكون تلك السلوكيات ، وهنا سيتعرف الطلاب على بدايات تلك السلوكيات 0 وسأجعل الطالب يفحص أفكاره 0
التقويم :
1ـ سأدرب الطلاب على أن يستنتجوا من أفكارهم أو معتقداتهم ( فرض ) قابل للاختبار ، وتسجيل النتائج بأسلوب موضوعي ، ومقارنة النتائج بالتنبؤ 0
2ـ سأعطي الطلاب قائمة بالأخطاء التي سببت لهم تلك السلوكيات 0
3ـ سأعلمهم فنية تساعدهم على حل المشكلة 0
الجلسة الرابعة : مدتها ( 45) دقيقة موزعة على النحو الآتي :
( 7 ) دقائق لمناقشة واستعراض ردود أفعال الطلاب عن الجلسة السابقة ومناقشة الواجبات المنزلية السابقة 0
(30 ) دقيقة للجلسة ( محتوى الجلسة ) 0
( 8 ) دقائق تمهيد لإنهاء الجلسة ، و إعطاء الواجبات المنزلية 0
الأهداف :
1ـ دور المعرفة في توليد واستمرار السلوكيات السلبية 0والأفكار الغير منطقية 0
2ـ التغلب على التأخر الدراسي 0 وسأتعرف على الأشد من الطلاب وأقوم بالتطبيق عليهما 0
الطريقة والإجراءات :
1ـ تدريبهم على المذاكرة والمراجعة والتفوق 00 وجعل بعضهم يتحدث عن ذلك 0
2ـ النمذجة 0 ( الطلاب المتفوقون دراسيا في المدرسة ) 0
3ـ التشكيل 0
المحتوى : سيتم استعراض الواجبات المنزلية السابقة لأعضاء المجموعة 0 مراقبة أفكارهم ، وأنشطتهم 00 وسأناقشهم في أفكارهم التي ولدت لديهم الرغبة في الانتقام والعدوان والمضاربة واستخدام الأسلحة 0 وسأستخدم معهم عن التفوق وأثره وجزاء الطلاب المتفوقين ، كما سأجعل كل واحد منهم يتخيل أنه داخل مجموعة من الأشخاص يتناقش معهم ، ثم سأنظر إلى ردود أفعالهم وأفكارهم ، وكيفية سلوكهم ، والتغيرات الطارئة عليها ، ثم سأنتقل إلى فنية التشكيل وأعرفهم بهذه الفنية وأدربهم على ذلك 0 وسأذكر لهم نماذج لهم من زملائهم المتفوقين دراسيا 0
التقويم :
1ـ سأطلب منهم فتح أجندة لكل جلسة لتسجيل كل ملاحظاتهم 0
2ـ سأعطيهم بعض الأمثلة من الإجابات عن أفكارهم السالبة 0
الجلسة الخامسة : مدتها ( 45 ) دقيقة ، مقسمة على النحو الآتي :
( 7 ) مراجعة الواجبات المنزلية السابقة ، وملاحظة ردود أفعال الطلاب عن الجلسات السابقة ، وإذا كانوا يودون مناقشة قضايا أو تساؤلات 0 من الممكن المناقشة وزيادة الوقت إن تطلب الأمر0
( 30 ) للجلسة ( محتوى الجلسة ) 0
( 8 ) إعطاء الواجبات المنزلية ، وتمهيد لإنهاء الجلسة 0
الأهداف :
1ـ استنباط الأسباب التي أدت إلى تلك السلوكيات 0
2ـ تقديم ما يؤيد أو يناقض أفكارهم وما يدور في نفوسهم 0
الطريقة والإجراءات :
1ـ التشكيل
2ـ التغذية الراجعة 0
المحتوى : سأركز على استنباط المبررات التي عند الطلاب ، التي جعلتهم يسلكون تلك السلوكيات0 وسأقدم لهم التفسيرات البديلة والسببية التي حدثت لهم وأدت بهم إلى ذلك 0 وتتضمن هذه التفسيرات الدليل الذي يؤيد أو يناقض اعتقاداتهم 00 ثم سأختبر صدق افتراضاتهم ومبرراتهم عن طريق الحوار والمناقشة 0
التقويم :
1ـ تصميم جدول أنشطة يساعدهم على التغلب على تلك السلوكيات السلبية المسيطرة 0
2ـ استخدام الواجبات المنزلية 0
الجلسة السادسة : ومدتها ( 45) دقيقة ، موزعة كالآتي :
( 7 ) دقائق مناقشة الواجبات المنزلية الخاصة بالجلسة السابقة ، ثم مناقشتهم وردود أفعالهم عن الجلسات السابقة ، وهل هناك تحسن أم لا ، ثم أركز على الهدف من الجلسة 0
الهدف :
خفض تأثير نشاطات الأفكار المسيطرة عليهم التي تؤدي بهم إلى تلك السلوكيات 0
الطريقة والإجراءات :
1ـ النمذجة 0
2ـ التغذية المرتدة 0
3ـ التطمين 0
المحتوى : سأعمل خفض تأثير الأفكار السلبية المسيطرة ، عن طريق استنباط العوامل 00 كما سأقوم بطمأنة الطلاب ، واستخدام فنية التشكيل ، وتدريبهم على ذلك 0 ومن خلال المناقشة والحوار سنتعرف على الافتراضات والأفكار التي وراء معارفهم وخبراتهم 0
التقويم :
1ـ أطلب منهم كتابة مميزات وعيوب طالب متفوق 00وطالب متأخر 0
2ـ أطلب منهم كتابة الأحداث التي حدثت لهم والمواقف أثناء فترة تطبيق البرنامج وكيف تعاملوا معها 0
الجلسة السابعة : ومدتها ( 45 ) دقيقة موزعة كالآتي :
( 7 ) لاستعراض ومناقشة واجبات العلاج عن الجلسة السابقة 0
( 30) دقيقة للجلسة ( محتوى الجلسة ) 0
(8 ) للواجبات المنزلية والتمهيد لإنهاء الجلسة 0
الهدف :
إعادة تعريف العمليات أو الأخطاء التي تجعل الطالب المتأخر دراسيا ينحرف ، بدلا من التفوق والنجاح 0
الطريقة والإجراءات :
1ـ التطمين التدريجي 0
2ـ التشكيل 0
3ـ التغذية الراجعة الحيوية 0
المحتوى : تتركز هذه الجلسة على التطمين التدريجي ، والتغذية الراجعة ، والحوار والمناقشة ، ومجموعة الأخطاء والأسباب التي أدت إلى الانطواء والعزلة 0 واستخدام فنية التشكيل 0
التقويم :
جداول الأنشطة والواجبات المنزلية 0
الجلسة الثامنة : ومدتها ( 45 ) دقيقة موزعة كالآتي :
( 7 ) دقائق لمناقشة الواجب المنزلي المعطى لهم في الجلسة السابقة ، وأستمع لتقييم الطلاب لأنفسهم ، والجلسات السابقة 0
(30) محتوى الجلسة 0
( 8 ) للواجبات المنزلية والتمهيد لإنهاء الجلسة 0
الأهداف :
1ـ التغلب على مشاعر العداء وحب الانتقام 0
2ـ التغلب على الشك وعدم الثقة في الآخرين 0
الطريقة والإجراءات :
1ـ جدول أنشطة 0
2ـ التشكيل 0
3ـ التطمين التدريجي 0
المحتوى : الذي يحب التفوق الدراسي ، والمتأخر دراسيا وما لديهم من أفكار وخوف من الآخرين ، أو الخجل ، وربما الغرور 00 ولذلك سيتم تصميم جدول أنشطة وعمل تشكيل لسلوكياتهم عند مواجهة الآخرين والاحتكاك بهم 0 وقد يكون التأخر نتيجة لعدم ثقتهم في أنفسهم والآخرين 00 لذا سأطلب منهم كتابة أسباب ذلك ، ثم سأحاول تغيير أفكارهم حول تلك المسببات ، حتى تبدأ ترجع ثقتهم في الآخرين 0
التقويم : سأقدم لهم قائمة بالأسباب التي تجعلهم يفدون الثقة في أنفسهم ، ثم سأطلب منهم تحديد ما ينطبق عليهم منها 0 وباستخدام التطمين والتشكيل سأساعدهم على التخلص من تلك الأفكار والتأويلات السالبة 0
الجلسة التاسعة : ومدتها ( 45 ) دقيقة موزعة كالآتي :
( 7 ) دقائق تمهيد للجلسة والاطلاع على أداء الطلاب للواجبات المنزلية ، ومعرفة ردود أفعال الطلاب ، ثم أبدأ في تحقيق أهداف هذه الجلسة 0
( 30 ) دقيقة للجلسة ( محتوى الجلسة ) 0
( 8 ) دقائق للواجبات المنزلية والتمهيد لإنهاء الجلسة 0
الأهداف :
1ـ التغلب على المشاعر والأسباب التي تؤدي إلى تلك السلوكيات 0
2ـ التغلب على المشاعر التي تؤدي إلى عدم جعل الفرد يحب الانتقام ، واستخدام السلاح0
3ـ التغلب على الشعور بالنقص 0
الطريقة والإجراءات :
1ـ التشكيل 0
2ـ الحوار والمناقشة المنطقية 0
3ـ التغذية الراجعة 0
4ـ تشكيل وتكوين سلوكيات وعادات حميدة وتغيير نظرتهم لأنفسهم 0
المحتوى : أجعل الطلاب يعبرون عن مشاعرهم والأسباب التي تؤدي بهم إلى تلك السلوكيات 0 وبمناقشة الجميع سأصل بهم ومعهم إلى تغيير تلك الأفكار وذلك الشعور 0
التقويم :
1 ـ أطلب من الطلاب كتابة تعريفات عن التأخر وعدم الثقة في قدراتهم والأفكار غير المنطقية مع مناقشتهم وحوارهم حتى يتضح لهم أن تصوراتهم غير صحيحة وغير منطقية وعقلانية 0
2ـ مناقشة مجموعة من الأفكار غير الواقعية والأفكار الواقعية المقابلة لها ، حتى أساعدهم على تكوين استجابات واقعية وعقلانية 0
الجلسة العاشرة والأخيرة : ومدتها ( 45 ) دقيقة موزعة كالآتي :
( 7 ) لمناقشة الطلاب في الواجبات المنزلية السابقة 00 وأعقد نقاش مفتوح معهم لمعرفة ردود أفعالهم عن الجلسات السابقة ، والتطور والتحسن الذي طرأ عليهم 00 ثم أبدأ معهم خطوات هذه الجلسة 0
(30 ) دقيقة للجلسة ( محتوى الجلسة ) 0
( 8 ) دقائق إعطاء الواجبات والتمهيد لإنهاء الجلسة 0
الأهداف :
1ـ التغلب على كل سلوكيات عدم الثقة في النفس والتأخر الدراسي 0
2ـ إزالة الأفكار السلبية 0
3ـ التغلب على الخوف من عدم الثقة في النفس وما لديه من طاقة وقدرة 0 الطريقة والإجراءات :
1ـ الحوار 0والمناقشة 0
2ـ التشكيل 0
3ـ التدريب الاسترخائي 0
4ـ التطمين التدريجي 0
المحتوى : جعل الطلاب واعين بالأفكار السلبية والغير منطقية ، ومحاولة تشجيعهم على الاحتكاك بالآخرين وخاصة المتفوقين ، وتبصيرهم بالإيجابيات من وراء ذلك 00 وتطمينهم ومحاولة دمجهم مع زملائهم في المدرسة بشكل أكبر 00 كما أبين لهم أنهم يبالغون في بعض أفكارهم ومعتقداتهم ونظرتهم لأنفسهم 0
التقويم :
1ـ أطالبهم بعمل أنشطة يومية 0
2ـ أستخدم معهم الفنيات التي حددتها في هذا البرنامج 0
3ـ أخبرهم بأنني سأساعدهم متى طلبوا مني المساعدة وأستقبلهم وأجلس معهم 0
4ـ سأطبق معهم المقياس الذي سيتم إعداده لأعرف مدى التحسن الذي حدث لهم 0
• المشاركون في تنفيذ البرنامج :
1ـ إدارة المدرسة 0
2ـ أولياء الأمور 0
التكلفة المادية للبرنامج :

ـ التكلفة المادية :

وهكذا أتيت ببرنامج مقترح لعلاج مشكلة التأخر الدراسي ووقاية الطلاب المتأخرين من الانحراف بسبب التأخر الدراسي 0
ملحوظة : لو وجدت خلال السطور السابقة كلمة العدوان والمضاربة أو الانطواء والعزلة 00 فذلك لأنني نسخت المعلومات من برامج معدة لمشكلة العدوان ، ومشكلة الانطواء والعزلة ( لطلاب مدارس ) 0
متمنيا لك التوفيق والنجاح 0

malik_1406
28 -05- 2007, 04:15 PM
مشكووووووووووووووووور

ضيف الله مهدي
29 -05- 2007, 01:27 AM
شكرا جزيلا لك أخي الفاضل / malik_1406
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
29 -05- 2007, 01:28 AM
إحدى الأخوات أرسلت تقول :
يا دكتور انا نفسي اكلمك وما يكون عندي شكوى دائما بشتكي لحد ما قربت ازهق من نفسي واكره نفسي بس انا مش عارفه ايه اللي بيحصل مش عارفه ليه كده انا قدامي علامات استفهام كتيره مش عارفه اجاوب عليها ومش لاقيه حد يجاوبني عليها انت عارف يادكتور انا بشبه نفسي بأيه بالمشاكل اللي بتقابلني 0
انا عاملة زى كوب الماء اللي كل دقيقة يمتلىء وحاسة انه خلاص قرب يمتلىء للنهاية والماء قرب الوقوع للخارج انا خايفة من حاجات كتييييييييييييير والله العظيم انا عايشه والأبتسامه على وجهي لكن من الداخل في بركااااااااااااان محدش شايفه ولا حاسس بي غير ي
انا اسفه اني بطول عليك بس والله يادكتور انا مبعرفش احكي مع حد ولا اشكي الا ليك بعد ربنا يادكتور انا كل يوم الصبح بصي بدعي ربنا مفيش مصيبه او مشكلة تحصل لكن للأسف دائما يومي اصدم في ليه دايما كل مشكلة حلها صعب مهما حاولت انك تحلها بسهولة ليه محدش بيحس بحد ليه اقرب الناس ليك في منتهى القسوه معاك في مليون ليه عندي انا عايزه اقولك على حاجة انا اللي مخليني صابرة ويمكن بنجح شوية في اني اخرج نفسي من الحزن لما بفتكر كلامك بس دائما تيجي مصيبة وكأن شخص بيضربك بالألم لدرجة اني خلاص مبقتش حاسه بأى وجع كله زى بعده 0
طب انا هقولك ابسط حاجة فاكر لما قولتلي روحي صالحي امك وبوسيها بين عيونها ولو قالتلك ليه قوللها عشان بحبك انا عملت زى ما قولتلى بس للأسف النتيجة أثرت فيا بالسلب عارف ليه لأنها جاوبتني بكل سخرية وقالتلي ليه كده قولتلها عشان بحبك بصت ليا بكل سخريه وقالتلي انتي هتمثلي انتي يابت مريضه وبصتلي بكل سخرية دخلت حجرتي وبكيت بس بعد كده قررت اني محبش حد ومحدش في دماغي اى حد حتى اهلى 0
عارف انا حاسة بأيه : انك لما تقرا كلامي اكيد هتقول انا ببالغ في اللي انا بقوله بس أقسملك بالله العظيم انا كل حرف بكتبه بجد 0 كان في سؤال كنت عايزه اسأله لحضرتك في بداية كلامي وهو ليه دائما كل ما اقف امام مشكلة ابكي مش عارفه ليه يمكن عشان عارفه ان حلها هيبقى صعب بس بعد ماكتبت الكلام اللي كتبته في الأول ممكن اكون عرفت انا ببكي ليه شكرا جداجداجداجدا على قرائتك لرسالتي واسفه على التطويل انا مش عارفه ليه كتبتلك الكلام ده بس يمكن لأن اصلا انا صعب ابوح لأحد بأى شيء لكن حضرتك عارف عني حاجات كتير وانا كمان بثق في حضرتك جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااا 0

ضيف الله مهدي
29 -05- 2007, 01:33 AM
يا دكتور انا نفسي اكلمك وما يكون عندي شكوى دائما بشتكي لحد ما قربت ازهق من نفسي واكره نفسي بس انا مش عارفه ايه اللي بيحصل مش عارفه ليه كده انا قدامي علامات استفهام كتيره مش عارفه اجاوب عليها ومش لاقيه حد يجاوبني عليها انت عارف يادكتور انا بشبه نفسي بأيه بالمشاكل اللي بتقابلني 0
ياأختي ثقي تماما أنك لا تزعجيني وأنا أرحب بك في أي وقت 00 سواء عندك مشاكل أو بدون ، سواء فرحانة أو زعلانة 0 ما يهمك شيء من ناحيتي 0 أنا أقدم مساعدة لكل من يحتاج ولو كل يوم تكلميني بمشاكل ما راح أتضايق منك 0 ومن حسن حظي أن أكثر من يطلب المساعدة أغلبهم من البنات وهذا يسعدني أنهن يثقن في 00 فيه غيرك يكلمني مباشرة وأسمع صوتها وبعضهن تبكي 00 ولأن البنات لديهن العاطفة أقوى وحساسية أكثر نجد الواحدة منهن سريعة التأثر 0
الذي يحصل لك يحصل لغيرك أكثر منه 0 أنت في هذه السن تشعري بهذا ، وهذا ليس مشكلة كبيرة ، سوف تكبرين وتتزوجين وتنجبين وتتخطي هذه المصاعب 0 كوني متفائلة بالخير 0 وكل ما أعطيته من قبل طبقيه واقرئيه باستمرار 00 وأكثري من ذكر الله والاستغفار 0
انا عاملة زى كوب الماء اللي كل دقيقة يمتلىء وحاسة انه خلاص قرب يمتلىء للنهاية والماء قرب الوقوع للخارج انا خايفة من حاجات كتييييييييييييير والله العظيم انا عايشه والأبتسامه على وجهي لكن من الداخل في بركااااااااااااان محدش شايفه ولا حاسس بي غير ي
كوني متفائلة ، ولا تنظري لنفسك هكذا 00 انظري لنفسك أنك أقوى من كل شيء ، أنت إنسانة تتميزين بالعقل والصبر والتحمل ، وأنت ذكية وعصامية 0 متى ما بدأت تنظري لنفسك بهذا الضعف فأنت بدأت في درجات الهبوط والوقوع 0 ولكن خاطبي نفسك بأنك أقوى ولديك من القوة ما تستطيعين به مواجهة كل القوى الموجودة على سطح الأرض 0 وهذه والله هي الحقيقة اكتشفي قوتك أين تجديها بداخلك 0 هي بالفعل في داخلك فاستعيني بالله ثم بقوتك ولا تضعفي وتنهزمي أبدا أبدا 0
انا اسفه اني بطول عليك بس والله يادكتور انا مبعرفش احكي مع حد ولا اشكي الا ليك بعد ربنا يادكتور انا كل يوم الصبح بصي بدعي ربنا مفيش مصيبه او مشكلة تحصل لكن للأسف دائما يومي اصدم في ليه دايما كل مشكلة حلها صعب مهما حاولت انك تحلها بسهولة ليه محدش بيحس بحد ليه اقرب الناس ليك في منتهى القسوه معاك في مليون ليه عندي انا عايزه اقولك على حاجة انا اللي مخليني صابرة ويمكن بنجح شوية في اني اخرج نفسي من الحزن لما بفتكر كلامك بس دائما تيجي مصيبة وكأن شخص بيضربك بالألم لدرجة اني خلاص مبقتش حاسه بأى وجع كله زى بعده 0
لا تتأسفي مني فأنا معك ولن أتضجر منك أبدا أو من أي شكوى تبعثين بها 0
وأجمل شيء أنك تحافظين على صلاتك وعلى الدعاء 0 وقد قدمت موضوعين في المنتديات بعنوان : العلاج بالحب والعلاج بالدعاء ، إذا وجدتيها ستستفيدين منها ، وستساعدك إذا طبقتيها 0
كل يوم وبعد الصلاة خاطبي نفسك بأنك لن تواجهي أي مشاكل وأن يومك سيكون عسل وورد ولا تتشاءمي أبدا أبدا ، بل قولي : النهار ده بيكون أفضل من أمس بقدرة الله عز وجل 0
أنت تحسين أنه لا أحد يحس بك ، والكثير يحس بك 00 لكن لا تطلبي الشفقة والرحمة والمساعدة من أحد 00 اطلبيها من الله العلي العظيم 0 فيه كثير حاسين بك ويدعون لك وقلوبهم عليك وأولهم أهلك وأسرتك 00 وأنا بعيد وقلبي معك وأتمنى لك كل توفيق وكل خير ونجاح 0 أنت إنسانة عظيمة وقوية ، بس تكبري شوي ولا ألومك لأن العمر الذي أنت فيه سبب شعورك هذا 0
طب انا هقولك ابسط حاجة فاكر لما قولتلي روحي صالحي امك وبوسيها بين عيونها ولو قالتلك ليه قوللها عشان بحبك انا عملت زى ما قولتلى بس للأسف النتيجة أثرت فيا بالسلب عارف ليه لأنها جاوبتني بكل سخرية وقالتلي ليه كده قولتلها عشان بحبك بصت ليا بكل سخريه وقالتلي انتي هتمثلي انتي يابت مريضه وبصتلي بكل سخرية دخلت حجرتي وبكيت بس بعد كده قررت اني محبش حد ومحدش في دماغي اى حد حتى اهلى 0
ههههههههه 00 وهذا الذي كنت متوقعه يحصل 00 عارفة ليه ؟ لأنها ما هي متعودة منك هذا وافتكرت أنك تريدين شيء ولهذا تمثلين عليها 0 كان المفروض تقومي وتبوسيها مرة ثانية ، وكل يوم تبوسيها حتى تتعود على هذا السلوك منك ، واليوم الذي ما تبوسيها ستحس بك وتستغرب ليه أنت ما تبوسيها 0 صدقيني ما فيه أعظم من الأم وقلبها ، ولما تصبحي أم بتفتكري كلامي هذا 00 لازم كل يوم تبوسيها وقبل ما تذهبي لعملك أو كليتك تبوسيها وتقولي لها : ياماما أنا أحبك ، ادعي لي ، دا ربنا بيستجيب لدعاء الأم ، ياماما أنا بنتك ومحتاجة لكل دعوة طيبة تخرج من قلبك الطيب الكبير 0
بالتأكيد هي هتبص وتقول ما قالت لك في الأول ، لكن عندما تتعود هذا منك كل يوم بتكبري في عينيها وبتصبح تحبك أكثر حتى وإن لم تصارحك بحبها 0 أطلبك منك يامي أن تلبي رغبتي وتفعلي مع أمك ما أطلبه منك يوميا 0 صدقيني يا مي حتى لوما حبتك ماما بيحبك الأعظم من ماما وهو الله سبحانه ، وخلي في نيتك وبالك أن فعلك هذا مع مامتك هو من أجل الله وليس لشيء تريدينه 00 ترقبي بعد فعلك هذا مع أمك وأبوك كل يوم ، كيف بنور ربنا طريقك وينور دربك 0

عارف انا حاسة بأيه : انك لما تقرا كلامي اكيد هتقول انا ببالغ في اللي انا بقوله بس أقسملك بالله العظيم انا كل حرف بكتبه بجد 0 كان في سؤال كنت عايزه اسأله لحضرتك في بداية كلامي وهو ليه دائما كل ما اقف امام مشكلة ابكي مش عارفه ليه يمكن عشان عارفه ان حلها هيبقى صعب بس بعد ماكتبت الكلام اللي كتبته في الأول ممكن اكون عرفت انا ببكي ليه شكرا جداجداجداجدا على قرائتك لرسالتي واسفه على التطويل انا مش عارفه ليه كتبتلك الكلام ده بس يمكن لأن اصلا انا صعب ابوح لأحد بأى شيء لكن حضرتك عارف عني حاجات كتير وانا كمان بثق في حضرتك جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااا 0
أنا ما هقول أنك تبالغين ، لأني أشعر بمعاناتك ، ولكن نصف معاناتك من نفسك وإحساسك ، هوني على نفسك وعيشي حياتك ، العمر يا مي واحد ، ما أحد يعيش عمرين ، فأنت تعيشي سعيدة أو تتظاهري بالسعادة حتى تتحقق أفضل من أن تعيشي تعيسة ، حتى تهاجمك الأمراض والمتاعب 0
ثقي بربك كثيرا أعظم من كل شيء 00 ثقي أن الله لطيف ورحيم بعباده أكثر من لطفهم ورحمتهم هم لأنفسهم 00 الله خلقك لتعيشي سعيدة وتعبديه حق عبادته 0 الله لا يعذب عبده ، وليس له مصلحة ولا هدف ، الله يريد لعبده كل خير ، ثقي بالله ربك أنه خلقك وكتب لك العمر والرزق ، وقد خلقك في علمه قبل خلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة ، وكتب لك عمرك ورزقك 00 وأنه لو اجتمع أهل الأرض وأهل السماء أن يزيدوا في عمرك دقيقة ما استطاعوا ولو ينقصوا من عمرك دقيقة ما استطاعوا ، ولو ينقصوا من رزقك مثقال ذرة ما استطاعوا ولو يزيدوا في رزقك مثقال ذرة ما استطاعوا 0 لم يترك الله الأمور عبثا هي أحكم عنده من كل شيء وهو العارف والقادر على كل شيء 00 ثقي بربك وتقربي إليه بصالح الأعمال ولعل أهمها ذكره وشكره وحمده والثناء عليه ، وطلب المعونة منه 0
خليك متفائلة لأبعد ما تتصورين أو تتخيلين 0
خليك أجمل من الورد
وأعظم من البحر
وأقوى وأصلب من الصخر 0
قلبي معك دائما يتمنى لك الحب والخير والنجاح 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
05 -06- 2007, 02:55 AM
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
مشكلتى فى الحياة الان هى امى
فأنا طالب فى احدى الجامعات المصرية وأعيش مع امى انا وأخى الصغير بعد ان اختفى زوجها والذى هو ليس أبى
ولأختفاء زوجها هذا قصة اخرى ولكنى اعتقد انها هى السبب الحقيقى وراء اختفائه
لا أعلم لماذا تفعل ذلك بنا فهى دائما تهوى المشاكل وتعقيد الامور وتعظيم ابسط الاشياء الى مشاكل مهولة لا يمكن حلها وهى عندية بطريقة لا يمكن احتمالها
انا اعلم انها تحبى مثلها مثل اى ام فى الدنيا ولكن تصرفاتها معى اصبحت لا تطاق

هى دائما تطلب منى الذهاب الى عمل اكرهه بالرغم من انى كنت اعمل به لمدة ثلاث سنوات فى مكان لم استفد منه شيئا وانما بقيت فيه بناء على رغبتها وهى كانت تعطينى النقود التى يرسلها ابى اليها لنفقتى بعد انفصالهما عن بعض منذ اكثر من 16 عاما وتعطينى تلك النقود لكى انفق منها على عملى والذى اعتقد انه من الغباء الاستمرار فى عمل كهذا لا استفيد منه شيئا وانما انفق من مدخراتى الشخصية عليه وايضا بعده التام عن محل اقامتى والذى يبعد عن محل اقامتى بأكثر من ساعتين ونصف من المواصلات المتعددة بدون اى مبالغة فقررت ترك هذا العمل على مسؤليتى الشخصية وعلى اساس اننى سأبحث عن عمل بديل بالرغم من انى مازلت ادرس فى الجامعة فى السنة الثانية والذى حرمنى عملى من سنة كاملة اضعتها فى الاعادة فى الجامعة بسبب رسوبى بسبب عملى هذا

ومنذ ذلك الحين وأمى لا يشغلها فى الحياة سوى مضايقتى وسبى وايضا طردى من المنزل فهى تهوى الشجار معى بسبب وبدون سبب ومواقفها العجيبة معى لا تعد ولا تحصى وتعمل دوما على اذلالى بالقول والفعل وتجعلنى قى اسوأ حالاتى النفسية حتى انى فكرت فى الانتحار مرات عديدة لولا خوفى من الله فأنا لازلت ابحث عن عمل مناسب ولازلت لا اجد وهى لا تقدر ظروفى ابدا بل تساعد فى زيادة مشاكلى

اتا اعلم اننى ايضا لست خاليا من العيوب فأنا اهوى الكمبيوتر واجلس امامه احيانا اكثر من 15 ساعة فى اليوم ولكنى لا اجد ما يشغلنى سواه فى الفترة الحالية وهذا يثيرها اكثر وطلبت منها احتمالى فقط لانهاء دراستى ثم لن ترى وجهى ثانية ولكن لا فائدة ... تصمم على ازعاجىوالتلكيك لى لأتفه الاسباب واحيانا بدون اى اسباب
انا لا اعلم هل انا سبب المشاكل ام هى
ولكنى اشعر انى افكر بطريقة عقلانية بعكسها فهى تريدنى فقط ملك يمينها ملبيا كل رغباتها بحيث لا تضع اى اعتبار لمشاعرى او احساساتى ولست وحدى الذى يشكو من معاملتها السيئة ولكنها تتشاجر ايضا اخواتها وقاطعة لكل ارحامها وكل جيرانها وكل من تعرفهم وانا على يقين تام بأنها سوف تكون السبب الرئيسى فى فشلى فى حياتى كلها فحتى الان وعمرى 21 عام وهى ترفض وجود اصدقائى معى فى المنزل كما انها ترفض اختلاطى بهم خارج المنزل وتريد اختيار كل اصدقائى بنفسها واما فلا
انها تهوى المشاكل
ارجو مساعدتى وافادتى فى مساعدتها على التخلص من تلك المشاكل
وأشكركم كثيرا على صبركم ومساعدتكم ايانا وجزاكم الله خيرا

ضيف الله مهدي
05 -06- 2007, 02:58 AM
أخي الفاضل شكرا على ثقتك في وفيما سأقدمه لك 00
أمك ترى في شخصيتك ، شخصية والدك الذي تكرهه بسب الانفصال عنه ، سواء كان هو السبب في ذلك أو هي السبب 00 هي تحبك لأنك ابنها ( نعم ) ولكن تضايقك بسبب والدك ، وكل ذلك لا شعوريا ، عليك أن تعي هذا جيدا ، وتتصرف وتسلك معها السلوك والتصرف المناسب 0
هي أمك ، والأم لها حقوق كثيرة ، ولعل القول بأن الجنة تحت أقدام الأمهات ، مما يثبت حقها ، فعاملها معاملة جيدة ولا تغضبها أو تعصيها ، اللهم إلا في أمر يغضب الله 0 والنبي عليه الصلاة والسلام قد أوصى بالآباء والأمهات خيرا ، فعندما سأله السائل قائلا : من أحق الناس بحسن صحبتي يا رسول الله ؟ قال عليه الصلاة والسلام : ( أمك ) قال : ثم من ؟ ، قال : ( أمك ) ، قال : ثم من ؟ ، قال : ( أمك ) ، قال : ثم من ؟ ، قال : ( أبوك ) فالأم لها الكثير من الحقوق علينا 00 وإن كان تصرفها معك غير مقبول ولا مرغوب فيه ، ومما يسبب لك ولغيرك ممن تتصرف معهم أمهاتهم مثل هذا التصرف 0 فعليك أن تعي هذا جيدا ، وتتصرف معها وتعاملها معاملة جيدة ، وكلما أغضبتك زيادة ، لازم تحبها أنت زيادة ، وتحب رأسها وتبوس يديها 00 عندما تعاملها بحب ورقة ولين ، سترى كيف هي تتغير إلى الأحسن ، لا تكن جافا معها ولا قاسيا ، هي بحاجة إليك ، أكثر من حاجتك إليها ، لا تقل لها : أنا سوف أتخرج ولت تري وجهي مرة ثانية ، بل قل لها : يا ماما ، يا نور البيت ، يا أجمل شيء في الدنيا ، أنا بظل معك طول حياتي ، حتى لو أبعدتني الأقدار عنك ، فقلبي معك على طول لأنك أنت أغلى من كل شيء ، يا ماما لا تحرميني من دعائك الجميل ، دا رضاك من رضا ربنا ، وكل خير يجينا بسبب بركة دعائك لنا ورضاك عنا 00 ثم أبتعد قليلا عما يغضبها ، وحاول أن تلبي رغباتها ، ومع الأيام والأيام تنسي سيتغير الحال إلى الأفضل 00 والله معك ودعواتي الصادقة لك ولأمك بالصحة والعافية 0

ضيف الله مهدي
21 -06- 2007, 11:36 PM
بعد التحية والاحترام ............
بعد أذنك أخي الدكتور ضيف الله المهدي ...................
بغيت اقولك على حالة فيني فعلا سببت لي احراج وتعبتني نفسيا
وهى ..............أني اخاف أكتب أمام الاخرين لدرجة أني إذا كتبت واحد ينظر الي اتلخبط ومااعرف اكتب كلمة على بعضها بنما اذا كنت لوحدي ماشاء الله اكتب وما فيه مشكلة عندي
ونظرا لاني مدرسة عندما اكتب على السبورة والطالبات ينظرن الي اتلخبط
وحوس الكلمات فوق تحت ..................مع اني شخصيتي قوية ولله الحمد
ومافيني شيء وما اخاف من الكلام امام الاخرين ابدا ..........بس مسالة الكتابة اللي
ماخذة من الكثير لدرجة ........................يوم تجي المديرة تنادي لي علشان اكتب لو كلمة وحدة لكن نظرها لي وانا اكتب احس بقلبي يدق والعرق يصب مني
وارتبك كالعادة واحوس في الكتابة
خلاص والله يادكتور تعبت نفسيا من المسالة هذي
مادري عندك علاج .................والله اني احاول اصل لاي دكتور نفسي علشان يخلصني من المسالة هذي
تكفي ياخوي الله يوفقك شفلي حل مااقدر اعطي في الحصة والسبب هذا الخوف
أختك

ضيف الله مهدي
21 -06- 2007, 11:38 PM
أهلا وسهلا بك أختي المعلمة الفاضلة :
يبدو لي أن المشكلة نشأت معك من فترة ماضية ، وأقصد منذ الطفولة ، وأنت تلميذة في المرحلة الابتدائية ، ربما كنت تكتبين ، وحصل موقف مؤلم لك يمكن ضربتك إحدى المعلمات أو صرخت عليك بصوت قوي أو صفعتك صفعة قوية أو من هذا القبيل ودعم هذا الموقف تدعيما سلبيا وسار معك حتى وصلت إلى هذا العمر وأنت معلمة 00 إذا كان هذا السلوك معك منذ أن كنت طالبة 0 أما إذا كان هذا السلوك أتاك قريبا فوضحي لي حتى أعرف 00 علما أنك باستطاعتك تجاوز هذا السلوك والانتصار عليه ، وباستطاعتك أن تكتبي أمام أعلى الناس مكانة ومرتبة 0
1ـ تحتاجين إلى التدعيم الذاتي ، وسأوضح لك هذا لاحقا 0
2ـ سوف أعطيك موضوع عن البرمجة العصبية ، وتطبقين ما فيه حتى تتجاوزي المشكلة 0
3ـ سأعمل لك برنامج علاجي خاص مبني على النظرية السلوكية ، إذا استطعت التواصل معي على الماسنجر على الأقل مرتين في الأسبوع 0
4ـ لا تذهبي إلى أي طبيب نفسي ، لأنه بيأخذ منك فلوس خاصة إذا كان في مستشفى خاص وتضيعي وقت ، وربما يصرف لك دواء ، وهذا الدواء قد يضرك 0
والمشكلة بسيطة إذا عملت بكل التعليمات التي أعطيك 0

ضيف الله مهدي
23 -06- 2007, 11:15 PM
الأخت المعلمة / صاحبة آخر مشكلة
طبعا قرأت رسالتك وموافقتك على الدخول معي على الماسنجر
وعليه فإنني أطلب منك الانتظار حتى أفرغ مما أنا فيه ، فإنني مشرف تربوي في تعليم صبيا ، وفي هذه الأيام على وشك تسليم كل التقارير والأعمال التي عندنا حتى نتمتع بإجازتنا السنوية 00 وتصميم البرنامج ليس بالسهولة فأحتاج تقريبا أسبوع على الأقل وحتى أنتهي منه وألتقي بك 00 سأترك لك موضوع عن البرمجة العصبية النفسية 00 حاولي قراءته جيدا والتطبيق حسب ما تفهمي منه ، وسوف أكون معك وأعطيك خبر عندما أنتهي من الانتهاء من تقاريرنا وأكون في بداية إجازتي الصيفية 0
وللمعلومية فأنا لست من هواة السفر 00 بمعنى أن الاجازة بأقضيها في بيش مستمتعا بهبوب الغبرة السنوية
البرمجة النفسية العصبية ، أو البرمجة اللغوية العصبية ، وهي :
البرمجة اللغوية العصبية ، وأهم استخداماتها :
يتساءل الكثير عن معنى البرمجة اللغوية العصبية ، فسأنقل لكم بعض السطور عن مفهوم البرمجة اللغوية العصبية واستخداماتها 0
البرمجة اللغوية العصبية ( Neuro Linguistic Programming ) واختصاراً N L P
كلمة Neuro تعني عصبي أي متعلق بالجهاز العصبي : الجهاز العصبي هو الذي يتحكم في وظائف الجسم وأدائه وفعالياته : كالسلوك ، والتفكير ، والشعور .
كلمة Linguistic تعني لغوي أو متعلق باللغة :
اللغة هي وسيلة التعامل مع الآخرين .
كلمة Programming تعني برمجة :
البرمجة فهي طريقة تشكيل صورة العالم الخارجي في ذهن الإنسان ، أي برمجة دماغ الإنسان.
البرمجة اللغوية العصبية علم يدرس طريقة التفكير في إدارة الحواس ومن ثمّ يبرمج ذلك وفق الطموحات التي يضعها الإنسان لنفسه .
مصطلح البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) يطلق على علم جديد ، يستند على التجربة والاختيار ، ويقود إلى نتائج محسوسة ملموسة. البرمجة اللغوية العصبية تنظر إلى قضية النجاح والتفوق على أنها عملية يمكن صناعتها ، وليست وليدة الحظ أو الصدفة . ذلك أن إحدى قواعد الهندسة النفسية تقول : أنه ليس هناك حظ بل هو نتيجة , وليست هناك صدفة بل هناك أسباب ومسببات . . وهو علم ذو أهميّة كبيرة لكل الناس وخاصة للذين يريدون أن يغيروا عادتهم القبيحة أو السيئة ويؤثروا في غيرهم 0
البرمجة اللغوية العصبية طريقة أو وسيلة تعين الإنسان على تغيير نفسه : إصلاح تفكيره وتهذيب سلوكه وتنقية عاداته وشحذ همته وتنمية ملكاته ومهاراته وكذلك الهندسة النفسية طريقة ووسيلة تعين الإنسان على التأثير في غيره فوظيفة هذا العلم إذن وظيفتان ومهمته اثنتان : التغيير والتأثير . تغيير النفس وتغيير الغير . وإذا ملك الإنسان هذين الأمرين فقد وصل إلى ما يريد ونال ما يطلب .
يقول المفكرون والقادة والمصلحون و رجال التربية إنه يجب على الإنسان أن يكون مثابراً مجداً صبوراً متقناً لعمله منظماً لوقته . . . إلى آخر القائمة الطويلة من مفردات ( الجودة ) ولكنهم لم يقولوا كيف يمكن للإنسان أن يفعل ذلك . علم النفس لا يهتم بالإجابة على هذا السؤال . أما هندسة النفس الإنسانية فتجيب عليه ... علم النفس يناقش التشخيص ووضع الحلول دون أن يبيّن الكيفية .. أما البرمجة اللغوية العصبية فتناقش الكيفية وتهتم بها .. كما أن علم النفس يدرس السلبيات وأسبابها وكيفية التخلص منها أما الـ NLP فيدرس الإيجابيات وكيفية الوصول إليها .
نبذة تاريخية عن البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) :
بـدأ هذا العلم في منتصف السبعينات ، حين وضع العالمان الأمريكيان : الدكتور جون غرندر ( عالم لغـويات ) ، و ريتشارد باندلر ( عالم رياضيات ومن دارسي علم النفس السلوكي وهو مبرمج كمبيوتر أيضاً ) ، كانا هذان العالمان فذين في تخصصهما غير أنهما يئسا من الروتين الكابح الذي ظلّ يسود العلوم الإنسانية .. وقد بنيا هذا العلم على جهود آخرين على رأسهم العالم النفساني والمختص في اللغويات ميلتون أريكسون والعالمة الاجتماعية والمختصة في العلاج الأسري فرجينيا ساتير وعالم السلالات الإنسانية جرج ريبيرتس ، وقد فكرا لماذا تكون لدى بعض الناس مهارة ليست لدى غيره ؟ ، و لم يكن اهتمامهما ينصب على معرفة ماذا يفعل الناجحون و إنما كيف يفعلون ، و قد اهتما بدراسة وتحليل ثلاثة من أبرز الناجحين في العلاج النفسي في زمانهما ، منهم الخبير النفسي الدكتور ميلتون أريكسون ..و قد نشرا اكتشافهما لأساسيات الـبرمجة اللغوية العصبية عام 1975م في كتاب من جزأين . ثم خطا هذا العلم خطوات في الثمانينيات ، و انتشرت مراكزه ، و توسعت معاهد التدريب عليه في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا و بعض البلدان الأوربية الأخرى . و لا نجد اليوم بلداً من بلدان العالم الصناعي إلا وفيه عدد من المراكز والمؤسسات لهذه التقنية الجديدة .
من فوائد البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming):
1ـ السيطرة على المشاعر .
2ـ التحكم في طريقة التفكير وتسخيرها كيفما تريد .
3ـ التخلص من المخاوف والعادات بسرعة فائقة .
4ـ السهولة في إنشاء انسجامية بينك وبين الآخرين .
5ـ معرفة كيفية الحصول على النتائج التي تريد .
6ـ معرفة إستراتيجية نجاح وتفوّق ونبوغ الآخرين ومن ثمّ تطبيقها على النفس .
7ـ ممارسة سياسة التغيير السريع لأي شي ء تريد .
8 ـ التأثير في الآخرين وسرعة إقناعهم .
تطبيقات البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming) :
يدخل علم البرمجة اللغوية العصبية في جميع تصرفات وسلوكيات الإنسان كما يشمل مجالات كثيرة من حياته فهذا العلم فعّال وذو قوّة عجيبة في التغيير يستخلصها من العقل البشري .. وقد خرجت من هذا العلم عدّة تخصصات نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :
التعلُّم السريع : ومن فوائده مثلاً تعلّم لغة في شهر أو توصيل معلومة في ثواني .
القراءة التصويرية : وهو علم يهتم بالقراءة التصويرية كأن تقرأ كتاباً كاملاً في عدّة دقائق.
خط الزمن أو العلاج بخط الزمن .
وهناك علوم أخرى خرجت من البرمجة اللغوية العصبية .
موضوعات البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming):
أما موضوعات البرمجة اللغوية الذهنية ، فإن هذا العلم يستند على التجربة والاختبار ويقود إلى نتائج محسوسة ملموسة في مجالات وموضوعات لا حصر لها ، يمكن التمثيل لها بما يلي :
1ـ محتوى الإدراك لدى الإنسان وحدود المدركات : المكان الزمان الأشياء الواقع الغايات الأهداف انسجام الإنسان مع نفسه ومع الآخرين وكيف يمكن إدراك معنى الزمن.
2ـ الحالة الذهنية : كيف نرصدها ونتعرف عليها وكيف نغيرها . دور الحواس في تشكيل الحالة الذهنية . أنماط التفكير ودورها في عملية التذكر والإبداع .
3ـ علاقة اللغة بالتفكير : كيف نستخدم حواسنا في عملية التفكير كيف نتعرف على طريقة تفكير الآخرين .
علاقة الوظائف الفسيولوجية بالتفكير .
4ـ تحقيق الألفة بين شخصين : كيف تتم ، و دور الألفة في التأثير في الآخرين .
كيف نفهم إيمان الإنسان وقيمه وانتماءه ، وارتباط ذلك بقدرات الإنسان وسلوكه وكيفية تغيير المعتقدات السلبية التي تقيد الإنسان وتحد من نشاطه .
دور اللغة في تحديد أو تقييد خبرات الإنسان ، وكيف يمكن تجاوز تلك الحدود ، و كيف يمكن استخدام اللغة للوصول إلى العقل الباطن و إحداث التغييرات الإيجابية في المعاني والمفاهيم .
علاج الحالات الفردية كالخوف والوهم والصراع النفسي والتحكم بالعادات وتغييرها .
تنمية المهارات وشحذ الطاقات والقابليات ورفع الأداء الإنساني .
مبادئ البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming )
تستند الهندسة النفسية على جملة من المبادئ أو الافتراضات Presuppositions أهمها :
مبدأ (الخارطة ليست هي الواقع ) The Map Is Not The Territory :
وقد وضع هذا المبدأ العالم البولندي الفريد كورزيبسكي . ويعني به أن صورة العالم في ذهن الإنسان هي ليست العالم . فخارطة العالم في أذهاننا تتشكل من المعلومات التي تصل إلى أذهاننا عن طريق الحواس ، واللغة التي نسمعها ونقرأها ، والقيم والمعتقدات التي تستقر في نفوسنا . ويكون في هذه المعلومات ، في أحيان كثيرة خطا وصواب ، وحق وباطل ، ومعتقدات تكبلنا ، وتعطل طاقاتنا ، وتحبس قدراتنا . ولكن هذه الخارطة هي التي تحدد سلوكنا ، وتفكيرنا ، ومشاعرنا ، وإنجازاتنا . كما أن هذه الخارطة تختلف من إنسان لآخر ، ولكنها لا تمثل العالم أي أن كل إنسان يدركه إلا إذا حصل تغير في الخارطة التي في ذهنه . ولكن إذا حصل تغير في الخارطة ( في ذهن الإنسان ) ، أيا كان هذا يغير ، فإن العلم يكون قد تغير . واستنادا إلى هذا المبدأ فإن بوسع الإنسان أن يغير العالم عن طريق تغيير الخارطة ، أي تغيير ما في ذهنه .
أركان النجاح الثلاثة حسب مفاهيم هذا العلم هي :
1ـ تحديد الهدف ( الحصيلة )
2ـ قوة الملاحظة والانتباه ( جمع المعلومات )
3ـ الاستعداد للتغيير ( المرونة )
ولكل واحد من هذه الأركان شرح وتفصيل ، وطرق وأساليب ، فإذا أخذت بهذه الأركان الثلاثة وأتقنت وسائلها وأساليبها ، فيمكنك تحقيق أمرين اثنين : التغيير والتأثير .
ماذا نتعلم في البرمجة اللغوية العصبية :
يمكن تلخيص أهم ما نتعلمه من هذا العلم فيما يلي :
أ- أنماط الناس الغالبة : تصنف البرمجة اللغوية العصبية الناس إلى أصناف باعتبارات مختلفة لكل منهم استراتيجية معينة في التفاعل و الاستجابة للمؤثرات الداخلية و الخارجية و بالتالي يمكن أن نعي منبع تصرفات الناس و نعرف أقرب الطرق لتحقيق الألفة معهم وكسبهم و التأثير الإيجابي فيهم ، و من هذه التصنيفات :
1ـ تصنيف الناس بحسب جوانب الإنسان الثلاثة إلى ( فكري و سلوكي و شعوري )
2ـ تصنيفهم بحسب تغليب الحواس لديهم إلى ( صوري وسمعي و حسي )
3ـ تصنيفهم بحسب إدراكهم للزمن وتفاعلهم معه إلى ( في الزمن و خلال الزمن ) .
4ـ تصنيفهم بحسب أنماط الاهتمامات لديهم إلى سبعة أنماط ( من يهتم بالناس – ومن يهتم بالنشاطات – ومن يهتم بالأماكن – ومن يهتم بالأشياء – ومن يهتم بالمعلومات – ومن يهتم بالوقت – ومن يهتم بالمال ) 0
5ـ تصنيفهم بحسب مواقع الإدراك إلى ( من يعيش في موقع الذات – ومن يعيش في موقع المقابل – ومن يعيش في موقع المراقب ) .
6ـ تصنيفهم بحسب الأنماط السلوكية إلى ( اللوام – المسترضي – الواقعي – العقلاني – المشتت ) .
7ـ تصنيف الناس بحسب البرامج العقلية إلى ( من يميل إلى الاقتراب ومن يميل إلى الابتعاد – وصاحب المرجعية الداخلية وصاحب المرجعية الخارجية – ومن يبحث عن العائد الداخلي و من يبحث عن العائد الخارجي – ومن يميل إلى الإجمال و من يميل إلى التفصيل – وصاحب دافع الإمكان و صاحب دافع الضرورة – ومن يفضل الخيارات المفتوحة ومن يفضل الطرق المحددة – و من يعيش في الماضي أوالحاضر أو المستقبل ) .
ولكل نمط من هذه الأنماط مؤشرات مختلفة تدلنا عليه ، من أبرزها : السمات الجسدية والسلوكية ، و اللغة الكلامية ، و هما أقوى مؤشرين للتعرف على هذه الأنماط ، و سبحان القائل : { ولتعرفنهم بسيماهم ولتعرفنهم في لحن القول } .
ب- مؤشرات الحالات الذهنية و الشعورية للمقابل :
حيث تعلمنا البرمجة اللغوية أن نستدل على حالة المقابل الذهنية الفكرية والمزاجية الشعورية ، من خلال نظرات عينيه و ملامح صورته و حتى نبرة صوته ، ونستطيع بحمد الله أن نفرق بين الصورة التي تدور في ذهنك الآن هل هي مستحضرة من الذاكرة أو جديدة منشأة دون معرفة ماهيتها ، أي نستطيع أن نعرف هل الشخص المقابل يتذكر أو يتخيل من خلال نظرة عينيه ، و نعرف النظام الغالب عليه وهو ما يسمى بنظام التخزين .
نستطيع أن نعرف مفتاح تحفز المقابل لما يعرض عليه وذلك أيضا من خلال نظرة عينيه ، و نوظف ذلك في التفاوض معه في أي شيء وهذا ما يسمى بالنظام القائد .
كما نستطيع أن نتعرف على ما يعتبر مفتاح الاستجابة و الموافقة لديه ، و هو ما يعرف بالنظام المقارن .
نستطيع أن نوظف الحالة السلوكية الفسيولوجية لخدمة الحالة الذهنية والشعورية و العكس ، لأنها نظام متفاعل ، و هذا يفيدنا في علاج الاكتئاب و الحزن العميق .
ج- استحضار الحالات الإيجابية و إرساؤها :
نستطيع بإذن الله تعالى في البرمجة اللغوية العصبية أن نعلم المتدرب مهارة التحكم في ما يستحضر من ذكريات و نوظف ذلك إيجابيا من خلال ما يسمى بالإرساء ، بحيث يستطيع استحضار حالات التحفز و النجاح و الإيجابية و التفوق والسعادة حينما يشاء ، فيؤثر ذلك إيجابيا على وضعه الحالي . و يمكن محو الذكريات السلبية و التجارب البائسة من ذاكرته و إضعافها ليزول أو يضعف تأثيرها السلبي عليه ، كما يمكن بواسطة هذا علاج كثير من الحالات النفسية الناتجة عن مواقف أو أحداث من تاريخ الماضي .
د – علاج الحالات والمشكلات مثل :
الصراع النفسي – الوسواس القهري - الشعور بالضعف – الخوف الوهمي - الرهبة الاجتماعية – تهيب الأمور – ضعف الحماس – العادات السلوكية السلبية – الذكريات السلبية الحادة – ضعف التحصيل الدراسي – مشكلات العلاقات الأسرية والاجتماعية – المعتقدات المعوقة ... وغيرها كثير .
ه - التخطيط العميق للنجاح :
مع التركيز على الأبعاد النفسية لصاحب الهدف التي قد تمكنه من الوصول للهدف أو تعوقه عنه ، و كذلك الأبعاد النفسية للمستفيدين والمتضررين من المحيطين بحيث لا يضمن عدم مقاومتهم فحسب ، بل يضمن دعمهم له وتعاونهم معه .
و- النمذجة :
و هي من أهم مهارات البرمجة اللغوية العصبية ، حيث نقوم بدراسة نماذج متميزة في مهارة معينة بهدف الوصول إلى المعطيات المشتركة التي ساعدتهم على التميز والنجاح وكونت لديهم هذه الملكة ، وبالتالي نستطيع نقل هذه الخبرة عن طريق التدريب للآخرين ، و هذه المهارة مفيدة جدا وتستخدم في مجالات متعددة0
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في الدعوة إلى الله :
لا شك أن أحوج الناس إلى تعلم هذا العلم الجديد وأكثرهم إفادة منه هم الدعاة إلى الله ، ذلك أنهم بهذا العلم سيعرفون أقرب الطرق الموصلة إلى التأثير في قلوب الناس وعقولهم ، وسيعرفون الدوافع والمحركات التي تحفز استجاباتهم بهدف إيصال الخير إليهم ، كما أن الدعاة بهذا العلم سيتقنون مهارات التلوين في أساليبهم لتناسب الناس جميعا على اختلاف مشاربهم وطرائقهم ، و الداعية بمعرفة ذلك كله سيكون نجاحه أكبر وتأثيره أشمل وحكمته أقوى .
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في التربية والتعليم :
شريحة المربين و المعلمين هم الفئة الثانية المحتاجة لهذا العلم ؛ لأن البرمجة اللغوية العصبية مفيدة جدا في كشف كل ما نحتاجه لنجاح العملية التربوية على اختلاف أنماط و أعمار المستهدفين بها ، ولا شك في أن أساليبنا التي نمارسها تعلم أكثر مما تربي ، وتركز على المعلومة أكثر من المهارة ، وهذا خلل تتجاوزه البرمجة اللغوية العصبية ، فيستطيع دارس البرمجة اللغوية العصبية أن يكون أكثر فاعلية وقدرة على اختيار الأسلوب الأنسب لكل حالة ، نظرا لفهمه للتقلبات والأحوال النفسية المختلفة ، وإتقانه لمهارات واستراتيجيات التعامل مع كل حالة .
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في بناء العلاقات :
من أجل ما نستفيده من البرمجة اللغوية العصبية فهم الناس وتحقيق الألفة والإنسجام معهم ، وبناء العلاقات الجيدة والروابط المتينة التي نراعي فيها خصوصية كل واحد منهم ، ولا شك أن من أهم العلاقات التي يمكن للبرمجة العصبية أن تنميها و تقويها العلاقات الزوجية ، فنحن نرى في واقعنا كثيرا من الأسر التي تنهدم أو توشك لأسباب نراها مستعصية جدا ، و هي في حقيقتها أسباب يسيرة تكمن في اختلاف الأنماط الشخصية التي تؤدي إلى لون من عدم الألفة وانعدام التفاهم ، ولو عرف كل طرف حقيقة الطرف الآخر و أدرك محركات سلوكه وتفسيرات مواقفه لعذره كثيرا أو سعى لمساعدته بهدف الوصول لحالة جيدة من التعايش والتعامل .
وتجدر الإشارة إلى أن ثمة معاهد ومراكز كثيرة تدرب على البرمجة اللغوية العصبية وهي متفاوتة في المعايير التدريبية والأخلاقية ، وهذا العلم ككثير من العلوم الأخرى سلاح ذو حدين ، يمكن أن يستخدم لأغراض الخير إلى أقصى حد ويمكن أن يستخدم لأغراض الشر كذلك ، و كلا الأمرين حاصل في عالم الغرب اليوم ، وليس من الحكمة أن نرفض هذا العلم ونغلق دونه أعيننا و قلوبنا لمجرد أن آخرين يستخدمون بعض مهاراته استخداما سيئا ، ما دام بإمكاننا نحن أن نفيد منه فائدة عظيمة في ميادين الخير ، والمؤمن كيّس فطن والحكمة ضالته أنى وجدها فهو أولى بها .
بعد أن عرفنا معنى البرمجة وأهم استخداماتها ، أذكركم بأبسط طريقة للاستفادة من هذا العلم والذي يكون بالتواصل مع العقل الباطن لإعادة برمجته بالرسائل الإيجابية
كيفية التواصل مع العقل الباطن :
1ـ ينبغي قبل التواصل مع العقل الباطن تحديد الهدف بوضوح ،، وبساطة ، وبصيغة الحاضر ( كأن يكون الهدف زيادة الثقة بالنفس ، إزالة شعور سلبي ، زيادة الحماس لتحقيق هدف أو عمل معين 00000، الرغبة في إنجاز عمل معين 00000الخ ) بمعنى عدم إدراج عبارة للمستقبل مثل ( سأشعر بالراحة ولكن يقول بدأت أشعر بالراحة ) فالأول للمستقبل والثاني للحاضر 0وكذلك عليه أن يحذر من استخدام أدوات النهي لأن العقل الباطن يرفض الضغط والقهر ( فلا يقبل أن يبرمج مثلاً لا تستسلم للإحباطات ) وأفضل منها أن يبرمج ( أنا واثق من نفسي ، أقاوم الإحباطات 000الخ )0
ولكن لا يعني ذلك أنه يرفض كل الرسائل المبدوءة بالنهي ، بدليل قبولنا للمنهيات الواردة في القرآن والسنة لأنها لا تشعرنا بالضغط والقهر ، بل نعلم أنها من لدن الحكيم الخبير : { ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير } 0 ولكنه يرفض فقط ما يشعره بالضغط والقهر 0
2ـ يستحسن كتابة الهدف المراد برمجته في العقل الباطن وكتابة أسباب قوية وعديدة تدفع الشخص لتحقيق ذلك الهدف 0
3ـ قراءة الهدف وأسبابه باستمرار حتى يألفها العقل الواعي ومن ثم ينقلها للعقل اللاواعي وبالتكرار يتم برمجته في العقل اللاواعي ( الباطن ) 0
4ـ ويكون التواصل مع العقل الباطن بإحدى الطرق الآتية :
1ـ الاسترخاء التام باستخدام التنفس العميق المساعد على الاسترخاء ( شهيق قصير من الأنف ، ثم إبقاء الأكسجين لفترة قصيرة داخل الجسم ، يتبعه زفير طويل من الفم مع إعطاء الجسم إيحاء بالإسترخاء تدريجياً ) وبعد الوصول لتلك المرحلة يستطيع الإنسان أن يُرسل ما شاء من رسائل لعقله الباطن بشرط أن تكون الرسائل مرتبطة بمشاعر قوية ويقين بتحقق الهدف وبعبارات متكررة وتأكيدات لغوية إيجابية في صيغة الحاضر ( كأن يقول أنا إنسان ناجح ، أحقق أهدافي دوماً )، إذا أراد أن يكون إنساناً ناجحاً ، ولا يستخدم عبارات مثل سأصبح إنساناً ناجحاً 00وهكذا
2ـ التخيل الإبتكاري بأنه حقق كل أهدافه مع وجود مشاعر كافية بإمكانية التحقيق على أن يكون ذلك وهو في حال الإسترخاء أيضاً 0
3ـ التأمل الذاتي وهذا أمرٌ يحتاج إلى تدريب ٍمستمر حتى يصل الإنسان لمرحلة القدرة على التركيز في الفراغ أو التفكير في لاشيء وهو من الصعوبة بمكان ، ومتى استطاع الإنسان الوصول لمرحلة التأمل الذاتي ، يكون قادراً على الاتصال بعقله الباطن بسهولة وهو ما يفعله الحكماء ودارسي علم اليوغا 0
4ـ التنويم بالإيحاء حيث يمكن بسهولة كبيرة بث الرسائل الإيجابية المطلوبة للشخص المُنوّم
وذلك عن طريق التواصل مع عقله الباطن بشرط أن يوافق الشخص على مبدأ التنويم ويعرف الغرض منه
حقيقةً التواصل مع العقل الباطن تصنع لنا الشيء الكثير ، وتغير حياة الإنسان بطريقة رائعة ، وهذه دعوة أوجهها للجميع للإستفادة من تلك القوة الهائلة 0وهذا يعني أن الكنز الحقيقي بداخلنا ، فلماذا نبحث خارجاً ؟؟!! إنه العقل الباطن ذو الطاقة الهائلة ويمكن أن نبرمجه بما نريد وسيشرع هو فوراً في التنفيذ ( بإذن الله تعالى ) 0
و أختم بالقول ( راقب ما تقول ، عليك أن تنتبه لكل كلمة مهما كانت تافهة ، ولا تقل أبداً كلمات مثل : إنني سوف أفشل ، إنني غير محبوب ، لا أستطيع أن أفعل كذا ، لا أستطيع مواجهة الجمهور 000الخ )، بل ولا تفكر أيضاً مثل هذا التفكير لأن عقلك الباطن لا يأخذ الأمر بشكل هزلي ، بل إنه يشرع في التنفيذ ، وحينها تكون ( على نفسها جنت براقش ) 0 أرسل دوماً رسائل إيجابية لعقلك الباطن بمشاعر حقيقية وسينفذ لك الرسالة 0

ضيف الله مهدي
27 -06- 2007, 04:50 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركااته

استاذ مهدي ممكن استشاره خفيفه بخصوص دراستي

انا طالبة ادب انجليزي اجد صعوبه في فتح الكتاب تجيني حالة سرحاان ولامبالاه في الدراسه واي درجه اخذهاا مهما كانت متدنيه عاادي والقلق عندي صفر في الدراسه والحاله اصابتني بعد مادخلت الجاامعه في المقابل اذا حبيت اطور لغتي اكون مستمتعه جداً بس اذا كان عن طريق دراسه منهج تجيني الحاله الغريبه...مستحيل تكون عين والحمدلله لأاني احصن نفسي والحمدلله..مع العلم اني احضر دورات ع مستوى عالي لتطويرالذات لكن مافادني في دراستي 0
تخصصت بناء ع رغبتي
وأنا في السنه الثالثه
خلصت فقط 50 ساعه للأسف ورسوبي متكرر ..ماانجح من اول لازم اكرر الماده مع العم اني اشرح المحاضرات لصديقااتي لكن مااقدر اذااكر وتصيبني حالة ملل في الاختبااار وتسويف في حل الواجبات ..وفي احيان كثيره عدم حضور المحاضره...

وحالة السرحان ماتصيبني الا في مواد التخصص..لكن لو كان نشاط خارجي للغه استمتع واكمل
فقط اذا كان منهج لكن روايه صحيفه لا الحمدلله
لك تقديري استاذي الفاضل

ضيف الله مهدي
27 -06- 2007, 04:54 PM
أهلا وسهلا بك أختي الفاضلة 00 ويبدو أنني أطلت عليك في الرد ، ولكن التأخير من أجل أن أقدم ما يفيدك ، وأتمنى أن أقدم ما يفيدك ويساعدك 00
المشكلة يبدو لي نفسية ، وحالة السرحان والشرود الذهني هذه التي عندك نفسية ، وكذلك الملل وعدم الرغبة في التحصيل ، والرسوب المتكرر 00 ولذلك عليك عمل ما يلي :
أولا ـ غيري اعتقـاداتك عن نفسك :
حيث أن تغيير الاعتقاد يغير الحوار: فإذا كانت اعتقاداتي عن نفسي سيئه فسيكون حواري معها سيئ وان كانت اعتقاداتي عنها إيجابية معتدلة فسيكون حواري معها إيجابيا معتدلا ، وكلما زاد وعيك بحسناتك ومميزاتك كلما زاد تقديرك لذاتك وإذا زاد التقدير صرت تتحدث مع نفسك كما لو كنت تتحدث مع شخص تقدره وتحبه جدا, وإذا أردت أن تعرف مدى حبك لنفسك 0فقل لي كم يمكنك أن تقضي من الوقت مع نفسك بدون ملهيات؟ عندما تكون أنت وهي فقط هل تشعر بالضيق أم بالانسجام؟, هل تهتم بترفيهها وإعطائها أوقات من الاسترخاء والتأمل أم تنهكها بأعمال هامة وغير هامة , هل تعطيها بعض الوقت للمصارحة والتقييم أم تبحث عن هاتف يرن فيشغلك أو ريموت كنترول للتلفزيون ينسيك هموم و حل مشاكلك, أو حيل نفسية تمنعك من تغيير بعض السلوكيات التي تضر بنفسك وتجعلك في ركب المتأخرين ، حيل مثل التسويف, لا يوجد وقت , ما أستطيع , خائف , لا توجد إمكانيات, لا توجد فرص.

الاعتقاد الأول ـ ( الاعتقادات )

1ـ أحب الآخرين ولكن أحب ذاتي أولا: أعطي الآخرين ولكن أعطي ذاتي أكثر , فذاتي شجرة فيها الكثير من الثمار التي أعطي منها للآخرين, ولكني اخصص جزءا من الوقت لأعطيهم من الثمار وبقية الوقت لأسقي الشجرة حتى تستمر في العطاء وإلا ستموت.

اسقيها بـ: (السلوكيات )

أوقات تأمل واسترخاء , جلوس في الطبيعة, سماع أصوات جميلة ورؤية مناظر جميلة, وتخيل خيالات لطيفة وسعيدة, ذكريات صداقة , ذكريات روحانية , رغبة في النجاح والتفوق ، شحذ الهمم والطاقات ، تأملات إيمانية( اختبر حبك لنفسك )

اسقيها بـ :

المتعة : متعة مع الكتاب ، مع الموضوع ، مع المادة 00 مستقبلك هنا 00 لا تضيعي مستقبلك ، أنت قادرة على النجاح وصنع النجاح

هل تطورين قدراتك ومواهبك بالقراءة والتدريب والبرامج ، إذا كنت تفعلين فأنت تحببين نفسك وتحبها أن تكون في المقدمة.
هذه مؤشرات فاختبر نفسك معها.

لا يمكن أن تحب نفسك وتلحقها العار ( الرسوب والفشل ) عار وعليك أن تقوي إرادتك لكي تنجحي 0

هل يشتمونك أحيانا وترضى ؟ هل يلقبونك بألقاب قبيحة وتسكت, هل يشعرونك بالأهمية والتقدير 0

كيف أنت والمعصية ؟ ( لا يمكن أن تحب نفسك وتوردها النار ) فالأكثر معصية أكثر كرها لنفسه , لأنه أراد لها السعادة الرخيصة التي تزول لذتها في لحظات, والأقل معصية أكثر حبا لنفسه لأنه يريد لها أفضل أوقات السعادة وأفضل أيامها, وساعة من رضاه عن نفسه وهو يطيع الله خير له من الدنيا وما فيها, فغاية السعادة أن تشعر بالرضا الداخلي , ولا خير بسعادة المعصية التي لا يعقبها رضا بل لوم وألم.

كل هذا وأكثر يزيد أو يقلل من تقديرك لذاتك وحبك لنفسك وبالتالي يرتقي أو يهبط باللغة التي تحاورها نفسك بها.

أنا أجمل وأنا أحب نفسي 0
2ـ أقبل أخطائي : لماذا يجب أن لا أخطئ فازداد معرفة وتجربة من أخطائي , لا يمكن أن أصدر حكم عام على ذاتي بسبب بعض سلوكياتي الخاطئة , فأنا لست أخطائي فقط؟! أنا شعور إنساني أنا تفكير أنتج وطّور وساعد وحلّ مشاكل كثيرة, أنا أفعال خيّرة, وأنا إنسان, نفسي مكونة من طاعة وعصيان , أنا ارتقي بها وأغير منها لكني لا أختار أن أكون ملاكا بعد أن اختارني الله إنسانا يصيب ويخطئ . اسمح لنفسك أن تخطئ واسمح لها أن تعترف بخطئها أمامك دون أن تخاف سوطك وعقابك 0
إن كنت سأسامح فنفسي أولى الناس بالمسامحة
إن كنت سأتعاطف فهي أولى الناس بالتعاطف
وأنا اقبل ذاتي بجميع نجاحاتي وأخطائي.
إذا أخطأت اليوم فقد نجحت بالأمس وإذا أخطأت اليوم فغدا تبدأ حياة جديدة
3ـ أنا اقبل شكلي , وإذا لم اقبله فكيف أتوقع من الآخرين أن يقبلوه؟؟
وهل أنا شكل فقط لأحزن لتغيرات حدثت في شكلي؟! , أفكارك الجميلة مشاعرك النبيلة سلوكياتك العظيمة ستكتب في صفحات التاريخ انك من أجمل الوجوه الجميلة في مرآة الفضيلة.
ولعمري إن حلاوة اللسان وحلاوة النفس تظهر بريقها على الوجه صفاء ونقاوة.
إن ثلثي السكينة في القبول 0فانا اقبل شكلي الذي لا يمكنني تغييره ولكن يمكنني تغيير شعوري تجاهه, فهو صديقي وأحسن من يعبر عني ,إذا تألمت اظهر الألم ، وإذا فرحت ابتهج وتهلل , وإذا غضبت احمّر وتمعّر, ولا يوجد وجه أو شكل آخر يعبّر عني أكثر من وجهي أنا . والوجه يشرق من الداخل , والداخل يشرق بالقبول إذا أحببته سيحبه الآخرون , فالآخر يتعامل معك بحسب الطريقة التي تقدم نفسك بها.
4ـ أنا لا أقارن نفسي إلا بنفسي : إذا كنت سأقارن فانا أقارن نفسي بالأمس بنفسي اليوم ، وإذا قررت أن أتغير فانا أتغير لأكون أفضل من نفسي , أنا لا أقارن نفسي بالآخرين فأضع مميزاتهم أمام عيوبي في مباراة من جولة واحدة , ثم اجلس أتفرج من يكسب ؟! إن لهم مميزاتهم بما يتناسب مع دورهم في الحياة ولي مميزاتي بما يتناسب مع دوري.
هذا اغلب ما تطحنه النفوس من أفكار تتحول إلى رغيف أسود نقتاته في الخلوات ، ومن كان هذا طعامه فما عساه يكون كلامه 0
إن هذه الخلطة من الاعتقادات والسلوكيات ترفع من تقدير وحب الذات وهذا هو رأس الأمر وبيت القصيد, ساعتها ستتمنين أن تختلي بنفسك لتقولي لها , أمّا ماذا ستقولين لها ؟ فمن يدري ؟ إن كلام المحبين أسرار ولسان الحبيب بالحب ينساب , فقط اشعر بالحب وهو سيتحدث عنك.
أتمنى أنك فهمت ماذا أقصد من خلال ما قدمت 00
ثانيا ـ استخدمي البرمجة النفسية العصبية ، أو البرمجة اللغوية العصبية ، وهي :
البرمجة اللغوية العصبية ، وأهم استخداماتها :
يتساءل الكثير عن معنى البرمجة اللغوية العصبية ، فسأنقل لكم بعض السطور عن مفهوم البرمجة اللغوية العصبية واستخداماتها 0
البرمجة اللغوية العصبية ( Neuro Linguistic Programming ) واختصاراً N L P
كلمة Neuro تعني عصبي أي متعلق بالجهاز العصبي : الجهاز العصبي هو الذي يتحكم في وظائف الجسم وأدائه وفعالياته : كالسلوك ، والتفكير ، والشعور .
كلمة Linguistic تعني لغوي أو متعلق باللغة :
اللغة هي وسيلة التعامل مع الآخرين .
كلمة Programming تعني برمجة :
البرمجة فهي طريقة تشكيل صورة العالم الخارجي في ذهن الإنسان ، أي برمجة دماغ الإنسان.
البرمجة اللغوية العصبية علم يدرس طريقة التفكير في إدارة الحواس ومن ثمّ يبرمج ذلك وفق الطموحات التي يضعها الإنسان لنفسه .
مصطلح البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) يطلق على علم جديد ، يستند على التجربة والاختيار ، ويقود إلى نتائج محسوسة ملموسة. البرمجة اللغوية العصبية تنظر إلى قضية النجاح والتفوق على أنها عملية يمكن صناعتها ، وليست وليدة الحظ أو الصدفة . ذلك أن إحدى قواعد الهندسة النفسية تقول : أنه ليس هناك حظ بل هو نتيجة , وليست هناك صدفة بل هناك أسباب ومسببات . . وهو علم ذو أهميّة كبيرة لكل الناس وخاصة للذين يريدون أن يغيروا عادتهم القبيحة أو السيئة ويؤثروا في غيرهم 0
البرمجة اللغوية العصبية طريقة أو وسيلة تعين الإنسان على تغيير نفسه : إصلاح تفكيره وتهذيب سلوكه وتنقية عاداته وشحذ همته وتنمية ملكاته ومهاراته وكذلك الهندسة النفسية طريقة ووسيلة تعين الإنسان على التأثير في غيره فوظيفة هذا العلم إذن وظيفتان ومهمته اثنتان : التغيير والتأثير . تغيير النفس وتغيير الغير . وإذا ملك الإنسان هذين الأمرين فقد وصل إلى ما يريد ونال ما يطلب .
يقول المفكرون والقادة والمصلحون و رجال التربية إنه يجب على الإنسان أن يكون مثابراً مجداً صبوراً متقناً لعمله منظماً لوقته . . . إلى آخر القائمة الطويلة من مفردات ( الجودة ) ولكنهم لم يقولوا كيف يمكن للإنسان أن يفعل ذلك . علم النفس لا يهتم بالإجابة على هذا السؤال . أما هندسة النفس الإنسانية فتجيب عليه ... علم النفس يناقش التشخيص ووضع الحلول دون أن يبيّن الكيفية .. أما البرمجة اللغوية العصبية فتناقش الكيفية وتهتم بها .. كما أن علم النفس يدرس السلبيات وأسبابها وكيفية التخلص منها أما الـ NLP فيدرس الإيجابيات وكيفية الوصول إليها .
نبذة تاريخية عن البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) :
بـدأ هذا العلم في منتصف السبعينات ، حين وضع العالمان الأمريكيان : الدكتور جون غرندر ( عالم لغـويات ) ، و ريتشارد باندلر ( عالم رياضيات ومن دارسي علم النفس السلوكي وهو مبرمج كمبيوتر أيضاً ) ، كانا هذان العالمان فذين في تخصصهما غير أنهما يئسا من الروتين الكابح الذي ظلّ يسود العلوم الإنسانية .. وقد بنيا هذا العلم على جهود آخرين على رأسهم العالم النفساني والمختص في اللغويات ميلتون أريكسون والعالمة الاجتماعية والمختصة في العلاج الأسري فرجينيا ساتير وعالم السلالات الإنسانية جرج ريبيرتس ، وقد فكرا لماذا تكون لدى بعض الناس مهارة ليست لدى غيره ؟ ، و لم يكن اهتمامهما ينصب على معرفة ماذا يفعل الناجحون و إنما كيف يفعلون ، و قد اهتما بدراسة وتحليل ثلاثة من أبرز الناجحين في العلاج النفسي في زمانهما ، منهم الخبير النفسي الدكتور ميلتون أريكسون ..و قد نشرا اكتشافهما لأساسيات الـبرمجة اللغوية العصبية عام 1975م في كتاب من جزأين . ثم خطا هذا العلم خطوات في الثمانينيات ، و انتشرت مراكزه ، و توسعت معاهد التدريب عليه في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا و بعض البلدان الأوربية الأخرى . و لا نجد اليوم بلداً من بلدان العالم الصناعي إلا وفيه عدد من المراكز والمؤسسات لهذه التقنية الجديدة .
من فوائد البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming):
1ـ السيطرة على المشاعر .
2ـ التحكم في طريقة التفكير وتسخيرها كيفما تريد .
3ـ التخلص من المخاوف والعادات بسرعة فائقة .
4ـ السهولة في إنشاء انسجامية بينك وبين الآخرين .
5ـ معرفة كيفية الحصول على النتائج التي تريد .
6ـ معرفة إستراتيجية نجاح وتفوّق ونبوغ الآخرين ومن ثمّ تطبيقها على النفس .
7ـ ممارسة سياسة التغيير السريع لأي شي ء تريد .
8 ـ التأثير في الآخرين وسرعة إقناعهم .
تطبيقات البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming) :
يدخل علم البرمجة اللغوية العصبية في جميع تصرفات وسلوكيات الإنسان كما يشمل مجالات كثيرة من حياته فهذا العلم فعّال وذو قوّة عجيبة في التغيير يستخلصها من العقل البشري .. وقد خرجت من هذا العلم عدّة تخصصات نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :
التعلُّم السريع : ومن فوائده مثلاً تعلّم لغة في شهر أو توصيل معلومة في ثواني .
القراءة التصويرية : وهو علم يهتم بالقراءة التصويرية كأن تقرأ كتاباً كاملاً في عدّة دقائق.
خط الزمن أو العلاج بخط الزمن .
وهناك علوم أخرى خرجت من البرمجة اللغوية العصبية .
موضوعات البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming):
أما موضوعات البرمجة اللغوية الذهنية ، فإن هذا العلم يستند على التجربة والاختبار ويقود إلى نتائج محسوسة ملموسة في مجالات وموضوعات لا حصر لها ، يمكن التمثيل لها بما يلي :
1ـ محتوى الإدراك لدى الإنسان وحدود المدركات : المكان الزمان الأشياء الواقع الغايات الأهداف انسجام الإنسان مع نفسه ومع الآخرين وكيف يمكن إدراك معنى الزمن.
2ـ الحالة الذهنية : كيف نرصدها ونتعرف عليها وكيف نغيرها . دور الحواس في تشكيل الحالة الذهنية . أنماط التفكير ودورها في عملية التذكر والإبداع .
3ـ علاقة اللغة بالتفكير : كيف نستخدم حواسنا في عملية التفكير كيف نتعرف على طريقة تفكير الآخرين .
علاقة الوظائف الفسيولوجية بالتفكير .
4ـ تحقيق الألفة بين شخصين : كيف تتم ، و دور الألفة في التأثير في الآخرين .
كيف نفهم إيمان الإنسان وقيمه وانتماءه ، وارتباط ذلك بقدرات الإنسان وسلوكه وكيفية تغيير المعتقدات السلبية التي تقيد الإنسان وتحد من نشاطه .
دور اللغة في تحديد أو تقييد خبرات الإنسان ، وكيف يمكن تجاوز تلك الحدود ، و كيف يمكن استخدام اللغة للوصول إلى العقل الباطن و إحداث التغييرات الإيجابية في المعاني والمفاهيم .
علاج الحالات الفردية كالخوف والوهم والصراع النفسي والتحكم بالعادات وتغييرها .
تنمية المهارات وشحذ الطاقات والقابليات ورفع الأداء الإنساني .
مبادئ البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming )
تستند الهندسة النفسية على جملة من المبادئ أو الافتراضات Presuppositions أهمها :
مبدأ (الخارطة ليست هي الواقع ) The Map Is Not The Territory :
وقد وضع هذا المبدأ العالم البولندي الفريد كورزيبسكي . ويعني به أن صورة العالم في ذهن الإنسان هي ليست العالم . فخارطة العالم في أذهاننا تتشكل من المعلومات التي تصل إلى أذهاننا عن طريق الحواس ، واللغة التي نسمعها ونقرأها ، والقيم والمعتقدات التي تستقر في نفوسنا . ويكون في هذه المعلومات ، في أحيان كثيرة خطا وصواب ، وحق وباطل ، ومعتقدات تكبلنا ، وتعطل طاقاتنا ، وتحبس قدراتنا . ولكن هذه الخارطة هي التي تحدد سلوكنا ، وتفكيرنا ، ومشاعرنا ، وإنجازاتنا . كما أن هذه الخارطة تختلف من إنسان لآخر ، ولكنها لا تمثل العالم أي أن كل إنسان يدركه إلا إذا حصل تغير في الخارطة التي في ذهنه . ولكن إذا حصل تغير في الخارطة ( في ذهن الإنسان ) ، أيا كان هذا يغير ، فإن العلم يكون قد تغير . واستنادا إلى هذا المبدأ فإن بوسع الإنسان أن يغير العالم عن طريق تغيير الخارطة ، أي تغيير ما في ذهنه .
أركان النجاح الثلاثة حسب مفاهيم هذا العلم هي :
1ـ تحديد الهدف ( الحصيلة )
2ـ قوة الملاحظة والانتباه ( جمع المعلومات )
3ـ الاستعداد للتغيير ( المرونة )
ولكل واحد من هذه الأركان شرح وتفصيل ، وطرق وأساليب ، فإذا أخذت بهذه الأركان الثلاثة وأتقنت وسائلها وأساليبها ، فيمكنك تحقيق أمرين اثنين : التغيير والتأثير .
ماذا نتعلم في البرمجة اللغوية العصبية :
يمكن تلخيص أهم ما نتعلمه من هذا العلم فيما يلي :
أ- أنماط الناس الغالبة : تصنف البرمجة اللغوية العصبية الناس إلى أصناف باعتبارات مختلفة لكل منهم استراتيجية معينة في التفاعل و الاستجابة للمؤثرات الداخلية و الخارجية و بالتالي يمكن أن نعي منبع تصرفات الناس و نعرف أقرب الطرق لتحقيق الألفة معهم وكسبهم و التأثير الإيجابي فيهم ، و من هذه التصنيفات :
1ـ تصنيف الناس بحسب جوانب الإنسان الثلاثة إلى ( فكري و سلوكي و شعوري )
2ـ تصنيفهم بحسب تغليب الحواس لديهم إلى ( صوري وسمعي و حسي )
3ـ تصنيفهم بحسب إدراكهم للزمن وتفاعلهم معه إلى ( في الزمن و خلال الزمن ) .
4ـ تصنيفهم بحسب أنماط الاهتمامات لديهم إلى سبعة أنماط ( من يهتم بالناس – ومن يهتم بالنشاطات – ومن يهتم بالأماكن – ومن يهتم بالأشياء – ومن يهتم بالمعلومات – ومن يهتم بالوقت – ومن يهتم بالمال ) 0
5ـ تصنيفهم بحسب مواقع الإدراك إلى ( من يعيش في موقع الذات – ومن يعيش في موقع المقابل – ومن يعيش في موقع المراقب ) .
6ـ تصنيفهم بحسب الأنماط السلوكية إلى ( اللوام – المسترضي – الواقعي – العقلاني – المشتت ) .
7ـ تصنيف الناس بحسب البرامج العقلية إلى ( من يميل إلى الاقتراب ومن يميل إلى الابتعاد – وصاحب المرجعية الداخلية وصاحب المرجعية الخارجية – ومن يبحث عن العائد الداخلي و من يبحث عن العائد الخارجي – ومن يميل إلى الإجمال و من يميل إلى التفصيل – وصاحب دافع الإمكان و صاحب دافع الضرورة – ومن يفضل الخيارات المفتوحة ومن يفضل الطرق المحددة – و من يعيش في الماضي أوالحاضر أو المستقبل ) .
ولكل نمط من هذه الأنماط مؤشرات مختلفة تدلنا عليه ، من أبرزها : السمات الجسدية والسلوكية ، و اللغة الكلامية ، و هما أقوى مؤشرين للتعرف على هذه الأنماط ، و سبحان القائل : { ولتعرفنهم بسيماهم ولتعرفنهم في لحن القول } .
ب- مؤشرات الحالات الذهنية و الشعورية للمقابل :
حيث تعلمنا البرمجة اللغوية أن نستدل على حالة المقابل الذهنية الفكرية والمزاجية الشعورية ، من خلال نظرات عينيه و ملامح صورته و حتى نبرة صوته ، ونستطيع بحمد الله أن نفرق بين الصورة التي تدور في ذهنك الآن هل هي مستحضرة من الذاكرة أو جديدة منشأة دون معرفة ماهيتها ، أي نستطيع أن نعرف هل الشخص المقابل يتذكر أو يتخيل من خلال نظرة عينيه ، و نعرف النظام الغالب عليه وهو ما يسمى بنظام التخزين .
نستطيع أن نعرف مفتاح تحفز المقابل لما يعرض عليه وذلك أيضا من خلال نظرة عينيه ، و نوظف ذلك في التفاوض معه في أي شيء وهذا ما يسمى بالنظام القائد .
كما نستطيع أن نتعرف على ما يعتبر مفتاح الاستجابة و الموافقة لديه ، و هو ما يعرف بالنظام المقارن .
نستطيع أن نوظف الحالة السلوكية الفسيولوجية لخدمة الحالة الذهنية والشعورية و العكس ، لأنها نظام متفاعل ، و هذا يفيدنا في علاج الاكتئاب و الحزن العميق .
ج- استحضار الحالات الإيجابية و إرساؤها :
نستطيع بإذن الله تعالى في البرمجة اللغوية العصبية أن نعلم المتدرب مهارة التحكم في ما يستحضر من ذكريات و نوظف ذلك إيجابيا من خلال ما يسمى بالإرساء ، بحيث يستطيع استحضار حالات التحفز و النجاح و الإيجابية و التفوق والسعادة حينما يشاء ، فيؤثر ذلك إيجابيا على وضعه الحالي . و يمكن محو الذكريات السلبية و التجارب البائسة من ذاكرته و إضعافها ليزول أو يضعف تأثيرها السلبي عليه ، كما يمكن بواسطة هذا علاج كثير من الحالات النفسية الناتجة عن مواقف أو أحداث من تاريخ الماضي .
د – علاج الحالات والمشكلات مثل :
الصراع النفسي – الوسواس القهري - الشعور بالضعف – الخوف الوهمي - الرهبة الاجتماعية – تهيب الأمور – ضعف الحماس – العادات السلوكية السلبية – الذكريات السلبية الحادة – ضعف التحصيل الدراسي – مشكلات العلاقات الأسرية والاجتماعية – المعتقدات المعوقة ... وغيرها كثير .

ضيف الله مهدي
27 -06- 2007, 04:55 PM
ه - التخطيط العميق للنجاح :
مع التركيز على الأبعاد النفسية لصاحب الهدف التي قد تمكنه من الوصول للهدف أو تعوقه عنه ، و كذلك الأبعاد النفسية للمستفيدين والمتضررين من المحيطين بحيث لا يضمن عدم مقاومتهم فحسب ، بل يضمن دعمهم له وتعاونهم معه .
و- النمذجة :
و هي من أهم مهارات البرمجة اللغوية العصبية ، حيث نقوم بدراسة نماذج متميزة في مهارة معينة بهدف الوصول إلى المعطيات المشتركة التي ساعدتهم على التميز والنجاح وكونت لديهم هذه الملكة ، وبالتالي نستطيع نقل هذه الخبرة عن طريق التدريب للآخرين ، و هذه المهارة مفيدة جدا وتستخدم في مجالات متعددة0
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في الدعوة إلى الله :
لا شك أن أحوج الناس إلى تعلم هذا العلم الجديد وأكثرهم إفادة منه هم الدعاة إلى الله ، ذلك أنهم بهذا العلم سيعرفون أقرب الطرق الموصلة إلى التأثير في قلوب الناس وعقولهم ، وسيعرفون الدوافع والمحركات التي تحفز استجاباتهم بهدف إيصال الخير إليهم ، كما أن الدعاة بهذا العلم سيتقنون مهارات التلوين في أساليبهم لتناسب الناس جميعا على اختلاف مشاربهم وطرائقهم ، و الداعية بمعرفة ذلك كله سيكون نجاحه أكبر وتأثيره أشمل وحكمته أقوى .
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في التربية والتعليم :
شريحة المربين و المعلمين هم الفئة الثانية المحتاجة لهذا العلم ؛ لأن البرمجة اللغوية العصبية مفيدة جدا في كشف كل ما نحتاجه لنجاح العملية التربوية على اختلاف أنماط و أعمار المستهدفين بها ، ولا شك في أن أساليبنا التي نمارسها تعلم أكثر مما تربي ، وتركز على المعلومة أكثر من المهارة ، وهذا خلل تتجاوزه البرمجة اللغوية العصبية ، فيستطيع دارس البرمجة اللغوية العصبية أن يكون أكثر فاعلية وقدرة على اختيار الأسلوب الأنسب لكل حالة ، نظرا لفهمه للتقلبات والأحوال النفسية المختلفة ، وإتقانه لمهارات واستراتيجيات التعامل مع كل حالة .
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في بناء العلاقات :
من أجل ما نستفيده من البرمجة اللغوية العصبية فهم الناس وتحقيق الألفة والإنسجام معهم ، وبناء العلاقات الجيدة والروابط المتينة التي نراعي فيها خصوصية كل واحد منهم ، ولا شك أن من أهم العلاقات التي يمكن للبرمجة العصبية أن تنميها و تقويها العلاقات الزوجية ، فنحن نرى في واقعنا كثيرا من الأسر التي تنهدم أو توشك لأسباب نراها مستعصية جدا ، و هي في حقيقتها أسباب يسيرة تكمن في اختلاف الأنماط الشخصية التي تؤدي إلى لون من عدم الألفة وانعدام التفاهم ، ولو عرف كل طرف حقيقة الطرف الآخر و أدرك محركات سلوكه وتفسيرات مواقفه لعذره كثيرا أو سعى لمساعدته بهدف الوصول لحالة جيدة من التعايش والتعامل .
وتجدر الإشارة إلى أن ثمة معاهد ومراكز كثيرة تدرب على البرمجة اللغوية العصبية وهي متفاوتة في المعايير التدريبية والأخلاقية ، وهذا العلم ككثير من العلوم الأخرى سلاح ذو حدين ، يمكن أن يستخدم لأغراض الخير إلى أقصى حد ويمكن أن يستخدم لأغراض الشر كذلك ، و كلا الأمرين حاصل في عالم الغرب اليوم ، وليس من الحكمة أن نرفض هذا العلم ونغلق دونه أعيننا و قلوبنا لمجرد أن آخرين يستخدمون بعض مهاراته استخداما سيئا ، ما دام بإمكاننا نحن أن نفيد منه فائدة عظيمة في ميادين الخير ، والمؤمن كيّس فطن والحكمة ضالته أنى وجدها فهو أولى بها .
بعد أن عرفنا معنى البرمجة وأهم استخداماتها ، أذكركم بأبسط طريقة للاستفادة من هذا العلم والذي يكون بالتواصل مع العقل الباطن لإعادة برمجته بالرسائل الإيجابية
كيفية التواصل مع العقل الباطن :
1ـ ينبغي قبل التواصل مع العقل الباطن تحديد الهدف بوضوح ،، وبساطة ، وبصيغة الحاضر ( كأن يكون الهدف زيادة الثقة بالنفس ، إزالة شعور سلبي ، زيادة الحماس لتحقيق هدف أو عمل معين 00000، الرغبة في إنجاز عمل معين 00000الخ ) بمعنى عدم إدراج عبارة للمستقبل مثل ( سأشعر بالراحة ولكن يقول بدأت أشعر بالراحة ) فالأول للمستقبل والثاني للحاضر 0وكذلك عليه أن يحذر من استخدام أدوات النهي لأن العقل الباطن يرفض الضغط والقهر ( فلا يقبل أن يبرمج مثلاً لا تستسلم للإحباطات ) وأفضل منها أن يبرمج ( أنا واثق من نفسي ، أقاوم الإحباطات 000الخ )0
ولكن لا يعني ذلك أنه يرفض كل الرسائل المبدوءة بالنهي ، بدليل قبولنا للمنهيات الواردة في القرآن والسنة لأنها لا تشعرنا بالضغط والقهر ، بل نعلم أنها من لدن الحكيم الخبير : { ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير } 0 ولكنه يرفض فقط ما يشعره بالضغط والقهر 0
2ـ يستحسن كتابة الهدف المراد برمجته في العقل الباطن وكتابة أسباب قوية وعديدة تدفع الشخص لتحقيق ذلك الهدف 0
3ـ قراءة الهدف وأسبابه باستمرار حتى يألفها العقل الواعي ومن ثم ينقلها للعقل اللاواعي وبالتكرار يتم برمجته في العقل اللاواعي ( الباطن ) 0
4ـ ويكون التواصل مع العقل الباطن بإحدى الطرق الآتية :
1ـ الاسترخاء التام باستخدام التنفس العميق المساعد على الاسترخاء ( شهيق قصير من الأنف ، ثم إبقاء الأكسجين لفترة قصيرة داخل الجسم ، يتبعه زفير طويل من الفم مع إعطاء الجسم إيحاء بالإسترخاء تدريجياً ) وبعد الوصول لتلك المرحلة يستطيع الإنسان أن يُرسل ما شاء من رسائل لعقله الباطن بشرط أن تكون الرسائل مرتبطة بمشاعر قوية ويقين بتحقق الهدف وبعبارات متكررة وتأكيدات لغوية إيجابية في صيغة الحاضر ( كأن يقول أنا إنسان ناجح ، أحقق أهدافي دوماً )، إذا أراد أن يكون إنساناً ناجحاً ، ولا يستخدم عبارات مثل سأصبح إنساناً ناجحاً 00وهكذا
2ـ التخيل الإبتكاري بأنه حقق كل أهدافه مع وجود مشاعر كافية بإمكانية التحقيق على أن يكون ذلك وهو في حال الإسترخاء أيضاً 0
3ـ التأمل الذاتي وهذا أمرٌ يحتاج إلى تدريب ٍمستمر حتى يصل الإنسان لمرحلة القدرة على التركيز في الفراغ أو التفكير في لاشيء وهو من الصعوبة بمكان ، ومتى استطاع الإنسان الوصول لمرحلة التأمل الذاتي ، يكون قادراً على الاتصال بعقله الباطن بسهولة وهو ما يفعله الحكماء ودارسي علم اليوغا 0
4ـ التنويم بالإيحاء حيث يمكن بسهولة كبيرة بث الرسائل الإيجابية المطلوبة للشخص المُنوّم
وذلك عن طريق التواصل مع عقله الباطن بشرط أن يوافق الشخص على مبدأ التنويم ويعرف الغرض منه
حقيقةً التواصل مع العقل الباطن تصنع لنا الشيء الكثير ، وتغير حياة الإنسان بطريقة رائعة ، وهذه دعوة أوجهها للجميع للإستفادة من تلك القوة الهائلة 0وهذا يعني أن الكنز الحقيقي بداخلنا ، فلماذا نبحث خارجاً ؟؟!! إنه العقل الباطن ذو الطاقة الهائلة ويمكن أن نبرمجه بما نريد وسيشرع هو فوراً في التنفيذ ( بإذن الله تعالى ) 0
و أختم بالقول ( راقب ما تقول ، عليك أن تنتبه لكل كلمة مهما كانت تافهة ، ولا تقل أبداً كلمات مثل : إنني سوف أفشل ، إنني غير محبوب ، لا أستطيع أن أفعل كذا ، لا أستطيع مواجهة الجمهور 000الخ )، بل ولا تفكر أيضاً مثل هذا التفكير لأن عقلك الباطن لا يأخذ الأمر بشكل هزلي ، بل إنه يشرع في التنفيذ ، وحينها تكون ( على نفسها جنت براقش ) 0 أرسل دوماً رسائل إيجابية لعقلك الباطن بمشاعر حقيقية وسينفذ لك الرسالة 0

ثم تأملي ما يلي :
النـجـاح والبـرمجـة السلبية :
الإسلام يعتبر الإنسان هو محور الكون .وعندما ينجح الإنسان كفرد؛ فإنه يشكل جزءًا لنجاح المجموع كأمّة، وبالتالي بناء الحضارة.فالأمة مجموعة أفراد،والحضارة إنتاج أمة. فكل إنسان لديه إمكانية النجاح، ولكن نجاحه يعتمد على قدرته على تفجير مواهبه.مخطئٌ من يتصور أن النجاح يأتيه على طبق من ذهب، وإلاّ لساد الناسُ كلهم، فالدنيا قد خلقت على كدرٍ، والبعض يريدها خلواً من الأكدار ! فكيف تنجح؟

1ـ الثقة بالنفس: فهي من المقومات الرئيسة لكل من ينشد النجاح،فلا نجاح بدون ثقة الإنسان بذاته.
فضعف الثقة بالنفس هو إصدار حكم بإلغاء قدرات الإنسان ومواهبه، وبالتالي الفشل المحتم!.

2ـ الإرادة القوية : فالإنسان يعيش صراعاً من أجل البقاء، ولن ينتصر في هذا الصراع إلاّ من تسلح بإرادة قوية، ومن استسهل الصعاب أدرك المنى . أما ضعيف الإرادة فلا بد وأن يهزم في معركة الحياة.

3ـ الطموح الدائم: حيث يزرع في الإنسان المثابرة والجد والاجتهاد، كما يحفزه على التفكير الجاد، والتخطيط الدقيق.

4ـ الحيوية والنشاط المتواصل: وهو عبارة عن الجهد المستمر الذي يبذله الشخص لإنجاز أعماله وتحقيق أهدافه في الحياة.

5ـ التوكل على الله وحسن الظن به: قال تعالى : { ومن يتوكل على الله فهو حسبه } .
قواعد النجاح سبع, وهي:
1ـ تحديد الهدف في الحياة.
2ـ تعرف الإنسان على شخصيته .
3ـ عدم التفريط في الوقت.والاستفادة من تجارب الآخرين.والبعد عن الإسراف .
4ـ مقاومة التعب .وأخيراً التأكيد على أن يكون الإنسان متفائلاً.

البرمجة السلبية :
من أهم العوامل التي أثرت على سعادة الإنسان حتى أصبح تعيساً هي البرمجة السلبية التي تعرض لها منذ طفولته من قبل مؤثرات كثيرة ، منها:

1ـ الأُسْرَة : فلأسرتك دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فمعظم العادات السلبية أو الإيجابية يكتسبها الطفل من والديه والمحيطين به في المنزل، فقد يكتسب الطفل الخوف , أو القلق, أو التشاؤم من والديه, أو أحدهما . روى البخاري عن أبي هريرة –رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم : ( مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاّ َيُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْيُمَجِّسَانِهِ ، كَمَا تُنْتَجُ الْبَهِيمَةُ بَهِيمَةً جَمْعَاءَ ، هَل ْتُحِسُّونَ فِيهَا مِنْ جَدْعَاءَ )0

2ـ المدرسة: فلو رجعت بذاكرتك إلى أيام الدراسة ؛ فستذكر مثلاً بعض العبارات التي ألقاها عليك بعض مدرسيك , وأثرت في نفسيتك تأثيراً عظيماً .. كقولهم :أنت مشاكس ...أنت غبي ...أنت ساذج ...وعلى الجانب الآخر ستجد أساتذة قد أخذوا بيدك, وأعطوك جرعات تشجيع؛ زادت من ثقتك بنفسك, وغيرت من نظرتك لذاتك ..فللمدرسة دور كبير في تشكيل سعادتك إذاً ..

3ـ الأصدقاء:
للأصدقاء دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فأنت تتأثر بهم كما تؤثر فيهم ...وفي الأثر يروى عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه قال : ( الرَّجُلُ عَلَى دِينِ خَلِيلِهِ فَلْيَنْظُرْ أَحَدُكُمْ مَنْ يُخَالِلُ ) رواه أحمد, والترمذي, وأبو داود, عن أبي هريرة رضي الله عنه 0
فكثير من المدخنين ؛ كانت أول سيجارة يدخنها من يد صديق ... وهذا الأمر يسري على جميع العادات السلبية والإيجابية الأخرى . لذا فالأصدقاء أيضاً شاركوا في تشكيل سعادتك .

4ـ وسائل الإعلام: لا يخفى على أحد أثر وسائل الإعلام في طريقة تفكير وسلوك وعادات الشعوب ، ولعل ما نراه من عادات دخيلة على مجتمعاتنا أكبر دليل على ذلك، فرأينا الطفل ذا التسعة أعوام يتغنى بالحبيب ،ويتأوه من ألم الفراق!. قد تشمئز النفس من فكرة سلبية تعرض ، ولكن مع التكرار تصبح لدى البعض أمراً عادياً...
لم لا وقد تمت برمجة عقولهم بتكرار عرضها؟!.

5ـ المصدر الأخير وذو الأثر الكبير هو: أنت نفسك : لقد برمجت نفسك برمجة ذاتية نابعة منك عن وعي , أو بدون وعي على عادات سلبية أو إيجابية . فمن الممكن لهذه البرمجة الذاتية أن تجعل منك إنساناً سعيداً، تغمره مشاعر التفاؤل والحماس؛ يحقق أحلامه وأمانيه، أو إنساناً تعيساً وحيداً بائساً يائساً من الحياة . وفي ذلك يقول أحد المتخصصين : " إن ما تضعه في ذهنك سواء كان سلبياً أو إيجابياً ستجنيه في النهاية " 0

لذا تذكر هذه النصيحة:
راقب أفكارك ؛ لأنها سوف تصبح أفعالاً ! 0
راقب أفعالك ؛ لأنها ستصبح عادات ! 0
راقب عاداتك ؛ لأنها ستصبح طباعاً ! 0
راقب طباعك ؛ لأنها ستحدد مصيرك ! والأمر بيد الله ، فقط هذه أسباب...

أحدهم يقول: إنه يذهب إلى عمله مع شخصين:
أحدهما يتحدث دائماً عن مشكلة المواقف وصعوبتها, وعادة ما يمكث أكثر من نصف ساعة يبحث عن موقف .والآخر يتحدث عن توفر المواقف مع كثرة الناس , وغالباً ما يجد الموقف دون عناء.
الاسترخاء :إن الحماسة المؤدية للعمل لا تتقاطع مع الأعصاب الباردة . والعمل المستمر انتحار بطيء.

1ـ امنح نفسك قسطاً من المتعة، وهدوء البال، والحيوية والاسترخاء، لاسيما في أوقات خلوتك بنفسك.
2ـ فكّر دوماً بالأمور الإيجابية في حياتك ، وتلك الأشياء التي تمتلكها وليست لدى غيرك.
3ـ لا توتر نفسك بمشكلات الدراسة أو العمل، واعتبرها جزءًا من الحياة.
4ـ لا تلتفت أبداً إلى الطعنات التي من الخلف ومضايقات الآخرين ، وتقبل دوماً الأمور على ما هي ؛ لأن شيئاً لن يتغيّر ، فأنت لن تستطيع أن تربي الآخرين أو تغيّر سلوكهم.
5ـ إذا كان جدول أعمالك مزدحماً لا تقلق نفسك ، وتصاب بالتوتر، ففي النهاية أنت لن تنجز إلا ما يتسع له الوقت.
6ـ من الأفضل أن تنفذها بنفسية جيدة؛ لتشعر بنوع من السعادة والرضا.
7ـ كن متفائلاً.
8ـ تعلّم كيف تسلم ببعض الأشياء التي جُبلت على ما هي عليه، فليس هناك أسلوب حياة أو عمل أو أسرة تخلو من المشاكل.
9ـ لا تنظر إلى تجاربك الفاشلة نظرة حزن أو تشاؤم.
10ـ اجعل الفشل دافعاً ووسيلةً لاستمرارك للوصول إلى النجاح، فالأشخاص الذين يأسرون أنفسهم في تجاربهم الفاشلة لا يمكن أن يكونوا سعداء أبداً، وتذكّر الحكمة الصينية التي تقول: "القرار السليم يأتي بعد الخبرة التي تأتي من القرار السيئ"
11ـ عندما تقابل صديقاً مقرّباً قُلْ له نكتة بريئة ، أو اطلب منه أن يقول لك ذلك ، فالابتسام والضحك يولّد بداخلنا نوعاً من السعادة والبهجة.
12ـ لا تجعل المستقبل مصدر قلق لك ؛ لأن ذلك سيسلبك السعادة بالأيام التي تعيشها.
13ـ كن جريئاً في قراراتك دون تهوّر أو اندفاع، وكما تقول الحكمة : "الحياة هي المغامرة ذات المخاطر, أو هي لا شيء على الإطلاق"
14ـ لا تلتفت لصغائر الأمور اليومية ؛ فهي لا تحتل الجزء الأكبر من تفكيرك، ولا تدعك تستمتع بمباهج الحياة.
15ـ اجعل أحد مصادر سعادتك القيام بشؤون والديك وإسعادهما، ومساعدة المحتاجين ، أو رسم البسمة على وجه طفل، أو هرم من شيوخ المسلمين.
16ـ أخيراً وأولاً.. اعمل على تقوية صلتك بالله عز وجل ، وليكن إيمانك بالقدر باعثاً على راحتك النفسية ، واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، و أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك، واعلم أن النصر مع الصبر، وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسرًا، كما قال صلى الله عليه وسلم.

رسالة إلى طالب علم

1ـ التفوق الدراسي بيدك والذاكرة القوية الحافظة الواعية المستنيرة بيدك ، أيضا 0
2ـ أثبتت الدراسات والتجارب بأن الطالبة أو الطالب الذي يصل في تحصيله العلمي إلى المرحلة الثانوية أنه طالب ذكي وتكون نسبة الذكاء عنده فوق المتوسط إلى 130 درجة ، وهؤلاء هم أكثر الفئات ، وقلة تكون نسبة ذكاءهم أعلى من 130 ، وقلة أيضا تكون نسبة ذكاءهم أقل من 100 ، والفئة التي تكون نسبة الذكاء عندهم فوق المتوسط إلى 130 هي الفئة الأكثر والأبرز ومن تطول أعمارهم حتى الستين والسبعين سنة ـ والأعمار بيد الله سبحانه ـ وأنهم قادرين على التحصيل حتى درجة الدكتوراه ، ولكن الفرق يوجد في الطموح والرغبة وفي من يدرب عقله وذاكرته على العمل والاستيعاب والفهم ، والتحصيل 0
3ـ إن الله سبحانه وتعالى لا يضيع أجر من أحسن عملا 0
4ـ لابد أن تكون ثقتك بنفسك وبقدراتك التي وهبها الله لك عالية جدا ، وأنك قادرة على التفوق والنجاح0
5ـ لابد أن تستغلي الوقت وعليك أن تقسمي أوقاتك عند المذاكرة على أساس استذكار وحدات مستقلة من كل مادة 0
6ـ لا بد أن يستمر معدل المذاكرة طوال العام دون ضغط على الأعصاب ، وبهذا تأتي الاختبارات وأنت في أتم الاستعداد ، ولا تواجهي أي متاعب 0
7ـ عليك التحكم في مواعيد النوم والاستيقاظ ، فهذا سيساعدك على استغلال الوقت في المذاكرة والمراجعة وتنمية الهوايات والاستفادة من الوقت 0
فوائد تحديد أوقات المذاكرة
إن الطالبة أو الطالب الذي تكون لديه خطة محددة أو جدول محدد يسير عليه ويبين فيه مواعيد المذاكرة اليومية فمهمته الرئيسية هي أن يكون طالبا أي أن يقوم بواجباته الدراسية أولا بأول دون تأخير فإذا كانت مهمة المعلم الرئيسية هي التعليم فإن مهمة الطالب الرئيسية هي التعلم وعلى كل منهما أن يقوم بمهمته خير قيام وفيما يتعلق بترتيب مواعيد المذاكرة على الطالب مراعاة التالي :
1ـ اجعل مواعيد المذاكرة والمراجعة في الأوقات التي تكون فيها نشيطا ، وغير متعب 0
2ـ تجنب المذاكرة بعد الأكل مباشرة ، أو في الأوقات التي تشعر فيها أنك بحاجة إلى النوم 0
عناصر تنظيم الوقت
إن كثير من الطلاب يقعون في المشكلات الدراسية لأنهم لا يعرفون متى يذاكرون وأين ، وكيف؟
وبعض الطلاب ليس لديهم وقت محدد للدراسة ، حيث يدرسون حسب المزاج ويلعبون حسب المزاج كذلك ، وبعضهم لا يدرس في مكان محدد بل يدرس أينما كان وحسب الظروف 0 وفي الواقع أخي الطالب إذا أردت الطريقة الصحيحة فلا بد من تنظيم الزمان والمكان 0
ولتنظيم الوقت لا بد أن تأخذين بعين الاعتبار هذه الأمور :
1ـ عليك تحديد وقت النهوض صباحا 0
2ـ عليك تحديد أوقات تناول الطعام 0
3ـ عليك تحديد أوقات المذاكرة 0
4ـ عليك تحديد مكان المذاكرة 0
5ـ عليك تحديد أوقات النوم 0
6ـ عليك تحديد أوقات الاستراحة 0
7ـ وعليك أيضا تحديد الاستفادة من العطلة الأسبوعية 0
• فوائد تحديد أوقات النهوض من النوم :
لتحديد وقت النهوض من النوم صباحا يستحسن مراعاة الآتي :
1ـ يجب أن تعلمي بأن النهوض والاستيقاظ مبكرا أفضل من النهوض متأخرا 0
2ـ يجب أن تأخذي في الاعتبار الوقت اللازم للأعمال التي تتم بين الاستيقاظ من النوم وبدء الدراسة 0
3ـ استخدم ساعة المنبه بنفسك قبل النوم 0
4ـ أن وقت النهوض مهم جدا فالطالب الذي لا ينهض مبكرا قد يتعرض للمشكلات التالية :
أـ قد يؤخر صلاة الفجر عن وقتها 0
ب ـ قد لا يتناول طعام الإفطار الذي يعد من الوجبات المهمة 0
ج ـ قد ينسى بعض الأشياء المهمة كالكتب وأدوات المدرسة ، إذا لم يكن قد رتب كتبه من الليل 0
د ـ بسبب تأخره فقد يقود سيارته بسرعة مما قد يعرضه لحادث جراء السرعة 0
هـ ـ إن التأخر في النهوض قد يؤدي الى تأخر الطالب ، وبالتالي تفوته التمارين الصباحية ، وهي مهمة لنشاط الطالب الجسمي والذهني 0
خطوات هامة للاستذكار
ساعدي ذاكرتك على أن تساعدك وذلك بالتالي :
1ـ اقرئي الموضوع جملة واحدة قراءة سريعة دون الدخول أو التوقف عند تفاصيل معينة 0
2ـ أعيدي القراءة هذه المرة بأناة مع تجزئته 0وتسجيل العناصر المهمة 0
3ـ استرجعي الموضوع كاملا وإذا تعذر ، فاعطي نفسك وقتا للراحة ثم بعد ذلك حاولي استرجاعه ، وإن لم تستطيعي ، أطلعي على الجزئيات التي نسيتيها ، ثم أعيدي الاسترجاع مرة أخرى 0
4ـ حددي الكلمات الهامة بالقلم الرصاص أو لخصي النظرية أو الأفكار التي قام الموضوع عليها 0
5ـ حاولي أن تكتبي ملخصا للموضوع من ذاكرتك دون الاستعانة بالكتاب 0
6ـ من الضروري للغاية فهم أي مادة وأي موضوع حتى وان كان هذا الموضوع للحفظ 0
7ـ حاولي أن تمنحي ذاكرتك قوة الإبصار بان تتذكري مواضيع الفقرات التي قرأتيها بالكتاب وما اقترنت به من رقم الصفحة أو صور توضيحية 0
8ـ ثق تماما بان الثقة بالذاكرة هي معول التذكر وثق بان الله منحك ذاكرة قوية فحاول أن تستغلها مستعينا بالله سبحانه ، وهو سبحانه لا يخيب من قصده ولا يرد من دعاه 0
تخطيط جدول مثمر للمذاكرة.
1ـ خُذي قسطاً كافيا من الراحة, و الغذاءً الصحي , ولا تنسَي وقتاً للمرح أيضاً.
2ـ رتبي الواجبات حسب الأولويات.
3ـ استعدي للنقاش والأسئلة الفصلية قبل الحصة.
4ـ رتبي وقتاً لمراجعة محاضراتك بشكل فوري بعد الحصة.
5ـ ملاحظة: النسيان يكون أكثر بعد مرور ال24 ساعة الأولى.
6ـ رتبي فترات للمذاكرة مدتها خمسون دقيقة.
7ـ ذاكري في مكان خالٍ من الإزعاج.
8ـ خططي لاستخدام وقت فراغك.
9ـ حاولي أن تجعلي أوقات دراستك خلال ساعات النهار ما أمكن .
10ـ راجعي جدول أعمالك أسبوعياً واحرصي على أن تنفذيه كما رتبتيه .
11ـ إن الرضا الذي ستحظين به نتيجة إتمام عملك , سيشعرك بنتيجة إنجازك.
كيف تذاكر مادة اللغة الإنجليزية ؟
طبعا هذه الفقرات معدة لطالب وطالبة المرحلة المتوسطة والثانوية ، وممكن تستفيدين منها :
1ـ اقرأ كل قطعة باهتمام وتركيز أكثر من مرة 0
2ـ أجب على التمارين بعد كل قطعة 0 وبإمكانك أن تختبر نفسك ، وذلك بالاستعانة بالقطعة أو المعلم إن لم تتوصل إلى الإجابة 0
3ـ أثناء الإجابة على الأسئلة عليك بالتركيز والترتيب في حلها 0
4ـ اكتب ملخصا أو مختصرا لكل أجزاء القطعة بعدد من الكلمات وذلك على النحو التالي :ـ
أ ـ اكتب بيانا بالنقاط على شكل ملاحظات مأخوذة من المعلومات التي تتطلبها الأسئلة 0
ب ـ اربط هذه النقاط والملاحظات مع بعضها ، وادخل عليها بعض الكلمات من عندك 0
6ـ إذا طلب منك موضوع إنشاء له علاقة بأفكار القطعة فاتبع ما يلي :ـ
أ ـ كون الأفكار المتصلة بالموضوع على شكل عناصر وملحوظات 0
ب ـ بعد أن تحدد العناصر استخدمها في كتابة موضوع الإنشاء 0
ج ـ انتبه لتركيب الكلمات مع بعضها والربط بين العناصر 0

قدمت لك الكثير أرجو نسخه عندك وقراءته جيد وتطبيق كل ما قدمته ، وأهم شيء تغيير الاعتقاد تجاه نفسك ، وتغيير طريقتك في الحياة ، والنظر لنفسك نظرة إيجابية 00 أنا متأكد أنك إن طبقت كل ما قدمته هنا ، سوف تزول مشكلتك ، وأنا على أتم الاستعداد لأن أرد على كل تساؤلاتك واستفساراتك متى ترغبين ، وبأي طريقة 0

ضيف الله مهدي
29 -06- 2007, 05:03 PM
هذه رسالة من إحدى الأخوات
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



دكتوري العزيز اشتقت كثيرا للكلام معك لكني كنت في أمتحانات اخر العام والحمد لله خلصتها امبارح على خير

انا عايزةاعرف حضرتك حاجه كمان انا بشتغل سكرتارية في شركة اوراق مالية والى الان انا من ثلاث سنوات وانا في هذا العمل وانا في اجازة الأمتحانات فكرت اني اغير من نفسي واطور نفسي شوية ففكرت اني انقل وأغير من طبيعة عملي واتعلم حاجه جديده

فقررت بعد تفكير اني اقابل صاحب العمل واخبره بأني لم أستطيع ان اكمل في هذا العمل لأنه اصبح روتيني بالنسبة لي لأني أتقنته جدا ومعنى ذلك اني لا أتعلم شيء جديد واقنعته اني لازم اتعلم حاجه جديده كنت خايفه يكسفني او ينقلني مكان مش كويس او مكان زى اللي انا في ولكن اتفاجأت بحاجات كتير غريبه اولا:اني عرفت فعلا اقنعه واتكلم معاه من غير ما يكون عندي توتر وقلق واول مره احس اني فعلا عندي ثقة بنفسي ثانيا : الحاجه الغريبه انه هو اقتنع بكلامي وفاجئني بأحلى مفاجأه

قالي يا****** انا موافق وبدون اى تردد منه وقالي انا هعلمك خدمة عملاء وهتاخدي قرص تحليل فني بالبورصة



بس ودي اخر اخباري لحد الان حبيت اني اعرفها لحضرتك

وكمان عايزه اقولك ان سبب الثقه دي هو حضرتك لأنك انت اللي خليتني اثق بنفسي وساعدتني كتير ورفعت من روحي المعنويه كتير اوى وخليتني ازاى اعرف اعتمد على نفسي بجد من غير اى صعوبات تأثر عليا

وياريت اطمن على حضرتك وعلى صحتك برسالة

ضيف الله مهدي
29 -06- 2007, 05:04 PM
فيك الخير والله أختي الفاضلة تتواصلي معي وتطمئني على صحتي وتخبريني بأخبارك 00 ونحن نقترب من نهاية السنتين تقريبا أو أكثر منذ عرضك لأول مشكلة 00 معدنك أصيل ، ولك جزيل الشكر 0
وأنا بخير والحمد لله 00 وأتمنى لك كل خير والبرنامج الذي قد قدمته لك حاولي السير عليه ، وطوري إلى الأفضل كلما أستطعت 00 والموقف هذا الجديد الذي حصل لك سوف يدعم ثقتك أكثر وأكثر 0
دمت بصحة وعافية 0

santr
29 -06- 2007, 06:12 PM
هنيئا لنا بك يا دكتور / ضيف الله
زادك الله نورا وبصيره
وعندي استشاره ذاتيه بسيطه تتلخص في
( انني لم استوعب الفرق بين الميلاد 1387هـ وبين التخرج من الجامع 1405هـ
اذا كان : 1387- 1405 = 18 سنه و 18- 6= 12 سنه والست سنوات (نظام ) دخول المدرسه اي انك تخرجت من الجامعه وعمرك يساوي 12سنه )
وفقك الله الى ما يحبه ويرضاه وسدد خطاك

ضيف الله مهدي
29 -06- 2007, 06:29 PM
هنيئا لنا بك يا دكتور / ضيف الله
زادك الله نورا وبصيره
وعندي استشاره ذاتيه بسيطه تتلخص في
( انني لم استوعب الفرق بين الميلاد 1387هـ وبين التخرج من الجامع 1405هـ
اذا كان : 1387- 1405 = 18 سنه و 18- 6= 12 سنه والست سنوات (نظام ) دخول المدرسه اي انك تخرجت من الجامعه وعمرك يساوي 12سنه )
وفقك الله الى ما يحبه ويرضاه وسدد خطاك


شكرا على ملاحظتك الجميلة والرائعة جدا أخي الفاضل / satr
بالنسبة لعمري الحقيقي فأنا لا أعرفه تماما ، لأن ولادتي كانت في زمن لا توجد فيه تسجيلات للمواليد ، وإنما قالت لي لي الوالدة رحمها الله أنني ولدت عندما خرج البدر من اليمن أي أيام الثورة اليمنية ، وهذه تقريبا في أواخر العام ( 1382هـ ) تقريبا ، وبحساب عمر الدراسة وعمري عند دوخول المدرسة فيمكن أكون مولود في عام 1382هـ أو عام 1383هـ ، وعمري الآن إما (45) أو (46) سنة 00 لكن عندما كنت في الصف السادس الابتدائي عام 1395هـ ، قدر الطبيب أنني مولود في عام 1387هـ ، وهذا هو الذي سرت عليه ، فتخرجت في الجامعة وعمري 18سنة ، وهو ليس الصحيح ولكن هو الذي سرت أتعامل به 0 والفرق ما هو كبير ، خمس سنوات تقريبا 0
أسعدني مرورك 0
دمت بصحة وعافية 0

محناب
29 -06- 2007, 07:19 PM
دكتور ضيف الله
جزاك الله خيرا على ماتبذله من جهد
في تقديم إستشارات نفسيه

بإختصار

أعاني من النسيان
لدرجة انني اذهب الى السوق
لأشتري بعض اغراض
ولكن سرعان ما أنسى وانا لازلت في طريقي الى هناك
وليس في كل الاحيان وانما غالبا

واحيانا أذهب الى السيارة ناسيا المفتاح
في غرفتي لأعود مرة اخرى لأخذه
مللت ؟!

لا اعاني من امراض والحمد لله
عمري 28

وحالة اخرى
أحب الهدوء لدرجة اكره فيها صوت مكيف الغرفه
التلفاز رنين الجوال

وكل هذه الاعراض لها مايقارب السنه
وكل يوم تزداد الحالة لأسوأ
ماذا أفعل ؟!

ختاما تقبل تحيتي
ووفقك الله

ضيف الله مهدي
29 -06- 2007, 07:40 PM
حيّاك الله أخي الفاضل / محناب
أظن أنني قدمت هنا ردا على أحد الأخوة يعاني من النسيان 00 يا ليت تبحث عن ردي وستستفيد 0
أما إذا لم تجده ، فاخبرني وسأرد عليك 0
تراني أحيانا أنسى ، هل رديت هنا أم هناك في منتديات أخرى مستشار فيها 0
بالنسبة للهدوء 00 الكثير يحب الهدوء ، ولكن لا تشغل نفسك بهذه ، وتحسبها أنها مشكلة ، هي ليست مشكلة ولا مرض ، ولكن أحيانا من التعود 0
أنا أتفرج على التلفزيون صورة بدون صوت 00 حتى أولادي إذا أتوا عندي يرفعون الصوت وأنا أرجع أخفضه لأني تعودت على هذا 00 اللهم إلا المباريات أرفع الصوت فيها 00 والإذاعة كذلك أرفع الصوت فيها 0
عود نفسك على هذا ، وأوحي لنفسك دائما بأنك مستمتع وأنت تسمع الأصوات 0
وأعود للنسيان 00 حاول أن تسجل ما تريده من السوق في ورقة ، وهذا ليس عيبا ولا نقصا 00 كذلك ممكن تسجل ورقة وتلصقها على دركسون السيارة وتكتب فيها ( انتبه للأطفال خلفك ) هذا لمن يرجع دون انتباه 0 وممكن تضع المفتاح في مكان أمام عينك ، بحيث إذا خرجت تراه فتأخذه ، على باب الغرفة مثلا وهكذا 00 إذا لم تفد هذه اعطني خبر وسأعود لك 0
دمت بصحة وعافية 0

محناب
29 -06- 2007, 10:42 PM
نجرب ونشوف ياسيدي وماله
رغم انني متأكد من العودة الى هنا
شكرا دكتور

::sa06::

ضيف الله مهدي
30 -06- 2007, 05:26 PM
مشكلتي باختصار ...أني أحتاج دائماً لان أكون محور اهتمام الاخرين "لو شخص واحد يكفي" أتعلق في الاشخاص اللي يقولوا لي كلام حلو أو يبدو اعجابهم ........
في المدرسة :المعلمات اللي يميزوني اتعلق فيهم
في لجامعة :الدكتور لما صار يمدحني ويشجعني ..صرت اهتم في مادته واستمتع في مذاكرتها وتفوقت فيها
في أي مكان ...دائما احتاج الى كلام جميل .........واتعلق في الشحص اللي يقوله
هل هذا فراغ عاطفي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أم ماذا ؟؟؟؟؟؟
انا لما كان عمري 16 سنة بدأت مشاعر تجاه ابن خالتي ... واستمرت لسنوات ..يمكن بعد لاني لقيت اهتمام منه ... ولاني شفت فيه صفة حلوة "كان حنون" ..........
طبعا لايروح فكرك بعيد .... ماكنا حتى نكلم بعض ...كان مجرد احساس ..وكانت مشاعر ... وماحد يدري عن الثاني .......
تأكدت من مشاعره لما أصر انه يخطبني ... مع انه يدري انه بينرفض ..وهذا اللي صار ... رفضوه اهلي لانه كان مصاب بمرض وراثي"
انا رفضته بس من يومها وانا اتعذب "رفضته لان اهلي رافضين " وماحبيت تصير مشاكل
اولاا انا احس اني احبه واشتاق له واحتاجه .... خصوصا بعدماتاكدت من مشاعره
اللي عذبني اكثر انه بعد 4شهور من رفضي له توفى الله يرحمه
احس اني جرحت كبرياءه .. هو ماكان يحب يظهر انه ضعيف ...
اليوم اشتاق له .. واحتاجه .... والوم نفسي ... واحس بالذنب تجاهه
ظليت فترة في كآبة موطبيعية ....... دايما حزن وشعر ...... الان صار له اكثر من سنتين من توفى
وانا مازلت تعبانه
دخلت منتدى .. صرت اشارك فيه ....اكتب شعروخواطر ........ كلها حزن
انا مشرفة الان ..... المشرف العام موجود عندي بالماسنجر ... كنا نتكلم في حدود المنتدى
بعدين صار يشوف الصور والنيكنيمات الحزينة ...
سالني : ليه الحزن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ألح وأصر انه يعرف ......... قلت له سبب حزني .... صار يقوللي كلام طيب وجميل ... وقبل كان يقول انه معجب باسلوبي وثقافتي .... ويمدح في اخلاقي بالمنتدى .... وكلام جميل يقوله ومحترم بنفس الوقت
هو اسدى لي معروف وسوى شي خفف عني المي ...
المشكلة اني تعلقت فيه !!!!!!
طلعت من مشكلة ودخلت في ثانية ....اروح ادخل الماسنجر حتى اشوفه ........اذا ماشفته انتظر يدخل ولما يكلمني ارتاح واستانس ... ولو بكيفي مااحد يكلمني غيره
هو لما يقول كلام طيب من باب انه حب يخفف عني ...... بس انا مثل ماقلت قبل .. اتعلق في الاشخاص اللي يقولوا لي كلام حلو .. ويمدحوني .......
وين المشكلة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ليه انا كده؟؟؟
أحيانا احس اني محتاجة لحضن دافي ارمي نفسي فيه ويد حنونة تمسح دمعتي ......
احس بالوحدة ........ ماحد يفهمني .......
اتمنى ارجع طفلة انام بحضن امي ويحملني ابوي .......
اتمنى امرض ويجي ابوي يلمس جبيني ويشوف حرارتي ..... شي كنت احبه ... بس من زمان مامرضت وماصارت هاللمسة
مادري ...........كافي ..صح ..
اسفة ...بتعبك وانت تقرأ الموضوع
بس محتاجة احد يفهمني ... ويقوللي شسوي؟؟؟؟؟؟؟؟
انا محتاجة جدا ............ لدعم ..........

ضيف الله مهدي
30 -06- 2007, 05:27 PM
أهلا وسهلا بك أختي الفاضلة :
الحل :
(1)
الإنسان يحب المديح ويحب أن يشكره الناس ويحب الإطراء والثناء ويحب أن يهتم به الآخرون 00 والله سبحانه وتعالى يحب أن يشكره عباده ويحب أن يثني عليه عباده ، وهو أهل للثناء والشكر والحمد 0
ولكن حب الثناء ، وتسول المديح والإطراء غير مرغوب فيه 0 حتى أن رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام قال : ( احثوا التراب في وجوه المداحين ) أو كما قال عليه الصلاة والسلام 0
فالإنسان الطبيعي لا يغره كثرة الثناء والمديح ، ولا يجعله ذلك محور اهتمامه ، فدائما ما يقدمه الشخص للناس هو الذي يفرض عليهم حبه والثناء عليه 0 والمعلم والأستاذ إذا قام بالثناء على طلابه فلأنه يعلم أن الثناء والمديح يحفزهم إلى الأحسن وأن يقدموا أفضل ما لديهم 0
وأنت أختي يبدو لي أنك فاقدة للحنان والعطف والميح والثناء ، ربما أنك تلقيت تربية وتنشئة لم تجدي فيها ما يشبع رغبتك وغريزتك 00 ونحن نطالب دائما الآباء والأمهات وكذلك المعلمين والمعلمات بالثناء على تلامذتهم وأبنائهم حتى يشبعوا هذا الشيء عندهم 00 ولكن كل ذلك يكون باعتدال 0 وأنت تسلكين هذا السلوك الذي ذكرتيه مع كل من يثني عليك ويمدح وتتعلقين به ، لأنه أشبع نقصا أن تعيشينه بشكل لا شعوري 0 وهنا عليك أن تكوني إنسانة عادية ، بمعنى أنك إذا مدحوك وأثنوا عليك أن تتقبلي هذا ، وتشكري من مدحك وأثنى عليك ، ولكن لا يصل لدرجة التعلق والحب 00 وإن لم يمدحك أحد أو يثني عليك ألا يكون هذا مصدر تعاسة وحزن لك ، فالناس أجناس ، منهم من يثني ويمدح ويشكر الآخرين ، ومنهم من لا يفعل ذلك 0 فلا بد أن تفهمي هذا 0 وعليك أن تدعمي نفسك وتثنين عليها ، وتبرزي انجازاتك وأعمالك وما قدمتيه في هذه الحياة ، وهذا أيضا باعتدال بحيث لا تتقوقعين على ذاتك وتتنرجسي ، حتى لا ترين انجازات الآخرين 0
(2)
إن شاء الله ما يروح الفكر بعيد ، وظننا في الناس ظنا حسنا ، والله يتولى عباده 0
عليك أختي أن تكوني مؤمنة بالقضاء والقدر ، وأنه لو كان مكتوب لك أن تتزوجي بابن خالتك لما منع ذلك أي مخلوق ، ولكن مكتوب في علم الله أنه لن يكون زوجك 0 ويمكن حتى لو كنت وافقتي ووافقك أهلك عليه فإنه كان سيموت قبل أن تتزوجي به ، أو بعد الزواج بأيام قليلة ، ولهذا فقد كان مكتوبا عند الله أنك لن تكوني زوجة له 0 وعليك ألا تحاسبي نفسك وتعذبيها على ذلك ، فالزواج قسمة ونصيب ، والمكتوب للإنسان يقع له ويصل إليه 0 وبما أنك تشعري بتأنيب الضمير فاستبدلي ذلك بالدعاء له بالمغفرة والرحمة وأن يتقبله الله بقبول حسن ويسكنه فسيح جناته ويبدله أزواجا خيرا ممن كان سيتزوجهم في الدنيا ، سواء أنت أو غيرك 00 هو الآن بحاجة إلى كل دعوة صادقة ترفع درجاته وتثقل موازينه وتبدل سيئاته إلى حسنات ، فلا تبخلي عليه بالدعاء 00 وكذلك لا تؤنبي نفسك وتعذبيها على أمر قد انتهى 0
المشكلة تكمن بداخلك ، كما قلت لك في أول الحديث 00 غيري إلى الأفضل وتعاملي بواقعية ، ولا تهتمي بالمديح والثناء أكثر مما ينبغي 0
هذا من النقص الذي تشعرين به ، وأقصد نقص الحب والمشاعر والحنان ، ستكبرين وتتزوجين ، وإن شاء تجدي زوجا يعطيك كل ما تريدين 0
قوي إيمانك بالله ، وخلي ثقتك وظنك فيه حسن ، وهو سبحانه القادر على تعويضك كل ما فاتك 0
(3)
تمني المرض شيء غير مرغوب فيه ، وفي تعاليمنا الدينية ، لا يتمنى الإنسان المرض ولا الموت ، ولا حتى التمارض ، من أجل أن يحصل على شيء 0
وعليك أن تكوني قوية وشجاعة ومتبصرة بكل الأمور ، فأنت إنسانة متعلمة وقد وصلت إلى عمر يؤهلك لأن تثقي في نفسك وقدرات ، وتعتمدي على نفسك ، وتتعاملي مع كل ما حولك تعاملا واقعيا ، ولا تشعري بالنقص وما سوى ذلك 0 ثم
(4)
عليك : أن تغيري اعتقادك ، كيف ؟
أقول لك :
الجميع تقريبا يعرف إن عصرنا هذا هو أفضل عصر من يوم ما خلق الله الأرض إلى اليوم من ناحية وسائل الترفيه وأماكنها وطرقها بمعني أننا نعيش أفضل من أفضل ملك كان عايش قبل 500 سنة تقريبا يمكن ولا حتى كسرى ولا قيصر! لو نظرنا إلى السيارات والطيارات والكمبيوتر والإنترنت والتلفزيون والراديو والمسجل والحدائق والملاهي و..و..و..و..و.. لو نعدد فيها راح نتعب 0وهنا يأتينا سؤال مهم رغم هذه المتع كلها والترفيه الخرافي نلقى ناس زعلانة ومتنكدة وحالتها حالة ولو جبنا واحد من الذين عاشوا زمان يتجنن عندك لأنه ما راح يصدق!! كل هذا عندكم! شيء غير معقول 00 تناقض عجيب الموجود عندنا ممتع بشكل غير طبيعي أنظر حولك وتأمل ترى عجبا , استمع للحياة واستمتع , اشعر بما حولك وستذهل!
إذا ما هي المشكلة؟
المشكلة هي في عقولنا فقط !! نعم في عقولنا نحن لا في ما حولنا!
كيف؟ ولماذا؟ وما الحل؟
هل فعلا تريد معرفة هذه الأمور , هل قلت لنفسك يوما ما لماذا يحصل هذا الشيء معي ,هل رأيت أناسا سعداء رغم قلة ما لديهم وآخرين تعساء رغم كنوز الدنيا , هل تشعر بأن الحياة ممتعة أم غير ممتعة ؟
إذا أردت معرفة السر فواصل القراءة لتكتشف كل ذلك 0
أقسام الناس :
1ـ الإنسان الفطن ( سعيد في الدنيا والآخرة بإذن الله ) 0
2ـ الإنسان غير الفطن ( تعيس في الدنيا سعيد في الآخرة ) 0
3ـ الإنسان المقلب ( سعيد في الدنيا شقي في الآخرة ) 0
4ـ الإنسان الماسح ( شقي في الدنيا والآخرة ـ نعوذ بالله ـ ) 0
الحمد لله كلنا مسلمين يعني نحن في الأولى أو الثانية لكن أعتقد كلنا نقول إن الأول هو الأفضل0 ممتاز الآن اختر من هذه الأقسام ما ترغب وتابع القراءة لكن تذكر ( أن الله غني عن تعذيب الناس , وإياك وحجة القدر ) فأنت لا تدري ما كتب لك , كالذي لا يصلي ويقول إن الله قدر علي أن لا أصلي وصلاته أوترك صلاته كلها بقدر الله ـ عز وجل ـ 0
لعمر بن الخطاب رضي الله عنه مقولة شهيرة وهي : " نفر من قدر الله إلى قدر الله " إذا القدر حجة عليك ليست لك 0
(5)
سعادتي مسؤولية من :
بالعربي الفصيح لا يوجد أحد في الدنيا مسؤول عن سعادتك إلا نفسك ، ومتى ما قلت العالم أو الحكومة أو المجتمع أو أهلي أو الوظيفة أو..أو..أو..إلخ 0
فاعلم بأنه في الحقيقة عندك مشكلة 00 لماذا؟
لأنك علقت وربطت مصيرك بغيرك للأسف وهذا خطأ لأنك أنت المسؤول الوحيد عن نفسك نقرب المعنى بمثال , مرة سمعت عن قصة فيلم وكان يتكلم عن أخوين صلع (قرعان) تمام كان الأخ الأول مبسوط في حياته وآخر حلاوة ولا همه صلعته ولا هم يحزنون لكن أخوه كان مره متضايق ومنكد على نفسه وكل ما شاف واحد قال هذا يتريق على صلعتي ويكلم نفسه بكلام سلبي حتى أصبح لا يخالط الناس , مع أن الأول مبسوط في حياته والثاني لا !! وهما في نفس المدينة في نفس الزمان ولهم نفس المشكلة!! 0
عارف الفرق ! إن الفرق هو في التفكير 0
فعليك أن تعمل ما يلي :
1ـ غير تفكيرك عن الحياة خلي نظرتك لها نظرة مشرقة ممتعة مليئة بالأمل والتفاؤل 0
2ـ عيش حياتك وكن فطنا ، لا تنكر الواقع والحقيقة أنت المسؤول عن النتائج التي تحصل عليها سواء كانت طيبة أم غير ذلك 0
سألوا حكيما مرة لو أننا وزعنا كل أموال الدنيا بين الناس بالتساوي فماذا سيحدث ؟
فقال لهم : بعد ثلاثة أيام سيبقى الغني غنيا والفقير فقيرا ! 0
فاستغربوا, وسألوه كيف ؟ 0
فقال : الغني يعيش بعقلية الغني والفقير يعيش بعقلية الفقير!!
عيش بعقلية السعيد لتسعد !0
تأمل معي الحديث القدسي التالي واستشعر معناه , قال الله سبحانه وتعالى : { أنا عند ظن عبدي بي , فليظن بي ما شاء , إن ظن بي خيرا فله وإن ظن بي شرا فله } 0
والآن يا ترى ماذا تظن أن يجعل الله حياتك القادمة ؟ 0
عليك تكمل وتقول : من اليوم سأستمتع بحياتي ، فأنا المسؤول الوحيد عن كل ما يحصل لي من فرح أو حزن لذلك سأنتبه لتفكيري لأسعد نفسي في الدنيا والآخرة 0
(6)
نحن نعيش بين الناس والناس أجناس فهم إما :
1ـ محبّطين ، و أخطر شيء هو أن تعيش مع تعيس ويريد أن يتعسك معه 0
2ـ محبطين ، ويعني كارهين الحياة ويمكن أن يكرهوك فيها فأحذر 0
3ـ عاديين ، بمعنى يوم مبسوط ويوم لا ، على حسب المزاج 0
4ـ سعداء ، وهؤلاء نادر وجودهم ، ولكن يستحقون عناء البحث عنهم والتمتع بصحبتهم 0
ولست أرى السعادة جمع مال
ولكن التقي هو السعيد
أكيد أي إنسان سيترك الخيارين الأولين وسيبحث عن الخيار الرابع أو على الأقل الخيار الثالث لكي يسعد في حياته 0
ما رأيك أنت هل تؤيد هذه التقسيمة ؟
إذن : من ستختار؟
كيف أتمتع بحياتي :
عليك أن تعيش يومك بكل ما فيه ، وخطط ليوم الغد ، واستفد من الأمس , لأنه لو خفت من بكره سوف يأتيك القلق ولو ندمت على الأمس سيتسلق إلى قلبك الحزن , ولو خفت من بكره وندمت على الأمس سيأتيك الاكتئاب على طول 0
يقول الدكتور إبراهيم الفقي : " عيش كل لحظة كأنها آخر لحظة في حياتك ، عيش بالحب ، عيش بالإيمان ، عيش بالأمل ، وقدّر قيمة الحياة"
وأعتقد أن هذا أفضل أسلوب وطريقة لكي تستمتع بحياتك 0
الابتسامة:
أعتقد أنه يكفينا حديث النبي صلى الله عليه وسلم : ( تبسمك في وجه أخيك صدقه ) 0
لو طلب منك أن تبتسم وتقول : أنا حزين جدا 0 بماذا سوف تشعر ؟
أتحدى لو شعرت بالحزن لأنك لن تقدر 0
لماذا ؟
لأن المخ لديه معلومة أنك في حالة سعادة بسبب ابتسامتك ، فعند محاولتك للحزن يرفض مخك هذا الأمر بسبب ابتسامتك !!
تخيل فقط أنك عندما تبتسم تطرد الحزن 0
اسمعوا لإليا أبو ماضي حيث يقول:
أيهـا الشاكـي ومـا بــك داء
كيف تغـدوا إذا غـدوت عليـلا
إن شـر النفـوس نفـس يـؤوس
يتمنـى قبـل الرحيـل الرحيـلا
ويرى الشوك في الورود ويعمـى
أن يـرى فوقهـا النـدى إكليـلا
أيها الشاكـي ومـا بــك داء
كن جميلا تـرى الوجـود جميـلا
(7)
جرب عمل ما يلي :
1ـ سوي شي يتذكرك الناس فيه مثلا ، ألفي كتاب ، أو أنقلي معلومات يستفيد منها الناس ، أهم شيء يتذكرك بواسطته الناس 0
2ـ افعلي شيء لم تفعليه من قبل ، لكن فعل جميل 0المهم غيري نمط حياتك 0
3ـ تذكري إنجازاتك واكتبيها واحتفظي بها وعلقي شهاداتك على الجدران انظري للصور والذكريات وكلما شعرت بضعفك أو الحزن ارجع لها ، وقل : الله ما أروعني !
وعلى فكرة شيء جميل ومهم جدا كتابة الإنجازات ، والنظر إليها كي تعطيك دفعة قوية للحياة0
(8)
أتمنى أن تكون قد استمتعت وأنت قد انتهيت من قراءة هذا الموضوع وانك سوف تكونين سعيدة من الآن وليس تفكرين بأن تكوني سعيدة من الغد 0
ولا تنسين قول الله سبحانه وتعالى : { قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا } 0

الأسامــة
01 -07- 2007, 11:24 AM
يا اخ ضيف الله مهدي
اولاً:ـ اهنئك على حصولك على درجة الدكتوراة
ثانياً:ـ أما عن تقديمي ااستشارة فهي طويلة ولكن سأختصرها لك

لقد قمت بقراءة بعض الكتب النفسية للتربية في فترات متعددة
لكي تكون مرحلة النمو في علم النفس والكثير من العلوم التي تنستخدمها

اقد قمت بالإلتفات بجانب من جوانب الأصول النفسية للتربية وهي مفهوم النمو
وهذا ما نحتاجة في مجتمعنا لكي نربي وننشأ جيل نفتخر فية كآباء في المستقبل
فيقال إن مراحل النمو كثيرة كمرحلة النمو الجسمي او الحركي وفية يدرك الطفل في هذه
المرحلة ما يحيط به من أشياء عن طريق الافعال المنعكسة التي تولد بها وعن طريق
الحواس كالنظر والشم والذوق ، وعن طريق التفاعل مع الاشياء حسيا .
وتنمو لدى الطفل في هذه المرحلة بعض القدرات المعرفية الاساسية.
اما المرحلة الثانية فهي ما قبل العمليات فيتكون فيها بعض مظاهر النمو العقلي
كستخدام اللغة استخداما كبيرا وكذلك القدرة على التعامل بالرموز والمقدرة على
فهم بعض الخصائص وتصنيفها ....
أما المرحلة الثالثة فهي مرحلة العمليات المحسوسة فينمو فيها التركيز العقلي والجسدي
فيقوم الطفل بالطرح والجمع وغيرها

والسؤال واستفساري هل هناك مراحل آخرى قد يحتاجها الإنسان في حياته بعد ان
مر بجميع المراحل التي تعده إعداد ذهني وعقلي لإستيعاب جميع الحوادث التي تمر بحياتة

الأسامــة
01 -07- 2007, 11:26 AM
أرجوا الإفادة

ولك كل التقدير والإحترام

ضيف الله مهدي
02 -07- 2007, 04:06 AM
أهلا وسهلا بك أخي الفاضل / الرررومانسي 0
سؤالك جميل ورائع ، ويدل على ثقافتك وسعة إطلاعك 00 والإجابة عليه تحتاج وقت طويل ، ويمكن صفحات كثيرة 00 ولكن بأختصر وأوجز ، فبجانب ما ذكرته أنت من المراحل المهمة ، هناك مرحلة النمو العاطفي والوجداني والانفعالي ، ومرحلة النمو الاجتماعي ، وهناك مرحلة مهمة وهي مرحلة سن المراهقة ، وهي ثلاث : مرحلة المراهقة المبكرة ومرحلة المراهقة المتوسطة ، ومرحلة المراهقة المتأخرة ، وهناك مرحلة الشباب والنضج فالرجولة ، ثم أواسط العمر ، فمرحلة الكهولة والشيخوخة ، ويحدث عند البعض ما يسمى بمراهقة الشيخوخة 00 ومن المراحل الخطرة في عمر الإنسان والتي تحتاج عناية واهتمام من الآباء والأمهات والمربين والمربيات ، مرحلة أو سن الثلاث سنوات الأولى ، ومرحلة المراهقة لكلا الجنسين ، ثم مرحلة سن اليأس عند النساء ( انقطاع الطمث أو الحيض أو الدورة الشهرية ، وكذلك الشيخوخة عند الجنسين ، فبعض الأشخاص تتوسع عندهم شرايين المخ ، ويحدث النسيان أو ما يسمى خرف أو جنون الشيخوخة ، أو مرض الزهايمر 0 وتصاحب مرحلة انقطاع الدورة والشيخوخة حالات الاكتئاب والحزن ، وبعض حالات الانطواء والعزلة 0 والخوف من الموت أو قلق الموت 0 والكلام يطول 00 آمل أنني أشبعت ما ترغب السؤال عنه ، وإن كان لديك بعض التساؤلات فأهلا وسهلا بك 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
03 -07- 2007, 01:02 AM
غروودة أرسلت تقول :
مشكلتي ان زوجي جاد وعملي وعصبي وشديد ... يعني اول ماتعرفت عليه وحبني كان مايقولها الا بالشهرين مره ماكان يسال عني الا اذا شافني او انا سالت وحتي لو شافني يعامنلي بجفاء شديد مايقول كلمه حلوه لو يتغزل او حتي يمدحني مره قالي انتي حلوه بس ماكنت ابي اقولك عشان ماتتكبرين علي مع اني انا ابد ماتكبرت عليه لما ازعل مايفكر يراضيني واذا فكر كلمه وحده وخلاص رضيت كان بها مارضيت مايهتم مره وحده لما زعلت وبعدت عنه رجع يارضيني بس قالي انا احس اني ذليت نفسي ومقهور تمر شهور او 4 وماعرف عنه شي وفجاءه يسال عني وبعدها يغيب لما كنت اعاتبه يقولي كيف تبيني اتصرف علميني قوليلي ماعرف ... طلب مني الزواج وترددت كثير هو مميزاته حلوه بس اسلوبه كان امخوفني خفت ماتحمله بس قلت لنفسي هو يتيم عايش طول عمره من غير ام ولا اب وحياته كانت قاسيه ومع ذالك كون نفسه وشغله مره متعب يشتغل 12 ساعه فقلت يمكن نمط حياته اثرت علي اسلوبه وصار قاسي وجاف .. لدرجه لما يشوف مني اشياء مايحبها مايقول لي ماحب كذا وكذا لا يسكت يسوي اشياء مثلها عشان اوقفها او اي طريقه ثانيه افهمها بس مايتكلم لما احاول اتقرب منه اهتم فيه او احن عليه مع اني عارفه انه محتاجها يبين لي انه مو محتاج مع انه بالعكس غير كذا فيه جبروت بشخصيته وانه هو يتحمل كل المتعاب وانه مافي مثله ويعرف كل شي اكثر كلامه انا عندي وانا سويت وماحد يقدر علي لما يتكلم يحسس اللي قدامه انه ملك ولما انا اقول اي شي يبن انه شي تافه ويستهين فيه .. مع ذلك تزوجته لاني مع العظمه اللي يبينها احس انه بداخله انسان ضعيف .... لين الحين معاه 5 سنوات واللي تطور فيه وبشكل بطىء جدا بدل مايقول كلمه حلوه كل شهرين صار كل شهر .. وكل ماطلب منه شي علي طول يقولي لا ولما اصر يعاند ويقول انا ماعندي بنات تمشي رايها علي وكل ماقرب منه اكثر احسه يبعد لما يسافر للشغل واقوله طمني عليك لما توصل ولما تقرر ترجع يقول اوكي بس لاحياة لمن تونادي عذره مشغول ماني عارفه السبب ...
انا تعبت معاه بصراحه ماتحمل الجفاء والقسوه ماني لاقيه اسلوب او طريقه تفهمه انه لما يعاملني بحب وحنيه مو معناته ضعف لشخيته او اني استغل مشاعره عشان استقوي عليه .. ابي اعرف كيف اعلمه يقولي اشتقتلك و احبك من غير حواجز ابي يقولها متي ماحس من غير تردد هو حتي لو يشتاق ويبي اكون معه مايقولها صريحه يلمح بطريقه حتي مو واضحه افهمها اوكي مافهما خلاص لما يزعل مايقولي لما يغار مايقولي.. ابي لما يطلب مني اي شي يصر .. هو لما اقوله لا مزح بس يقول خلاص ولا عاد يبيها من جد مره تعبني وتعبني برووده الشديد معاي
فيه عاده لما اطلب منه شي يقولي اوكي لكن متي يسويه يعد شهر شهرين ويتعمد يسويها واذا اصريت او زعلت يقولي انا ماعندي بنات تمشي رايها علي لو قال اي شي وناقضته يعصب ولازم اللي يقوله هو اللي يصير تعبت من هالاسلوب

ويحاول انه يبعدني عن كل الناس ماشوف الا هو ولا اكلم الا هو حتي اهلي نفسه اني ماروح لهم

انا احترت ماقدر اسوي معاه مشاكل لان شغله يتعبه اصلا يعني ماقدر اتكلم مابي ازيد عليه التعب وماعرف ايش اسوي وكيف اتعامل معاه

ضيف الله مهدي
03 -07- 2007, 01:04 AM
غروودة أرسلت تقول :
مشكلتي ان زوجي جاد وعملي وعصبي وشديد ... يعني اول ماتعرفت عليه وحبني كان مايقولها الا بالشهرين مره ماكان يسال عني الا اذا شافني او انا سالت وحتي لو شافني يعامنلي بجفاء شديد مايقول كلمه حلوه لو يتغزل او حتي يمدحني مره قالي انتي حلوه بس ماكنت ابي اقولك عشان ماتتكبرين علي مع اني انا ابد ماتكبرت عليه لما ازعل مايفكر يراضيني واذا فكر كلمه وحده وخلاص رضيت كان بها مارضيت مايهتم مره وحده لما زعلت وبعدت عنه رجع يارضيني بس قالي انا احس اني ذليت نفسي ومقهور تمر شهور او 4 وماعرف عنه شي وفجاءه يسال عني وبعدها يغيب لما كنت اعاتبه يقولي كيف تبيني اتصرف علميني قوليلي ماعرف ... طلب مني الزواج وترددت كثير هو مميزاته حلوه بس اسلوبه كان امخوفني خفت ماتحمله بس قلت لنفسي هو يتيم عايش طول عمره من غير ام ولا اب وحياته كانت قاسيه ومع ذالك كون نفسه وشغله مره متعب يشتغل 12 ساعه فقلت يمكن نمط حياته اثرت علي اسلوبه وصار قاسي وجاف .. لدرجه لما يشوف مني اشياء مايحبها مايقول لي ماحب كذا وكذا لا يسكت يسوي اشياء مثلها عشان اوقفها او اي طريقه ثانيه افهمها بس مايتكلم لما احاول اتقرب منه اهتم فيه او احن عليه مع اني عارفه انه محتاجها يبين لي انه مو محتاج مع انه بالعكس غير كذا فيه جبروت بشخصيته وانه هو يتحمل كل المتعاب وانه مافي مثله ويعرف كل شي اكثر كلامه انا عندي وانا سويت وماحد يقدر علي لما يتكلم يحسس اللي قدامه انه ملك ولما انا اقول اي شي يبن انه شي تافه ويستهين فيه .. مع ذلك تزوجته لاني مع العظمه اللي يبينها احس انه بداخله انسان ضعيف .... لين الحين معاه 5 سنوات واللي تطور فيه وبشكل بطىء جدا بدل مايقول كلمه حلوه كل شهرين صار كل شهر .. وكل ماطلب منه شي علي طول يقولي لا ولما اصر يعاند ويقول انا ماعندي بنات تمشي رايها علي وكل ماقرب منه اكثر احسه يبعد لما يسافر للشغل واقوله طمني عليك لما توصل ولما تقرر ترجع يقول اوكي بس لاحياة لمن تونادي عذره مشغول ماني عارفه السبب ...
انا تعبت معاه بصراحه ماتحمل الجفاء والقسوه ماني لاقيه اسلوب او طريقه تفهمه انه لما يعاملني بحب وحنيه مو معناته ضعف لشخيته او اني استغل مشاعره عشان استقوي عليه .. ابي اعرف كيف اعلمه يقولي اشتقتلك و احبك من غير حواجز ابي يقولها متي ماحس من غير تردد هو حتي لو يشتاق ويبي اكون معه مايقولها صريحه يلمح بطريقه حتي مو واضحه افهمها اوكي مافهما خلاص لما يزعل مايقولي لما يغار مايقولي.. ابي لما يطلب مني اي شي يصر .. هو لما اقوله لا مزح بس يقول خلاص ولا عاد يبيها من جد مره تعبني وتعبني برووده الشديد معاي
فيه عاده لما اطلب منه شي يقولي اوكي لكن متي يسويه يعد شهر شهرين ويتعمد يسويها واذا اصريت او زعلت يقولي انا ماعندي بنات تمشي رايها علي لو قال اي شي وناقضته يعصب ولازم اللي يقوله هو اللي يصير تعبت من هالاسلوب

ويحاول انه يبعدني عن كل الناس ماشوف الا هو ولا اكلم الا هو حتي اهلي نفسه اني ماروح لهم

انا احترت ماقدر اسوي معاه مشاكل لان شغله يتعبه اصلا يعني ماقدر اتكلم مابي ازيد عليه التعب وماعرف ايش اسوي وكيف اتعامل معاه

ضيف الله مهدي
03 -07- 2007, 01:06 AM
أهلا وسهلا بك أختي الفاضلة : غروودة
• المقومات النفسية للحياة الزوجية :
سنويا هناك ألاف من الزيجات التي تتم ، فالزواج ليس من الأمور العسيرة ــ وإن كان البعض يتحجج بالمهر والتكاليف والمسكن ـ والكثير من الأزواج يعتقدون أنهم سوف يحققون حياة زواجية سعيدة ، فالحب يربط بين الطرفين ، ولكن الحب وحده لا يكفي ، فالزواج في الواقع عملية قبول وإيجاب بين الطرفين ، وجهود مشتركة يبذلها الزوجان في مواجهة الضغوطات وصعوبات الحياة ، ولا يمكن أن يعتبر الزواج ناجحا إلا إذا توفرت فيه عوامل التماسك والاستمرارية 0 والزواج يقوم على الأخذ والعطاء ، وتتخذ فيه القرارات المشتركة ، وقد بينت الدراسات أن التوافق بين الزوجين أكثر نجاحا في الحالات التالية :
1ـ انتماء الزوجين إلى ثقافة اجتماعية متماثلة : فالحياة الزوجية تتضمن تكوين أساليب مشتركة للحياة في الأكل والنوم والإنفاق والكسب والحب 0 وعندما ينتمي الزوجان إلى أسر متماثلة تسود فيها عادات سلوكية متشابهة تصبح الحياة المشتركة سهلة ، أما إذا كان كل من الزوج أو الزوجة ينتمي إلى بيئة اجتماعية متباينة كل التباين ، فإن عملية التكيف تصبح أكثر صعوبة 0
2ـ الخبرات النفسية للزوجين : إن الجو النفسي للأسرة الذي يعيش فيه كل من الشريكين قبل الزواج من العوامل المؤثرة في سعادة الزوجين 0 فالشخص الذي يمر في طفولته وحياته السابقة بخبرات سارة توفر له الأمن والحب يمكنه النجاح في إقامة علاقات زوجية سعيدة 0 ويؤكد علماء النفس أن الطفل المحروم من الحب أو المنبوذ لا بد أن يصبح أباً قاسيا أو زوجا سيئاً 0
( وأنت ذكرت أن زوجك عاش طفولته يتيما محروما من عطف وحب وحنان أبويه ) وهذا سبب مباشر لأن يتعامل معك بمثل ما ذكرت لأنه فاقد للحب والحنان ، وفاقد الشيء لا يعطيه 0
3ـ النضج الانفعالي : إن أفضل الزيجات هي تلك التي تقوم أو تتم بين شخصين يقدران على الزواج ويرغبان فيه ويتوفر لهما درجة من النضج يحكمان العقل والمنطق 0 إن النضج الانفعالي لا يتحدد بعدد السنوات التي بلغها كل من الزوجين ، فكم من رجل لا يتعدى اتزانه الانفعالي مستوى طفل صغير 0 وهناك من الشباب الصغار من يصل إلى سن الرشد والتكامل النفسي ، وإن كان من النادر أن يتحقق النضج النفسي قبل سن العشرين ، وعلى العموم فإن الشباب في سن الخامسة والعشرين ، والشابات في مطلع العشرينات أكثر استعدادا لتحمل مسؤوليات وتبعات الزواج 0
4ـ الاشتراك في أهداف عامة : من العبث أن نشاهد رجلا وامرأة يحاولان إنشاء حياة زواجية ولديهما ميول وقيم متصارعة 0 وعندما يشترك الزوجان في الأهداف ويتفقان في الميول والقيم يستطيعان تحقيق التكيف المتبادل بالرغم من تعارض وجهات النظر 0
( يبدو لي أنه لا يوجد هناك اتفاق كامل بينكما ، وعليكما أن تخلقا توافق واتفاق بينكما حتى تكون حياتكما أكثر توافقا واتفاقا ) 0
5ـ التعارف العميق : لا يمكن للزواج أن ينجح بدون فترة مناسبة من التعارف 0 فقد تبين أن أكثر الزيجات الفاشلة هي تلك التي تمت بالسرعة والصدفة ودون تعارف مسبق 0
( وأنتما بينكما تعارف مسبق وسنوات من العشرة ، ولكن ما مر به زوجك في طفولته هو السبب ) 0ولكن قد شاهدنا الكثير من الزيجات قد تمت من دون تعارف مسبق أو فترة خطوبة طويلة ، وعلى العكس فإن الكثير من حالات الزواج التي تمت عن طريق حب وتعارف مسبق قد انتهت بالفشل ، لأن في فترة الخطوبة والحب ، قد رسم كل من الزوج والزوجة صورة مثالية لنفسه وحبب نفسه بشكل لم يتم معه بعد ذلك الاستمرار وتغير الزوج أو الزوجة وظهر كل منهما على حقيقته الأمر الذي أدى إلى نشوء الخصومات والخلافات المستمرة التي انتهت بالفشل والطلاق0
• الحب والزواج :
يلعب الحب دورا هاما في حياة الإنسان فهو أساس الحياة الزوجية وتكوين الأسرة ورعاية الأبناء وهو أساس التآلف بين الناس وتكوين العلاقات الإنسانية الحميمة وهو الرباط الوثيق الذي يربط الإنسان بربه ويجعله يخلص في عبادته وفي إتباع منهجه والتمسك بشريعته ويظهر الحب في حياة الإنسان في صور مختلفة فقد يحب الإنسان ذاته ويحب الناس ويحب زوجته وأولاده ويحب المال ويحب الله والرسول صلى الله عليه وسلم ، ونجد في القران الكريم ذكرا لهذه الأنواع المختلفة من الحب 0 وتنتشر كثير من الأفكار الوهمية والقصص الرومانتيكية حول الحب والزواج ، وتدور الفكرة التقليدية القديمة عن الحب والزواج حول أسطورة وجود رجل واحد معين من نصيب امرأة معينة ، وعندما يجود القدر بأن يلتقيا ، يقعان في حب عميق ، وأن الشخص لا يقع في الحب إلا مرة واحدة مع الشخص الموعود 0 وعندما يقع الشخص في الحب ويشعر به يسيطر على حياته ويشغل تفكيره ، وأنه ينبغي على المحب إن كان مخلصا في حبه حقا أن يسعى وراء الزواج بمن يحب مهما كلفه هذا السعي من صعوبات ، وعندما يتزوج الشخص بمن يحبه ينتهي شقاؤه ويركن إلى حياة سعيدة طوال حياته 0
وحقيقة فالواقع ينفي هذه الأفكار الأسطورية الوهمية ، فكثير من الأشخاص يمكن أن يقيم حياة ودية سعيدة ويتزوج زواجا موفقا يوفر الكثير من الإشباع ، وغيرهم قد يقيم حبا ويتزوج ، ولكن يفشل زواجه لاعتبارات كثيرة ومنها ما قد سبق ذكره 0 إن الكثير من الأشخاص ومنذ الطفولة وحتى سن الكهولة يمارس ألوانا مختلفة من الحب مع كثير من الناس ، وتختلف هذه العلاقات عن بعضها البعض وتتمايز في نوعيتها ، ومع ذلك تجمعها صفة مشتركة هي الحب 0 إن الحب الرومانسي ، أو الحب الذي يسبق الزواج ويستمر خلال الحياة الزوجية يختلف عن أنواع الحب الأخرى كما يختلف عن الحب الأبوي أو الأخوي أو البنوي ، ويتميز عنها جميعا 0 ونعرفه بأنه : ينشأ عن إدراك الشخص للفروق الجنسية والاستجابة لها ، ويتركز هذا الحب حول شخص من الجنس الآخر يثير في الفرد الدوافع الجنسية ويعتبر هدفا لتحقيق آماله الزواجية ويؤدي إلى نوع من المشاركة العميقة في العلاقات الزوجية 0
• أنواع الأشخاص في الحب :
1ـ الشخص ضحية قلق أحد والديه : وهذا الشخص يكون ضحية قلق شديد لأحد والديه ، ولا يكون لديه الاستعداد التام لحب شخص آخر طالما كان يحب والده بطريقة طفلية ، ويبدو له أنه يحب شخصا شبيها بالوالد أو يحل محله 0
2ـ الشخص النرجسي : وهو مثل الشخص الأول ، ولكنه يركز حبه على نفسه ، فيتعذر عليه أن يوجه حبه لشخص آخر 0
3ـ الشخص العدواني : وهو الشخص ذو الميول العدوانية والاستغلالية تجاه الجنس الآخر ، فإنه من الصعوبة بمكان أن يحب الحب الصادق 0
• صفات الحب الصادق :
1ـ أنه ينشأ نتيجة مواقف عديدة ، وليس موقف واحد مفاجئ ، أو اتصال آني 0
2ـ أن فيه تقدير شامل وكامل لكامل جوانب شخصية الآخر ، وليس لبعض الصفات 0
3ـ فيه ثقة وشعور بالأمن ، مع الفهم الكامل والقبول لشخصية المحبوب بكل محاسنها ومساوئها 0
وينمو الحب بين الزوجين بتقدم الزواج ، وينشأ من خلال الألفة والعلاقة المتبادلة ويحل الحب الزوجي محل الحب الرومانسي بزيادة التعارف والمعاشرة ، ويستطيع الشخص أن يتأكد من الميل الذي يشعر به يكفي لأن يقبل الزواج بالإجابة على الأسئلة التالية :
س ـ هل ترغب في سعادة شريك حياتك ؟ وهل تساعده في القيام بالأشياء التي يميل إليها ؟
س ـ هل أنت مستعد لعلاج الصعوبات التي تعترض حياتك الزوجية ؟ وهل تستطيع أن تتغاضى عن إعتبارات الكرامة في حياتك الزوجية والعمل على تفهم الطرف الآخر مهما اختلفت وجهات النظر ؟ 0
س ـ هل تفكر بأسلوب جماعي عندما تقوم بالتخطيط ؟ وهل تخطط لمستقبلكما معا ؟ هل ناقشت أمالك ورغباتك مع الطرف الآخر ؟ هل تشعران بأنكما شركاء في هدف عام ؟ وهل يقدر كل منكما أهداف الطرف الآخر ؟ 0
إن الحب كالنبات يجب تزويده بالغذاء والعناية حتى يظل على حيويته وإزدهاره 0 ويعتبر تقديم الهدايا البسيطة ، وتذكر المناسبات الخاصة ، والاهتمام ، والنظرات الودية ، وإبداء التقدير والتشجيع لجهود الطرف الآخر ، والإصغاء وإبداء الرأي والمشاركة ، كلها من الأمور التي تثري الحياة الزوجية 0
( ويبدو أنك تحاولين ، ولكن زوجك لا يساعد محاولاتك على النجاح )
• الزواج في الإسلام :
قال الله تعالى في محكم كتابه الكريم : { ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون } سورة الروم 0
فالزواج في الإسلام هو : نعمة أنعمها الله على عباده ، وهو السد المنيع من الفساد والانحراف ، وهو المودة والرحمة ، وهو السعادة والألفة ، وهو الستر والعفاف للرجل والمرأة وهو ضد الرذيلة والفوضوية والجنسية الحيوانية ، وهو ضد انهيار الأسرة والأخلاق ، وهو لإقامة مجتمع نظيف طاهر ، وهو إنجاب ذرية صالحة يعمرون لا يهدمون 0 ومن أطلع على التاريخ يعلم أن الزواج قبل الإسلام كان مجرد صفقة تجارية بين شريكين في المعيشة أو المتعة أو كوسيلة من وسائل الضرورة لإرضاء مطالب الجسد والاستراحة من غوايته وضغطه 0 ولكن الزواج في الإسلام هو زواج إنساني في وضعه الصحيح من وجهة المجتمع ومن وجهة الأفراد ، فهو واجب اجتماعي من وجهة المجتمع للمحافظة على النوع الإنساني وسكن نفساني من وجهة الفرد وسبيل مودة ورحمة بين الرجال والنساء ، ولهذا يحسن أن نقف عند كل نقطة من هذه النقاط على حدة لنبين ميزات الزواج الإسلامي 0
1ـ الزواج فطرة إنسانية : من الأمور البديهية في مبادئ الشريعة الإسلامية أن الشريعة حاربت الرهبانية لكونها تتصادم مع فطرة الإنسان وتتعارض مع ميوله وأشواقه وغرائزه ، فقد روى البيهقي في حديث سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه : ( أن الله أبدلنا بالرهبانية الحنيفية السمحة ) 0 وروى الطبراني والبيهقي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( من كان موسراً لأن ينكح ثم لم ينكح فليس مني ) فأنت ترى في هذه الأحاديث وغيرها أن شريعة الإسلام تحرم على المسلم أن يمتنع عن الزواج تقرباً إلى الله تعالى ويزهد فيه بنية الرهبانية والتفرغ للعبادة والتقرب إلى الله ولا سيما إذا كان المسلم قادراً عليه متيسراً له أسبابه ووسائله 0 ونحن إذا تأملنا مواقف رسول الله صلى الله عليه وسلم في مراقبته أفراد المجتمع ومعالجة النفس الإنسانية ازددنا يقيناً بأن هذه المراقبة وتلك المعالجة مبنيتان على إدراك حقيقة الإنسان وراميتان إلى تلبية أشواقه وميوله حتى لا يتجاوز أي فرد في المجتمع حدود فطرته ولا يعمل ما ليس بإمكانه واستطاعته بل يسير في الطريق السوي سيراً طبيعياً متلائماً معتدلاً لا يتعثر وقد سار الناس ولا يتقهقر وقد تقدم البشر ولا يضعف وقد قوي أبناء الحياة قال الله تعالى : { فطرة الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون } الروم0
وإليكم هذا الموقف من رسول الله صلى الله عليه وسلم فهو يعد من أعظم المواقف الإصلاحية والتربوية في معالجة الطبائع السلبية وفهم حقيقة الإنسان 0 فقد روى البخاري ومسلم عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنه قال : جاء ثلاثة رهط إلى بيوت النبي صلى الله عليه وسلم يسألون عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم فلما أُخبروا كأنهم تقالَّوها ، فقالوا وأين نحن من النبي صلى الله عليه وسلم وقد غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر ، فقال أحدهم : أما أنا فإني أصلي الليل أبداً ولا أنام ، وقال الآخر : وأنا أصوم الدهر ولا أفطر ، وقال آخر : أنا أعتزل النساء فلا أتزوج أبداً ، فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : ( أنتم الذين قلتم كذا وكذا ، أما والله إني لأخشاكم لله وأتقاكم له ولكني أصوم وأفطر وأصلي وأرقد و أتزوج النساء فمن رغب عن سنتي فليس مني ) 0 فمن هذه النصوص يتبن لكل ذي عقل وبصيرة أن الزواج في الإسلام فطرة إنسانية ليحمل المسلم في نفسه أمانة المسؤولية الكبرى تجاه من له في عنقه حق التربية والرعاية حينما يلبي نداء هذه الفطرة ويستجيب لأشواق هذه الغريزة ويساير سنن الحياة 0
2ـ الزواج مصلحة اجتماعية : من المعلوم أن للزواج فوائد عامة ومصالح اجتماعية وعن طريقه يتكاثر الإنسان ويتسلسل إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها ولا يخفى ما في هذا التكاثر والتسلسل من محافظة على النوع الإنساني ومن حافز لدى المختصين لوضع المناهج التربوية والقواعد الصحيحة لأجل سلامة هذا النوع من الناحية الخَلقية والخُلُقية على السواء ، وقد نوه القرآن الكريم عن هذه الحكمة الاجتماعية والمصلحة الإنسانية حين قال : { والله جعل لكم من أنفسكم أزواجاً وجعل لكم من أزواجكم بنين وحفدة } سورة النحل 0 وقوله تعالى : { يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالاً كثيراً ونساءً } سورة النساء 0
3ـ المحافظة على الأنساب : فبالزواج الذي شرعه الله لعباده يفتخر الأبناء بانتسابهم إلى آبائهم ولا يخفى ما في هذا الانتساب من اعتبارهم الذاتي واستقرارهم النفسي وكرامتهم الإنسانية ، ولو لم يكن ذلك الزواج الذي شرعه الله لعج المجتمع بأولاد لا كرامة لهم ولا أنساب لهم وفي ذلك طعنة نجلاء للأخلاق الفاضلة وانتشار مريع للفساد والإباحية الذي يؤدي إلى تحلل المجتمعات وضياع الشعوب وفناء الأمم 0
4ـ سلامة المجتمع من الانحلال الخلقي : فبالزواج يسلم المجتمع من الانحلال الخلقي ، و يأمن الأفراد من التفسخ الاجتماعي ، ولا يخفى على كل ذي إدراك وفهم أن غريزة الميل إلى الجنس الآخر حين تشبع بالزواج المشروع والاتصال الحلال تتحلى الأمة أفراداً وجماعات بأفضل الآداب وأحسن الأخلاق وتكون جديرة بأداء الرسالة وحمل المسؤولية على الوجه الذي يريده الله تعالى منها 0 وما أصدق ما قاله صلى الله عليه وسلم في إظهار حكمة الزواج الخلقية وفائدته الاجتماعية حين كان يحضّ فئة من الشباب على الزواج : ( يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ، فإنه أغض للبصر و أحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء ) رواه الجماعة0
5ـ سلامة المجتمع من الأمراض : وبالزواج يسلم المجتمع من الأمراض السارية الفتاكة التي تنتشر بين أبناء المجتمع نتيجة للزنا وشيوع الفاحشة والاتصال الحرام ومن هذه الأمراض الزهري والسيلان والإيدز وغيرها من الأمراض الخطيرة التي تقضي على النسل وتوهن الجسم وتنشر الوباء وتفتك بصحة الأولاد 0
6ـ السكن الروحاني والنفساني : وبالزواج تنمو روح المودة والرحمة والألفة ما بين الزوجين فالزوج حين يفرغ آخر النهار من عمله ويركن عند المساء إلى بيته ويجتمع بأهله وأولاده ينسى الهموم التي اعترته في نهاره ويتلاشى التعب الذي كابده في سعيه وجهاده وكذلك المرأة حين تجتمع مع زوجها وتستقبل عند المساء رفيق حياتها ، وهكذا يجد كل واحد منهما في ظل الآخر مسكنه النفسي وسعادته الروحية ، وصدق الله العظيم عندما صور هذه الظاهرة بأبلغ بيان وأجمل تعبير ، قال تعالى : { ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون }سورة الروم 0 فهذه الآية تنبه الرجل والمرأة إلى أن من أعظم دلائل قدرة الله تعالى وآيات كرمه أن خلق للرجل زوجة من جنسه ليسكن إليها ، والسكون النفسي المذكور في هذه الآية هو تعبير بليغ عن شعور الرغبة والشوق والحب الذي يشعر به كل منهما نحو الآخر والذي يزول به أعظم اضطراب فطري في القلب والعقل ، لا ترتاح النفس وتطمئن في سريرتها بدونه ، كذلك من دلائل كرمه التي حدثتنا به الآية أنه جعل بين الزوجين مودة حب ورحمة عطف ثابتتين لا تبليان كما تبلى مودة غير الزوجين ممن ألفت بينهما الشهوات 0
7ـ الزواج ستر وحماية : ورد في القرآن ، قوله تعالى : { هن لباس لكم وأنتم لباس لهن } فهذه الآية شبهت كلاً من الزوجين باللباس لأن كلاً منهما يستر الآخر فحاجة كل منهما إلى صاحبه كحاجته إلى الملبس ، فإن يكن الملبس لستر معايب الجسم ولحفظه من عاديات الأذى وللتجمل والزينة ، فكل من الزوجين لصاحبه كذلك يستر ويحفظ عليه شرفه ويصون عرضه ويوفر راحته وصحته 0
8ـ الزواج عهد وميثاق : الزواج في الإسلام عهد وميثاق بين الزوجين كما قال تعالى :{ وأخذن منكم ميثاقاً غليظاً } سورة النساء 0 فهذه الآية تدل على أن النساء أخذن من الرجال ميثاقاً غليظاً وهو ميثاق الزواج الذي هو عهد بين الرجل والمرأة يلتزم كل منهما بموجبه بواجبات تجاه الآخر ، ولهذا التعبير ( ميثاقاً غليظاً ) قيمة في الإيحاء بمعاني الحفظ والمودة والرحمة فهو ليس عقد تمليك كعقد البيع أو الإجارة ، أو نوعاً من الاسترقاق ، وإنما هو التزام من الطرفين تجاه الآخر 0
9ـ الزواج تعاون في البناء : حيث يتعاون الزوجان على بناء الأسرة وتحمل المسؤولية وكل منهما يكمل عمل الآخر ، فالمرأة تعمل ضمن اختصاصها وما يتفق مع طبيعتها وأنوثتها وذلك في الإشراف على إدارة البيت والقيام بتربية الأولاد 0 والرجل كذالك يعمل ضمن اختصاصه وما يتفق مع طبيعته ورجولته وذلك في السعي وراء العيال والقيام بأشق الأعمال وحماية الأسرة من عوادي الزمن ومصائب الأيام وفي هذا تكمل روح التعاون بين الزوجين ويصلان إلى أفضل النتائج وأطيب الثمرات في إعداد أولاد صالحين ، وتربية جيل مؤمن يحمل في قلبه عزم الإيمان وفي نفسه روح الإسلام بل ينعم البيت بأجمعه ويرتع ويهنأ في ظلال المحبة والسلام والاستقرار 0
10ـ الزواج تأجيج لعاطفة الأبوة والأمومة : حيث تتأجج بالزواج العواطف في نفس الأبوين وتفيض من قلبيهما ينابيع الأحاسيس والمشاعر النبيلة ، ولا يخفى ما في هذه الأحاسيس والعواطف من أثر كريم ونتائج طيبة في رعاية الأبناء والسهر على مصالحهم والنهوض بهم نحو حياة مستقرة هانئة ومستقبل فاضل باسم 0
هذه هي أهم المصالح الاجتماعية التي تنجم عن الزواج الإسلامي وهي ترتبط بتربية الولد وإصلاح الأسرة وتنشئة الجيل ارتباطاً وثيقاً ، فلا عجب أن نرى الشريعة الإسلامية قد أمرت بالزواج وحضت عليه ورغبت فيه ودعت أفراد الأمة إلى تيسير سبله ، كما قال تعالى :{ وأنكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله } سورة النور 0 فهذه الآية خطاب للأولياء ـ وتعم غيرهم أيضاً ـ بأن يزوجوا العزاب من النساء والرجال وأن لا يكون فقرهم داعياً للحيلولة دون تزويجهم لأن الله قد تكفل بإغنائهم من فضله ، أما الفقير المدقع العاجز عن الإنفاق فإن الآية التالية تأمره بالعفة إلى أن يرزقه الله المال الذي يمكنه من الزواج وهو قوله تعالى : { وليستعفف الذين لا يجدون نكاحاً حتى يغنيهم الله من فضله } سورة النور 0

بعد كل ما تقدم ، عليك أختي الفاضلة أن تتعاملي مع زوجك بحسب فهمك لنفسيته وشخصيته ، وما مر عليه في طفولته وحياته وتنشئته 0
1ـ إذا لم يسأل عنك ، فبادري أنت بالسؤال عنه 0
2ـ إذا لم يداعبك ببعض الكلمات الحانية ، وكلمات الحب والرومانسية ، فبادري أنت إلى ذلك 0
3ـ لا تثقلي عليه بالطلبيات والمطالب 0
4ـ اسمعيه كثيرا من كلام الحب والرومانسية 0
5ـ تغزلي أنت فيه ، واشعريه بقيمته وبحبك له 0
6ـ اهديه بعض الهدايا ، واخبريه بأنك أهديته ذلك لحبك له 0
7ـ اسمعيه ما يحبه ويرغبه 0 واهديه كتب الحب أو ما كتب عن الحب 0
8ـ خلي الورد دائما بالبيت ، فالورد عنوان وعلامات المحبين 0
9ـ طالما أنت دائما وأبدا تحدثيه عن الحب ، فسيتبرمج وسيشعر بالحب 0
10ـ إذا خرج أو سافر ودعيه بالحب ، وإذا أقبل وحضر استقبليه بالحب 0
11ـ لا تيأسي أبدا ، وعيشي معه لتستمري على طول ، وكوني له كل شيء في هذه الدنيا 0
12ـ لا تخبريه ولا تشعريه أنك متضايقة منه أو من سلوكه ، واسلكي سلوكا معه تشعريه وتخبريه أنك متقبلاه بكل حسناته وسيئاته ، وإيجابياته وسلبياته 0
مع أطيب التمنيات لك وله بحياة سعيدة وهانية وهنيئة 0

ضيف الله مهدي
05 -07- 2007, 12:40 AM
المعلومات
1ـ الاسم: 0000000000
2ـ العمر:30 سنه
3ـ التسلسل العائلي:الثالث
4ـ المهنه:مهندس مدني
5ـ الحاله الزوجيه:متزوج
المشكله:
انا اعاني من ميول جنسية(سلبيه) لاشعورية ولا اراديه نحو الذكوروقد حاولت التخلص من هذه الحاله ولم استطع وليس كل الذكور فقد عشقت زميل لي في العمل الذي اعتقد ان لديه مواصفات خاصه تجذبني اليه او هو خلل فسيولوجي في شخصيتي ولكن لا استطيع الكلام معه بسبب قيمي الدينية والاجتماعيه التي أومن بها ارجو المساعده في تشخيص هذا المرض لاني اعاني منه كثيرا علما ان هذا المرض ليس مع كل الذكور فقد يصادف في حياتي شخص لا ارادياَ انجذب له مع العلم ان هذه الحاله موجوده منذ ايام المراهقه ولكن كانت ايجابيه واستمرت حتى عند دخولي الجامعه فقد عشقت زميل لي في مقعد الدراسه وكنت اتمنى ان امارس الجنس معه(سلبياً) ولكن وكما قلت لك لا استطيع ولكن كان هو دائما يشغل بالي اما هو لا يحس بهذا الاحساس اما الان نفس الشي فقد عشقت زميل لي اكبر مني 20سنه تقريبا ونفس الاحاسيس التي كانت موجوده في السابق.........ارجو المساعده في تشخيص هذا المرض ولماذا انا هكذا توجد عندي هذه المشاعر او ارشادي الى اي طبيب او جهه تعتقد انها مفيده الي

مع الشكر والامتنان

ضيف الله مهدي
05 -07- 2007, 12:43 AM
أخي الفاضل / 00000000
المشكلة عندك منذ أيام الطفولة الأولى ، وخاصة في أيام المرحلة الشرجية ، فقد كانت التربية خاطئة في هذه المرحلة 0
كذلك ممكن بعض الالتهابات الشرجية والديدان سبب رئيسي ، لهذه المشكلة ، وكذلك استعمال المخدرات سبب لهذه المشكلة 0
واللواط إيجابيا أو سلبيا من أكبر وأعظم الجرائم ، ومن وقع فيه لا يخرج منه ، إلا بالتوبة الصادقة واللجوء إلى الله سبحانه وتعالى أن ينجيه ويبعده وينقذه 0
وإليك هذه المعلومات عن الانحراف الجنسي 0
• أنماط الانحراف الجنسي :
1ـ العٌنة: وهو ضعف الرغبة الجنسية للذكر أو عجزه عن ممارسة الجنس 0
2ـ البرودالجنسي عند الأنثى: انعدام رغبة المرأة الطبيعية بالجنس 0
3ـ الغُلمة: وهو إفراط أي من الجنسين في الممارسة الجنسية ونهمها الشره إلى الجنس ، ويسمى عند الأنثى الشبق الجنسي 0
4ـ البغاء: وهو علاقة جنسية معارضة للشرع تحدث قبل الزواج أو في أثنائه 0( ممارسة الزنا ) 0
5ـ الجنوح الجنسي: وهو ممارسة الفتيات ـ دون الثامنة عشرة للجنس ـ وهي علاقة عابرة تنتهي وتتوقف مع نهاية عملية الجنس ، وقد تنقلب إلى تجارة دون أن يكون المال الهدف 0
6ـ الاغتصاب: وهو إجبار الطرف الآخر على ممارسة الجنس بالعنف والتهديد ، وقد يكون الاغتصاب للذكور والإناث على حد سواء 0
7ـ الاستمناء: وهو تمتع ذاتي باللذة الجنسية بإثارة العضو الجنسي الخاص للفرد ، ويقوم الاستمناء على تخيل الممارسة الجنسية مع طرف آخر0
8ـ الاجتراء على المحارم: وهو علاقة جنسية مع من حرمهم الدين والمجتمع من الأقارب
9ـ الجنسية المثلية Homosexuality : وهو علاقة جنسية مع فرد من الجنس المماثل ذكر- ذكر أو أنثى- أنثى ، ويكثر هذا الانحراف بين غير المتزوجين ، وحين يكون الاختلاط بين الجنسين قليلا عنه في حالة الاختلاط الجنسي الكثير ، كما يكثر بين الأفراد في أماكن داخلية ، مثل السجن والمعسكرات ، وقد قلت معدلات انتشارها نتيجة لتأكد المنحرفين من أنها أحد وسائل نقل مرض الإيدز 0
10ـ عشق الغلام: وتتم العلاقة مع طفل أو مراهق وتتضمن العلاقة مداعبة عضو الطفل وغالباً ما يجر الطفل لمداعبة العاشق ، أو في حالات الجنسية المثلية بين راشد وصبي لاستخدام الصبي لفمه أو خضوعه لفعل اللواط 0
11ـ الاستعراضية الجنسية:Exhibitionism وهو ميل الشخص كشف الأعضاء الجنسية بدرجة من العلنية للطفل أو الفرد من الجنس الآخر ، وذلك لتلبية نزوعه الجنسي دون ممارسة الجنس مع الآخر ، وغالبا ما يليها الاستمناء ، ويكثر لدى الرجال ، ويأخذ أحيانا صفة القهرية والتسلط ، وكثيرا ما يدفع بصاحبه إلى القضاء 0 ويحدث هذا الانحراف في الحالات التالية : ( الجنسية الزائدة ، والجنسية الضعيفة ، والقصور العقلي ، والذهان المزمن ) 0
12ـ التلصص:Voyeurism وهو استراق النظر والتربص في الظلام، وتشير جميعاً إلى الانحراف الجنسي لدى صغار الذكور بتلصصهم على إمرأه تبدل ثيابها أو أزواج تمارس حياتها الجنسية الطبيعية 0
13ـ الفحش بالميت: وهو علاقة جنسية تمارس على جثة الميت 0
14ـ السادية Sexual Sadism : ميل ممارسة الجنس لإنزال العنف والقسوة والألم بالشريك. وحصول على الإثارة واللذة الجنسية عن طريق إيقاع الأذى البدني أو النفسي بالشريك أثناء العملية الجنسية ، وتشمل أفعالا واسعة تتراوح من السيطرة على الضحية وإكراهها على الركوع حتى الضرب والتشويه ، فالمنحرف هنا لا يحصل على اللذة إلا عند إدراكه لوجود الألم في الآخر 0
15ـ الماسوشية أو المازوخية Sexual Masochism : وهو حصول الشخص على الإثارة واللذة عن طريق تعرضه للأذى والألم والضرب أثناء العملية الجنسية ، أو هونزعة ممارسة الجنس لجر القسوة والعنف والألم على نفسه من جانب شريكه ، والمنحرف هنا لا يحصل على اللذة إلا عندما يتعرض للألم والعذاب ، وذلك بطرق متعددة ، كالضرب أو تقييد الحركة أو تغطية الوجه أو الوخز ، أو البصق على الوجه 0
16ـ البدية أو الفيتيشية Fetishism : وهو تحول الرغبة الجنسية في فترة ما إلى عضو من جسم المعشوق ، أو ملابسه أو أشيائه التي يستخدمها 0
17ـ النرجسية: وهو حب النفس المتطرف والافتتان بالملذات الجنسية والإعجاب بالذات والاستمناء.
18ـ التحولية: ارتداء ملابس وتقليد الجنس الآخر. وتضفي أغلب المجتمعات على الجنس صفات الشر والازدراء فهو شئ غير مقبول اجتماعياً ولا أخلاقياً ، إلا أنه يجب التعامل مع كل هذه الأنماط على أنها حالات مرضية بل هي حالات مرضية بالفعل حتى يتم تقويمها من أجل شباب صحيح جسمانياً ونفسياً 0

أضرار اللواط الصحية :
أما أضراره الصحية - فحدث ولا حرج , فها هو الطب الحديث يكشف لنا بين الفينة و الأخرى كارثة من كوارث الشذوذ الجنسي , وهاهي وسائل الإعلام تطل علينا - من وقت لآخر- بقارعة تحل بساحة الشذاذ , وما أن يجد الأطباء علاجاً نافعاً أو عقاراً ناجعاً لمرض من الأمراض - إلا ويستجد مرض جديد يشغلهم عن المرض السابق , مما جعلهم يقفون واجمين ومتحيرين أمام هذا المرض الخطير 0
وصدق رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حين قال : ( لم تظهر الفاحشة في قوم حتى يعلنوا بها إلا فشا فيهم الطاعون والأوجاع التي لم تكن مضت في أسلافهم الذين مضوا ) 0
فمن الأضرار الصحية الناجمة عن هذا العمل ما يلي :
1ـ الرغبة عن المرأة : فمن شأن اللواط أن يصرف الرجل عن المرأة , وقد يبلغ به الأمر إلى حد العجز عن مباشرته , وبذلك تتعطل أهم وظيفة من وظائف الزواج وهي إيجاد النسل0
ولو قدر الله لمثل هذا الرجل أن يتزوج - فإن زوجته تكون ضحية من الضحايا ؛ فلا تظفر بالسكن , ولا بالمودة , ولا بالرحمة التي هي دستور الحياة الزوجية , فتقضي حياتها معذبة معلقة, لاهي بالمتزوجة ولا بالمطلقة 0
2ـ عدم كفاية اللواط : فهو علة شاذة , وطريقة غير كافية لإشباع العاطفة الجنسية , وذلك لأنها بعيدة الأصل عن الملامسة الطبيعية , ولا تقوم بإرضاء المجموع العصبي , بل هي شديدة الوطأة على الجهاز العضلي , سيئة التأثير على سائر أجزاء البدن 0
3ـ ارتخاء عضلات المستقيم وتمزقه : فاللواط سبب في تمزق المستقيم , وهتك أنسجته ،وارتخاء عضلاته , وسقوط بعض أجزاءه , وفقد السيطرة على المواد البرازية , وعدم استطاعته القبض عليه , ولذلك تجد بعض الوالغين في هذا العمل دائمي التلوث بهذه المواد المتعفنة, بحيث تخرج منهم بدون شعور 0
4ـ اللواط وعلاقته بالصحة العامة : فهو يصيب مقترفه بضيق الصدر, والخفقان, ويتركه بحال من الضعف, مما يجعله نهبة لمختلف العلل و الأوصاب, وذلك بسبب توهمه ووسوسته 0
5ـ التأثير على أعضاء التناسل والإصابة بالعقم : بحيث يضعف مراكز الإنزال الرئيسية في الجسم, ويعمل على القضاء على الحيوية المنوية, ويؤثر على تركيب مواد المني, ثم ينتهي الأمر بعد قليل من الزمن إلى عدم القدرة على إيجاد النسل, والإصابة بالعقم, مما يحكم على اللائطين بالانقراض والزوال 0
6ـ التيفوئيد والدوسنتاريا : وهو بجانب ما مضى يسبب العدوى بالحمى التيفودية, والدوسنتارية, وغيرها من الأمراض الخبيثة التي تنتقل بطريق التلوث بالمواد البرازية المزودة بمختلف الجراثيم, المملوءة بشتى العلل والأمراض 0
7ـ التهاب الشرج والمستقيم 0
8 ـ القرحة الرخوة 0
9ـ ثآليل التناسل 0
10ـ فطريات وطفيليات الجهاز التناسلي 0
11ـ قمل العانة 0
12ـ الورم البلغمي الحبيبي التناسلي .
13ـ التهاب الكبد الفيروسي .
14ـ الزهري : هو إحدى ثمار اللواط ، وهو عادة لا يصيب إلا الإنسان دون سائر مخلوقات الله وتسببه جرثومة لولبية الشكل اسمها (تريبوينما باليديم ) وهي جرثومة صغيرة ودقيقة جداً بحيث لا ترى بالعين المجردة 0
أسبابه : لا يوجد لهذا المرض الخطير سبب غير العلاقة الجنسية المحرمة والوطء في نكاح محرم غير صحيح , ولا يمكن أن يحدث مطلقاً نتيجة وطء حلال , أو علاقة جنسية غير محرمة أعراضه : فمنها ما يظهر على شكل تقرحات على الأعضاء التناسلية , ومنها ما يكون داخلي , فيظهر على كبد المريض , وأمعائه, ومعدته, وبلعومه, ورئتيه, وخصيتيه0 وأما الآثار التي يتركها على قلب المريض وشرايينه وأعصابه - فكبيرة ورهيبة , فهو يسبب الشلل, وتصلب الشرايين, والعمى, والذبحة الصدرية, والتشوهات الجسمية, وسرطان اللسان, والسل في بعض الأحيان0 وهذا المرض سريع العدوى , وانتشاره في العالم - عامة - وفي أوربا وأمريكا- خاصة – يزداد , ويتضاعف يوماً بعد يوم, فهو مرض خطير, وشره مستطير, قتل وسيقتل الملايين, وما داموا يعيشون الفوضى الجنسية ويلهثون وراء الفواحش زنا وبغاء وشذوذاً 0
15ـ السيلان : وهو ثمرة من ثمرات الشذوذ الجنسي المنتنة ، ويعتبر السيلان من أكثر الأمراض الجنسية شيوعاً في العالم, إذ بلغ عدد المصابين به سنوياً حسب تقرير منظمة الصحة العالمية لعام 1975م 250مليون شخص0 وأكثر الناس عرضة لهذا المرض هم الشاذون جنسياً ويعد السيلان - ويسمى في بعض البلاد العربية ( التعقيبة ) وفي بعضها الآخر ـ الردة 0 وينتقل هذا المرض نتيجة اتصال جنسي مباشر, ونكاح في فرج محرم, ولا يمكن أن ينتقل مطلقاً إلى عفيف أو عفيفة 0
نتائجه : يحدث التهابات شديدة في الأعضاء التناسلية , يصحبه قيح وصديد كريه الرائحة 0
ويعد هذا المرض من أهم الأسباب التي تؤدي بالمصاب إلى :
1ـ العقم 0
2ـ ضيق مجرى البول 0
3ـ والتهاب القناة الشرجية 0
4ـ والتهاب الفم( البلعوم )0
5ـ ضيق وحرقان عند البول , وتحمر المنطقة المحيطة بفتحة القضيب نتيجة الالتهاب
ويتقدم الالتهاب في الإحليل صعوداً حيث يصل بعد 10- 14 يوماً إلى نهايته المتاخمة للمثانة, فتلتهب هي الأخرى, فيزداد الحرقان, وألم التبول, ويصاحب ذلك صداع, وحمى, وإنهاك عام, ويمكن لجرثومة هذا المرض أن تصل إلى أي مكان في الجسم عندما تدخل الدورة الدموية, وحينئذ تسبب التهاب الكبد, والسحايا والتهابات أخرى في القلب وصماماته 0
16ـ الهربس : ومن تلك الأمراض الجنسية المخيفة مرض الهربس , الذي فرض نفسه شبحاً مرعباً في نفوس أولئك الذين انغمسوا في العلاقات الجنسية المحرمة, فلقد أوضح تقرير لوزارة الصحة الأمريكية أن الهربس لا علاج له حتى الآن , وأنه يفوق في خطورته مرض السرطان 0
فما الهربس ؟ وما حقيقته ؟
إنه مرض حاد جد , يتميز بتقرحات شديدة , حمراء اللون , تكبر وتتكاثر بسرعة , ويسببه فيروس يسمى ( هربس هومنس ) 0وينتقل هذا المرض بالاتصال الجنسي إلى الأعضاء التناسلية, أو الفم عند الشاذين 0
وتبدأ أعراضه عند الرجال بالشعور بالحكة فتهيج المنطقة ، وتظهر البثور, والتقرحات على مقدمة القضيب , والقضيب نفسه , وعلى منطقة الشرج عند الذين يلاط بهم , وهذه البثور الصغيرة الحجم الكثيرة العدد يكبر حجمه , ويزداد ألمه ، وتتآكل, فتلتهب من البكتريا المحيطة, فيزداد المرض تعقيداً ويخرج منه سائل يشبه البلازم , ثم صديد, وربما يمتد الالتهاب إلى الفخذ, ومنطقة العانة, فتتضخم الغدد اللمفاوية, وتصبح مؤلمة جداً 0
وفي حديث عن الهربس لوزير الصحة الكويتي قال فيه: إنه مرض تناسلي يصيب الأعضاء التناسلية بآلام لا يعلم إلا الله مداه ، وقوته, وشدة قسوتها على المصاب, إن الأعضاء التناسلية حين تصاب بهذا المرض تصاب بمضاعفات خطيرة ؛ فانسداد تلك الأعضاء أمر وارد, وإصابة المرأة الحامل تعتبر من الإصابات الخطرة, لأن احتمال انتقال الهربس للمولود أمر يصبح وارد جدا , فالتقليل من خطورة الهربس أمر غير منطقي ؛ فمضاعفاته تدوم إلى أبد الدهر...
وأضرار الهربس لا تقف عند حد الأعضاء التناسلية, بل إنها تتعدى ذلك إلى سائر أعضاء الجسم وله مضاعفات شديدة , فقد ينتقل إلى الجهاز العصبي, وقد ينتقل إلى الدماغ, وإصابة الدماغ مميتة في أغلب الحالات أكثر من 90%. 0
خطورته أيضاً أنه لا يقتصر على الأعراض الجسدية البحتة ؛ إذ أن المرض يحدث أعراضا ً نفسية وعصبية , ربما تكون أخطر بكثير من الأعراض الأولى, فقد أجمع الأطباء على أن الآثار النفسية المدمرة لمرض الهربس - أخطر بكثير من آثار المرض الذي تتمثل في القروح والآلام الجسدية 0
ولا يوجد علاج فعال لهذا المرض ولكن يجب أن يحمي المريض من الالتهابات البكتيرية الثانوية مع استمرار فحص المصاب مدة ثلاثة أشهر بحثاً عن أمراض جنسية أخرى 0

ضيف الله مهدي
05 -07- 2007, 12:44 AM
17ـ الإيدز : ذلك المرض الخطير الذي أصاب العالم - عموماً - والعالم الغربي - خصوصاً - بسببه موجة من الذعر والرعب 0 فلقد عرف هذا المرض حديثا, فأصبح يهدد إنسان الغرب وحضارة الغرب بالفناء , وأصابهم بالهلع والجزع , والفزع 0
وخطورة هذا المرض ترجع لأسباب عديدة منها :
أ- أن نسبة المصابين به ونسبة الوفيات به عالية جداً 0
ب- الغموض المريع الذي يكتنفه ؛ لدرجة أن الأسئلة حوله كثيرة ومحيرة, وإجابات المختصين عليها قليلة 0
ج- قلة العلاج أو انعدامه بالكلية 0
د - سرعة انتشاره 0
وكلمة (إيدز ) هي عبارة عن الأحرف الأولى للكلمات التي يتكون منها اسم هذا المرض باللغة الانجليزية 0 ومعناه في اللغة العربية ( نقص المناعة المكتسب ) أو( فقدان المناعة المكتسبة )
أو ( الفشل المناعي ) أو ( انهيار المناعة المكتسبة ) 0
ذلك أن الله - عز وجل - أودع جسم الإنسان مناعة تضاد وتكافح مختلف الأمراض التي تغزو الجسم, فإذا ما أصيب الإنسان بمرض الإيدز - فإنه لا يكاد يحتمل مكافحة أدنى الأمراض, وربما قضى عليه أقل الأمراض ضرراً إذ تنهار لدى المصاب وسائل الدفاع التي أودعها الله جسمه, فيصبح بذلك نهبة سهلة لكل الجراثيم, وفريسة يسيرة لشتى الأمراض 0
أما أكثرية المصابين بهذا المرض فقد ذكر العلماء أن 95% من مرضى الإيدز هم ممن يمارسون اللواط , وأن نسبة قليلة هم من مرضى المخدرات والأدوية المخدرة 0
أما عدد المصابين في هذا المرض - فإنهم يتزايدون بشكل مستمر من عام إلى عام, ولم يسلم من هذا المر ض حتى الأطفال 0
وما أن سمع اللوطيون الشاذون بهذا المرض وخطورته, ودورهم في نشره وأنه قاض عليهم لا محالة - إلا وأصيبوا بالهلع والرعب ؛ لأنهم يتوقعون أن يهجم عليهم في أي لحظة 0
ولقد اختلفت ردود أفعالهم إزاء هذا الأمر في أمريكا وغيرها؛ فبعضهم نظم مظاهرة حاشدة جابوا خلالها شوارع فرانسيسكو- أكبر مركز للواط في العالم - منكرين أن يكون اللواط هو السبب لهذا المرض, وبدؤوا بجمع التبرعات لدفع هذه الاتهامات عنهم بشتى الوسائل, وكثير منهم أصيب بالكآبة والقلق, وأصيب بعضهم باليأس والإحباط, بل وأقدم بعضهم على الانتحار ؛ للتخلص من هذا الهم القاتل الملازم 0 ولقد انتشر الرعب - أيضاً - في هوليود - مدينة السينما - خاصة بعدما أصيب بالإيدز الممثل الشهير- روك هدسون - صديق الرئيس الأمريكي السابق - رونالد ريجان - وبما أن هدسون كان يعمل في هوليود, وحياة هوليود مشهورة بالدعارة, حيث يتصل الجميع بعضهم ببعض جنسي, وتدور كثير من مشاهد الأفلام حول الجنس - فإن الذعر المميت قد خيم على أجواء هوليود, وجعل حياة هؤلاء تعتمد على المهدئات والمسكنات, أو على الإقبال على مزيد من المخدرات التي تشم كالكوكايين, أو التي تدخن كالحشيش 0

18ـ فيروس الحب : وقبل أن يفيق العالم من هول الصدمة التي أحدثها مرض الإيدز -إذا بمرض جديد يحل بساحة عالم الشذوذ 0 وهذا المرض الجديد أشد افتراساً وأعظم وطأة من الإيدز, بل الإيدز - كما يؤكد الدكتور كينيث مور مكتشف هذا المرض - يعد لعبة أطفال مقارنة بهذا المرض الجديد 0
ويقول كاليتون تيل أحد المختصين بالأمراض الجنسية : إن الإيدز مقارناً بهذا المرض الجديد يبدو كمجرد تجوال عارض في منتزه, مجرد تجوال لا مشقة فيه ولا نصب 0
ولكن ما أعراض هذا المرض ؟ وكيف ينتقل ؟ وما عدد ضحاياه ؟
والجواب : أنه بعد ستة أشهر من استلام الجسم للفيروس العجيب لهذا المرض الجديد الذي سماه مكتشفه الدكتور ( كينيث مور ) بمرض الحب - يمتلئ جسم المريض بأكمله بالبثور والقروح, ولا تبقى فيه رقعة مهما كانت صغيرة - ناجية من القروح والتقيحات, ويستمر نزيف المريض إلى أن يموت 0 ويقول الدكتور ( مور ) : إن الفيروس الجديد هو مثل فيروس الإيدز, قد لا يستلمه الجسم بسهولة, ولكن متى ما تغلغل في جسم الإنسان - فإن العلوم الطبية المعاصرة تقف عاجزة تماماً بإزائه , وإن مما يجعل هذا الفيروس غير عادي أبدا ًهو أنه يستمر ساكناً ويبقى في حالة كمون تام, وذلك إلى لحظة معينة هي لحظة جيشان الهرمونات التي تتوافق مع تهيج الجسم عند ممارسة الجنس, وعند ذلك تدب الحياة في الفيروس, وذلك بعد قضائه لفترة حضانة استمرت ستة أشهر 0

كيف ينتقل الفيروس ؟
وأما ما يميز هذا المرض الجديد عن الإيدز هو أن الفيروس المسبب للايدز والمسمى H.I.V ينتقل عادة من جسم المريض إلى الجسم السليم عن طريق الدم أو السوائل المنوية 0
وأما فيروس المرض الجديد والمسمى فيروس (الحب) Love Virus فيبدو أنه ينتقل بشتى الطرق, لدرجة أنه يصيب حتى الأفراد الذين لا يمارسون الجنس أبد, وتبدو طريقة انتشاره خفية نوعاً م, ولكن الدكتور (مور) يقول إن انتشاره ربما يتم عن طريق انتقاله عبر الهواء, وتنفسه بواسطة البشر حيث يستقر أولاً داخل الرئتين 0 ويضيف عالم فيروسات من مدينة رأس الرجاء الصالح بجنوب أفريقي, فيقول : إن مرض الإيدز يتسبب غالباً بسبب الممارسات الجنسية التي لا تتخذ فيها الاحتياطات الكافية, وأما المرض الجديد - فإنه لا علاقة له بذلك, حيث إن ضحاياه يلتقطونه من أي مكان 0 وعند التقاط هؤلاء للفيروس فليس من الضروري أن يتورطوا في ممارسات جنسية كاملة, سواء كانت باحتياطات أم لا ؛ ذلك أن بعض الممارسات العاطفية العابرة مثل التقبيل , والاحتضان, وتشبيك الأيدي يمكن أن تؤدي إلى فوران الهرمونات الجنسية التي تنشط فيروس الحب 0
عدد ضحايا المرض الجديد : وفي تقديرات الدكتور ( كينيث مور) فإن عدد الذين ماتوا من ضحايا هذا المرض الجديد يزيد عن 250شخص, موزعين على أحد عشر قطر, وذلك منذ تم اكتشاف هذا المرض أخير, وربما يكون عدد الضحايا الذين ماتوا قبل اكتشافه والتعامل معه بشكل جدي - أكبر من ذلك بكثير 0 فمن المحتمل أن حالات كثيرة عجز الطب عن تصنيفها أو إدراجها تحت قائمة هذا المرض أو ذاك, ومن ثم لم تلحق بقائمة المرض الجديد 0

وبينما يذهب بعض الأطباء والعلماء والباحثين إلى أن مرض الحب الجديد هذ, هو فصيلة جديدة متطورة من مرض الإيدز , وهذا هو رأي بعض المشتغلين منهم في أبحاث الإيدز بشكل خاص, ومنهم عالم الفيروسات الفرنسي (فرانسيس كليمينت) - فإن البعض الآخر ومنهم مكتشف الفيروس الجديد الدكتور ( مور) - يصرون على أن هذا المرض الجديد هو مرض مستقل بخصائصه التي تميزه بشكل حاسم عن الإيدز, وأنه لا علاقة له على الإطلاق بمرض الإيدز 0
وأما المسؤولون عن شؤون الصحة في الحكومة الأميركية - فإنهم مازالوا يستمهلون أنفسهم في انتظار اكتمال الأبحاث حول الفيروس الغامض, وفي خلال ذلك فإن الدكتور (مور) يقول : بأنه سيبادر ويستقل تحذيراته إلى الشعب الأمريكي بخصوص هذا الفيروس, الذي سيصبح كل مواطن عرضة لهجومه في أي وقت 0 ولكن يا ترى هل ستجدي هذه التحذيرات عن المرض, وأسلوب الحياة الاجتماعية كما هو في عينه, وانحرافه وإصراره على التمادي والانحراف ؟! ومتى - في أي حال - يستقيم الظل والعود أعوج ؟!
وفي ختام الحديث عن فيروس الحب فهذا شيء من آثاره, وهذا جزء من أضراره ، أو بعد هذا يليق بعاقل أن يسلم قياده لنزوة خاطئة 0 أو لذة عابرة, ثم يدفع بعدها الثمن غالياً ؟!
نبذه تاريخية :
المعروف عند المؤرخين أن( الشذوذ الجنسي ) من اللواط والسحاق ابتدع عند الجنسين في وقت واحد، فيقال أن السبب في إغراء قوم لوط بالشذوذ، أنهم كانوا من أفضل خلق الله في الإيمان والصلاح، فطمع الشيطان في غوايتهم وتضليلهم فلم يفلح فلم يجد إلا أن يفسد عليهم أعمالهم، ويعبث في مصانعهم ومزارعهم فلما زاد عليهم جعلوا يرصدون هذا المفسد، فتمثل لهم الشيطان في صورة غلام مليح، بأنه هو الذي يفسد عليهم أعمالهم فاتفقوا على قتله، وبيتوه عند رجل منهم، ليُنظر بأي قتلة يقتلونه بها، فجعل يتواغد، وتيغنج للذي هو في داره ويكشف له عن محاسنه ويغريه، لأن يصيب منه حتى مال له فأصاب منه، فلذ وطاب له ذلك، ووقع عليه مرة ثانية وثالثة فلما علم بتمكن حب اللواط من قلبه فر منه ولما أصبح لم يره، جن جنونه في طلبه ولما طالبه الناس فيه، لإعدامه، أخذ يعتذر عنه بأنه لم يفعل مما نُسب إليه شيئا ثم وصف لهم ما كان له معه وأنه لا نظير له، في اللذات علي الإطلاق، وأن من عمله لا يصبر على تركه، فاتفقوا كلهم على ممارسته واعتزلوا النساء، وأقبلوا على الغلمان يغالون في أثمانهم ويتنافسون في اقتنائهم ودفع أعلى الأجور إليهم، ولما رأى الشيطان أنه قد أحكم أمره في الرجال تمثل للنساء بصورة جارية مليحة حسناء هيفاء، لأحد كبرائهم وأن زوجها قد اعتزلها، واتخذ الغلمان عليها وحطم عود شبابها وزهرة حياتها، فجعل النساء يتذمرن مثلها من هجر أزواجهن لهن، وجعلت كل امرأة تظهر حسرتها، وتشكو من عدم صبرها واحتمالها لما فاتها من حقها في الحياة،فقالت الفتاة: فهلا نستغني عنهم كما استغنوا عنا ثم أغرتهن بأن تعمل المرأة بالمرأة مثلما يعمل الرجل بالغلام، وابتدأت تساحق امرأة منهن فاستطبن ذلك وسكن ما يجدن من شبق وغلمة فاندفعن إليه واتفقن بالاستمرار و المداومة عليه 0
وذكر صاحب كتاب الجنس الثالث ص 30:
أن أول من علم الناس السحاق : هي الشاعرة الجميلة الإغريقية ( سافو ) ومعنى سافو الصوت النقي ، وكانت تسكن جزيرة لسيوس في بحر إيجة باليونان وكانت ذات جمال باهر وذكاء فني / وشعر موهوب وقد عاشت بين الأعوام560 ، 630 قبل الميلاد 0 ولدت في أربسوس ، القرية الصغيرة على الجزيرة، ومات أبوها وهي في التاسعة من العمر وأمها ما تزال جميلة جذابة وفي الخامسة عشر من عمرها، تزوجت برجل وولدت له طفلة، وفشلت في الحب مع زوجها حيث أصيب بالعُنة، فلم يقدر أن يشبع غريزتها، ولم تقدر هي الأخرى على كبت الغريزة وقهرها فنفرت من الرجال واتجهت نحو بنات جنسها من العذارى الحسان اللاتي يرددن معها الشعر ويغنين ويعزفن أحلى الألحان ويمارسن معها الحب فمارست معهن السحاق حتى عشقته وألفته معهن واستغنى به الكل عن الرجال 0 وفي آخر حياتها اشتركت في مشاكل الجزيرة لبسوس – السياسية - واضطرت للفرار إلى صقلية وماتت هناك وأُحرقت ونقل رمادها إلى بلدها - كما خُلد اسمها برسم صورتها على الآنية والنقود 0
وخلفت مجموعة قصائد شعرية في تسعة دواوين تضم120 ألف بيت من الشعر ويتركز شعرها علي مدح السحاق، ووصفه والشوق إليه، وكيف كانت تمارسه مع عشيقتها المفضلة آتيس وبذلك سميت المساحقة( سافوية ) نسبة إلي سافو وكان هذا الشعر كدعاية لانتشار السحاق من صقلية إلى فرنسا، وإلى اليونان، ولم يكن السحاق مقتصرا في ابتدائه وانتشاره على اليونان فقط بل امتد إلى بلدان أوروبا وروما، فقد كانت في روما للنساء حمامات قد أُعدت لممارسة السحاق بين البنات والفتيات بكل أنواعه وأشكاله، ويطلق على شهيرات في السحاق أمثال أغريبتا وياسا وترجينا 0
وفي فرنسا: جمعية سرية تسمى بنات سافو تمارس السحاق في معبد(فسنا) وهي منتشرة في جميع أنحاء فرنسا، وتضم الكثير من حسان النساء بين أعضائها، وكل امرأة أحبت الالتحاق بالجمعية لممارسة السحاق، لم تقبل إلا بعد اختبارها، بأن تتعرى أمام عضوات الجمعية للتدقيق في محاسنها ومدى صلاحيتها وإثارتها للشهوة 0 ثم ذكر أن في مدن الشرق كالصين والهند كثيرا من بنات سافو ثم ذكر أنواع السحاق، وأشكاله مما لا يجوز ذكره، ولا يحل نقله، ولا مشاهدة صوره 0
انتشار السحاق عند العرب : ذكر أبو القاسم حسين بن محمد الراغب الأصبهاني في المحاضرات أن أول من سنت السحق عند العرب: نساء قوم لوط لما شاع بين رجالهن إتيان الذكور وهجرهم النساء، فلما اشتدت شهوتهن أخذن يتضاربن بالأرداف فوجدن لذة، في ذلك ثم ألصقن الردف بالشراح فكانت أكثر لذة، ثم دلكن الشراح بالآخر، فتصدم النواة بالنواة / والهنات بالهنات ، فتنزلان الماء ولما أهلك الله قوم لوط الرجال والنساء انقطع اللواط والسحاق، حتى جاءت رقاش بنت الحسن اليمانية مرة لزيارة هند بنت عامر بن صعصعة زوجة النعمان بن المنذر ملك الحيرة/ وافدة عليها فأنزلتها عندها وكانت ذات حسن ونضارة فشغفت بها وكان النعمان يغزو فيغيب عن امرأته، فتكون هي ورقاش على فراشه، فربما التصق جسداهما، فوجدتا لذة لطول العزوبة حتى استدلتا على طريق المساحقة، فما زالت رقاش، تزين لهند وقالت إن في اجتماعنا أمنا من الفضيحة، وإدراك الشهوة، فاجتمعتا واستمر بهما ذلك حتى أصبحن كزوج وزوجة وبلغ من شغف كل واحدة بالأخرى أنه لما ماتت ابنة الحسن اعتكفت امرأة النعمان على قبرها واتخذت الدير المعروف بدير هند في طريق الكوفة.
وفيها يقول الفرزدق مخاطبا جرير بن عطية يهجوه:
وفيت بعهد كان منك تكرما *** كما لابنة الحسن اليماني وفت هند
أن امرأة النعمان هذه ( المتجردة ) هكذا تسمى، وكانت تحت أبيه المنظر بن الأسود بن ماء السماء ثم ورثها ابنه النعمان بعد موت أبيه على عادة العرب– في نكاح نساء الآباء بعد موتهم وكان النعمان يجلسها أحيانا بين نديميه النابغة الزبياني والمنخل اليشكري، فشغفت بالمنخل وأحبته وأحبها وطلب النعمان من النابغة أن يصفها في شعره وصفا فائقا يشمل كل محاسنها، فأجابه لذلك فرآها يوما تغتسل في البستان وقد خرجت من الماء وقد سقط نصيفها فاستترت بيديها فأعجبه ذلك منها، وأنشأ فيها قصيدته التي أولها:
من آل مية رائح أو مغتدي *** عجلان زاد غير مزود
فلما قرأها على النعمان أُعجب بها وأمر له بجائزة وأموال فحسده عليها المنخل اليشكري وقال: أبيت اللعن هذا وصف معاين وأغرى النعمان بقتله ففر بدمه وهرب، واتفق أن النعمان رجع من الصيد مرة ودخل قصره بغتة فوجد المنخل مع زوجته المتجردة وقد لبست........ فضرب عنقه وهكذا من حفر حفرة لأخيه...، وعندما قتل الملك كسرى النعمان بن المنذر وفرت أسرته وبناته وظلت تستجير بأحياء العرب، فلم يجيروهم حتى بعد نحو ثلاثين سنة آوت الحرقاء إلى دير هند الذي بنته المتجردة للنياحة على عشيقتها رقاش وقد شاخت وعميت.
وفي رواية تاريخية أخرى: أن أصل السحاق في النساء كان من بنت من بنات إبليس تسمى لاقيس تمثلت في بعض الشعوب في زي امرأة جميلة، واستهوت النساء إليها، لجمالها، فامتزجت لهن في اليقظة والمنام حتى دلتهن على هذه الفاحشة، فاستطابت لهن، وأحببنها وأصفقن عليها، وهو ما رواه في الوسائل 14 /162 عن الكليني بسنده عن يعقوب بن جعفر قال: سأل رجل أبا عبد الله أو أبا إبراهيم(ع) عن المرأة تساحق المرأة، فقال: هو والله الزنا الأكبر، قاتل الله لاقيس بنت إبليس ماذا جاءت به فقال الرجل: هذا ما جاء به أهل العراق فقال: والله لقد كان في عهد رسول الله، قبل أن يكون العراق وفيهن قال:رسول الله صلى الله عليه وسلم – لعن الله المشبهات بالرجال من النساء وفي حديث آخر منه(ع) أن أصل ذلك من أصحاب الرس كانوا يعبدون شجرة من الصنوبر وكان لهم إليها في كل سنة عيد كبير يجتمعون إليها سبعة أيام في اللهو والغناء والفجور فإذا شربوا وثملوا وقع الرجال على الغلمان والنساء على الفتيات 0
بعد كل ما قدمت من معلومات وأضرار ، أظن أنه يكفي إلى هنا 00 ولهذا عليك أخي عمل ما يلي :
1ـ النظرة إلى هذا العمل أنه جريمة ، وهو من الموبقات ، ومن مات وهو يعمل هذا العمل ، يقال أن جثته بعد دفنها تنتقل إلى مقر قوم لوط فيبعث معهم يوم القيامة 0
2ـ عليك باللجوء إلى الله 00 تقرب إليه بالطاعات والنوافل ، وصل الليل وادع الله أن يعافيك من هذا البلاء 00 إن في الصلاة علاج ودواء 00 صل صلاة طويلة ، واركع ركوعا طويلا ، واسجد سجودا طويلا وادع الله كثيرا 00 والله إن فعلت هذا ليرفعن الله عنك البلاء 0
3ـ قم بزيارة إلى بيت الله الحرام ، وادع الله هناك ، وتعلق بأستار الكعبة وادع الله يعافيك 00 واشرب من زمزم كثيرا كثيرا واتبع الشرب الدعاء ، فالدعاء عند زمزم مستجاب 0
4ـ قم بزيارة المرضى ، واطلب من المريض أن يدعو لك ( طبعا قل له ادع الله لي بأن يعافيني مما أنا فيه ، ولا تخبره بمشكلتك ) 0 إن الله ستجده عند المريض ودعاء المريض لك ودعاؤك لنفسك مستجاب إن شاء الله 00 مصداق ذلك الحديث القدسي : ( يا عبدي مرضت فلم تعدني ) ، قال كيف أعدك وأنت رب العالمين ؟ قال : ( أما علمت أن عبدي فلانا مرض ، أما علمت أنك لو زرته أو عدته لوجدتني عنده ) 0
5ـ الاشتراك في دورات البرمجة العصبية ، والحرية النفسية ، وعن طريقها تستطيع تتعلم كيف تتخلص من السلوكيات السلبية 0
6ـ عندما تلتقي بأي شخص فيه المواصفات التي تغريك ، فلا تنظر إليه ، ولا تدقق النظر فيه ، ولا تجلس معه طويلا ، وحاول الابتعاد عنه 0
7ـ حدث نفسك ، وأوحي لنفسك باستمرار بأن هذا عمل سيء ، وأنك رجل مثل كل الرجال ، ولم تخلق كي يفعل بك اللواط ، وإنما خلقت للعبادة والخلافة في الأرض والمحافظة على الجنس البشري 0
8ـ بينك وبين نفسك اسأل نفسك : هل ترضى أن يكون أبناؤك يفعل بهم اللواط ؟ إذن احمهم منه ، فلو فعلت أنت اللواط السلبي سيرث أبناؤك منك هذه السلوكيات 0
9ـ حافظ على الصلاة والطهارة ، وقراءة القرآن 00 وابتعد عن كل ما يذكر بهذا العمل 0
أخي الفاضل ، أنت عمرك ثلاثون سنة ، ورجل متعلم تعليم تعالي ، فأنت قدوة للكثير من أبناء المجتمع 0
10ـ لو قدرت تعرض نفسك على طبيب تثق فيه ، فهناك أدوية لمثل هذه المشكلات 0
تمنياتي لك بالصحة والعافية 0
سأنشر هذا الاستشارة في الجزء المخصص للاستشارة الخاصة بي ، حتى يستفيد الآخرون ، ولن أذكر اسمك ، وما يدل عليك 0

ضيف الله مهدي
06 -07- 2007, 03:42 PM
أنا فتاة عمري 23 سنة أصبت بالوسواس منذ 5 سنوات ... عالحته علاج سلوكي و دوائي و انتهى بحمد الله لكن المصيبة أنه انتهى من الصلاة و الوضوء
.....و هنا بدأت المأساة أنه جاء في شيء أكبر ....
أن الشهوة بدأت تتطور عندي حتى وصلت الى النظر .... أنا اكمل دراسات عليا في الجامعة ... و دراستي تتطلب العمل داخل مجموعات تحتوي على شباب ....اذا نظر الي احدهم او اقترب مني ليأخذ شيئاً أرتبك و نتيجة ذلك تتحرك شهوتي و لا أعرف الافرازات التي نزلت هل هي نتيجة لذلك أم انها طبيعية ... و لا أعرف هي نزلت لأنه اقترب مني أو تحدث معي أو أنها طبيعية .... فعندما أعود أنطلق الى الحمام و أغتسل ....بسبب أو بدون
حتى صرت أخاف أقترب من اخوتي أو ابائهم الصغار اذا كانوا أولاد
أنا مدمرة ..... أصبحت الآن لا أخرج من المنزل حتى لا أشتري شيئا و تلمس يدي يد البائع فأذهب و أغتسل

أرجوك ساعدني أخجل من اخبار طبيبي النفسي بهذا

ضيف الله مهدي
06 -07- 2007, 03:49 PM
الأخت الفاضلة / 00000000
بعد قراءة الموضوع التالي عن الوساوس القهرية
هل أستفدت منه ؟
هل لديك استفسارات ؟
أعطيني خبر ، و أي استيضاح أو استفسار أو التعرف على طريقة معينة أنا معك 0

• الوساوس المتسلطة والأفعال القسرية Obsessive-Ompulsive Neurosis:
الوساوس من المشكلات العصيبة التي يتعرض لها عدد كبير من الناس ، وهي متفاوتة في خطورتها، فقد تبدأ بأمور بسيطة عارضة حتى تصل بصاحبها إلى قضايا خطيرة، كالوساوس القهرية وما تسببه من شكوك قد تتصل بمسلمات دينية وثوابت عقدية مثل الشك في وجود الله تعالى، وفي عقيدة القضاء والقدر، وفي أداء العبادات كالطهارة والصلاة وغيرها من العبادات 0 قال ابن منظور رحمه الله تعالى: "الوَسْوَسَة والوَسْواس: الصوت الخفي من ريح، والوَسْوسة والِوسْواس: حديث النفس، يقال: وَسْوَست إليه نفسه وَسْوَسَة وِوسْوَاساً، بكسر الواو المصدر، وبالفتح الاسم، مثل الزِّلزال والزَّلزال، والوَسْوَاس بالفتح هو الشيطان، وكل ما حدثك به ووَسْوَس إليك.. ورجل مُوَسوس إذا غلبت عليه الوَسْوَسة" وقد تناول قدماء الأطباء المسلمين موضوع الوساوس بشيء من التفصيل ، ومنهم أبو زيد البلخي الذي ذكر أنَّ : "المريض لا تزال تلمُّ به وساوس القلب التي قد تكون من جنس ما يحبُّ مثل عشقه شيئاً يهواه ، فيعلق قلبه به ويصرف فكره في كل الأوقات إليه ، ويخطر بباله كلَّ حين ، ويجعله نصب وهمه دائماً ، فيمنعه ذلك من التفكير فيما سواه ، ويشغله عن أكثر أعماله وعن قضاء أوطاره 0 وقد تكون الوساوس من جنس ما يخافه المريض ويخشاه من أمرٍ لعله يحلُّ به عن قريب ، وأشده ما يخشى أن يصيبه في أمر بدنه وحياته فإن هذا من أصعب المخاوف وأشدها تمكناً من القلب واستيلاءً عليه ، وهو أيضاً وسواس أصعب من الذي قبله، لأن انشغال الفكر بما يحبه الإنسان فيه حظ من اللذة ، فأما انشغاله بمكروه يتوقعه فهو مؤذٍ للنفس 0 وصاحب الوسواس في حال اليقظة شبيه بصاحب الأحلام المروعة في حال النوم 0 والوساوس أفكار غير منطقية تحدث بشكل متكرر وتسبب الكثير من القلق ولكن لا يمكن التحكم بها عبر التفكير بأفكار منطقية. وتشمل الوساوس القهرية الاهتمام الشديد بالأوساخ والجراثيم والشكوك المتكررة (على سبيل المثال في كون المرء قد أغلق الموقد أو الفرن)، والأفكار عن العنف أو إيذاء الآخرين، والحاجة لأن تكون الأشياء موضوعة في نظام معين. وعلى الرغم من أن الأشخاص المصابين بهذه الوساوس يدركون أن أفكارهم غير معقولة ولا تتعلق بمشكلات الحياة الحقيقية، إلا أن هذه المعرفة ليست كافية لجعل الأفكار الغير مرغوب فيها تذهب. وعلى العكس من ذلك، فأثناء محاولة التخلص من الأفكار الوسواسية، فإن الأشخاص المصابين بعرض الوسواس القهري يقومون بأعمال قهرية أو طقوس أو تصرفات متكررة لتقليل قلقهم. ومن أمثلة الأعمال القهرية غسل الأيدى المتكرر (لتجنب العدوى)، وتفقد الباب و إعادة تفقده مرارًا وتكرارا للتأكد من إغلاقه ومن أن الفرن مغلق (لتهدئة الشكوك وتجنب الخطر)، وإتباع قواعد صارمة من النظام (وضع الملابس في نفس الترتيب كل يوم). ويمكن أن تصبح الأعمال القهرية زائدة عن الحد ومزعجة لنظام الحياة اليومية وأن تستغرق الكثير من الوقت بحيث تأخذ أكثر من ساعة في اليوم وتتدخل بشكل كبير في النشاطات اليومية والعلاقات الاجتماعية 0 وعادة ما تبدأ الوساوس القهرية في مرحلة المراهقة أو بداية النضج، ولكن يمكن أن تحدث لأول مرة في مرحلة الطفولة وتؤثر في الرجال والسيدات بنفس الدرجة ويبدو أنها تنتشر في اسر بذاتها. و من الممكن أن يصاحب الوسواس القهري أعراض القلق المرضي الأخرى مثل الاكتئاب ومشكلات تناول الطعام أو الإدمان. ويعاني حوالي 2% من الشعب سنويًا من الوسواس القهري 0وكلمة الوسواس في الأدب العربي والكتابات القديمة عن الأمراض النفسية تعني الخوف من المرض أو القلق على المرض والانشغال الزائد بالصحة، وأحيانا توهم المرض والاعتقاد الجازم بوجوده برغم عدم وجود الدليل على ذلك. وقد وردت كلمة الوسواس في القاموس العربي الطبي الموحد كترجمة لكلمة ( Obsession ) الإنجليزية ، وهو عرض نفسي يحصل على شكل فكرة أو دافع ، أو تخيل متكرر برغم مقاومة المصاب له، ويكون محتواه عادة مزعجا 0 أما كلمة القهري فقد وردت كترجمة لكلمة (Compulsion) وتعني عرضاً نفسياً يتميز بالقيام بعمل أو طقوس وهي سلسة من الأعمال بصورة قهرية أي برغم مقاومة المصاب وأحيانا بصورة متكررة ، وغالباً ما تجتمع الوساوس والأعمال القهرية معاً ولذا سميت الحالة الوسواس القهري وبعض الكتب العربية تستعمل كلمة التسلطي بدل القهري 0
وتختلف هذه الأعمال الو سواسية من مريض إلى آخر ، وتأخذ أشكالاً عدة ، إلا أن أكثرها انتشاراً هو ( وسواس التلوث ) حيث يشعر المصاب بأنه قد تلوث بشيء ما من أوساخ وجراثيم وربما بنجاسة ، ولذلك فإننا نراه يغسل ، ويغسل ، ويكرر ذلك كثيراً ، حتى لربما أصيب بحالة من التهابات الجلد ..!! وقد يسيطر على المريض هوس النظافة للمنزل أو للمتعلقات الأخرى ، فتراه لا يهدأ حتى يبدأ بتنظيفها وترتيبها ولا يكاد ينتهي حتى يبدأ من جديد ، وهكذا . وقد تكون الوساوس القهرية مرتبطة بالحاجة للأمن ، والخوف من المجهول ، بشكل يتعدى المألوف 0 فترى المصاب يكرر قفل الأبواب والنوافذ ، ويتأكد من ذلك مرات ومرات في الليلة الواحدة ، وينظر لمصادر الكهرباء أو الغاز أو غيرها ، ويعيد النظر عشرات المرات بشكل مزعج له ولمن معه .
ويقسم الأطباء الوساوس القهرية إلى قسمين وهما :
1ـ الوساوس والشكوك الفكرية أو الأفكار الو سواسية القهرية : وهي الأفكار التي تتكرر على ذهن المصاب ، ولا يستطيع دفعها رغم غرابتها أحياناً ، ومع ذلك فإنها تفرض نفسها عليه وعلى تفكيره رغماً عنه ، ودون إرادته 0 وترتبط كثيراً بأمور الإيمان أو الاعتقاد أو الخلق وكثير من المسلمات البديهية في حياة المرء ، وغيرها 0 وهي الخلل في الفكرة ( وسواس ) 0
2ـ الأعمال الو سواسية القهرية أو العادات والسلوكيات : حيث يشعر المصاب برغبة ملحة للقيام ببعض الأعمال أو اللزمات السخيفة أحياناً وغير المنطقية ، بل ويكررها بشكل غريب، وربما شعر بالرغبة الملحة في تكرار أعمال يكفيه منها إجراءها أول مرة .. كتكرار غسل اليدين أو الوجه أو الوضوء أو إغلاق الأبواب والتأكد منه أكثر من مرة ، وغيرها الكثير وتتباين الدرجة بين المصابين بذلك بين مقل ومكثر إلا أن الجدير ذكره هنا ، هو أن هذا الأمر إن لم يعالج ويوقف عند حد معين ، فإنه يزداد مع الوقت شيئاً فشيئاً ، ونستطيع أن نقول أنها الخلل فقط في العمل (القهر) 0
و قد يكون المرض مركباً من الوسواس والقهر ( الاثنين معا ً) والأكثر شيوعاً هو الوسواس القهري 0
• تعريف الوساوس المتسلطة والأفعال القسرية :
1ـ يعرف الوسواس المتسلط Obsession : بأنه فكرة أو صور أو اندفاعات ، تتسلط على الفرد وتلح عليه بالرغم من شعوره بسخافتها وعرقلتها لسير تفكيره 0 وإذا رغب في التخلص منها واجهته بمقارنة ، وإذا أراد الانشغال عنها عاودت الظهور والإلحاح ، وإذا اشتد سعيه للتخلص منها فإنه يعاني قلقا حادا 0
2ـ ويعرف أيضا بأنه : نوع من تسلط فكرة محددة وكريهة ومرفوضة على ذهن الإنسان، وتأتي هذه الفكرة بشكل متكرر جدّا، وتقتحم على الإنسان حياته لتفسدها تماما، وهذا النوع لا يمكن التحكم فيه أو السيطرة عليه مهما بذل الإنسان من جهد في الاستعاذة أو محاولة صرف التركيز الذهني عنه 0
3ـ ويعرف أيضا بأنه : أفكار أو صور ذهنية أو نزعات تتكرر وتتطفل على العقل بحيث يحس الشخص أنها خارجة عن سيطرته، وتكون هذه الأفكار بدرجة من الإزعاج بحيث يتمنى صاحبها مغادرتها من رأسه ، وفي نفس الوقت يعرف صاحب الأفكار أن هذه الأفكار ليست إلا تفاهات أو خرافات 0 ويصاحب هذه الأفكار عدم الارتياح ، والشعور بالخوف أو الكراهية ، أو الشك أو النقصان 0
4ـ ويعرفها البعض بأنها : تسلط فكرة أو مجموعة أفكار معينة بشكل مبالغ فيه على ذهن الفرد باستمرار على الرغم من أنه يدرك عدم منطقية هذه الفكرة وسخفها وغير فائدتها إلا أنه لا يستطيع أن يخلص نفسه منها ، ويشعر بالقلق والتوتر إذا قاوم ما توسوس به نفسه ، يشعر أيضا بإلحاح داخلي للقيام بهذه الفكرة 0
ومن أمثلة هذه الوساوس :
1ـ الاجترار الوسواسي : وهو الوقوع في شراك مجموعة من الأفكار متعلقة بموضوع معين بحيثُ لا يستطيع المريضُ التوقف عنها وعادةً ما يكونُ الموضوعُ نفسه من المواضيع التي لا معنى للتفكير فيها ، أو من المواضيع المحرم شرعًا بالنسبة للشخص أن يخوضَ فيها مثلَ : منْ خلقَ الله ؟ أو كيفَ يستطيعُ الله أن يراقبَ كل هذا الكم الهائل من البشر...إلى آخره0
2ـ استحواذ فكرة الوسخ والتنجيس : وتشمل مخاوف بلا أساس من التقاط مرض خطير ، أو الخوف المبالغ من الوسخ أو النجاسة أو الجراثيم (أو حتى الخوف من نقلها إلى الآخرين أو البيئة أو المنزل ) ، أو كراهية شديدة للإخراجات الشخصية ، أو الاهتمام الزائد عن الحد بطهارة ونظافة الجسم 0
3ـ شكوك غير طبيعية : وتتمثل في شكوك لا أساس لها من أن الشخص لم يقوم بالشيء على وجهه الصحيح ، مثل إغلاق أجهزة أو إتمام الوضوء أو الصلاة على وجهها الأكمل0
4ـ أفكار دينية مستحوذة : مثل: الخوف المبالغ فيه من الموت ، أو الاهتمام غير الطبيعي بالحلال والحرام ، والخوف الزائد من ارتكاب الذنوب والمعاصي ، وأفكار ووساوس مزعجة بانتهاك الحرمات والأعراض والوقوع في الكفر، ضغط عصبي شديد بسب الدين والله تعالى والنبي صلى الله عليه وسلم مع العجز عن وقف هذا السباب 0
5ـ أفكار تطيرية أو خيالية : الاعتقاد أن بعض الأرقام أو الألوان أو ما أشبهها هي محظوظة أو غير محظوظة 0
6ـ أفكار تسلطية : وغالباً ما تكون دون سلوك قهري ، أي أنها أفكار فقط دون استجابة عملية وهو نوع مزعج جداً من الأفكار ، لأن صورها غالباً ما تكون صوراً أو أفكاراً جنسية أو غير أخلاقية مع الأقارب أو الأطفال أو مع الناس المقدسين كالأنبياء ، أو تكون على شكل رغبة عدوانية لإيذاء الآخرين 0 وغالباً ما يشعر المريض معها بالذنب وتأنيب الضمير ويصاحبها الشعور بالدونية والكآبة ، وبالذات لو أصابت رجال الدين أو المتدينين عموماً 0
أمّا الفعل القسري Compuksion : فهو فعل أو سلوك حركي يتسلط على الفرد ويلح عليه ، ولا يستطيع التخلص منه رغم محاولاته في ذلك 0 وإذا حاول التغلب عليها ومقاومتها فإنه يعاني الضيق والقلق الحاد 0
• العادات والسلوكيات :

المصابون بالوساوس القهرية يحاولون التخلص من الأفكار المتكررة، عن طريق القيام بعادات اضطرارية، والقيام بهذه العادات لا يعني أن القائم بها مرتاح من قيامه بها، ولكن العمل بهذه العادات هي لمجرد الحصول على راحة مؤقتة من تكرار الوسواس، ومن هذه العادات والسلوكيات :
1ـ التنظيف والتغسيل الكثير : التكرار الروتيني المبالغ فيه للغسيل أو دخول الحمام أو تغسيل الأسنان ، أو الشعور الذي لا يمكن التخلص منه بأن الأواني المنزلية مثلاً نجسة ، وأنه لابد من غسلها بما فيه الكفاية حتى تكون نظيفة بالفعل 0 ويعرف هذا السلوك عند الأطباء المختصين باسم : ( البطء الوسواسي القهري ) ، حيث يقضي أصحابه فترات مفرطة في الطول "ساعات" لقضاء أفعال يفعلها معظم الناس خلال دقائق ، ومن الأمثلة المستمدة من تراثنا على ( البطء الوسواسي ) ما ذكرهُ عبد الوهاب الشعراني إذ يقول : " وَشهدتُ أنا بعينيَّ موسوساً دخلَ ميضَأةً ليتوضأ قبل الفجر من ليلة الجمعة فلا زال يتوضأ للصبح حتى طلعت الشمسُ ، ثم جاءَ إلى باب المسجد فوقفَ ساعةً يتفكر ، ثم رجعَ إلى الميضأةِ ، فلا زال يتوضأ ويكررُ غسلَ العضو إلى الغاية ، وينسى الغسل الأول ، ولم يزل حتى خطبَ الخطيبُ الخطبةَ الأولى ، ثم جاءَ إلى باب المسجد فوقفَ ساعةً ورجعَ ، فلا زالَ يتوضأ حتى سلمَ الإمامُ من صلاة الجمعة ، وأنا أنظرُ من شُبَّاكِ المسجد ، ففاتته صلاةُ الصبح والجمعة !!! 0
2ـ الشك في عدم طهارة الماء المتوضأ به ونجاسته ، وعدم التيقن من نزول الماء على كل مكان في العضو بنفس قوة جريانه على باقي الأعضاء ، والوسوسة الشديدة في انتقاض الوضوء سواء بخروج ريح أو نزول نقطة مَذْي أو بول أو لمس القدم للأرض أو رذاذ الماء، والشك المستمر في نجاسة الملابس والمياه المكشوفة ، والشك في النية في العبادات كالوضوء والصلاة 0
3ـ الوسوسة في مخارج الحروف وعدم نطق الكلمة بالصورة الصحيحة والتكلف فيها بكثرة تكرارها 0 الوسوسة في التكبير والفاتحة وغيرها من أركان الصلوات المنطوقة ، والوسوسة في ضبط اتجاه القبلة ، والوسوسة في الطعام هل تم ذبحه بالطريقة الشرعية ؟ وهل الذي ذبحه مسلم أم لا ؟ 0
4ـ الاضطرار لعمل شيء معين إلى أن يصبح صحيحاً : مثل تكرار العبادات خشية القيام بها بصورة خاطئة ، وكذا تكرار الأذكار 0
5ـ الإحساسُ المتضخمُ بالمسؤولية ، مثل : استعادة الحديث الذي تم إجراؤه مع الناس للتأكد من عدم الكذب فيه أو مخالفة الحقيقة 0
6ـ سلوكيات تعتمد على اعتقادات تطيرية، مثل : النوم في وقت معين حتى يبعد الشر0
والمصاب بالوساوس القهرية يتمنى لو أنه تخلص من الأفكار الشنيعة أو الأفعال المتكررة، ولكنه لا يقدر، وربما يكون من الصعب جداً على المريض علاج نفسه ، وخصوصاً أن العلاج السلوكي يحتاج إلى مواجهة المرض ، وقد لا يعرف مدى شدة الألم الذي يصيب المريض بمرض الوساوس القهرية سوى الشخص المصاب به ، ولكن هذا الألم لا يمكن الهروب منه، لذلك نقول للمريض إن المرض لن يختفي إن تُرك للوقت ، فالعلاج الدوائي والسلوكي (وهو الأهم) وإن كان مؤلماً في البداية ولكنه بعد مدة من الزمن سيذهب ، وهذه الأفكار التي تزعج وتقلق المريض ستزول وتضعف تدريجياً إن شاء الله تعالى ، حتى تصبح بلا قيمة 0
• هل الشيطان وراء الوسواس القهري؟
مفهومان قديمان موجودان منذ خلق الله الإنسان، يمسانه ويؤثران في حياته بشكل مباشر، ويختلطان في الأذهان الوسواس القهري ، والشيطان ! فهل من علاقة بينهما؟ وهل يؤثر أي منهما في الآخر؟ إن الوسواس القهري واحد من المواضيع التي تغيرت الأفكار العلمية بشأنها تغيرا مذهلا خلال العقدين الأخيرين ، بحيث إن مفاهيم عمرها يزيد على مئات السنين تم محوها تماما واستبدالها بعكسها خلال بضعة أعوام 0 وخبرة الوسوسة كخبرة نفسية معرفية وشعورية هي خبرة تحدث في 90% من البشر في كل المجتمعات ، ومعنى ذلك أن الوسوسة قديمة قدم العقل البشري ذاته ، وبالرغم من ذلك لم يصل إلينا تفسير لها؛ من حيث كونها خبرة بشرية عامة ، يسبق التفسير الإسلامي القديم الذي قسمها إلى نوعين هما :
1ـ وسوسة النفس 0 2ـ ووسوسة الشيطان 0
وينطبق هذا على مفهوم الشيطان؛ فهو أيضا مفهوم قديم؛ لأنه موجود ــ وإن كان بصورة غير واضحة ــ في معظم الحضارات القديمة كقوة مسئولة عن الشر بوجه عام ، وهو موجود في الديانة اليهودية وفي الديانة المسيحية أيضا ، إلا أن مفهوم الشيطان لم يظهر بشكل واضح كما ظهر في الإسلام ، ولا كان هناك ربط ما بين الوسوسة وبين الشيطان قبل الفهم الإسلامي 0
ونظرا لأهمية هذا الاضطراب وللخلط الحادث في أذهان الناس خاصة في نواحيه المتعلقة بالدين الإسلامي، كانت هذه المحاولة لإظهار الفرق والعلاقة بينهما، وتبيين سبب هذا الخلط 0
• الوسواس القهري بين الدين والطب النفسي :
الشيطان بنصّ القرآن الكريم هو الوسواس الخناس ، و الوسواس الخناس هو نوع من أنواع الدس الشيطاني وهذا الدس له هدف وهو انحراف الإنسان سواء كان الانحراف العقائدي أو السلوكي فيشعر الإنسان المصاب به أن ثمة شيء يمنعه عن الصلاة وعن الأعمال الحسنة ويدفعه لفعل كل ما هو فاحشة ومنكر 0 وهو الذي وسوس لآدم ولحواء عليهما السلام بأن يأكلا من الشجرة ، فتسبب في طردهما من الجنة ، كما أن النفس البشرية في الفهم الإسلامي مصدر من مصادر الوسوسة ( النفس الأمّارة بالسوء ) ، إلا أن الوسوسة في تراثنا تعني معنى آخر هو التشدد في الدين ، كما تعني الوسوسة العديد من المعاني عند الناطقين بالعربية ، مثل الشك والتكرار والخوف على الصحة ، إلى آخره 0
وقد كان لذلك تأثير كبير على تعامل المسلمين مع معطيات البحث العلمي الحديث فيما يتعلق بالوسواس القهري ؛ لأن غير الطبيب النفسي إنما يقف حائرا أمام خبرات نفسية يفسرها الشيوخ بشكل ويفسرها الأطباء بشكل مختلف ، بينما الحقيقة هي أن ما يتكلم عنه الطبيب النفسي شيء وما يتكلم عنه الشيوخ شيء آخر ، بالرغم من التشابه بينهما 0

• كيف تكتشف الوسواس القهري ؟ :
وهناك ثلاثة أنواع من الأفكار التي تخطر على ذهن الإنسان بشيء محرم 0
1ـ النوع الأول : فكرة أو أفكار تدعو الإنسان لفعل شيء محبب للنفس مثل : الزنا أو غيره، وهذه الأفكار يكون مصدرها حديث النفس ، أو وسوسة الشيطان ، أو تأثيرات الواقع المحيط بالإنسان الذي يزين له الوقوع في هذا الأمر، وغالبا ما تتنوع هذه الأفكار في أشكالها وتفاصيلها، وترتبط بالمستوى الإيماني للإنسان ، وصحبته الخيرة ، وانشغال ذهنه بهذا الأمر المحبب للنفس ، أو بغيره من أنشطة تصرف الذهن عنه ، وعلاج هذه الأفكار أساسا يكون بالاستعاذة ، واستثمار الطاقة النفسية والفكرية والاجتماعية في صداقات واهتمامات نافعة 0
2ـ النوع الثاني : فهو وساوس في العبادة مثل الزيادة أو النقص في الصلاة وهو من الشيطان ، ولا يتكرر إلا بمعدل متقطع ، وعلاجه الاستعاذة ، والخشوع والتركيز في أداء العبادة 0
وكلا النوعين السابقين يمكن التحكم فيهما ، والسيطرة عليهما ببذل بعض الجهد 0
3ـ والنوع الثالث : وهو الوسواس القهري وهو " بتبسيط " نوع من تسلط فكرة محددة وكريهة ومرفوضة على ذهن الإنسان ، وتأتي هذه الفكرة بشكل متكرر جدّا، وتقتحم على الإنسان حياته لتفسدها تماما، وهذا النوع لا يمكن التحكم فيه أو السيطرة عليه مهما بذل الإنسان من جهد في الاستعاذة أو محاولة صرف التركيز الذهني عنه 0 ومحتوى هذه الأفكار قد يكون دينيّا أو دنيويّا ، في العقيدة أو في غيرها من شئون الحياة، وهذه الأفكار تعبير عن المرض الذي يصيب الملتزم وغير الملتزم، المؤمن والكافر بنفس الكيفية والأعراض والمواصفات بغض النظر عن اختلاف محتوى الفكرة من شخص لآخر، كما أن هذا المرض لا علاقة له بالجن أو غيره، فهو مرض تتضافر فيه بعض العوامل الوراثية، والاضطرابات البيولوجية الكيميائية الجسدية، والاختلالات النفسية الفردية، وبعض التأثيرات الثقافية والاجتماعية لتنتج الأعراض التي يشكو منها المريض 0
الاستعانة بالله ، والأخذ بالأسباب هي ما نحتاج إليه في كل الأحوال ، ومن الأخذ بالأسباب العلاج بالعقاقير في حالة المرض، والصبر على علاج نفسي قد يطول، ويستحسن أن يبدأ فور تشخيصه على أنه وسواس قهري، أما إذا كانت مجرد خواطر سوء متنوعة تأتي لتشغل التفكير حينا ثم تنصرف بالاستعاذة وذكر الله، ويمكن وقفها ببذل بعض الجهد والإرادة؛ فإن الأمر يكون أبسط، ولكن لا مانع من مراجعة الطبيب لتشخيص الأعراض التي أجملنا في وصفها 0
• وسواس الجنون ( قديما ) :
كان المسلمون الأوائل ينسبون الوسواس إلى فعل الشيطان ؛ لأنهم عرفوا ووصفوا نوعين من الوساوس موجودين في القرآن الكريم وفي سنة النبي عليه الصلاة والسلام ، وهما وساوس النفس ، ووساوس الشيطان ، وأما ما عدا ذلك من الأعراض التي تدخل ضمن اضطراب الوسواس القهري اليوم فقد كانوا يعتبرونها نوعا من أنواع الجنون ، وليسوا وحدهم ، فقد أرجعه الكثير من الغربيين حتى عهد قريب إلى أنه كذلك 0
والصحيح عند الطبيب النفسي المسلم اليوم هو أن ما لا يزول بالاستعاذة ليس من الشيطان ، وما لا يزول بتقوية الصلة بالله والإكثار من الطاعات ليس وسواس النفس ، وإنما هو وسواس قهري 0 ومما يؤلم المصابين بالوسواس القهري ما يقرؤونه في كتب بعض العلماء عن ذم الوسوسة والموسوسين ، لأنهم كانوا يطلقون ذلك الوصف على جميع أنواع الوسواس دون تخصيص، فهو وصف عام يتأكد عندهم في النوع الثالث ـ حسب تصنيفنا ـ أكثر من سواه 0 ولم يكونوا أيضا يرون أن هناك وسواسا مرضيا كما يراه الأطباء في العصر الحديث ؛ ولذلك يتألم مريض الوسواس القهري جدا حينما يقرأ للإمام ابن القيم رحمه الله قوله : " فإن قال (أي الموسوس): هذا مرض بليت به ، قلنا: نعم، سببه قبولك من الشيطان ، ولم يعذر الله أحدا بذلك ، ألا ترى أن آدم وحواء لما وسوس لهما الشيطان فقبلا منه أخرجا من الجنة ، ونودي عليهما بما سمعت ، وهما أقرب إلى العذر لأنهما لم يتقدم قبلهما من يعتبران به ، وأنت قد سمعت وحذرك الله من فتنته وبيَّن لك عداوته وأوضح لك الطريق؟! فما لك عذر ولا حجة في ترك السنة والقبول من الشيطان " 0 ولعله يلاحظ أن الإمام ابن القيم قد جمع في مقولته بين النوع الأول وهو ما حدث لأبينا آدم وأمنا حواء ، وبين النوع الثالث وهو حال مرضى الوسواس القهري ، وناقش النوعين على أنهما نوع واحد إن صح ابتداء تصنيفنا للوسواس إلى تلك الأنواع الثلاثة 0 ومما يؤلم الموسوسين أيضا اجتهاد بعض طلبة العلم بالاستشهاد بالأحاديث التي تنهي عن التنطع والغلو في الدين في حق الموسوسين مثل قوله صلى الله عليه وسلم : ( لا تشددوا على أنفسكم فيشدد الله عليكم ، فإن قوما شددوا على أنفسهم فتشدد الله عليهم فتلك بقاياهم في الصوامع والديار: رهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم ) 0

ضيف الله مهدي
06 -07- 2007, 03:53 PM
ولو وقفنا مع كلمة واحدة من هذا الحديث ( لا تشددوا) لربما بان لنا الفرق بين التشدد والوسواس القهري ؛ فالتشدد : هو الغلو والتنطع في الدين النابع من ذات الفرد وبإرادته وتقربا منه إلى الله ، بل إنه قد يستنقص غيره ممن لا يفعلون فعله ، أما الموسوس فأمره مختلف تماما ، فهو يشكو لكل أحد من وسواسه ، ويتألم منه ، ويستفتي العلماء في حاله، ويتردد على الأطباء ، ويدعو الله أن يخلصه منها ، ويقاومها فيفرح أشد الفرح إذا تغلب على الوسواس ويحزن أشد الحزن إذا غلبه الوسواس 0 وعلى الرغم من كل ما ذكرناه من الدلائل التي تدعم عدم علاقة الشيطان بالوسواس القهري ، فإننا لا يمكن أن نقطع بذلك ـ رغم غلبة الظن ـ وذلك لأننا نبحث في أمور غيبية نؤمن بمجمل تأثيرها لكن لم ينقل لنا طبيعة وخصوصية ذلك التأثير ، وإن قلب الطبيب النفسي المسلم ليتألم حينما يرى بعضا من بني أمته يصارع مرض الوسواس القهري لسنوات عديدة ويرفض زيارة الطبيب النفسي إما لقناعته بعدم فائدة العلاج النفسي في علاج علته ، أو بسبب النظرة الاجتماعية السلبية تجاه الطب النفسي 0
نستنتج مما سبق أن الحكم الشرعي لمرض الوسواس القهري ، إنما يجيء اليوم بالقياس كقاعدة فقهية نلجأ إليها عندما يجدّ على أفهامنا كمسلمين شيء لم يكن مفهوما أيام رسول الله عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم ، والقياس هنا معروف وواضح، فليس على المريض حرج، والله سبحانه وتعالى يحاسبنا على ما نفعله بإرادتنا ، ولعلّ من المهم هنا أن أذكر لك ما وجدته في كتب السيرة ، فقد ذكرت لنا كتب السيرة شيئا مشابها لما نعرفه الآن بالاجترار الوسواسي المتعلق بالأمور الدينية ؛ فقد روي أن أحد الصحابة قال للرسول صلى الله عليه وسلم : إني لأجد في صدري ما تكاد أن تنشق له الأرض ، وتخر له الجبال هدّا ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أوجدتموه في قلوبكم ، ذلك صريح الإيمان ) ، ثم قال : ( الحمد لله الذي رد كيده إلى الوسوسة ) 0 وفي حديث آخر ، قال النبي عليه الصلاة والسلام : ( إن الشيطان ليأتي أحدكم فيقول له : من خلق الشمس؟ فيقول : الله ، فمن خلق القمر؟ فيقول: الله ، فمن خلق الله؟ فمن وجد ذلك فليقل : آمنت بالله ورسوله ) 0 وذلك حتى يقطع الإنسان هذه الوساوس 0 ومع ذلك فإذا لم تكن هذه الأفكار نوعا من الوسواس وعبارة عن عارض وشبهة قوية تحتاج إلى إجابة ، فعذر ذلك ينبغي أن يتعلم الإنسان من أمور العقيدة ما يدفع هذه الشبهة0
ويقول الدكتور طارق الحبيب : " يرى الكثير من الأطباء النفسانيين أنه لا علاقة للشيطان بمرض الوسواس القهري ، في حين يرى الكثير من طلبة العلم الشرعي أن الشيطان هو مصدر جميع أنواع الوسواس . ولعله لتوضيح مصدر اللبس في شأن مرض الوسواس القهري أن نصنف الوساوس بشكل عام إلى ثلاثة أنواع :
1ـ النوع الأول ـ تلك الوساوس التي تدعـو الإنسان عادة أن ينظر أو يستمع أو يفعل أمراً محرماً . ويعد هذا النوع من الوساوس من طبيعة النفس البشرية ( أي ليس مرضاً ) ، ويعتري كل أحد من بني آدم . وتختلف هذه الوساوس عن غيرها من الوساوس – كما سنرى لاحقاً – بأنها تدعو الإنسان إلى محبوبات النفس المحرمة شرعاً. كما أنه إذا لبى الإنسان بشيء من جوارحه نداء هذا النوع من الوساوس فإنه قد عرض نفسه للحساب والجزاء من رب العالمين ، فقد روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " عُفي عن أمتي ما حدّثت به نفوسها ما لم تتكلم به أو تعمل به. وعن أبي هريرة رضى الله عنه قال : " قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن الله تعالى يقول للحفظة إذا هم عبدي بسيئة فلا تكتبوها فإن عملها فاكتبوها …"
ويُعد مصدر هذا النوع من الوساوس عادة أحد ثلاثة أمور :
1ـ النفس : وهي النفس الأمارة بالسوء . قال تعالى : ( ولقد خلقنا الإنسان ونعلم ما توسوس به نفسه ونحن أقرب إليه من حبل الوريد ) .
2ـ شياطين الجن : ودليل ذلك قوله تعالى : ( من شر الوسواس الخناس ) . قال الشيخ عبد الرحمن السعدي في تفسيره لسورة الناس : وهذه السورة مشتملة على الاستعاذة برب الناس وملكهم وإلههم من الشيطان الذي هو أصل الشرور كلها ومادتها الذي من فتنته وشره أنه يوسوس في صدور الناس فيحسن لهم الشر ، ويريهم إياه في صورة غير صورته . وهو دائماً بهذه الحال يوسوس ثم يخنس ، أي يتأخر عن الوسوسة إذا ذكر العبد ربه واستعان به على دفعه .
3ـ شياطين الإنس : ودليل ذلك قوله تعالى : ( من الجنة والناس ) . قال الشيخ عبد الرحمن السعدي في تفسيره : والوسواس كما يكون من الجن يكون من الإنس ولهذا قال : ( من الجنة والناس ).
2ـ النوع الثانـي ـ تلك الوساوس العابرة ( غير المرضية ) التي تعرض للإنسان في صلاته وطهارته وعبادته ومعتقداته ، وكذلك في شؤون حياته الدنيوية . وهذا النوع من الوساوس يلهي العبد عن عبادته فينسى كم ركعة صلى ؟ أو هل غسل ذلك العضو من جسمه ؟ وغير ذلك من الوساوس في أمور الدين والدنيا . دليله ما رواه مسلم في صحيحه من حديث عثمان بن أبي العاص – رضى الله عنه – قال : قلت : يا رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن الشيطان قد حال بيني وبين صلاتي لُبِّسها علي ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " ذاك شيطان يقال له خِنزب ، فإذا أحسسته فتعوذ بالله منه واتفل عن يسارك ثلاثاً " ففعلت ذلك فأذهبه الله تعالى عني .
وكما يعتري هذا النوع من الوساوس الإنسان في أمور دينه فإنه يصيبه أيضاً في أمور دنياه لأن الشيطان عدو للمسلم في شأنه كله 0 وقد يزول هذا النوع من الوساوس عند الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم ، كما قد تخف شدته أحياناً بالتركيز أكثر في ذا العبادة . ولذلك فإن الإنسان يؤجر من صلاته ما عقل منها لأن بيده مقاومة هذا النوع من الوساوس مستعيذاً بالله من الشيطان الرجيم 0 ويختلف هذا النوع من الوساوس عن النوع الأول في أنه قد يزول بإذن الله عند الاستعاذة من الشيطان الرجيم ، في حين أن النوع الأول قد لا يزول عند الاستعاذة لأن مصدره ليس مقصوراً على الشيطان الرجيم وإنما النفس وكذلك شياطين الإنس 0 ومما يدعـم إمكانية زوال هذا النوع من الوساوس بالتركيز في ذات العبادة ما ذكره أبو حامد الغزالي – رحمه الله – " ولا يمحو وسوسة الشيطان من القلب إلا ذكر ما سوى ما يوسوس به لأنه إذا خطر في القلب ذكر شيء انعدم منه ما كان فيه من قبل ، ولكن كل شيء سوى الله تعالى وسوى ما يتعلق به فيجوز أيضاً أن يكون مجالاً للشيطان ، وذكر الله هو الذي يؤمن جانبه ويعلم أنه ليس للشيطان فيه مجال " .
3ـ النوع الثالـث ـ الوساوس القهرية المرضية ( مرض الوسواس القهري ) ، وهي علة مرضية تصيب بعض الناس كما تصيبهم أية أمراض أخرى . وهي أفكار أو حركات أو خواطر أو نزعات متكررة ذات طابع بغيض يرفضها الفرد عادة ويسعى في مقاومتها ، كما يدرك أيضاً بأنها خاطئة ولا معنى لها ، لكن هناك ما يدفعه إليها دفعاً ويفشل في أغلب الأحيان في مقاومتها 0
وتختلف شدة هذه الوساوس حتى إنها لتبدو – لغير المتخصصين – عند زيادة شدتها وكأن المريض مقتنع بها تماما ً 0 ويعتري هذا النوع من الوساوس الإنسان أيضاً في عباداته وكذلك في شؤون حياته الدنيوية
مثال ذلك ( في العبادات ) : تكرار المصلي لتكبيرة الإحرام أو قراءة الفاتحة عدة مرات أو تكرار غسل عضو من الأعضاء أثناء الوضوء أو تكرار الوضوء كاملاً أو إعادة التطهر من النجاسة عدة مرات رغم إدراكه أنه مخطئ في فعله ذلك ، لكن هناك م يدفعه جبراً عنه إلى إعادة ذلك الفعل مرات عديدة احتياطاً منه أنه ربما قد نسي أنه لم يفعل ذلك 0
مثال آخر ( في غير العبادات ) : تكرار غسل اليدين مرات كثيرة بعد لمس جسم ما رغم عدم وجود حاجة لغسل اليدين أو كان يكفيه غسلهما مرة واحدة لكن هناك ما يدفعه لذلك الفعل بسبب الأفكار التي تهيمن على عقله أنه ربما تجرثمت يداه بسبب ذلك الفعل ، ولذلك فإنه يعيد غسلهما عدة مرات ، ويصبح ذلك ديدناً له 0
مثال ثالث : تكرار فكرة أو هاجس ما ، مثل إحساس أحدهم بأن زوجته تعد طالقاً منه إذا باع تلك البضاعة من متجره . ورغم إدراكه بأن ذلك غير صحيح ، إلا أن تكرار تلك الفكرة وعدم قدرته على دفعها يثير القلق في نفسه 0
مثال رابع : تكرار الفرد في خاطره لكلمات يسب فيها الدين أو الخالق – تعالي الله عن ذلك – دون أن يكون له قدرة على دفعها . ويختلف الموسوس في ذلك عن الضال أو المنحرف فكرياً في أن الموسوس يحترق ويتألم من شدة المعاناة ويشتكي حاله إلى العلماء ،
كما ربما أخفـاها أحياناً خجلاً منها أو كي لا يكفره الآخرون نظراً لعدم إدراكهم لحقيقة معاناته . أما المنحرف فكرياً فإنه ينافح ويناضل من أجل إثبات فكرته للآخرين ولا تقلقه بل تتوافق مع أفكاره الأخرى وميولاته 0
والذي يبدو أنه إن كان للشيطان دور في هذا النوع من الوساوس فيتركز في أمرين أساسين :
ربما كان للشيطان دور في الوسوسة لذلك الفرد في بداية مرضه ، فإن صادفت تلك الوسوسة نفساً ذات قابلية للإصابة بمرض الوسواس القهري حدث المرض ، وإلا انتهت تلك الوسوسة بنفس الطريقة التي ذكرناها في النوع الثاني 0
فيما يتعلق بالوساوس في العبادات فربما يكون للشيطان دور أيضاً في إقناع مريض الوسواس القهري بتقصيره في حق الله حتى يزيد من قلق المريض . كما ربما يوهمه الشيطان أن معاناته بسبب ضعف إيمانه مما أدى إلى تغلب الشيطان عليه ، وليس ذلك بسبب علة مرضية أصابته . والعجيب في الأمر أن بعض الصالحين اجتهاداً منهم وعن حسن نية قد ينصرون الشيطان على أخيهم الموسوس لأنهم يعاتبونه على وسواسه ( النوع الثالث ) وكيف سمح للشيطان أن يتغلب عليه فيزيدون من معاناته وهم لا يشعرون ، وذلك لأن زيادة قلق الموسوس تزيد من وسواسه والذي يؤدي ثانية إلى زيادة القلق ، فيظل الموسوس يطوف في دائرة مغلقة من القلق والوساوس حتى تنهكه الهموم 0 ومما يرجح الصفة المرضية لهذا النوع من الوساوس (النوع الثالث ) حدوثه في غير أمور العبادات بشكل كبير ، رغم أننا ندرك أن الشيطان عدو للإنسان في شؤون دينه ودنياه . إضافة إلى ذلك فإن إصابة بعض من لم يعهد عنهم زيادة في تدين أو صلاح ببعض الوساوس القهرية في أمور العبادات ما يدعم الصفة المرضية لهذا المرض . كما إن انتقال هذا النوع من الوساوس ( النوع الثالث ) عن طريق الوراثة في بعض الأحيان ، أو بسبب أسلوب تربية الوالدين أو أحدهما في أحيان أخرى وكذلك انتشار ذات المرض عند أقارب المريض ما يدعم بشكل جلي وجود اضطراب مرضي عند تلك الفئة من الناس . ويختلف هذا النوع من الوساوس عن النوع الأول في أنه لا يدعو الإنسان إلى محبوبات النفس بل يجبر النفس على فعل أشياء تعرف في قرارها بأنها خاطئة وذات طابع بغيض وغير مرغوب فيها وبلا معنى لكن النفس لا تستطيع مقاومتها في أغلب الأحيان . كما يختلف أيضاً عن النوع الثاني في أن الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم لا تكفي في العادة لعلاجه 0 ولعل إصابة المسلم بمرض الوسواس القهري يعد ابتلاءاً من الله سبحانه وتعالى – كما يبتلي بغيره مـن الأمراض ، ويندرج مثل غيره من الأمراض تحت قوله صلى الله عليه وسلم : " ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب و هم ولا حزن ولا أذى ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه " 0 ولقد كتب عدد من العلماء في الوسواس مثل الإمام الجويني في كتابه (التبصرة في الوسوسة ) والإمام النـووي في ( المجموع شرح المهـذب ) وأبو حامـد الغزالي في كتابه ( إحياء علوم الدين ) والإمام ابن الجوزي في كتابه ( تلبيس إبليس ) وكذلك الإمام ابن القيم في كتابه ( إغاثة اللهفان من مصايد الشيطان ) 0 كما اختلف العلماء في نظرتهم للوسواس ، فقد ذكر الجويني في التبصرة فـي الوسوسة ) أن الوسواس يحدث بسبب نقص في غريزة العقل أو جهل بمسالك الشريعة 0 والذي يبدو أن معنى الوسواس عند معظم العلماء السابقين – رحمهم الله – معنى واسع يشمل جميع أنواع الوسواس التي ذكرناها ابتداءاً لكنهم نسبوها جميعاً إلى الشيطان ولم يقبل أحد منهم – حسب بحثي – أن هناك وسواساً مرضياً سوى ما ذكره أبو الفرج بن الجوزي عن أبي الوفاء بن عقيل " أن رجلاً قال له : أنغمس في الماء مراراً كثيرة وأشك : هل صح لي الغسل أم لا ، فما ترى في ذلك ؟ فقال له الشيخ أذهب ، فقـد سقطت عنك الصلاة . قال : وكيف ؟ قال : لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " رُفـع القلم عن ثلاثة المجنون حتى يفيق ، والنائم حتى يستيقظ والصبي حتى يبلغ " ومن ينغمس في الماء مراراً ويشك هل أصابه الماء أم لا فهو مجنون " . ولا أدري حقيقة هل أراد أبو الوفاء بن عقيل – رحمه الله – تأديب السائل وزجره بجوابه ذلك أم أنه يرى حقيقة أنه مريض . وإذا قبلنا الثانية فإنه يبدو أن معظم هؤلاء العلماء لم يكونوا يتعاملون مع الحالات الشديدة من الوسواس على أنها حالات وسواس مرضي خارج عن إرادة الفرج ، وإنما على أنها لون من الجنون أو نقص في غريزة العقل كما مر بنا 0
وقد نقل الغزالي – رحمه الله – في إحياء علوم الدين بعض اختلاف العلماء في حال الوسواس عند الذكر حيث قال : "اعلم أن العلماء المراقبين للقلوب الناظرين في صفاتها وعجائبها اختلفوا في هذه المسألة على خمس فرق : فقالت فرقة : الوسوسة تنقطع بذكر الله عز وجل لأنه عليه السلام قال : " فإذا ذكر الله خنس " ، والخنس هو السكوت فكأنه يسكت وقالت فرقة : لا ينعدم أصله ولكن يجري في القلب ولا يكون له أثر لأن القلب إذا صار مستوعباً بالذكر كان محجوباً عن التأثر بالوسوسة كالمشغول بهمه فإنه يتكلم ولا يفهم ، وإن كان الصوت يمر على سمعه 0 وقالت فرقة : لا تسقط الوسوسة ولا أثرها أيضاً ولكن تسقط غلبتها للقلب ، فكأنه يوسوس عن بعد وعلى ضعف 0 وقالت فرقة : ينعدم عند الذكر في لحظة وينعدم في لحظة ، ويتعاقبان في أزمنة متقاربة يظن لتقاربهما أنهما متساوقة ، وهي كالكرة التي عليها نقط متفرقة فإنك إذا أدرتها بسرعة تواصلها بالحركة ، واستدل هؤلاء بأن الخنس قد ورد ونحن نشاهد الوسوسة مع الذكر ولا وجه له إلا هذا 0 وقالت فرقة : الوسوسة والذكر يتساوقان في الدوام على القلب تساوقاً لا ينقطع ، وكما أن الإنسان قد يرى بعينيه شيئين في حالة واحدة فكذلك القلب قد يكون مجرى لشيئين ، فقد قال صلى الله عليه وسلم : " ما من عبد إلا وله أربعة أعين : عينان في رأسه يبصر بهما أمر دنياه ، وعينان في قلبه يبصر بهما أمر دينه " وعلى هذا ذهب المحاسبي 0 والصحيح عندنا أن كل هذه المذاهب صحيحة ولكن كلها قاصرة عن الإحاطة بأصناف الوسواس ، وإنما نظر كل واحد منهم إلى صنف واحد من الوسواس فأخبر عنه " انتهى كلام الغزالي 0 ولعله مما سبق يتبين لنا اختلاف معظم المسلمين السابقين في وصف الدور الحقيقي للشيطان في الوسوسة وكذلك حيرة بعضهم في التعامل مع بعض أنواع الوسواس كما حدث للإمام أبي الوفاء بن عقيل – رحمه الله - . ولذلك فلعله من المطلوبة أن نركز في البحث الشرعي وأن نسخر ما توصل إليه العلم الحديث حول هذه المسألة 0 وباستقراء جملة الأحاديث النبوية الواردة في شأن الوسواس يمكننا أن نصنفها إلى ما يلي :

ضيف الله مهدي
06 -07- 2007, 03:56 PM
* وهذه الأحاديث التي تنتهي بنسبة الوسواس إلى الشيطان :
1ـ عن ابن عباس رضى الله عنه أنه قال : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله إني لأحـدث نفسي بالشيء لأن أخر من السماء أحب إلى من أن أتكلم به ، فقال : النبي صلى الله عليه وسلم : " الله أكبر الله أكبر الله أكبر ، الحمد لله الذي رد كيده إلى الوسوسة " 0
• وهذه الأحاديث التي تقدم علاجاً عملياً إضافة إلى الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم :
حديث عثمان بن أبي العاص الذي سبق ذكره في النوع الثاني من أنواع الوساوس .
1ـ عن أبي هريرة رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " يأتي الشيطان أحدكم فيقول : من خلق كذا ، من خلق كذا ، حتى يقول من خلق ربك ، فإذا بلغه فليستعذ بالله ولينته " 0
2ـ عن أنس بن مالك رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لن يبرح الناس يتساءلون حتى يقولوا هذا الله خالق كل شيء فمن خلق الله ، فإذا جاءه شيء من ذلك فليستعذ بالله من الشيطان الرجيم وليقل آمنت بالله " .
• وهذه الأحاديث التي تقدم علاجاً عملياً وليس الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم رغم نسبة الوسواس إلى الشيطان في بعضها :
1ـ عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا وجد أحدكم في بطنه شيئاً فأشكل عليه : أخرج منه شيء أم لا ؟ فلا يخرج من المسجد حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً " .
2ـ عن عبد الله بن زيد – رضي الله عنه – قال : شُكي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يخيل إليه أنه يجد الشيء في الصلاة ، قال " لا ينصرف حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً "
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال" " الشيطان يأتي أحدكم وهو في الصلاة فيأخذ بشعرة من دبره فيمدها فيرى أنه قد أحدث فلا ينصرف حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً " .
وفي لفظ أبي داود " إذا أتى الشيطان أحدكم فقال له : إنك قد أحدثت ، فليقل له : كذبت إلا ما وجد ريحاً بأنفه أو سمع صوتاً بأذنه " .
تلك الأحاديث التي تقدم علاجاً وقائياً للوسواس قبل حدوثه :
عن أبي بن كعب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن للوضوء شيطاناً يقال له ولهان ، فاتقوا وسواس الماء " .
عن عبد الله بن مغفل قال : " نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يبول الرجل في مستحمه فإن عامة الوسواس منه " .
• وهذه الأحاديث التي تخبر عن وقوع التعدي في الوضوء لكنها لم توضح طبيعة هذا التعدي هل هو وسواس أم تشدد وهو إلى التشدد أقرب وسنفصل في الفرق بينهما لاحقاً :
1ـ عن عبد الله بن مغفل رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " سيكون في هذه الأمة قوم يعتدون في الطهور والدعاء " 0
وباستقراء جميع هذه الأحاديث يمكننا أن نستنتج ما يلي :
لو كانت الاستعاذة وحدها كافية لجميع أنواع الوساوس دون فعل أسباب أخرى لأرشد إليها الرسول صلى الله عليه وسلم – وهو الرحيم بأمته – في جميع الأحاديث لأنها أهون بكثير من مقاومة الوساوس التي دعا إلى نهجها في المجموعة الثانية من أحاديث الوسواس .
وجه النبي صلى الله عليه وسلم في المجموعة الثالثة من الأحاديث إلى وسائل علمية للعلاج وهي منع الاستجابة ، والتي تعتبر أحد التقنيات المستخدمة طبياً في علاج الوسواس القهري . جمع النبي صلى الله عليه وسلم في المجموعة الثانية من الأحاديث بين الاستعاذة والعلاج العملي ( مثل إيقاف الأفكار وفنيات صرف الانتباه ) ، في حين اقتصر في المجموعة الثالثة على العلاج العملي ، مما يدل على أنه ربما كان غير الشيطان مصدراً للوسواس القهري في بعض الأحيان على الأقل ، رغم إدراكي لفائدة العلاج العملي في علاج وساوس الشيطان سواءاً كان مقروناً بالاستعاذة ( وهو الأفضل ) كما جاء في حديث عثمان بن أبي العاص ( فتعوذ بالله منه واتفل عن يسارك ثلاثاً ) أو بدون الاستعاذة كما جاء في حديث أبي سعيد الخدري . مما سبق ربما نستنتج أيضاً أن أي إجراء عملي أو خطوة علاجية مباحة سواءاً بالعـقاقير أو الوسائل العلاجية النفسية مشروعة إن ثبت نفعها في علاج الوسواس القهري 0 ولعل ما يلاحظه الأطباء النفسانيون من شفاء عدد ليس بالقليل من مرضى الوسواس القهري عند علاجهم بالعقاقير أو الوسائل العلاجية النفسية الأخرى أو الجراحة ما يدعم الصفة المرضية لهذا الداء . إضافة إلى ذلك فإن الأبحاث العلمية أثبتت وجود تغير في أنسجة المخ واضطراب في مستوى بعض النواقل العصبية خصوصاً مادة السيروتونين عند بعض المصابين بمرض الوسواس القهري والذي يتبدل عند التداوي بالعلاج المناسب سواءاً كان عقاراً نفسياً أو برنامجاً علاجياً سلوكياً 0 ومما يدعم ذلك أيضاً إصابة بعض الكفار بهذا المرض وهم من خلت قلوبهم من التوحيد أصل الإيمان فلا حاجة للشيطان أن يصيبهم بالوسواس فيما هو دون ذلك من أمور الدنيا 0 ولعل توافق اسم هذا المرض (الوسواس القهري ) لفظاً مع كلمة وسواس التي تنسب عادة إلى الشيطان جعل بعض الناس يربطون هذا المرض دائماً بالشيطان 0 ومما يؤلم المصابين بداء الوسواس القهري ( النوع الثالث من الوساوس ) ما يقرؤونه في كتب بعض العلماء عن ذم الوسوسة والموسوسين لأنهم كانوا – رحمه الله – يطلقون ذلك الوصف على جميع أنواع الوسواس دون تخصيص ، فالوصف الذي يطلقونه كان وصفاً عاماً لكن يتأكد عندهم في النوع الثالث – حسب تصنيفنا – أكثر من سواه ، ولم يكونوا أيضاً – كما مر بنا – يرون أن هناك وسواساً مرضياً كما يراه الأطباء في العصر الحديث . ولذلك يتألم مريض الوسواس القهري جداً حينما يقرأ للإمام ابن القيم – رحمه الله – قوله : " فإن قال ( أي الموسوس ) : هذا مرض بليت به ، قلنا : نعم ، سببه قبولك من الشيطان ، ولم يعذر الله أحداً بذلك ، ألا ترى أن آدم وحواء لما وسوس لهما الشيطان فقبلا منه أُخرجا من الجنة ، ونودي عليهما بما سمعت ، وهما أقرب إلى العذر لأنهما لم يتقدم قبلهما من يعتبران به وأنت قد سمعت وحذرك الله من فتنته وبين لك عدواته وأوضح لك الطريق فما لك عذر ولا حجة في ترك السنة والقبول من الشيطان " 0 ولعلك تلاحظ أخي القارئ أن الإمام ابن القيم – رحمه الله – قد جمع في مقولته بين النوع الأول وهو ما حدث لأبينا آدم وأمنا حواء ، وبين النوع الثالث وهو حال مرضى الوسواس القهري ، وناقش النوعين على أنهما نوع واحد إن صح ابتداءاً تصنيفنا للوسواس إلى تلك الأنواع الثلاثة 0 ومما يؤلم الموسوسين أيضاً اجتهاد بعض طلبة العلم بالاستشهاد بالأحاديث التي تنهي عن التنطع والغلو في الدين في حق الموسوسين مثل قوله صلى الله عليه وسلم : " لا تشددوا على أنفسكم فيشدد الله عليكم فإن قوماً شددوا على أنفسهم فتشدد الله عليهم فتلك بقاياهم في الصوامع والديار : رهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم " . ولو وقفنا مع كلمة واحدة من هذا الحديث ( لا تشددوا ) لربما بان لنا الفرق بين التشدد والوسواس القهري . فالتشدد هو الغلو والتنطع في الدين النابع من ذات الفرد وبإرادته وتقرباً منه إلى الله ، بل ويستنقص غيره ممن لا يفعلون فعله مثلما كان من أولئك النفر الثلاثة الذين جاءوا إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال أحدهم أنه يصوم ولا يفطر وقال الآخر أنه يصلي ولا ينام وقال الثالث بأنه لا يتزوج النساء فأنكر عليهم النبي صلى الله عليه وسلم ذلك 0 أما الموسوس فأمره مختلف تماماً ، فهو يشكو لكل أحد من وسوسته ، ويتألم منها ، ويستفتي العلماء في حاله ، ويتردد على الأطباء ، ويدعو الله أن يخلصه منها ، ويقاومها فيفرح أشد الفرح إذا تغلب على الوسواس ويحزن أشد الحزن إذا غلبه الوسواس 0 وقد سئل الشيخ محمد بن صالح بن عثيمين – رحمه الله – السؤال الثالث : إذا ترك رجل متزوج الصلاة لمدة تقارب عشرة أشهر فما الذي يجب عليه ، وهل يقضي تلك الصلوات علماً بأنه تركها بسبب الوسواس ، وهل يؤثر على صحة زواجه ؟ فأجاب رحمه الله : لا يؤثر هذا على صحة نكاحه لأنه عندما تزوج لم يكن تاركاً للصلاة إنما طرأ عليه ترك الصلاة بعد العقد 0 ثم إن ظاهر سؤاله أن تركه للصلاة ليس باختيار منه لكنه عن مرض نرجو أن يكون النكاح باقياً 0 وخلاصة الجواب أنه لا يلزمه قضاء الماضي من الصلوات وأنه لا يلزمه إعادة عقد نكاحه " والشاهد في هذه الفتوى قوله رحمه الله ( ليس باختيار منه لكنه عن مرض ) 0 كما سئل رحمه الله : هل يعذر الإنسان بالتصرفات المحرمة بسبب الوسواس ؟ فأجاب : إذا كانت ليست تحت طاقته فيعذر لقول الله تعالى : { ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به } ، وأما إذا كان في طاقته ويمكن أن يتخلص منه بما أمر به النبي صلى الله عليه وسلم من الاستعاذة والإعراض فلا يعذر 0 وعلى الرغم من كل ما أسلفناه من الدلائل التي تدعم عدم علاقة الشيطان بالوسواس القهري فإننا لا يمكن أن نقطع بذلك – رغم غلبة الظن – وذلك لأننا نبحث في أمور غيبية نؤمن بمجمل تأثيرها لكن لم يُنقل لنا طبيعة وخصوصية ذلك التأثير
وإن قلب الطبيب النفساني المسلم ليتألم حينما يرى بعضاُ من بني أمته يصارع مرض الوسواس القهري لسنوات عديدة ويرفض زيارة الطبيب النفساني إما لقناعته بعدم فائدة العلاج النفسي في علاج علته ، أو بسبب النظرة الاجتماعية السلبية تجاه الطب النفسي وفي الوقت نفسه فإن قلب الطبيب ليبتهج حينما ينجح في إقناع مريض الوسواس القهري بالعلاج ، وتغمره الفرحة حينما يعود إليه المريض بعد عدة أسابيع وهو في أحسن حال .
وإن أنس لا أنس مقولة تلك السيدة المسنة التي قالت بعد أن شفاها الله من الوسواس القهري بعد تناول العلاج " إنني لم أذق طعم الراحة منذ عشرين سنة إلا اليوم " 0
• تفسير الوساوس والأفعال القسرية وعواملها :
1ـ الوساوس القهرية هي ردود أفعال تنكرية لدوافع لا شعورية قوية قبلت بها الذات كأسلوب دفاعي ، وهي تحويل للطاقة الداخلية ( القلق والصراع اللاشعوري ) إلى صرف خارجي يأخذ مجراه بطريقة نمطية رمزية على شكل أفكار وأفعال ، فهي إذن بمثابة إجراء تعويضي 0
2ـ حين يأخذ الفعل القهري شكل الدقة في الترتيب والتنظيم ، كالمريض الذي لا يستطيع رؤية الأشياء إلا في مكانها المرسوم ، فإنه إنما يعاني فوضى واضطراب شديدين داخليا ، إنه يعاني فوضى داخلية في المفاهيم والقيم ومعاني الأشياء 0 لذلك فهو ينظم الأشياء الخارجية بدقة كتعويض عن عدم وجود التنظيم الداخلي لديه ، إنه تنظيم يرتاح إليه ويطمئنه إلى وجود نظام في حياته ، وقد كرره حتى غدا طريقة خاصة عنده لكتم الفوضى الداخلية في الذات 0
3ـ يفسر بعض المحللين النفسيين أن المصاب بالفعل القهري لم يستطع التغلب على تعلقه الطفولي بوالديه ، وأن إثما وحاجة قوية في اللاشعور إلى ضرورة العقاب 0 وأن كل ذلك يعود إلى مرحلة الطفولة ، وأسلوب الوالدين في رعاية الطفل وتعويده على النظافة والنظام
4ـ يحدث هذا الاضطراب عند الأشخاص الذين يتصفون بسمات خاصة تميزهم ، بحيث نستطيع أن نطلق عليهم اسم ( الشخصيات الوسواسية ) 0 ( عبد الله ، 2001 ) 0
والسمة الرئيسة للشخصية الوسواسية ، هي نمط من الكمالية التعنت و عدم المرونة ، و يبدأ هذا الاضطراب عندها في سن الشباب الباكرة ويظهر في سياق العديد من التصرفات ويستدل على اضطراب الشخصية بما يلي :
1ـ المثالية لتي تعيق عن إتمام الشخص لواجباته ، فعلى سبيل لمثال نجد ( العجز عن إنهاء
مشروع ما لأن المعايير التي يلزم نفسه بها دقيقة جداً و لا يمكن تحقيقها بسهولة) 0
2ـ الإستغراق بالتفاصيل والقوانين واللوائح والترتيب والتنظيم والجداول إلى درجة يضيع
معها الموضوع الرئيسي للعمل الذي يقوم به 0
3ـ الإصرار غير المنطقي على إتباع الآخرين لطريقته في تنفيذ الأشياء ، أو المعارضة غير المنطقية للسماح للآخرين بتنفيذ الأعمال بسبب اقتناعه بأنهم لن يؤدوها بشكل صحيح
4ـ التفاني الزائد في العمل والانتاجية إلى درجة التخلي عن الصداقات وأوقات الراحة 0
5ـ عدم اتخاذ القرارات ، حيث يتجنب اتخاذ قرارٍ ما أو يؤجله أو يؤخره ، فعلى سبيل المثال ( لا يستطيع تأدية واجباته في الوقت المحدد بسبب كثرة تفكيره بالأولويات ) ، كما أنه لا يعود السبب في عدم اتخاذ القرارات إلى الحاجة الماسة للنصح والطمأنة من الآخرين 0
6ـ صاحب هذه الشخصية ذو ضمير حي يقظ وكثير الشك والوساوس ومتشدد فيما يخص المسائل الأخلاقية والمثل والقيم ( وذلك لا يمكن تعليله بالإلتزام الديني والثقافي فقط) 0
7ـ ذو مجال محدود في التعبير عن عواطفه 0
8ـ ينقصه الكرم في بذل الوقت أو المال أو الهدايا، حين لا يعود ذلك بفائدة شخصية عليه
9ـ العجز عن التخلي عن أشياء بالية أو لا قيمة لها حتى ولو لم يكن لها قيمة عاطفية 0
الانتشار ونسبة إصابة الجنسين :
يبدو أن اضطراب الشخصية الوسواسية القهرية شائع ، و هو أكثر حدوثاً عند الذكور منه عند النساء 0
• المظاهر المرافقة :
يتصف المصابون بهذا الإضطراب بالاتكالية على النفس وانعدام الثقة وهم دائماً متشائمون حول مستقبلهم وغير مدركين أن سلوكهم هو المسؤول عن الصعوبات التي يواجهونها.
• المسببات :
1ـ يشار للشخص الذي يتسم بمثل هذه السمات على أنه ذو شخصية وسواسية قهرية حيث يحتاج الشخص أن يشعر بسيطرته على نفسه وعلى المحيط من حوله 0
2ـ من المحتمل أن الشخصية القهرية قد واجهت انضباطا مفرطا أثناء سنين التطور.
3ـ تتميز الحياة العائلية بعواطف مكبوحة ، وحين يعبر أعضاء الأسرة عن غضبهم فغالبا ما يوجه النقد لهم وينتبذوا من المجتمع 0
4ـ وفقاً لنظرية التعلم ، فإن الوساوس هي إرتكاسات شرطية تجاه القلق ، كما أن القهر هو نمط سلوكي يخفف من القلق 0
• المعالجة :
1ـ يدرك أصحاب الشخصية الوسواسية مدى معاناتهم وانزعاجهم لذلك فهم ميالون إلى طلب المعالجة عن طيب خاطر ، خلافاً للمصابين باضطرابات الشخصية الأخرى . وعلى أية حال فإن علاج اضطرابات الشخصية الوسواسية القهرية ليس سهلاً ، وقد يطول . ويجب أن يتم التركيز أثناء العلاج على المشاعر أكثر منه على الأفكار وكذلك يجب التركيز على إيضاح دفاعات العقلنة واقصاء الشعور العدائي 0
2ـ إن المعالجة النفسية الهادفة للإستبصار من المعالجات المختارة لاضطراب الوسواس القهري 0
3ـ العلاج بالأدوية: فعال في معالجة العديد من الأشخاص الذين عندهم تكرارية في التفكير الوسواسي 0

• دور الأسرة مع مريض الوسواس القهري :
رسالة لأهل مريض الوسواس القهري :
إن وجود مريض بالوسواس القهري في الأسرة أمر مؤلم ومن الممكن أن يؤدي إلى تناثر الأسرة وتمزقها وسوء فهم خطير بين أفرادها، وكثيرا ما يتساءل أهل مريض الوسواس القهري عن كيفية التعامل معه أو معها، وكثيرا ما يخطئون في طريقة التعامل تلك خاصة عندما يكونون على غير وعي بحقيقة أنه مرض أو على غير وعي بطبيعة ذلك المرض ، و يقدم لنا ( الدكتور محمد شريف سالم ) بعضا من أهم النصائح المفيدة لأهل المريض إضافة إلى إجابات على عديد من الأسئلة التي تواجه أفراد أسرة مريض الوسواس القهري 0
1ـ التدعيم : وذلك بما يستطيع كل فرد من أفراد الأسرة عمله للتعامل مع الضيق المتكرر والمشاعر المتصارعة تجاه المرض والمريض 0 فهذا المرض يرهق ويؤذي مشاعر العائلة وربما يتخذون مواقف وسلوكيات مدمرة لمريضهم إما بالسخرية أو الإهمال أو العداء الصريح أو حتى منعه من العلاج 0
2ـ احصل على الحقائق : وذلك بتعلم أقصى ما تستطيعه عن هذا المرض فإن القلق يتضاءل بتحصيل الحقائق والمعلومات عنه 0
3ـ تخلص من اللوم : إن الخجل والإحساس بالذنب ولوم النفس بين أفراد العائلة يعوق العلاج الجذري لهذا المرض ، فقد لوحظ تعود الناس على لوم أسباب هذا المرض وإيعازها إلى التنشئة غير الكافية للأطفال أو وجود بيئة عائلية غير مستقرة والحقيقة أنه لا يوجد ثمة دليل على علاقة التفاعلات العائلية المبكرة بأسباب هذا المرض ولكن الحقيقة أن الوراثة والعوامل البيولوجية هي المتهمة الأولى في هذا المرض وليست الوحيدة ولا يجب أن تشعر العائلة بالخجل لهذا المرض أكثر مما يحدث لو كان المرض هو مرض السكر أو القلب أو أي مرض مزمن آخر 0
4ـ لا داعي لإخفاء المرض والمريض : أو الخوف من ازدراء الآخرين باعتبارهم آباء سيئين أو إخوة أو أخوات وهنا لا تدع جهل الآخرين يُملي عليك مشاعر حول وجود مريض في عائلتك وتكلم بحرية مع هؤلاء الذين تعتقد أنهم قادرون على الفهم والدعم 0 وابدأ في تعلم المزيد حول المرض وشارك مع أفراد عائلتك في المعلومات التي تجدها عن المرض 0
5ـ دع الغضب : تقبل حقائق عائلتك كما هي ، وحاول تغيير ما يمكن تغييره ولا يعني قبولك هذا ألا تفعل شيئاً ولكنه يعني أن تبذل الطاقة في إيجاد حل بدلا من بذلها في الغضب والرفض واستبدال الغضب بالمسامحة لابنتك ولنفسك فأنت لم تفعل شيئاً سببه لها المرض ولا تستحق ذلك فهو ببساطة مرض 0
6ـ سيطر على المشاعر التي يجب أن يفهمها الآخرون أيضاً : فليس هناك أحد مجبر على أن يشعر أو يفعل كما تفعل أنت لمجرد أنك ترغب منهم ذلك 0 جهز نفسك بالحقائق والمعلومات والمواد التعليمية بمنزلك وشارك ما تعرفه من معلومات مع أفراد العائلة المهتمين بذلك دونما تهديد أو وعيد وبطريقة متدرجة 0
7ـ توقع وتقبل المقاومة : بسبب قلة الفهم عن الأمراض النفسية فكثير من أفراد عائلتك لديهم قناعتهم المسبقة وأفكارهم عن أسباب الوسواس القهري 0 ولذا فيجب أن تتوقع ( مقاومة ) حتى لأفضل وأحدث مصادر المعلومات. يمكنك أن تحاول ولكن لا تتوقع أن تغير المواقف الحصينة هذه ويجب أن تقاوم أن ترى أقصى المواقف المضادة والأفراد المتحيزين لموقفهم على أنهم مخطئين أو "سيئين". فقط هم لم يتعلموا بعد ومع الوقت فبالصبر والمثابرة يمكنهم تغيير أشد المواقف الحصينة 0
8ـ كن مستمعا جيدا : لا تحاضر ، فأخوة الطفل المصاب بالوسواس القهري لديهم في أعماقهم أمور عميقة ، مثل الغضب المكتوم والإحساس بالذنب والرفض وتلك تحتاج لإرشاد تخصصي 0 فبكلامك عن هذه المشاعر والتزود بالمعرفة عن المرض يجعلهم أكثر عرضة لمقاومة إبداء تعليقات مؤذية أو محرجة 0
• كيف يمكن لأفراد العائلة مساعدة المريض في البرنامج العلاجي :
1ـ التواصل مع الفريق الطبي وفيما بينهم : استمر في التواصل ببساطة ووضوح واعلم أن أعراض مرض الوسواس القهري تتزايد وتتضاءل 0 ضع هذا في اعتبارك عندما يبدو المرض أشد مما هو معتاد 0 وقلل من توقعاتك في الوقت الحالي ، وقم بتشجيع كل واحد في العائلة على التعبير عن مشاعره حول كيفية تأثر العائلة بالمرض 0 ومع الجميع يجب تذكر تلك الأوقات التي بدأ فيها المرض سيئاً ولكن بعد ذلك جرت الأمور إلى الأفضل 0
2ـ لا تشارك في الطقوس القهرية : إن أحد الوسائل السلبية التي يزيد بها أفراد العائلة الاضطراب الذي يحدث بسبب سلوكيات الوسواس القهري داخل العائلة هو المشاركة فيه ، فالمشاركة ، والتي تدعى أيضاً ( التمكين ) ، هو وسيلة العائلة لجعل السلام ( مستمرا ) في مواجهة المتطلبات المستمرة للمريض وذلك للتخفيف السريع في حينه للقلق الوسواسي وغالبا ما يعتبر ( التمكين ) هذا هو الخندق الأخير لأقل مقاومة للأفعال القهرية والتي هي خارج نطاق سيطرة العائلة ومسببة للتمزق داخلها 0 ومع ذلك فإن النتيجة ( التي تعتبر كارثة ) للتمكين من المشاركة في الطقوس الوسواسية هي تدعيم أعراض الوسواس القهري وتقويتها بسبب العائلة المنغمسة فيها 0
وهذه وسائل المشاركة المعروفة في السلوكيات القهرية من قبل أفراد العائلة لمريضة بالوسواس القهري :
أ ـ الإجابة بـ ( أنكِ مؤمنة وغير كافرة وأنكِ بكر ) في كل مرة تطلب فيها التطمين وتكرر طلبه وسؤاله هل من الممكن ألا أكون بكر؟ 0
ب ـ طمأنة المريضة ( والذي يستغرق ساعات لتتأكد أنها على ما يرام ) أو مساعدتها في طقوسها 0
ج ـ تكرار طمأنتها بأنها لم تؤذِ نفسها أو غيرها 0
د ـ الاستسلام للمطالب المستمرة والمرهقة للمريض الذي يطلب الطمأنة باستمرار أن هذا الشيء ( صحيح ) أو لا بأس به أو مؤذى أو خطير.. وهكذا وحتى تصل إلى ( الصحيح ) فإن طلبه يتكرر مرات ومرات 0
• كيف نوقف ( تمكين ) الوسواس القهري ؟ :
هل يجب عليك فجأة التوقف عن الطمأنة والمشاركة في الطقوس ؟ محتمل لا ، فالتوقف عن ( المشاركة ) بدون أن تجهز المريض لذلك قد يؤدي إلى قلق هائل وتمزق شديد لمشاعر المريض 0 وأفضل الخطط أن تتعاون على مخطط مع المريض قبل أن تبدأ في الانسحاب من هذه الطقوس 0 وأمثل الطرق لذلك هو الوقت الذي يكون فيه المريض مستعدا لبداية ( البرنامج العلاجي ) ويمكن هنا اللجوء لمساعدة الطبيب النفسي فهذا سيكون ذو فائدة كبيرة 0
• كيف تتعامل مع "الباحث عن التأكيد" الوسواسي ؟ :
البحث الوسواسي عن ( التأكيد ) هو في الواقع عرض مزعج لمرض الوسواس القهري والذي يقع في شباكه أفراد العائلة وهو يحدث في الترتيب الآتي :
1ـ الوساوس المقلقة وتطفلها : يعاني المريض من فكرة وسواسية والتي من الممكن أن تكون غالبا حول فكرة مخيفة أو غير مريحة مثل :
أ ـ السب على المقدسات وكل ما هو جليل في الدين الحنيف 0
ب ـ الإحساس بالذنب تجاه ألعاب الطفولة 0
ج ـ أفكار التشكيك في الدين والأفكار التي ُتخرج من الإيمان ( في نظرك ) 0
د ـ الإحساس بأنكِ تعبد شخص ما بسبب احترامه أو الاهتمام به 0
هـ ـ التساؤل عن أهمية الصلاة والصيام ووجود أفكار سيئة عنهما 0
و ـ الخوف من فقد العذرية 0
ز ـ الخوف من غش وخداع زوج المستقبل 0
ح ـ الخوف من نذر النفس وعدم القدرة على الزواج 0
2ـ صدمة ورجة القلق : عندما تهجم الفكرة فإنها تسبب ضيقا شديدا وتحت وطأة القلق البالغ فإن المصابين بالوسواس القهري لا يملكون القدرة على تهدئة أنفسهم أو إزاحة هذا الضيق الذي تسببه الفكرة من خلال ( الحديث المنطقي للنفس ) أو ( الانعكاس على النفس ) بطريقة منتجة 0
3ـ الإلحاح على تهدئة التوتر : بدلا من تهدئة النفس فإن هؤلاء المرضى يبحثون بإلحاح غير مسيطر عليه عن التهدئة في الحال من خارج أنفسهم على هيئة سؤال وضع لغرض التأكيد اللفظي وذلك لشخص موثوق في أنه سيريحهم أو لشخص مسئول 0
4ـ الحصول على التثبيت : يقوم فرد من أفراد العائلة مستشعرا هذا القلق الشديد بتقديم التأكيد اللفظي والمعنوي لتهيئة هذا الشخص فمثلا يقول : ( أنتِ لستِ كافرة ) أو ( أنتِ مازلتِ بكر ) وبالرغم من هذا فإنه يجب تكرار ذلك مرات حتى يهدأ القلق الذي سببته الفكرة و يشعر مريض الوسواس بتحسن ولكن مؤقت 0
5ـ مرات ومرات أخرى : وتبدأ الدائرة بعد ذلك ، فإن هذا النموذج يصبح راسخا ومتأصلا ويصبح عادة مكتسبة لا يمكن كسرها إلا بالعلاج 0

الحالمة
06 -07- 2007, 04:28 PM
مساء الخير وعذرا للمداخلة
ولكن كيف يتم ادراج هذه المسائلات دون اي تفاصيل عمن يتسائل؟؟

اي كيف يتم طرح الاستشارة
؟؟

ضيف الله مهدي
06 -07- 2007, 07:00 PM
يرسل رسالة عبر الخاص ، وأنا لا أذكر اسمه أو على بريدي mhdi114@hotmail.com
وأيضا لا أذكر اسمه إنما أنشر هنا أو أخبره ، وإذا لا يرغب النشر لا أنشر 0
أو ينشر مشكلته هنا ، وباسمه وأرد عليه هنا 0

mst000
08 -07- 2007, 06:42 PM
أخى العزيز ضيف الله مهدى .....!
جزاكم الله عنا جميعا خيراً....
فى البداية أحب أقول لك إنى فى لحظة من الحظات علمت أن الحياة ليس لها أى قيمة
وأنا حالياً طالب فى معهد حاسب ألى بأكتوبر وطالب متفوق........
ولـــــكـــــــن كل يوم أعلم أن الحياة فى المستقبل ليس لها قيمة ولن يعطى لى الحظ فى أن أشتغل فى مجالى وأحصل على أموال تقدر تجعلنى أن أقوم بالزواج الشرعى أو بتربية أولاد على الخلق الحسن وساعات أفكر فى إنى سوف أعيش حياتى دون زوجة وأشبع رغباتى بالحرام..
فحالتى النفسية شبة يأسة من ما سوف يحدث فى المستقبل ...
وأعلم أن الله وحدة لا شريك لة هوة عالم الغيب ويقول للشيىء كن فيكون
من فضلك أعطى لى تشجيع لأن كما تعلم أنا فى سن المراهقة وأريد مزيد من النصائح لكى أعرف أن أعيش فى هذة الحياة القصيرة التى سوف أنتقل بعدها إلى الخلود..
وأوصف لى كيف أصبح العيش فى سرور دائم
......... ........ .......... .......... ........
نحن بأكملنا نأسف على أننا نسألك عن حالتنا فقط ولا نسألك على حالك فى الدنيا
بمعنى أنك تحل مشاكل الناس ولا أحد يسمع مشكلتك لأنك تعلم أن كل أنسان لا بد من أن يشكى همومة للأخرين .................

ضيف الله مهدي
08 -07- 2007, 11:04 PM
سعيد جدا أخي الفاضل / mstooo
أما سؤالك عني ، فالحمد لله ، وأجد سعادة وحب وطمأنينة داخل أعماق نفسي عندما أرد على من يسأل وأساعده ، وأتمنى أن يكون استفاد مما قدمته 00 أنا يقول لي البعض من الزملاء والأصدقاء وحتى زوجتي إش تستفيد وأنت ترد على الناس وتحل مشاكلهم وتقضي وقتك كله في الانترنت 00 أرد عليهم جميعا ، لا عندي مال فأزكي وأتصدق وأحيانا مع الكلام قد نخطئ وأحيانا تفوتنا الصلاة واحنا في مشاغل الدنيا 00 فإني أحتسب على الله ما أقدمه لمساعدة الآخرين دون معرفتهم 0
وأتمثل ، عبد الله بن عباس رضي الله عنهما ، حيث كان يجلس في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم في المكان الذي قال فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما بين بيتي ومنبري روضة من رياض الجنة ) فإذا جاء إليه من يحتاجه أي لابن عباس ، قام وقضى حاجته أو مشى معه ، فيقال لابن عباس : أتقوم من روضة من رياض الجنة ، فيقول : " إني أحب خدمة الناس " 000 وأنا أحب خدمة الناس 0

اليوم على عجل وسأعود إليك ، سأقدم لك ما يلي :
قلت للموهبين في الأسبوع الماضي ، حيث قدمت لهم محاضرة عن التدعيم الذاتي في ملتقاهم الرابع لهذا العام
وأنت ستستفيد لما تقرأ ما قلت لهم 00 وسأعود إليك في وقت فراغي :
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم وعلى آله وأزواجه وذريته وأصحابه أجمعين ، ثم أما بعد:
الجميع تقريبا يعرف إن عصرنا هذا هو أفضل عصر من يوم ما خلق الله الأرض إلى اليوم من ناحية وسائل الترفيه وأماكنها وطرقها بمعني أننا نعيش أفضل من أفضل ملك كان عايش قبل 500 سنة تقريبا يمكن ولا حتى كسرى ولا قيصر! لو نظرنا إلى السيارات والطيارات والكمبيوتر والإنترنت والتلفزيون والراديو والمسجل والحدائق والملاهي و..و..و..و..و.. لو نعدد فيها راح نتعب 0وهنا يأتينا سؤال مهم رغم هذه المتع كلها والترفيه الخرافي نلقى ناس زعلانة ومتنكدة وحالتها حالة ولو جبنا واحد من الذين عاشوا زمان يتجنن عندك لأنه ما راح يصدق!! كل هذا عندكم! شيء غير معقول 00 تناقض عجيب الموجود عندنا ممتع بشكل غير طبيعي أنظر حولك وتأمل ترى عجبا , استمع للحياة واستمتع , اشعر بما حولك وستذهل!
إذا ما هي المشكلة؟
المشكلة هي في عقولنا فقط !! نعم في عقولنا نحن لا في ما حولنا!
كيف؟ ولماذا؟ وما الحل؟
هل فعلا تريد معرفة هذه الأمور , هل قلت لنفسك يوما ما لماذا يحصل هذا الشيء معي ,هل رأيت أناسا سعداء رغم قلة ما لديهم وآخرين تعساء رغم كنوز الدنيا , هل تشعر بأن الحياة ممتعة أم غير ممتعة ؟
إذا أردت معرفة السر فواصل القراءة لتكتشف كل ذلك 0
أقسام الناس :
1ـ الإنسان الفطن ( سعيد في الدنيا والآخرة بإذن الله ) 0
2ـ الإنسان غير الفطن ( تعيس في الدنيا سعيد في الآخرة ) 0
3ـ الإنسان المقلب ( سعيد في الدنيا شقي في الآخرة ) 0
4ـ الإنسان الماسح ( شقي في الدنيا والآخرة ـ نعوذ بالله ـ ) 0
الحمد لله كلنا مسلمين يعني نحن في الأولى أو الثانية لكن أعتقد كلنا نقول إن الأول هو الأفضل0 ممتاز الآن اختر من هذه الأقسام ما ترغب وتابع القراءة لكن تذكر ( أن الله غني عن تعذيب الناس , وإياك وحجة القدر ) فأنت لا تدري ما كتب لك , كالذي لا يصلي ويقول إن الله قدر علي أن لا أصلي وصلاته أوترك صلاته كلها بقدر الله ـ عز وجل ـ 0
لعمر بن الخطاب رضي الله عنه مقولة شهيرة وهي : " نفر من قدر الله إلى قدر الله " إذا القدر حجة عليك ليست لك 0
سعادتي مسؤولية من :
بالعربي الفصيح لا يوجد أحد في الدنيا مسؤول عن سعادتك إلا نفسك ، ومتى ما قلت العالم أو الحكومة أو المجتمع أو أهلي أو الوظيفة أو..أو..أو..إلخ 0
فاعلم بأنه في الحقيقة عندك مشكلة 00 لماذا؟
لأنك علقت وربطت مصيرك بغيرك للأسف وهذا خطأ لأنك أنت المسؤول الوحيد عن نفسك نقرب المعنى بمثال , مرة سمعت عن قصة فيلم وكان يتكلم عن أخوين صلع (قرعان) تمام كان الأخ الأول مبسوط في حياته وآخر حلاوة ولا همه صلعته ولا هم يحزنون لكن أخوه كان مره متضايق ومنكد على نفسه وكل ما شاف واحد قال هذا يتريق على صلعتي ويكلم نفسه بكلام سلبي حتى أصبح لا يخالط الناس , مع أن الأول مبسوط في حياته والثاني لا !! وهما في نفس المدينة في نفس الزمان ولهم نفس المشكلة!! 0
عارف الفرق ! إن الفرق هو في التفكير 0
فعليك أن تعمل ما يلي :
1ـ غير تفكيرك عن الحياة خلي نظرتك لها نظرة مشرقة ممتعة مليئة بالأمل والتفاؤل 0
2ـ عيش حياتك وكن فطنا ، لا تنكر الواقع والحقيقة أنت المسؤول عن النتائج التي تحصل عليها سواء كانت طيبة أم غير ذلك 0
سألوا حكيما مرة لو أننا وزعنا كل أموال الدنيا بين الناس بالتساوي فماذا سيحدث ؟
فقال لهم : بعد ثلاثة أيام سيبقى الغني غنيا والفقير فقيرا ! 0
فاستغربوا, وسألوه كيف ؟ 0
فقال : الغني يعيش بعقلية الغني والفقير يعيش بعقلية الفقير!!
عيش بعقلية السعيد لتسعد !0
تأمل معي الحديث القدسي التالي واستشعر معناه , قال الله سبحانه وتعالى : { أنا عند ظن عبدي بي , فليظن بي ما شاء , إن ظن بي خيرا فله وإن ظن بي شرا فله } 0
والآن يا ترى ماذا تظن أن يجعل الله حياتك القادمة ؟ 0
عليك تكمل وتقول : من اليوم سأستمتع بحياتي ، فأنا المسؤول الوحيد عن كل ما يحصل لي من فرح أو حزن لذلك سأنتبه لتفكيري لأسعد نفسي في الدنيا والآخرة 0
الأخبار والأغاني :
إذا تريد السعادة ، فعليك أن تترك الاستماع إلى الأخبار والأغاني ، عارف لماذا ؟
لأنها وببساطة ستنكد عليك عيشتك ، اذكر لي أغنية ما فيها : ( هجرني ، وخانني ، وعذبني ، ومن الكلام هذا ) , واذكر لي خبر في الأخبار ، غير : ( قتل ، وجرح ، ومات ، وانفجر ، وفيضانات ، وزلازل ) ، وأصلا لوما في خبر محزن تقفل المحطات وللأسف كل أخبارها سيئة ومحزنة 0
والنبي صلى الله عليه وسلم قال في نص الحديث : من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت ) أي خير سوف تأتي به الأخبار والأغاني 00 لا أدري ، اللهم إلا ما ندر 0
السر في أن الأخبار والأغاني سبب في جلب النكد والحزن هو أن هناك :
1ـ تفاعل 0
2ـ وانفعال 0
والذي نحن نعاني منه هو الانفعال كيف ؟
عندما تسمع أغنية حزينة أو خبر محزن تنفعل ويتقطع قلبك وتحس بالقهر والألم ومع تكرار الأغاني والأخبار ترسخ أكثر وأكثر في نفسك ويصير الحزن عادة عندك صعب تتركها لأنك برمجت نفسك على هذا الشيء 0
إذا هل تريد تسوي شيء تفاعل ؟ 0
لكن لا تنفعل , تقول لي : أخبار المسلمين والأمة 00 فيك خير تفاعل مع الخبر سوي شيء سماعك وجلوسك لن ينفع بشيء أليس كذلك؟
الآن خلصنا من الأغاني والأخبار وعرفنا أضرارها و اتفقنا على مدى ضررها 0
هل نتابع ؟ إذن نحن نعيش بين واحد منهم ، وهم إما :
1ـ محبّطين ، و أخطر شيء هو أن تعيش مع تعيس ويريد أن يتعسك معه 0
2ـ محبطين ، ويعني كارهين الحياة ويمكن أن يكرهوك فيها فأحذر 0
3ـ عاديين ، بمعنى يوم مبسوط ويوم لا ، على حسب المزاج 0
4ـ سعداء ، وهؤلاء نادر وجودهم ، ولكن يستحقون عناء البحث عنهم والتمتع بصحبتهم 0
ولست أرى السعادة جمع مال
ولكن التقي هو السعيد
أكيد أي إنسان سيترك الخيارين الأولين وسيبحث عن الخيار الرابع أو على الأقل الخيار الثالث لكي يسعد في حياته 0
ما رأيك أنت هل تؤيد هذه التقسيمة ؟
إذن : من ستختار؟
كيف أتمتع بحياتي :
عليك أن تعيش يومك بكل ما فيه ، وخطط ليوم الغد ، واستفد من الأمس , لأنه لو خفت من بكره سوف يأتيك القلق ولو ندمت على الأمس سيتسلق إلى قلبك الحزن , ولو خفت من بكره وندمت على الأمس سيأتيك الاكتئاب على طول 0
يقول الدكتور إبراهيم الفقي : " عيش كل لحظة كأنها آخر لحظة في حياتك ، عيش بالحب ، عيش بالإيمان ، عيش بالأمل ، وقدّر قيمة الحياة"
وأعتقد أن هذا أفضل أسلوب وطريقة لكي تستمتع بحياتك 0
الابتسامة:
أعتقد أنه يكفينا حديث النبي صلى الله عليه وسلم : ( تبسمك في وجه أخيك صدقه ) 0
لو طلب منك أن تبتسم وتقول : أنا حزين جدا 0 بماذا سوف تشعر ؟
أتحدى لو شعرت بالحزن لأنك لن تقدر 0
لماذا ؟
لأن المخ لديه معلومة أنك في حالة سعادة بسبب ابتسامتك ، فعند محاولتك للحزن يرفض مخك هذا الأمر بسبب ابتسامتك !!
تخيل فقط أنك عندما تبتسم تطرد الحزن 0
اسمعوا لإليا أبو ماضي حيث يقول:
أيهـا الشاكـي ومـا بــك داء
كيف تغـدوا إذا غـدوت عليـلا
إن شـر النفـوس نفـس يـؤوس
يتمنـى قبـل الرحيـل الرحيـلا
ويرى الشوك في الورود ويعمـى
أن يـرى فوقهـا النـدى إكليـلا
أيها الشاكـي ومـا بــك داء
كن جميلا تـرى الوجـود جميـلا
جرب عمل ما يلي :
1ـ سوي شي يتذكرك الناس فيه مثلا ، ألف كتاب ، أو أنقل معلومات يستفيد منها الناس ، أو قم بإصلاح الأجهزة العطلانة عندك ، ساعد الناس ، سوي مشروع خيري ، أهم شيء يتذكرك بواسطته الناس 0
2ـ افعل شيء لم تفعله من قبل ، لكن فعل جميل ، تعرف على ناس جدد , روح لأماكن جديدة جرب أشياء جديدة ، المهم غير نمط حياتك 0
3ـ تذكر إنجازاتك واكتبها واحتفظ بها علق شهاداتك على الجدران انظر للصور والذكريات وكلما شعرت بضعفك أو الحزن ارجع لها ، وقل : الله ما أروعني !
وعلى فكرة شيء جميل ومهم جدا كتابة الإنجازات ، والنظر إليها كي تعطيك دفعة قوية للحياة0
آخر الكلام :
أتمنى أن تكون قد استمتعت وأنت قد انتهيت من قراءة هذا الموضوع وانك سوف تكون سعيدا من الآن وليس تفكر بأن تكون سعيدا من الغد 0
وتنسى قول الله سبحانه وتعالى : { قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا } 0

mst000
09 -07- 2007, 07:41 PM
والله العظيم كلامك دة أعطى لى الأمل فى الحياة ...
وعلى فكرة .. الذى جعلنى أن أشترك فى هذا المنتدة هوة حديثك الشيق..
وعلمت عن هذا المنتدة من google
عندما كتبت ( كيف تعيش مبسوط فى الدنيا ) ومن هذا الوقت قررت أن أعيش حياتى صح
ولك فى الأمور الدينية ... يصعب عليا الصلاة .... لأنى محاط بأشخاص لا يصلون
فلا يوجد تشجيع..... فماذا أفعل لكى أصلى كل صلاواتى
أرجو الأفادة وجزاكم الله خيراً

ضيف الله مهدي
10 -07- 2007, 01:12 AM
أخي الفاضل : دعني أقول وأسأل : لو أنك موظف ، تصل إلى مكتبك في الصباح وتوقع وتنصرف ، دون أن تسلم على مديرك ، أو رئيسك ، وزميل آخر لك ، يوقع ثم يسلم على المدير ، هل يكون المدير أكثر حبا واحتراما لك أم لزميلك ؟ من أكثر منكما صلة بمديره ، أنت أم زميلك ؟
والمثل لله سبحانه وتعالى ، فالصلاة صلة بين العبد وربه ، في الصلاة عبادة وذكر وحمد وشكر ودعاء واستغاثة ورجاء وطلب 0 الصلاة أخي هي عمود الدين ، فلو انكسر العمود انكسر الدين 00 مثل البيت لو انكسر العمود الأساسي طاح البيت ، ولو بقي ، بقي البيت 0 إن في الصلاة تأدية لجميع أركان الإسلام الخمسة ، فأركان الإسلام هي : شهادة أن لا إله إلا الله ، وأن محمدا رسول الله ، وإقام الصلاة ، وإيتاء الزكاة ، وصوم رمضان ، وحج بيت الله الحرام 00 هذه أركان الإسلام 00 فمن صلى ، أتى بهذه الأركان جميعا 00 كيف ؟
في الصلاة تقول : أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ( الركن الأول ) وتصلي ( الركن الثاني ) وتسجد وتركع وتقوم أديت زكاة الأعضاء ، وفي هذا حديث ، لا أحفظة الآن كاملا ، ولكن منه : ( كل سلامي 00 إلخ ) إذن زكيت ( الركن الثالث ) وفي الصلاة تمتنع عن الأكل والشرب ، بل من مفسدات الصلاة الأكل والشرب ، وهنا تصوم ( الركن الرابع ) وفي الصلاة تتجه إلى القبلة ، وهي ( الكعبة ) والحج قصد الكعبة ، إذن أديت أركان الإسلام الخمسة في الصلاة 00 لكن هذا لا يغني أن تزكي وتصوم شهر رمضان وتحج البيت الحرام 00 لكن الصلاة كأنما تحتوي على جميع الأركان 0
إن النبي عليه الصلاة والسلام قال : ( حبب إلي من دنياكم الطيب والنساء ، وجعلت قرة عيني في الصلاة ) وكان عليه الصلاة والسلام يحتضر وهو يوصي بالصلاة 0
ومن أهمية الصلاة ومكانتها أنها فرضت في السماء ، أو أمر الله بها رسوله في السماء ليلة أسري به إلى بيت المقدس وعرج به إلى السماء ، وهذا يحدد أهميتها ومكانتها ، بينما بقية الأركان والعبادات فرضت في الأرض 0
يقول الله تعالى : { فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا } هل ذلك فيمن أضاع وقتها فصلاها في غير وقتها أم فيمن أضاعها فلم يصلها ، ويقول اله تعالى : { فويل للمصلين () الذين هم عن صلاتهم ساهون } هل هو عن فعل الصلاة أو السهو فيها كما جرت العادة من صلاة الغفلة الذين لا يعقلون من صلاتهم شيئا ؟
إن المراد بهاتين الآيتين من أضاع الواجب في الصلاة لا مجرد تركها هكذا فسرها الصحابة والتابعون وهو ظاهر الكلام فإنه قال : { فويل للمصلين () الذين هم عن صلاتهم ساهون } فأثبت لهم صلاة وجعلهم ساهين عنها فعلم أنهم كانوا يصلون مع السهو عنها وقد قال طائفة من السلف : بل هو السهو عما يجب فيها مثل ترك الطمأنينة وكلا المعنيين حق والآية تتناول هذا وهذا كما في صحيح مسلم عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( تلك صلاة المنافق تلك صلاة المنافق يرقب الشمس حتى إذا كانت بين قرني شيطان قام فنقرها أربعا لا يذكر الله فيها إلا قليلا ) فبين النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث أن صلاة المنافق تشتمل على التأخير عن الوقت الذي يؤمر بفعلها فيه وعلى النقر الذي لا يذكر الله فيه إلا قليلا وهكذا فسروا قوله : { فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات } بأن إضاعتها تأخيرها عن وقتها وإضاعة حقوقها وجاء في الحديث : ( إن العبد إذا قام إلى الصلاة بطهورها وقراءتها وسجودها - أو كما قال - صعدت ولها برهان كبرهان الشمس تقول له : حفظك الله كما حفظتني وإذا لم يتم طهورها وقراءتها وسجودها - أو كما قال - فإنها تلف كما يلف الثوب وتقول له : ضيعك الله كما ضيعتني ) قال سلمان الفارسي : الصلاة مكيال من وفى وفي له ومن طفف فقد علمتم ما قال في المطففين . وفي سنن أبي داود عن عمار عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( إن العبد لينصرف من صلاته ولم يكتب له إلا نصفها إلا ثلثها إلا ربعها إلا خمسها إلا سدسها إلا سبعها إلا ثمنها إلا تسعها إلا عشرها ) . وقد تنازع العلماء فيمن غلب عليه الوسواس في صلاته هل عليه الإعادة على قولين .
لكن الأئمة كأحمد وغيره على أنه لا إعادة عليه واحتجوا بما في الصحيح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( إذا أذن المؤذن أدبر الشيطان وله ضراط حتى لا يسمع التأذين فإذا قضى التأذين أقبل فإذا ثوب بالصلاة أدبر فإذا قضى التثويب أقبل حتى يخطر بين المرء ونفسه فيقول : اذكر كذا اذكر كذا لما لم يكن يذكر حتى يضل الرجل لن يدري كم صلى فإذا وجد أحدكم ذلك فليسجد سجدتين قبل أن يسلم ) . فقد عم بهذا الكلام ولم يأمر أحدا بالإعادة .
و " الثاني " عليه الإعادة وهو قول طائفة من العلماء : من الفقهاء والصوفية من أصحاب أحمد وغيره كأبي عبد الله بن حامد وغيره لما تقدم من قوله ولم يكتب له منها إلا عشرها .
والتحقيق أنه لا أجر له إلا بقدر الحضور ; لكن ارتفعت عنه العقوبة التي يستحقها تارك الصلاة وهذا معنى قولهم : تبرأ ذمته بها أي : لا يعاقب على الترك لكن الثواب على قدر الحضور كما قال ابن عباس : ليس لك من صلاتك إلا ما عقلت منها فلهذا شرعت السنن الرواتب جبرا لما يحصل من النقص في الفرائض والله أعلم .

ترك الصلاة كسلاً

سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله السؤال الآتي :
س : إذا لم أصلي بسبب الكسل فقط فهل أعتبر كافرا أم مسلماً عاصي ؟
الجواب :
الحمد لله
قال الإمام أحمد بتكفير تارك الصلاة كسلاً وهو القول الراجح والأدلة تدل عليه من كتاب الله وسنة رسوله وأقوال السلف والنظر الصحيح الشرح الممتع على زاد المستنقع 2/26
والمتأمل لنصوص الكتاب والسنة يجد أنها دلت على كفر تارك الصلاة الكفر الأكبر المخرج من الملة ، فمن أدلة القرآن :
قول الله تعالى : { فإن تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فإخوانكم في الدين ) التوبة / 11
ووجه الدلالة في هذه الآية أن الله تعالى اشترط لثبوت بيننا وبين المشركين ثلاثة شروط : أن يتوبوا من الشرك وان يقيموا الصلاة وأن يؤتوا الزكاة فإن تابوا من الشرك ولم يقيموا الصلاة ولم يؤتوا الزكاة فليسوا بأخوة لنا ، وإن أقاموا الصلاة ولم يؤتوا الزكاة فليسوا بأخوة لنا ، والأخوة في الدين لا تنتفي إلا حين يخرج المرء من الدين بالكلية فلا تنتفي بالفسوق والكفر دون الكفر .
وقال تعالى أيضا : { فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا إلا من تاب وآمن وعمل صالحا فأولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون شيئا } ووجه الدلالة : أن الله قال في المضيعين للصلاة المتبعين للشهوات : { إلا من تاب وآمن } فدل على أنهم حين إضاعتهم للصلاة واتباع الشهوات غير مؤمنين .
وأما دلالة السنة على كفر تارك الصلاة فقوله صلى الله عليه وسلم : " إن بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة " رواه مسلم في كتاب الإيمان عن جابر بن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وسلم .
وعن بريدة بن الحصيب رضي الله عنه رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر ) رواه احمد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه0 والمراد بالكفر هنا الكفر المخرج عن الملة لأن النبي صلى الله عليه وسلم جعل الصلاة فصلا بين المؤمنين والكافرين ومن المعلوم أن ملة الكفر غير ملة الإسلام فمن لم يأت بهذا العهد فهو من الكافرين .
وفيه من حديث عوف بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( خيار أئمتكم الذين تحبونهم ويحبونكم ويصلون عليكم وتصلون عليهم ، وشرار أئمتكم الذين تبغضونهم ويبغضونكم وتلعنونهم ويلعنونكم ) ، قيل يا رسول الله أفلا ننابذهم بالسيف قال : ( لا ما أقاموا فيكم الصلاة )
ففي هذا الحديث دليل على منابذة الولاة وقتالهم بالسيف إذا لم يقيموا الصلاة ولا تجوز منازعة الولاة وقتالهم إلا إذا أتوا كفرا صريحا عندنا فيه برهان من الله تعالى ، لقول عبادة بن الصامت رضي الله عنه : " دعانا رسول الله صلى الله عليه وسلم فبايعناه فكان فيما أخذ علينا أن بايعنا على السمع والطاعة في منشطنا ومكرهنا وعسرنا ويسرنا وأثرة علينا وأن لا ننازع الأمر أهله قال : إلا أن تروا كفرا بواحا عندكم من الله فيه برهان " متفق عليه ، وعلى هذا فيكون تركهم للصلاة الذي علق عليه النبي صلى الله عليه وسلم منابذتهم وقتالهم بالسيف كفرا بواحا عندنا فيه من الله برهان .
فإن قال قائل : ألا يجوز أن تحمل النصوص الدالة على كفر تارك الصلاة على من تركها جاحدا لوجوبها ؟
قلنا : لا يجوز ذلك لأن فيه محذورين :
الأول : إلغاء الوصف الذي اعتبره الشارع وعلق الحكم به فإن الشارع علق الحكم بالكفر على الترك دون الجحود ورتب الأخوة في الدين على إقام الصلاة دون الإقرار بوجوبها لم يقل الله تعالى : فإن تابوا وأقروا بوجوب الصلاة ، ولم يقل النبي صلى الله عليه وسلم بين الرجل وبين الشرك والكفر جحد وجوب الصلاة . أو العهد الذي بيننا وبينهم الإقرار بوجوب الصلاة فمن جحد وجوبها فقد كفر . ولو كان هذا مراد الله تعالى ورسوله لكان العدول عنه خلاف البيان الذي جاء به القرآن ، قال الله تعالى : { ونزلنا عليك الكتاب تبيانا لكل شيء } النحل / 89 ، وقال تعالى مخاطبا نبيه : { وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما نزل إليهم } النحل / 44 .
المحذور الثاني : اعتبار وصف لم يجعله الشارع مناطا للحكم فإن جحود وجوب الصلوات الخمس موجب لكفر من لا يعذر بجهله فيه سواء صلى أم ترك ، فلو صلى شخص الصلوات الخمس وأتى بكل ما يعتبر لها من شروط وأركان وواجبات ومستحبات لكنه جاحد لوجوبها بدون عذر له فيه لكان كافرا مع أنه لم يتركها0 فتبين بذلك أن حمل النصوص على من ترك الصلاة جاحدا لوجوبها غير صحيح ، والصحيح أن تارك الصلاة كافر كفرا مخرجا من الملة كما جاء ذلك صريحا فيما رواه ابن أبي حاتم في سننه عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه قال : أوصانا رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا تشركوا بالله شيئا ولا تتركوا الصلاة عمدا فمن تركها عمدا متعمدا فقد خرج من الملة " . وأيضا فإننا لو حملناه على ترك الجحود لم يكن لتخصيص الصلاة في النصوص فائدة فإن هذا الحكم عام في الزكاة والصيام والحج فمن ترك منها واحدا جحدا لوجوبه كفر إن كان غير معذور بجهل .
وكما أن كفر تارك الصلاة مقتضى الدليل السمعي الأثري فهو مقتضى الدليل العقلي النظري فكيف يكون عند الشخص إيمان مع تركه للصلاة التي هي عمود الدين وجاء في الترغيب في فعلها ما يقتضي لكل عاقل مؤمن أن يقوم بها ويبادر إلى فعلها وجاء من الوعيد على تركها ما يقتضي لكل عاقل مؤمن أن يحذر من تركها وإضاعتها ؟ فتركها مع قيام هذا المقتضى لا يبقى إيمانا مع الترك .
فإن قال قائل : ألا يحتمل أن يراد بالكفر في تارك الصلاة كفر النعمة لا كفر الملة أو أن المراد به كفر دون الكفر الأكبر فيكون كقوله صلى الله عليه وسلم : ( اثنتان بالناس هما بهما كفر ، الطعن في النسب والنياحة على الميت ) ، وقوله : ( سباب المسلم فسوق وقتاله كفر ) . ونحو ذلك ؟
قلنا هذا الاحتمال والتنظير له لا يصح لوجوه :
الأول أن النبي صلى الله عليه وسلم جعل الصلاة حدا فاصلا بين الكفر والإيمان وبين المؤمنين والكفار يميز المحدود ويخرجه من غيره . فالمحدودان متغايران لا يدخل أحدهما في الآخر .
الثاني : أن الصلاة ركن من أركان الإسلام فوصف تاركها بالكفر يقتضي أنه الكفر المخرج من الإسلام لأنه هدم ركنا من أركان الإسلام بخلاف إطلاق الكفر على من فعل فعلا من أفعال الكفر .
الثالث : أن هناك نصوصا أخرى دلت على كفر تارك الصلاة كفرا مخرجا من الملة فيجب حمل الكفر على ما دلت عليه لتتلاءم النصوص وتتفق .
الرابع : أن التعبير بالكفر مختلف ففي ترك الصلاة قال : ( بين الرجل وبين الشرك والكفر ) فعبر بأل الدالة على أن المراد بالكفر حقيقة الكفر بخلاف كلمة : كفر - منكّرا - أو كلمة : كَفَرَ بلفظ الفعل فإنه دال على أن هذا من الكفر أو أنه كفر في هذه الفعلة وليس هو الكفر المطلق المخرج عن الإسلام .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية في كتاب ( اقتضاء الصراط المستقيم ) ص70 طبعة السنة المحمدية على قول الرسول صلى الله عليه وسلم : ( اثنتان في الناس هما بهما كفر ) . قال : فقوله هما بهما كفر أي هاتان الخصلتان هما كفر قائم بالناس فنفس الخصلتين كفر حيث كانتا من أعمال الكفر وهما قائمتان بالناس لكن ليس كل من قام به شعبة من شعب الكفر يصير بها كافرا الكفر المطلق حتى تقوم به حقيقة الكفر ، كما أنه ليس كل من قام به شعبة من شعب الإيمان يصير بها مؤمنا حتى يقوم به أصل الإيمان وحقيقته . وفرق بين الكفر المعرف باللام كما في قوله صلى الله عليه وسلم : " ليس بين العبد وبين الكفر أو الشرك إلا ترك الصلاة " وبين كفر منكر في الإثبات . انتهى كلامه رحمه الله .
فإذا تبين أن تارك الصلاة بلا عذر كافر كفرا مخرجا من الملة بمقتضى هذه الأدلة كان الصواب فيما ذهب إليه الإمام أحمد وهو أحد قولي الشافعي كما ذكره ابن كثير في تفسير قوله تعالى : { فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلوات واتبعوا الشهوات } مريم الآية 59 وذكر ابن القيم في كتاب الصلاة أنه أحد الوجهين في مذهب الشافعي وأن الطحاوي نقله عن الشافعي نفسه .
وعلى هذا قول جمهور الصحابة بل حكى غير واحد إجماعهم عليه ، قال عبد الله بن شقيق كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لا يرون شيئا من الأعمال تركه كفر غير الصلاة . رواه الترمذي والحاكم وصححه على شرطهما . وقال اسحاق بن راهويه الإمام المعروف صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أن تارك الصلاة كافر وكذلك كان رأي أهل العلم من لدن النبي صلى الله عليه وسلم إلى يومنا هذا أن تارك الصلاة عمدا من غير عذر حتى يخرج وقتها كافر ، وذكر ابن حزم أنه جاء عن عمر وعبد الرحمن بن عوف ومعاذ بن جبل وأبي هريرة وغيرهم من الصحابة وقال لا نعلم لهؤلاء مخالفا من الصحابة . نقله عنه المنذري في الترغيب والترهيب وزاد من الصحابة : عبد الله بن مسعود وعبد الله بن عباس وجابر بن عبد الله وأبي الدرداء رضي الله عنهم . قال : ومن غير الصحابة أحمد بن حنبل وإسحاق بن راهويه وعبد الله بن المبارك والنخعي والحكم بن عتيبة وأيوب السختياني وأبو داود الطيالسي وأبو بكر بن أبي شيبة وزهير بن حرب وغيرهم أهـ . والله اعلم .
بعد كل ما قدمت ، عليك ما يلي :
1ـ استشعار أهمية الصلاة ، وأن من ضيعها فقد ضيع الدين 0 وأنه إذا قبلت ، قبلت بقية الأعمال وإذا لم تقبل ، أو رفضت ، رفضت بقية الأعمال 0
2ـ مسألة الزملاء أو المجتمع الذي تعيش في وسطهم لا يساعدون ، ليس حجة 00 بل أنت تعتز هنا بتأدية الصلاة ، ومحافظتك عليها دليل إيمانك 00 وعندما يراك الآخرون وأنت تصلي سيقتدون بك ، ويصلون 0
3ـ الصلاة نور في حياتك ، فلا تطفئ هذا النور 0
4ـ سعادة غامرة وكبيرة ستعيشها ، وتشعر بها ، عندما تحافظ على صلاتك ، وستشعر أنك على علاقة وصلة بربك 0 الله العظيم الجليل 0
5ـ حتى تحافظ على الصلاة ويقوى إيمانك ، ابدأ بذكر لا إله إلا الله ، من ساعة القراءة الآن 00 وعندما تبدأ في قول لا إله إلا الله ، ستلاحظ الفرق ، وكيف سيدخل إلى أعماقك النور والإيمان 0
تمنياتي لك بالصحة والعافية 0

mst000
10 -07- 2007, 10:08 PM
جزكم الله خيراً .... وإن شاء الله كل هذا فى ميزان حسناتك

ضيف الله مهدي
10 -07- 2007, 11:02 PM
الأخ مهدي المحترم: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

كنت قد حدثتك عن طريق المسنجر عن حالة أحد أقاربي والذي أظن أن لديه حالة نفسية خطيرة بعض الشيء وطلبت مني أن أشرح لك الحالة برسالة وأرسلها لك ، وإليك الشرح:

الشخص المعني هو أختي وتاريخها الموجز كما يلي:
• من مواليد 1976 .
• في عام 1982 تغيب عنا والدنا بسبب تعرضه لاعتقال سياسي.
• درست في المدارس بشكل نظامي حتى وصلت إلى الصف الثاني الثانوي في عام 1993 .
• أصيبت في عام 1993 بحادث سيارة أصيبت على أثره بكسر غائر في الفص الجبهي الأيسر من الجمجمة مما أدى إلى ما يلي:
1. ضعف في الكلام بسبب تأثر منطقة الكلام من المخ.
2. حدوث قالج نصفي في الشق الأيمن وقد شفيت منه بفضل الله.
3. ما زال أثر الكسر واضحاً في جبهتها حتى اليوم.
4. أصبح أداؤها المنزلي اليومي ضعيفا بعض الشيء الأمر الذي أدى بالإضافة إلى الكسر في جبهتها إلى عدم زواجها حتى اليوم.
5. هي من الناحية الفكرية تفكيرها بسيط و (ساذج) جداً.
• في عام 1999 أفرج عن والدنا بفضل الله بعد 17 عام من السجن وهو يعمل والحمد لله بشكل طبيعي تماماً، لكن أختي تعاني من قسوته وعدم عطفه عليها بسبب طبيعة شخصيته أولاً وبسبب ضعفها ثانياً والذي جعله ينزعج منها.
• في عام 2005 تركت منزل أهلي وسافرت إلى الكويت، أي أنه انقطع التواصل بيني وبين أختي إلى حد ما علماً أني لم أكن من الأساس على تواصل قوي معها، لكن هي تحبني كثيراً.
• في شهر مايو الماضي أعطتني أختي ورقة مكتوب فيها رسالة منها لي حدثتني فيها بالأمر الخطير الذي هو موضوع حديثنا وهو كما يلي:

تقول أختي أنها ومنذ مدة لم تحددها صار يوقظها شيء في قلبها مثل النار لم تكن تدري ما هو ولكنها تبينت فيما بعد أنه من شاب يدعى س (ذكرت لي اسمه الصريح ولكني اخترت هذا الحرف لأطلقه عليه خلال تواصلي معك) وهو يعمل محاسباً في أحد المطاعم الذي تشتري منه أختي عادة وهذا هو سبب معرفتها به ، تقول أن هذا الشاب قد اتحد معها روحياً !!!! وهي تشهد الله أنها إذا أصيبت مثلاً بألم في البطن يصاب هو بنفس الألم وأنها إذا حركت خصرها مثلا يتحرك خصره بنفس الطريقة وأنه من فترة أصيب بحرق طفيف في يده تألم على أثره ثلاثة أيام وأنها كانت تتألم معه ، وأنها كلمت والدتها بما يحدث لها فلم تصدقها وقالت لها أنت بحاجة لطبيب نفسي.
وقالت في الرسالة أنها طلبت منه أن يأتي لخطبتها وأنه رفض وقال أهلي لم ولن يوافقوا وسيقولون عنك أنك سيئة. كما قال لها أن والدته توفيت بمرض السرطان وطلب منها أن تذهب إلى العزاء وهي فعلاً ذهبت إلى المكان الذي دلها عليه ولكنها لم تجد مجلس العزاء وظنت أنه كان يكذب عليها ولما سألته ما اسم والدتك قال لها (فلانة).
علماً يا أخي العزيز أننا من أسرة محافظة وملتزمة والحديث إلى شاب أجنبي أو شابة أجنبية هو عندنا خط أحمر لا يمكن تجاوزه .
وطلبت مني في تلك الرسالة التي قرأتها وأنا جالس بجانبها أن أذهب وأكلم هذا الشاب س وأن أطلب منه إما أن ينفصل عنها روحياً وإما أن يتزوجها وكتبت لي في الرسالة رقم هاتف منزله ، وعندما حدثتني أختي بذلك الحديث أصابتني بصدمة شديدة لكني وبفضل الله كنت رابط الجأش ولم أظهر لها ذلك إطلاقاً ولكن على العكس قابلت طلبها بابتسامة وتفهم لم تكن تتوقعه إلى هذا الحد ووعدتها أن أتابع موضوع هذا الشاب لأفهم ما حقيقته وماذا يريد منها وهل هو فعلا يريد الزواج منها أم يريد التغرير بها. وعندما أحست مني هذا الحنان انفجرت ببكاء لم أشهده عليها من قبل، هذا البكاء دلني على وجود أزمة نفسية كبيرة تعيشها حيث أنها في المنزل مضغوطة نفسياً ولا تجد الصدر الحنون لتشكو إليه ضعف قوتها وقلة حيلتها وهي تحاول تفادي والدها الذي هو في داخله طيب جداً ولكته لا يتقن إطلاقاً الكلام الطيب بل يجرحها باستمرار بنقده اللاذع وهو يحاول بذلك إصلاحها، لذلك دائماً تجلس لوحدها وهي لا تنام ليلاً حسب ما ألاحظ كما أنها وزنها قد تدهور كثيراً في الفترة الماضية .
بعد تلك الجلسة التي سلمتني فيها أختي تلك الرسالة وحدثتني بالأمر بيومين سافرت إلى الكويت وظل الأمر شاغلاً بالي ولا أدري ماذا أفعل ومن أحدث بالأمر ، حتى زوجتي التي لم يمض على زواجي منها شهران لم أحدثها حفاظاً على خصوصية أختي. وأكثر ما كان يشغل بالي خوفي من ذلك الشاب الذئب الذي كنت أخشى أن يتمكن من التغرير بأختي أثناء بعدي عنها وعدم تمكني من دعمها معنوياً.
وعندما عدت إلى الشام بعد شهر من سفري حدثتني أختي وسألتني هل من جديد؟ قلت لها لا جديد لأني لم أتمكن من معرفة حقيقة هذا الشاب هل هو طيب أم خبيث ولكني سأعتب عليك قليلاً: لماذا ذهبتي إلى محله وكلمتيه من الأساس أليس ذلك أمر غير جائز؟ وهنا أجابتني الجواب الذي أراحني من جهة والذي دفعني للبحث عن طبيب نفسي لأعرض عليه المشكلة من جهة أخرى حيث تأكدت من أنها مصابة بحالة نفسية ربما تكون انفصام في الشخصية أو شيء آخر لا أدري ما هو، كان جوابها (لكني لم أذهب وأكلمه !!!!) قلت لها كيف ذلك إذاً؟ قالت أنها تكلمه ليلاً عندما يأتيها وأنها ترى بعينيها ما يراه هو بعينيه وأنه يرى ما تراه هي بعينيها وأن كل ما تقدم من كلام كان بالأرواح !!!! وأنها رأت بعينه أنني ذهبت لعنده ، قلت لها لكني لم أذهب لعنده من الأساس ؟؟ فسكتت ، قلت لها من أين أحضرت رقم هاتفه إذا؟؟ قالت أنه في مرة من المرات رن جرس الهاتف رنة واحدة وظهر على جهاز كاشف الرقم ذلك الرقم وأنه أخبرها روحياً فيما بعد أنه هو الذي اتصل فاحتفظت بالرقم وهي تظن أن هذا رقمه!!!
هذا كان موجز للقضية ، أرجو منك النصيحة في هذا الأمر ولك الشكر.
أبو عبد الله

ضيف الله مهدي
10 -07- 2007, 11:06 PM
أخي الفاضل / أبو عبد الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
يبدو لي أن أختك ، لديها انفصام 00 أنا لا أؤمن بما يسمى ( الاتحاد الروحي ) بين الأشخاص ، هناك ما يسمى بالاتصال الروحي ، ولكن بين المتحابين حبا عميقا ، وبين الأمهات والأبناء ، حتى بين الآباء والأبناء يكون بشكل أقل 0
ولكن ما يسمى الاتحاد الروحي وما شرحته ، في حالة أختك أنا غير معترف به ولا أصدقه 00 وحالة أختك انفصام على الغالب 00 لأني الآن لا أعرفها ولا أرى سلوكها 00 سوى من خلال رسالتك 0 ولهذا فإن الأسباب التي تعرضت لها أختك في حياتها كفيلة بأن تصاب بهذا المرض ، وتعامل والدك له دور 0
عليكم سرعة عرضها على طبيب نفسي ، حتى يتم صرف أدوية لها تخفف من الحالة 0
أنت لو تأتي لها بشخصية من عهد الخلفاء الراشدين وتحدثها عنه وتحببها فيه ، ستقول لك بعد أيام أنه أتحد معها وهكذا 00 الله يعينها ويشفيها 00 ولكن عليكم سرعة معالجتها 0
وهذه نبذه عن مرض الفصام 0

• الفصام Schizophrenia
• لمحة تاريخية :
هذا المرض موجود منذ زمن بعيد وأول وصف لهذا المرض يرجع إلى عام 1400 قبل الميلاد وفي مخطوطات طبية هندية 0 ويعرف بالصورة التي تقترب من الصورة التي نعرفه بها الآن إلا في نهاية القرن الثامن عشر الميلادي بصورة غير واضحة وغير دقيقة حتى جاء بروفسور ألماني في الطب النفسي من جامعة ميونيخ اسمه إميل كربلين عام 1896 والذي يعتبر أول من وصفه بصورته الحديثة وبشكل واضح وأطلق عليه مرض ( الخرف المبكر ) وظل يحمل هذا الاسم حتى جاء طبيب نفسي سويسري هو يوجن بلوير عام 1911 وأطلق عليه مرض الفصام والذي مازال يستخدم حتى الآن 0 ويقول ( عبد الله ، 2001 ) : " أول من وصف الصورة السريرية لما يعرف حاليا بالفصام هو الطبيب النفسي مورل Morel حين وصف حالة صبي في الرابعة عشر من عمره يعاني من تدهور عقلي متطور ، وذلك عام 1860 ، حيث استخدم مصطلح الخبل المبكر Dementia Praecox لوصف هذه الحالة 0 وقد اعتمد الطبيب النفسي الألماني ( كريبلين ) المصطلح نفسه أيضا حين عمل أستاذا للطب النفسي في ميونخ عام 1887 ، وقد اعتبره مرادفا للفصام الطفلي والشبابي تمييزا عن الفصام التخشبي 0 وقد عرف الخبل المبكر بأنه زملة من الهلوسات والتوهمات ، أو الهذيان واضطرابات انفعالية يرافقها السلبية وضعف الانتباه 0 وفي عام 1911 نشر يوجين بلويلر دراساته عن الخبل المبكر وأسماه الفصام Schizophrenia وبلويلر ( 1857ــ 1939) طبيب نفسي سويسري عمل أستاذا للطب النفسي في زوريخ ، ومن تلامذته كارل يونغ ، وكارل إبراهام ، حيث اتصلوا جميعا بفرويد وأصبحوا أعضاء في الجمعية الدولية للتحليل النفسي 0 لقد صاغ بلوير مصطلح العقلية وتفككها وقد ألح بلوير على تفكك الارتباطات في الأفكار والإدراك إضافة للانفصال عن الواقع 0 فالميكانزم أو الآلية الرئيسية وراء الأعراض الفصامية ، هي تفكك الارتباطات 0 ومن الخصائص الأخرى أيضا التناقض الوجداني Ambivalence والانطوائية الزائدة أو الانغلاق على الذات Autism 0 وقد استخدم مانفريد بلويلر Mandred Bleuler مصطلحات والده واستمر في متابعة أعماله حين نشر في عام 1970 دراسته التتبعية لعدد كبير من الفصاميين ، مبينا أن الغالبية العظمى منهم يتحسنون بعد المعالجة المنظمة 0 ومن الشخصيات البارزة في بحوث الفصام ( أدولف ماير ) الذي عمل في مشفى ( جون هوبكنز ) في الولايات المتحدة الأمريكية ، وترأس المدرسة النفسية الحيوية أو البيولوجية Psychobiological School القريبة جدا من المدرسة الظاهراتية في علم النفس والتي أقامها ( كارل ياسبرز ) 0 لقد اهتم ماير بدراسة المريض وفهمه باعتباره إنسانا فريدا ، وأن فصامي ظروفه 0 من هنا فقد توسعت نظريته لتشمل كل العوامل الحيوية والعضوية والنفسية والاجتماعية منطلقا من وحدة الجسم والعقل 0 وبالرغم من أنه استخدم مصطلحا آخرا للفصام وهو Paregasia ( ولم يلاقي قبولا ) إلا أنه اعتبر الفصام استجابة لظروف الحياة الضاغطة ، وهو انسحاب إلى حالة مرضية بسبب عدم قدرة الشخص على مواجهة هذه الضغوطات " 0 ( عبد الله ، 2001 ) 0
• معنى الفصام Schizophrenia :
إن مصطلح Schizophrenia مشتق من أصل لا تيني ، ويعني انقسام Schizin العقل Phren 0 والفصام مرض عقلي يمزق العقل ، ويصيب الشخصية بالتصدع فتفقد بذلك تكاملها وتناسقها الذي يوائم بين جوانبها العقلية والجسمية والانفعالية والسلوكية الحركية 0 فكل جانب منها أصبح في واد منفصل عن الجوانب الأخرى 0 والعرض البارز فيها هو البلادة العاطفية ، وعدم الاكتراث للحوادث المحيطة ، فلا يهتم المصاب بمظهره ولباسه ، ولا يخجل ، فيضحك بلا سبب ، وتسيطر عليه هلوسات وهذيانات متنوعة ، حيث يصبح منسجما مع الواقع ويعيش في عالمه الخاص 0ويعتبر مرض الفصام الذهاني (schizophrenia) أهم الأمراض العقلية ــ ومن الأخطاء الشائعة ما يسميه البعض بانفصام الشخصية ــ ويشكل المصابون بهذا المرض أكثر نزلاء مستشفيات الأمراض النفسية والعقلية نظراً لصعوبة هذا المرض وتأثيره على المريض وعائلته وكذلك على المجتمع 0
• تعريف الفصام :
1ـ هو مرض الفصام هو مرض عقلي يتميز بمجموعة من الأعراض النفسية والعقلية مثل الهلاوس السمعية ونادراً الهلاوس البصرية، وكذلك اضطرابات التفكير مثل الضلالات. وتؤدي هذه الأعراض إن لم تعالج في بدء الأمر إلى اضطراب وتدهور في الشخصية و السلوك 0
2ـ ويُعرف أيضا بأنه : مجموعة أمراض عقلية تشترك بأغراض أساسية متشابهة كالتفكير المفكك غير الواقعي ، والانفصام العاطفي ، والابتعاد عن الحقيقة والواقع ، والتدهور في الشخصية والسلوك 0
3ـ ويعرفه البعض بأنه : مجموعة من التفاعلات الذهانية التي تتميز بالانسحاب من الواقع والتدهور في الشخصية مع اختلال شديد في التفكير والوجدان والإدراك والإرادة والسلوك
4ـ ويعرفه البعض بأنه : مرض ذهاني يؤدي إلى عدم انتظام الشخصية ، فالمريض يعيش في عالم خاص بعيدا عن الواقع 0
5ـ ويعرفه البعض بأنه : مجموعة من ردود الفعل الذهانية التي تتميز باضطراب أساسي في العلاقات مع الواقع وتكوّن المفاهيم ، واضطرابات انفعالية وسلوكية وعقلية من درجات واختلاطات متنوعة 0
6ـ ويعرفه البعض بأنه : اضطراب عقلي لا يوجد له أساس معروف ، ويتضمن تفككا في وظائف الشخصية الإدراكية ، والمعرفية ، والانفعالية 0
7ـ ويعرفه البعض بأنه : مرض ذهاني يؤدي إلى عدم انتظام الشخصية وإلى تدهورها التدريجي ، والانفصام عن العالم الواقعي الخارجي ، وانفصام الوصلات النفسية العادية في السلوك ، والمريض يعيش في عالم خاص بعيدا عن الواقع ، وكأنه في حلم مستمر 0 مدى حدوث الفصام وانتشاره :
يظهر الفصام كاضطراب عقلي لدى الصغار تدريجيا حتى يتضح في المراهقة والرشد ، ويظهر في 50% من الحالات بين سن 15 ــ 30 ، وفي 75% من الحالات قبل سن الثلاثين ، وهو يصيب الرجال والنساء بالتساوي 0 وبعض الدراسات الاحصائية تشير إلى أنه يظهر بشكل أكثر تبكيرا لدى الذكور في عمر الرابعة والعشرين ، أمّا لدى الإناث حوالي الثامنة والعشرين 0 هذا بشكل عام بغض النظر عن أشكاله الفرعية 0 فقد تبين أن أحد أشكاله وهو الفصام الزوري ( الهذائي ) أكثر حدوثا لدى الذكور 0 والفصام من أكثر الاضطرابات الذهانية انتشارا يحدث لدى ما يقرب من 1% من مجموع السكان 0 ويبلغون نسبة 33% من الذين يدخلون المستشفيات العقلية لأول مرة ونسبة 50% منهم يعانون حالات فصام مزمن Chronic 0 وتشير بعض الإحصاءات في روسيا إلى أن الفصاميين يمثلون 20% من المرضى الذين يتلقون علاجا خارجيا مديدا ، وثلث الذين يدخلون المستشفى بسبب اضطرابات نفسية حادة ، وثلثي النزلاء من الحالات المزمنة ، أما بعض الإحصاءات الفرنسية عام 1980 فتشير إلى أن 26 ألف مريض فصامي يقيمون في المستشفيات ويمثلون 25% من المرضى الفصاميين الذين يتلقون المعالجة 0 هذه الإحصائيات كلها تعبر عن انتشار الاضطراب العقلي الفصامي 0 كما أن هذا المرض عبء باهظ على الفرد والمجتمع ، والأرقام على فداحتها لا تمثل تماما ما تتعرض له الإنسانية من خسارة 0 إضافة إلى ذلك أننا على الرغم من جسامة مشكلة الفصام لم نحرز إلا تقدما قليلا تجاه الفهم النهائي لمصادر المرض وعلاجه 0 ويحدث الفصام بين الأفراد من مستويات الذكاء والميادين كافة ، ولكنه يكثر في الطبقات الاجتماعية الدنيا ، وربما يعود ذلك إلى كثرة الضغوط ومتاعب الحياة لدى أبناء هذه الفئات ، ويكثر حدوثه في المدن الكبيرة والأحياء المزدحمة التي تكثر فيها حالات الانحراف والشذوذ 0
ويذكر (Howells,J ,1989) : " أن بعض الدراسات بينت في اليابان والولايات المتحدة الأمريكية أن المولودين الأوائل أكثر عرضة للفصام من المولودين أخيرا ، ويسود اعتقاد عند البعض على أنه ينتشر في مواسم معينة ، فهو يزدهر في الربيع وأوائل الصيف ، ولا يوجد تفسير علمي لذلك " 0
• كيف يبدأ الفصام ؟ :
1ـ حالة هياج تأخذ شكل النمط الهوسي ، وقد يكون الهياج عفويا ، أو متميزا بالألم 0
2ـ حالات هذيانية توهمية حادة 0
3ـ الهمود الحاد ، حيث يقسم البدء الهمودي للفصام بأحاسيس بالغرابة والسخافة وأفكار التعقب متمركزة حول موضوع محدد 0
4ـ حالات تخليط ذهني ، حيث يشاهد في العديد من حالات الفصام على شكل اضطراب بالوعي ، وفي النشاط النفسي ، واضطراب في التوجه الزماني والمكاني ، وتدني اليقظة ، يرافقه تبلد فكري وذهول 0
5ـ قد تكون البداية ليست حادة وإنما بطيئة وخفيفة ، كأن تبدأ بشكل عصابي كاذب : قلق دائم يسقط على موضوع محدد وخوف من مواقف معينة ، وسلوك إنسحابي ، وسلوكيات نمطية وسواسية وأفكار روحانية وبرود مع صمت 0
6ـ تراجع في المردود الذهني والعملي والانتاجي مثل : الفشل في الدراسة أو العمل بعد نجاح دائم 0 وإهمال في الأنشطة التي اعتاد عليها الشخص ، مثل : الرياضة أو القراءة أو الموسيقى 0 وتبدل في المزاج مثل : لا مبالاة ، وإهمال الذات ، والعبوس والانطواء 0 واضطرابات سلوكية واجتماعية ، مثل : الانضمام للمجموعات الهامشية والمنعزلة 0 أما الاجتماعية فينضم للمتشردين والمنحرفين والمدمنين ، واهتمام بالسحر ، والدين والفلسفات الدينية والروحية 0
ـ الشخصية الفصامية قبل المرض Schizoid Personality : تعتبر الشخصية الفصامية بمثابة التربة التي ينمو فيها الفصام ، وتتسم الشخصية الفصامية بما يلي :
أ ـ العزلة والوحدة والكتمان والتحفظ والانغلاق على الذات 0
ب ـ ضعف العلاقات الاجتماعية ، وتفضيل الأنشطة الفردية 0
ج ـ صعوبة التعبير عن المشاعر والحساسية الزائدة 0
د ـ العناد والخجل ومواجهة الواقع بأساليب إنسحابية هروبية ، كالاستغراق في الخيال ، وأحلام اليقظة 0
• الأعراض المميزة للشخص الفصامي :
1ـ اضطراب التفكير : وخاصة في المحتوى والسياق ، وهو الاضطراب الرئيسي في الفصام 0
2ـ اضطراب الإدراك : وأهمها الهلوسات ، وهي :
أ ـ الهلوسات السمعية : حيث يسمع المريض أصواتا قادمة إليه من الخارج ، وقد تكون هذه الأصوات مألوفة ، وقد تكون صوتا واحدا خاصا ، أو أصوات متنوعة يشعر بأنها متوجهة إليه وتسير سلوكه ، وقد يستجيب لبعض الأصوات والأقوال مما يضعه في موقف خطر 0
ب ـ الهلوسات اللمسية : وتضم إحساسات كهربائية وشعور بالوخز أو الاحتراق 0
د ـ الهلوسات الجسمية : كالإحساس بوجود أفعى يزحف على بطنه أو في داخل جسمه 0
هـ ـ الهلوسات البصرية والذوقية : هي الأقل شيوعا من بين الهلوسات الأخرى 0
3ـ الانفعال : حيث تحدث اضطرابات انفعالية وجدانية متنوعة ، مثل : التبلد الحسي والسطحية وعدم تناسب الانفعالات مع مثيراتها 0 ففي حالة التبلد الانفعالي يحدث ضعف حاد في التعبيرات الانفعالية عند المريض 0 وفي حالة السطحية لا نجد أية دلائل عن التعبيرات الانفعالية بحيث يبدو الوجه وكأنه لا حياة فيه ، أي جامد وبارد 0 أما في حالة عدم تناسب الانفعال فإننا نجد انفعالات المريض متعارضة مع كلامه ، كأن يبتسم وهو يتحدث عن عذابه وعن الصدمات الكهربائية التي تلقاها 0
4ـ الإحساس بالذات : إن الشعور بالذات الذي يقدم للشخص السوي شعورا بالفردية أو التميز والتوجه الذاتي يكون مضطربا عند الفصامي ، ويعزي ذلك إلى تفكك الأنا ، ويبدو على شكل ارتباك وحيرة حول الهوية الذاتية والتجربة الخاصة 0 وقد يبدو ضعف الشعور بالذات من خلال تلك التوهمات واضطرابات التفكير السابقة وخاصة تلك المتعلقة بعدم قدرة الفصامي على السيطرة على أفكاره ، وسيطرة أفكار غريبة وخارجية عليه 0
5ـ الإرادة : يوجد عند الفصاميين اضطرابات في المبادأة الذاتية والأنشطة الهادفة بحيث يحدث ذلك خللا في العمل والوظيفة والسلوك الإنتاجي 0 وقد يبدو على شكل ضعف الاهتمام وعدم الاكتراث وعدم إتباع الأعمال وإنجازها حتى غاياتها المنطقية والواقعية ، ويتأثر ذلك كله بما يعانيه من تناقض انفعالي 0
6ـ العلاقة مع العالم الخارجي : يتميز المريض الفصامي بالإنسحاب من الواقع أو الانخراط في العالم الخارجي ، ويرافق ذلك تمركزا حول الذات Egocentrism والانشغال بأفكار غير منطقية وأحلام وتخيلات بموضوعات غامضة 0 وعندما تكون هذه الحالة متطرفة وحادة فإنها تعود أصلا إلى الإنطوائية الذاتية والانغلاق على الذات ، ويمكن للآخرين أن يشاهدوا انشغال الشخص بعالمه الذاتي والداخلي وانفصاله عن العالم المحيط به 0
7ـ السلوك النفسي / الحركي : يشاهد العديد من أشكال السلوك النفسحركي المضطرب عند الفصاميين وذلك في الحالات الحادة والمزمنة 0 ويظهر الضعف الواضح في ردود الأفعال والاستجابة للبيئة مع قلة الحركات والأنشطة العادية 0 وفي الحالات المتطرفة يصبح المريض غير واع بطبيعته البيئية من حوله كما هو في حالة الفصام التخشبي حيث يبقى المريض في وضعية نمطية واحدة ، ويقاوم أي محاولة تمنعه من الاستمرار عليها ، وتظهر أفعالا وحركات نمطية لا معنى لها ، وليس لها أية علاقة بالمؤثرات البيئية ، وقد تأخذ الوضعيات والحركات أشكالا غريبة وسخيفة غير مناسبة 0
8ـ أنواع أخرى ذات صلة : يبدو المريض مرتبكا ومشوشا وغير مرتب 0 وتكون ضروب من الشذوذ في النشاط النفسي / الحركي في السير والانطلاق والتأرجح والاهتزاز والجمود في الحركة شائعة ، كما أن هناك فقد واضح الكلام ، والكلام يقوله له يتميز بأنه غير مناسب أي إجابة غير مناسبة للسؤال ، وغير دقيق ، ويرافقه سلوك نمطي متكلف يرتبط بالتفكير السحري ، وضيق حاد عارم ، وربما تأخذ شكل الاكتئاب أو القلق أو الغضب أو مجموع هذه الحالات معا وهناك كذلك تبدد الشخصية واضطراب الحقيقة الخارجية وأفكار التعقب ( المرجعية ) والخداع الحسي مع الانشغال بالبدن 0 ولا وجود لأي خلل في المراكز العصبية بالاحساسات 0 ومع الزمن يصبح الفرد أكثر تشويشا وارتباكا من صعوبة التوجه والسيطرة ، إضافة إلى خلل الذاكرة وفقدانها ( كليا أو جزئيا ) 0

ضيف الله مهدي
10 -07- 2007, 11:10 PM
أنواع مرض الفصام :
تم تقسيم مرض الفصام إلى هذه الأنواع نظراً لأن بعض الأنواع تختلف طريقة علاجها وأيضاً يختلف حال المرض مثلاً 0 وينقسم مرض الفصام إلى عدة أنواع ، ربما تصل إلى تسعة أنواع هي :
1ـ الفصام البسيط Simple Schizophrenia : يبدأ في سن مبكر حوالي الخامسة عشرة أو بعدها ببضع سنوات ويبدأ تدريجياً حتى ينتهي بتدهور شخصية المريض، ويعتبر هذا النوع من أصعب أنواع الفصام نظراً لصعوبة تشخيصه، وكثيراً ما يتمكن المصاب بهذا المرض من العيش دون أن يكتشف أحد إصابته بهذا المرض وربما لا يكتشف إلا في مراحل متأخرة يكون فيها المرض أصبح مزمناً ويصعب علاجه 0 وعندما يظهر المرض في سن الدراسة فينعكس المرض على أداء الطالب المدرسي ، فيبدو غير مهتم بالتزاماته المدرسية أو في العمل مما يؤدي به إلى الرسوب المتكرر الذي لا يكترث إليه المصاب ، ويصبح المريض متبلد الإحساس غير ميال لشيء ويفقد الاهتمام بالأشياء التي كان يهتم بها من قبل ، كما أنه يصبح أكثر إنطواء وانعزالا ، ويرفض المشاركة ويفضل البقاء في غرفته ، ولا يكترث بالمطالبة ، ويرفض الاستحمام أو أن يمشط شعره وقد يهمل هندامه ويشكو من أنه لا يوجد طعما للحياة ، ولا يستمتع بها ، وأنه فقد البهجة والمرح وأصبح لا يهتم بشيء ولا ينفعل لشيء حتى يظنه الناس أنه متخلف عقليا 0 والملاحظ أن هذا النوع من الفصان لا تظهر فيه الهذاءات أو الهلاوس ، وإن كانت العمليات العقلية فيه تسير نحو الانحلال والتدهور مما يصل بالمريض إلى درجة العته Dementia ومن هؤلاء المرضى من يترك أسرته ويعيش على التسول أو التشرد أو البغاء 0 ( الحاج ، 1987) 0
2ـ الفصام المبكر أوالهيبفريني Hebephrenic Schizophrenia : يتميز بأنه يحوي جميع أنواع الفصام الأخرى وكذلك وجود هلاوس سمعية وسلوك اندفاعي عدواني وتجمد في العواطف وتتدهور شخصية المريض بشكل سريع ومآل المريض سيئ خاصة إذا لم يعالج في وقت مبكر 0ويسمى أيضا فصام المراهقة أو فصام الشباب ، حيث يظهر في سن الشباب من 15 سنة فما فوق ويتميز هذا النوع بوجود جميع الاضطرابات الفصامية مثل : التفكير غير المنطقي ، وبلادة العاطفة والاحساس ، والكلام المضطرب ، وعدم التعاون ، ورفض الطعام ، والعناد والأوهام ، والهلاوس ، وهذا النوع من الفصان من أسوأ الأنواع من ناحية الاستجابة للعلاج ومستقبل الشفاء 0 وأهم ما يميز هذا النوع من الفصان هو السلوك السخيف لدى المصاب ، إذ تبدو على المريض نوبات من القهقهة والحركات ، والتعبيرات المضحكة ، وكأنه مهرّج يقلد رجلا مجنونا ، كما أن أنماط الكلام لديه تعكس شدة اضطراب الشخصية ، فالجمل تتكون من سلسلة غير مترابطة ( سلطة كلامية Word Salad ) كما أن الافحاش في القول ، والتلطيخ بالبراز وقلة ضبط النفس والسلوك ، وكأننا أمام طفل صغير لسخافته الطفولية 0
3ـ الفصام التخشبي أو الجمودي ( الكتاتوني) Katatonic Schizophrenia : والذي يعتبر نادر الحدوث خاصة في الدول المتقدمة في المجال الصحي بسبب أن المرض لا يترك دون علاج 0 ويبدأ هذا النوع من الفصام متأخراً نسبياً بعد سن العشرين ويعالج هذا النوع من الفصام بالجلسات الكهربائية ويستجيب هذا النوع من الفصام للعلاج بصورة جيدة ولعله من أكثر الصور الفصامية المحزنة ، والاضطراب يظهر في أعراض حركية ويتميز ، ويتميز بالأوضاع الجمودية المختلفة ، والسلبية والمقاومة ، لذلك يصعب التحدث معه أو إشراكه في أي من الأنشطة ، ويمر المريض بنوبة من الذهول أو الهياج 0 أما الذهول Stupor فيبدو المريض في حالة من الجمود والتخشب أو التوقف الجسمي : انعدام الحركة ، لا يقوم بالابتلاع فيسيل اللعاب من فمه ، ويعزف عن الطعام ، ولا يكترث بتنظيف نفسه وجمود الحركة قد يتخذ صورة الاحتفاظ بوضع ثابت عدة ساعات ولو بوضع غير مريح ، ويتميز الشخص المصاب بهذا النوع من الفصان بقابليته للايحاء ، كما تظهر عليه الأيكولوليا Echolalia وهي ترديد كل ما يسمعه ، وقد يتعرض للأذى ، فتتصلب أطرافه وتتورم من طول جمودها ، وقلة جريان الدم فيها ، وقد تظهر عليه المرونة الشمعية 0 أما الهياج والاستثارة Excitement فالمصاب ينفجر في نوبات اندفاعية ، وهياج شديد يتميز بالعدوان العنيف ، وقد يتعرض للأذى أثناء نوبة الهياج 0 وبالرغم من الفصان الجمودي يتميز بالشدة والأعراض السيئة ، إلا أن الأمل في شفائه أكبر بكثير من أي مريض فصامي آخر 0
4ـ الفصام شبه الزوري ( البارانويدي) Paranoid Schizophrenia : الفصام الزوراني ( البارانوي) فيبدأ بعد سن الثلاثين وأيضاً فإن العلاج يكون صعباً إذا تأخر وأحياناً تكون الاستجابة للعلاج بطيئة وبسيطة 0ويتميز بالمعتقدات الخاطئة والأفكار الهذائية والهلاوس والهذاءات في أكثر الأحيان من النوع القائم على الشعور بالاضطهاد أو العظمة0 أما باقي الاضطرابات الفصامية فهي غير ملحوظة أو موجودة بشكل بسيط ، ويشعر المريض بأن هناك من يترصده أو يتتبع خطاه أو يتحدث عنه ، أو يسيطر عليه بأجهزة علمية سرية متطورة ، أو هناك من يضع له السم في الطعام ، أو أن رجال المخابرات أو العصابات تلاحقه وما إلى ذلك 0 أمّا الهذاءات القائمة على العظمة فالمريض يدعي أنه رسول أو أنه شخصية عظيمة ، أو أنه ملك ، وكان هو المؤهل للحكم ولكن المؤمرات حيكت ضده وأطيح به 0 سوف نجد هنا تشابه بين الهذاء الزوري ( البارانويا ) وبين الفصام شبه الزوري ( البارانويدي ) ففي الفصام شبه الدوري تكون الشخصية مفككة ومنحلة بشكل أكبر 0 وفي الهذاء الزوري ( البارانويا ) قد يفلح المريض في مسايرة الحياة اليومية بسبب أن شخصيته لا تتداعى ، فهو يمارس حياته في البيت والعمل والوظيفة ، ومناصب المسؤولية ، وهو محتفظ باتجاهاته الزمانية والمكانية ، كما أنه محتفظ بذكائه ، والهلاوس قليلة 0 أما مريض الفصام البارانويدي فيظهر عليه الاضطراب الكبير في أدائه لوظائفه ، ويعجز أن يمضي وقتا طويلا من غير أن يقدم له العلاج ، كما أن الهلاوس كثيرة في حالة الفصام ، فالأصوات تتحدث إليه وتأمره وتنهيه ، فهو يستجيب لجميع هذه الهذاءات 0 وتعد النفاسات أو الهذاءات الفصامية من أكثر الهذيانات المزمنة انتشارا وهي أهم وأخطر هذه الحالات بالنسبة لعدد الذين يدخلون مستشفيات الصحة النفسية في العالم 0
5ـ فصام الطفولة Childhood Schizophrenia : أعراض هذا المرض تظهر قبل البلوغ ، ويبدو فيه اضطراب الشخصية بالنكوص الطفولي الشديد ، ويتسم بعدم انتظام درجة الحرارة والنوم والأكل والإفراز العرقي ، والإخراج ، والنمو ، والتحصيل ، والحركة والنضج في استعمال اللغة ، والتبلد ، والانسحاب ، والإصرار على تجاوز الآخرين ، والعناد 0
6ـ الفصام الحاد غير المتمايز Acute Schizophrenia : وتكون أعراضه حادة وفجائية ، ويتميز بالتفكير المشوش المختلط ، والانحلال ، والاضطراب الانفعالي المتأرجح بين التهيج والاكتئاب 0 وقد يشفى المريض منه تماما في بضعة أسابيع ، أو قد ينتكس تكرارا 0
7ـ الفصام المتبقي أو المتخلف Risidual Schizophrenia : وهنا المريض الذي أصيب بانفصام ثم شفي منه وعاد إلى مجتمعه ، ولكنه لا يزال يحتفظ ببعض السلوك الفصامي ، وببعض الأفكار ، والانفعالات الفصامية ، أو بقايا الهلوسات ، والهذاءات البسيطة التي لا تؤثر على توافقه وتكيفه 0
8ـ الفصام المزمن Chronic Schizophrenia : وهو حالة فصامية أولية ، أو كاملة ، أو كانت شبه فصامية ( سطحية ) مر عليها المريض ، ولم يلتفت إليها بالعلاج حتى يزمن المريض 0
9ـ الفصام الاستجابي والارتكاسي Reactive Schizophrenia : وفيه يرتبط المرض بعوامل نفسية حديثة ، أو ضغوط اجتماعية واضحة ، ويكون الشخص متوافقا اجتماعيا قبل المرض 0 ( الحاج ، 1987 ) 0
• أسباب الفصام :
حتى الآن لا توجد أسباب معروفة بصورة دقيقة لمرض الفصام ولكن هناك عوامل كثيرة قد تكون ذا أثر في نشوء المرض منها عوامل وراثية والتي تعلب دوراً مهماً في نقل المرض، علماً بأن المرض لا يورث وإنما الاستعداد للإصابة بالمرض هي التي تورث. وتبلغ نسبة الإصابة بالمرض في التوائم المتشابهة حوالي 46% أي أن هناك ما يقارب 60% هي دور المجتمع والعوامل الحياتية الأخرى 0 وهناك أيضاً عوامل عضوية مثل بعض التغييرات في تركيب الدماغ أو اختلال وظائف بعض الأجزاء في الدماغ 0 وهناك عوامل اجتماعية ونفسية ويتساءل بعض الناس هل يمكن لمرض الفصام أن يصيب شخصاً من عائلة ليس بها مريض بالفصام ؟ والإجابة نعم 0 فقد يصيب مرض الفصام شخصاً ولا يوجد أحد من عائلته مصاب بهذا المرض 0 وهناك سؤال يتبادر إلى أذهان الناس هل استخدام المخدرات يسبب مرض الفصام؟ والإجابة على هذا السؤال تحتوي على جزء من الحقيقة وهي أن بعض أنوع المخدرات ترسب مرض الفصام لمن لديهم قابلية وراثية للإصابة بهذا المرض 0 وأكثر المخدرات التي تساهم في ترسيب مرض الفصام هي الحبوب المنشطة والتي تعرف علمياً بـ " امفيتامين" وتتدوال في المملكة العربية السعودية بين المتعاطين باسم ( الكونغو أو الكبتاغون ) أو ( الأبيض ) أو ( أبو ملف ) أو ( ملف شفرة ) 0 ويمكن لهذه الحبوب حتى وإن لم تسبب أو ترسب مرض الفصام فإنها تؤدي إلى تأثير على خلايا الدماغ وتسبب أمراضاً عقلية شبيهة بالفصام إن لم تكن أسوأ 0
أولا ـ العوامل الوراثية Genetic Correlates : للوراثة دور هام في هذا المرض ، وتؤكد التقارير التي تبين أن الاضطراب يجري في أسر معينة ، ففي 50 ــ 60% من الحالات نجد إصابة بالمرض العقلي في الأسرة ويبدو أن هناك استعدادا خاصا للإصابة بهذا المرض أو أن عاملا وراثيا متنحيا يرثه الفرد يهيئه لمرض الفصام ، أي أن مرض الفصام نفسه لا يورث ولكن الذي يورث هو استعداد الفرد للإصابة 0 فإذا الشخص الذي يكون عنده هذا الاستعداد لظروف نفسية أو بيئية أو حيوية معيشية غير ملائمة ، أو واجه صعابا شديدة تجعله نهبا للصراعات النفسية العنيفة فإنه يقع فريسة لهذا المرض 0 والملاحظة الإكلينيكية تشير إلى أنه كلما ازدادت صلة المرء عن طريق قرابة الدم بشخص فصامي ازداد احتمال الإصابة بهذا المرض لديه ، فهناك حوالي 15% من أخوة الفصامي فصاميون كذلك 0 و5% من أبناء وبنات أخوة الفصامي فصاميون كذلك 0 و16,4% من الأبناء أحد والديهم فصاميا ( فصاميون ) 0 و68,1% من الأبناء أبواهم فصاميا ( فصاميون ) 0 و0,9% من الأبناء أبواهم سليمين ( فصاميون ) 0
إن مرض الفصام ينتشر بين أسرة المريض الفصامي بمعدل أعلى من نظيره في المجموع العام للسكان ، كما لوحظ أن انتشار المرض بين التوائم المتشابهة 60% أعلى منه بين التوائم المختلفة 11% ، وهذا دليل على أهمية عامل الوراثة ولم يتفق الباحثون على طبيعة هذا العامل الوراثي ، هل مورث Gene أحادي أم متعدد ؟ وتجدر الإشارة إلى أن الفصام بوصفه مرضا ذهانيا لا يورث ، بل إن ما يورث هو الاستعداد والتهيؤ والقابلية ، والدليل على ذلك أن التوائم المتماثلة التي توافقت فيها الإصابة بالفصام 60% ، ولو كانت الوراثة العامل الأساس والوحيد لبلغت النسبة 100% 0
ويمكننا القول أن خلاصة الأبحاث التي تربط الفصام بالعوامل الوراثية هي :
1ـ الأبناء من أبوين فصاميين أكثر عرضة للإصابة بالفصام ، من غيرهم من أبوين سليمين بمقدار 68 مرة 0
2ـ إذا كان أحد الآباء فقط فصاميا ، كانت نسبة احتمال تعرض ابنهم للفصام أكبر من غيرهم من أبوين سليمين بمقدار 16 مرة 0
3ـ نسبة انتشار الفصام بين أقرباء المريض بالفصام تزداد كثيرا كلما ازدادت قرابة الدم :
ـ بين الأخوة غير الأشقاء 7,1% 0
ـ بين الأخوة الأشقاء 14,2% 0
ـ بين التوائم أحادية الإلقاح 86,2% 0
ـ بين التوائم أحادية الإلقاح الذين عاشوا معا كانت نسبة الإصابات 91,5% 0
ـ بين التوائم أحادية الإلقاح الذين عاشوا منفصلين كانت نسبة الإصابات 77,6% 0
ـ بين التوائم ثنائية الإلقاح 14,5% 0
ـ أبناء من زوجات غير أقارب 1,8% 0
ـ الجمهور العام 0,9% 0
4ـ دراسة التوائم تؤكد على تأثير الوراثة ، حتى مع اختلاف البيئة 0 ومع ذلك فإن هذا الدليل القوي تواجهه اعتراضات سيكولوجية ، بسبب أن أكثر التوائم المتطابقة ( أحادية الالقاح ) تتعرض لبيئات على درجة كبيرة من التشابه ، بحيث يصبح هناك قدر من الاحتمال أن يتشابه أحدهما بالآخر أكبر من احتمال أن يتشابه أحد التوائم الأخوية بالآخر0
ثانيا ـ العوامل الفسيولوجية : الاختلال في وظائف بعض الأعضاء قد يكون السبب في ظهور الفصام ، كاضطراب الغدد الصماء أو الخلل الوظيفي ( الفسيولوجي ) في الدماغ0 أما الاختلال الوظيفي لغدد الصماء ، فقد وجد بعض الباحثين أن الفصامي لديه انحراف عن التكيف الهرموني السوي للضغوط والإجهاد 0 وقد وجد أن الفصاميين يبدو عليهم قلة نشاط الغدة الأدرينالية للضغوط والإجهاد الفسيولوجي والنفسي 0 ونشاط الغدة الأدرينالية يعد عنصرا جوهريا في الاستجابة الملائمة للإجهاد والضغوط 0 والمعروف في مجال الطب العقلي ، أن الأدرينالين هرمون يعتبره البعض أنه المسؤول عن عدد من الاضطرابات النفسية ، ولذلك يشار إليه بأنه ( عقار الإنذار ) لأنه يزيد من ضغط الدم ، ونبضات القلب ، كما أنه مرتبط عامة بمجالات الاستثارة 0
وارتبط الأدرينالين بالفصام بعد أن لوحظ أن التركيب الكيميائي للأدرينالين يشبه تركيب مادة المسكالين Mescaline التي هي عقار يؤدي إلى الهلاوس والتي مشتقة من مادة Ergot 0 ولذلك فقد قدر العلماء أن تمثيل الأدرينالين قد يتخلف عنه ناتج كيميائي يؤدي إلى الهلاوس وإلى الفصام ، أي أن فرضية الفصام تذهب إلى القول أن الفصام نتيجة لخلل يصيب عملية تمثيل الأدرينالين ، والخلل يؤدي بدوره إلى توليد بعض المواد المؤدية إلى الهلاوس 0 وفرضية الأدرينالين ترتكز على حقيقة شوهدت على أن العناء النفسي Psychological Stress يولد كميات كبيرة من الأدرينالين 0 أما عند الأسوياء فإن الفائض من الأدرينالين ينحل إلى مواد مؤكدة لا ضرر منها يستطيع الجسم بعد ذلك أن يتخلص منها بسهولة بصورة طبيعية 0 وأما في الفصاميين فيظن أن عملية التأكسد يعتريها الخلل ، والذي يترتب على هذا أن يتحول الفائض من الأدرينالين إلى مادتي الأدرينو كروم Adreno chrome والأدرينو لوتين Adrenolutin ، وهما مادتان كيميائيتان يظن أن لهما القدرة على إحداث الهلاوس 0 ثم تدخل هاتان المادتان إلى المخ فتحدثان الاضطراب الإدراكي ، والخلط اللذين يتميز بهما الفصام 0

ضيف الله مهدي
10 -07- 2007, 11:12 PM
ثالثا ـ العوامل الكيماوية الحيوية Biochemical : لقد تم دراسة عدد كبير من المواد الكيماوية باعتبارها سببا محتملا للفصام ومنها :
1ـ نظرية فعل الدوبامين ، التي أشارت إلى أن الأمفيتامين الذي يحرر الدوبامين يزيد الحالة الفصامية شدة وتنشيط التوهم الزوري الذي يميل إلى الإزمان 0 أما المواد الكابحة للدوبامين فهي تحسن الهلوسات والتوهمات 0
2ـ نظرية فعل الأندورفين ، وهي الأكثر حداثة ، حيث يوجد ثلاثة أنماط من الأندورفينات : ألفا ، وبيتا ، وغاما ، فتحدث الاضطرابات الفصامية نتيجة لاختلال التوازن بين الإندورفينات الثلاثة وخصوصا لاضطراب تقويض الإندورفين غاما 0 وقد تبين أن تراكم الأندورفين بيتا يؤدي إلى الحالة الجمودية التخشبية ، في حين تراكم ألفا يؤدي إلى لوحة سريرية زورية هذائية 0 وقد درست أيضا مواد أخرى وأهمها : السيروتونين ، والجلوتين فضلا عن دور كل من المناعة والفيروسات 0
كما أن بعض الباحثين كشف عن الآثار الدالة على مواد كيماوية سامة في دم الفصامي وفي دماغه أيضا 0 فالسموم أو التوكسينات البيوكيماوية في دماغ المريض قد تكون من الأسباب الممكنة للذهان 0 إن أول ما بدا أول الأمر من اضطراب بيوكيماوي في الفصام هو أمر مبالغ فيه ، فقد كانت الدعاوي المتحمسة تتلوها على الدوام نتائج سلبية أو مناقضة وبخاصة أن الدراسات البيوكيميائية الأولى لم تأخذ بعين الاعتبار آثار المكوث في المصحات العقلية لفترة طويلة ، أي أن مرضى الفصام في هذه الدراسات كان تاريخهم يتضمن فترات من سوء التغذية ، أو التلوث أو العلاج بالعقاقير لفترة طويلة 0وقد غاب عن أذهان الباحثين أن أمثال هذه العوامل قد تسبب فروقا كبيرة في اختبارات أمصال الدم وتحليل البول 0 ولتصحيح مثل هذه الأخطاء ليتسنى لنا التقدير الصحيح لما يدعيه الباحثون في الكيمياء الحيوية أجرى المعهد القومي للصحة العقلية National Institute of Mental Health مشروعا كبيرا للبحث ، وقد خرجت نتائج هذا المشروع تلقي ظلالا كثيفة من الشك على بعض النتائج التي قررها الباحثون من قبل ، وترد هذه النتائج إلى المستويات الصحية السيئة ، وإلى التغذية غير الكافية ، وما إلى ذلك من العوامل 0
رابعا ـ العوامل الجسمية : يربط البعض بين الفصام وبين النمط الجسمي النحيل ، ولقد لا حظ ( كرتشمر ) أن الفصاميين يميلون نحو البنية النحيلة ، كما لاحظ أن حوالي ثلثي المرضى كانوا من هذا النوع من البنية الضيقة ، ومع ذلك فقد استعرض ( ريس ) تقارير البحوث واستنتج من ذلك أن الفرض التكويني لدى ( كرتشمر ) لا يجد إلا بعض التأييد 0 ومن بين هذه الدراسات التي قام بها ( كلاين ) و ( تيني ) بفحص 455 من الفصاميين الذكور ، فوجد أن 26% منهم من النوع النحيل فقط 0
خامسا ـ العوامل الأسرية : إن اضطراب العلاقة الشخصية المبكرة بين الوالدين والطفل وخاصة الأم ، وكذلك الحال مع الأب القاسي أو السلبي ، من أسباب حدوث اضطراب الانفصام ، لأن اضطراب المناخ الأسري والمحيط الطفلي والبيئة التي تحيط بالطفل وهو يناضل من أجل النشأة السوية تسبب صراعا نفسيا في مرحلة الطفولة ينشط مرة أخرى في مرحلة المراهقة نتيجة لأسباب مرسبة تساعد على نشوء الفصام 0
• كيف تسهم الأسرة في نشأة الفصام ؟ :
لقد وضعت نظريات أو فروض عديدة من خلال الممارسة العيادية والفروض هي :
1ـ التعلق العاطفي Attachment : يعكس الفصان تمزقا في الارتباط بين الطفل والوالدين ، وأن بناء الثقة الأساسية يكون ممزقا ، وينتج عن ذلك خوف من الفقد والانفصال والانسحاب 0
2ـ الترابط المزدوج : يمكن أن تسبب أشكال معينة من العلاقات بين الوالدين والطفل بسلوك الفصان ، ويقوم الوالد بالاتصال بالطفل بطرق مختلفة تتطلب استجابات متناقضة ، فيقول مثلا : " لا تكن مطيعا تماما " ، " افعل ولا تفعل " ، ويتعامل الطفل مع هذه المتناقضات بطرق انسحابية 0
3ـ الشقاق وعدم التماثل بين الزوجين : حيث يكون الوالدين في صراع واضح ويحاول كل واحد منهما أن يجند الطفل إلى جانبه 0 وفي حالات أخرى يكون هناك انحراف زواجي بحيث يسيطر أحد الوالدين بشدة على الآخر 0 إن الشقاق وجو المشاحنات الأسرية ، والطلاق والانفصال لها عواقب وخيمة على الأبناء 0
سؤال ـ هل الخصومات والمشاحنات وتوتر العـلاقة بين الوالدين تؤثر في سلوك الأبناء وتربيتهم ؟‍ 0
الجواب : تشير الدراسات إلى أن المشاحنات والخلافات تؤثر على سلوك الأبناء وعدم الوصول بهم إلى الطريقة المثلى في التربية 0 وتشير المشاحنات إلى الخلافات التي يمكن أن تقع بين الوالدين ، وتبدو في أشكال سلوك كلامي وحركي متعدد الأنواع ، وتخلق في البيت جوا من التوتر يؤثر في حياة الأبناء تأثيرا بالغا 0 والخلافات بين الوالدين يمكن أن تقع والأصح القول أنها كثيرا ما تقع ، ولكن بعضهم لا يذهب فيها إلى أكثر من حدود المناقشة (( المهذبة )) بحيث تنتهي المناقشة إلى بعض الحلول المنطوية على الكثير من التسامح عند الطرفين 0 ويكثر في أمثال هذه الحوادث البسيطة أن يبعد الوالدان جو مناقشتهما عن الأولاد حرصا على حسن تربيتهم 0 إن جو المشاحنات في الأسرة من أشد الأجواء تأثيرا في إيجاد صعوبات في التكيف تعرقل حسن نمو الأبناء 0 فإذا انتهت المشاحنات إلى انقطاع كامل أو ما هو قريب منه في العلاقة بين الوالدين وأصبح البيت متصدعا أو مهدما ، غدا البيت من الجحيم في نظر الأبناء ، وقد رأينا الكثير من الأمثلة عن تأثير هذا الجو في جنوح الأحداث ، وتصبح التربية للأطفال في جو مثل هذا غير صالحة وكافية ولا يأخذ الأطفال نصيبهم منها 00 وإذا انفصلا الأبوين عن بعضهما أو عاشا معا لكنهما ليست بينهما أي مودة أو اتصال أو تقارب عاش الأبناء أجواء الطلاق النفسي والذي هو أشد وقعا وتأثيرا على نفسياتهم من الطلاق والانفصال الحقيقي 0
4ـ الارتباك والحيرة Mystification : يمكن أن يكون الفصان الملاحظ لدى بعض الأطفال وسيلة عقلية عملية للتعامل مع الوالدين اللذين يتصرفان بطرق غير ثابتة ومرتبكة
5ـ التعلم الاجتماعي : قد يكون التدعيم الفارق الذي تقوم به الأسرة أساسيا في تعلم السلوك الفصامي ، ويتلاشى السلوك السوي نظرا لتجاهله ، ويدعم السلوك الغريب Bizarre عن طريق توجيه الانتباه إليه 0
6ـ الأم الفصامية وراثيا : فقد تكون الأم من النوع الذي يحمي بإفراط ، أو تتسم بأنها كتومة رافضة ومنعزلة ومتحكمة لدرجة كبيرة بشكل يؤدي إلى إحداث سلوك فصامي عند الأطفال ، فتهيئ بذلك إلى خلق شخصية فصامية عند أولادها 0
فالأم المسببة للفصام مثال حي للتناقض وعدم الاتساق ، فهي انعزالية ولكنها طاغية ، وهي تبدو في ظاهر الأمر متقبلة تقوم بحماية الطفل ، ولكن هذا يكون بمثابة رد فعل لما تشعر به من رفض ونبذ ، وهي قد تتجنب العلاقة الوثيقة ، وتظل انعزالية بمنأى ، ولكنه يبدو أن لديها حاجة قاهرة إلى أن تنغمس في كل أنشطة الطفل 0 فمن المستحيل بالنسبة للطفل أن يتنبأ بما يدور في سرها ويرضيها ، زد على ذلك أن الإحباط الذي تفرضه الأم على الطفل يكون متغيرا متقلبا غير ثابت ، ولذلك فإن الطفل يشعر بالحيرة ولا يدري كيف يتعامل معها 0 فيبدأ الطفل بالانسحاب الفعلي كوسيلة ليدفع عن نفسه شر هذه الأم كثيرة المطالب غير المتناسقة أو المتناقضة والتي تتدخل في شؤون حياته 0
إن آباء مرضى الفصام انعزاليين وسلبيين وعاجزين عن القيام بالدور التوافقي الأدائي الفعال ، ومن بين هؤلاء الآباء ، الأب الإتكالي الذي لا يفرض المطالب ، والأب العدواني الذي يفرض المتطلبات والذي هو غير واقعي أو معقول 0
وبالطبع فإن هناك ظروفا أسرية تكون الأحوال فيها من النوع الذي يؤدي إلى التفكك بصورة مباشرة 0 فالطفل في هذه الأسر يقال له ( نعم ) ويقال له ( لا ) في وقت واحد ، وهو يتلقى الحب ويتعرض للنبذ ، ويستقبل المديح والتقريع معا 0 فالطفل يخبر سلسلة من الضغوط التي قد ترجع إلى صدمات معينة ، كالمشكلات العائلية ، والانهيار الأسري ، وسوء التوافق بين الوالدين ، والبرود الانفعالي ، والطلاق العاطفي بين الأزواج مما ينعكس على الأبناء ويجعلهم على حافة الهروب من الأسرة أو إلى الإحباط المستمر الناجم عن الحياة مع جو الأسرة المسببة للفصام 0
سادسا ـ العوامل الثقافية والاجتماعية : يرى ( كوبر ) أن الفصام انعكاس لنمط التنظيم الاجتماعي الاقتصادي لمجتمع معين 0 ويقول بوجود مجتمعات منتجة للفصام تحمل درجة عالية من التوتر والاستلاب ، إلا أن هذا المجتمع ينكر مرضيته ويتخلص منها بدلا من معالجتها وذلك بتحميلها لعدد من الأفراد الضحايا 0 ومن براهينه ، تبدل اللوحة العرضية للفصام حسب الوسط الثقافي والاجتماعي 0
في بعض المجتمعات مثل أفريقيا يندر وجود الفصان وغيابه تماما في بعض القبائل ، مثل قبائل ( البانتو ) الأفريقية 0 إن الدراسات الطبية والنفسية القديمة تورد وصفا يقارب الفصان ، ولم يتم ذلك إلا في أوروبا بدءً من القرن التاسع عشر 0
وقد أجرت منظمة العالمية دراسة دولية استمرت خمس سنوات ، ومسحت ثمان دول هي : الدانمارك ، وبريطانيا ، وتشيكوسلوفاكيا ، وتايوان ، ونيجيريا ، والهند ، وكولومبيا ، وخرجت الدراسة بما يلي :
1ـ وجود الهلوسات البصرية في مناطق العالم الثالث 0
2ـ توجد أعراض مشتركة مثل : تآلية الذهنية ، وأفكار التأثير ، والهلوسات السمعية 0
3ـ يكون الإنذار ومآل الاضطراب أفضل في مناطق العالم الثالث مما هو عليه في العلم الغربي0
وقد فسر العلماء والباحثين بأن ذلك بسبب العزلة الاجتماعية ، والضغوط الشديدة ، وعدم الاستقرار في المناطق الصناعية الغربية 0
• العوامل التي تراها مدرسة التحليل النفسي :
تنظر مدرسة التحليل النفسي إلى السلوك الفصامي على أنه انعكاس لعيب أساسي في الشخصية يؤدي وجوده إلى تهيئة المريض إلى العودة إلى مستويات الأطفال في العمل تحت ظروف الشدة والضغط 0 فميل الفصامي إلى السلوك الطفولي أو إلى النكوص The Regression إنما ينتج عن خبرات انفعالية سلبية تحدث خلال السنوات الأولى القليلة من الحياة فالصدمات النفسية العنيفة والحرمان في الطفولة المبكرة ، كل ذلك يجعل الفرد حساسا لا يتحمل الضغط المتأخر عندما يكبر 0 حتى أن الطفل الذي يتعرض لفرط الأمر الذي يجعله غير قادر على أن يسعر لنفسه أو أن تكون له ذاتيته المنفصلة 0 وسواء كان الطفل قد تعرض لفرط الحماية أو للحرمان من الحب ، فإن النتيجة في الحالتين واحدة ، وهي أن يواجه النمو النفسي بالعقبات 0 لأن الحرمان والإفراط يؤديان به إلى توقف التقدم النفسي أو إلى تثبيته على الرغم من نموهم الجسمي والعقلي ، لذلك نراهم أميل إلى التعامل مع العالم بأساليب غير ناضجة ، أو هم يتسمون بشخصية طفولية 0 وإذا ما تعرضوا للضغوط أو العناء كان لديهم إلى أن ينزلقوا في أنماط من الاستجابات التي لا تتناسب ومرحلة النضج 0 وبوجه عام فإن نظرية النكوص كما تراها مدرسة التحليل النفسي يمكنها أن تفسر قدرا كبيرا من الأعراض الفصامية لأن سلوك الفصامي الذي يأكل أصابعه ويتبرز في ملابسه يفسر بأنه عودة بدائية إلى أولى مراحل النمو 0 كما أن الهلاوس السمعية والبصرية والميل إلى الانعزال الاجتماعي تعد نتائج مباشرة لانغماسه في الأوهام0
إننا لو أردنا تلخيص النظريات التي تفسر أسباب الفصام لوجدناها تعرضت إلى شيء كبير من التطور ، فـ ( كرايبلن ) الذي كان من أوائل من يؤمنون بوجود أسباب عضويته للمرضى عاد بعد ذلك فشك في أن يكون الفصام ناشئا عن خلل أيضي 0 كذلك حاول ( بلويلر ) أن يضع تفسيرا سيكولوجيا بحتا مع التركيز على تخلخل الترابطات ووجود التناقض الوجداني وعلى تقبل المريض لعالم اجتراري ولكنه لا يزال يؤمن بوجود تسمم عضوي يكمن تحت العوامل النفسية 0 ولكن ( ماير ) كان أكثر التزاما بالمنحنى السيكولوجي ، فقد رأى أن الفصام عبارة عن المحصلة النهائية لتراكم عادات خاطئة عبر السنين ، حيث أن المريض كان يستجيب لأنواع الفشل في حياته عن طريق الهروب والاختباء منه بأحلام اليقظة أو إطالة التفكير والتدبر أو بالتخلي عن الاهتمام بالأمر ثم تزداد حدة وتطرفا وتتحول إلى أعراض الفصام 0 أما ( فرويد ) وأعلام المدرسة التحليلية فيرجعون الفصام إلى الصراع المستمد بين الأنا الأعلى والهو مما يضعف سيطرة الأنا الأعلى على الشخصية ويضعف الأنا ويولد صراعا مستمرا بينه وبين العالم الخارجي يؤدي به إلى الانفصال عن الواقع 0

• الوقاية من الفصام :

من خلال ما تقدم تعرفنا على الفصام وأنه مرض خطير وكارثة نفسية من صنع الإنسان نفسه ، وللوقاية من الفصام يجب اتخاذ الإجراءات الوقائية التالية :
1ـ توفير الحب والأمن الذي يدعم نمو الشخصية ، وتعليمه أن طريق النجاح طويل ويحتاج إلى الجهد والمثابرة 0 وتشجيعه على اعتبار الفشل دافعا للاجتهاد بدلا من اعتباره عامل إحباط 0 والعناية بالتشجيع والمدح والثواب عند تحقيق الواقعية التي تناسب إمكانيات الطفل 0 وتجنب اللوم والعقاب للطفل ، ويجب مساعدة الطفل على التعلم وتحقيق النجاح 0
2ـ العناية بعملية التنشئة والتطبيع والاندماج الاجتماعي ، والعناية بتكوين مفهوم الذات الموجب عند الفرد 0 وتوجيه الطفل منذ الصغر نحو الأهداف الواقعية التي يمكن تحقيقها والعناية بتحديد فلسفة واضحة لحياة الطفل منذ البداية ، وتدريبه على تحمل المسؤولية ، والقضاء على الأنانية والعدوان عند الفرد 0
3ـ عدم تعريض المهيئين أو المعرضين للإصابة بالفصام للتوترات الشديدة والإحباطات والصراعات والكبت ، وتشجيع هؤلاء على الاختلاط وعدم الاستبطان والاستغراق في الذات 0
4ـ تجنب أو منع التزاوج بين المهيئين للفصام أو المفصومين 0
• علاج مرض الفصام :
ليس من الضروري أو المحتم وضع جميع الفصامين في مستشفيات الصحة النفسية ، ويمكن علاج معظم الحالات المبكرة كمرضى خارجيين 0
ويعالج مرض الفصام بأدوية فعالة منذ أن تم اكتشاف الكوروبرومازين عام 1953 والذي أحدث ثورة في عالم علاج المرضى النفسيين وتم تطوير هذه الأدوية إلى أن وصلت الآن الى مستوى متقدم بعد ذلك أصبح هناك العديد من الأدوية التي تعرف بالأدوية التقليدية مثل آلهالوبيردول، ستيلازين، مليرل وأنواع أخرى من هذه الأدوية التقليدية. ثم في التسعينات من القرن الماضي خاصة بالوصول الى أدوية ذات فعالية عالية وأقل أعراض جانبية، مثل ما يعرف حالياً بالأدوية غير التقليدية (atypical anti Psychotis) مثل الكورزابين والرسبيريدال (Resperidal) والولانزبين (Olanzapine) وهذه أدوية حديثة تلعب دوراً فعالاً في علاج الفصام خاصة الأعراض السلبية (Negative Symptoms) 0
أما منهج المقاربة العلاجية فيتضمن أساليب متكاملة ، دوائية كما ذكرت مسبقا ، ونفسية واجتماعية 0 وتعتبر المثبطات العصبية ، ومضادات الذهان هي المعالجة الدوائية الرئيسية للفصام 0 ويتم اختيار نوع المثبط حسب مفعوله النوعي ، ويتم انتقاء دواءً إما يكون ذا مفعول مهدئ ، أو منشط مزيل للتظاهرات الذهانية ، وخاصة الهلوسات والتوهمات ، ويتم تكييف المقادير حسب شدة الأعراض 0 أما المعالجة النفسية والاجتماعية فتعتمد العلاج السلوكي والعلاج العائلي ، إضافة إلى المعالجات الاجتماعية عن طريق العمل وإعادة التأهيل ، وتبقى عملية المعالجة من مهمة المعالج النفسي وتحت إشرافه 0
إن علاج الفصام عملية طويلة تحتاج إلى كثير من الحنكة والصبر والاهتمام بالعلاقة العلاجية ، والرعاية النفسية اليقظة والمستمرة 0 ويهدف العلاج النفسي إلى تنمية الجزء السليم من الشخصية وإعادة تنظيمها ، والاهتمام بإزالة أسباب المرض ، وشرحها ، وتفسيرها ، وهذا لا يتم إلا بإقامة علاقة مبنية على الثقة مع المريض الذي نجد اتجاهه الأساسي نحو الناس هو عدم الثقة 0 وعن طريق الوسائل المختلفة يصبح المعالج رباطا حقيقيا يشد المريض إلى الواقع 0 وينبغي ألا يفرض على المريض أن يتقدم نحو التبصر العميق ، أو الفهم العقلي لأعراضه إلا بعد أن يتهيأ للاتصال بالآخرين على أساس أكبر من الإحساس بالطمأنينة والأمن والسيطرة 0 كما يجب على المعالج أن يكون واقعيا مع الفصاميين يتفهم خلفياتهم وميولهم ومشاعرهم ويساعدهم على إشباع حاجياتهم مع التركيز على أهمية العودة إلى العالم الواقعي والابتعاد عن الأوهام الخيالية 0 ويبرز هنا دور علم النفس الطبي ، والاستشارة النفسية في علاج الأعراض المزمنة ، ومنها الفصان ، حيث ينبغي للمعالج أن يكون فاهما لحالة الفصامي ، وعلى وعي دائم بكلامه المختلط الذي لا تتطابق فيه المعاني والمقاصد والتعبيرات اللفظية على الدوام 0 فيجعل من نفسه أبا أو أخا أو أما للمريض ، فيقضي معه الساعات الطويلة ، ويشتري له ما يحبه 0 ومن أساليب العلاج النفسي المستحدثة نوعان من العلاج العائلي :
الأول ـ يستدعي المريض وأسرته معا لجلسات العلاج النفسي العائلي 0
الثاني ـ يعيش المريض وأسرته بالفعل معا في مراكز الأبحاث النفسية في برنامج إقامة عائلية ، بحيث أن المريض لا يوجه إليه علاج فردي ، وإنما تعالج الأسرة بوصفها وحدة متكاملة 0 "
• العلاج النفسي Psychological Therapy :
يتفق معظم الأطباء على أنه لا يجوز الشروع في العلاج النفسي ، مالم يكن مريض الفصام قد استعاد بعض وعيه ، وبعض اتصاله بالواقع ، حتى يكون قادرا على التجاوب الانفعالي مع المعالج النفسي 0 وفي مثل هذه الحالة يتوجب العلاج النفسي الجماعي لإبعاد المريض عن حالة العزلة واستعادته لثقته بالآخرين وبنفسه 0
وقد استخدم حديثا العلاج النفسي السلوكي ، حيث يقدم التدعيم للمريض كلما صدرت عنه الاستجابة المطلوبة 0 وقد نجح كل من ( إيزاكس وتوماس ، وجولديا موند ) في إعادة القدرة على الكلام لاثنين من مرضى الفصام ، ممن أصابهما البكم ، وذلك بتقديم العلك كتدعيم للاستجابة الناجحة 0
• العلاج الاجتماعي Socio therapy :
وفي هذا النوع من العلاج يكون العمل مع عائلة المريض ، وذلك لدفعها إلى استيعاب المريض وقبوله ، وعدم تحميله ما يفوق إمكانياته وقدراته ، وعلى الأسرة أن تتحمل بعض تصرفات المريض وتشجعه على الاختلاط بالآخرين 0
• العلاج بالعمل Occupational Therapy :
وفي هذا النوع من العلاج ، يعني أن نجد ما يشغل المريض مهنيا ، وذلك أثناء وجوده بالمستشفى حسب ما يتناسب معه ومع عمله السابق قبل المرض ، أو نجد له عملا آخر يشغل وقته ويتناسب مع قدراته وأعراض مرضه 0
• علاج الفصام بالصدمة الكهربائية Eletro-Convulsive Therapy : E.C.T :
وفيه يلصق قطبان كهربائيان على صدغي المريض ثم يحرر تيار كهربائي خلال المخ 0 والعلاج بالاختلاجات الكهربائية لا يزال يعد علاجا للأعراض في جوهره ، إذ أنه ينتقص من حدة الأعراض ، ولكنه لا يحقق الشفاء بالضرورة 0 ولقد استخدم هذا العلاج مع الفصاميين وفي دراسة تتبعية لمدة 25 سنة فيها المقارنة بين مجرى المرضى من قبل استخدام الصدمات الكهربائية والأنسولين ومجرى المرضى من بعد استخدامها فبينت النتائج أن معدل الشفاء في خمس سنوات تحسن من 9% من قبل أن يتيسر العلاج إلى 22% من بعد ذلك 0 و أقل مرضى الفصام استجابة للعلاج بالصدمات الكهربائية هم مرضى الذهول الجمودي ، ومرضى الفصان الهيبيفريني والبسيط ، على حين أن أكثرهم استجابة للعلاج بالصدمات هم مرضى الهياج الجمودي والفصام شبه الزوري الحاد 0 ويكون استعمال الصدمة الكهربائية على أساس صدمة واحدة أو اثنين في اليوم ثلاثة أو أربعة أيام مع التذكير بضرورة تحقيق شروط التحذير العادية التي تفرضها هذه الطريقة العلاجية ، مثل وجود إصابة بالقلب والرئة وامكانية تشنج العضلات الذي يمكن أن ينجم عنها كسر أو فك بالمفاصل ، علما بأنه اليوم يعطى المريض عقارا مرضيا للعضلات Curare قبل استخدام الصدمات حتى يحدث نوعا من الشلل المؤقت عند المريض وبذلك تقل احتمالات إصابة الجسم بالأذى ، وعلى الرغم من أن العلاج يبدو مفيدا بالنسبة لبعض مرضى الفصام إلا أنه يجب ألا يستخدم إلا في الحالات لا تفيد فيها العقاقير 0
• هل الأدوية المضادة للفصام مخدرة وتؤدي إلى الإدمان؟ :
الأدوية المضادة للفصام ليست أدوية مخدرة ولا تؤدي إلى الإدمان ولا تدمر المخ أو الخلايا العصبية كما يقول بعض عامة الناس أو أنصاف المتعلمين. بل على العكس الأدوية المضادة للفصام ذات فائدة كبيرة للمرضى تقوم بدور فعال للحد من استشراء المرض وتساعد في التخفيف من الأعراض الذهانية النشط الإيجابية (Positive Symptoms) مثل الهلاوس السمعية والضلالات وكذلك تؤدي إلى استقرار الحالة وعدم التدهور في السلوك والتفكير، وهذه الأدوية مثل الهالوبيردول (Haloperidol) والكلوروبرمازين (Choloropromazine) وترأي فلوبرأزين (Trifoperazine) تعرف بالأدوية التقليدية لعلاج الإضرابات الذهانية. يجب على المريض عدم أخذ أي علاج إلا باستشارة الطبيب المعالج. ويجب على أفراد العائلة التنبه لهذا الأمر والعناية بالمريض الذي يعاني من مرض الفصام والحرص عل مواظبة المريض على أخذ علاجه حيث أنه في كثير نم الأحيان يكون المريض فاقداً للاستبصار بحالته ( أي لا يدرك أنه مريض ويرفض أخذ العلاج ) لذا فإن للعائلة دوراً مهماً في استقرار حالة المريض بالفصام 0
• رعاية مريض الفصام داخل المجتمع :
بعض مرضى الفصام - خاصة في مرحلة المرض المزمن - يحتاج لأن يتعالج بأدوية ذات مفعول طويل، يمتد مفعولها لفترة قد تصل الى أربعة أسابيع، بالإضافة الى الأدوية المعتادة لعلاج حالات الفصام التي يتناولها عن طريق الفم. وهذه الأدوية هي حقن بطيئة الامتصاص في الجسم مما يجعلها تنقى فعاله في الجسم لهذا الوقت الطويل 0 تبنى قسم الطب النفسي ببرنامج مستشفى القوات المسلحة بالرياض والخرج منذ عدة سنوات مشروع رعاية المرضى المزمنين داخل المجتمع، وذلك بأن يتم زيارة المريض في منزله من قبل فريق من قسم الطب النفسي يقوم بتقييم حالة المريض العضوية والنفسية والاجتماعية ومدى حاجته للعلاج ويقوم بإعطاء المريض الأدوية التي تصرف له من المستشفى وتنسيق مواعيد مراجعة المريض للعيادات الخارجية عند الحاجة لذلك 0 ويعتبر هذا المشروع الوحيد في المملكة العربية السعودية والثاني على مستوى دول الخليج العربي حيث يوجد برنامج مثيل له في دولة البحرين فقط 0
• هل يتحسّن مرضى الفصام ومتى يوقفون العلاج ؟ :
يعتمد التحسن في مرضى الفصام على الظروف عند بدء المرضى وخاصية المصاب قبل بدء المرضى وليس على أعراض المرض ذاته. ويلعب العلاج الدوائي والمواظبة عليه دوراً أساسياً في تحسن المريض وكذلك الدعم الأسري والاجتماعي من المحيطين بالمريض. والدراسات التي أجريت على مرضى الفصام بينت أن المرضى الذين لم يتعاطون الأدوية يتحسنون بصورة أفضل من المرضى الذين لم يتناولوا أدوية لعلاج مرض الفصام. وبينت الدراسات أيضاً أن المرضى الذين يواظبون على الأدوية وهناك من يرعاهم أسرياً وكذلك وجود دعم اجتماعي فإن انتكاساتهم أقل من الذين لا تتوفر لهم العناصر السابقة. نسبة لا بأس بها تتحسن وتعود الى الحياة بصورة جيدة مع العلاج ولكن هناك نسبة تصل الى 25% لا تتحسن ويتحولون الى مرضى مزمنين ويحتاجون الى أن يستمروا على العلاج لفترة طويلة 0 إن إيقاف علاج مرضى الفصام قرار خطير لا يجب أن يتخذه المريض أو العائلة أوالشخص المسؤول عن المريض إلا بعد استشارة الطبيب المعالج ومناقشة الحالة بشكل موسع وشامل ويأخذ بعين الاعتبار جميع الجوانب الحياتية للمريض بكافة أبعادها النفسية والعضوية والاجتماعية ويجب على الأهل عدم التسرع في إيقاف العلاج عن المريض مهما كانت الأسباب إلا باستشارة الطبيب المعالج أو طبيب متخصص على معرفة بالمريض والمرضى 0

ضيف الله مهدي
21 -07- 2007, 12:36 AM
أحد الأخوة أرسل يقول :
ودى أعرف منك عن مرض الرهاب الاجتماعى ماهو ما أسبابه فقد قرأت دراسه أعدتها مؤسسه سعوديه00 تقول أن نسبة السعوديين المصابيين بهذا المرض تصل الى 15أو20% وما علاقة هذا المرض بالصراع النفسى

شكرا من القلب أخى القدير ضيف الله

ضيف الله مهدي
21 -07- 2007, 12:37 AM
وله أقول :
بالنسبة للدراسة ، فلم أطلع عليها 00 وإليك هذه المعلومات عن الرهاب الاجتماعي :
• الرهاب أو الخوف المرضي Phobia :
تعد أمراض الرهاب ( بشكل عام ) أوسع الأمراض النفسية انتشارا فقد أشارت بعض الدراسات أن نسبة انتشارها قد تصل إلى 25% من الناس 0 ولها أشكال متعددة ودرجات متفاوتة في الشدة ولكنها تشترك في عنصر الخوف الزائد والغير مبرر من شيء ما0 تؤدي أمراض الرهاب خاصة إذا لم تعالج لمضاعفات كالاكتئاب والعزلة وإدمان الخمور والمخدرات ، وتعتبر من الأمراض النفسية المسببة للإعاقة وظيفيا ومهنيا وعلى مستوى المسئولية العائلية 0 ويعتبر الرهاب من الأمراض العصابية ، والتي يدخلها الأطباء النفسيون الأمريكان في قائمة أمراض القلق جنبا إلى جنب مع الوساوس 0
والخوف هو : استجابة انفعالية لمثير واقعي خارجي يستدعي مثل هذه الاستجابة 0 كالخوف من حيوان مفترس ، أو خوف الأم على طفلها حين مرضه بمرض عضال 0 وهذا الخوف وسيلة دفاع يدفع الفرد لتجنب المؤثر ، والدفاع عن النفس ، واتخاذ أساليب التكيف المناسبة لتحقيق التوازن والعودة إلى الحالة السوية ، فهو خائف شائع وغالب ، ويتناسب مع شدة المؤثر والموقف ، إلا أن الخوف قد يتطور متجها بصاحبه إلى الاضطراب محدثة ما يُسمى الرهاب أو الخوف المرضي العصابي 0
• تعريف الرهاب :
يعتبر الرهاب خوف مستمر وشديد من موقف أو شيء لا يشكل خطرا فعليا حقيقيا على الشخص ، كالخوف من الأماكن المرتفعة والمكشوفة أو الخوف من الأماكن المغلقة ، والخوف من الظلام أو الحيوانات 0
إننا جميعا نخاف تلك الأشياء إذا بلغت حدا معينا أو تجاوزته بحيث تشكل تهديدا فعليا لنا 0 أما الرهابي فهو يخافها وهي لا تستدعي الخوف ولا تشكل خطرا عليه ، ولكنه يدركها كذلك ، ولا يستطيع التخلص من خوفه هذا 0
فالرهاب هو : خوف غير منطقي ولا معقول من موقف أو شيء لا يستدعي هذه الدرجة من الخوف مع محاولة المريض تجنب هذا الموقف بسرعة 0 ويسمى هذا الموقف بالمثير الرهابي Phonic Stimulus 0
ويعرف الرهاب Phobia أيضا بأنه خوف زائد وغير مبرر ومستمر من شيء أو ظرف أو وضع حياتي معين وواضح لدى المريض المصاب بالرهاب وغالبا ما تصحب هذا الخوف رغبة ملحة في تجنب هذه الأشياء أو الأوضاع 0
• حدوث الرهاب وانتشاره :
بينت بعض الدراسات الحديثة أن انتشار الرهاب يبلغ 5,4% حتى 13,4% ، وفي حين أكدت بعض الدراسات الأخرى أن نسبتها تصل إلى 20 % من الحالات العصابية 0 والرهاب أكثر شيوعا عند الإناث منه عند الذكور 0
• أشكال الرهاب :
هناك ثلاثة أشكال للرهاب وهي :
1ـ رهاب الأماكن المكشوفة المفتوحة أو المكشوفة Agoraphobia : ويسميه بعض علماء النفس ( رهاب الساح ) ، أي الخوف من التواجد في الساحات 0 ويحدث هذا الرهاب إمّا مع نوبات هلع وإمّا قلق حاد بدون هلع 0 ولكن الأول أكثر حدوثا من الثاني 0 وهو غالبا ما يبدأ يظهر في أواخر المراهقة المتأخرة ( حوالي سن العشرين ) 0 وقد يحدث بعد ذلك أيضا ، ويشتد هذا الاضطراب أو يضعف حسب المواقف التي يمر بها الفرد من يوم إلى آخر خلال حياته اليومية وخلال تطور هذا الاضطراب فإن الشخص يبقى حبيس المنزل مقيدا فيه بلا خروج 0 ويتجنب المواقف والمواضع والأمكنة مما يؤثر ذلك في عمله وأدائه اليومي 0 ويحاول الشخص أن يخفف من القلق الذي يعانيه عن طريق تناوله للكحول أو تناول المهدئات لدرجة تصل إلى الإدمان والاعتماد 0
• اللوحة السريرية لهذا الرهاب :
أ ـ يخاف المريض الوحدة والعزلة والبقاء منفردا ويتجنب ذلك ، حيث نراه أيضا يدخل أمكنة مزدحمة 0
ب ـ تقيد الشخص وضعف أنشطته وأعماله اليومية العادية ، حتى يسيطر عليه سلوك التجنب 0
ج ـ لا يعزى هذا الاضطراب إلى نوبات الاكتئاب أو الوساوس القهرية ، الزور الهذائي ، أو الفصام 0
2ـ الخوف الاجتماعي Social phobia :
أو الرهاب الاجتماعي : هو الخوف القوي والمستمر من الوضع (أو النشاط) الاجتماعي الذي يتوقع منه الإحراج في مكان يحتوي على عدد محدود من الناس حول المريض كالمطاعم والفصول الدراسية والحفلات الصغيرة والحديث مع شخص آخر وبالذات الغرباء وذوي النفوذ وهكذا. وليست الأماكن التي تحوي أعداد غفيرة من الناس كالأسواق الكبرى والمزدحمة المريض نفسه يشعر أن خوفه مبالغ فيه وليس هناك ما يدعو له ولكنه لا يستطيع التحكم والسيطرة على هذا الخوف 0 يؤدي هذا المرض للكثير من الشعور بالضيق لدى المريض كما أنه قد يؤدي إلى عرقلة الكثير من أنشطته الحياتية اليومية بل قد يقتل طموحه في النجاح والتقدم في الحياة نتيجة شعوره بانعدام ( الثقة بالنفس ) وعدم قدرته في الانخراط في الأنشطة الاجتماعية 0 وهو خوف غير منطقي ولا معقول من المواقف التي تتطلب من الشخص الانخراط والتواجد مع الآخرين 0 ويحاول المصاب بهذا الاضطراب تجنب ذلك باستمرار ، وإذا ما دُفع الشخص إلى مثل هذه المواقف واضطر أن يتواجد فيها ، فإنه يعاني قلقا حادا يدفعه للهروب 0 ولا يُعزى هذا الاضطراب إلى عرض عقلي آخر 0
ومن أشكال هذا النوع من الخوف :
ــ خوف الشخص من الحديث أما جمع من الناس 0
ــ الأكل في مكان عام 0
ــ الكتابة أثناء التواجد مع أناس آخرين 0
والشخص المريض بالخوف الاجتماعي يخاف واحدة فقط من تلك النماذج 0
ويشعر المصاب أن الآخرين سوف يتعرفون على قلقه وسيكتشفون الدليل على توتره في مثل هذه المواقف التي يتجنبها 0 أمّا الشخص الذي يخاف الكتابة أمام الآخرين فإنه يعتقد أنهم سيلاحظون ارتجاف يديه وتوترهما 0 وهذا الاضطراب يبدأ عادة في نهاية عادة في نهاية مرحلة الطفولة وبداية المراهقة 0 ويكون بشكل مزمن حيث يتطور إلى الدرجة التي يعيق الفرد عن أداء الفرد وقيامه بأنشطته المعتادة ، وهذا يؤدي إلى إزمان القلق وإلى سلوك الانسحاب والتجنب 0 وانتشار هذا النوع من الخوف أقل من السابق إلاّ أنه يماثله من حيث أنه يدفع المريض إلى تناول الكحول والمهدئات لدرجة التعود ، وكل ذلك للهروب من الهلع والقلق الحاد 0 ونسبة انتشار الرهاب الاجتماعي تتراوح بين 3 و 13% من الناس 0 ولا يعني أن كل هذه النسبة سوف تتوجه للطبيب النفسي طلبا للعلاج بل أكثر المصابين يحاولون التغلب على أعراض المرض بأنفسهم أو يستسلمون للمرض بشكل كامل مع شدة معاناتهم منه0 غالبا ما يصاب المريض بالرهاب في سن صغيرة وبالذات في سن المراهقة ولكنه قد ينشأ ( بشكل غير ملحوظ ) في سن الطفولة المبكرة 0 وعكس ما هو متوقع أو الشائع عنه, فإن نسبة الذكور مساوية إن لم تزد عن الإناث 0وعادة يصاحب الرهاب الاجتماعي مرض نفسي آخر كأمراض القلق والاكتئاب والوسواس القهري وسوء استعمال المخدرات 0 فقلما تجد حالة مريض بالرهاب تخلو من هذه الأمراض أو أعراضها على أقل تقدير 0
• الأسباب:
لا يوجد سبب معين معروف لحد الآن لهذا الاضطراب النفسي رغم شيوع حالاته وتعدد صوره الإكلينيكية إلا أن العوامل الوراثية والبيئية تلعب دورا كبيرا في نشوء أعراض المرض أو تحديد صوره على الأقل 0
ومن الأسباب :
1ـ العوامل السلوكية والنفسية : حيث يعتقد أن الأشخاص المصابون بالرهاب الاجتماعي نشئوا في بيئة أو بيت يدعم السلوك الخجول ولا يشجع النشاط الاجتماعي والمشاركة فيه عموما 0 ويسود الاعتقاد أن الأبوين في أسرة المريض بالرهاب الاجتماعي يعانون من اضطراب الهلع (Panic Disorder) والذي يتبلور على شكل خجل لدى الأولاد حينما يكبرون 0 ويظن بعض الباحثين أن سلوك الوالدين الذي يتراوح بين الإهمال الزائد أو الاهتمام الزائد عن الحد له دور في ظهور السلوك المتسم بالخجل الاجتماعي والانطوائية 0 توجد نسبة لا بأس بها من آباء المرضى المصابين يتسمون برفض ونبذ أبنائهم وعدم إظهار العاطفة تجاههم بشكل كافي
2ـ اضطراب نسب النواقل العصبية: الأدرينالين : أثبت استعمال قوافل مستقبلات الأدرينالين من نوع (بيتا B) مثل الإنديرال Inderal (بروبرانولول Propranolol) عند الحاجة لخوض تجربة اجتماعية محرجة أو صعبة أو مقلقة مثل إلقاء خطبة عامة أو أداء امتحان صعب أثبت ذلك وجود نظرية اضطراب نسبة الأدرينالين عند المصابين بالرهاب الاجتماعي. فقد تفرز كمية أكبر من الطبيعية من مادة الأدرينالين طرفيا ومركزيا عند المصابين بهذا المرض أو أن مستقبلات الأدرينالين لديهم تتميز بحساسية مفرطة لهذه المادة. الدوبامين: أثبتت الدراسات المتكررة وجود اضطراب في مستوى الدوبامين لدى المصابين بالرهاب الاجتماعي 0
3ـ الوراثة : يصاب أقارب المصابين من الدرجة الأولى ثلاثة أضعاف الناس الذين ليس لهم أقارب من الدرجة الأولى غير مصابين بالرهاب الاجتماعي 0 كما أن نسبة وجود المرض في التوائم المتطابقة أكبر بكثير من التوائم غير المتطابقة 0
• اللوحة السريرية :

أ ـ خوف غير معقول ومستمر من المواقف التي تتطلب من الفرد انخراطا وتواجدا مع الآخرين ومحاولات دائمة لتجنب مثل هذه المواقف ، لشعوره بأن الآخرين يسخرون منه ، أو يُربكونه0
ب ـ توتر وضيق شديدان بسبب وجود الاضطراب عند الفرد ، مع معرفته بأن خوفه مبالغ فيه وغير معقول 0
3ـ لا يُعزى الاضطراب إلى أي مرض عقلي آخر ، مثل الاكتئاب أو اضطراب الشخصية الانسحابية 0
• مسار ومآل المرض :
قد يبدأ الرهاب الاجتماعي (أو يربطه المريض) بحادثة اجتماعية بعينها حصلت له قبل بداية الأعراض مباشرة كموقف محرج جدا أمام عدد من الناس. بداية المرض تكون في غالب الحالات في سن مبكرة ويتخذ المرض المسار المزمن بالرغم من التحسن الكبير الذي يلحظه المريض عند علاجه وقدرته على العودة لسالف عهده مع الأنشطة الاجتماعية0
العلاج :
1ـ العلاج النفسي والسلوكي :
من أنجع العلاجات في حالات الرهاب الاجتماعي وبالذات العلاج السلوكي ومن أمثلة العلاج السلوكي هو أسلوب التعريض التدريجي . ويعتمد هذا الأسلوب على تعريض المريض وتدريبه على الاحتكاك بالناس والنشاطات الاجتماعية بشكل متدرج ويبدأ بالأوضاع أو الناس الأقل إثارة لمخاوفه وبأقل عدد منهم. فمثلا إذا كان يشعر بالحرج من الحديث أما عدد كبير من الناس أو الأغراب فإنه يبدأ بالحديث إلى الناس الذين يعرفهم وبالهاتف ثم يزيد من دائرة احتكاكه بالناس تدريجيا وبشكل مباشر ومتدرج. في كل مرحلة تدرجية يتعرض لها المريض ينصح بممارسة تمارين الاسترخاء التي تجعله يتحكم في نفسه وأعراض القلق في مثل هذه الأوضاع الاجتماعية المقلقة. ينبغي أن يستغل المريض فترات التحسن مع العلاجات الدوائية لزيادة الثقة في نفسه وفي قدرته على السيطرة على الوضع وأن الرهاب الاجتماعي قابل للعلاج 0من الأساليب الأخرى في العلاج النفسي هي تمارين (التعريض بالتخيل) وذلك بأن يتخيل المريض الأوضاع الاجتماعية التي تثير قلقه والتي يتجنبها المريض حتى يتلاشى القلق وهذه التمارين تساعد المريض على التحكم في مخاوفه ومعظم أعراض القلق التي تحرجه عند التعرض للموقف المثير للرهاب على أرض الواقع. قد يحتاج المريض لبعض التمارين الاجتماعية ومحاولة إثبات الذات (حتى لو بدت هذه التمارين بسيطة) فمثلا يتعمد المريض سؤال شخص ما في الشارع عن اسم أو عنوان بمجرد أن يشك المريض أنه لا يعرف المكان المقصود بشكل دقيق. يحاول المريض الزيادة من هذه التمارين وتكرارها. يستفيد المريض كثيرا من خلال القيام بما يشبه الواجبات المنزلية مثل عمل البروفات أو المشاهد الخيالية تدور حول كيف يجب أن يتصرف في حالة تعرضه لما يخيفه اجتماعيا 0 إن تواصل المريض مع آخرين مصابين بالرهاب الاجتماعي يفيده كثيرا وخاصة تبادل الخبرات الشخصية في كيفية التغلب على الأعراض. وقد يتم ذلك بترتيب ما يسمى بجلسة العلاج الجماعي 0
2ـ العلاج الدوائي :
أ ـ المهدئات(المطمئنات) الصغرى Minor Tranquilizers :
تستعمل بشكل مؤقت في بداية العلاج أو عند اللزوم فقط ولا ينصح بتناولها إلا تحت إشراف الطبيب المعالج وبالجرعة وللفترة التي يحددها فقط. مثل: زاناكس(Xanax), ريفوتريل(Rivotril).
ب ـ مثبطات ارتجاع السيروتونين Selective Serotonin Reuptake Inhibitors:
تعتبر العلاج الدوائي الأفضل لحد الآن للرهاب الاجتماعي. مثل : السيروكسات(Seroxat) , الفافرين(Faverin) , البروزاك(Prozac).
ج ـ مثبطات أكسدة الإنزيمات الأحادية الأمين Mono Amine
OxidazeInhibitors(MAOI) : مثل نارديل(Nardil) , أوروريكس(Aurorix)
د ـ دواء الإيفيكسور Effexor 0
هـ ـ قوافل مستقبلات الأدرينالين من نوع (بيتا B): مثل إنديرال (Inderal) وتستعمل عند العزم على القيام بنشاط اجتماعي وذلك بأخذ الجرعة قبل 30 أو 60 دقيقة قبل النشاط المزمع القيام به 0
و ـ بوسبار(Buspar): يزيد فاعلية الأدوية الأخرى وبالذات عند استعماله مع موانع ارتجاع السيروتونين 0
• ملاحظات وتنبيهات مهمة :
ما يجب الإحاطة به أن أفضل النتائج تحصل عند الجمع بين العلاج النفسي والعلاج الدوائي أكثر مما يحصل عند استعمال أحدهما منفردا. كما يجب الحذر من قطع الأدوية والمتابعة مع الطبيب المعالج بمجرد حصول تحسن(حتى لو بشكل كامل) بل يجب الاستمرار حتى يوقف الطبيب العلاج تحت إشرافه 0قد يغري التحسن الكبير مع استعمال المطمئنات الصغرى المريض لطلب هذه الأدوية وصرفها من عدة مصادر وهذا ينطوي على خطر التعود على هذه الأدوية ولذا ننبه إلى ضرورة التقيد بتعليمات الطبيب بهذا الخصوص.
3ـ الرهاب البسيط ، أو المخاوف المرضية البسيطة Simple Phobia :
وتدور هذه المخاوف حول منبه أو مثير واحد بسيط غير مركب مثل : النار ، الظلام ، الموت ، أداة حادة ، حشرة زاحفة 0 وتختلف بداية حدوث هذه المخاوف ، إلا أن الخوف من الحيوانات تبدأ في مرحلة الطفولة ، والكثير منها يبقى مع الفرد خلال حياته دون معالجة ، وبعض المخاوف يعاني منها الفرد حيث ليس باستطاعته تجنب المثير المخيف 0
• اللوحة السريرية :
1ـ خوف غير معقول ، ومستمر لموقف أو شيء يدفع صاحبه إلى تجنبه ، وغالبا ما يكون حيوانات معينة أو أماكن مغلقة أو عالية جدا 0
2ـ ضيق وقلق من هذا الاضطراب ومعرفة الشخص المصاب بأن هذا الخوف الذي يعانيه مبالغ فيه وغير منطقي 0
3ـ لا يعزى إلى أي اضطراب عقلي آخر ، مثل : الوساوس القهرية أو الفصام 0

ضيف الله مهدي
31 -07- 2007, 02:05 AM
الدكتور: ضيف الله مهدي
السلام عليكم
اولا أنا فتاة عمري 15 سنة وأنا آخر العنقود لدي 2اخوة ذكور و2 اناث وانا الخامسة واصغرههم
ومشكلتي هي اني اشعر بأن أخواني يحطموني
ويفرضون علي اشياء لا أحبها ويستهزؤن بي وعندما اخطأ استقبل بالاهانات طوال اليوم
ربما تراها احداث يومية عادية وكذلك انا ولكن اشعرغالبا بأن الحمل اصبح ثقيل على نفسيتي واحيانا
لا أتمالك نفسي فأبكي فيقمون بالضحك وتحليل نفسيتي من وجهة نظرهم ويقولون انتي لديك النفس
المجهولة ولا اعلم ماهي النفس المجهولة؟
وايضا انا من هواة الشعر النبطي احب ان اقرأه وأكتبه ولا يحبونه بالمنزل بتاتا
فيستنقصون كتاباتي ويستهزؤن بها مع اني لا اقلل من ميولهم فلكل انسان ميول خاصة به
وانا حين يريدون اي شي مني اعطيهم ولا يعطونني حين اطلبهم
وايضا انا لما اتحدث عن المستقبل اقول لهم اريد ان احصل
على بكالوريوس طب الاسنان وعلى ماجستير صحافة ودكتوراة في علم النفس
لأني احب هذه الثلاث مجالات كثيرا واريد الجمع بينها
لكن انظر لأنواع الاستهزاء أمام الآخرين على طموحي وايضا يقولون فتاة ميولها ادبية شعر وغيره
لا مكان لها إلا القسم الأدبي فأجيبهم قائلة الاستاذ غازي القصيبي وزير العمل وايضا أديب
فهو جمع بين القسمين فيقولون كلا لن تفلحي... لمــــــاذا هذا التحطيم ارجوك اجبني
مع اني في المدرسة عكس ذلك لا اتحسس من اي شخص مهما قال لي ولا
تنزل مني دمعة مهما كان الامر كبيرا بل على العكس تماما تزداد ضحكاتي لدرجة
سمتني صديقاتي بالبليدة الاحساس....وايضا جميع المعلمات يحبانني
ويشيدون بي وبإبداعاتي وافكاري وبإخلاقي حتى انه سمحوا
لي بإلقاء كذا قصيدة من كتاباتي في كذا محفل بالمدرسة .....ولكن اخوتي لايعترفون بموهبتي
دكتور: اشعر بأني استطيع بأن اكون كائن فعال بالمجتمع منتج ..اشعر بأن لي مستقبل باهر
ولكن لماذا يقولون انت ضعيفة الشخصية لماذا يربطون اي مشكلة تحصل بالمنزل بي
لماذا يقولون علي (وجه النحس) لماذا يقتلوا احلامي لماذا ولماذا ولماذا...فأنا أشعر احيانا
برغبة بالبكاء حينما أكون بالمنزل..وايضا لماذا حينما اتحدث يسكتونني
ربما هناااااااك سبب:...وهو على اعتقاي
أن جرأتي مع الكل تسبب لي بعض المشاكل التي اتأثر بسببها من اهلي
بسبب تأنيبهم الدائم لي.......ـ
ملحوظة: لدينا بالمنزل تفرقة بسيطة في التعامل مع الولد والبنت..ـ
وهذه نبذة مختصرة جدا فأنا لم استطع الاكمال ولكن كلمتي هي اني:ـ
تعــــــــــبانة نفسيا أريد أن أرتاااااااااااااااااااح
وأريد ان اثبت للعالم اجمع بأني سأحقق كل ما أصبو إليه وأن اريهم بأني
لست تلك الفتاة التي قالوا عنها بأنها غبية وهبلة ولا تحسن التصرف
وليكن شعاري دائماً: أكره ان تصادر حريتي وارفض ان يحكم على مشاعري بالقتل عمدا
ولا احب ان يتطفل احد على رأي من أرائي فيلغيه أو يستهزء به...فإلى القمة يانفسي فأعلى القمة
مكـــــــــــــــــاني
ارجوك اجبني عن كل تساؤلاتي
ابنتك:ـ

ضيف الله مهدي
31 -07- 2007, 02:07 AM
حبيبتي بنيتي الصغيرة الجميلة الرائعة
لأنك أحسن منهم فهم هكذا يعاملونك 00 وصدقيني طيلة دراستي لم أسمع بما يسمى النفس المجهولة ، فلا تصديقيهم أبدا 0
حبيبتي ما يهمك كلام أخوتك 00 هذا التعامل وهذه التفرقة ، قد وصلتني الكثير من الرسائل تشكو مثل شكواك ، فهذا هو الحال في الوطن العربي من الخليج إلى المحيط 00 والله العظيم إن الشكاوي تصلني من الخليج ومصر وحتى المغرب تشتكي من مثل هذه المعاملات وهذه السلوكيات 00 فما يهمك أبدا أبدا أبدا
وأنت قادرة على أن تحققي كل أمنياتك وأحلامك ، والله قادرة ما دمت عندك الرغبة ولديك الطموح والإصرار 0
ليس صدقا ما ذكره أخوتك 00 إن الدراسات العليا ، تختلف 00 فقادر الطالب والطالبة أن يحصل على عدة شهادات وفي تخصصات مختلفة 00 بمعنى قادرة على أن تحصلي على بكالوريوس في الطب ، وماجستير ( إعلام ) صحافة ، ودكتوراه في علم النفس ، كل ذلك قادرة عليه ، وقادرة أن تحققيه ، مادمت قوية ولديك الرغبة وعندك الطموح 0
إذن حبيبتي ، ما يهمك كلام أخوتك ، ولا كلام أي شخص ، خليك قوية وجميلة في تعاملك مع أمك وأبوك وحتى أخوتك ، لا تسمعي لأي تعليق منهم ولا يحزنك أي تعليق منهم أبدا أبدا 00 أنا قرأت رسالتك وعند أحد زملائي جاء إلي زائرا من مكان بعيد ، فحبيت أرد على رسالتك حتى لا تقولي تجاهلني ، ثم سأرسل لك لاحقا مواضيع كثيرة في التدعيم الذاتي والنجاح والبرمجة العصبية ، وهذه كلها ستجعلك أكثر قوة وقدرة على تحقيق أحلامك 0 وفي هذا القسم قدمت مثل هذه المواضيع فاطلعي عليها واستفيدي منها ، وأنا تحت خدمتك وسأرد على كل تساؤلاتك 0
دمت بصحة وعافية

ضيف الله مهدي
09 -08- 2007, 06:21 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته........الدكتور والمستشار النفسي(ضيف الله مهدي) في منتديات الحصن
اولا وقبل كل شي أود أن اتقدم بالشكر الجزيل لك على ماتقوم به من جهود مباركه بالمنتدى الذي وجدته صدفه اثناء بحثي عن حل لمشكلتي ثانيا اود طرح مشكلتي عليك
وهي انني معلمة في قرية من قرى مدينتي تبعد عنها حوالي 190 كيلو ولدي ابنتة تبلغ من العمر 6 سنوات وهي ابنتي الوحيده لم يريد الله ان انجب غيرها المشكلة أن هذه السنة سوف تذهب ابنتي الى المدرسة ولكنها تبكي وتخاف من الذهاب الى المدرسة وتقول لي لا اريد الذهاب الى المدرسةفهي متعلقه بي كثيرا وتريدني ان ادخل واجلس معها في الصف هذا مافعلته بي في السنة الماضية ادخلتها تمهيدي ولكنها تبكي وتخااااااااااف جدا من البنات اللواتي في نفس عمرها وكل صبااااااااااااااااااااااح كنا على هذا الموال بكاء وصراخ حتى انا والدها يظطر الي ان يغيبها عن التمهيدي فأنا لا اكون موجودة بالبيت وقت ذهاب ابنتي للمدرسة فأنا اخرج من البيت للعمل قبل اذان الفجر فإضطررنا ان نخرجها من التمهيدي
انا خايفة السنه هاذي تعيد نفس الموال والبكاء والخوف
ارجوك دلني ما افعل معها وكيف اتصرف لأتخطى هذه المشكلة
بعض المعلومات عن بنتي
تخاف من اي شي من الحيوانات من الظلام من الاصوات العالية من كل شي
تخااااف من جميع الاطفال وتخاف من الللعب معهم
تخاف اذا سقط شي من يدها وتجلس تبكي
عندما اذهب لزيارة الاقارب لا تلعب مع الاطفال تجلس بجانبي ولا تتحرك
شكرا جزيلا لك واسفه على الاطالة واتمنى ان اكون قد اوصلت المطلوب

ضيف الله مهدي
09 -08- 2007, 06:25 PM
شكرا جزيلا لك أختي الفاضلة ، وأهلا وسهلا بك 0

( بنتي تخاف من اي شي من الحيوانات من الظلام من الاصوات العالية من كل شي تخااااف من جميع الاطفال وتخاف من الللعب معهم
تخاف اذا سقط شي من يدها وتجلس تبكي
عندما اذهب لزيارة الاقارب لا تلعب مع الاطفال تجلس بجانبي ولا تتحرك )

هذا بسبب كونها وحيدة في البيت ، ولأنه لا يوجد أطفال تختلط بهم في البيت ، فهي هكذا 00 وهذه يا عيني من مشاكل الطفل الوحيد 0
ولله شؤون في خلقه 00

أنواع الخوف من المدرسة :
الخوف من المدرسة نوعان:
النوع الأول ـ طبيعي ، أو عادي سوي 0
والآخر : مرضي 0
الخوف العادي السوي هو : بسبب انتقال الطفل من بيئة اجتماعية، وهي البيت إلى بيئة جديدة وهي المدرسة ، خاصة مع تغيير المدرسة لتغير محل الإقامة أو اللإنتقال لمرحلة دراسية جديدة، لا يجد فيها عناية مركزة مثل البيت، ويرى زملاء جدد وهو خوف عادي يمكن أن يزول مع الوقت ويتأقلم معه ويتفاعل مع بعض الأنشطة الموجودة بالمدرسة ويصبح الطفل محب للمدرسة 0
أما الخوف المرضي غير الطبيعي ينتج عن ارتباط الطفل بالبيت بصورة مبالغ فيها نتيجة تعلقه بالأم أو تدليلها الشديد له ، وبالتالي تظهر رغبته في عدم الانفصال عنها ورفضه الذهاب إلى المدرسة، ونتيجة الضغط وإصرار الأسرة على استقلاله تضطرب نفسية الطفل 0
و حل هذه المشكلة في الثقافة والوعي التربوي بالسمات العامة لكل مرحلة، فضلاً عن التدرج في انفصال الطفل عن أسرته والقيام برحلات استكشافية لمدرسة الغد، والتعرف على مبانيها وأسوارها وبعض مدرسيها قبل بداية العام الدراسي ، وبهذا الاحتضان والتشجيع من جانب الأسرة يتغلب الطفل على ما يواجهه من مشاكل 0
والخوف الطبيعي شيء فسيولوجي يحدث نتيجة الذهاب لمكان جديد ومجتمع أوسع من مجتمع الأسرة دون تهيئة، وهذا يحدث للكبار أيضًا إذا أقبلوا على عمل جديد 0
وقد أكد خبراء علم النفس والتربية أن الخوف من المدرسة مشكلة تواجه الأسر المختلفة مع بدء العام الدراسي ، ويأخذ أشكالاً مختلفة طبيعية ومرضية حسب طبيعة العلاقة بين الطفل والأم والبيئة المحيطة، وأنه كلما اتسعت دائرة معارفه بالإضافة إلى الأم كان ذلك بمثابة حماية للطفل من الخوف والاضطراب النفسي أثناء دخول المدرسة، وينصحون المسئولين بأن يقيموا مِهرجانات احتفال ببدء العام الدراسي؛ لتحبيب الأطفال فيها، كما ينصحون أولياء الأمور باصطحاب أبنائهم إلى المدرسة والبقاء معهم أول يوم من أجل مساعدتهم على التواصل مع المدرسة 0 وهذا هو ما يحدث في الأسبوع التمهيدي 0

يأتي الطفل في السادسة من عمره إلى المدرسة وهو شخصية لها كيانها ، وحالة مفردة لا سبيل إلى تناولها بالتعليم أو التقويم ما لم نقف على أسلوبه في الحياة الذي أتى به من أسرته ، ومعنى ذلك أيضا أن معاملتنا كمربين للأطفال لا ينبغي أن تسير على نمط واحد قائم على المعرفة النظرية بالمبادئ العامة لنفسية الأطفال دون مراعاة للفروق الفردية وعندما يبدأ الطفل الدراسة في المدرسة الابتدائية يكون قد بدأ فعلا مرحلة الطفولة المتوسطة التي تمتد من أوائل السنة السادسة حتى آخر السنة الثامنة من عمره وبذلك تستمر هذه المرحلة من النمو أثناء دراسته في السنتين الأولى والثانية في المدرسة الابتدائية 0وتحدث تطورات في النمو الجسمي حيث يستمر النمو الجسمي ويصل الطفل في نموه في أواخر السنة الثامنة من العمر إلى حوالي 5 4 % من تكوينه الجسمي العام ، ومن ناحية النمو النفسي يميل الطفل إلى الهدوء النسبي ،وان انتقال الطفل من البيت إلى المدرسة يعد ولا ريب حدثا عظيما في حياته ويترك في نفسه آثارا عميقة قد تحدد مستقبله وسلوكه 00وتختلف حالة كل طفل عند الانتقال عن الآخر 00وتكون مشحونة عادة بشتى العواطف والانفعالات العميقة فمن دخل المدرسة باكيا أو صاخبا أو مرعدا أو مترددا ليس كمن دخلها راغبا ومطمئنا ،ولاسيما من كان يقتفي أثر أخوة له أو أخوات إن كل واحد منا يتذكر الساعات الحرجة التي مر بها يوم سار به والده أول مرة إلى المدرسة ،وما اعتراه من تخوف وتهيب أو من خجل أو من غبطة وسرور 0 وان التربية ليست تراكم شذرات من المعلومات والمعرفة ،ولكنها الوسائل الذهنية وأساليب التفكير وفوق كل شيء الميل والاستعداد لاكتساب المعرفة والنهل منها مدى الحياة 0ولن تنجح المدرسة في تحقيق أغراض التربية ما لم يكن في استطاعتها التعرف على الميول والاستعدادات الفطرية والإمكانات العقلية لدى التلاميذ حتى يتسنى لها اختيار الوسائل المناسبة لانبثاقها وتطويرها وازدهارها 0 وللطفولة الإنسانية أهمية بالغة في حياة كل فرد بصورة شعورية مباشرة أو لاشعورية وغير مباشرة ، وذلك لما تمتاز به من خصائص جسمية وخصائص اجتماعية وخصائص انفعالية ، وخصائص عقلية 00وعن الخصائص العقلية نقول :أن تلاميذ الصفوف الابتدائية الأولى لديهم شغف كبير جدا بالتعلم ،ومن أفضل الأشياء في تدريس هذه الصفوف أن تتوافر واقعية التلاميذ من داخل الأنشطة 00والأطفال في هذه السن يحبون الكلام ويميلون إلى أن يتاح لهم بيسر وسهولة أكبر في الكلام عنه في الكتابة 00كما أنهم شغوفون بالتشجيع سواء عرفوا الجواب الصحيح أم لا ولهذا يجب على معلمي الصف الأول الابتدائي مراعاة ذلك ومراعاة الفروق الفردية بين التلاميذ 00وان مراعاة الفروق الفردية بين التلاميذ أساسه احترام قيمة الفرد ودوره في حياة المجتمع ،ومعنى هذا أن نقدم كل مساعدة ممكنة لكل تلميذ وتربيته في ضوء قدراته وحاجاته وميوله الخاصة 0
كيف يتعامل الآباء والأمهات مع مخاوف الطفل المتعلقة بالمدرسة ؟
يجب أن يتعامل الآباء بشكل مباشر مع مخاوف طفلهما المتعلقة بالمدرسة. يجب أن يعرف الأبوان ما إذا كان أحد يتربص بطفلهما في المدرسة، أو ما إذا كان أحد مدرسيه يعامله بعنف، أو إذا لم يكن الطفل قادراً على منافسة زملائه، أو إذا كانت لديه مشاكل أخرى.
الأطفال الحساسين قد يكونون أكثر عرضة لهذه النوعية من المخاوف. في البداية، تعتبر المدرسة بالنسبة للطفل مكاناً مخيفاً ولمساعدة الطفل في التغلب على هذه المخاوف، يجب أن يكون هناك جهد مشترك من قبل الأبوين والمدرسة معاً. هناك سبب آخر في هذه النوعية من المخاوف وهو أن تكون الأم نفسها لديها خوف من الانفصال مما ينعكس على طفلها.
ـ خلصا طفلكما من خوفه بتعريضه تدريجياً للشيء الذي يخيفه:
عرضا طفلكما تدريجياً للشيء أو الحيوان أو الموقف الذي يخيفه. بتكرار تعريض الطفل لما يخاف منه، سيستطيع الطفل فهم الأمر أياً كان الشيء الذي يخاف منه، وسيختفي السبب وراء خوفه. على سبيل المثال، إذا كان الطفل خائفاً من القطط، يمكن لوالديه أن يعرضاه لرؤية القطط تدريجياً باصطحابه لمكان به قطة لكي يراها الطفل من بعيد. بعد مرة أو بعد عدة مرات من مشاهدة القطة، يمكن للطفل أن يقوم بالتربيت عليها إذا أبدى استعداداً لذلك، ثم يمكنه بعد ذلك إطعامها، .. الخ0 هذا يجب أن يتم بتدريج شديد، فبهذه الطريقة سيستطيع الطفل التحكم في الشيء الذي يخيفه وبذلك يستطيع فهم مخاوفه والتعامل معها.
ـ ساعدا طفلكما على التحكم في خياله:
ينصح الأطباء الآباء بقولهم: اجعلا طفلكما يتحدث عن المخاوف الموجودة بخياله، وحاولا أن تجعلاها ظريفة أو مضحكة. الهدف هو استخدام الشيء نفسه الذي يخيف الطفل – على سبيل المثال الشبح - في مساعدته في السيطرة على خياله وبالتالي التغلب على مخاوفه." على سبيل المثال، يمكن أن يطلب الأبوان من الطفل تخيل الشبح بشكل مضحك مرتدياً قبعة كبيرة ملونة أو ملابس المهرج.
ـ تخلصا من مصدر الخوف:
حاولا بقدر الإمكان التعرف على الأشياء التي تخيف طفلكما مثل الأصوات المزعجة، مشاهد معينة، الخلافات الزوجية، …الخ، ثم تخلصا منها.

وترى الدكتورة سناء أحمد أستاذة الصحة النفسية بجامعة القاهرة أن الطفل الذي يدخل المدرسة لأول مرة قد يسبب له ذلك أزمة نفسية، خاصة الأطفال المرتبطين بأمهاتهم بصورة قوية للغاية تصل إلى حد الحالة المرضية، وتشجع للأسف الأم طفلها على هذا الارتباط بدلاً من أن تساعده على توسيع المجتمع الذي يعيش فيه تدريجيًّا، باعتبار أن الأم هي بيئة الطفل الوحيدة خلال أول عامين، ثم بعد ذلك تتسع دائرة بيئته لتشمل والده ثم أعمامه وجدته وأقاربه من الأطفال المماثلين له في العمر، ويقع على عاتق الأم هذه المهمة حتى تمهد لطفلها الانتقال إلى روضة أطفال وحضانة، ثم بعد ذلك المدرسة، وحتى لا يرتبط الطفل بها بعلاقة وطيدة يصعب كسرها في بداية الالتحاق بالمدرسة . وغالبًا ما يُصاب هؤلاء الأطفال نتيجة الارتباط بالأم بارتفاع في درجة الحرارة وزيادة في ضربات القلب، ويُصاب بمغص وقيء وتبول لا إرادي، والسبب نفسي وليس عضويًّا، مما يسبب إرهاقًا للوالدين عندما يعرض على طبيب عضوي ولا يجد عنده شيئًا، وهنا يبرز دور الأم التي لم تعمل حسابًا لهذا اليوم، ولكي تتفادى هذه المشكلة تذهب معه أول يوم إلى المدرسة، وثاني يوم تقضي معه نصفه، وهكذا بالتدريج حتى ينفصل عنها تدريجيًّا، ثم تختار له مدرسة عطوفة متفهمة تحل محلها بالنسبة للطفل كنوع من العلاج الذي غالبًا ما يعاني منه الطفل الأول، والمدلل، والمرتبط بالأم بصورة شديدة خاصة في حالة سفر الأب أو انشغاله التام عنهم . وهناك أوقات قد يرفض الطفل فيها الذهاب إلى المدرسة عندما يقترب موعدها؛ لأن المناهج كانت صعبة وفترة المدرسة فترة حبس لحرية الطفل وشقاء وضرب من المدرسين في نفس الوقت، وزعيق (وشخيط) وشد أعصاب وامتحانات… إلخ. وهؤلاء الأطفال من هذه العينة التي تكره المدرسة ولا ترغب في الذهاب إليها تأتي لها أعراض نفسية جسمية أو جسمية، علاوة على فزع أثناء النوم وكوابيس 0 وتقول د. سناء: إن الحل لمواجهة هذه المشكلة أن نحاول تغيير الصورة السلبية العالقة بذهن الطفل عن المدرسة خلال العام المنصرم، وإقناعه بأن المدرسة ستكون هذا العام أحسن من العام السابق، ولا بد أن تقوي الأم علاقتها بالمدرسة والبحث عن مُدرِّسة حنونة غير عنيفة تحتضن الطفل في هذه الحالة؛ لأن هناك أطفالاً حساسين للغاية، ويهدفون إلى الكمال خاصة بين الأولاد عنها بين البنات؛ حيث يحرص الولد على الحصول على الدرجات النهائية، ويخاف ضياع درجات منه فيصاب بالقلق النفسي، هذا فضلاً عن أن الطفل الذي قد حدث له شيء مشين في المدرسة كاعتداء ....أو أهين أمام أصحابه أو ما شابه ذلك، فإنه يظهر عليه أعراض "نفسية/ جسمية" مع حلول موعد المدرسة، وهنا على الأم أن تذهب به إلى الأخصائي الاجتماعي بالمدرسة، ثم تعرضه على طبيب نفسي لعلاجه من الإصابة بانعدام الثقة، نتيجة لما
تعرض له في المدرسة حتى إذا لزم الأمر يتم نقله من المدرسة . عقاب للأهل؟
وتضيف: إنه من أسباب عدم الذهاب إلى المدرسة قد يكون معاندة الطفل للأب والأم؛ فيصر على عدم الذهاب إلى المدرسة ظنًّا منه بأنهم المستفيدون من ذهابه إليها، وفي هذه الحالة نبحث عن السبب داخل منزل الطفل ويمكن أن يكون خلافات بين الأب والأم أو زواج الأب وهجر الأم. ويكون سلوك الطفل في هذه الحالة نوع من العدوانية ضد أبيه أو ضد الأم عندما تنشغل عنه وتهمله، كما أنه من الأسباب أيضًا أن الطفل قدراته ضعيفة، وهو في مدرسة عادية، وهو لا يستطيع أن يُحصِّل وتعرض للإحراج والإهانة من المدرس أمام الفصل وضحك عليه زملاؤه؛ فهنا يقرر عدم الذهاب مطلقًا مرة أخرى، موضحة أن هذه الحالة لا بد أن يتم فيها إجراء اختبارات ذكاء تناسب قدراته؛ حيث هناك مدارس متعددة في دول الخليج وبعض الدول العربية لمن يعانون من نقص في الذكاء عن المتوسط أو يعانون من تشتت الأفكار وعدم الانتباه أو المشاكل الأسرية، كل ذلك لو لم يتم التغلب عليه من الممكن أن يجعل الطفل عدوانيًّا تجاه الآخرين؛ لأنه يشعر بأنهم أحسن منه وتتولد لديه انعدام الثقة 0


مقترحات أخرى ، إذا كان بالامكان الأخذ بها :
1ـ إذا كنت تستطيعين أن تذهبي بها معك إلى المدرسة التي تعملين بها 0 وهذا يبدو لي صعب ، إلا إذا قدرت التغلب عليه 0
2ـ أن تذهب مع بنات الجيران من سنها ، وتلزمهم ، ويهتممن بها ، خاصة الكبيرات 0
3ـ عماتها أو خالاتها ، إذا كان بالامكان أن يذهبن مع الطفلة ، خاصة في الأسبوع التمهيدي 0
4ـ إذا لديك معلمة صديقة بالمدرسة تهتم بها وترعاها ، وتقوم مقامك 0
5ـ أن توصي عليها معلمة الصف لتراعيها وترعاها ، حتى تتأقلم ، وطيلة العام الدراسي 0
6ـ مراعاة معلمات المدرسة لما قلته في كل ما ورد من معلومات أعلاه 0
متمنيا لك ولابنتك التوفيق والصحة والعافية 0

ضيف الله مهدي
23 -08- 2007, 04:21 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
انا لدي اصدقاء اجلس معهم يوميا ولاكنني لااجد الراحه بينهم بسبب ان احدهم يوذيني بالكلام القاسي ,والضرب احيانا ,وانا اسكت عنه لانني لااستطيع مقاومته
لانه شخص عدواني دائما يدخل في مشاجرات مع الاصدقاء لانه يحاول ان يفرض وجوده علينا ولاكن احد الاصدقاء تشاجر معه اكثر من مره , واصبح يحترمه الصديق
ولاكن انا اسكت عنه ولااهاجمه خوفا من المشاكل ولاكنه يهاجمني يوميا .

وايضا اريد ان اذكر لكم ان جميع اصدقائي يدخنون الا انا لاادخن

الرجاء المساعده

ضيف الله مهدي
23 -08- 2007, 04:21 PM
أخي الفاضل :
الصاحب والقرين وجليس السوء قد حذر منه النبي عليه الصلاة والسلام فقال : (( إنما مثل الجليس الصالح والجليس السوء ، كحامل المسك ونافخ الكير ، فحامل المسك إما أن يحذيك ، وإمّا أن تبتاع منه ، وإمّا أن تجد منه ريحا طيبة ، ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك ، وإما أن تجد منه ريحا خبيثة )) 0 وبالفعل فالصاحب يتأثر بصاحبه والقرين يتأثر بقرينه ، فإذا لم يكتسب الشخص من قرينه العادات والسلوكيات السيئة ، فهو يكسب سوء الظن من الآخرين ، فمن يمشي مع الخمار يظن الناس فيه أنه يشرب الخمرة ، حتى وإن كان لا يشربها 0
وقيل إن سليمان بن داود عليهما الصلاة والسلام خرج في رحلة تحمله الريح ، حتى انتهى إلى قصر ووجد عليه نسر واقف ، سأل سليمان النسر منذ متى وأنت هنا ؟ قال : منذ سبعمائة سنة ، قال : فمن بنى القصر ؟ قال : لا أعلم ، وجدته مبنيا 0 ـــ وبالمناسبة فالنسر من المخلوقات التي تعمر طويلا ويصل عمره إلى ألف سنة ، وهو سيد الطيور وعنده قوة ، حتى أنه يستطيع الطيران من الشرق إلى الغرب في رحلة واحدة دون توقف ، وعنده من القوة حتى أنه يستطيع حمل صغير الفيل والطيران به ، وأنثى النسر تسمى أم قشعم ـــ وكان سليمان عليه السلام يفهم لغة الطير وسائر المخلوقات ، دخل سليمان إلى القصر فوجد منقوشا على أحد حيطانه :

خرجنا من قرى اصطخر
إلى القصر فقلناه
فمن يسأل عن القصر
فمبنيا وجــدناه
فلا تصحب أخا الجهل
وإياك وإيـــــــاه
فكم من جاهـل أردى
حكـيما حين آخاه
يقاس المرء بالمـــرء
إذا مــا المرء ماشاه
وفي الناس من الناس
مقاييس وأشـبـاه
وللقلب على القلب
دليل حين يلقـــــاه
وفي العيـن غنى للعين
أن تنطق أفـــــواه

والشاعر يقول :
عن المرء لا تسأل وسل عن قرينة
فكل قرين بالمقارن يقتدي
ويقول آخر :
أنت في الناس تقاس
بمن اخترت خليلا
فاصحب الأخيار تنجو
وتنل ذكرا جميلا

ضيف الله مهدي
04 -09- 2007, 09:24 PM
السلام عليكم ورحمه الله كيف حالك دكتور اعذرني ارجوك قد يكون الوقت غير مناسب للكلام عن نفسي في حين انك تمر بظروف صعبه ولا احب ان اكون انانيه باقحامك في اموري في هده الفتره بالذات واشكرك ايضا على انك وبالرغم من الظروف الصعبه التي تمر بها فانك لم تنساني وراسلتني واود منك طلب خاص جدا دكتور هو ان لاتنساني وان تعطيني من وقتك التمين وتسمعني عسا ولعل على يدك شفائي
اولا لا ادري من اين ابدا قد ابدا من شعوري باني انسانه ناقصه وهدا الشعور استوحيته من من هم حولي فهم دائما يهاجمونني ولا يريدون مني ان ادافع عن نفسي هل ياترى لاني اضغرهم فهل هدا يعطيهم الحق في تهميشي اتدري احس باني وبالرغم من اني عمري 24 الا اني في 10احساسي اني لا انفع لشي اقسم باني في البدايه اجلس ساعات وساعات بنفسي مع نفسي اكلمها اقول ماذا فعلت اليوم وماذا قلت هل غلطت على احد ياترى ام مادا ومادا لقد تعبت من التحليل اعرف بانك ستقول لى لا تحاسبي نفسك لاكني لم استطع لقد حاولت لاكن بلا جدوي مادا افعل احس باحساس غريب ايضا وهو اني عندما اسافر عن منزلنا لاي مكان احس باني مختلفه احس بالسعاده لا ادري لمادا بالرغم من اني لا احب الابتعاد عن امي انا احبها لاكنها دائما ضدي او احس بدلك لانه عندي صراعي مع اخوتي دائما تحملني المسئوليه بالرغم من اني لا اتكلم ودائما حقي مهضوم معهم احس بان امي مستعده ان تخسرني لاكن ليست مستعده ان تخسر اخوتي حتى ولو كانو على غلط انا احب امي ويؤلمني منها هي بالدات لا ن الاخرين لا يحبونني انا اعرف لاني دائما امرض ودائما في المشفى احس باني ثقيله عليهم اتدري احس في اعينهم نظرات لاافهمها ولا كن لااخفيك امرا احس انهم ايضا يحبونني في بعض المواقف وان كانت قليله مادا افعل فانا حساسه واود ان اتخلص من حساسيتي هده واود ان اكون قويه لايستطيع اي احد ان يضحك علي لااخفيك امرا في بعض الاحيان اصبح عدائيه مع الاخرين اقول في نفسي ان لم اكن ذئبا اكلتني الذئاب وعندما اراجع نفسي اصبح حائره لمادا اغير من طبعي لااعرف ما العمل فانا في دوامه لو ترا كيف اعيش حياتي انا لااعتبرها حياه اقسم باني انتظر يوم وفاتي بفارغ الصبر فمن اصعب الاشياء ان تحس وانت مع اهلك انك غير مرغوب فيك مادا اقول الكل يعاملني كاني طفله الكل لا يراعيني في اتفه الامور فما بالك بالامور الكبيره حتي الاطفال اصبح الان لديهم شخصيتهم مادا اقول قد ترى ان الامر بسيط لاكنه ليس كدالك بالنسبه لي مادا افعل انا دائما مطره لارضاء الجميع على حساب نفسي في حين ان الكل يرى بان هدا من واجبي وانا مجبره على دالك من عاملني بالاساءه دائما انا من تدهب اليه وتعتدر خوفا من ابقى لوحدي وخوفا من ان يقاطعوني ولا يكلمني احد احس بان كرامتي لا اعرف مادا اقول سوى اني ضائعه واني لوحدي ولا احد يهتم لامري في بعض الاحيان احس باني اكره الكل وعلى العموم لدي كلام كتير ولاكني اخاف ان اقوله حتي لنفسي 0

ضيف الله مهدي
04 -09- 2007, 09:26 PM
نجوى الدنيا ما تسوى دمعة وحدة من دمعاتك ، ولا تسوى أنة من أناتك 00 أنت يا نجوى إنسانة ، هل تعرفين معنى إنسانة ؟ إنسانة من آدم ، آدم أبوك عليه الصلاة والسلام خلقه الله بيده الكريمة ، والله لم يخلق بيده أو لم يعمل بيده الكريمة إلا أربعة أشياء ، وهذه الأشياء لعظمتها ومكانتها ، وباقي ما خلقه قال له كن فيكون ، فخلق الله القلم بيده ، وخلق العرش بيده ، وغرس جنة عدن بيده ، وخلق آدم عليه الصلاة والسلام بيده ، فأنت آدمية مخلوق مكرم له مكانته عند ربه 00 كتب لك الله عمرا لا يعلم مدته إلا هو سبحانه وتعالى ، لتعبديه في هذا العمر ، ثم تعودين إليه فيدخلك الجنة ، أو تعصيه في هذا العمر ثم تعودين إليه فيدخلك النار ، هذا العمر يجب أن نستغله في عبادة الله والطاعة وعمل الصالحات ، ولا ننسى أنفسنا مما أحله الله لنا من متع الدنيا الحلال ، ولا نقضي أعمارنا بين الحزن والندم والاكتئاب والحسرة والهم ، حتى يشغلنا ذلك عما خلقنا له ، وهو عبادة الله جل جلاله 0
نجوى إن الناس حواليك لن يتغيروا ، ولكن أنت بإستطاعتك أن تتغيري إلى الأفضل ، وإلى الأجمل ، وإلى الأحسن 00 فعندما تتغيري أنت سيتغير كل ما حولك وستشعرين بالسعادة والرضا والقناعة 0 أمك يا نجوى تحبك وأبوك وإخوتك يحبونك ، ولكن أنت لا تشعرين بذلك 0 صحيح أن ثقافات بعض الأسر في عالمنا العربي تفضل الذكر على الأنثى ، ولكن يبقون هم أبناؤهم قطعة منهم ، تذكري طفولتك يا نجوى ، عندما كانت أمك ترضعك وتنظفك وتحميك وتسهر على راحتك ، لو حبها لك ، وشعورها وإحساسها ، بل وإيمانها أنك جزء منها لما فعلت ذلك 00 ستصبحين أنت في يوم ما أما وستعرفين مقدار وغلاوة الابن والبنت وأنه لا فرق بينهما 0 إخوتك يحبونك ، ولكن صراع الأخوة أزلي منذ أن رزق الله آدم عليه الصلاة والسلام بالأبناء ، ألم يقتل ابن آدم أخاه ؟ ألم يرم إخوة يوسف أخاهم في البئر ؟ كل ذلك حدث ، ولكن يبق حب الأخوة لبعضهم مستمرا حتى وإن حدث ما حدث 0
لهذا نجوى أتمنى عليك أن تغيري وتتغيري في ذاتك داخليا وخارجيا إلى الأحسن والأجمل ، وعندئذ سيتغير كل ما حولك إلى الأجمل والأحسن 0 وبرفق رسالتي هذه إليك ثلاث ملفات وهي :
1ـ العلاج بالحب 0
2ـ العلاج بالدعاء 0
3ـ غير اعتقادك عن نفسك 0
عندما تطلعي عليها جيدا وتطبقي كل التعليمات فيها ، سوف يتغير كل شيء حولك ، لأنك تغيرت إلى الأحسن 00 مع ملاحظة أن الطبيب أو المعالج ليس بيده إلا ربعا من العلاج ، وأن ثلاثة أرباع العلاج بيدك أنت أو بيد المريض المشتكي 0
وفي أي وقت تحتاجين لي سأكون على أتم الاستعداد لمد يدي إليك لمساعدتك 0
تمنياتي لك بالصحة والعافية 0

الشراحيلي
23 -09- 2007, 03:10 AM
أهلا وسهلا بك يادكتر ومرحبا وانشاء الله نستفيد منك كثيرا...........................

ضيف الله مهدي
18 -11- 2007, 12:27 AM
رسالة جاءت من أحد الأشخاص ، يقول فيها باختصار : " أنا أخاف من الموت ، فهل تتحدث في هذا الموضوع ؟ "
وله سأقول :

ضيف الله مهدي
18 -11- 2007, 12:28 AM
قال بعض علماء النفس ومنهم ( كارل ياسبرز ) و ( رولوماي ) 0من أصحاب النظرية الوجودية الظاهرية قالوا : " إن الفرد الموجود هو ( الموضوع ) وأن الإنسان هو محور الوجود ، والقلق عندهم ( خوف من الموت ) ، ومن الناحية الدينية فإنني أود أن أقول : أن الخوف من الموت : مرض يعتري الإنسان من الموت على سبيل العموم ، ومن الظواهر المتفرعة عنه : الخوف من الدفن حيا ، ومن رؤية الدم ، ومن حالات الإغماء ، ومن منظر الأموات والجثث 0 والمصاب بهذا المرض يتحاشى رؤية هذه المخاوف ، ويتجنب المشاركة في الدفن والذهاب مع الجنازات ، بل ويخشى من ذكر الموت لأنها تشترك مع حقيقة الموت ، وتوحي بشيء أليم في النفس الإنسانية 0وقد فرق علماء النفس بين هذا الخوف وبين قلق الموت من جهة العموم والخصوص ، حيث خصصوا قلق الموت بخشية الإنسان من موته هو 0وقد وصف الله سبحانه وتعالى أمثال هؤلاء فقال : { يجعلون أصابعهم في آذانهم من الصواعق حذر الموت } ، وقال تعالى : { ألم تر إلى الذين خرجوا من ديارهم وهم ألوف حذر الموت } 0
أسباب الخوف من الموت : -
إذا سألت أي إنسان عن سبب خوفه من الموت فلا يخرج جوابه عن الأمور التالية :
1ـ غموض حقيقة الموت 0
2ـ الشعور بالخطيئة من الذنوب والمعاصي 0
3ـ الافتراق عن الأحبة والملذات والآمال 0
4ـ انحلال الجسد وفقدان القيمة الاجتماعية والمعنوية واستحالته إلى شيء مخيف وكريه 0

• طرق علاج الخوف من الموت :
تمهيد :
إن التوصل إلى تخليص المريض من الخوف نهائيا أمر مستحيل لأن الخوف في الإنسان فطري لهذا كان القصد من العلاج إنما التخفيف من الخوف بتجريد الموت من معظم ما فيه من الآلام النفسية 0ولما كانت الأسباب المتقدمة هي أهم المنبهات كان من الضروري اللجوء إلى تحليل هذه الأسباب وتوضيحها وتعليلها لإسقاطها من ذهن المصاب والانتقال إلى مرحلة الإقناع بمجابهة حقيقة الموت بالرضا والقبول 0اسأل نفسك : هل الموت من لوازم الحياة الإنسانية ؟ أو هل يمكن التخلص منه ؟ 0 والجواب بديهي بالطبع ، إذ ليس من عاقل يعترض على كون الموت أمرا حتميا ، وضريبة على كل كائن حي 0قال تعالى : { كل نفس ذائقة الموت ثم إلينا ترجعون } ، وقال تعالى : { قل لن ينفعكم الفرار إن فررتم من الموت أو القتل } ، وقال تعالى: { قل إن الموت الذي تفرون منه فإنه ملاقيكم } مادام الأمر كذلك فلماذا أخاف من الموت ؟ هل لأنه يعني الفناء ؟ أو لأنه يعني الانتقال من حياة دنيا إلى حياة أخرى . الدهريون والماديون يقولون بالفناء قال تعالى على لسانهم : { إن هي إلا حياتنا الدنيا نموت ونحيا وما نحن بمبعوثين } ، وهي رؤية قاصرة لاعتمادها الحواس في وضع المقاييس الوجودية ، وأشد ما فيها من الإحباط اعتبار الإنسان كباقي المخلوقات الحية ، وأي فضل في هذا للإنسان ؟ هل أنت من هؤلاء ؟ إن كنت كذلك فلك الحق بخوفك 0 ولكن ليس من دليل عقلي أقوى على كون الموت بداية لحياة أخرى من تفرد الإنسان في تكوينه الجسدي والعقلي والروحي والنفسي عن باقي المخلوقات 0 قال تعالى : { ولقد كرمنا بني آدم } ، وقال تعالى : { وقالوا إن هذا إلا سحر مبين أإذا متنا وكنا ترابا وعظاما أإنا لمبعوثون () أو آباؤنا الأولون () قل نعم وأنتم داخرون } ، وقال تعالى : { وإن الدار الآخرة لهي الحيوان لو كانوا يعلمون } ، وقال تعالى : { ولدار الآخرة خير للذين اتقوا أفلا تعقلون } . فالموت في نظر العقلاء والمؤمنين انتقال من مرحلة مؤقتة إلى حياة أخروية دائمة . وإذا كان كذلك فأي معنى بقي لفكرة انحلال الجسد واستحالته إلى تراب وعظام ؟ 0 إن كثيرا من الناس تشكل أجسادهم عبئا نفسيا عليهم ، فيلجأ بعضهم إلى أطباء التجميل رغم ما يعتوِر أفعالهم من آلام مبرحة تلحق الأجساد ، فكيف يكون شأن من أجريت له عملية تجميل دون أي شعور بألم ؟ ! . وتسألني متى ذلك ؟ نعم يكون ذلك يوم البعث ، يوم يبعث الناس جميعا ، ويخص الله المؤمنين بتحسين الوجه والهيئة ، تبارك الله أحسن الخالقين . قال تعالى واصفا وجوه المؤمنين : { وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة } وقال تعالى : { فوقاهم الله شر ذلك اليوم ولقاهم نضرة وسرورا } ، وقال تعالى : { تعرف في وجوههم نضرة النعيم } 0 والنضرة حسن يلحق بالوجه . قد يقول قائل : "إن الموت يحمل معه فكرة الفراق والحرمان من مشاهدة الأحبة والالتقاء بهم " ، وهذا يعني فقدان التوازن النفسي للإنسان . أقول : " نعم " ، ولكنه بعد الموت ، ولو سألت ميتا منذ آلاف السنين بعد بعثه كم لبثت ؟ ليقولن يوما أو بعض يوم . فراق هذا شأنه لا ينبغي أن يترك خوفا في النفس من الموت ، بل غاية ما يتركه دمعة حزن تحمل الرحمة وطلب المغفرة . فقد بكى النبي صلى الله عليه وسلم على سعد بن معاذ فقال : (( ألا تسمعون ؟ إن الله لا يعذب بدمع العين ولا بحزن القلب ولكن يعذب بهذا وأشار إلى لسانه ، أو يرحـم )) . وبكى النبي صلى الله عليه وسلم على ولده إبراهيم فقال له عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه : وأنت يا رسول الله ؟ فقال : ( يا ابن عوف إنها رحمة ، إن العين تدمع ، والقلب يحزن ولا نقول إلا ما يرضي ربنا و إنا على فراقك يا إبراهيم لمحزونون ) . فالفراق يترك الحزن في النفس ولا ينبغي له أن يترك الخوف من الموت . فراق مؤقت يتبعه لقاء يوم القيامة ، لقاء يعقبه محبة ولقاء يعقبه لعنة وفراق أبدي أما لقاء المؤمنين فهو لقاء محبة وأنس ، وأما لقاء الكافرين والفاجرين والفسقة فهو لقاء بغضاء ولعنة وتبرؤ . قال تعالى : { الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين } . وقال تعالى : { إذ تبرأ الذين اُتُّبعوا من الذين اتَّبعوا ورأوا العذاب وتقطعت بهم الأسباب} . وإذا دخل أهل الجنة الجنة وأهل النار النار فلا لقاء بينهم البتة لاختلاف المصير ، أما المنافقون فيحال بينهم وبين المؤمنين بعد بعثهم فتجدهم يتوسلون إلى المؤمنين طمعا للاهتداء بنورهم ولا مجيب لهم . قال الله تعالى : { يوم ترى المؤمنون والمؤمنات يسعى نورهم بين أيديهم وبأيمانهم بشراكم اليوم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ذلك هو الفوز العظيم () يوم يقول المنافقون والمنافقات للذين آمنوا انظرونا نقتبس من نوركم () قيل ارجعوا وراءكم فالتمسوا نورا فضرب بينهم بسور له باب باطنه فيه الرحمة وظاهره من قبله العذاب () ينادونهم ألم نكن معكم قالوا : بلى ولكنكم فتنتم أنفسكم وتربصتم وارتبتم وغرتكم الأماني حتى جاء أمر الله وغرّكم بالله الغرور } .
فاحرص على تأسيس بيتك على التقوى وعاشر الأتقياء وتلمس خطاهم حتى تحشر معهم تقول إنك تخاف من الموت لأنك تخاف على عيالك الضيعة 0 فمن حقك أن تخاف ، فقد قال الله تعالى : { وليخش الذين لو تركوا من خلفهم ذرية ضعافا خافوا عليهم فليتقوا الله }0 ولكن هل تركت عيالك لغير الله ؟ لو فعلت ذلك لكنت معك في هذا الخوف ؟ أما وأنك قد تركتهم على الله فإن الله لن يضيعهم ؟ فكم من يتيم أصبح من أغنى الناس ، ألم تسمع بقصة الغلامين اليتيمين في سورة الكهف 0 وكيف أن الله حفظ مال والديهما بعد وفاتهما رحمة منه وفضلا ، وتذكر دائما أن الله هو الرازق ذو القوة المتين وأنه أخذ على نفسه رزق العباد فقال :{ فورب السماء والأرض إنه لحق مثلما أنكم تنطقون } 0بقي عليك أن تقول : أخاف الموت خوفا من المعاصي التي ارتكبتها ، أقول : إن خوفك هذا مِئَنّةُ على إيمانك ، والمؤمن الحق هو الذي يجمع بين الخوف والرجاء والمحبة ، وما اجتمعت في قلب مؤمن قط إلا أعطاه الله ما يرجوه و آمنه مما يخاف 0 قال شيخ الإسلام ابن تيمية : " وما حفظت حدود الله ومحارمه ووصل الواصلون إلى الله بمثل خوفه ورجائه ومحبته ، ومتى خلا القلب من هذه الثلاث فسد فسادا لا يرجى صلاحه أبدا ، ومتى ضعف فيه شيء من هذه ضعف إيمانه بحسبه" 0 وقال أبو حامد الغزالي :" فالخوف والرجاء دواءان يداوى بهما القلوب ، فإن كان الغالب على القلب داء الأمن من مكر الله تعالى والاغترار به أخذ الإنسان بالخوف ، وإن كان الأغلب هو اليأس والقنوط من رحمة الله فالرجاء أفضل وذلك لتحقيق التوازن بينهما " 0 قال تعالى : { قل يا عبادي الذين أسرفوا على أن أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا }

خيرات الأمير
19 -11- 2007, 11:34 PM
ماشاء الله ... وبارك الله فيك .

ضيف الله مهدي
23 -11- 2007, 04:29 AM
أحمد وجه سؤلا قال فيه :
الاستاذ ضيف الله مهدي اخذنا في مادة علم النفس الاجتماعي ما يسمى بالانا والانا الاعلى ارجوا ان تفيدنا بما تعنيه هاتين اللفظتين

ضيف الله مهدي
23 -11- 2007, 04:30 AM
إن الأنا والأنا الأعلى قال بها فرويد ، وهي كما يعتبرها هو مكونات الشخصية حيث أن الإطار الفلسفي الذي انطلق منه فرويد في نظريته في التحليل النفسي كان من أسس بيولوجية وذلك من خلال طبيعة العمل الذي يعمل فيه فرويد وهو مجال الطب ، وقد ظهر واضحا في نظرياته في مجال الغرائز 0 وكذلك فسر فرويد الحياة النفسية لكل فرد يمكن تفسيرها على اتجاهين :ـ
الاتجاه الأول : يتمثل في البناء الجسمي والعضوي للإنسان وذلك من خلال الجهاز العصبي
الاتجاه الثاني : يتعلق بالأفعال الشعورية لدى الفرد ، وأما ما يكون فهو المجهول في منطقة اللاشعور 0
نظرية الشخصية : Thery of Personality
إن مفهوم الشخصية في نظرية التحليل النفسي الذي ترتكز على بناء الشخصية هو أحد القواعد الأساسية لنظرية التحليل النفسي التي تتمثل في مكونات الشخصية الثلاثة وأن لكل
مكون خصائصه وصفاته ومميزاته ، إلا أنها في النهاية تكون وحدة واحدة تمثل شخصية الفرد ، وهذه المكونات الثلاثة هي :ـ
1ـ الهـو : The ID الذي يعتبر منبع الطاقة الحيوية النفسية ومستودع الغرائز والدوافع الفطرية ، وهو يمثل الأساس الغريزي الذي ينتج عنه الطاقة النفسية ، وهو فطري سيكولوجي وموجود منذ الولادة مع الطفل ، وهو مستودع الغرائز ، مثل غرائز اللذة والحياة والموت ، وهذه الغرائز كلها تعمل تحت سيطرة الهو ، وهو أيضا لا شعوري 0 والوظيفة الأساسية للهو في الكائن العضوي يمثل في جلب الراحة للفرد 0 فالهو عند الطفل الجائع تبحث بشكل عنيف وعاجل إلى أن يحصل الفرد على ما يريد من الطعام ، وذلك من أجل حصول الطفل على الراحة والهدوء بعد هذا الاشباع وهذا ما يسمى بمبدأ اللذة 0 وقد أشار باترسون إلى أن الهو تمثل الحقيقة النفسية الصحيحة ، حيث تمثل عالم الخبرات الداخلية للفرد وليس لديها أي معرفة بالحقيقة الموضوعية ، وتعمل الهو على تحقيق الرغبات دون الاهتمام بالقيم أو العادات والتقاليد والأعراف ، أو بما هو خير أو شر ولا يحكمها المنطق 0 أما في كيفية تحقيق اللذة وتجنب الألم من خلال وظيفة الهو ، فهناك عمليتان هما:ـ أـ الفعل المنعكس : وهو بدوره يؤدي إلى إمكانية تحقيق التوتر عند الفرد مباشرة وذلك مثل الغمز بالعين 0
ب ـ العمليات الأولية : وتتمثل في عملية تفريغ التوتر عن طريق تكوين صورة لموضوع ما يؤدي من خلاله إلى إزالة التوتر وذلك مثل الجوع عند الفرد ، والصورة التي تزيل التوتر هو الطعام ، وهي تمثل تحقيق الرغبة ، وكذلك ما يفعله الفرد من أحلام الليل التي يعتقد فرويد أنها تمثل دائما محاولة تحقيق الرغبة عند الفرد العادي 0
2ـ الأنا : The Ego يعتبر بمفهوم التحليل النفسي مركز الشعور والادراك الحسي الخارجي والداخلي والعمليات العقلية ، وهو الذي يقوم بدور الدفاع عن الشخصية وتوافقها ، وهو الذي يجعل هنا توافقا بين مطالب الهو والأنا الأعلى وبين الواقع 0 واعتبر الأنا المحرك الأساسي للشخصية ، فمن الواقع الذي يعيش فيه الفرد وذلك من أجل تحقيق التوازن والتوافق الاجتماعي للفرد في بيئته والالتزام بالعادات والتقاليد والقيم 0 ومن خلال ذلك يظهر لنا أن الأنا هو جزء من الهو قد تطور وتأثر في العالم الخارجي حتى يتمشى مع الحقيقة
وذلك من أجل إمكانية تحقيق المتطلبات الغرائزية ، وعلى الرغم من أن الأساس في الأنا يبحث بشكل أو بآخر عن اللذة ، إلا أنها لا ترضى بالتناقض مع القيم والعادات والتقاليد
التي تحكم سلوك الفرد في المجتمع الذي يعيش فيه 0 ولقد أشار باترسون إلى أن الأنا هي الجزء المنفذ في الشخصية وتحول احتياجات الهو القوية ( الغريزية ، الفطرية ) بمساعدة الأنا الأعلى إلى حاجات ضعيفة مقبول عن طريق إعادة تنظيمها لكي تتمشى مع متطلبات الأنا الأعلى 0 ويظهر من ذلك أن الأنا تستمد طاقتها من الهو وتعمل لخدمته 0 ومن خلال ذلك نجد أن الأنا تمثل الموجه الأساسي للشخصية ، وكذلك في إعطاء الأسلوب والطريقة التي يتم فيها عملية الإشباع ويظهر ذلك من خلال الصراع الذي يحدث بين كل من الهو والأنا الأعلى والعالم الخارجي 0
3ـ الأنا العليا : Super Ego وهو يعتبر مستودع المثاليات والأخلاقيات والقيم الاجتماعية والدينية 0 وكذلك المعايير الاجتماعية والضمير 0 ويعتبر الجهاز الداخلي أو الرقيب النفسي للإنسان 0 ويتكون الأنا العليا من خلال مراحل النمو الذي يمر بها الإنسان فيتطور أو ينفصل جزءا من الأنا إلى ما يسمى بالأنا الأعلى ويرتكز وظيفة الأنا الأعلى على محاسبة الأنا ، وتسعى الأنا الأعلى على كبح جماح الهو ولا سيما فيما يتعلق بالجوانب الغريزية الجنسية أو الجوانب العدوانية 0 ودور الأنا الأعلى هو محاولة مراقبة طبيعة العلاقة بين الهو والأنا ، ويعمل على عدم وقوع الأنا بالخطأ الذي يتعرض لها 0 وقد أشار فرويد في كثير من المواقف على أن الكبت الذي يقوم به الفرد هو من خلال الأنا وليس من خلال الأنا الأعلى ، مع أن المسؤول الأول عن عملية كبتها هو الأنا الأعلى 0 ومن خلال ذلك فإن الأنا الأعلى تظهر لدى الفرد خلال التنشئة الاجتماعية مع الأسرة من خلال النواة الأولى من حياة الفرد ، وهذا ما يكسب الطفل المعايير الاجتماعية والقيم والأخلاق والأعراف 0 وخلاصة القول فإن الأنا الأعلى يمثل الجانب الأخلاقي للشخصية ويمثل كل ما هو مثالي وواقعي ، ومحاولة الوصول بالفرد إلى الكمال بدل اللذة 0
وظائف الأنا الأعلى :
1ـ محاولة كبح جماح الهو ، وخاصة العدوانية والجنسية 0
2ـ محاولة وصول الفرد إلى الكمال 0
3ـ تعمل الأنا الأعلى على إمكانية إقناع الأنا بأن تحل الأهداف الأخلاقية محل الأهداف الواقعية 0
و فرويد قدم مفهومين أساسيين في نظريته للشخصية ، المفهوم الأول : هو مفهوم الغرائز 0 والمفهوم الثاني : هو مفهوم الشعور مقابل اللاشعور 0
1ـ الغرائز : حيث يرى فرويد أن الطاقة النفسية لا تختلف عن الطاقة البدنية ، وأن كلا منهما يمكن أن يتحول إلى الصورة الأخرى ، والغرائز عند فرويد تكون الطاقة النفسية ، وهي تمثل تحويل الطاقة البدنية إلى طاقة نفسية 0 والبشر شأنهم عند فرويد شأن باقي المخلوقات ، يسعون باستمرار إلى اللذة ، وإلى تجنب الألم ، وعندما تشبع حاجات البدن فإن الفرد يشعر باللذة ، أما إذا كانت هناك حاجة أو أكثر غير مشبعة فإن الفرد يعايش الضيق ، ويرى فرويد أن الدافع الرئيسي لدى البشر هو أن يصل إلى الحالة المستقرة التي يعايشها الفرد عندما تكون حاجاته البيولوجية مشبعة 0 ويحدد فرويد أربع خصائص للغريزة وهي :ـ
1ـ لها مصدر : يتمثل في توتر بدني بشكل ما 0
2ـ هدف : إزالة هذا التوتر بإعادة تكوين توازن داخلي 0
3ـ موضوع : تلك الخبرات أو الموضوعات التي تخفض أو تزيل التوتر 0
4ـ قوة الدافع : والتي تتحدد بمقدار التوتر البدني 0
مثال : الشخص الذي يخبر غريزة الجوع سيحتاج إلى طعام ( مصدر ) وسيرغب في استبعاد الحاجة للطعام حيث الحاجة يشعر بها في صورة توتر ( عرض ، أو هدف ) وبذلك فإنه يبحث عن الطعام ويحصل عليه ( موضوع ) والشدة التي تحدث بها هذه الأنشطة ستعتمد على الوقت الذي أمضاه هذا الشخص بدون طعام ( قوة الدافع ) 0
إن الغرائز تحفز السلوك وتوجهه ، ويكون هدفها هو إشباع الحاجات المشتقة من الغرائز ، وتولد الحاجات التوتر ، ويتجه السلوك إلى خفض التوتر 0 وهذا التوتر أمر غير سار ، أما خفض التوتر فإنه يبعث السرور ( اللذة ) ، ومفهوم الحاجة هو قاعدة اللذة أي محاولة الإبقاء على الاستثارة أو التوتر في مستوى منخفض بقدر الإمكان ، وقد تحدث فرويد عبر
كتاباته بشكل مسهب عن غريزة الجنس ، والتي بقيت الأساس لما أسماه فيما بعد غرائز الموت 0
2ـ الشعور واللاشعور : يرى فرويد أن جانبا من حياة الفرد يقع خارج نطاق وعيه ، وهو ما أطلق عليه اللاشعور ، والذي يؤثر من وجهة نظره على الخبرة والسلوك ، ويشتمل على بعض المواد أو الخبرات التي لا تتاح للشعور ، بينما يصبح البعض ضمن الشعور 0 والمواد التي لا يسمح لها بالخروج إلى حيز الشعور ، هي مواد انفصلت عن التفكير الشعوري ، إما بعدم السماح لها بالدخول أصلا إلى الشعور أو عن طريق كبتها من الشعور 0 أما الجزء من اللاشعور الذي يسمح له بالدخول إلى الشعور فإنه يطلق عليه ما قبل الشعور أو تحت الشعور 0 وقد تبقى المادة في ما قبل الشعور دون أن تسبب مشكلات ، وفي المعتاد أن تنتقل إلى الشعور دون تدخل من العلاج النفسي ، ويمكن أن ننظر إلى ما قبل الشعور على أنه مصفاة بين الشعور واللاشعور ، ويمكن أن تعدل المادة التي في اللاشعور وتظهر في صورة محرفة ، كما تحدث في الأحلام 0
ومفهوم الشعور : هو عبارة عن حالة الوعي المتصلة بالعالم الخارجي ، وكذلك الداخلي في اللحظة الحاضرة ، وقد عبر فرويد في نظرية التحليل النفسي عن ذلك بأنه جزء سطحي من أجزاء الجهاز النفسي 0
و ما قبل الشعور : حيث أشار فرويد إلى ذلك على أنه كل ما يحتوي على ما هو كامن وليس موجودا في منطقة الشعور ، ولكن يسهل على الفرد عملية استدعاء ذلك إلى الشعور ، مثل المعارف والذكريات والكلام 0
وفرويد قد ساهم بشكل واسع في مفهوم اللاشعور وكذلك مستويات الشعور ، حيث يعتبر المفتاح لفهم السلوك والمشاكل الشخصية 0 والشعور لا يمكن أن يدرس مباشرة حيث أنه يستنتج من السلوك والشواهد الاكلينيكية ، وقد اشترط ما يلي لفهم اللاشعور وهي :ـ
1ـ الأحلام : حيث أنها تعتبر الرموز المختلفة للحاجات اللاشعورية والرغبات والتعارض0
2ـ فلتات اللسان والنسيان 0
3ـ مرحلة الدخول إلى التنويم المغناطيسي 0
4ـ المواد الناتجة من التداعي الحر 0
5ـ المواد الناتجة من أسلوب الإسقاط 0ويعتبر الشعور بالنسبة إلى فرويد شريحة رقيقة من العقل ، حيث أنه يشبه قطعة الثلج المغمورة تحت الماء ، ولا يبين منها سوى الجزء القليل
الأعلى ، وأن الجزء الكبير من الفكر والعقل موجود تحت الإدراك 0 وعلى هذا فإن اللاشعور يعتبر خارج الوعي ، يقوم بخزن التجارب والذكريات ، ويكبح بعض الأشياء 0 كما أن الحاجات والدوافع غير سهلة الوصول لأنها خارج الإدراك وأيضا خارج مجال السيطرة 0 واعتقد فرويد بأن الوظيفة النفسية وجدت خارج مجال الإدراك ، وهدف طريقة العلاج بالتحليل النفسي هو جعل الدوافع اللاشعورية شعورية ، فعندما يكون المرء واعيا بالحاجات الشعورية فعندها يستطيع أن يعمل الاختبار 0 وقد تكون وظيفة اللاشعور هي عبارة عن التعلق بالجوهر الأساسي لفهم أسلوب التحليل النفسي للسلوك ، حيث أن اللاشعور هو خارج الإدراك وهو يؤثر على السلوك 0 وعملية اللاشعور هي بمثابة الجذور إلى كل الأشكال أو الأغراض العصابية التي تبدو في السلوك 0 وعلى هذا فالعلاج يبنى على كشف معنى هذه الأعراض والأسباب والحاجات التي حجبت ، حيث أنها تتعارض مع جعل الفرد متمتعا بصحة نفسية 0

ضيف الله مهدي
28 -11- 2007, 10:29 PM
اخي الكريم انا اعاني مع طفلي عمره 5 سنوات من خجله الشديييد وعدم ثقته بنفسه ويميل الى اللعب لوحده ويميل الى الانطوائيه يخاف وبالذات من الرجال كيف اتغلب على هذه المشكله ولازال يتبول اثناء النوم ليلا
طفلي الثاني عمره7 سنوات تعقد من اكل اللحم بعد ما شاف فلم الافتراس نمريفترس غزال ومن بعدها كره اللحم كيف ازيل هذه العقده منه

ضيف الله مهدي
28 -11- 2007, 10:30 PM
الخجل :
الخجل الشديد كمفهوم، من الصعب جدا تحديده، ولكن وحسب رأي خبراء الصحة يمكن وصفه بنوع من أنواع القلق الاجتماعي الذي يؤدي إلى حدوث مشاعر متنوعة تتراوح بين القلق والتوتر البسيط إلى مشاعر رعب وهلع واضحة تصنف في علم النفس تحت إطار أمراض القلق والتوتر، خصوصا وأن النهاية الطبيعية للخجل الشديد هي الشعور بالوحدة والانعزال عن المجتمع، وكلاهما من أهم أسباب وربما نتائج مرض الاكتئاب، وهذا معناه بأن المصاب بالخجل الشديد سوف تتطور صحته النفسية للأسوأ 0
وهو شكل من أشكال الخوف الاجتماعي Social Phobia ، وتتكون بداية الخجل عند الطفل نتيجة مبالغة الأهل في تقريع الطفل وزجره ، فيعتاد الطفل بصورة لا شعورية الانزواء والانطواء والحد من التفاعل والتواصل مع الآخرين حتى يبتعد عن التنديد واللوم 0
إن الطفل الذي لا تتاح له فرصة التفاعل الاجتماعي ، لا يكتسب المهارات الاجتماعية اللازمة مع الآخرين ، ويصبح ضعيف الثقة في علاقته بالأفراد خارج منزله حتى يتجنب القلق الناتج عن السلوك الاجتماعي بالانسحاب من تلك المواقف 0
• تعريف الخجل الشديد:
هو مشكلة سلوكية شائعة، وخاصة لدى المراهقين، بسبب التغيرات الجسمية، والانتقال من مرحلة عمرية إلى مرحلة أخرى 0
• أسباب الخجل :
من العوامل المسببة للخجل ما يلي :
أ ـ التقليد : حيث يكتسب الطفل الخجل عن طريق تقليده للأم 0
ب ـ التعليم المباشر والمقصود للآباء : وهذا يحدث بسبب الدلال ومنع الطفل من الانخراط والتفاعل مع المواقف الاجتماعية 0
ج ـ قد يكون الخجل أسلوبا شاذا حتى يتخلص الطفل من قلق يعانيه هو0
أما علماء الصحة النفسية فيرون ، أن الخجل الشديد يعود لثلاثة أسباب متفاعلة هي:
1ـ الوراثة 0
2ـ فقدان المهارات الاجتماعية 0
3ـ نظرة سلبية للنفس والذات 0
وحسب رأي خبراء النفس فإن حوالي 10-15% من الأطفال يولدون ولديهم ميل واستعداد لأن يكونوا خجولين بصورة غير طبيعية، بينما الباقون يصبحون خجولين إما لأنهم بدون مهارات اجتماعية أو بسبب الخوف من عدم تقبل الآخرين لهم أو الخوف من تعرضهم للسخرية من الآخرين ، مما يدل على فقدان الثقة بالنفس والذات 0
• أعراض وجود المرض :
الخجل غير الطبيعي شأنه شأن أي ضغط نفسي آخر يؤدي إلى ظهور مجموعة أعراض تندرج تحت ثلاثة تقسيمات هي :
1ـ أعراض سلوكية وتشمل ما يلي :
أ ـ قلة التحدث والكلام بحضور الغرباء 0
ب ـ النظر دائما لأي شيء عدا من يتحدث معه 0
ج ـ تجنب لقاء الغرباء أو الأفراد غير المعروفين له 0
د ـ مشاعر ضيق عند الاضطرار للبدء بالحديث أولا 0
هـ ـ عدم القدرة على الحديث والتكلم في المناسبات الاجتماعية والشعور بالإحراج الشديد إذا تم تكليفه بذلك 0
و ـ التردد الشديد في التطوع لأداء مهام فردية أو اجتماعية (أي مع الآخرين) 0
2ـ أعراض جسدية وتشمل ما يلي :
أ ـ زيادة النبض 0
ب ـ مشاكل وآلام في المعدة 0
ج ـ رطوبة وتعرق زائد في اليدين والكفين 0
د ـ دقات القلب تكون قوية 0
هـ جفاف في الفم والحلق 0
و ـ الارتجاف والارتعاش اللاإرادي 0
3ـ أعراض انفعالية داخلية (مشاعر نفسية داخلية) وتشمل ما يلي :
أ ـ الشعور والتركيز على النفس 0
ب ـ الشعور بالإحراج 0
ج ـ الشعور بعدم الأمان 0
د ـ محاولة البقاء بعيدا عن الأضواء 0
هـ الشعور بالنقص 0
وحسب رأي علماء الصحة النفسية فإن المصابين بالخجل الشديد لديهم حساسية مبالغ بها باتجاه النفس وما يحدث لها بحيث يكون محور الاهتمام والتركيز لديهم هو مدى تأثيرهم على الآخرين وكذلك نظرة الآخرين لهم، وبالتالي وبهذا التركيز على النفس الداخلية ومشاعر النقص والارتباك الذي يحدث لهم بحضور الآخرين أو عند التعامل مع الآخرين، فإن المصابين بالخجل الشديد يفقدون القدرة على الاهتمام والتركيز على الآخرين والشعور بمشاعر الآخرين، وبالتالي يزداد العزل الاجتماعي الذي يعاني منه الفرد المصاب بمرض الخجل الشديد 0
• علاج الخجل الشديد:
الخجل الشديد حاليا مشكلة اجتماعية منتشرة بشكل واسع، وبالتالي فإن علماء الاجتماع ركزوا جهودهم على إيجاد وسائل وطرق معالجة هذه الظاهرة المرضية، وهناك عيادات متخصصة تعالج مشاكل الخجل الشديد باستخدام الطرق التالية :
1ـ تعليم وتدريب الأفراد المرضى على اكتساب المهارات الاجتماعية الفردية للاتصال والتفاعل مع الآخرين 0
2ـ تعليم أنماط التفكير السليم والمنطقي في التعامل مع الآخرين 0
3ـ تعليم وتدريب الفرد على زيادة ثقة المريض بنفسه وقدراته وبأهميته كفرد في المجتمع 0
4ـ مواجهة وإزالة أسباب الخجل من خلال تعريض المريض تدريجيا لخبرات اجتماعية إيجابية، إحدى هذه الطرق هي ما تسمى بالتمثيل أو تقمص الأدوار والمواقف، بحيث يقوم المريض بالتظاهر بتمثيل دور إيجابي في مواقف تسبب الإحراج للمريض مثل التظاهر بالاتصال مع الآخرين وبدء حديث معهم وبمرور الوقت يتحول التظاهر والتمثيل إلى سلوك في الحياة الواقعية العادية 0
5ـ تدريبه على تولي زمام المبادرة في مساعدة نفسه على التخلص من الخجل من خلال الإقدام على أداء شيء معين.. إما يحب أن يقوم به أو من الضروري القيام به ولكنه لا يفعله لأنه خجول0
ويقدم علماء الصحة النفسية والاجتماع النصائح التالية لمرضى الخجل الشديد:
1ـ اكتب على الورقة ماذا تنوي القيام به وأسباب ترددك في القيام به ثم قيم نفسك من خلال تسجيل عدد المرات التي قمت فيها بالفعل بتنفيذ ما نويت وعزمت على أدائه، وماذا حدث لك بعد أن نفذت ما نويت 0
2ـ اعمل فورا على تنميه مهاراتك الاجتماعية 0
3ـ احمرار وتورد الوجه 0
حسب رأي زيمباردو، تنمية المهارات الاجتماعية الخاصة بالاتصال والتفاعل مع الآخرين ضرورة ملحة في علاج الخجل الشديد. والنصائح التالية في حالة اتباعها ستكون بداية الطريق في تنمية المهارات الاجتماعية:
4ـ كن البادئ في الحديث مع الآخرين ومن أفضل وسائل افتتاح الحديث هو الثناء أو إبداء الإعجاب بصفة أو شيء معين في الآخرين 0
5ـ ألقِِ التحية يوميا على خمسة أشخاص غرباء على الأقل ولا تصرفهم ولا تنس أن تكون مبتسما عندما تلقي التحية 0
6ـ اخرج للسوق واسأل عن أماكن أو محلات معينة حتى ولو كنت تعرف مكانها وكيفية الوصول إليها، المهم أن تبادر الآخرين بالحديث ولا تنس أن تشكر من سألتهم على لطفهم وأدبهم عندما أرشدوك للعنوان المطلوب 0
• نصائح عامة في علاج الخجل الشديد:
البروفيسور فيليب زيمباردو، هو أحد خبراء علم النفس والذي يعرف باهتمامه بموضوع ظاهرة الخجل الاجتماعي باعتباره رائد أبحاث ودراسات الخجل في الولايات المتحدة وبالتحديد في جامعة ستانفورد 0
وحسب رأي زيمباردو مؤلف كتاب الخجل، فإن الخجل عندما يكون مناسبا للموقف يعتبر ميزة وصفة إيجابية ويعكس مواصفات الأدب والتهذيب والخلق الكريم إضافة لمواصفات الذوق والكياسة والتواضع واللطف، وبالتأكيد جميع هذه المواصفات تعتبر إيجابية 0
على أي حال، الخجل السلبي كما يسميه المؤلف، هو الخلل الذي يحدث في السلوك الاجتماعي للفرد لأنه خجل غير مبرر وله عواقب نفسية سيئة على الفرد من ضمنها تدهور الصحة النفسية0
ويواصل زيمباردو تقديم نصائحه للمصابين بالخجل الشديد:
1ـ حاول أن تكتب رسالة إلى نفسك عندما تكون لديك مشاعر داخلية حول موضوع معين وتريد التعبير عنها، وإذا لم تكن راغبا في الكتابة لا بأس من استخدام آلة تسجيل واستمع للشريط أو اقرأ الرسالة بعد الانتهاء من التسجيل أو الكتابة 0
2ـ حاول أن تكسب الثقة بنفسك وبقدراتك من خلال كتابة نقاط ضعفك كما تراها في عمود خاص واكتب مقابل كل نقطة ضعف الصفة أو المضادة لنقطة ضعفك مثال:
لا أثق بالآخرين ــــــــــــــــــ أثق بنفسي 0
الآخرون يكرهونني ــــــــــــــــــ أنا محبوب من الآخرين 0
الحياء من الإيمان ــــــــــــــــــــ يد الله مع الجماعة 0
3ـ بعد كتابة المشاعر المتعارضة ، حاول أن تفكر بنفسك وبسلوكك على أنك تتمتع بالمواصفات والمبادئ الصحية (جهة اليسار) 0
4ـ حاول أن تتخيل مواقف سوف تسبب لك القلق والارتباك والإحراج لأنك خجول، وحاول بالمقابل أن تفكر بما كنت ستفعله لو لم تكن خجولا واستمر يوميا على نفس المنوال ولمدة أسبوع وبعدها إذا واجهت على أرض الواقع موقفا طبق ما فكرت به0
5ـ ضع نفسك في الطابور، سواء في مواقف الباصات أو السوبر ماركت أو مطعم الحمص والفلافل أو الدوائر الحكومية 0
لا تنس أن تأخذ مكانك آخر الطابور وابدأ الحديث مع الذي أمامك أو خلفك بسؤال مناسب لموقف الطابور ومن ذلك السؤال اتبع شعار الحديث ذو شجون 0
6ـ الخجل من الجنس الآخر طبيعي ولكن غير ضروري وكلا الجنسين يرغب بالحديث مع الآخر وكل ما هو مطلوب هو الشجاعة في المبادرة بالحديث، وأسلوب المبادرة يعتمد على الموقف الاجتماعي، فعلى مستوى الجامعة مثلا.. السؤال عن محاضرة أو كتاب معين يكون مناسبا، بينما السؤال عن تقرير أو حتى عن الوقت يكون مناسبا في أماكن العمل 0
7ـ احمل معك كتابا أو شيئا ملفتا للانتباه يثير فضول الكثيرين، وكن جاهزا للرد على الاستفسارات أو ملاحظات الآخرين 0
مثل :
1ـ أساليب التنشئة الاجتماعية القائمة على الحماية الزائدة التي تحرم الطفل من مواجهة المواقف المختلفة 0
2ـ تعريض الفرد إلى مواقف النقد والسخرية من الآباء أو الأصدقاء 0
3 ـ تقليد النماذج الوالدية, ذلك أن الأطفال يتعلمون السلوك الخجول من والديهم إذا كانوا كذلك 0
4 ـ الإعاقات والعيوب الجسمية فهي تجعل الفرد أكثر حساسية تجاه المواقف الاجتماعية 0
5 ـ تعزيز هذا السلوك؛ ذلك أن الآباء أحيانا يرددون أن هؤلاء الأفراد أو الأطفال مؤدبون وغير مشاغبين مما يعزز هذا السلوك لديهم 0
وهناك عدد من الأساليب الإرشادية للتخلص من مشكلة الخجل ، وهي :
أ ـ التدريب على السلوك التوكيدي وتنمية الثقة بالنفس، حيث يتعلم الفرد مواجهة الموقف دون قلق وخوف 0
ب ـ التحصين التدريجي ضد الخجل ، وذلك بتعريض الأشخاص الخجولين بصورة متدرجة لمواقف الخجل ، حتى يتمكنوا من كف القلق الناتج عن المواقف الاجتماعية المثيرة للخجل 0
ج ـ التحدث الإيجابي مع الذات: ذلك أن اقتناع الفرد بأنه خجول يدعم هذا الخجل عنده 0 لذلك لابد أن يتحدث الفرد إلى نفسه ويجري حواراً معها: لماذا يخجل؟ ويتحدث بجمل إيجابية مثل : ( سوف أتحدث للآخرين حتى لو لم يعجبهم حديثي ) 0
د ـ النمذجة: ذلك بعرض أفلام تمثل مواقف يرى الأفراد خلالها أفراداً يتصرفون بجرأة أمام الآخرين 0
هـ ـ العلاج العقلي المعرفي:
الذي يـدور حول تعديل بعض الأفكـار الخاطئة، ومنها:
1ـ أن الفشل في إتمام مهمة معينة لا يعني أنها نهاية المطاف، فكل فرد معرض للفشل 0 ومما يجب عمله هو مواجهة هذا الفشل .
2ـ الاقتناع بأن كل فرد يملك (بإذن الله) القدرة والطاقة لإثبات وجوده وتحقيق ذاته، والتفاعل بفعالية مع الآخرين في المواقف المختلفة 0

ضيف الله مهدي
13 -12- 2007, 09:29 PM
السلام عليكم ..

الدكتور والمستشار الفاضل / ضيف الله مهدي ..
لقد تابعت بعض كتاباتكم في منتدى الحصن النفسي و أعجبتني كثيراً طريقة حلكم للمشاكل و حقيقة سجلت في المنتدى لكن لم تتفعل بعد عضويتي لذلك أرسلت لك على البريد الخاص ..
لدي استشارة وأتمنى أن ألقى الحل لديكم ..

في مجال عملي كمربية أطفال أصادف حالياً طفل في الخامسة من عمره تقريباً .. هذا الطفل لديه بعض الحركات التي تُشبه أو ربما تكون جنسية نوعاً ما .. ويبدو أنه قد رأى احداً أو شيء ما .. هذه الحركات مثل : يُحاول لمس زميلاته في مناطق حساسة جداً .. يُحاول النظر من أسفل ملابس الفتيات إلى اجسادهن .. يأخذ الأطفال ويضعهم رغما عنهم في حضنه بطريقة واضحة بأنه قد رأى هذه الحركة من احد كبير. ومن ناحية أخرى فهو يُحب لعب الألعاب التي بها شقلبة وحركات بهلوانية .. و ايضاً يُحب لعب الألعاب التي تشبه رياضة الكاراتيه .. عندما أتحدث معه يوعدني أنه لن يكرر خطأه وعندما يكرره وأذكره بأننا اتفقنا مع بعض بان يترك هذا السلوك يقول أنه نسي ذلك .. يُحب الجلوس بمفرده أكثر من جلوسه مع الأطفال و عندما يكون لوحدة يتجاوب مع المعلمة من الناحية التعليمية بشكل أفضل بينما مع الاطفال يقول ( لا أعرف ) أو يحاول بعد اقناع من المعلمة .. كما أن سلوكياته وبعض العنف الذي يعاني منه يقل عندما يكون لوحده .. أحياناً يكون هادىء وفجأة يضرب الاطفال مثلا يرمي الأقلام عليهم أو الألعاب وبدون أن يؤذيه احد.. لا يحب اكل الفواكه ولا الخضروات و حتى اكله قليل جداً و الأكلات التي يأكلها معينة . .. هذا قبل شهر .. والآن أصبح أكله أفضل من السابق .. سلوك العنف خف كثيراً ونستطيع القول أنه تلاشى .. سلوكه الجنسي أصبح أخف من السابق وبدأ يتلاشى ولكن فجأة قام بالتحرش الصريح لطفلة معه حيث أنه لمسها في منطقة حساسة جداً ( على الجهاز التناسلي ) و حدث الأمر في أحدى الحصص حيث كانت يده أسفل الطاولة ( أي أن المعلمة لم ترى ذلك لأن يده كانت اسفل الطاولة ) ..تم التحدث مع الطفل بهدوء و اعترف الطفل ( بدون أي ضغط أو تعنيف أو تهديد ) بأنه قد لمس الطفلة .. واعتذر من الطفلة وقبلت هي الاعتذار .
هذه نبذه تقريبية لشخصيته و سلوكه .. أتمنى أن تزودوني بالحلول المناسبة في هذه الحالة وخصوصا عندما يعمل حركات قريبة من الجنس .. كيف أتعامل حينها معه ؟ وماذا أقول له ؟ وماهي الخطوات اللازمة لذلك ؟ وهل هناك نوعية من العقاب أتبعها معه في هذه الحاله ؟؟ وماهي إن وجدت ؟ ..
علماً أن والدته عندما عرضنا المشكلة عليها قالت انها لم تلحظ المشكله هذه في المنزل حيث أنه يلعب مع ابن خالته و ابنة خالته بشكل عادي جداً ولم تلحظ اي حركة جنسية له في المنزل .. بينما في الروضة تكررت هذه الحركة .. و أمه متعاونة جداً وصريحة معنا ..
والدة الطفل تقول أنها تستخدم معه طريقة .. عندما يُخطىء في حق اخته الصغرى تقنعه بالاعتذار و ان يُقبلها في خدها .. والآن تقول ربما تكون هذه الحركة ايضاً قد أثرت عليه بجانب امور أخرى ..
الأم قلقة على طفلها و انا قلقة عليه وعلى الأطفال الآخرين .. حيث أننا لا نريد أن نعزله لوحده فيتأثر نفسياً وتعود له مشاكل العنف و قلة الاكل بعدما تحسن كثيراً ولا نريده أن يختلط كثيراً مع الاطفال ( حالياً ) لكي لا يُصاب أي أحد بأذى من سلوكه لأن الأمر خطير كما انه حدثت مشكلة مع والد ووالدة الطفلة التي تحرش بها .

أرجو أن تسعفني بالإجابة في أسرع وقت ممكن .. ومساعدتي على كيفية التعامل معه في الروضة وفي المنزل .

شاكرة لك حسن تعاونك وجميل علومك..

أختك ..
ليلك

ضيف الله مهدي
13 -12- 2007, 09:30 PM
الحل :
المربية الفاضلة الأخت / ليلك
تحياتي العطرة لك 00 ولثقتك في 00 يبدو لي أن الطفل هذا لديه أكثر من مشكلة ، وتعود الأسباب إلى التربية والتنشئة ، وإن كنت تريني هنا مبالغ ، لأنه مازال في مرحلة التكوين ولم يدخل حتى المدرسة بعد 00 أين يعيش هذا الطفل ؟ أقصد أي بلد ؟ أما من ناحية سلوكه الجنسي فيعود يمكن لسببين وهما :
1ـ يشاهد هذه المناظر ، بمعنى أنه شاهد الممارسة الجنسية بأم عينه ، لا تستغربي ولا تنفي أن يشاهد طفل في سنه أفلاما جنسية 00 أو شاهدها على الطبيعة ، أو حدثه شخص عن ذلك 0 لهذا هو يريد فقط يكتشف هذه ، وليس الممارسة 0
2ـ ربما لا يوجد لديه أخوات في البيت 00 وهو يريد معرفة ما لدى البنت ، هل تملك ما يملكه أم تملك شيئا آخر 00 لهذا يتحسس مناطق البنات الحساسة 0
3 ـ احتمال ثالث مستبعد طبعا ، وممكن بنسبة ضئيلة جدا 00 وهو نضوج وبلوغ مبكر بسبب خلل في الغدد الجنسية وبعض الغدد الصماء الأخرى 0
أنا ما زلت أراه صغيرا ، وكل ما يفعله ناتج عن طفولته وحب ورغبة في الاكتشاف وليس الممارسة 0
ربما لصديقه تأثير في هذا السلوك 0
على العموم قد يكون لدى الطفل فرط نشاط زائد ويحتاج إلى علاج 0 كل هذه احتمالات ما دمت لا أرى الطفل أو أتعامل معه ، قد تكون صحيحة وقد تكون خاطئة0
في منتدى الحصن النفسي ، وفي منتدى مستشفى الصحة النفسية ببريدة وفي منتدى وزارة التربية والتعليم وفي منتدى بيش وفي منتدى صامطة وفي منتدى أكاديمية قامات الثقافية قدمت موضوع بعنوان ( الأطفال أصحاب المشاكل ) وتعرضت للمشكلة الجنسية والتربية الجنسية وهناك ستجدين الكثير ، واسمي في كل المنتديات هو ضيف الله مهدي ما عدا وزارة التربية والتعليم فاسمي أبو الهيثم0
ما عليك فعله الآن هو :
1ـ عدم إعطاء المشكلة كثيرا من الأهمية حتى لا ينتبه لذلك 0
2ـ كل ما صدر منه سلوك من هذا النوع ، عاقبوه بالحرمان من شيء يحبه ، وذكروه بأن العقاب بسبب فعل كذا وكذا 0
3ـ كل ما كف عن هذا السلوك امنحوه جائزة ، وعرفوه بأن السبب هو ذلك 0
4ـ لا تجعلوا منه مجرما ، الكل يوبخه ويزجره ويلومه ، ولكن قولوا له إن الله الكريم العفو الرحيم ، لا يرضى مثل هذه السلوكيات من طفل ، وهذه محرمة شرعا ، وعندما تكبر فإن الله أباح لك الزواج 00 وفي الموضوع الذي ذكرته لك أنه في المنتديات تلك الشيء الكثير 0
5ـ لتجعلوا منه قائدا في مجموعة من زملائه 0
6ـ ليكن جميع من في الروضة لابسا لبسا محتشما سواء التلميذات أو المعلمات والمربيات 0
7ـ اجعلوه يعمل في مجموعة الذكور أكثر من عمله أو انضمامه لمجموعة البنات0
8ـ علموه القرآن والحديث ، واقرؤوا عليه قصصا تربوية هادفة 0
9ـ امنحوه الحب الكبير الغير مشروط 0
10ـ استقبلوه دائما بابتسامة وودعوه بابتسامة أجمل من الأولى 0
تمنياتي لك بالصحة والعافية

الأسامــة
25 -12- 2007, 09:23 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

أخي الدكتور ضيف الله مهدي

أنا هنا أستغل هذا الموضوع بطرح مشكلتي

فهي مشكلة كثيرا ما أقع فيها

ففي دراستي وبعد خروجي من قضاء الإمتحان

والإنتهاء منه

أراجع حساباتي وكم من الأخطاء التي أرتكبتها في الأسئلة

وأقوم بعمل إحصاءؤ متكامل عن الأسئلة التي قد تجاوزتها بكل جدارة

والتي أخطأت بها دون الرجوع إلى المرجع أو الكتاب

وأتفاجئ أحيانا عندما أشاهد نتيجة الإمتحان من قبل المدرس أي (( درجة الإمتحان ))

بإن بعض الأسئلة التي قد توقعتها بالصواب تكون عكس ذلك تماماً

والأسئلة التي يراودني الشك فيها ، واتوقعها بأنها خاطئة بنسبة 50%

تكون صحيحة ولا أدري ما هذه المشكلة التي أواجهها

علما بأن هذه الحالة من الصغر وهي معي ...

وشكرا

ضيف الله مهدي
25 -12- 2007, 11:43 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

أخي الدكتور ضيف الله مهدي

أنا هنا أستغل هذا الموضوع بطرح مشكلتي

فهي مشكلة كثيرا ما أقع فيها

ففي دراستي وبعد خروجي من قضاء الإمتحان

والإنتهاء منه

أراجع حساباتي وكم من الأخطاء التي أرتكبتها في الأسئلة

وأقوم بعمل إحصاءؤ متكامل عن الأسئلة التي قد تجاوزتها بكل جدارة

والتي أخطأت بها دون الرجوع إلى المرجع أو الكتاب

وأتفاجئ أحيانا عندما أشاهد نتيجة الإمتحان من قبل المدرس أي (( درجة الإمتحان ))

بإن بعض الأسئلة التي قد توقعتها بالصواب تكون عكس ذلك تماماً

والأسئلة التي يراودني الشك فيها ، واتوقعها بأنها خاطئة بنسبة 50%

تكون صحيحة ولا أدري ما هذه المشكلة التي أواجهها

علما بأن هذه الحالة من الصغر وهي معي ...

وشكرا



كنت أتوقع أن المشكلة في الجامعة ، كنت بقول لك السبب 0
أما ما دامت منذ صغرك فالسبب فيك حيث أنك لا تراجع جيدا 0
راجع وحل الأسئلة من الكتاب أفضل 00
أما من عقلك ، فهو لا يختزن المعلومات الصحيحة جيدا ، ولهذا تكون المفاجعة بعد عرض النتائج 0
ما عليك سوى المراجعة من الكتاب 0
أو الأفضل 00 أن تذهب للمادة الثانية تذاكرها ولا تضيع وقتك في المراجعة والتصحيح والتوقع 0
دمت بصحة وعافية 0

الأسامــة
28 -12- 2007, 12:27 AM
كنت أتوقع أن المشكلة في الجامعة ، كنت بقول لك السبب 0
أما ما دامت منذ صغرك فالسبب فيك حيث أنك لا تراجع جيدا 0
راجع وحل الأسئلة من الكتاب أفضل 00
أما من عقلك ، فهو لا يختزن المعلومات الصحيحة جيدا ، ولهذا تكون المفاجعة بعد عرض النتائج 0
ما عليك سوى المراجعة من الكتاب 0
أو الأفضل 00 أن تذهب للمادة الثانية تذاكرها ولا تضيع وقتك في المراجعة والتصحيح والتوقع 0
دمت بصحة وعافية 0

يا أخي ضيف الله مهدي

هذه الحالة أعاني منها في دراستي الجامعية أكثر

ففي جميع مراحل دراستي ولله الحمد

المحصلة الدراسية لكل سنة لا تقل عن 98%

يمكن لم أكن أعرف بهذه المشكلة في صغري

ولكن أكتشفتها مأخراً في السنة الجامعية الثانية

ففي السنة الأولى لم تحصل لي تلك المشكلة

وشكرا

ضيف الله مهدي
05 -01- 2008, 09:34 PM
الابن الأسامة ترى ما هي مشكلة كبيرة تدعو للقلق ، هي أحيانا تنتاب بعض الشباب مثل هذه الجالات 00 أنت راجع ما قلته لك في أول رد عليك 00 ثم قم بمراجعة جميع الاستشارات 00 هناك بنت رديت عليها متخصصة إنجليزي ، قدمت لها توجيهات أتمنى أن تستفيد منها 0
ولا تقلق مطلقا ، وكن متفائلا ، وواثقا من نفسك إلى أبعد الحدود 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
06 -01- 2008, 02:36 AM
المشكلة
اظن ان هذا المربع لا يكفي لانسانه عانت وعانت وما زالت تعاني
هل ابدأ من طفولتي القاسية او مراهقتي او شبابي الفرح ليس له مكان في حياتي لا امل في حياتي يتحقق دائما تجري الرياح حولي بما لاتشتهي السفن كنت دائما فتاة متفوقة في المدرسة والجامعة وكل ما اوكل به وهذا الشئ الوحيد الذي كنت احصل على اطراء عليه ربما اني كنت ذكية وانا صغيرة وكان هذا الذكاء يفسر بالفضول والوقاحة والتمادي لم اذكر اني احببت ان اتمادى او ان اتدخل في حياة احد لكن اريد معرفة الاكثر في اقصر مدة اريد ان اتعلم تعبانه انا من ذكريات حياتي لا اريد ان اعرف لا اريد ان اتكلم (نفسي يا دكتور انام نوم مغناطيسي وتطلع كل العقد اللي فيه) كنت دائما متهمة بالعصبية بالجنون لكن اعتقد اني كنت اريد من يفهمني كنت حساسة وما زلت والله ما زلت اعامل الناس بكل حساسية لا احب ايذاء احد لا احب احراج احد حتى اصبحت غبية نعم غبية ارى من يخدعني واعرف انه يخدعني ولا اريد جرحه قبل ايام جاء بائع متجول يبيع عطور وبقرارة نفسي اعرف انها مقلدة واشتريتها بسعر الماركات لاني شفقت عليه وانا اعرف بانه نصّاب لكن شفقت عليه ولم اشفق على زوجي الذي يتعب في احضار المال-كنت وانا صغيرة (3 سنوات او يمكن اصغر) اذكرهم عندما كا نو يسألوني (بتغاري من حنين) واقول لهم لأ لكني لم اكن اعرف ما معنى كلمة بتغاري ولله لكن من كلامهم كنت اعرف انه شئ سئ---عندما دخلت الروضة كانت معلماتي تحب حنين كانت امي تهتم بها عكسنا نحن باقي الابناءوكانت في صغرها اجمل مني بالرغم اننا عندما كبرنا اصبحت اجمل خواتي وهذا دليل انني لم اكن بشعة في الصف الاول اوصلني ابي على المدرسة بسيارته وضعني في المدرسة وذهب كان يجب علي ان اعمل كل شئ بمفردي في مدرسة كبيرة لا اعرف فيها احد لم يسألو عني تركوني والادهى والادهى عندما انتهى الدوام لم يأتي احد لاصطحابي وكنت اول مرة اتي لهذه المدرسة تبعد كثيرا" عن البيت واخذت اقص الطريق وعمري 6 سنوات لم ابكي ومشيت حتى وجدت البيت برغم ما في الطريق من (دخلات وكوربات وتقاطعات) والادهى اني لما وصلت لم تسألني الام الحنون عن شئ او كيف عدتي لم ابكي فدائما" كانو يقولون لي انت كبيرة(صبية)
كنت مؤدبة مع الناس في المدرسة كانت كلمة امي الوحيدة اعتمدي على نفسك كنت اضرب ولا اقول لهم ولا اذكر اني ضربت يوما لشئ سئ عملته فكنت اضرب اذا كان الصف مشاغب فيضرب جميع من في الصف .
في الصف الثاني ضربتني المعلمة لاني عندما جئت لألصق الصورة وقع الصمغ على الدفتر دون قصد فصفعتني والمرة الثانية في الصف السابع جاءت معلمة لتكلم معلمتنا وفي هذه اللحظة طلبت ممحاة من الطالبة التي بجواري فجاءت المعلمة الزائرة وصفعتني على وجهي االله لا يسامحهم وفي الصف الرابع كانت مدرسة الرعب مدرسة الرياضيات التي اخبرونا عنها الويل وكم مرة سجنت بسبب عصاها التي فتحت به رؤوس البنات فكنت برغم تفوقي ومن الرعب امضي الحصة اوقع مقلمتي وانزل لاحضرها حتى لا اريها نفسي فكنت لا اعرف عن ماذا تتكلم الدروس وليس انا فقط بل الكل كان كذلك لا سامحها الله وفي يوم اخرجتني لاحل على السبورة ومن جم خوفي لم استطع التفوه بكلمة فاخذت تضربني بعصاها وبكل غل ضربات متلاحقة لؤم لؤم وانا ابكي وانظر للبنات كيف يخفون وجوههم بايديهم حتى لا يرو هذا الضرب المبرح.حسبي الله ونعم الوكيل
هذه طفولتي فقط وهذا ما اذكر منها فقط كانت امي لاتهتم بي متى اتي ومتى اذهب لان الكل كان يقول عن اخلاقي مصحف يمشي على الارض ومرة طلبت مني المعلمة ان اساعدها في ترصيد الدرجات ولمعرفتي بعدم وجود من يهتم بي لم اخبرهم بالبيت وتأخرت بحدود الساعة وانا في طريق العودة وجدت امي لم تاتي لتطمئن جائت لظنها ان بنتها مع شاب كان عمري 12 ولم اعرف ما معنى ان الفتاة تمشي مع شاب كنا نقول هذه(صايعه) تكلم شباب هذا ما كنا نسمع ومع اني كنت في عمر المراهقة لكني لم اعرف ماذا قصدت امي
عقدتنا عقدتنا كان ممنوع ان نتغطى ونضع ايدينا تحت البطانية لان نظراتها كانت ستقتلنا انه –ماذا تفعل يداك ؟؟
لم اشعر بالحب من احد لا احد كان يحبني كله ظلم ظلم ظلم كان ابن جيراننا من عمري 10 سنوات يحبني حب الاطفال كنت اشعر بنظراته انه يحبني وحاول التكلم معي مرات عديدة لكن كنت دائما ارتجف خوفا ماذا يريد مع انا لو تكلمنا مع بعض لن يلاحظ احد لاننا فعلا ا اطفال لكن انا لا افعل ذلك وكنت احس بالحب اتجاهه وربما كان امتنان وبقيت كذلك حتى كبرنا ولم يعد يوليني اهتما م وكان هو كل حياتي لكن بعد ذلك عرفت لماذا—لماذا يحب فتاة لا تعرف كيف تلبس لا تعرف كيف تتصرف لا تعرف ما تفعله الصبايا حتى ال15 لم اكن اعرف شئ ولولا انتقالي من مدرستي لمكثت لا اعرف شئ عندما افكر في تلك الايام احس كيف كنت ساذجة في نظر من كانو معي بالصف في نظر الصبايا مرة سألت امي وكانت ترسم حواجبها وتزيل الشوارب ماذا تفعلي قالت لي وهي غاضبة هذا تفعله المتزوجة فقط وعندما دخلت مدرسة خاصة في عمر ال15 كنت قد حصلت عليها منحة لتفوقي وجدت الكل يتسابق ليكون الاجمل وانا ولا شئ
فكانت اول خطوة اني رسمت حواجبي بالخفية لم اعرف ان الفرق سيكون شاسع وانها ستلاحظه ولا متني وغضبت وانا لم ارد بكلمة واحدة كنت قد بدأت تمردي على حياتي السابقة وكانت وما زالت امي تحب تشويه صورتي امام الناس ولا اعرف لماذا فكانت جالسة مع جارتها وعندما مررت وسلمت ما قالت الا انظري رسمت حواجبها من وراي...... الحواجب كنت دائما ارسمها خفيه حتى ضمرت لم تساعدني لم ترشدني حتي ضمرت حواجبي وانا الان اعاني ليس لي حواجب تارة ارسمها بالقلم وتارة بالتاتو غير الدواء الذي اضعه صبحا" ومساء
في اول يوم جائتني الدورة الشهرية وطبعا هي لم تخبرني عنها شيئا فكل ما عرفته عرفته في المدرسة ربما كنت فرحة اني كبرت وخصوصا ان جميع صديقاتي جائتهم قبلي بسنة او اثنتين حتى الاصغر مني بلغو قبلي لم اعرف ماذا اقول فاني خجلانة جدا وظننت ان امي ستفرح فذهبت واخبرتها في اذنها يوجد دم على ملابسي فنظرت الي وقالت بلهجة لن انساها (يعني اول مرة....؟؟؟؟) كانت تظن اني بلغت منذ زمن وكنت اخفي عليها وكان هذا في عمر 14
كنت احبها كثيرا قبل مراهقتي كنت اقبلها بدل القبلة 100 في اليوم لكنها كانت تبعد خدها وتقول ( الواحد ماببوس امه الا في العيد )واصبحت اخواتي تفعل مثلي فاخذت تلومني (شوفي هالعادة الوسخة اللي علمتيها لخواتك)ولا اذكر في يوم ردت هذه القبل بقبله لا اذكر انها حضنتني يوما
كنت احيانا اقول انها غير متعلمة وتزوجت صغيرة لا تعرف التعبير عن حبها لكن عندما اراها تقدم الحب والاحضان والقبلات والكلام الجميل لاخواني الشباب اعرف انها تكرهني

كان ابي ما زال يحبني في تلك الفترة لان علاماتي عالية ومتفوقة وعندما اصبحت في التوجيهي بدا حاله ينقلب خصوصا ان اخي كان قد رسب مرتين وكان يعيد الثالثة وكان يفسده علي في تلك الفترة كان اخي يحب بنت خالتي التي هي مخزن اسراري وكنت اول مرة اقول لاحد عن ابن الجيران في عمر ال15 وبالصدفة احس من كلام بنت خالتي اني احب احد وظل يعذبني مع انه يعرف اني لا اكلمه ولا شئ انه مجرد شعور لا اكثر وكان يقول لها ليش ما خلت شعورها بقلبها ما تحكي لحدا واخذ يعاملني كاني زانية والعياذ بلله وظل يفسد اهلي علي وعلى لبسي مع اني كنت محجبة ارتدي قمصان طويله مع بناطيل واسعة وضربني مرة بالارض وانتفخت عيني واصبحت زرقاء وخرج بعدها ليسهر ولم تقل امي شيئا ولم يدري ابي كان هذا بالاول ثانوي وعندما سألتها كيف سأذهب للمدرسة هكذا قالت لي (عادي يلله بسمحلك تحطي شدو ازرق على عيونك) وعاد وضربني ونحن سنه ثالثة بالجامعة نفس الضربة ضرني بالارض ونفس الشئ لا احد يخاطبه ولا بكلمة لماذا وكنت دائما يجب ان اكذب فاول مرة اخبرت البنات انا عملنا حادث بالسيارة والمرة الثانية غبت اسبوع عن الجامعة بحجة المرض
في هذه الفترة تأزم شغل ابي واصبح الثاني يكرهني فاكثر من مرة ضربني وابرحني ضرب لاني ازعجته بصوتي عندما كنت اتناقش مع احدى اخواتي على فكرة اخي اكبر مني فقط بسنة ونص
يعني الكل يكرهني يغار مني حولو حياتي جحيم
الجامعة احببتها لانها اعطتني الثقة بجمالي فمن اول ما دخلت وحتى تخرجت والبنات تأتي كمراسيل للشباب منهم من يريد ان يخطبني ومنهم من يريد ان يصاحبني انا لم اوافق على احد وكنت دائما اتمنى ان يكثرو ويكثرو حتى تزيد ثقتي مئات المئات من المعجبين في الجامعة في الشارع اينما اذهب كلهم يريدون خطبتي كنت جميلة فقط 3 سنوات من الجمال وفي سنه ثالثة خطبني استاذي في الجامعة وكنت دائما ارفض لا اريد الزواج الان اريد ان اعيش حياتي لكنه طلبني من اخي والذي نجح معي في السنة نفسها ودخل الجامعة نفسها اخي وافق واهلي وافقو واعتبرو رفضي غير مبرر وجاء للبيت واعجبو به اكثر انا لا اريد الزواج اريد الحرية وبدلا من التفاهم ضربني ابي بالحذاء وبيديه واتهمني اني عاهرة (اكيد بتحبي حدا عشانه بترفضي) واخذ يذهب عند الاقارب ويقول لهم (هاي اكيد بتحبلها واحد من هالزعران)ومنعني من الجامعة وكانت اغلى طموحاتي فوافقت لكنه هددني ان العريس لو لم يعد لاي سبب فساكون انا السبب وسيفصلني من الجامعة كان خطيبي انسان طيب يحبني لكن انا لا اريد الزواج لكن كتبت كتابي عليه واستمرت خطبتنا 8 شهور وانا لا احبه لم احبه وهو لا يعرف شئ هددوني حذروني ان اخبره حتى اخر اسبوع اخبرته حتى يطلقني لكنه حزن علي حزنا شديدا ووعدني ان يعوضني فالناس ستتكلم علي اذا تركني الان وتزوجته وانا الان احبه مع اني احيانا كثيرة العن ذلك اليوم الذي عرفته فيه كثير من الفجوات بيننا احيانا لا يفهمني انا احب الرومانسية وهو انسان عادي يعبر عن الحب بالماديات فقط انا افتقر لكلمات الغزل الكلمات التي تجعلني انثى احيانا يراودني شعور ان اخونه واكلم غيره من يجعلني انثى لكن يكفي مرة لا اريد خيانته مرة اخرى احبه برغم انه لا يملك مواصفات من كنت اتمنى ماذا اعمل هو طيب لكن اهله يكرهوني لا اعرف لماذا والله لم اعمل فيهم شيئا يريدونه ان يكرهني يتمنون لو يطلقني لو يتزوج علي انا خائفة فليس عندي غيره لا احب غيره ولا يحبني غيره احيان كثيرة يفسدوه ماذا افعل يكرهونني يسبوني من دون ان اعرف لماذا
انا تعبانه ارحموني جفت دموعي نفسي ابكي بس ما ضل دموع وعلى فكرة انا بطلت حلوة راح جمالي صرت متل العجوز لا انا فعلا عجوز اكتشفت انه اهله دايما بقولوله انه احلى مني واني انا مش حلوة وطبعا مقنعينه بهالشي حتى اناا بديت اقتنع بهالشي زمان كان لي خدود حلوة كتير وكل ما بحب اكتر وبفرح اكتر بتصير احلى بس من يوم ما خطبوني وانا وجهي كتير سئ يمكن لو انحلت عقدي المتماسكة المتراصه ارجع حلوة انا تعبانه تعبانه بقرأ قران وبصلي وبدعي بس خلص ما في اما وازا حضرتك يا دكتور ما رديت علي اكيد بكون خلص ما ضل غير الموت هو الحل
\انا لما خطبوني رحت لدكتور بس طلع مادي خلاني احكي نص ساعة بس وكل ما احكيلو شي بقلي عادي انسي انسي وبالاخر طلب 20 دينار
ارحموني ساعدوني قبل ما يفوت الاوان بشكرك 0

ضيف الله مهدي
06 -01- 2008, 02:38 AM
الحل :
قرأت رسالتك بنيتي الجميلة كاملة وأطلقت معها الزفرات ورددت بيني وبين نفسي : هذه ضحية التربية الخاطئة والتنشئة الخاطئة0
بيدك بنيتي حبيبتي أن تعودي أفضل مما كان وأفضل بكثير 0
ابدأ من البداية :
التفضيل في الحب بين الأخوة غير مطلوب وليس مفضل ولا يؤدي إلا إلى الغيرة المذمومة ، ولكن ماذا نفعل إذا كان قدرنا نتيجة تربية خاطئة ، أمك هي الأخرى نتيجة تربية خاطئة وأعادت ما تربت عليه لتربيك عليه وتخرج لنا فتاة بعمر الزهور ذابلة حرقانة 0 التفضيل في حب الأبناء بعضهم على بعض كان سببا في جريمة ارتكبها إخوة يوسف عليه السلام في حق أخيهم يوسف ووالدهم عليه السلام حتى دبروا له الحيل وأخرجوه من البيت العامر ليرموه في غيابت الجب ، ثم ليباع في الأسواق مثل الأرقاء وهو الكريم ابن الكريم ابن الكريم ابن الكريم ( يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم عليهم الصلاة والسلام ) 0 تربى بعيدا عن أبيه وفارقه وهو طفلا وغاب عنه أربعين سنة وتعرض للفتن ودخل السجن ومكث فيه سنينا طويلة ، ولكن رحمة الله وعنايته أدركته فكانت معه ، والإيمان العظيم الذي كان يملأ قلبه وتقواه وخشيته لربه كان السراج المنير له في وحشة الظلام واسوداد الحياة في طريقه 00 وما كانت تلك لتكون له لولا الحب الذي أولاه والده له دون إخوته حتى غاروا منه وعاملوه بتلك القسوة ، ولأنه نبي ابن نبي وجده نبي ومن نسل أنبياء حفظه الله 0 أما غيره من الناس فقد سقط في الحياة واستحالت سعادته إلى شقاء وحزن وألم ، وتحولت عافيته إلى مرض وهموم وصراعات وتحول من إنسان سوي إلى مجرم أو جانح أو سيكوباتي كاره وعدو للمجتمع الذي يعيش فيه يتمنى زواله وتدميره 0
بنيتي الجميلة الذكية ، إن من واجه تربية خاطئة من الصعوبة بمكان أن يصبح إنسانا سويا إلا إذا كان يتمتع بذكاء وعبقرية فريدة ، وأحسبك من أولئك القلة الذين يتمتعون بالذكاء والعبقرية فقدروا يتأقلمون مع كل الظروف التي واجهت حياتهم ويصمدون في وجه كل التيارات الجارفة المعادية المضادة 0
ولا أقول ذلك مجازفة أو مجاملة لشخصك أو تخفيفا لألآمك ولكنها الحقائق والدراسات التي تقول أنك من العبقريات الموهوبات ، وهؤلاء هم وهن الذين يصمدون في وجه كل التيارات والرياح العقيمة المدمرة 0
أما عدم سؤال أمك عنك وتحسسها لكل جزئيات حياتك فلأنها اكتشفت فيك الذكاء والعبقرية فتركت تواجهين حياتك بمفردك 00 وقد أخطأت في ذلك ، ولكنها أخرجت لنا فتاة صلبة قوية تستطيع الوقوف في وجه كل أعداء الحياة والإنسانية 0 ها أنت قد وقفت على أرض صلبة وتبوأت مكانة عظيمة وتزوجت من رجل يشار إليه بالبنان رجل يحمل أعلى الدرجات العلمية ، ولتكوني فخورة بنفسك وثقتك بذاتك وتحملك لكل ما واجهتيه من مصاعب وألم 0 ولتكوني فخورة بقوة شخصيتك وبقدرات الفائقة 0
أما المعلمات فهن أيضا ضحية لتربية خاطئة وتعليم أكثر خطئا ، فالضرب والمعاملة السيئة من معلم أو معلمة لطالب أو طالبة أو نتيجة لضعف شخصيته ورسوبه المشين في التعامل والمعاملة 0 معلمين ومعلمات تربوا وتربين على الضرب والصفع والشخط والسخط ورفع الصوت والطرد ، فلن نقطف من الشوك الورد ولن نجني من الحصرم العنب ، ولن نشرب الزلال من الحمأة ، ولن يصبح البوم حمامة 0 هؤلاء المعلمات والمعلمين يعيدون سيرة وتعامل معلميهم ومعلماتهن معهم مع تلاميذهم 00 تملأ نفوسهم العقد 0 لا يرون في التعامل الجميل إلا ضعفا في شخصيتهم 0 لم يتربوا التربية الجميلة التي رباها نبينا محمد عليه الصلاة والسلام لصحابته الكرام فأخرجوا إلى الدنيا أجيالا تتمتع بالصحة النفسية والجسمية والإيمان العظيم ، فسادوا العالم وحكموه وأناروا دروبه ، حتى فسدت التربية فحلت الهزائم والانكسارات والوهن والعجز وحل الظلام مكان النور ، وأصبحت أمتنا بأخس حالة 0
بنيتي حبيبتي أما وقد فات الأوان في أن نعدل تربية نفوس نشأت وتربت على مثل تلك التربية العقيمة المريضة ، فليس لنا إلا أن ننشئ أجيالا صحيحة سليمة قوية متعافية 0
وعليك الدور في أن تصبحين أما عظيمة تربي أجيالا صحيحة نفسا وبدنا 00 فابدئي في تربية أبنائك ليصبحوا في أجمل وأحسن حال 0
أعترف أنها ذكريات مؤلمة لا يمنك للنفس نسيانها ، ولكن يمكنها أن تحولها من بؤرة الشعور إلى حاشية الشعور واللااهتمام ، وتتناساها وتطوي صفحاتها الملطخة بالسواد ، لتفتح صفحات ناصعة البياض جميلة زاهية منيرة 0
تلك أيام خلت فيها ما فيها من السواد ، وأنت الآن بإمكانك تلوين تلك الصفحات المعتمة بألوان زاهية متفائلة تطرزها السعادة الحقيقية ، داخل غلاف حياة كلها أمل وتفاءل ونظرة مشرقة تزدان بألوان الطيف الجميل 0
عيشي حياتك كأحسن ما يكون ، فلم تخلقي بنيتي لتعيشي حياة كئيبة كريهة المنظر والمظهر 0
كل الدنيا ما تسوى دمعة من عينيك الجميلة ، ولا أنة نفسك الأبية ، ولا إنكسارات قلبك العذب 0
إن الله سبحانه وتعالى أوجدك في هذه الحياة لغاية جميلة وهدف سام ، لتعبديه حق عبادته ، وتراقبيه في السر والعلن ، ولتكوني حاملة لواء الخلافة في الأرض ، لتعميرها ، ولتحافظي على النسل الطاهر الجميل الذي كرمه الله على ملائكته فأسجدهم لأبيهم احتراما وتقديرا 0 فأنت الأم التي ستنجب الرجال الذين سيخرجون إلى الحياة ويبنوا مجتمعهم ويعملوا على رقية 0
عليك أن تعملي ما يلي :
1ـ غيري تفكيرك عن الحياة خلي نظرتك لها نظرة مشرقة ممتعة مليئة بالأمل والتفاؤل 0
2ـ عيشي حياتك وكوني فطنة ، متفاءلة 0
تأملي معي الحديث القدسي التالي واستشعري معناه , قال الله سبحانه وتعالى : { أنا عند حسن ظن عبدي بي , فليظن بي ما شاء , إن ظن بي خيرا فله وإن ظن بي شرا فله } 0
والآن يا ترى ماذا تظن أن يجعل الله حياتك القادمة ؟ 0
عليك أن تكملي وتقولين : من اليوم سأستمتع بحياتي ، فأنا المسؤولة الوحيدة عن كل ما يحصل لي من فرح أو حزن لذلك سأنتبه لتفكيري لأسعد نفسي في الدنيا والآخرة 0
الناس إما :
1ـ محبّطين ، و أخطر شيء هو أن تعيش مع تعيس ويريد أن يتعسك معه 0
2ـ محبطين ، ويعني كارهين الحياة ويمكن أن يكرهوك فيها فأحذر 0
3ـ عاديين ، بمعنى يوم مبسوط ويوم لا ، على حسب المزاج 0
4ـ سعداء ، وهؤلاء نادر وجودهم ، ولكن يستحقون عناء البحث عنهم والتمتع بصحبتهم 0
ولست أرى السعادة جمع مال
ولكن التقي هو السعيد
أكيد أي إنسان سيترك الخيارين الأولين وسيبحث عن الخيار الرابع أو على الأقل الخيار الثالث لكي يسعد في حياته 0
ما رأيك أنت هل تؤيد هذه التقسيمة ؟
إذن : من ستختار؟
كيف أتمتع بحياتي :
عليك أن تعيشي يومك بكل ما فيه ، وخططي ليوم الغد ، واستفدي من الأمس , لأنه لو خفت من بكره سوف يأتيك القلق ولو ندمت على الأمس سيتسلق إلى قلبك الحزن , ولو خفت من بكره وندمت على الأمس سيأتيك الاكتئاب على طول 0
يقول الدكتور إبراهيم الفقي : " عيش كل لحظة كأنها آخر لحظة في حياتك ، عيش بالحب ، عيش بالإيمان ، عيش بالأمل ، وقدّر قيمة الحياة"
وأعتقد أن هذا أفضل أسلوب وطريقة لكي تستمتع بحياتك 0
الابتسامة:
أعتقد أنه يكفينا حديث النبي صلى الله عليه وسلم : ( تبسمك في وجه أخيك صدقه ) 0
لو طلب منك أن تبتسم وتقول : أنا حزين جدا 0 بماذا سوف تشعر ؟
أتحدى لو شعرت بالحزن لأنك لن تقدر 0
لماذا ؟
لأن المخ لديه معلومة أنك في حالة سعادة بسبب ابتسامتك ، فعند محاولتك للحزن يرفض مخك هذا الأمر بسبب ابتسامتك !!
تخيل فقط أنك عندما تبتسم تطرد الحزن 0
اسمعوا لإليا أبو ماضي حيث يقول:
أيهـا الشاكـي ومـا بــك داء
كيف تغـدوا إذا غـدوت عليـلا
إن شـر النفـوس نفـس يـؤوس
يتمنـى قبـل الرحيـل الرحيـلا
ويرى الشوك في الورود ويعمـى
أن يـرى فوقهـا النـدى إكليـلا
أيها الشاكـي ومـا بــك داء
كن جميلا تـرى الوجـود جميـلا
جرب عمل ما يلي :
1ـ سوي شي يتذكرك الناس فيه مثلا ، ألف كتاب ، أو أنقل معلومات يستفيد منها الناس ، أو قم بإصلاح الأجهزة العطلانة عندك ، ساعد الناس ، سوي مشروع خيري ، أهم شيء يتذكرك بواسطته الناس 0
2ـ افعل شيء لم تفعله من قبل ، لكن فعل جميل ، تعرف على ناس جدد , روح لأماكن جديدة جرب أشياء جديدة ، المهم غير نمط حياتك 0
3ـ تذكر إنجازاتك واكتبها واحتفظ بها علق شهاداتك على الجدران انظر للصور والذكريات وكلما شعرت بضعفك أو الحزن ارجع لها ، وقل : الله ما أروعني !
وعلى فكرة شيء جميل ومهم جدا كتابة الإنجازات ، والنظر إليها كي تعطيك دفعة قوية للحياة0
غيري اعتقـاداتك عن نفسك :
حيث أن تغيير الاعتقاد يغير الحوار: فإذا كانت اعتقاداتي عن نفسي سيئة فسيكون حواري معها سيئ وان كانت اعتقاداتي عنها إيجابية معتدلة فسيكون حواري معها إيجابيا معتدلا ، وكلما زاد وعيك بحسناتك ومميزاتك كلما زاد تقديرك لذاتك وإذا زاد التقدير صرت تتحدث مع نفسك كما لو كنت تتحدث مع شخص تقدره وتحبه جدا, وإذا أردت أن تعرف مدى حبك لنفسك 0 فقل لي كم يمكنك أن تقضي من الوقت مع نفسك بدون ملهيات؟ عندما تكون أنت وهي فقط هل تشعر بالضيق أم بالانسجام؟, هل تهتم بترفيهها وإعطائها أوقات من الاسترخاء والتأمل أم تنهكها بأعمال هامة وغير هامة , هل تعطيها بعض الوقت للمصارحة والتقييم أم تبحث عن هاتف يرن فيشغلك أو ريموت كنترول للتلفزيون ينسيك هموم و حل مشاكلك, أو حيل نفسية تمنعك من تغيير بعض السلوكيات التي تضر بنفسك وتجعلك في ركب المتأخرين ، حيل مثل التسويف, لا يوجد وقت , ما أستطيع , خائف , لا توجد إمكانيات, لا توجد فرص.
الاعتقاد الأول ـ ( الاعتقادات ) :
1ـ أحب الآخرين ولكن أحب ذاتي أولا: أعطي الآخرين ولكن أعطي ذاتي أكثر , فذاتي شجرة فيها الكثير من الثمار التي أعطي منها للآخرين , ولكني اخصص جزءا من الوقت لأعطيهم من الثمار وبقية الوقت لأسقي الشجرة حتى تستمر في العطاء وإلا ستموت.
اسقها بـ: (السلوكيات ) :
أوقات تأمل واسترخاء , جلوس في الطبيعة , قراءة القرآن الكريم ، سماع القرآن الكريم , وتخيل خيالات لطيفة وسعيدة , ذكريات صداقة , ذكريات روحانية , رغبة في النجاح والتفوق ، شحذ الهمم والطاقات ، تأملات إيمانية( اختبر حبك لنفسك )
اسقيها بـ :
المتعة : متعة مع الكتاب ، مع الموضوع ، مع المادة 00 مستقبلك هنا 00 لا تضيع مستقبلك ، أنت قادر على النجاح وصنع النجاح هل تطور قدراتك ومواهبك بالقراءة والتدريب والبرامج ، إذا كنت تفعل فأنت تحب نفسك وتحبها أن تكون في المقدمة 0
هذه مؤشرات فاختبر نفسك معها :
لا يمكن أن تحبي نفسك وتلحقيها العار ( الرسوب والفشل ) عار وعليك أن تقوي إرادتك لكي تنجحي في حياتك مع زوجك 0
هل يشتمونك أحيانا وترضى ؟ هل يلقبونك بألقاب قبيحة وتسكت , هل يشعرونك بالأهمية والتقدير 0
تذكري قوله تعالى : { الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين } 0
كيف أنت والمعصية ؟ ( لا يمكن أن تحب نفسك وتوردها النار ) فالأكثر معصية أكثر كرها لنفسه , لأنه أراد لها السعادة الرخيصة التي تزول لذتها في لحظات, والأقل معصية أكثر حبا لنفسه لأنه يريد لها أفضل أوقات السعادة وأفضل أيامها , وساعة من رضاه عن نفسه وهو يطيع الله خير له من الدنيا وما فيها, فغاية السعادة أن تشعر بالرضا الداخلي , ولا خير بسعادة المعصية التي لا يعقبها رضا بل لوم وألم 0
كل هذا وأكثر يزيد أو يقلل من تقديرك لذاتك وحبك لنفسك وبالتالي يرتقي أو يهبط باللغة التي تحاورها نفسك بها أنا أجمل وأنا أحب نفسي 0
2ـ أقبل أخطائي : لماذا يجب أن لا أخطئ فازداد معرفة وتجربة من أخطائي , لا يمكن أن أصدر حكم عام على ذاتي بسبب بعض سلوكياتي الخاطئة , فأنا لست أخطائي فقط؟! أنا شعور إنساني أنا تفكير أنتج وطّور وساعد وحلّ مشاكل كثيرة , أنا أفعال خيّرة, وأنا إنسان, نفسي مكونة من طاعة وعصيان , أنا ارتقي بها وأغير منها لكني لا أختار أن أكون ملاكا بعد أن اختارني الله إنسانا يصيب ويخطئ 0 اسمح لنفسك أن تخطئ واسمح لها أن تعترف بخطئها أمامك دون أن تخاف سوطك وعقابك 0
ـ إن كنت سأسامح فنفسي أولى الناس بالمسامحة 0
ـ إن كنت سأتعاطف فهي أولى الناس بالتعاطف 0
وأنا اقبل ذاتي بجميع نجاحاتي وأخطائي 0
إذا أخطأت اليوم فقد نجحت بالأمس وإذا أخطأت اليوم فغدا تبدأ حياة جديدة
3ـ أنا اقبل شكلي , وإذا لم اقبله فكيف أتوقع من الآخرين أن يقبلوه؟؟
وهل أنا شكل فقط لأحزن لتغيرات حدثت في شكلي؟! , أفكارك الجميلة مشاعرك النبيلة سلوكياتك العظيمة ستكتب في صفحات التاريخ انك من أجمل الوجوه الجميلة في مرآة الفضيلة 0 ولعمري إن حلاوة اللسان وحلاوة النفس تظهر بريقها على الوجه صفاء ونقاوة 0
إن ثلثي السكينة في القبول 0 فانا اقبل شكلي الذي لا يمكنني تغييره ولكن يمكنني تغيير شعوري تجاهه , فهو صديقي وأحسن من يعبر عني ,إذا تألمت اظهر الألم ، وإذا فرحت ابتهج وتهلل , وإذا غضبت احمّر وتمعّر, ولا يوجد وجه أو شكل آخر يعبّر عني أكثر من وجهي أنا 0 والوجه يشرق من الداخل , والداخل يشرق بالقبول إذا أحببته سيحبه الآخرون , فالآخر يتعامل معك بحسب الطريقة التي تقدم نفسك بها 0
4ـ أنا لا أقارن نفسي إلا بنفسي : إذا كنت سأقارن فانا أقارن نفسي بالأمس بنفسي اليوم ، وإذا قررت أن أتغير فانا أتغير لأكون أفضل من نفسي , أنا لا أقارن نفسي بالآخرين فأضع مميزاتهم أمام عيوبي في مباراة من جولة واحدة , ثم اجلس أتفرج من يكسب ؟! إن لهم مميزاتهم بما يتناسب مع دورهم في الحياة ولي مميزاتي بما يتناسب مع دوري 0
هذا اغلب ما تطحنه النفوس من أفكار تتحول إلى رغيف أسود نقتاته في الخلوات ، ومن كان هذا طعامه فما عساه يكون كلامه 0
إن هذه الخلطة من الاعتقادات والسلوكيات ترفع من تقدير وحب الذات وهذا هو رأس الأمر وبيت القصيد , ساعتها ستتمنين أن تختلي بنفسك لتقولي لها , أمّا ماذا ستقولين لها ؟ فمن يدري ؟ إن كلام المحبين أسرار ولسان الحبيب بالحب ينساب , فقط اشعر بالحب وهو سيتحدث عنك 0
كيف تنجحين ؟
1ـ الثقة بالنفس: فهي من المقومات الرئيسة لكل من ينشد النجاح،فلا نجاح بدون ثقة الإنسان بذاته 0
فضعف الثقة بالنفس هو إصدار حكم بإلغاء قدرات الإنسان ومواهبه، وبالتالي الفشل المحتم!.
2ـ الإرادة القوية : فالإنسان يعيش صراعاً من أجل البقاء، ولن ينتصر في هذا الصراع إلاّ من تسلح بإرادة قوية، ومن استسهل الصعاب أدرك المنى 0 أما ضعيف الإرادة فلا بد وأن يهزم في معركة الحياة 0
3ـ الطموح الدائم: حيث يزرع في الإنسان المثابرة والجد والاجتهاد، كما يحفزه على التفكير الجاد ، والتخطيط الدقيق 0
4ـ الحيوية والنشاط المتواصل: وهو عبارة عن الجهد المستمر الذي يبذله الشخص لإنجاز أعماله وتحقيق أهدافه في الحياة 0
5ـ التوكل على الله وحسن الظن به: قال تعالى : { ومن يتوكل على الله فهو حسبه } 0
قواعد النجاح سبع, وهي :
1ـ تحديد الهدف في الحياة 0
2ـ تعرف الإنسان على شخصيته 0
3ـ عدم التفريط في الوقت 0 والاستفادة من تجارب الآخرين 0 والبعد عن الإسراف 0
4ـ مقاومة التعب 0 وأخيراً التأكيد على أن يكون الإنسان متفائلاً 0
البرمجة السلبية :
من أهم العوامل التي أثرت على سعادة الإنسان حتى أصبح تعيساً هي البرمجة السلبية التي تعرض لها منذ طفولته من قبل مؤثرات كثيرة ، منها:
1ـ الأُسْرَة : فلأسرتك دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فمعظم العادات السلبية أو الإيجابية يكتسبها الطفل من والديه والمحيطين به في المنزل، فقد يكتسب الطفل الخوف , أو القلق, أو التشاؤم من والديه, أو أحدهما 0 روى البخاري عن أبي هريرة –رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم : ( مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاّ َيُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْيُمَجِّسَانِهِ ، كَمَا تُنْتَجُ الْبَهِيمَةُ بَهِيمَةً جَمْعَاءَ ، هَل ْتُحِسُّونَ فِيهَا مِنْ جَدْعَاءَ )0
2ـ المدرسة: فلو رجعت بذاكرتك إلى أيام الدراسة ؛ فستذكر مثلاً بعض العبارات التي ألقاها عليك بعض مدرسيك , وأثرت في نفسيتك تأثيراً عظيماً 00 كقولهم :أنت مشاكس 00أنت غبي 00 أنت ساذج 00 وعلى الجانب الآخر ستجد أساتذة قد أخذوا بيدك, وأعطوك جرعات تشجيع؛ زادت من ثقتك بنفسك , وغيرت من نظرتك لذاتك 00 إذن فللمدرسة دور كبير في تشكيل سعادتك 0
3ـ الأصدقاء:
للأصدقاء دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فأنت تتأثر بهم كما تؤثر فيهم ...وفي الأثر يروى عنه صلى الله عليه وسلم- أنه قال : ( الرَّجُلُ عَلَى دِينِ خَلِيلِهِ فَلْيَنْظُرْ أَحَدُكُمْ مَنْ يُخَالِلُ ) رواه أحمد, والترمذي, وأبو داود, عن أبي هريرة رضي الله عنه 0
فكثير من المدخنين ؛ كانت أول سيجارة يدخنها من يد صديق 00 وهذا الأمر يسري على جميع العادات السلبية والإيجابية الأخرى 0 لذا فالأصدقاء أيضاً شاركوا في تشكيل سعادتك 0
4ـ وسائل الإعلام: لا يخفى على أحد أثر وسائل الإعلام في طريقة تفكير وسلوك وعادات الشعوب ، ولعل ما نراه من عادات دخيلة على مجتمعاتنا أكبر دليل على ذلك، فرأينا الطفل ذا التسعة أعوام يتغنى بالحبيب ، ويتأوه من ألم الفراق! 0 قد تشمئز النفس من فكرة سلبية تعرض ، ولكن مع التكرار تصبح لدى البعض أمراً عادياً 00
لم لا وقد تمت برمجة عقولهم بتكرار عرضها؟!.
5ـ المصدر الأخير وذو الأثر الكبير هو: أنت نفسك : لقد برمجت نفسك برمجة ذاتية نابعة منك عن وعي , أو بدون وعي على عادات سلبية أو إيجابية 0 فمن الممكن لهذه البرمجة الذاتية أن تجعل منك إنساناً سعيداً، تغمره مشاعر التفاؤل والحماس؛ يحقق أحلامه وأمانيه، أو إنساناً تعيساً وحيداً بائساً يائساً من الحياة . وفي ذلك يقول أحد المتخصصين : " إن ما تضعه في ذهنك سواء كان سلبياً أو إيجابياً ستجنيه في النهاية " 0
لذا تذكر هذه النصيحة:
ـ راقب أفكارك ؛ لأنها سوف تصبح أفعالاً ! 0
ـ راقب أفعالك ؛ لأنها ستصبح عادات ! 0
ـ راقب عاداتك ؛ لأنها ستصبح طباعاً ! 0
ـ راقب طباعك ؛ لأنها ستحدد مصيرك ! والأمر بيد الله ، فقط هذه أسباب 00
الاسترخاء : إن الحماسة المؤدية للعمل لا تتقاطع مع الأعصاب الباردة 0 والعمل المستمر انتحار بطيء 0
1ـ امنح نفسك قسطاً من المتعة، وهدوء البال، والحيوية والاسترخاء، لاسيما في أوقات خلوتك بنفسك 0
2ـ فكّر دوماً بالأمور الإيجابية في حياتك ، وتلك الأشياء التي تمتلكها وليست لدى غيرك 0
3ـ لا توتر نفسك بمشكلات الدراسة أو العمل ، أو الأسرة ، واعتبرها جزءًا من الحياة 0
4ـ لا تلتفت أبداً إلى الطعنات التي من الخلف ومضايقات الآخرين ، وتقبل دوماً الأمور على ما هي ؛ لأن شيئاً لن يتغيّر ، فأنت لن تستطيع أن تربي الآخرين أو تغيّر سلوكهم 0
5ـ إذا كان جدول أعمالك مزدحماً لا تقلق نفسك ، وتصاب بالتوتر، ففي النهاية أنت لن تنجز إلا ما يتسع له الوقت 0
6ـ من الأفضل أن تنفذها بنفسية جيدة؛ لتشعر بنوع من السعادة والرضا 0
7ـ كن متفائلاً 0
8ـ تعلّم كيف تسلم ببعض الأشياء التي جُبلت على ما هي عليه، فليس هناك أسلوب حياة أو عمل أو أسرة تخلو من المشاكل 0
9ـ لا تنظر إلى تجاربك الفاشلة نظرة حزن أو تشاؤم 0
10ـ اجعل الفشل دافعاً ووسيلةً لاستمرارك للوصول إلى النجاح، فالأشخاص الذين يأسرون أنفسهم في تجاربهم الفاشلة لا يمكن أن يكونوا سعداء أبداً، وتذكّر الحكمة الصينية التي تقول: "القرار السليم يأتي بعد الخبرة التي تأتي من القرار السيئ" 0
11ـ عندما تقابلين صديقة ، أو تجلسين مع زوجك قولي له نكتة بريئة ، أو اطلبي منه أن يقول لك ذلك ، فالابتسام والضحك يولّد بداخلنا نوعاً من السعادة والبهجة 0
12ـ لا تجعلي المستقبل مصدر قلق لك ؛ لأن ذلك سيسلبك السعادة بالأيام التي تعيشها 0
13ـ لا تلتفت لصغائر الأمور اليومية ؛ فهي لا تحتل الجزء الأكبر من تفكيرك، ولا تدعك تستمتع بمباهج الحياة
15ـ اجعل أحد مصادر سعادتك الإحسان إلى من أساء إليك ، والمعاملة الحسنة مع والديك وإسعادهما ، ومساعدة المحتاجين ، أو رسم البسمة على وجه طفل ، أو عجوز طاعنة في السن 0
16ـ أخيراً وأولاً 00 اعمل على تقوية صلتك بالله عز وجل ، وليكن إيمانك بالقدر باعثاً على راحتك النفسية ، واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، و أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسرًا، كما قال صلى الله عليه وسلم 0
عن أبي العباس عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال : كنت خلفَ النبي صلى الله عليه وسلم يوماً فقال : ( يا غلامُ إني أُعَلِّمُك كلمات : احفظِ الله يحفظك ، احفظِ الله تجده تجاهك، إذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ، رفعت الأقلام وجفّت الصحف)
وفي رواية : ( احفظ الله تجده أمامك ، تعرّف إلى الله في الرخاء يعرفْك في الشدة ، واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك ، وما أصابك لم يكن ليخطئك ، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسراً ) 0
وفي رواية : ( يا فتى ألا أهب لك ألا أعلمك كلمات ينفعك الله بهن، احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده أمامك، وإذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، واعلم أنه قد جف القلـــــم بما هو كائن، واعلــــــم بأن الخلائـــق لو أرادوك بشيء لم يردك الله به لم يقدروا عليه، واعلم أن النصر مع الصبر، وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسراً) .
بنيتي الجميلة ، أتمنى أن ما كتبته لك فيه السعادة لك ، والله يحفظك ويرعاك ويتمم عليك نعيمه وعافيته 0

هزيم السابع
23 -02- 2008, 04:55 PM
السلام عليكم :
جزاك الله خيرا اخي ضيف الله مهدي ، وجعل هذه الاستشارة في ميزان حسناتك ان شاء الله .
لدي مشكلة نفسية اعاني منها منذ امد بعيد وللان لم استطع التخلص ، وحاولت كثيرا .
ولكن المشكله ان في البلد التي اعيش فيها لا توجد مصحات نفسية ابدا .
فهنا من لديه مشكلة نفسية يشب ويشيب ويموت معها .
الى وجدت هذا المنتدى راجيا من الله ان يكون فيه خلاصي من هذه المشكلة .

ضيف الله مهدي
23 -02- 2008, 09:51 PM
السلام عليكم :
جزاك الله خيرا اخي ضيف الله مهدي ، وجعل هذه الاستشارة في ميزان حسناتك ان شاء الله .
لدي مشكلة نفسية اعاني منها منذ امد بعيد وللان لم استطع التخلص ، وحاولت كثيرا .
ولكن المشكله ان في البلد التي اعيش فيها لا توجد مصحات نفسية ابدا .
فهنا من لديه مشكلة نفسية يشب ويشيب ويموت معها .
الى وجدت هذا المنتدى راجيا من الله ان يكون فيه خلاصي من هذه المشكلة .


أهلا وسهلا بك أخي الفاضل
ابعث بما عندك سواء هنا في هذه الزاوية أو على عبر رسالة خاصة في هذا المنتدى
أو على البريد
mhdi114@hotmail.com
وأنا سأرد عليك ، وعلى رغبتك سواء في المنتدى أو على بريدك أو في قسم الرسائل الخاصة 0

دمت بصحة وعافية

ضيف الله مهدي
25 -02- 2008, 11:57 PM
أخي سالم تحياتي العطرة لك
أنا أرسلت إليك ردا على رسالتك ، ولا أدري هل وصلتك أم لا ، فحبيت النشر هنا


لا أرى أن هذه مشكلة كبيرة أو مرض نفسي

إنما هو حسد

والحسد مذموم

ينبغي عليك أن تعرف أن الحسد مذموم وأن الله قد رزق البعض ورفع البعض درجات وجعل البعض ملوكا

وكل هذا من عند الله ، فأتمنى أن تسمو بنفسك وأخلاقك إلى الأفضل وأن تعمل وترفع من درجات طموحك وتسير ولا تلتفت إلى الخلف ، ولا تقارن نفسك بأي شخص 0

وهنا في المنتدى بعض الردود على بعض الأفراد والذين أطلب منهم تغيير اعتقادهم في ذاتهم أو نفوسهم ، اطلع عليها وطبق ما فيها من تعليمات 0

وترى العلاج النفسي ربعه بيد المعالج وثلاثة أرباعه بيد المريض ، فأنت قادر على تجاوز كل تلك المشكلات ، رغم أنه في الأصل لا يوجد عند مرض أو مشكلة حقيقية 0

خل نفسك قوية وجميلة وتجاوز كل تلك السلوكيات الخاطئة تجاه أولا عمك 0

وانظر لنفسك أنك أنت الأفضل دون غرور أو تكبر 0
دمت بصحة وعافية

ضيف الله مهدي
28 -02- 2008, 10:21 PM
السلام عليكم بارك الله فيك وففقك يادكتور
انا عندي سؤال لشخص ما وقال لي بالحرف(انا شاب ابلغ من العمر 23عاما وادرس في الجامعة
فانا اعاني من مرض نفسي شديد بسبب اني عندما كنت في السن ثلاثة عشر قمت بحلق شعر رجلي والان تبدوا وكانها محلوقة
فانا احيانا لا اذهب لاصلي بسبب ظهور رجلي وكانها محلوقة فباللة ارشدوني وانصحوني وفقكم الله لما تحبة وترضاة وانا الان اعاني من حزن جديد9

ضيف الله مهدي
28 -02- 2008, 10:24 PM
أخي الفاضل أهلا وسهلا بك وبالشخص الذي أرسلك
هذا المرض الذي يعانيه صاحبك هو الذي صنعه 00 بمعنى أنه لا يوجد لديه المرض ، ولكن تركيزه على رجله وكثر النظر إليها هو الذي أوصله للحالة التي هو فيها 0
لا توجد لديه مشكلة سواء ظهر الشعر في رجله أم لم يظهر ، وما هو شرط يكون في رجله شعر 0 إن شعر الرجل ليس مكملا لرجولة الرجل ، فالكثير من الرياضيين وبسبب لبس الجزمة يزول شعر الرجل 0
حتى وإن كان هو قد قام بحلق الشعر إلا أن هذا لا يشكل مشكلة كبيرة 0 وهو طالب جامعي ومعنى هذا أنه يتمتع بذكاء مرتفع ، والأذكياء يحولون جميع الأمور والمشكلات لصالحهم وليس ضدهم 0
لا يهتم ولا يفكر ولا يقلق نفسه بهذا الأمر 0
وعليه أن يوحي لنفسه باستمرار بأنه شخص سوي وليس لديه أي مشكلة 0 وهو عندما يصرف النظر والتفكير في رجله وعن رجله سوف يعود الشعر ، وحتى إذا لم يعد فليس لديه أي مشكلة ، ما دام الشعر موجود في باقي جسمه كشاربه ولحيته وعانته 0 أما إن كان الشعر قد زال من تلك الأماكن فعليه مراجعة طبيب مختص في الغدد 0
قل له يذهب ويصلي ولا يهتم ، فالناس لا تنظر إليه ، وإنما هو يحسبهم ينظرون من شدة حساسيته من هذا الأمر 0
فعليك أن تعمل ما يلي :
1ـ غير تفكيرك عن الحياة خلي نظرتك لها نظرة مشرقة ممتعة مليئة بالأمل والتفاؤل 0
2ـ عيش حياتك وكن فطنا ، لا تنكر الواقع والحقيقة أنت المسؤول عن النتائج التي تحصل عليها سواء كانت طيبة أم غير ذلك 0
كيف أتمتع بحياتي :
عليك أن تعيش يومك بكل ما فيه ، وخطط ليوم الغد ، واستفد من الأمس , لأنه لو خفت من بكره سوف يأتيك القلق ولو ندمت على الأمس سيتسلق إلى قلبك الحزن , ولو خفت من بكره وندمت على الأمس سيأتيك الاكتئاب على طول 0
يقول الدكتور إبراهيم الفقي : " عيش كل لحظة كأنها آخر لحظة في حياتك ، عيش بالحب ، عيش بالإيمان ، عيش بالأمل ، وقدّر قيمة الحياة"
وأعتقد أن هذا أفضل أسلوب وطريقة لكي تستمتع بحياتك 0
الابتسامة:
أعتقد أنه يكفينا حديث النبي صلى الله عليه وسلم : ( تبسمك في وجه أخيك صدقه ) 0
لو طلب منك أن تبتسم وتقول : أنا حزين جدا 0 بماذا سوف تشعر ؟
أتحدى لو شعرت بالحزن لأنك لن تقدر 0
لماذا ؟
لأن المخ لديه معلومة أنك في حالة سعادة بسبب ابتسامتك ، فعند محاولتك للحزن يرفض مخك هذا الأمر بسبب ابتسامتك !!
تخيل فقط أنك عندما تبتسم تطرد الحزن 0
اسمعوا لإليا أبو ماضي حيث يقول:
أيهـا الشاكـي ومـا بــك داء
كيف تغـدوا إذا غـدوت عليـلا
إن شـر النفـوس نفـس يـؤوس
يتمنـى قبـل الرحيـل الرحيـلا
ويرى الشوك في الورود ويعمـى
أن يـرى فوقهـا النـدى إكليـلا
أيها الشاكـي ومـا بــك داء
كن جميلا تـرى الوجـود جميـلا
كيف أغير وأتغير ؟؟
أولا ـ غير اعتقـاداتك عن نفسك :
حيث أن تغيير الاعتقاد يغير الحوار: فإذا كانت اعتقاداتي عن نفسي سيئة فسيكون حواري معها سيئ وان كانت اعتقاداتي عنها إيجابية معتدلة فسيكون حواري معها إيجابيا معتدلا ، وكلما زاد وعيك بحسناتك ومميزاتك كلما زاد تقديرك لذاتك وإذا زاد التقدير صرت تتحدث مع نفسك كما لو كنت تتحدث مع شخص تقدره وتحبه جدا, وإذا أردت أن تعرف مدى حبك لنفسك 0فقل لي كم يمكنك أن تقضي من الوقت مع نفسك بدون ملهيات؟ عندما تكون أنت وهي فقط هل تشعر بالضيق أم بالانسجام؟, هل تهتم بترفيهها وإعطائها أوقات من الاسترخاء والتأمل أم تنهكها بأعمال هامة وغير هامة , هل تعطيها بعض الوقت للمصارحة والتقييم أم تبحث عن هاتف يرن فيشغلك أو ريموت كنترول للتلفزيون ينسيك هموم و حل مشاكلك, أو حيل نفسية تمنعك من تغيير بعض السلوكيات التي تضر بنفسك وتجعلك في ركب المتأخرين ، حيل مثل التسويف, لا يوجد وقت , ما أستطيع , خائف , لا توجد إمكانيات, لا توجد فرص.
الاعتقاد الأول ـ ( الاعتقادات ) :
1ـ أحب الآخرين ولكن أحب ذاتي أولا: أعطي الآخرين ولكن أعطي ذاتي أكثر , فذاتي شجرة فيها الكثير من الثمار التي أعطي منها للآخرين , ولكني اخصص جزءا من الوقت لأعطيهم من الثمار وبقية الوقت لأسقي الشجرة حتى تستمر في العطاء وإلا ستموت.
اسقها بـ: (السلوكيات ) :
أوقات تأمل واسترخاء , جلوس في الطبيعة, سماع أصوات جميلة ورؤية مناظر جميلة, وتخيل خيالات لطيفة وسعيدة, ذكريات صداقة , ذكريات روحانية , رغبة في النجاح والتفوق ، شحذ الهمم والطاقات ، تأملات إيمانية( اختبر حبك لنفسك )
اسقيها بـ :
المتعة : متعة مع الكتاب ، مع الموضوع ، مع المادة 00 مستقبلك هنا 00 لا تضيع مستقبلك ، أنت قادر على النجاح وصنع النجاح هل تطور قدراتك ومواهبك بالقراءة والتدريب والبرامج ، إذا كنت تفعل فأنت تحب نفسك وتحبها أن تكون في المقدمة 0
2ـ أقبل أخطائي : لماذا يجب أن لا أخطئ فازداد معرفة وتجربة من أخطائي , لا يمكن أن أصدر حكم عام على ذاتي بسبب بعض سلوكياتي الخاطئة , فأنا لست أخطائي فقط؟! أنا شعور إنساني أنا تفكير أنتج وطّور وساعد وحلّ مشاكل كثيرة , أنا أفعال خيّرة, وأنا إنسان, نفسي مكونة من طاعة وعصيان , أنا ارتقي بها وأغير منها لكني لا أختار أن أكون ملاكا بعد أن اختارني الله إنسانا يصيب ويخطئ 0 اسمح لنفسك أن تخطئ واسمح لها أن تعترف بخطئها أمامك دون أن تخاف سوطك وعقابك 0
ـ إن كنت سأسامح فنفسي أولى الناس بالمسامحة 0
ـ إن كنت سأتعاطف فهي أولى الناس بالتعاطف
وأنا اقبل ذاتي بجميع نجاحاتي وأخطائي.
إذا أخطأت اليوم فقد نجحت بالأمس وإذا أخطأت اليوم فغدا تبدأ حياة جديدة
3ـ أنا اقبل شكلي , وإذا لم اقبله فكيف أتوقع من الآخرين أن يقبلوه؟؟
وهل أنا شكل فقط لأحزن لتغيرات حدثت في شكلي؟! , أفكارك الجميلة مشاعرك النبيلة سلوكياتك العظيمة ستكتب في صفحات التاريخ انك من أجمل الوجوه الجميلة في مرآة الفضيلة 0 ولعمري إن حلاوة اللسان وحلاوة النفس تظهر بريقها على الوجه صفاء ونقاوة 0
إن ثلثي السكينة في القبول 0 فانا اقبل شكلي الذي لا يمكنني تغييره ولكن يمكنني تغيير شعوري تجاهه, فهو صديقي وأحسن من يعبر عني ,إذا تألمت اظهر الألم ، وإذا فرحت ابتهج وتهلل , وإذا غضبت احمّر وتمعّر, ولا يوجد وجه أو شكل آخر يعبّر عني أكثر من وجهي أنا 0 والوجه يشرق من الداخل , والداخل يشرق بالقبول إذا أحببته سيحبه الآخرون , فالآخر يتعامل معك بحسب الطريقة التي تقدم نفسك بها 0
4ـ أنا لا أقارن نفسي إلا بنفسي : إذا كنت سأقارن فانا أقارن نفسي بالأمس بنفسي اليوم ، وإذا قررت أن أتغير فانا أتغير لأكون أفضل من نفسي , أنا لا أقارن نفسي بالآخرين فأضع مميزاتهم أمام عيوبي في مباراة من جولة واحدة , ثم اجلس أتفرج من يكسب ؟! إن لهم مميزاتهم بما يتناسب مع دورهم في الحياة ولي مميزاتي بما يتناسب مع دوري 0
هذا اغلب ما تطحنه النفوس من أفكار تتحول إلى رغيف أسود نقتاته في الخلوات ، ومن كان هذا طعامه فما عساه يكون كلامه 0
إن هذه الخلطة من الاعتقادات والسلوكيات ترفع من تقدير وحب الذات وهذا هو رأس الأمر وبيت القصيد, ساعتها ستتمنين أن تختلي بنفسك لتقولي لها , أمّا ماذا ستقولين لها ؟ فمن يدري ؟ إن كلام المحبين أسرار ولسان الحبيب بالحب ينساب , فقط اشعر بالحب وهو سيتحدث عنك 0
النـجـاح والبـرمجـة السلبية :
الإسلام يعتبر الإنسان هو محور الكون .وعندما ينجح الإنسان كفرد؛ فإنه يشكل جزءًا لنجاح المجموع كأمّة، وبالتالي بناء الحضارة.فالأمة مجموعة أفراد،والحضارة إنتاج أمة. فكل إنسان لديه إمكانية النجاح، ولكن نجاحه يعتمد على قدرته على تفجير مواهبه.مخطئٌ من يتصور أن النجاح يأتيه على طبق من ذهب، وإلاّ لساد الناسُ كلهم، فالدنيا قد خلقت على كدرٍ، والبعض يريدها خلواً من الأكدار ! فكيف تنجح؟
1ـ الثقة بالنفس: فهي من المقومات الرئيسة لكل من ينشد النجاح،فلا نجاح بدون ثقة الإنسان بذاته 0
فضعف الثقة بالنفس هو إصدار حكم بإلغاء قدرات الإنسان ومواهبه، وبالتالي الفشل المحتم!.
2ـ الإرادة القوية : فالإنسان يعيش صراعاً من أجل البقاء، ولن ينتصر في هذا الصراع إلاّ من تسلح بإرادة قوية، ومن استسهل الصعاب أدرك المنى 0 أما ضعيف الإرادة فلا بد وأن يهزم في معركة الحياة 0
3ـ الطموح الدائم: حيث يزرع في الإنسان المثابرة والجد والاجتهاد، كما يحفزه على التفكير الجاد ، والتخطيط الدقيق 0
4ـ الحيوية والنشاط المتواصل: وهو عبارة عن الجهد المستمر الذي يبذله الشخص لإنجاز أعماله وتحقيق أهدافه في الحياة 0
5ـ التوكل على الله وحسن الظن به: قال تعالى : { ومن يتوكل على الله فهو حسبه } 0
قواعد النجاح سبع, وهي :
1ـ تحديد الهدف في الحياة 0
2ـ تعرف الإنسان على شخصيته 0
3ـ عدم التفريط في الوقت 0 والاستفادة من تجارب الآخرين.والبعد عن الإسراف 0
4ـ مقاومة التعب 0 وأخيراً التأكيد على أن يكون الإنسان متفائلاً 0
البرمجة السلبية :
من أهم العوامل التي أثرت على سعادة الإنسان حتى أصبح تعيساً هي البرمجة السلبية التي تعرض لها منذ طفولته من قبل مؤثرات كثيرة ، منها:
1ـ الأُسْرَة : فلأسرتك دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فمعظم العادات السلبية أو الإيجابية يكتسبها الطفل من والديه والمحيطين به في المنزل، فقد يكتسب الطفل الخوف , أو القلق, أو التشاؤم من والديه, أو أحدهما 0 روى البخاري عن أبي هريرة –رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم : ( مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاّ َيُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْيُمَجِّسَانِهِ ، كَمَا تُنْتَجُ الْبَهِيمَةُ بَهِيمَةً جَمْعَاءَ ، هَل ْتُحِسُّونَ فِيهَا مِنْ جَدْعَاءَ )0
2ـ المدرسة: فلو رجعت بذاكرتك إلى أيام الدراسة ؛ فستذكر مثلاً بعض العبارات التي ألقاها عليك بعض مدرسيك , وأثرت في نفسيتك تأثيراً عظيماً 00 كقولهم :أنت مشاكس 00أنت غبي 00 أنت ساذج 00 وعلى الجانب الآخر ستجد أساتذة قد أخذوا بيدك, وأعطوك جرعات تشجيع؛ زادت من ثقتك بنفسك , وغيرت من نظرتك لذاتك 00 إذن فللمدرسة دور كبير في تشكيل سعادتك 0
3ـ الأصدقاء:
للأصدقاء دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فأنت تتأثر بهم كما تؤثر فيهم ...وفي الأثر يروى عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه قال : ( الرَّجُلُ عَلَى دِينِ خَلِيلِهِ فَلْيَنْظُرْ أَحَدُكُمْ مَنْ يُخَالِلُ ) رواه أحمد, والترمذي, وأبو داود, عن أبي هريرة رضي الله عنه 0
فكثير من المدخنين ؛ كانت أول سيجارة يدخنها من يد صديق 00 وهذا الأمر يسري على جميع العادات السلبية والإيجابية الأخرى 0 لذا فالأصدقاء أيضاً شاركوا في تشكيل سعادتك 0
4ـ وسائل الإعلام: لا يخفى على أحد أثر وسائل الإعلام في طريقة تفكير وسلوك وعادات الشعوب ، ولعل ما نراه من عادات دخيلة على مجتمعاتنا أكبر دليل على ذلك، فرأينا الطفل ذا التسعة أعوام يتغنى بالحبيب ، ويتأوه من ألم الفراق! 0 قد تشمئز النفس من فكرة سلبية تعرض ، ولكن مع التكرار تصبح لدى البعض أمراً عادياً 00
لم لا وقد تمت برمجة عقولهم بتكرار عرضها؟!.
5ـ المصدر الأخير وذو الأثر الكبير هو: أنت نفسك : لقد برمجت نفسك برمجة ذاتية نابعة منك عن وعي , أو بدون وعي على عادات سلبية أو إيجابية 0 فمن الممكن لهذه البرمجة الذاتية أن تجعل منك إنساناً سعيداً، تغمره مشاعر التفاؤل والحماس؛ يحقق أحلامه وأمانيه، أو إنساناً تعيساً وحيداً بائساً يائساً من الحياة . وفي ذلك يقول أحد المتخصصين : " إن ما تضعه في ذهنك سواء كان سلبياً أو إيجابياً ستجنيه في النهاية " 0
لذا تذكر هذه النصيحة:
ـ راقب أفكارك ؛ لأنها سوف تصبح أفعالاً ! 0
ـ راقب أفعالك ؛ لأنها ستصبح عادات ! 0
ـ راقب عاداتك ؛ لأنها ستصبح طباعاً ! 0
ـ راقب طباعك ؛ لأنها ستحدد مصيرك ! والأمر بيد الله ، فقط هذه أسباب 00
أحدهم يقول: إنه يذهب إلى عمله مع شخصين:
أحدهما يتحدث دائماً عن مشكلة المواقف وصعوبتها, وعادة ما يمكث أكثر من نصف ساعة يبحث عن موقف والآخر يتحدث عن توفر المواقف مع كثرة الناس ، وغالباً ما يجد الموقف دون عناء 0
الاسترخاء : إن الحماسة المؤدية للعمل لا تتقاطع مع الأعصاب الباردة 0 والعمل المستمر انتحار بطيء 0
1ـ امنح نفسك قسطاً من المتعة، وهدوء البال، والحيوية والاسترخاء، لاسيما في أوقات خلوتك بنفسك 0
2ـ فكّر دوماً بالأمور الإيجابية في حياتك ، وتلك الأشياء التي تمتلكها وليست لدى غيرك 0
3ـ لا توتر نفسك بمشكلات الدراسة أو العمل ، واعتبرها جزءًا من الحياة 0
4ـ لا تلتفت أبداً إلى الطعنات التي من الخلف ومضايقات الآخرين ، وتقبل دوماً الأمور على ما هي ؛ لأن شيئاً لن يتغيّر ، فأنت لن تستطيع أن تربي الآخرين أو تغيّر سلوكهم 0
5ـ إذا كان جدول أعمالك مزدحماً لا تقلق نفسك ، وتصاب بالتوتر، ففي النهاية أنت لن تنجز إلا ما يتسع له الوقت 0
6ـ من الأفضل أن تنفذها بنفسية جيدة؛ لتشعر بنوع من السعادة والرضا 0
7ـ كن متفائلاً 0
8ـ تعلّم كيف تسلم ببعض الأشياء التي جُبلت على ما هي عليه، فليس هناك أسلوب حياة أو عمل أو أسرة تخلو من المشاكل 0
9ـ لا تنظر إلى تجاربك الفاشلة نظرة حزن أو تشاؤم 0
10ـ اجعل الفشل دافعاً ووسيلةً لاستمرارك للوصول إلى النجاح، فالأشخاص الذين يأسرون أنفسهم في تجاربهم الفاشلة لا يمكن أن يكونوا سعداء أبداً، وتذكّر الحكمة الصينية التي تقول: "القرار السليم يأتي بعد الخبرة التي تأتي من القرار السيئ" 0
11ـ عندما تقابل صديقاً مقرّباً قُلْ له نكتة بريئة ، أو اطلب منه أن يقول لك ذلك ، فالابتسام والضحك يولّد بداخلنا نوعاً من السعادة والبهجة 0
12ـ لا تجعل المستقبل مصدر قلق لك ؛ لأن ذلك سيسلبك السعادة بالأيام التي تعيشها 0
13ـ كن جريئاً في قراراتك دون تهوّر أو اندفاع ، وكما تقول الحكمة : "الحياة هي المغامرة ذات المخاطر, أو هي لا شيء على الإطلاق" 0
14ـ لا تلتفت لصغائر الأمور اليومية ؛ فهي لا تحتل الجزء الأكبر من تفكيرك، ولا تدعك تستمتع بمباهج الحياة
15ـ اجعل أحد مصادر سعادتك القيام بشؤون والديك وإسعادهما، ومساعدة المحتاجين ، أو رسم البسمة على وجه طفل ، أو هرم من شيوخ المسلمين 0
16ـ أخيراً وأولاً 00 اعمل على تقوية صلتك بالله عز وجل ، وليكن إيمانك بالقدر باعثاً على راحتك النفسية ، واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، و أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسرًا، كما قال صلى الله عليه وسلم 0

zakout76
08 -03- 2008, 12:02 AM
السلام عليكم ابو ايمن كيف حالك انا عندي مشكله وبدي نصيحتك لو ممكن

انا انسان عمري 31 سنه بس فيه شغلات بتصير معاي بس مش عارف كيف اتغلب عليها ومش عارف شو اساسهل اسا
اساسها لو ممكن اتفيدني

اول شي انا في جامعة في المحاضره بكون حابب اتكلم بس ما بقدر اتكلم بحس انه كل الطلبه رح يطلعو علي
وبحس انه صوتي ما رح ينسمع وجد ما بعرف كيف احل هاي المشكله الي بالنسبه الي حاسس انها كبيره

وحتي لو يكون عنا ضيوف واول مره اشوف هم بسير معي نفس شي يا ريت اترد علي بسرعه

بس لو ناس بعرفهم كويس بتكلم عادي ولو كان عندب اجتماع في المكتب مع زملائي بسير معي نفس شي ما بقدر اتكلم ما عنو بيكزن جاي علي بالي اتكلم بس ما بقدر

شكرا الك دكتور ويالريت اتساعدني واترد علي في اسرع وقت وشكرا

محمد


أخي الفاضل ما نسيتك بس مشغول
اطلع على ردودي هنا ستجد فيها ما يساعدك ، إذا لم تستطع اعطني خبر وعندما أخلص من شغلي سأعود لك وأرد عليك 0
دمت بصحة وعافية 0

عنوان المحبه
10 -03- 2008, 09:55 AM
ربنا يزيدك من نعيمه يارب ويديك على أد نيتك

zakout76
12 -03- 2008, 04:32 PM
السلام عليكم
انا ناطر ردك دكتور ضيف الله مهدي
شكرا جزيلا

ضيف الله مهدي
12 -03- 2008, 04:56 PM
السلام عليكم
انا ناطر ردك دكتور ضيف الله مهدي
شكرا جزيلا


أخي محمد
أحيانا بل في كثير من الأحايين يصرف الطبيب دواء معين لأكثر من شخص 00 ويقول لهذا ( حبتين ثلاث مرات في اليوم ) ولآخر حبتين في اليوم 00 وهكذا 00
في العلاج النفسي بعض الارشادات والتوجيهات تصلح لأكثر من مشكلة يعانيها أشخاص مختلفون ، وكل شخص يعمل بالتوجيهات يزيد أو ينقص 00 فيما قدمته هنا في هذه الاستشارات يصلح لمشكلتك ويساعدك على تخطيها اقرأ جميع الاستشارات وجميع الحلول وستجد ما يفيدك 00 لأني لا أستطيع في الوقت الحاضر أن أعيد ما كتبته هنا 0 وإذا انتظرتني لمدة عشرة أيام فسوف أقدمها لك إن لم تتوصل إليها 0

zakout76
17 -03- 2008, 09:12 AM
السلام عليكم
انا ناطر ردك دكتور ضيف الله مهدي
شكرا جزيلا

ضيف الله مهدي
20 -03- 2008, 09:08 PM
أنا أعتذر منك يا أخ محمد للتأخير
ليست لديك مشكلة كبيرة تخوف ، وأنصحك بأن تلتحق بدورات للبرمجة اللغوية العصبية ، أو دورات للحرية النفسية
وهذه نبذة عن البرمجة العصبية ، وحاول أن تستفيد منها ، وتطبق ما فيها من تعليمات 00
ما هي البرمجة اللغوية العصبية ، وما هي أهم استخداماتها ؟؟؟
يتساءل الكثير عن معنى البرمجة اللغوية العصبية ، فسأنقل لكم بعض السطور عن مفهوم البرمجة اللغوية العصبية واستخداماتها 0
البرمجة اللغوية العصبية ( Neuro Linguistic Programming ) واختصاراً N L P
كلمة Neuro تعني عصبي أي متعلق بالجهاز العصبي : الجهاز العصبي هو الذي يتحكم في وظائف الجسم وأدائه وفعالياته : كالسلوك ، والتفكير ، والشعور .
كلمة Linguistic تعني لغوي أو متعلق باللغة :
اللغة هي وسيلة التعامل مع الآخرين .
كلمة Programming تعني برمجة :
البرمجة فهي طريقة تشكيل صورة العالم الخارجي في ذهن الإنسان ، أي برمجة دماغ الإنسان.
البرمجة اللغوية العصبية علم يدرس طريقة التفكير في إدارة الحواس ومن ثمّ يبرمج ذلك وفق الطموحات التي يضعها الإنسان لنفسه .
مصطلح البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) يطلق على علم جديد ، يستند على التجربة والاختيار ، ويقود إلى نتائج محسوسة ملموسة. البرمجة اللغوية العصبية تنظر إلى قضية النجاح والتفوق على أنها عملية يمكن صناعتها ، وليست وليدة الحظ أو الصدفة . ذلك أن إحدى قواعد الهندسة النفسية تقول : أنه ليس هناك حظ بل هو نتيجة , وليست هناك صدفة بل هناك أسباب ومسببات . . وهو علم ذو أهميّة كبيرة لكل الناس وخاصة للذين يريدون أن يغيروا عادتهم القبيحة ويؤثروا في غيرهم 0
البرمجة اللغوية العصبية طريقة أو وسيلة تعين الإنسان على تغيير نفسه : إصلاح تفكيره وتهذيب سلوكه وتنقية عاداته وشحذ همته وتنمية ملكاته ومهاراته وكذلك الهندسة النفسية طريقة ووسيلة تعين الإنسان على التأثير في غيره فوظيفة هذا العلم إذن وظيفتان ومهمته اثنتان : التغيير والتأثير . تغيير النفس وتغيير الغير . وإذا ملك الإنسان هذين الأمرين فقد وصل إلى ما يريد ونال ما يطلب .
البرمجة اللغوية العصبية تنظر إلى قضية النجاح والتفوق على أنها عملية يمكن صناعتها وليس هي وليدة الحظ أو الصدفة . ذلك أن احد قواعد هندية النفس الإنسانية تقول : انه ليس هناك حظ بل هناك نتيجة وليست هناك صدفة بل هناك أسباب ومسببات 0
يقول المفكرون والقادة والمصلحون و رجال التربية إنه يجب على الإنسان أن يكون مثابراً مجداً صبوراً متقناً لعمله منظماً لوقته . . . إلى آخر القائمة الطويلة من مفردات ( الجودة ) ولكنهم لم يقولوا كيف يمكن للإنسان أن يفعل ذلك . علم النفس لا يهتم بالإجابة على هذا السؤال . أما هندسة النفس الإنسانية فتجيب عليه ... علم النفس يناقش التشخيص ووضع الحلول دون أن يبيّن الكيفية .. أما البرمجة اللغوية العصبية فتناقش الكيفية وتهتم بها .. كما أن علم النفس يدرس السلبيات وأسبابها وكيفية التخلص منها أما الـ NLP فيدرس الإيجابيات وكيفية الوصول إليها .
نبذة تاريخية عن البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) :
بـدأ هذا العلم في منتصف السبعينات ، حين وضع العالمان الأمريكيان : الدكتور جون غرندر ( عالم لغـويات ) ، و ريتشارد باندلر ( عالم رياضيات ومن دارسي علم النفس السلوكي وهو مبرمج كمبيوتر أيضاً ) ، كانا هذان العالمان فذين في تخصصهما غير أنهما يئسا من الروتين الكابح الذي ظلّ يسود العلوم الإنسانية .. وقد بنيا هذا العلم على جهود آخرين على رأسهم العالم النفساني والمختص في اللغويات ميلتون أريكسون والعالمة الاجتماعية والمختصة في العلاج الأسري فرجينيا ساتير وعالم السلالات الإنسانية جرج ريبيرتس ، وقد فكرا لماذا تكون لدى بعض الناس مهارة ليست لدى غيره ؟ ، و لم يكن اهتمامهما ينصب على معرفة ماذا يفعل الناجحون و إنما كيف يفعلون ، و قد اهتما بدراسة وتحليل ثلاثة من أبرز الناجحين في العلاج النفسي في زمانهما ، منهم الخبير النفسي الدكتور ميلتون أريكسون ..و قد نشرا اكتشافهما لأساسيات الـبرمجة اللغوية العصبية عام 1975م في كتاب من جزأين . ثم خطا هذا العلم خطوات في الثمانينيات ، و انتشرت مراكزه ، و توسعت معاهد التدريب عليه في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا و بعض البلدان الأوربية الأخرى . و لا نجد اليوم بلداً من بلدان العالم الصناعي إلا وفيه عدد من المراكز والمؤسسات لهذه التقنية الجديدة .
من فوائد البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming):
1ـ السيطرة على المشاعر .
2ـ التحكم في طريقة التفكير وتسخيرها كيفما تريد .
3ـ التخلص من المخاوف والعادات بسرعة فائقة .
4ـ السهولة في إنشاء إنسجامية بينك وبين الآخرين .
5ـ معرفة كيفية الحصول على النتائج التي تريد .
6ـ معرفة إستراتيجية نجاح وتفوّق ونبوغ الآخرين ومن ثمّ تطبيقها على النفس .
7ـ ممارسة سياسة التغيير السريع لأي شئ تريد .
8 ـ التأثير في الآخرين وسرعة إقناعهم .
تطبيقات البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming) :
يدخل علم البرمجة اللغوية العصبية في جميع تصرفات وسلوكيات الإنسان كما يشمل مجالات كثيرة من حياته فهذا العلم فعّال وذو قوّة عجيبة في التغيير يستخلصها من العقل البشري .. وقد خرجت من هذا العلم عدّة تخصصات نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :
التعلُّم السريع : ومن فوائده مثلاً تعلّم لغة في شهر أو توصيل معلومة في ثواني .
القراءة التصويرية : وهو علم يهتم بالقراءة التصويرية كأن تقرأ كتاباً كاملاً في عدّة دقائق.
خط الزمن أو العلاج بخط الزمن .
وهناك علوم أخرى خرجت من البرمجة اللغوية العصبية .
موضوعات البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming):
أما موضوعات البرمجة اللغوية الذهنية ، فإن هذا العلم يستند على التجربة والاختبار ويقود إلى نتائج محسوسة ملموسة في مجالات وموضوعات لا حصر لها ، يمكن التمثيل لها بما يلي :
1ـ محتوى الإدراك لدى الإنسان وحدود المدركات : المكان الزمان الأشياء الواقع الغايات الأهداف انسجام الإنسان مع نفسه ومع الآخرين وكيف يمكن إدراك معنى الزمن.
2ـ الحالة الذهنية : كيف نرصدها ونتعرف عليها وكيف نغيرها . دور الحواس في تشكيل الحالة الذهنية . أنماط التفكير ودورها في عملية التذكر والإبداع .
3ـ علاقة اللغة بالتفكير : كيف نستخدم حواسنا في عملية التفكير كيف نتعرف على طريقة تفكير الآخرين .
علاقة الوظائف الفسيولوجية بالتفكير .
4ـ تحقيق الألفة بين شخصين : كيف تتم ، و دور الألفة في التأثير في الآخرين .
كيف نفهم إيمان الإنسان وقيمه وانتماءه ، وارتباط ذلك بقدرات الإنسان وسلوكه وكيفية تغيير المعتقدات السلبية التي تقيد الإنسان وتحد من نشاطه .
دور اللغة في تحديد أو تقييد خبرات الإنسان ، وكيف يمكن تجاوز تلك الحدود ، و كيف يمكن استخدام اللغة للوصول إلى العقل الباطن و إحداث التغييرات الإيجابية في المعاني والمفاهيم .
علاج الحالات الفردية كالخوف والوهم والصراع النفسي والتحكم بالعادات وتغييرها .
تنمية المهارات وشحذ الطاقات والقابليات ورفع الأداء الإنساني .
مبادئ البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming )
تستند الهندسة النفسية على جملة من المبادئ أو الافتراضات Presuppositions أهمها :
مبدأ (الخارطة ليست هي الواقع The Map Is Not The Territory ):
وقد وضع هذا المبدأ العالم البولندي الفريد كورزيبسكي . ويعني به أن صورة العالم في ذهن الإنسان هي ليست العالم . فخارطة العالم في أذهاننا تتشكل من المعلومات التي تصل إلى أذهاننا عن طريق الحواس ، واللغة التي نسمعها ونقرأها ، والقيم والمعتقدات التي تستقر في نفوسنا . ويكون في هذه المعلومات ، في أحيان كثيرة خطا وصواب ، وحق وباطل ، ومعتقدات تكبلنا ، وتعطل طاقاتنا ، وتحبس قدراتنا . ولكن هذه الخارطة هي التي تحدد سلوكنا ، وتفكيرنا ، ومشاعرنا ، وإنجازاتنا . كما أن هذه الخارطة تختلف من إنسان لآخر ، ولكنها لا تمثل العالم أي أن كل إنسان يدركه إلا إذا حصل تغير في الخارطة التي في ذهنه . ولكن إذا حصل تغير في الخارطة ( في ذهن الإنسان ) ، أيا كان هذا يغير ، فإن العلم يكون قد تغير . واستنادا إلى هذا المبدأ فإن بوسع الإنسان أن يغير العالم عن طريق تغيير الخارطة ، أي تغيير ما في ذهنه .
أركان النجاح الثلاثة حسب مفاهيم هذا العلم هي :
1ـ تحديد الهدف ( الحصيلة )
2ـ قوة الملاحظة والانتباه ( جمع المعلومات )
3ـ الاستعداد للتغيير ( المرونة )
ولكل واحد من هذه الأركان شرح وتفصيل ، وطرق وأساليب ، فإذا أخذت بهذه الأركان الثلاثة وأتقنت وسائلها وأساليبها ، فيمكنك تحقيق أمرين اثنين : التغيير والتأثير .
ماذا نتعلم في البرمجة اللغوية العصبية :
يمكن تلخيص أهم ما نتعلمه من هذا العلم فيما يلي :
أ- أنماط الناس الغالبة :
تصنف البرمجة اللغوية العصبية الناس إلى أصناف باعتبارات مختلفة لكل منهم استراتيجية معينة في التفاعل و الاستجابة للمؤثرات الداخلية و الخارجية و بالتالي يمكن أن نعي منبع تصرفات الناس و نعرف أقرب الطرق لتحقيق الألفة معهم وكسبهم و التأثير الإيجابي فيهم ، و من هذه التصنيفات :
1ـ تصنيف الناس بحسب جوانب الإنسان الثلاثة إلى ( فكري و سلوكي و شعوري )
2ـ تصنيفهم بحسب تغليب الحواس لديهم إلى ( صوري وسمعي و حسي )
3ـ تصنيفهم بحسب إدراكهم للزمن وتفاعلهم معه إلى ( في الزمن و خلال الزمن ) .
4ـ تصنيفهم بحسب أنماط الاهتمامات لديهم إلى سبعة أنماط ( من يهتم بالناس – ومن يهتم بالنشاطات – ومن يهتم بالأماكن – ومن يهتم بالأشياء – ومن يهتم بالمعلومات – ومن يهتم بالوقت – ومن يهتم بالمال ) .
5ـ تصنيفهم بحسب مواقع الإدراك إلى ( من يعيش في موقع الذات – ومن يعيش في موقع المقابل – ومن يعيش في موقع المراقب ) .
6ـ تصنيفهم بحسب الأنماط السلوكية إلى ( اللوام – المسترضي – الواقعي – العقلاني – المشتت ) .
7ـ تصنيف الناس بحسب البرامج العقلية إلى ( من يميل إلى الاقتراب ومن يميل إلى الابتعاد – وصاحب المرجعية الداخلية وصاحب المرجعية الخارجية – ومن يبحث عن العائد الداخلي و من يبحث عن العائد الخارجي – ومن يميل إلى الإجمال و من يميل إلى التفصيل – وصاحب دافع الإمكان و صاحب دافع الضرورة – ومن يفضل الخيارات المفتوحة ومن يفضل الطرق المحددة – و من يعيش في الماضي أوالحاضر أو المستقبل ) .
ولكل نمط من هذه الأنماط مؤشرات مختلفة تدلنا عليه ، من أبرزها : السمات الجسدية والسلوكية ، و اللغة الكلامية ، و هما أقوى مؤشرين للتعرف على هذه الأنماط ، و سبحان القائل : ( ولتعرفنهم بسيماهم ولتعرفنهم في لحن القول ) .
ب- مؤشرات الحالات الذهنية و الشعورية للمقابل :
حيث تعلمنا البرمجة اللغوية أن نستدل على حالة المقابل الذهنية الفكرية والمزاجية الشعورية ، من خلال نظرات عينيه و ملامح صورته و حتى نبرة صوته ، ونستطيع بحمد الله أن نفرق بين الصورة التي تدور في ذهنك الآن هل هي مستحضرة من الذاكرة أو جديدة منشأة دون معرفة ماهيتها ، أي نستطيع أن نعرف هل الشخص المقابل يتذكر أو يتخيل من خلال نظرة عينيه ، و نعرف النظام الغالب عليه وهو ما يسمى بنظام التخزين .
نستطيع أن نعرف مفتاح تحفز المقابل لما يعرض عليه وذلك أيضا من خلال نظرة عينيه ، و نوظف ذلك في التفاوض معه في أي شيء وهذا ما يسمى بالنظام القائد .
كما نستطيع أن نتعرف على ما يعتبر مفتاح الاستجابة و الموافقة لديه ، و هو ما يعرف بالنظام المقارن .
نستطيع أن نوظف الحالة السلوكية الفسيولوجية لخدمة الحالة الذهنية والشعورية و العكس ، لأنها نظام متفاعل ، و هذا يفيدنا في علاج الاكتئاب و الحزن العميق .
ج- استحضار الحالات الإيجابية و إرساؤها :
نستطيع بإذن الله تعالى في البرمجة اللغوية العصبية أن نعلم المتدرب مهارة التحكم في ما يستحضر من ذكريات و نوظف ذلك إيجابيا من خلال ما يسمى بالإرساء ، بحيث يستطيع استحضار حالات التحفز و النجاح و الإيجابية و التفوق والسعادة حينما يشاء ، فيؤثر ذلك إيجابيا على وضعه الحالي . و يمكن محو الذكريات السلبية و التجارب البائسة من ذاكرته و إضعافها ليزول أو يضعف تأثيرها السلبي عليه ، كما يمكن بواسطة هذا علاج كثير من الحالات النفسية الناتجة عن مواقف أو أحداث من تاريخ الماضي .
د – علاج الحالات والمشكلات مثل :
الصراع النفسي – الوسواس القهري - الشعور بالضعف – الخوف الوهمي - الرهبة الاجتماعية – تهيب الأمور – ضعف الحماس – العادات السلوكية السلبية – الذكريات السلبية الحادة – ضعف التحصيل الدراسي – مشكلات العلاقات الأسرية والاجتماعية – المعتقدات المعوقة ... وغيرها كثير .
ه - التخطيط العميق للنجاح :
مع التركيز على الأبعاد النفسية لصاحب الهدف التي قد تمكنه من الوصول للهدف أو تعوقه عنه ، و كذلك الأبعاد النفسية للمستفيدين والمتضررين من المحيطين بحيث لا يضمن عدم مقاومتهم فحسب ، بل يضمن دعمهم له وتعاونهم معه .
و- النمذجة :
و هي من أهم مهارات البرمجة اللغوية العصبية ، حيث نقوم بدراسة نماذج متميزة في مهارة معينة بهدف الوصول إلى المعطيات المشتركة التي ساعدتهم على التميز والنجاح وكونت لديهم هذه الملكة ، وبالتالي نستطيع نقل هذه الخبرة عن طريق التدريب للآخرين ، و هذه المهارة مفيدة جدا وتستخدم في مجالات متعددة .
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في الدعوة إلى الله :
لا شك أن أحوج الناس إلى تعلم هذا العلم الجديد وأكثرهم إفادة منه هم الدعاة إلى الله ، ذلك أنهم بهذا العلم سيعرفون أقرب الطرق الموصلة إلى التأثير في قلوب الناس وعقولهم ، وسيعرفون الدوافع والمحركات التي تحفز استجاباتهم بهدف إيصال الخير إليهم ، كما أن الدعاة بهذا العلم سيتقنون مهارات التلوين في أساليبهم لتناسب الناس جميعا على اختلاف مشاربهم وطرائقهم ، و الداعية بمعرفة ذلك كله سيكون نجاحه أكبر وتأثيره أشمل وحكمته أقوى .
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في التربية والتعليم :
شريحة المربين و المعلمين هم الفئة الثانية المحتاجة لهذا العلم ؛ لأن البرمجة اللغوية العصبية مفيدة جدا في كشف كل ما نحتاجه لنجاح العملية التربوية على اختلاف أنماط و أعمار المستهدفين بها ، ولا شك في أن أساليبنا التي نمارسها تعلم أكثر مما تربي ، وتركز على المعلومة أكثر من المهارة ، وهذا خلل تتجاوزه البرمجة اللغوية العصبية ، فيستطيع دارس البرمجة اللغوية العصبية أن يكون أكثر فاعلية وقدرة على اختيار الأسلوب الأنسب لكل حالة ، نظرا لفهمه للتقلبات والأحوال النفسية المختلفة ، وإتقانه لمهارات واستراتيجيات التعامل مع كل حالة .
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في بناء العلاقات :
من أجل ما نستفيده من البرمجة اللغوية العصبية فهم الناس وتحقيق الألفة والإنسجام معهم ، وبناء العلاقات الجيدة والروابط المتينة التي نراعي فيها خصوصية كل واحد منهم ، ولا شك أن من أهم العلاقات التي يمكن للبرمجة العصبية أن تنميها و تقويها العلاقات الزوجية ، فنحن نرى في واقعنا كثيرا من الأسر التي تنهدم أو توشك لأسباب نراها مستعصية جدا ، و هي في حقيقتها أسباب يسيرة تكمن في اختلاف الأنماط الشخصية التي تؤدي إلى لون من عدم الألفة وانعدام التفاهم ، ولو عرف كل طرف حقيقة الطرف الآخر و أدرك محركات سلوكة وتفسيرات مواقفه لعذره كثيرا أو سعى لمساعدته بهدف الوصول لحالة جيدة من التعايش والتعامل .
وتجدر الإشارة إلى أن ثمة معاهد ومراكز كثيرة تدرب على البرمجة اللغوية العصبية وهي متفاوتة في المعايير التدريبية والأخلاقية ، وهذا العلم ككثير من العلوم الأخرى سلاح ذو حدين ، يمكن أن يستخدم لأغراض الخير إلى أقصى حد ويمكن أن يستخدم لأغراض الشر كذلك ، و كلا الأمرين حاصل في عالم الغرب اليوم ، وليس من الحكمة أن نرفض هذا العلم ونغلق دونه أعيننا و قلوبنا لمجرد أن آخرين يستخدمون بعض مهاراته استخداما سيئا ، ما دام بإمكاننا نحن أن نفيد منه فائدة عظيمة في ميادين الخير ، والمؤمن كيّس فطن والحكمة ضالته أنى وجدها فهو أولى بها .
بعد أن عرفنا معنى البرمجة وأهم استخداماتها ، أذكركم بأبسط طريقة للاستفادة من هذا العلم والذي يكون بالتواصل مع العقل الباطن لإعادة برمجته بالرسائل الإيجابية
كيفية التواصل مع العقل الباطن :
1ـ ينبغي قبل التواصل مع العقل الباطن تحديد الهدف بوضوح ،، وبساطة ، وبصيغة الحاضر ( كأن يكون الهدف زيادة الثقة بالنفس ، إزالة شعور سلبي ، زيادة الحماس لتحقيق هدف أو عمل معين 00000، الرغبة في إنجاز عمل معين 00000الخ ) بمعنى عدم إدراج عبارة للمستقبل مثل ( سأشعر بالراحة ولكن يقول بدأت أشعر بالراحة ) فالأول للمستقبل والثاني للحاضر 0وكذلك عليه أن يحذر من استخدام أدوات النهي لأن العقل الباطن يرفض الضغط والقهر ( فلا يقبل أن يبرمج مثلاً لا تستسلم للإحباطات ) وأفضل منها أن يبرمج ( أنا واثق من نفسي ، أقاوم الإحباطات 000الخ )
ولكن لا يعني ذلك أنه يرفض كل الرسائل المبدوءة بالنهي ، بدليل قبولنا للمنهيات الواردة في القرآن والسنة لأنها لا تشعرنا بالضغط والقهر ، بل نعلم أنها من لدن الحكيم الخبير : ( ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير ) 0 ولكنه يرفض فقط ما يشعره بالضغط والقهر 0
2ـ يستحسن كتابة الهدف المراد برمجته في العقل الباطن وكتابة أسباب قوية وعديدة تدفع الشخص لتحقيق ذلك الهدف 0
3ـ قراءة الهدف وأسبابه باستمرار حتى يألفها العقل الواعي ومن ثم ينقلها للعقل اللاواعي وبالتكرار يتم برمجته في العقل اللاواعي ( الباطن ) 0
4ـ ويكون التواصل مع العقل الباطن بإحدى الطرق الآتية :
1ـ الاسترخاء التام باستخدام التنفس العميق المساعد على الإسترخاء ( شهيق قصير من الأنف ، ثم إبقاء الأكسجين لفترة قصيرة داخل الجسم ، يتبعه زفير طويل من الفم مع إعطاء الجسم إيحاء بالإسترخاء تدريجياً ) وبعد الوصول لتلك المرحلة يستطيع الإنسان أن يُرسل ما شاء من رسائل لعقله الباطن بشرط أن تكون الرسائل مرتبطة بمشاعر قوية ويقين بتحقق الهدف وبعبارات متكررة وتأكيدات لغوية إيجابية في صيغة الحاضر ( كأن يقول أنا إنسان ناجح ، أحقق أهدافي دوماً )، إذا أراد أن يكون إنساناً ناجحاً ، ولا يستخدم عبارات مثل سأصبح إنساناً ناجحاً 00وهكذا
2ـ التخيل الإبتكاري بأنه حقق كل أهدافه مع وجود مشاعر كافية بإمكانية التحقيق على أن يكون ذلك وهو في حال الإسترخاء أيضاً 0
3ـ التأمل الذاتي وهذا أمرٌ يحتاج إلى تدريب ٍمستمر حتى يصل الإنسان لمرحلة القدرة على التركيز في الفراغ أو التفكير في لاشيء وهو من الصعوبة بمكان ، ومتى استطاع الإنسان الوصول لمرحلة التأمل الذاتي ، يكون قادراً على الاتصال بعقله الباطن بسهولة وهو ما يفعله الحكماء ودارسي علم اليوغا 0
4ـ التنويم بالإيحاء حيث يمكن بسهولة كبيرة بث الرسائل الإيجابية المطلوبة للشخص المُنوّم
وذلك عن طريق التواصل مع عقله الباطن بشرط أن يوافق الشخص على مبدأ التنويم ويعرف الغرض منه
حقيقةً التواصل مع العقل الباطن تصنع لنا الشيء الكثير ، وتغير حياة الإنسان بطريقة رائعة ، وهذه دعوة أوجهها للجميع للإستفادة من تلك القوة الهائلة 0وهذا يعني أن الكنز الحقيقي بداخلنا ، فلماذا نبحث خارجاً ؟؟!! إنه العقل الباطن ذو الطاقة الهائلة ويمكن أن نبرمجه بما نريد وسيشرع هو فوراً في التنفيذ ( بإذن الله تعالى ) 0
و أختم بالقول ( راقب ما تقول ، عليك أن تنتبه لكل كلمة مهما كانت تافهة ، ولا تقل أبداً كلمات مثل : إنني سوف أفشل ، إنني غير محبوب ، لا أستطيع أن أفعل كذا ، لا أستطيع مواجهة الجمهور 000الخ )، بل ولا تفكر أيضاً مثل هذا التفكير لأن عقلك الباطن لا يأخذ الأمر بشكل هزلي ، بل إنه يشرع في التنفيذ ، وحينها تكون ( على نفسها جنت براقش ) 0 أرسل دوماً رسائل إيجابية لعقلك الباطن بمشاعر حقيقية وسينفذ لك الرسالة 0

zakout76
26 -03- 2008, 10:52 AM
السلام عليكم

شكرا الك كثير

بس ممكن اتساعدني لو فيه دورات في الكويت او لو فيه شي عملي بدون ما اخد دورات انا قصدي لازم اخد دورات

بس في الكويت في هاي الدورات

شكرا جزيلا
محمد

ضيف الله مهدي
26 -03- 2008, 03:59 PM
السلام عليكم

شكرا الك كثير

بس ممكن اتساعدني لو فيه دورات في الكويت او لو فيه شي عملي بدون ما اخد دورات انا قصدي لازم اخد دورات

بس في الكويت في هاي الدورات

شكرا جزيلا
محمد



أنا أسكن في أقصى الجنوب بالسعودية
ولا أعلم عن الدورات بالكويت 00 ولكن ضروري تكون هناك دورات ، ابحث وستجد
أو طبق ما أعطيتك
شكرا جزيلا لك
دمت بصحة وعافية

zakout76
26 -03- 2008, 04:25 PM
شكرا جزيلا
بس انا عندي كمان مشكله لو ممكن تساعدني انا قليل الكلام بحس حالي قليل الكلام وبعض الاوقات بركب المصعد لحالي
المصعد بحس حالي خايف وبخاف يوقف فيا المصعد هدا الشعور كثير بحس انه ممكن يوقف المصعد فيا
هل هاي الشغلات تابعه لنفس المشكله وله ممكن يكون عندي شي تاني؟

شكرا الك
وانا جد اشكرك من كل قلبي
يرجي الافاده
محمد

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:38 AM
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته...
أنا من الجزائر، طالبة جامعية، سنة أولى ماجستير في شعبة الإلكتروتقني...

أنا أعاني من بعض المشكلات النفسية ( عدم الثقة في النفس، ضعف الشخصية،... )، وبحثت كثيرا في الأنترنت عن مواقع للأطباء النفسانيين، فعثرت على موقعكم هذا، راجية منكم المساعدة وذلك عن طريق الأنترنت إذا أمكن.

فأتمنى منكم أن تراسلوني في عنواني هذا ( 00 ) وتخبروني رأيكم في الموضوع من فضلكم.

تقبلوا مني فائق التقدير والإحترام
وشكرا...

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:40 AM
أهلا وسهلا بك أختي الفاضلة :
أنا سوف أبعث إليك برسالة على العنوان الذي ذكرتيه فإن لم تصلك فسوف تجدينها على الرابط التالي ، ومعذرة على نشري لمشكلتك ، ولكن خشية أن لم تصلك ، وكذلك ليستفيد الآخرين 0
http://vb.samtah.net/newreply.php?do=newreply&noquote=1&p=450865
عدم الثقة في النفس وضعف الشخصية ، لها أسباب وترتبط بالطفولة والتربية والتنشئة الاجتماعية 0 فللأهل دور كبير في نشأة هذه السلوكيات 0
أما وأنت في التعليم العالي ( الماجستير ) فأنت على قدر كبير من العلم والمعرفة والثقافة ، وبإمكانك السيطرة على تلك السلوكيات 00
وعليك الاشتراك في دورة الحرية النفسية ، أو دورة البرمجة النفسية العصبية 00 وعندها سوف تتعلمين ما يفيدك ويجعلك تسيطرين على عدم الثقة في النفس وضعف الشخصية 0

وإنني أستغرب من طالبة تدرس الماجستير ضعيفة الشخصية وليس لديها ثقة في نفسها 00 الحقيقة أنت لديك ثقة في نفسك وشخصيتك متميزة ولكن فيه قصور فهم لنفسك 0
اشتراكك في دورات كما قلت لك سيساعدك 0
البرمجة اللغوية العصبية ، وأهم استخداماتها :
يتساءل الكثير عن معنى البرمجة اللغوية العصبية ، فسأنقل لكم بعض السطور عن مفهوم البرمجة اللغوية العصبية واستخداماتها 0 البرمجة اللغوية العصبية ( Neuro Linguistic Programming ) واختصاراً N L P كلمة Neuro تعني عصبي أي متعلق بالجهاز العصبي : الجهاز العصبي هو الذي يتحكم في وظائف الجسم وأدائه وفعالياته : كالسلوك ، والتفكير ، والشعور 0
كلمة Linguistic تعني لغوي أو متعلق باللغة :
اللغة هي وسيلة التعامل مع الآخرين 0
كلمة Programming تعني برمجة :
البرمجة فهي طريقة تشكيل صورة العالم الخارجي في ذهن الإنسان ، أي برمجة دماغ الإنسان.
البرمجة اللغوية العصبية علم يدرس طريقة التفكير في إدارة الحواس ومن ثمّ يبرمج ذلك وفق الطموحات التي يضعها الإنسان لنفسه 0
مصطلح البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) يطلق على علم جديد ، يستند على التجربة والاختيار ، ويقود إلى نتائج محسوسة ملموسة. البرمجة اللغوية العصبية تنظر إلى قضية النجاح والتفوق على أنها عملية يمكن صناعتها ، وليست وليدة الحظ أو الصدفة . ذلك أن إحدى قواعد الهندسة النفسية تقول : أنه ليس هناك حظ بل هو نتيجة , وليست هناك صدفة بل هناك أسباب ومسببات . . وهو علم ذو أهميّة كبيرة لكل الناس وخاصة للذين يريدون أن يغيروا عادتهم القبيحة أو السيئة ويؤثروا في غيرهم 0
البرمجة اللغوية العصبية طريقة أو وسيلة تعين الإنسان على تغيير نفسه : إصلاح تفكيره وتهذيب سلوكه وتنقية عاداته وشحذ همته وتنمية ملكاته ومهاراته وكذلك الهندسة النفسية طريقة ووسيلة تعين الإنسان على التأثير في غيره فوظيفة هذا العلم إذن وظيفتان ومهمته اثنتان : التغيير والتأثير 0 تغيير النفس وتغيير الغير 0 وإذا ملك الإنسان هذين الأمرين فقد وصل إلى ما يريد ونال ما يطلب 0
يقول المفكرون والقادة والمصلحون و رجال التربية إنه يجب على الإنسان أن يكون مثابراً مجداً صبوراً متقناً لعمله منظماً لوقته 000 إلى آخر القائمة الطويلة من مفردات ( الجودة ) ولكنهم لم يقولوا كيف يمكن للإنسان أن يفعل ذلك 0 علم النفس لا يهتم بالإجابة على هذا السؤال 0 أما هندسة النفس الإنسانية فتجيب عليه 000 علم النفس يناقش التشخيص ووضع الحلول دون أن يبيّن الكيفية 00 أما البرمجة اللغوية العصبية فتناقش الكيفية وتهتم بها 00 كما أن علم النفس يدرس السلبيات وأسبابها وكيفية التخلص منها أما الـ NLP فيدرس الإيجابيات وكيفية الوصول إليها 0
نبذة تاريخية عن البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) : بـدأ هذا العلم في منتصف السبعينات ، حين وضع العالمان الأمريكيان : الدكتور جون غرندر ( عالم لغـويات ) ، و ريتشارد باندلر ( عالم رياضيات ومن دارسي علم النفس السلوكي وهو مبرمج كمبيوتر أيضاً ) ، كانا هذان العالمان فذين في تخصصهما غير أنهما يئسا من الروتين الكابح الذي ظلّ يسود العلوم الإنسانية .. وقد بنيا هذا العلم على جهود آخرين على رأسهم العالم النفساني والمختص في اللغويات ميلتون أريكسون والعالمة الاجتماعية والمختصة في العلاج الأسري فرجينيا ساتير وعالم السلالات الإنسانية جرج ريبيرتس ، وقد فكرا لماذا تكون لدى بعض الناس مهارة ليست لدى غيره ؟ ، و لم يكن اهتمامهما ينصب على معرفة ماذا يفعل الناجحون و إنما كيف يفعلون ، و قد اهتما بدراسة وتحليل ثلاثة من أبرز الناجحين في العلاج النفسي في زمانهما ، منهم الخبير النفسي الدكتور ميلتون أريكسون 00 و قد نشرا اكتشافهما لأساسيات الـبرمجة اللغوية العصبية عام 1975م في كتاب من جزأين . ثم خطا هذا العلم خطوات في الثمانينيات ، و انتشرت مراكزه ، و توسعت معاهد التدريب عليه في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا و بعض البلدان الأوربية الأخرى 0 و لا نجد اليوم بلداً من بلدان العالم الصناعي إلا وفيه عدد من المراكز والمؤسسات لهذه التقنية الجديدة 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:41 AM
من فوائد البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming): :
1ـ السيطرة على المشاعر 0
2ـ التحكم في طريقة التفكير وتسخيرها كيفما تريد 0
3ـ التخلص من المخاوف والعادات بسرعة فائقة 0
4ـ السهولة في إنشاء انسجامية بينك وبين الآخرين 0
5ـ معرفة كيفية الحصول على النتائج التي تريد 0
6ـ معرفة إستراتيجية نجاح وتفوّق ونبوغ الآخرين ومن ثمّ تطبيقها على النفس 0
7ـ ممارسة سياسة التغيير السريع لأي شي ء تريد 0
8 ـ التأثير في الآخرين وسرعة إقناعهم 0
تطبيقات البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming) :
يدخل علم البرمجة اللغوية العصبية في جميع تصرفات وسلوكيات الإنسان كما يشمل مجالات كثيرة من حياته فهذا العلم فعّال وذو قوّة عجيبة في التغيير يستخلصها من العقل البشري 00 وقد خرجت من هذا العلم عدّة تخصصات نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :
ـ التعلُّم السريع : ومن فوائده مثلاً تعلّم لغة في شهر أو توصيل معلومة في ثواني 0
ـ القراءة التصويرية : وهو علم يهتم بالقراءة التصويرية كأن تقرأ كتاباً كاملاً في عدّة دقائق0
ـ خط الزمن أو العلاج بخط الزمن 0
وهناك علوم أخرى خرجت من البرمجة اللغوية العصبية 0
موضوعات البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming):
أما موضوعات البرمجة اللغوية الذهنية ، فإن هذا العلم يستند على التجربة والاختبار ويقود إلى نتائج محسوسة ملموسة في مجالات وموضوعات لا حصر لها ، يمكن التمثيل لها بما يلي :
1ـ محتوى الإدراك لدى الإنسان وحدود المدركات : المكان الزمان الأشياء الواقع الغايات الأهداف انسجام الإنسان مع نفسه ومع الآخرين وكيف يمكن إدراك معنى الزمن 0
2ـ الحالة الذهنية : كيف نرصدها ونتعرف عليها وكيف نغيرها 0 دور الحواس في تشكيل الحالة الذهنية . أنماط التفكير ودورها في عملية التذكر والإبداع 0
3ـ علاقة اللغة بالتفكير : كيف نستخدم حواسنا في عملية التفكير كيف نتعرف على طريقة تفكير الآخرين 0
علاقة الوظائف الفسيولوجية بالتفكير 0
4ـ تحقيق الألفة بين شخصين : كيف تتم ، و دور الألفة في التأثير في الآخرين 0
كيف نفهم إيمان الإنسان وقيمه وانتماءه ، وارتباط ذلك بقدرات الإنسان وسلوكه وكيفية تغيير المعتقدات السلبية التي تقيد الإنسان وتحد من نشاطه 0
دور اللغة في تحديد أو تقييد خبرات الإنسان ، وكيف يمكن تجاوز تلك الحدود ، و كيف يمكن استخدام اللغة للوصول إلى العقل الباطن و إحداث التغييرات الإيجابية في المعاني والمفاهيم0 علاج الحالات الفردية كالخوف والوهم والصراع النفسي والتحكم بالعادات وتغييرها 0
تنمية المهارات وشحذ الطاقات والقابليات ورفع الأداء الإنساني 0
مبادئ البرمجة اللغوية العصبية (Neuro Linguistic Programming ) :
تستند الهندسة النفسية على جملة من المبادئ أو الافتراضات Presuppositions أهمها :
مبدأ (الخارطة ليست هي الواقع ) The Map Is Not The Territory :
وقد وضع هذا المبدأ العالم البولندي الفريد كورزيبسكي . ويعني به أن صورة العالم في ذهن الإنسان هي ليست العالم 0 فخارطة العالم في أذهاننا تتشكل من المعلومات التي تصل إلى أذهاننا عن طريق الحواس ، واللغة التي نسمعها ونقرأها ، والقيم والمعتقدات التي تستقر في نفوسنا 0
ويكون في هذه المعلومات ، في أحيان كثيرة خطا وصواب ، وحق وباطل ، ومعتقدات تكبلنا ، وتعطل طاقاتنا ، وتحبس قدراتنا . ولكن هذه الخارطة هي التي تحدد سلوكنا ، وتفكيرنا ، ومشاعرنا ، وإنجازاتنا 0 كما أن هذه الخارطة تختلف من إنسان لآخر ، ولكنها لا تمثل العالم أي أن كل إنسان يدركه إلا إذا حصل تغير في الخارطة التي في ذهنه 0 ولكن إذا حصل تغير في الخارطة ( في ذهن الإنسان ) ، أيا كان هذا يغير ، فإن العلم يكون قد تغير . واستنادا إلى هذا المبدأ فإن بوسع الإنسان أن يغير العالم عن طريق تغيير الخارطة ، أي تغيير ما في ذهنه0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:42 AM
أركان النجاح الثلاثة حسب مفاهيم هذا العلم هي :
1ـ تحديد الهدف ( الحصيلة )
2ـ قوة الملاحظة والانتباه ( جمع المعلومات )
3ـ الاستعداد للتغيير ( المرونة )
ولكل واحد من هذه الأركان شرح وتفصيل ، وطرق وأساليب ، فإذا أخذت بهذه الأركان الثلاثة وأتقنت وسائلها وأساليبها ، فيمكنك تحقيق أمرين اثنين : التغيير والتأثير 0
ماذا نتعلم في البرمجة اللغوية العصبية :
يمكن تلخيص أهم ما نتعلمه من هذا العلم فيما يلي :
أ- أنماط الناس الغالبة : تصنف البرمجة اللغوية العصبية الناس إلى أصناف باعتبارات مختلفة لكل منهم استراتيجية معينة في التفاعل و الاستجابة للمؤثرات الداخلية و الخارجية و بالتالي يمكن أن نعي منبع تصرفات الناس و نعرف أقرب الطرق لتحقيق الألفة معهم وكسبهم و التأثير الإيجابي فيهم ، و من هذه التصنيفات :
1ـ تصنيف الناس بحسب جوانب الإنسان الثلاثة إلى ( فكري و سلوكي و شعوري ) 0
2ـ تصنيفهم بحسب تغليب الحواس لديهم إلى ( صوري وسمعي و حسي ) 0
3ـ تصنيفهم بحسب إدراكهم للزمن وتفاعلهم معه إلى ( في الزمن و خلال الزمن ) 0
4ـ تصنيفهم بحسب أنماط الاهتمامات لديهم إلى سبعة أنماط ( من يهتم بالناس – ومن يهتم بالنشاطات – ومن يهتم بالأماكن – ومن يهتم بالأشياء – ومن يهتم بالمعلومات – ومن يهتم بالوقت – ومن يهتم بالمال ) 0
5ـ تصنيفهم بحسب مواقع الإدراك إلى ( من يعيش في موقع الذات – ومن يعيش في موقع المقابل – ومن يعيش في موقع المراقب ) 0
6ـ تصنيفهم بحسب الأنماط السلوكية إلى ( اللوام – المسترضي – الواقعي – العقلاني – المشتت ) 0
7ـ تصنيف الناس بحسب البرامج العقلية إلى ( من يميل إلى الاقتراب ومن يميل إلى الابتعاد – وصاحب المرجعية الداخلية وصاحب المرجعية الخارجية – ومن يبحث عن العائد الداخلي و من يبحث عن العائد الخارجي – ومن يميل إلى الإجمال و من يميل إلى التفصيل – وصاحب دافع الإمكان و صاحب دافع الضرورة – ومن يفضل الخيارات المفتوحة ومن يفضل الطرق المحددة – و من يعيش في الماضي أوالحاضر أو المستقبل ) 0
ولكل نمط من هذه الأنماط مؤشرات مختلفة تدلنا عليه ، من أبرزها : السمات الجسدية والسلوكية ، و اللغة الكلامية ، و هما أقوى مؤشرين للتعرف على هذه الأنماط ، و سبحان القائل : { ولتعرفنهم بسيماهم ولتعرفنهم في لحن القول } 0
ب- مؤشرات الحالات الذهنية و الشعورية للمقابل :
حيث تعلمنا البرمجة اللغوية أن نستدل على حالة المقابل الذهنية الفكرية والمزاجية الشعورية ، من خلال نظرات عينيه و ملامح صورته و حتى نبرة صوته ، ونستطيع بحمد الله أن نفرق بين الصورة التي تدور في ذهنك الآن هل هي مستحضرة من الذاكرة أو جديدة منشأة دون معرفة ماهيتها ، أي نستطيع أن نعرف هل الشخص المقابل يتذكر أو يتخيل من خلال نظرة عينيه ، و نعرف النظام الغالب عليه وهو ما يسمى بنظام التخزين0
نستطيع أن نعرف مفتاح تحفز المقابل لما يعرض عليه وذلك أيضا من خلال نظرة عينيه ، و نوظف ذلك في التفاوض معه في أي شيء وهذا ما يسمى بالنظام القائد 0
كما نستطيع أن نتعرف على ما يعتبر مفتاح الاستجابة و الموافقة لديه ، و هو ما يعرف بالنظام المقارن 0
نستطيع أن نوظف الحالة السلوكية الفسيولوجية لخدمة الحالة الذهنية والشعورية و العكس ، لأنها نظام متفاعل ، و هذا يفيدنا في علاج الاكتئاب و الحزن العميق 0
ج- استحضار الحالات الإيجابية و إرساؤها :
نستطيع بإذن الله تعالى في البرمجة اللغوية العصبية أن نعلم المتدرب مهارة التحكم في ما يستحضر من ذكريات و نوظف ذلك إيجابيا من خلال ما يسمى بالإرساء ، بحيث يستطيع استحضار حالات التحفز و النجاح والإيجابية و التفوق والسعادة حينما يشاء ، فيؤثر ذلك إيجابيا على وضعه الحالي 0 و يمكن محو الذكريات السلبية و التجارب البائسة من ذاكرته و إضعافها ليزول أو يضعف تأثيرها السلبي عليه ، كما يمكن بواسطة هذا علاج كثير من الحالات النفسية الناتجة عن مواقف أو أحداث من تاريخ الماضي 0
د ـ علاج الحالات والمشكلات مثل :
الصراع النفسي – الوسواس القهري - الشعور بالضعف – الخوف الوهمي - الرهبة الاجتماعية – تهيب الأمور – ضعف الحماس – العادات السلوكية السلبية – الذكريات السلبية الحادة – ضعف التحصيل الدراسي – مشكلات العلاقات الأسرية والاجتماعية – المعتقدات المعوقة00 وغيرها كثير 0
ه - التخطيط العميق للنجاح :
مع التركيز على الأبعاد النفسية لصاحب الهدف التي قد تمكنه من الوصول للهدف أو تعوقه عنه ، و كذلك الأبعاد النفسية للمستفيدين والمتضررين من المحيطين بحيث لا يضمن عدم مقاومتهم فحسب ، بل يضمن دعمهم له وتعاونهم معه 0
و- النمذجة :
و هي من أهم مهارات البرمجة اللغوية العصبية ، حيث نقوم بدراسة نماذج متميزة في مهارة معينة بهدف الوصول إلى المعطيات المشتركة التي ساعدتهم على التميز والنجاح وكونت لديهم هذه الملكة ، وبالتالي نستطيع نقل هذه الخبرة عن طريق التدريب للآخرين ، و هذه المهارة مفيدة جدا وتستخدم في مجالات متعددة 0
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في الدعوة إلى الله :
لا شك أن أحوج الناس إلى تعلم هذا العلم الجديد وأكثرهم إفادة منه هم الدعاة إلى الله ، ذلك أنهم بهذا العلم سيعرفون أقرب الطرق الموصلة إلى التأثير في قلوب الناس وعقولهم ، وسيعرفون الدوافع والمحركات التي تحفز استجاباتهم بهدف إيصال الخير إليهم ، كما أن الدعاة بهذا العلم سيتقنون مهارات التلوين في أساليبهم لتناسب الناس جميعا على اختلاف مشاربهم وطرائقهم ، و الداعية بمعرفة ذلك كله سيكون نجاحه أكبر وتأثيره أشمل وحكمته أقوى 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:43 AM
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في التربية والتعليم :
شريحة المربين و المعلمين هم الفئة الثانية المحتاجة لهذا العلم ؛ لأن البرمجة اللغوية العصبية مفيدة جدا في كشف كل ما نحتاجه لنجاح العملية التربوية على اختلاف أنماط و أعمار المستهدفين بها ، ولا شك في أن أساليبنا التي نمارسها تعلم أكثر مما تربي ، وتركز على المعلومة أكثر من المهارة ، وهذا خلل تتجاوزه البرمجة اللغوية العصبية ، فيستطيع دارس البرمجة اللغوية العصبية أن يكون أكثر فاعلية وقدرة على اختيار الأسلوب الأنسب لكل حالة ، نظرا لفهمه للتقلبات والأحوال النفسية المختلفة ، وإتقانه لمهارات واستراتيجيات التعامل مع كل حالة 0
مهارات البرمجة اللغوية العصبية في بناء العلاقات :
من أجل ما نستفيده من البرمجة اللغوية العصبية فهم الناس وتحقيق الألفة والإنسجام معهم ، وبناء العلاقات الجيدة والروابط المتينة التي نراعي فيها خصوصية كل واحد منهم ، ولا شك أن من أهم العلاقات التي يمكن للبرمجة العصبية أن تنميها و تقويها العلاقات الزوجية ، فنحن نرى في واقعنا كثيرا من الأسر التي تنهدم أو توشك لأسباب نراها مستعصية جدا ، و هي في حقيقتها أسباب يسيرة تكمن في اختلاف الأنماط الشخصية التي تؤدي إلى لون من عدم الألفة وانعدام التفاهم ، ولو عرف كل طرف حقيقة الطرف الآخر و أدرك محركات سلوكه وتفسيرات مواقفه لعذره كثيرا أو سعى لمساعدته بهدف الوصول لحالة جيدة من التعايش والتعامل 0
وتجدر الإشارة إلى أن ثمة معاهد ومراكز كثيرة تدرب على البرمجة اللغوية العصبية وهي متفاوتة في المعايير التدريبية والأخلاقية ، وهذا العلم ككثير من العلوم الأخرى سلاح ذو حدين ، يمكن أن يستخدم لأغراض الخير إلى أقصى حد ويمكن أن يستخدم لأغراض الشر كذلك ، و كلا الأمرين حاصل في عالم الغرب اليوم ، وليس من الحكمة أن نرفض هذا العلم ونغلق دونه أعيننا و قلوبنا لمجرد أن آخرين يستخدمون بعض مهاراته استخداما سيئا ، ما دام بإمكاننا نحن أن نفيد منه فائدة عظيمة في ميادين الخير ، والمؤمن كيّس فطن والحكمة ضالته أنى وجدها فهو أولى بها بعد أن عرفنا معنى البرمجة وأهم استخداماتها ، أذكركم بأبسط طريقة للاستفادة من هذا العلم والذي يكون بالتواصل مع العقل الباطن لإعادة برمجته بالرسائل الإيجابية 0
كيفية التواصل مع العقل الباطن :
1ـ ينبغي قبل التواصل مع العقل الباطن تحديد الهدف بوضوح ،، وبساطة ، وبصيغة الحاضر ( كأن يكون الهدف زيادة الثقة بالنفس ، إزالة شعور سلبي ، زيادة الحماس لتحقيق هدف أو عمل معين 00000، الرغبة في إنجاز عمل معين 000الخ ) بمعنى عدم إدراج عبارة للمستقبل مثل ( سأشعر بالراحة ولكن يقول بدأت أشعر بالراحة ) فالأول للمستقبل والثاني للحاضر وكذلك عليه أن يحذر من استخدام أدوات النهي لأن العقل الباطن يرفض الضغط والقهر ( فلا يقبل أن يبرمج مثلاً لا تستسلم للإحباطات ) وأفضل منها أن يبرمج ( أنا واثق من نفسي ، أقاوم الإحباطات 000الخ )0
ولكن لا يعني ذلك أنه يرفض كل الرسائل المبدوءة بالنهي ، بدليل قبولنا للمنهيات الواردة في القرآن والسنة لأنها لا تشعرنا بالضغط والقهر ، بل نعلم أنها من لدن الحكيم الخبير : { ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير } 0 ولكنه يرفض فقط ما يشعره بالضغط والقهر 0
2ـ يستحسن كتابة الهدف المراد برمجته في العقل الباطن وكتابة أسباب قوية وعديدة تدفع الشخص لتحقيق ذلك الهدف 0
3ـ قراءة الهدف وأسبابه باستمرار حتى يألفها العقل الواعي ومن ثم ينقلها للعقل اللاواعي وبالتكرار يتم برمجته في العقل اللاواعي ( الباطن ) 0
4ـ ويكون التواصل مع العقل الباطن بإحدى الطرق الآتية :
1ـ الاسترخاء التام باستخدام التنفس العميق المساعد على الاسترخاء ( شهيق قصير من الأنف ، ثم إبقاء الأكسجين لفترة قصيرة داخل الجسم ، يتبعه زفير طويل من الفم مع إعطاء الجسم إيحاء بالإسترخاء تدريجياً ) وبعد الوصول لتلك المرحلة يستطيع الإنسان أن يُرسل ما شاء من رسائل لعقله الباطن بشرط أن تكون الرسائل مرتبطة بمشاعر قوية ويقين بتحقق الهدف وبعبارات متكررة وتأكيدات لغوية إيجابية في صيغة الحاضر ( كأن يقول أنا إنسان ناجح ، أحقق أهدافي دوماً )، إذا أراد أن يكون إنساناً ناجحاً ، ولا يستخدم عبارات مثل سأصبح إنساناً ناجحاً 00وهكذا 2ـ التخيل الابتكاري بأنه حقق كل أهدافه مع وجود مشاعر كافية بإمكانية التحقيق على أن يكون ذلك وهو في حال الاسترخاء أيضاً 0
3ـ التأمل الذاتي وهذا أمرٌ يحتاج إلى تدريب ٍمستمر حتى يصل الإنسان لمرحلة القدرة على التركيز في الفراغ أو التفكير في لاشيء وهو من الصعوبة بمكان ، ومتى استطاع الإنسان الوصول لمرحلة التأمل الذاتي ، يكون قادراً على الاتصال بعقله الباطن بسهولة وهو ما يفعله الحكماء ودارسي علم اليوغا 0
4ـ التنويم بالإيحاء حيث يمكن بسهولة كبيرة بث الرسائل الإيجابية المطلوبة للشخص المُنوّم
وذلك عن طريق التواصل مع عقله الباطن بشرط أن يوافق الشخص على مبدأ التنويم ويعرف الغرض منه حقيقةً التواصل مع العقل الباطن تصنع لنا الشيء الكثير ، وتغير حياة الإنسان بطريقة رائعة ، وهذه دعوة أوجهها للجميع للإستفادة من تلك القوة الهائلة 0وهذا يعني أن الكنز الحقيقي بداخلنا ، فلماذا نبحث خارجاً ؟؟!! إنه العقل الباطن ذو الطاقة الهائلة ويمكن أن نبرمجه بما نريد وسيشرع هو فوراً في التنفيذ ( بإذن الله تعالى ) 0
و أختم بالقول ( راقب ما تقول ، عليك أن تنتبه لكل كلمة مهما كانت تافهة ، ولا تقل أبداً كلمات مثل : إنني سوف أفشل ، إنني غير محبوب ، لا أستطيع أن أفعل كذا ، لا أستطيع مواجهة الجمهور 000الخ )، بل ولا تفكر أيضاً مثل هذا التفكير لأن عقلك الباطن لا يأخذ الأمر بشكل هزلي ، بل إنه يشرع في التنفيذ ، وحينها تكون ( على نفسها جنت براقش ) 0 أرسل دوماً رسائل إيجابية لعقلك الباطن بمشاعر حقيقية وسينفذ لك الرسالة 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:44 AM
النـجـاح والبـرمجـة السلبية :
الإسلام يعتبر الإنسان هو محور الكون .وعندما ينجح الإنسان كفرد؛ فإنه يشكل جزءًا لنجاح المجموع كأمّة، وبالتالي بناء الحضارة.فالأمة مجموعة أفراد،والحضارة إنتاج أمة. فكل إنسان لديه إمكانية النجاح، ولكن نجاحه يعتمد على قدرته على تفجير مواهبه.مخطئٌ من يتصور أن النجاح يأتيه على طبق من ذهب، وإلاّ لساد الناسُ كلهم، فالدنيا قد خلقت على كدرٍ، والبعض يريدها خلواً من الأكدار ! فكيف تنجح؟
1ـ الثقة بالنفس: فهي من المقومات الرئيسة لكل من ينشد النجاح،فلا نجاح بدون ثقة الإنسان بذاته 0
فضعف الثقة بالنفس هو إصدار حكم بإلغاء قدرات الإنسان ومواهبه، وبالتالي الفشل المحتم!.
2ـ الإرادة القوية : فالإنسان يعيش صراعاً من أجل البقاء، ولن ينتصر في هذا الصراع إلاّ من تسلح بإرادة قوية، ومن استسهل الصعاب أدرك المنى 0 أما ضعيف الإرادة فلا بد وأن يهزم في معركة الحياة 0
3ـ الطموح الدائم: حيث يزرع في الإنسان المثابرة والجد والاجتهاد، كما يحفزه على التفكير الجاد ، والتخطيط الدقيق 0
4ـ الحيوية والنشاط المتواصل: وهو عبارة عن الجهد المستمر الذي يبذله الشخص لإنجاز أعماله وتحقيق أهدافه في الحياة 0
5ـ التوكل على الله وحسن الظن به: قال تعالى : { ومن يتوكل على الله فهو حسبه } 0
قواعد النجاح سبع, وهي :
1ـ تحديد الهدف في الحياة 0
2ـ تعرف الإنسان على شخصيته 0
3ـ عدم التفريط في الوقت 0 والاستفادة من تجارب الآخرين.والبعد عن الإسراف 0
4ـ مقاومة التعب 0 وأخيراً التأكيد على أن يكون الإنسان متفائلاً 0
البرمجة السلبية :
من أهم العوامل التي أثرت على سعادة الإنسان حتى أصبح تعيساً هي البرمجة السلبية التي تعرض لها منذ طفولته من قبل مؤثرات كثيرة ، منها:
1ـ الأُسْرَة : فلأسرتك دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فمعظم العادات السلبية أو الإيجابية يكتسبها الطفل من والديه والمحيطين به في المنزل، فقد يكتسب الطفل الخوف , أو القلق, أو التشاؤم من والديه, أو أحدهما 0 روى البخاري عن أبي هريرة –رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم : ( مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاّ َيُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْيُمَجِّسَانِهِ ، كَمَا تُنْتَجُ الْبَهِيمَةُ بَهِيمَةً جَمْعَاءَ ، هَل ْتُحِسُّونَ فِيهَا مِنْ جَدْعَاءَ )0
2ـ المدرسة: فلو رجعت بذاكرتك إلى أيام الدراسة ؛ فستذكر مثلاً بعض العبارات التي ألقاها عليك بعض مدرسيك , وأثرت في نفسيتك تأثيراً عظيماً 00 كقولهم :أنت مشاكس 00أنت غبي 00 أنت ساذج 00 وعلى الجانب الآخر ستجد أساتذة قد أخذوا بيدك, وأعطوك جرعات تشجيع؛ زادت من ثقتك بنفسك , وغيرت من نظرتك لذاتك 00 إذن فللمدرسة دور كبير في تشكيل سعادتك 0
3ـ الأصدقاء:
للأصدقاء دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فأنت تتأثر بهم كما تؤثر فيهم ...وفي الأثر يروى عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه قال : ( الرَّجُلُ عَلَى دِينِ خَلِيلِهِ فَلْيَنْظُرْ أَحَدُكُمْ مَنْ يُخَالِلُ ) رواه أحمد, والترمذي, وأبو داود, عن أبي هريرة رضي الله عنه 0
فكثير من المدخنين ؛ كانت أول سيجارة يدخنها من يد صديق 00 وهذا الأمر يسري على جميع العادات السلبية والإيجابية الأخرى 0 لذا فالأصدقاء أيضاً شاركوا في تشكيل سعادتك 0
4ـ وسائل الإعلام: لا يخفى على أحد أثر وسائل الإعلام في طريقة تفكير وسلوك وعادات الشعوب ، ولعل ما نراه من عادات دخيلة على مجتمعاتنا أكبر دليل على ذلك، فرأينا الطفل ذا التسعة أعوام يتغنى بالحبيب ، ويتأوه من ألم الفراق! 0 قد تشمئز النفس من فكرة سلبية تعرض ، ولكن مع التكرار تصبح لدى البعض أمراً عادياً 00
لم لا وقد تمت برمجة عقولهم بتكرار عرضها؟!.
5ـ المصدر الأخير وذو الأثر الكبير هو: أنت نفسك : لقد برمجت نفسك برمجة ذاتية نابعة منك عن وعي , أو بدون وعي على عادات سلبية أو إيجابية 0 فمن الممكن لهذه البرمجة الذاتية أن تجعل منك إنساناً سعيداً، تغمره مشاعر التفاؤل والحماس؛ يحقق أحلامه وأمانيه، أو إنساناً تعيساً وحيداً بائساً يائساً من الحياة . وفي ذلك يقول أحد المتخصصين : " إن ما تضعه في ذهنك سواء كان سلبياً أو إيجابياً ستجنيه في النهاية " 0
لذا تذكر هذه النصيحة:
ـ راقب أفكارك ؛ لأنها سوف تصبح أفعالاً ! 0
ـ راقب أفعالك ؛ لأنها ستصبح عادات ! 0
ـ راقب عاداتك ؛ لأنها ستصبح طباعاً ! 0
ـ راقب طباعك ؛ لأنها ستحدد مصيرك ! والأمر بيد الله ، فقط هذه أسباب 00
أحدهم يقول: إنه يذهب إلى عمله مع شخصين:
أحدهما يتحدث دائماً عن مشكلة المواقف وصعوبتها, وعادة ما يمكث أكثر من نصف ساعة يبحث عن موقف والآخر يتحدث عن توفر المواقف مع كثرة الناس ، وغالباً ما يجد الموقف دون عناء 0
الاسترخاء : إن الحماسة المؤدية للعمل لا تتقاطع مع الأعصاب الباردة 0 والعمل المستمر انتحار بطيء 0
1ـ امنح نفسك قسطاً من المتعة، وهدوء البال، والحيوية والاسترخاء، لاسيما في أوقات خلوتك بنفسك 0
2ـ فكّر دوماً بالأمور الإيجابية في حياتك ، وتلك الأشياء التي تمتلكها وليست لدى غيرك 0
3ـ لا توتر نفسك بمشكلات الدراسة أو العمل ، واعتبرها جزءًا من الحياة 0
4ـ لا تلتفت أبداً إلى الطعنات التي من الخلف ومضايقات الآخرين ، وتقبل دوماً الأمور على ما هي ؛ لأن شيئاً لن يتغيّر ، فأنت لن تستطيع أن تربي الآخرين أو تغيّر سلوكهم 0
5ـ إذا كان جدول أعمالك مزدحماً لا تقلق نفسك ، وتصاب بالتوتر، ففي النهاية أنت لن تنجز إلا ما يتسع له الوقت 0
6ـ من الأفضل أن تنفذها بنفسية جيدة؛ لتشعر بنوع من السعادة والرضا 0
7ـ كن متفائلاً 0
8ـ تعلّم كيف تسلم ببعض الأشياء التي جُبلت على ما هي عليه، فليس هناك أسلوب حياة أو عمل أو أسرة تخلو من المشاكل 0
9ـ لا تنظر إلى تجاربك الفاشلة نظرة حزن أو تشاؤم 0
10ـ اجعل الفشل دافعاً ووسيلةً لاستمرارك للوصول إلى النجاح، فالأشخاص الذين يأسرون أنفسهم في تجاربهم الفاشلة لا يمكن أن يكونوا سعداء أبداً، وتذكّر الحكمة الصينية التي تقول: "القرار السليم يأتي بعد الخبرة التي تأتي من القرار السيئ" 0
11ـ عندما تقابل صديقاً مقرّباً قُلْ له نكتة بريئة ، أو اطلب منه أن يقول لك ذلك ، فالابتسام والضحك يولّد بداخلنا نوعاً من السعادة والبهجة 0
12ـ لا تجعل المستقبل مصدر قلق لك ؛ لأن ذلك سيسلبك السعادة بالأيام التي تعيشها 0
13ـ كن جريئاً في قراراتك دون تهوّر أو اندفاع ، وكما تقول الحكمة : "الحياة هي المغامرة ذات المخاطر, أو هي لا شيء على الإطلاق" 0
14ـ لا تلتفت لصغائر الأمور اليومية ؛ فهي لا تحتل الجزء الأكبر من تفكيرك، ولا تدعك تستمتع بمباهج الحياة
15ـ اجعل أحد مصادر سعادتك القيام بشؤون والديك وإسعادهما، ومساعدة المحتاجين ، أو رسم البسمة على وجه طفل ، أو هرم من شيوخ المسلمين 0
16ـ أخيراً وأولاً 00 اعمل على تقوية صلتك بالله عز وجل ، وليكن إيمانك بالقدر باعثاً على راحتك النفسية ، واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، و أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسرًا، كما قال صلى الله عليه وسلم 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:45 AM
ازيك يادكتور يارب تكون بخير

انا سمعت كلام حضرتك في اللي قولته ليا وسمعت كلام اهلى كمان وتركت الشخص اللي بتمناه وقرأت فاتحه مع الشخص اللي هما اختروا وخلاص خطوبتي يوم 26/04/2006
بس عايزه اقول لحضرتك على حاجه اهلى كلهم فرحانين وكلهم بيضحكوا من قلبهم
بس بصراحه يادكتور انا كل يوم اسوء من اليوم اللي قبله انا زى مانا اعطيت فرصه لنفسي ووضعت في تفكيري ان ده نصيبي بس انا حقيقي مش عندي قبول خالص خالص للشخص ده بس خلاص اللي حصل حصل
المشكله دلوقتي اني انا مش انا حاسه اني حد تاني ماشيه بتفكيرم هما الفرح على زوقهم والشبكه هما اللي اختاروها وانا بقيت لا مبالاه وبقيت مستهتره اوى في عملي وفي نفسي وفي كل حاجه حتى الصلاه مش بصلي كمان والضحكه اللي مش بتفارق وجهي هاجرتني خالص ولما بضحك بضحك عشان اجامل اللي امامي وبكون برسمها مش طبيعيه ولا من قلبي
الحاجه الوحيده اللي عندي دلوقتي البكاء ثم البكاء ثم البكاء ليه مش عارفه حاسه اني دخلت في سجن كبير اسمه اكتئاب مش عارفه اخرج منه حاسه ان في جرح فيا وعمال ينزف ومش عارفه اوقفه حاسه ان الواقع وحش اوى والدنيا كمان وحشه اوى يمكن العيب فيا بس انا خلاص حاسه اني مش عايزه حاجه لا عايزه حد يكلمنى ولا عايزه اكلم حد عايزه اسكت بس
انا خلاص راضيه بالأمر الواقع بس اللي انا حاسه بيه عمري ماحسيت بيه قبل كده
نفسي اموت نفسي اسكت حاسه اني مصدومه في الواقع صدمه ملهاش نهايه
اسفه طولت عليك بس حبيت اقولك على قليل جدا من اللي انا في دلوقتي
مي اللي كنت تعرفها قبل كده اتغيرت بالكامل بدل الطموح في يأس وبدل النجاح في فشل وبدل الضحك في بكا وبدل الراحه في تعب والله ده قليل جدا من الاحساس اللي انا في واخيرا البكاء والجرح اصدقائي واصبحوا مسيطرين عليا بالكامل ويلازموني في كل مكان واى وقت

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:46 AM
أنت تقولي هذا ؟
أنت في الماجستير ومتخصصة كمان علم نفس ، مش معقول ولا أقبل منك مثل هذا التحول السلبي 00
أنت مش أول بنت ولا آخر بنت تحب شخص وما تتزوج به 0
قيس بن الملوح ( مجنون ليلى ) ما تزوج ليلى رغم الحب الذي لليلى 00 وتوسط في الموضوع ( الحسين بن علي بن أبي طالب ) رضي الله عنه وعن أبيه ومع هذا ما تزوج قيس بليلى 0
وجميل وبثينة والحب الذي بينهما ومع هذا ما تزوج بها وتزوجت هي بشخص آخر 0
يا بنتي مش معقول الذي تسلكيه هذا 00 وتتركي الصلاة وتكوني غير مهتمة بعملك ودراستك 0
خلاص أهلك اختاروا بعض الأشياء التي تخصك ، اجعلي رضاك بهذا برا وطاعة وتقربا إلى الله 00 قولي في نفسك : يا رب أنا رضيت بفعل أهلي حبا في رضاك وتقربا إليك 00 عندك الكثير من الملفات التي بعثت بها إليك راجعيها وطبقي ما فيها من تعليمات 00 وبعدين بقول لك سر من أسراري في العلاج :
أنا أحط الشخص على أول الطريق الصحيح وأزوده بما يساعده في جميع ما يواجهه من مشاكل 0 ولهذا لا يراجعني الشخص سوى مرة أو مرتين ، أما يسأل عني فهذا يسعدني أما يطلب مساعدة فأنا قد أعطيته ما يعيش به مئة سنة ، وقد أعطيتك ما يبقى معك مئة سنة 0 أنت كلما واجهتك مشكلة عودي لما بعثت به لك من ملفات تساعدك ، وأرحب بك دائما وأسعد عندما أسمع عنك أنك سعيدة 0 وأتضايق جدا عندما أسمع عنك مثل هذا الذي قرأته 0
برفق هذه الرسالة ملف بعنوان : ( احفظ الله يحفظك )

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:47 AM
عن أبي العباس عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال : كنت خلفَ النبي صلى الله عليه وسلم يوماً فقال : ( يا غلامُ إني أُعَلِّمُك كلمات : احفظِ الله يحفظك، احفظِ الله تجده تجاهك، إذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفّت الصحف )
وفي رواية: ( احفظ الله تجده أمامك، تعرّف إلى الله في الرخاء يعرفْك في الشدة، واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك، وما أصابك لم يكن ليخطئك،واعلم أن النصر مع الصبر، وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسرا ) 0
وفي رواية: ( يا فتى ألا أهب لك ألا أعلمك كلمات ينفعك الله بهن، احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده أمامك، وإذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، واعلم أنه قد جف القلـــــم بما هو كائن، واعلــــــم بأن الخلائـــق لو أرادوك بشيء لم يردك الله به لم يقدروا عليه، واعلم أن النصر مع الصبر، وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسراً ) 0
مكانة الحديث:
حديث ابن عباس هذا حديث عظيم ـ وكل أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم عظيمة وشريفة ـ فهو أمر نبوي كريم بحفظ الدين، وبيان لنتيجة ذلك، وهو نصر الله وتأييده وحفظه لمن حفظ دينه، وقد اشتمل هذا الحديث على مسائل عقدية تعد أصولاً عظيمة ، من الإيمان بالله والإخلاص له بالعبادة والتوكل عليه والاسـتعانة به ، والقضاء والقـدر ، والاتبـاع لما جاء به رسوله .
ومما يدل على مكانته اختيار النووي (ت 676هـ) له أن يكون ضمن الأربعين حديثاً التي جمعها، وكان رقمه التاسع عشر، وذكر سبب اختياره لها بقوله : (( وقد استخرت الله تعالى في جمع أربعين حديثاً …، ثم من العلماء من جمع الأربعين في أصول الدين، وبعضهم في الفروع، وبعضهم في الجهاد، وبعضهم في الزهد، وبعضهم في الآداب، وبعضهم في الخطب، وكلها مقاصد صالحة، رضي الله عن قاصديها، وقد رأيت جمع أربعين أهم من هذا كله، وهي أربعون حديثاً مشتملة على جميع ذلك، وكل حديث منها قاعدة عظيمة من قواعد الدين، قد وصفه العلماء بأن مدار الإسلام عليه، أو هو نصف الإسلام، أو ثلثه، أو نحو ذلك… ، وينبغي لكل راغب في الآخرة أن يعرف هذه الأحاديث لما اشتملت عليه من المهمات، واحتوت عليه من التنبيه على جميع الطاعات، وذلك ظاهر لمن تدبره )) 0
كما اختاره النووي أيضاً ليكون ضمن كتابه القيم (رياض الصالحين)، ووضعه في الباب الخامس، باب المراقبة، من الكتاب الأول، فكان رقمه الثاني والستين من جملة الأحاديث التي بلغت 1896 حديـــثاً، وقد قال في مقدمتها: (( فرأيت أن أجمع مختصراً من الأحاديث الصحيحة، مشتملاً على ما يكون طريقاً لصاحبه إلى الآخرة، ومحصلاً لآدابه الباطنة والظاهرة، جامعاً للترغيب والترهيب، وسائر أنواع آداب السالكين، من أحاديث الزهد، ورياضات النفوس، وتهذيب الأخلاق، وطهارات القلوب وعلاجها، وصيانة الجوارح، وإزالة اعوجاجها،وغير ذلك من مقاصد العارفين )) 0
وقد وجد هذان الكتابان قبولاً عظيماً عند العلماء، وطلبة العلم بعد النووي، إذ كثر انتشارهما، واعتني بهما بالشرح والتعليق 0
وقد اعتنى العلماء بهذا الحديث خاصة، وشرحوه، وبينوا منزلته، ومن ذلك ما ذكره ابن رجب الحنبلي (ت 795هـ) حيث قال: (( هذا الحديث يتضمن وصايا عظيمة،وقواعد كلية من أهــم أمــــور الدين، وأجلِّها، حتى قال الإمام أبو الفرج في كتابه (صيد الخاطر): تدبرت هذا الحديث، فأدهشني، وكدت أطيش، فوا أسفي من الجهل بهذا الحديث، وقلة التفهم لمعناه )) 0
وقــال ابن حجــر الهيتمي (ت 974هـ) بأن هذا الحديث اشــتمل على (( هذه الوصايا الخطيرة القـــدر، الجامعــــة من الأحكام والحكم والمعارف ما يفوق الحصر )) 0
وقال ابن عثيمين: (( فهذا الحديث الذي أوصى به عبد الله بن عباس ينبغي للإنسان أن يكون على ذكر له دائماً، وأن يعتمد على هذه الوصايا النافعة، التي أوصى بها النبي صلى الله عليه وسلم ابن عمه عبد الله بن عباس رضي الله عنهما )) .

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:47 AM
أولا :
في قوله صلى الله عليه وسلم : ( يا غلام : إني أعلمك كلمات)
مما يؤخذ من هذا الجزء في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم الأمور التالية:
1ـ وجوب تعليم الناس العقيدة الصحيحة، وتربيتهم عليها، وعل العلم النافع، ويكون ذلك بأسلوب مختصر، وكلم جامع واضح، فلو تأملت هذا الحديث لوجدته جامعاً لمسائل عقدية كثيرة بأسلوب موجز.
2ـ الحرص على تربية الناشئة على العلم النافع، ويبدأ بتربيتهم على العقيدة الصافية الخالصة؛ فإن الرسول صلى الله عليه وسلم وجه هذه الكلمات النافعات إلى ابن عباس وهو صغير؛ إذ قال له : (يا غلام: إني أعلمك كلمات)؛ ليتربى الشاب المسلم على معرفة الله وتوحيده، وحفظ حدوده، يلجأ إلى الله في الرخاء والشدة، ويسأله ويســتعين به، ويتوكل عليه سبحانه ، فيصبح شجاعاً مقداماً؛ لأنه يعلم أنه لا يملك أحد من البشر له نفعاً ولا ضراً إلا بإذن الله تعالى، ولأن الله معه ينصره ويؤيده وييسر له أموره، ما دام متمسكاً بشرع الله إخلاصاً وإتباعاً.
فعلى الجميع الحرص على غرس الإيمان في نفوس الأبناء، وتربيتهم على فهم أصول الإيمان، والعمل بأحكام الإسلام، وتعويدهم على المراقبة والمحاسبة منذ الصغر، قبل أن تصلهم الفلسفات الإلحادية والشبهات البدعية والشهوات المغرضة، وغير ذلك مما تشنه تلك الحملات المسعورة من حرب ضروس ضد شباب الأمة ذكوراً وإناثاً، مرة باسم التثقيف، وباسم التسلية والترفيه مرات أخرى.
3ـ استحباب تشويق المتعلم، وتهيئته بلطف العبارة، وتنبيهه إلى أهمية ما يلقى إليه، وإشعاره بسهولة حفظه ووعيه ليسهل عليه تلقيه واستيعابه، وبالتالي حفظه ووعيه، وبخاصة المسائل العقدية التي يحتاج إلى دقة في حفظها ونقلها، ويؤخذ هذا من فعل الرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال لابن عباس مقدماً له هذه المسائل: (يا غلام: إني أعلمك كلمات).
4ـ ومما يؤخذ من هذا الحديث حرص الرسول عليه الصلاة والسلام على توجيه الأمة، وتنشئة الجيل المسلم على العقيدة الصحيحة والشرع القويم، وقد قال الله تعالى في وصفه صلى الله عليه وسلم : { لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ } ، أي يعز عليه الشيء الذي يعنت أمته، ويشق عليها، حريص على هدايتكم، ووصول النفع الدنيوي والأخروي إليكم ، ولهذا ورد عن أبي ذر رضي الله عنه أنه قال: تركنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وما طائر يقلب جناحيه في الهواء إلا وهو يذكرنا منه علماً، قال: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ما بقي شيء يقرب من الجنة ويباعد من النار إلا وقد بُيِّن لكم) .
ثانيا :
في قوله صلى الله عليه وسلم : (احفظ الله)
ومما يؤخذ في هذا الجزء ما يلي:
1ـ إثبات صفة الحفظ لله تعالى ، أخذاً من قوله صلى الله عليه وسلم : (احفظ الله يحفظك)، فهنا أثبت أن الله تعالى متصف بأنه يحفظ عباده الذين يحفظون حدوده، فدل على إثبات صفة الحفظ لله تعالى ، وأنها تتعلـــق بإرادته ومشيئــــته، وهذه الصفة ثابتة لله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم ، لقـوله تعالى : { فَاللّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِين }، وقوله ســبحانه: { إِنَّ رَبِّي عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظ } .
وقد ذكر العلماء أن من أسماء الله تعالى (الحافظ) و(الحفيظ)؛ أخذاً من الآيتين السابقتين، ومن المعلوم أن باب الصفات أوسع من باب الأسماء؛ وذلك لأن كل اسم متضمن لصفة، وأسماء الله تعالى إن دلت على وصف فقد تضمنت ثلاثة أمور:
أحدها: ثبوت ذلك الاسم لله جلّ جلاله .
الثاني: ثبوت الصفة التي تضمنها لله سبحانه وتعالى .
الثالث: ثبوت حكمها ومقتضاها .
مثال ذلك (الحافظ) يتضمن إثبات (الحافظ) اسماً لله تعالى، وإثبات الحفظ صفة له، وإثبات حكم ذلك ومقتضاه، وهو أنه سبحانه يحفظ عباده، الذين يحفظونه.
ومن الأدلة أيضاً على تسمية الله بالحفيظ قوله تعالى : { وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَولِيَاء اللَّهُ حَفِيظٌ عَلَيْهِمْ وَمَا أَنتَ عَلَيْهِم بِوَكِيلٍ } ، وقوله : { وَرَبُّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظ } .
يقول صالح البليهي (ت 1410هـ): (( الحفيظ من أسماء الله الحسنى، واشتقاقه من الحفظ، والحفظ لغة هو الحراسة والصيانة والحياطة، والله جل وعلا سمى نفسه حفيظاً 00 فالله تقدّس اسمه هو الحافظ والحفيظ ، هو تعالى على كل شيء حفيظ ، أي شاهد وحافظ ، يحفظ على عباده أقوالهم وأفعالهم، فيجازي كلاً بعمله، إن خيراً فخير، وإن شراً فشر 00 ، والله تعالى من فضله ولطفه ورحمته وإحسانه يحفظ عباده المؤمنين، وهو خير الحافظين، يحفظهم من كل شر، ومن كل محنة وبلاء، يحفظهم تعالى { وَرَبُّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظ } يحفظهم بشرط أن يحافظوا على ما أوجب الله عليهم في شريعة الإسلام، وبشرط أن يحفظوا جوارحهم عن كل ما حرم الله 00 ، ودعاء الله بأسمائه مشروع، وكيفيته يا غفور اغفر لي ، يا رحمن ارحمني ، يا رزاق ارزقني ، يا معافي عافني ، ونحو ذلك، فالله تعالى هو الحافظ والحفيظ 00 اللهم يا حافظ ويا حفيظ احفظنا وأنت خير الحافظين .
2ـ وجوب حفظ العقيدة، والحرص على سلامتها مما قد يشوبها، وأن ذلك أعظم أسباب حفظ الله للعبد، كما يجب حفظ الشريعة، وذلك بالعمل بها، والدعوة إليها، والدفاع عنها.
فإذا كان قوله صلى الله عليه وسلم : (احفظ الله) يعني حفظ حدوده، وحقوقه ، وأوامره ونواهيه، فإن أعظم حقوقه توحيده في ألوهيته وربوبيته وأسمائه وصفاته، وإتباع كتاب الله تعالى وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام ، المصدرين لتلقي العقيدة، والحذر من الانزلاق مع الهوى، أو تقديم العقل على النص الشرعي مما أوقع كثيراً من الفرق والنحل في الشرك والبدع والمخالفات 0
وحفظ العقيدة يكون بتعلمها والإيمان بها والعمل بمقتضاها،وتعليمها والدعوة إليها 0
فقوله: (احفظ الله) أمر بحفظ توحيده، وأوامره ونواهيه، وحقوقه وحدوده، كما أنه أمر بحفظ الجوارح كالسمع والبصر واللسان والبطن والفرج 0
ولهذا يقـــــول الله تعـــالى : { وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ غَيْرَ بَعِيدٍ (31) هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أَوَّابٍ حَفِيـــــظٍ (32) مَنْ خَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ وَجَاء بِقَلْبٍ مُّنِيبٍ } يقال للمتقين على وجـــه التهنئة: (هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أواب حفيظ ) أي هذه الجنة وما فيها ، هي التي وعد الله لكل أواب ، أي رجاع إلى الله ، في جميع الأوقات ، بتوحيده وذكره ، وحبه ، والاستعانة به ، (حفيظ) أي محافظ على ما أمر الله به، من توحيده وشرعه ، على وجه الإخلاص، والإكمال له على أتم الوجوه، حفيظ لحدوده 0
وخصت بعض الأعمـــال بالتنصــــيص على حفظها اعتـــناء بشـــــــأنها، ومن ذلك قوله تعالى:
{ حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى } . وقوله تعالى : { قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ } ، وقوله : { وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا } ، وقوله : { وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُون } ، وقوله : { وَاحْفَظُواْ أَيْمَانَكُمْ } ، إلى غير ذلك من الآيات .
وقوله صلى الله عليه وسلم : (من حفظ ما بين لحييه ورجليه دخل الجنة) ، وفي رواية: (من وقاه الله شر ما بين لحييه، وشر ما بين رجليه دخل الجنة ) ، وقوله صلى الله عليه وسلم : ( ولن يحافظ على الوضوء إلا مؤمن) 0
إذن من فعل الواجبات وترك المحرمات فقد حفظ حدود الله تعالى ، ومن ثم فقد حفظ الله، وأعظم ما أوجبه الله على عباده، توحيده، وعبادته سبحانه إخلاصاً له ، ومتابعة لما جاء به رسوله صلى الله عليه وسلم ، فهي الغاية التي من أجلها خلق الله الخلق ، قال تعالى : { وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُون } 0
فمن آمن بذلك وعمل به فهو من الحافظين لحدود الله تعالى ، الذين أثنى الله عليهم ســـبحانه بقولــه : { وَالْحَافِظُونَ لِحُدُودِ اللّهِ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ } ، وقولـــه سبحانـــه : { هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أَوَّابٍ حَفِيظٍ } 0
ومن الأدلة على حفظ الجوارح ما جاء في حديث ابن مسعود المرفوع: (الاستحياء من الله حق الحياء: أن يحفظ الرأس وما وعى ، ويحفظ البطن وما حوى ) 0
وحفظ الرأس وما وعى: يدخل فيه حفظ اللسان من الكذب والغيبة، والنميمة، وشهادة الزور، والقول الحرام، وحفظ السمع عن الأصوات المحرمة، وحفظ البصر عن النظر إلى ما حرم الله تعالى النظر إليه، ونحو ذلك 0
وحفظ البطن وما حوى: يدخل فيه حفظ القلب عن الاعتقاد الباطل ، والإصرار على المحرم، وحفظ البطن من إدخال ما حرم الله من المأكولات والمشروبات الممنوعة شرعاً 0
قال تعالى : { وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولـئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً } ؛ أي ولا تتبع ما ليس لك به علم، بل تثبّت في كل ما تقوله وتفعله، فلا تظن ذلك يذهب لا لك ولا عليك، فحقيق بالعبد الذي يعرف أنه مسؤول عما قاله وفعله، وعما استعمل به جوارحه التي خلقها الله لعبادته أن يُعدّ للسؤال جواباً، وللجواب صواباً، وذلك لا يكون إلا باستعمالها بعبودية الله تعالى ، وإخلاص الدين له ، وكفها عما يكرهه الله جل وعلا 0
(( وكما هو معروف الجزاء من جنس العمل فمن حفظ الله حفظه الله، وحفظ الله لا يحصل إلا بفعل الواجبات وترك المحرمات، فمن فعل جميع ما أوجب الله عليه، وترك جميع ما حرم الله عليه حفظه الله بما يحفظ به عباده الصالحين، ومن المعروف أن هذه الحياة في غالب الأزمان تموج بالشرور والفتن، والحروب الطاحنة، ولكن من حفظ الله حفظه الله )) 0
ومما يلزم التنبيه عليه أن (( الله عزوجل ليس بحاجة إلى أحد حتى يحفظه ، ولكن المراد حفظ دينه وشرعه، كما قال تعالى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُم } ، وليس المعنى تنصرون ذات الله؛ لأن الله تعالى غني عن كل أحد، ولهذا قال في آية أخـــرى : { ذَلِكَ وَلَوْ يَشَاء اللَّهُ لاَنتَصَرَ مِنْهُم } 0
وهذا الفهم الخاطئ قد يفهمه الجهلة أو يثيره الأعداء، فإن اليهود عندما سمعوا قول الله تعالى: { مَّن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللّهَ قَرْضًا حَسَنًا فَيُضَاعِفَهُ لَهُ أَضْعَافًا كَثِيرَة } ، قالوا : يا محمد : افتقر ربك فسأل عباده القرض ، ما بنا إلى الله من حاجة، وإنه إلينا لفقير، وإنا عنه لأغنياء، ولو كان عنا غنياً ما استقرض منا ـ كما نُقل ذلك عنهم ـ فأنزل الله تعالى قوله: { لَقَدْ سَمِعَ اللّهُ قَوْلَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ فَقِيرٌ وَنَحْنُ أَغْنِيَاء سَنَكْتُبُ مَا قَالُوا } 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:48 AM
رابعا :
في قوله صلى الله عليه وسلم : (احفظ الله تجده تجاهك)
وفي الرواية الأخرى: (احفظ الله تجده أمامك)
من حفظ الله بحفظ توحيده وشريعته، وقام بأوامر الله تعالى، واجتنب نواهيه وجد الله تجاهه وأمامه، ومعناهما واحد، أي وجد الله أمامه يدله على كل خير، ويذود عنه كل شر، وبخاصة إذا حفظ الله بالاستعانة به والتوكل عليه، فإن الإنسان إذا استعان بالله، وتوكل على الله كان الله حسبه وكافيه، ومن كان الله حسبه؛ فإنه لا يحتاج إلى أحد بعد الله، قال الله تعـالى : { يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَسْبُكَ اللّهُ وَمَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ } ، (( أي حسبك وحسب من اتبعك من المؤمنين هو الله، فهو كافيكم كلكم، وليس المراد أن الله والمؤمنين حسبك كما يظنه بعض المغالطين؛ إذ هو وحده كاف نبيه، وهو حسبه، ليس معه من يكون هو وإياه حسباً للرسول )) 0
وقال تعالى : { وَإِن يُرِيدُواْ أَن يَخْدَعُوكَ فَإِنَّ حَسْبَكَ اللّهُ } ؛ فإذا كان الله حسب الإنسان، أي كافيه؛ فلن ينالوه بسوء، ولا يزال عليه من الله حافظ ، ولهذا قال عليه الصلاة والسلام : ( احفظ الله تجده تجاهك ) 0
قال ابن حجر الهيتمي: (( أي تجده معك بالحفظ، والإحاطة والتأييد والإعانة، حيثما كنت، فتأنس به، وتستغني به عن خلقه 00 ، على حد قوله تعالى : { أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ } ، { إِنَّ اللّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ } ، المعنى تجده حيثما توجهت وتيممت وقصدت من أمر الدين والدنيا )) 0
ومعية الله لخلقه نوعان:
الأولـى: المعية الخاصة بالمؤمنين، الحافظين حدود الله، وهي تقتضي النصر والتأييد، والحفظ والإعانة، وتوجب لمن آمن بها كمال الثبات والقوة 0 ودليل هذه المعية الخاصـــــة قولــــه تعالى : { إِنَّ اللّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَواْ وَّالَّذِينَ هُم مُّحْسِنُونَ } ، وقولـــــه تعالـى : { إِنَّنِي مَعَكُمَا أَسْمَعُ وَأَرَى } ، وقوله تعالى عن موسى أنه قال : { إِنَّ مَعِيَ رَبِّي سَيَهْدِينِ } ، وقول النبي عليه الصلاة والسلام لأبي بكر رضي الله عنه وهما في الغـــار : ( ما ظنك باثنين الله ثالثهما؟ ) ،{ لا تَحْزَنْ إِنَّ اللهَ مَعَنَا} ، وقوله تعالى : { وَأَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ } 0
فمن حفظ الله حفظه الله وأيده ونصره 0
الثانية: المعية العامة لجميع الخلق، وهي تقتضي الإحاطة بجميع الخلق من مؤمن وكافر، وبر وفاجر، في العلم، والقدرة، والتدبير، والسلطان ، وغير ذلك من معاني الربوبية 0
وهي توجب لمن آمن بها كمال المراقبة لله سبحانه وتعالى 0
ومن أمثلة هذا النوع قوله تعالى : { وَهُوَ مَعَكُمْ أيْنَمَا كُنْتُمْ } ، وقوله تعالى : { مَا يَكُونُ مِن نَّجْوَى ثَلاَثَةٍ إِلاَّ هُوَ رَابِعُهُمْ وَلاَ خَمْسَةٍ إِلاَّ هُوَ سَادِسُهُمْ وَلاَ أَدْنَى مِن ذَلِكَ وَلاَ أَكْثَرَ إِلاَّ هُوَ مَعَهُمْ أَيْنَ مَا كَانُوا } ، وقوله : { وَلاَ يَسْتَخْفُونَ مِنَ اللّهِ وَهُوَ مَعَهُمْ إِذْ يُبَيِّتُونَ مَا لاَ يَرْضَى مِنَ الْقَوْل }0
والكتاب والسنة يدلان على قرب الله تعلى من عبده الحافظ لدينه ، يقول الله تعالى : { وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَــادِي عَنِّي فَإِنــــــِّي قَرِيـبٌ أُجِيـــــبُ دَعْـــــوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ } 0
وقول الله تعالى في الحديث القدسي: ( وما يزال عبدي يتقرب إليَّ بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي بها ولئن سألني لأعطينه ولئن استعاذني لأعيذنه ) 0
والمراد أن الله سبحانه يسدد هذا الولي في سمعه وبصره وعمله، بحيث يكون إدراكه بسمعه وبصره، وعمله بيده، كله لله تعالى، إخلاصاً، وبالله تعالى استعانة، وفي الله تعالى شرعاً واتباعاً، فيتم له بذلك كمال الإخلاص والاستعانة والمتابعة، وهذا غاية التوفيق 0
وقوله صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن الله تعالى أنه قال : ( من تقرّب مني شبراً تقربت منه ذراعــــاً، ومن تقرب مني ذراعاً تقربت منه باعاً، ومن أتاني يمشي أتيته هرولة )0
فالله سبحانه يقرب من عبده كيف يشاء مع علوه جل وعلا، ويأتي عبده كيف يشاء بدون تكييف ولا تمثيل، قال شيخ الإسلام ابن تيمية (ت 728 هـ): (( وأما دنوه نفسه وتقربه من بعض عباده، فهذا يثبته من يثبت قيام الأفعال الاختيارية بنفسه، ومجيئه يوم القيامة ونزوله واستواءه على العرش، وهذا مذهب أئمة الســلف، وأئمة الإســــلام المشهورين، وأهل الحديث، والنقل عنهم بذلك متواتر )) 0
وروى ابن رجب عن قتادة (ت 118 هـ) أنه قال: (( من يتق الله يكن معه، ومن يكن الله معه فمعه الفئة التي لا تغلب، والحارس الذي لا ينام، والهادي الذي لا يضل )).
وذكر أن بعض السلف كتب إلى أخ له يقول: (( أما بعد، فإن كان الله معك فممن تخاف ؟! وإن كان عليك فمن ترجو؟! والسلام )) 0
ولا شك أن الذي يحفظ عقيدته من الانحراف، وعمله من الشرك، ويتقي الله يكون الله معه، بنصره وتأييده، يهديه ويحفظه، ويؤمنه، ومن اتبع الشبهات، أو ضيع حدود الله فقد عرّض نفسه للهلاك 0
فمن أراد أن يتولى الله حفظه ورعايته في أموره كلها، فليراعِ حقوق الله عليه، ومن أراد ألا يصيبه شيء مما يكره، فلا يأتِ شيئاً مما يكرهه الله منه، وعلى قدر اهتمام العبد بحقوق الله ومراعاة حدوده وحفظه لها، يكون حفظ الله له ونصره وتأييده، ومن كان غاية همه توحيد الله ومعرفته وطلب قربه ورضاه؛ فإن الله يكون له حسب ذلك، بل هو سبحانه أكرم الأكرمين، فهو يجازي بالحسنة عشراً ويزيد، ومن تقرّب منه شبراً تقرب منه ذراعاً، ومن تقرب منه ذراعاً تقرب منه باعاً، ومن أتاه يمشي أتاه هرولة 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:50 AM
خامسا :
في قوله صلى الله عليه وسلم : (وإذا سألت فاسأل الله ) قوله: (إذا سألت فاسأل الله) أي لا تعتمد على أحد من المخلوقين، وإذا احتجت فاسأل الله وحده، يأتيك رزقك من حيث لا تحتسب، أما إذا سأل الإنسان المحتاج الناس فربما أعطوه أو منعوه، ولهذا جاء في الحديث: (لأن يأخذ أحدكم حبله فيحتـــطب ثم يبيـــــعه لكان خيراً له من أن يســــأل الناس أعطـــوه أو منعوه ) 0 فعلى المسلم أن يتجه بسؤاله لله وحده، ويدعوه بإلحاح ، مثل أن يقول: ( اللهم ارزقني )، و(اللهم أغنني بفضلك عمَّن سواك) وما أشبه ذلك من الكلمات 0 وفي قوله: (إذا سألت فاسأل الله) أمر بإفراد الله سبحانه بالسؤال، ونهي عن سؤال غيره 0 وقال الله تعالى : وَاسْأَلُواْ اللّهَ مِن فَضْلِهِ } ، وقال جل وعلا : { وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِين } 0 (( وهذا من لطفه بعباده، ونعمته العظيمة، حيث دعاهم إلى ما فيه صلاح دينهم ودنياهم، وأمرهم بدعائه، دعاء العبادة، ودعاء المسألة، ووعدهم أن يستجيب لهم، وتوعّد من استكبر عنها )) 0 فيجب على المســــــلم أن يتوجه بسؤاله لله وحـــده، لاسيما في الأمور التي لا يقدر عليها إلا الله، فمن طلبها من غير الله فقد أشرك مع الله غيره، كمن يدعو أصحاب القبور ونحوهم، قال تعالى : { وَمَنْ أَضَلُّ مِمَّن يَدْعُو مِن دُونِ اللَّهِ مَن لاَّ يَسْتَجِيبُ لَهُ إِلَى يَومِ الْقِيَامَة } 0 أما سؤال الناس في الأمور التي يقدرون عليها، فقد وردت نصوص كثيرة تذم طلبها منهم، وتثني على المتعففــــين الذين لا يســــألون الناس، قال تعالى : { لِلْفُقَرَاء الَّذِينَ أُحصِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ لاَ يَسْتَطِيعُونَ ضَرْبًا فِي الأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاء مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لاَ يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا } 0 وقد بايع النبي صلى الله عليه وسلم جماعة من أصحابه عل ألا يسألوا الناس شيئاً منهم : أبو بكر الصديق ، وأبو ذر ، وثوبان ، وكان أحدهم يسقط سوطه أو خطام ناقته فلا يسأل أحداً أن يناوله إياه 0 وقد أجاد شيخ الإسلام ابن تيمية في تفصيل الحكــــم في هذه المســـألة فقال : (( وتفصيل القول: أن مطلوب العبد إن كان في الأمور التي لا يقدر عليها إلا الله تعالى، مثل أن يطلب شفاء مريضه من الآدميين والبهائم، أو وفاء دينه من غير جهة معينة، أو عافيته، أو عافية أهله، وما به من بلاء الدنيا والآخرة، وانتصاره على عدوه، وهداية قلبه، أو غفران ذنبه، أو دخول الجنة، أو نجاته من النار، أو أن يتعلم القرآن والعلم، أو أن يصلح قلبه، ويحسن خلقه، ويزكي نفسه، وأمثال ذلك، فهذه الأمور كلها لا يجوز أن تطلب إلا من الله تعالى، ولا يجوز أن يقول لا لملك ولا نبي، ولا شـــــــيخ، ســـــواء كان حياً أو ميتاً: اغفر ذنبي ، ولا انصرني على عـدوي ، ولااشـف مريضي ، ولا عافني وعافي أهلي ودوابي، وما أشـبه ذلك ، ومن ســأل ذلك مخلوقاً ـ كائناً من كان ـ فهو مشرك بربه، من جنس المشركين، الذين يعبدون الملائكة والأنبياء والتماثيل، التي يصورونها على صورهم، ومن جنس دعاء النصارى للمسيح وأمه، وقال تعالى : { وَإِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنتَ قُلتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَـهَيْنِ مِن دُونِ اللّهِ } ، وقال تعالى : { اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهًا وَاحِدًا لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ } 0 وأما ما يقدر عليه العبد، ويجوز أن يطلب منه في بعض الأحوال دون بعض؛ فإن مسألة المخلوق قد تكون جائزة، وقد تكون منهياً عنها، وقال تعالى: { فَإِذَا فَرَغْتَ فَانصَبْ (7) وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَبْ (8)}، وأوصى النبي صلى الله عليه وسلم ابن عباس: (إذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله)، وأوصى النبي صلى الله عليه وسلم طائفة من أصحابه ألا يسألوا الناس شيئاً، فكان أحدهم يسقط السوط من يده، فلا يقول لأحد: ناولني إياه 00 ، ومن الأمر المشروع في الدعاء دعاء غائب لغائب؛ ولهذا أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم بالصلاة عليه، وطــلب الوســيلة له ، وأخبرنا بمالــنا بذلك من الأجر إذا دعونا بذلك 00 ويشرع للمسلم أن يطلب الدعاء ممن هو فوقه ، وممن هو دونه 00 لكن النبي صلى الله عليه وسلم لما أمرنا بالصلاة عليه ، وطلب الوسيلة له ، ذكر أن من صلى عليه مرة صلى الله بها عليه عشراً ، وان من سأل الله له الوسيلة حلت له شفاعته يوم القيامة ، فكان طلبه منا لمنفعتنا في ذلك ، وفرق بين من طلب من غيره شيئاً لمنفعة المطلوب منه، ومن يسأل غيره لحاجته إليه فقط 0 وكيف يطلب من غير الله كشف الضر أو جلب النفع، وذلك كله بيده سبحانه وتعالى ، قال تعالى : { وَإِن يَمْسَسْكَ اللّهُ بِضُرٍّ فَلاَ كَاشِفَ لَهُ إِلاَّ هُوَ وَإِن يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلاَ رَآدَّ لِفَضْلِهِ } ، وقال سبحانه : { مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلاَ مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلاَ مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ }0 والله سبحانه يحب أن يُسأل ويُرغب إليه في الحوائج، ويلح في سؤاله ودعائه، ويغضب على من لا يسأله، قال صلى الله عليه وسلم: ( من لم يدْعُ الله سبحانه يغضب عليه)0، ويستدعي من عباده سؤاله، وهو قادر على إعطاء خلقه كلهم سؤلهم من غير أن ينقص من ملكه شيء، والمخلوق بخلاف ذلك 0 وقال تعالى : { وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ } ، ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم : ( ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى سماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر، يقول: من يدعونـــي فأســـتجيب له، من يسألني فأعطيه، من يســـتغفرني فأغفر له) 0 وعن أبي ذر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم فيما روى عن الله تبارك وتعالى أنه قال : ( يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني، فأعطيت كل إنسان مسألته ما نقص ذلك مما عندي إلا كما ينقص المخيط إذا أدخل البحر) 0 يقول ابن القيم (ت 751 هـ ) في شرح هذه المسألة: (( وهذا كله تحقيق للتوحيد والقدر، وأنه لا رب غيره، ولا خالق سواه، ولا يملك المخلوق لنفسه، ولا لغيره ضراً ولا نفعاً، ولا موتاً ولا حياة ولا نشوراً، بل الأمر كله لله، ليس لأحد سواه منه شيء، كما قال تعالى لأكرم خلقه عليه، وأحسنهم إليه: { لَيْسَ لَكَ مِنَ الأَمـــــْرِ شَيْء }، وقال جـــواباً لمن قال : { هَل لَّنَا مِنَ الأَمْرِ مِن شَيْءٍ } ، { قُلْ إِنَّ الأَمْرَ كُلَّهُ لِلَّهِ } ، فالملك كله له، والأمر كله له، والحمد كله له، والشفاعة كلها له، والخير كله في يديه، وهذا تحقيق تفرده بالربوبية والألوهية، فلا إله غيره، ولا رب سواه، { قُلْ أَفَرَأَيْتُم مَّا تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ إِنْ أَرَادَنِيَ اللَّهُ بِضُرٍّ هَلْ هُنَّ كَاشِفَاتُ ضُرِّهِ أَوْ أَرَادَنِي بِرَحْمَةٍ هَلْ هُنَّ مُمْسِكَاتُ رَحْمَتِهِ قُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ عَلَيْهِ يَتَوَكَّلُ الْمُتَوَكِّلُون } ، { وَإِن يَمْسَسْكَ اللّهُ بِـضُرٍّ فَلاَ كَاشــــِفَ لَـــهُ إِلاَّ هــــُوَ وَإِن يَمــْسَسْكَ بِخَيْرٍ فَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدُيرٌ } { مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلاَ مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلاَ مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ } ، فاستعذ به منه، وفرّ منه إليه، واجعل لجاك منه إليه، فالأمر كله له، لا يملك أحد معه منه شيئاً، فلا يأتي بالحسنات إلا هو، ولا يذهـــــب بالسيئات إلا هــــو، ولا تتحرك ذرة فما فوقها إلا بإذنه، ولا يضرّ سم ولا سحر ولا شيطان ولا حيوان ولا غيره إلا بإذنه ومشيئته، يصيب بذلك من يشاء، ويصرفه عمن يشاء )) 0 ولــذلك قــال تعالى ؛ مخــبراً عن نوح عليه السلام أنه قال لقــومـــه : { إِن كَانَ كَبُرَ عَلَيْكُم مَّقَامِي وَتَذْكِيرِي بِآيَاتِ اللّهِ فَعَلَى اللّهِ تَوَكَّلْتُ فَأَجْمِعُواْ أَمْرَكُمْ وَشُرَكَاءكُمْ ثُمَّ لاَ يَكُنْ أَمْرُكُمْ عَلَيْكُمْ غُمَّةً ثُمَّ اقْضُواْ إِلَيَّ وَلاَ تُنظِرُونِ }0 فنوح عليه السلام قال لقومه : إن كان عظم عليكم مقامي فيكم بين أظهركم، وتذكيري إياكم بحجج الله وبراهينه، { فَعَلَى اللّهِ تَوَكَّلْتُ }؛ فإني لا أبالي، ولا أكف عنكم، سواء عظم عليكم، أولا، فاجتمعوا أنتم وشركاؤكم، الذين تدعون من دون الله، من صنم ووثن، { ثُمَّ لاَ يَكُنْ أَمْرُكُمْ عَلَيْكُمْ غُمَّةً } ، أي ولا تجعلوا أمركم عليكم ملتبساً، بل افصلوا حالكم معي ، فإن كنتم تزعمون أنكم محقون فاقضوا إليّ ولا تتأخروا ساعة واحدة، مهما قدرتم فافعلوا ؛ فإني لا أباليكــم ، ولا أخاف منكم؛ لأنكم لستم على شيء 0 وقال تعالى ، مخبراً عن هود عليه السلام :{ قَالَ إِنِّي أُشْهِدُ اللّهَ وَاشْهَدُواْ أَنِّي بَرِيءٌ مِّمَّا تُشْرِكُونَ (54) مِن دُونِهِ فَكِيدُونِي جَمِيعًا ثُمَّ لاَ تُنظِرُونِ (55) إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللّهِ رَبِّي وَرَبِّكُم مَّا مِن دَآبَّةٍ إِلاَّ هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ } 0 يبين هود عليه السلام أنه واثق غاية الوثوق أنه لا يصيبه منهم، ولا من آلهتهم أذى؛ ولهذا أشهد الله وأشهدهم أنه عليه السلام بريء من جميع الأنداد والأصنام، ثم قال لهم : { فَكِيدُونِي جَمِيعًا } أي اطلبوا لي الضرر كلكم، أنتم وآلهتكم، إن كانت حقاً، بكل طريق تتمكنون بها مني ولا تمهلون طرفة عين ، { إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللّهِ} واعتمدت عليه في أمري كله، فهو خالق الجميع، ومدبرنا وإياكم، وهو الذي ربانا، فلا تتحرك دابة ولا تسكن إلا بإذنه، فلوا اجتمعتم جميعاً على الإيقاع بي، والله لم يسلطكم علي، لم تقدروا على ذلك؛ فإن سلطكم فلحكمة أرادها، { إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ }، أي على عـــدل وقسط وحكمــــة، لا تخرج أفعـــــاله عن الصراط المستقيم، التي يحمد، ويثنى عليه بها 0 وقال تعالى ، مخبراً عن هود عليه السلام :{ قَالَ إِنِّي أُشْهِدُ اللّهَ وَاشْهَدُواْ أَنِّي بَرِيءٌ مِّمَّا تُشْرِكُونَ (54) مِن دُونِهِ فَكِيدُونِي جَمِيعًا ثُمَّ لاَ تُنظِرُونِ (55) إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللّهِ رَبِّي وَرَبِّكُم مَّا مِن دَآبَّةٍ إِلاَّ هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ } 0
يبين هود عليه السلام أنه واثق غاية الوثوق أنه لا يصيبه منهم، ولا من آلهتهم أذى؛ ولهذا أشهد الله وأشهدهم أنه عليه السلام بريء من جميع الأنداد والأصنام، ثم قال لهم : { فَكِيدُونِي جَمِيعًا } أي اطلبوا لي الضرر كلكم، أنتم وآلهتكم، إن كانت حقاً، بكل طريق تتمكنون بها مني ولا تمهلون طرفة عين ، { إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللّهِ} واعتمدت عليه في أمري كله، فهو خالق الجميع، ومدبرنا وإياكم، وهو الذي ربانا، فلا تتحرك دابة ولا تسكن إلا بإذنه، فلوا اجتمعتم جميعاً على الإيقاع بي، والله لم يسلطكم علي، لم تقدروا على ذلك؛ فإن سلطكم فلحكمة أرادها، { إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ }، أي على عـــدل وقسط وحكمــــة، لا تخرج أفعـــــاله عن الصراط المستقيم، التي يحمد، ويثنى عليه بها 0
أما سؤال الناس فيما يقدرون عليه فتركه أولى، وذلك أن في طلب الناس وسؤالهم ذلة وخضوعاً، والمسلم مطالب بإظهار كمال الذل والخضوع لله وحده لا شريك له 0
يقول ابن رحب: (( واعلم أن سؤال الله تعالى، دون خلقه هو المتعين، لأن السؤال فيه إظهار الذل من السائل والمسكنة والحاجة والافتقار، وفيه الاعتراف بقدرة المســـؤول على دفع هذا الضرر، ونيل المطلوب، وجلب المنافع، ودرء المضــار، ولا يصلح الذل والافتقار إلا لله وحده، لأنه حقيقة العبادة )) 0
وقال في كتاب آخر: (( واعلم أن سؤال الله تعالى دون خلقه هو المتعين عقلاً وشرعاً، وذلك من وجوه متعددة، منها: أن السؤال فيه بذل ماء الوجه وذلة للسائل، وذلك لا يصلح إلا لله وحده، فلا يصلح الذل إلا له بالعبادة والمسألة، وذلك من علامات المحبة الصادقة 0
ومنها أن في سؤال الله عبودية عظيمة؛ لأنها إظهار للافتقار إليه، واعتراف بقدرته على قضاء الحوائج ، وفي سؤال المخلوق ظلم، لأن المخلوق عاجز عن جلب النفع لنفسه، ودفع الضر عنها فكيف يقدر على ذلك لغيره ؟ وسؤاله إقامة له مقام من يقدر، وليس هو بقادر 0
ومنها أن الله يحب أن يسأل، ويغضب على من لا يسأله، فإنه يريد من عباده أن يرغبوا إليه ويسألوه، ويدعوه ويفتقروا إليه، ويحب الملحين في الدعاء، والمخلوق غالباً يكره أن يُسأل لفقره وعجزه 0
ومنها: أن الله تعالى يستدعي من عباده سؤاله، وينادي كل ليلة: هل من سائل فأعطيه؟ هل من داع فاستجيب له 00 ، فأي وقت دعاه العبد وجده سميعاً قريباً مجيباً، ليس بينه وبينه حجاب ولا بواب، وأما المخلوق؛ فإنه يمتنع بالحجاب والأبواب، ويعسر الوصول إليه في أغلب الأوقات )) 0
ولهذا كان عقوبة من سأل الناس تكثراً أن يأتي يوم القيامة وليس في وجهه مزعة لحم، كما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( ما يزال الرجل يسأل الناس حتى يأتي يوم القيامة ليس في وجهه مزعة لحم )0
وقال صلى الله عليه وسلم : ( يا قبيصة إن المسألة لا تحل إلا لأحد ثلاثة: رجل تحمل حمالة فحلت له المسألة، حتى يصيبها ثم يمسك، ورجل أصابته جائحة اجتاحت ماله فحلّت له المسألة حتى يصيب قواماً من عيش، أو قال سداداً من عيش، ورجل أصابته فاقة، حتى يقوم ثلاثة من ذوي الحجا من قومه: لقد أصابت فلاناً فاقة، فحلت له المسألة، حتى يصيب قواماً من عيش، أو قال سداداً من عيش، فما سواهن من المسألة يا قبيصة سحتاً يأكلها صاحبها سحتاً )0
في هذا الحديث يبين الرسول صلى الله عليه وسلم أن من يحل له المسألة من الناس ثلاثة: الأول : صاحب الحمالة ، وهو أن يكون بين القوم تشاحن، في دم أومال، فيسعى رجل في إصلاح ذات بينهم، ويضمن مالاً يبذل في تسكين ذلك التشاحن، فإنه يحل له السؤال، ويعطى من الصدقة قدر ما تبرأ ذمته عن الضمان، وإن كان غنياً 0
الثاني : أن يكون معروفاً بالمال، فيهلك ماله بسبب ظاهر كالجائحة، فهذا يحل له الصدقة، حتى يصيب ما يسد خلته به، ويعطى من غير بينة، تشهد على هلاك ماله؛ لأن سبب ذهاب ماله أمر ظاهر 0
الثالث : صاحب مال هلك ماله بسبب خفي من لص ، أو خيانة، أو نحو ذلك، فهذا تحل له المسألة، ويعطى من الصدقة بعد أن يذكر جماعة من أهل الاختصاص به، والمعرفة بشأنه أنه قد هلك ماله )) 0
وقد ذكر النووي (ت 676 هـ)، اتفاق العلماء على النهي عن السؤال إذا لم تكن ضرورة، ثم قال: (( واختلف أصحابنا في مسألة القادر على الكسب على وجهين أصحهما أنها حرام؛ لظاهر الأحاديث والثاني حلال مع الكراهية بثلاثة شروط: أن لا يذل نفسه، ولا يلح في السؤال، ولا يؤذي المسؤول؛ فإن فقد أحد هذه الشروط فهي حرام بالاتفاق )) 0
وإذا علم المسلم أن الغني القادر الذي بيده الخير كله هو الله سبحانه ، تربى على الأنفة والاستغناء عن المخلوقين، وعلم أن السبيل الوحيد إلى ذلك هو التعلق بالله تعالى والتوكل عليه، وعبادته والالتجاء إليه، مع الأخذ بأسباب الجد والعمل، وبذلك يحفظ المسلم ماء وجهه من التذلل والسؤال، وخفض الأكف والانكسار للأشخاص مهما كانوا، فيحفظ كرامته، وتبقى له عزته ومكانته 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 02:56 AM
سادسا :
في قوله صلى الله عليه وسلم : ( وإذا استعنت فاستعن بالله )
الاستعانة طلب العون من الله تعالى ، بلسان المقال ، كأن تقول ، عند شروعك بالعمل : اللهم أعني ، أو لا حول ولا قوة إلا بالله ، أو بلسان الحال ، وهي أن تشعر بقلبك أنك محتاج إلى الله تعالى أن يعينك على هذا العمل ، وأنه إن وكلك إلى نفسك وكلك إلى ضعف وعجز، أو طلب العون بهما جميعاً، والغالب أن من استعان بلسان المقال فقد استعان بلسان الحال 0
فتجب الاستعانة بالله تعالى على تحمل الطاعات ، وترك المنهيات، كما تجب الاستعانة به سبحانه على الصبر على المقدورات؛ فإن العبد عاجز عن الاستقلال بنفسه في الإتيان بهذه الأمور، ولا بد له من طلب الإعانة من ربه جل وعلا ، ولا معين للعبد على مصالح دينه ودنياه إلا الله سبحانه ، فمن أعانه الله فهو المعان، ومن فرط في حق الله تعالى، لم يعنه الله، فهو المخذول 0
يذكر ابن كثير ( ت 774 هـ ) أن الدين كله يرجع إلى العبادة والاستعانة، فالعبادة تبرؤ من الشرك، والاستعانة تبرؤ من الحول والقوة والتفويض إلى الله سبحانه ، وهذا المعنى في غير آية من القرآن 0 مثال ذلك قوله تعالى : { فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ} وقوله تعالى : { قُلْ هُوَ الرَّحْمَنُ آمَنَّا بِهِ وَعَلَيْهِ تَوَكَّلْنَا }0 وقوله تعالى : { رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْـرِبِ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلاً }0 وقوله : { وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ }0 ونحو ذلك من الآيات 0
ولهذا أشار الإمام محمد بن عبد الوهاب (ت 1206 هـ)، أن معنى الاستعانة: ((سؤال الله الإعانة وهو التوكل والتبري من الحول والقوة)) 0
ويعرف أحد العلماء الاستعانة بقوله : (( والاستعانة هي الاعتماد على الله تعالى ، في جلـــب المنافع ، ودفع المضـــار ، مع الثقة به في تحصيل ذلك )) 0
ويؤكد هذا التعريف قوله تعالى : { إياك نعبد وإياك نستعين }0
هذه الآية العظيمة التي يتلوها المسلم في كل ركعة من ركعات صلواته، وهي آية من سورة الفاتحة، التي ( هي أعظم السور في القرآن ) 0
ومعنى { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } : أي نخصك وحدك يا إلهنا بالعبادة والاستعانة ، وذلك لأن تقديم المعمول يفيد الحصر ، وهو إثبات الحكم للمذكور وفيه عما عداه ، ف:انه يقول : نعبدك ، ولا نعبد غيرك ، ونستعين بك ، ولا نستعين بغيرك ، أي نوحدك ونطيعك خاضعين ، ونطلب منك وحدك المعونة على عبادتك وعلى جميع أمورنا 0
(( وللقيام بعبادة الله تعالى ، والاستعانة به هما الوسيلة للسعادة الأبدية، والنجاة من جميع الشرور، فلا سبيل إلى النجاة إلا بالقيام بهما ، وإنما تكون العبادة عبادة إذا كانت مأخوذة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، مقصوداً بها وجه الله ، فبهذين الأمرين تكون عبادة ، وذكر الاستعانة بعد العبادة مع دخولها فيها ، لاحتياج العبد في جميع عباداته إلى الاستعانة بالله تعالى ؛ فإنه إن لم يعنه الله لم يحصل له ما يريده من فعل الأوامر واجتناب النواهي)) 0
وجاء في الحديث الصحيح قوله صلى الله عليه وسلم : ( احرص على ما ينفعك واستعن بالله ولا تعجز ) 0أي احرص على طاعة الله تعالى ، والرغبة فيما عنده ، واطلب الإعانـة من الله تعالى على ذلك ، ولا تعجز ولا تكسل عن طلب الطاعة، ولا عن طلب الإعانة 0
ولهذا كان النبي صلى الله عليه وسلم يعلم أصحابه خطبة الحاجة ، وهي : ( أن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره 00 ) الحديث 0
قال شيخ الإسلام ابن تيمية : " وتستحب هذه الخطبة في افتتاح مجالس التعليم ، والوعظ ،والمجادلة ، وليست خاصة بالنكاح " 0
وعن معــاذ بن جبل رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ بيده ، وقال : ( يا معاذ إني والله لأحبك فلا تدعن في دبر كل صلاة أن تقول : اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ) 0
وكان النبي صلى الله عليه وسلم يدعو ويقول : ( رب أعني ، ولا تُعن عليّ ) 0 الحديث 0
فالمسلم مطالب بالاستعانة بالله تعالى في فعل المأمورات ، واجتناب المنهيات 0
يقول ابن تيمية عند تفسير قوله تعالى : { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } : " وكل واحد من العبادة والاستعانة دعاء ، وإذا كان قد فرض علينا أن نناجيه وندعوه بهاتين الكلمتين في صلاة، فمعلوم أن ذلك يقتضي أنه فرض علينا أن نعبده وأن نستعينه 00، كما أمر بهما في قوله : { فاعبده وتوكل عليه } ، والأمر له ولأمته ، وأمره بذلك في أم القرآن ، وفي غيرها، لأمته؛ ليكون فعلهم ذلك طاعة لله ، وامتثالاً لأمره، لا تقدماً بين يدي الله ورسوله ، وإلى هذين الأصلين كان النبي عليه الصلاة والسلام يقصد في عبادته وأذكاره ومناجاته، مثل قوله في الأضحية: ( اللهم هذا منك ولك وإليك ) ؛ فإن قوله: منــك ، هو معنى التوكـــل والاستعانــة ، وقولــه : لك، هو معنى العبادة " 0
وقال في موضع آخر: (( فإن الإخلاص والتوكل جماع صلاح الخاصة والعامة، كما أمرنا أن نقول في صلاتنا : { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } ، فهــاتان الكلمتــان قد قيل إنهــما تجمعان معانــي الكتب المنزلة من السماء )) 0
ويذكر ابن القيم أن آية { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } (( متضمنة لأجلّ الغايات وأفضل الوسائل، فأجلّ الغايات عبوديته، وأفضل الوسائل إعانته، فلا معبود يستحق العبادة إلا هو، ولا معين على عبادته غيره، فعبادته أعلى الغايات، وإعانته أجل الوسائل 00، وقد اشتملت هذه الكلمة على نوعي التوحيد، وهما توحيد الربوبية وتوحيد الألوهية، وتضمنت التعبد باسم الرب، واسم الله، فهو يعبد بألوهيته، ويستعان بربوبيته، ويهدي إلى الصراط المستقيم برحمته 00، وهو المنفرد بإعطاء ذلك كله، لا يعين على عبادته سواه، ولا يهدي سواه )) 0
كما أن العبد مطالب بالصبر والاستعانة بالله تعالى عند وقوع المصائب والابتلاءات، ولهذا قال يعقوب عليه السلام ، عند وقوع مصيبته: { فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ } 0
ولما قال أهل الإفك ما قالوا في عائشة رضي الله عنها قالت : (( والله ما أجد لي ولكم مثلاً إلا أبا يوسف إذ قال : { فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ} ، فبرأها الله مما قالوا )) 0
وعندما هدد فرعون موسـى وقومـه ، { قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ اسْتَعِينُوا بِاللّهِ وَاصْبِرُواْ إِنَّ الأَرْضَ لِلّهِ يُورِثُهَا مَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ } ، فجاء الأمر على خلاف ما أراد فرعون؛ إذ أعزهم الله وأذله، وأرغم أنفه، وأغرقه وجنوده 0
وأخبر الله تعالى عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه لما كذبه قومه : { قَالَ رَبِّ احْكُم بِالْحَقِّ وَرَبُّنَا الرَّحْمَنُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُون } ، أي والله المستعان عليكم فيما تقولون وتفترون من التكذيب والإفك 0
وكان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يدعو في قنوته بقوله: ( اللهم إنا نستعينك، ونؤمن بك، ونتوكل عليك ) 0
ولما بشَّر الرسول صلى الله عليه وسلم عثمان بن عفان رضي الله عنه بالجنة ، مع بلوى تصيبه، قال رضي الله عنه: (( اللهم صبراً، الله المستعان )) 0
وقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام لأحد الصحابة : ( قل لا حول ولا قوة إلا بالله؛ فإنها كنز من كنوز الجنة ) 0 يقول ابن حجر (ت 852 هـ) : " تسمى هذه الكلمة كنزاً؛ لأنها كالكنز في نفاسته، وصيانته عن أعين الناس 00 لأن معنى ( لا حول ) لا تحويـل للعبد عن معصية الله إلا بعصمة الله ، ولا قوة له على طاعة الله إلا بتوفيق الله 00 وحاصله أن المراد أنها من ذخائر الجنة، أو من محصلات نفائس الجنة " 0 ويقول النووي : " قال العلماء : سبب ذلك أنها كلمة استسلام وتفويض إلى الله تعالى ، واعتراف بالإذعـان له " 0 فهــي كلمـة عظيــمة تتضمن اعتراف العبد بأنه لا تحول له من حال إلى حال، ولا قوة له على ذلك إلا بإعانة الله وحده. فالاستعانة لا تطلب من أي إنسان، إلا عند الضرورة، وفيما يقدر عليه فقط، وإذا اضطر العبد الاستعانة بالمخلوق فيما يقدر عليه، فعليه أن يجعل ذلك وسيلة وسبباً، لا ركناً يعتمد عليه، وإنما الركن الأصيل الذي يعتمد عليه في الدعاء والسؤال والاستعانة هو الله وحده لا شريك له. كما أنّ على العبد إذا احتاج إلى الاستعانة بالمخلوق، كحمل صندوق مثلاً، أن لا يشعر نفسه أن هذه استعانة كاستعانته بالخالق ، وإنما عليه أن يشعر أنها كمعونة بعض أعضائه لبعض، كما لو عجز عن حمل شيء بيد واحدة، فإنه يستعين على حمله باليد الأخرى0 وعلى هذا فالاستعانة بالمخلوق، فيما يقدر عليه، كالاستعانـــة ببعض الأعضاء، فلا ينافي ذلك قوله تعالى : ( فاستعن بالله ). فإذا وقع العبد في مكروه وشدة فلا بأس أن يستعين بمن له قدرة على تخليصه ، أو الإخبار بحاله بعد الاستعانة بالله تعالى ، ولا يكون هذا شكوى للمخلوق؛ فإنه من الأمور العادية ، التي جرى العرف باستعانة الناس ، بعضهم ببعض، ولهذا قال يوسف عليه السلام للذي ظن أنه ناج من الفتيين : { اذْكُرْنِي عِندَ رَبِّكَ } 0 والمصيبة العظيمة، والخطر الجسيم فيمن يسأل أو يستعين بأصحاب القبور، أو غيرهم ممن يسمون بالأولياء والصالحين، سواء أكانوا أمواتاً أم أحيـــاء فيسألهـــم ويستعين بهم فيما لا يقدرون عليه من جلب نفع أو دفع ضر، أو رزق ولد، أو دخول الجنة، أو النجاة من النار، ونحو ذلك مما هو واقع في بعض البلاد ، فإن هذا شرك بالله تعالى ، إذ هو وحده القادر على كل شيء، وما دونه من نبي أو ولي لا يملك لنفسه جلب الخير أو دفع الشر إلا بإذنه جل وعلا 0 ولهذا قال الله تعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم : { قُل لاَّ أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلاَ ضَرًّا إِلاَّ مَا شَاء اللّهُ وَلَوْ كُنتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لاَسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوء } ، فهذه الآية تبين جهل من يقصد النبي صلى الله عليه وسلم ، ويدعوه لحصول نفع ، أو دفع ضر، فإنه ليس بيده شيء من الأمر، ولا ينفع من لم ينفعه الله ، ولا يدفع الضر عمن لم يدفعـه الله عنــه ، ولا لــه من العلــم إلا ما علمه الله 0 ويقول الله تبارك وتعالى : { وَمِنَ النَّاسِ مَن يَعْبُدُ اللَّهَ عَلَى حَرْفٍ فَإِنْ أَصَابَهُ خَيْرٌ اطْمَأَنَّ بِهِ وَإِنْ أَصَابَتْهُ فِتْنَةٌ انقَلَبَ عَلَى وَجْهِهِ خَسِرَ الدُّنْيَا وَالآخِرَةَ ذَلِكَ هُوَ الْخُسْرَانُ الْمُبِينُ (11) يَدْعُو مِن دُونِ اللَّهِ مَا لاَ يَضُرُّهُ وَمَا لاَ يَنفَعُهُ ذَلِكَ هُوَ الضَّلاَلُ الْبَعِيدُ (12) يَدْعُو لَمَن ضَرُّهُ أَقْرَبُ مِن نَّفْعِهِ لَبِئْسَ الْمَوْلَى وَلَبِئْسَ الْعَشِيرُ } ، هذه صفة كل مدعو ومعبود من دون الله ، فإنه لا يملك لنفسه ، ولا لغيره، نفعاً ولا ضراً { ذَلِكَ هُوَ الضَّلاَلُ الْبَعِيدُ } الذي بلغ في البعد حد النهاية، حيث أعرض عن عبادة النافع الضار، الغني المغني ، وأقبل على عبادة مخلوق مثله، أو دونه، ليس بيده من الأمر شيء، بل هو إلى حصول ضد مقصوده أقرب ؛ ولهذا قال تعالى : { يَدْعُو لَمَن ضَرُّهُ أَقْرَبُ مِن نَّفْعِهِ } ؛ فإن ضرره في العقــل والبــــــدن، والدنــــيا والآخرة معلوم ، { لَبِئْسَ الْمَوْلَى وَلَبِئْسَ الْعَشِيرُ } أي لبئس هذا المعبود والقرين ، الملازم على صحبته ، فإن المقصود من المولى والعشير حصول النفع ، ودفع الضر، فإذا لم يحصل شيء من هذا، فإنه مذموم ملوم0 ولهذا ينبه الله تعالى على حقارة الأصنام ، وسخافة عقول عابديها بقوله تعالى : { يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَن يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِن يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لاَّ يَسْتَنقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ (73) مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ }0 يقول ابن دقيق العيد في شرح هذا الجزء من توجيه رسول الله عليه الصلاة والسلام لابن عباس : (( أرشده إلا التوكل على مولاه ، و أن لا يتخذ إلهاً سواه، ولا يتعلق بغيره ، في جميع أموره، ما قل منها وما كثر، وقال الله تعالى : { وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُه } ، فبقدر ما يركن الشخص إلى غير الله تعالى، بطلبه، أو قلبه، أو بأمله، فقد أعرض عن ربه، بمن لا يضره ولا ينفعه، وكذلك الخوف من غير الله )) 0 ومما يــدل عليه قوله صلى الله عليه وسلم : ( احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده تجاهك، وإذا سألت فسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله) أن الإيمان يشمل العقائد القلبية، والأقوال، والأعمال ، كما هو المذهب الحق ، وهو قول أهل السنة والجماعة؛ فإن (الإيمان بضع وسبعون شعبة، أعلاها قول لا إله إلا الله ، وأدناها: إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان ) 0 وهذه الشعب التي ترجع إلى الأعمال الباطنة والظاهرة كلها من الإيمان 0 ويدل هذا الحديث العظيم على أنه من نقص التوحيد أن الإنسان يسأل غير الله ، ولهذا قال العلماء بكراهية المسألة لغير الله سبحانه وتعالى ، في قليل أو كثير، والله سبحانه وتعالى إذا أراد إعانة أحد يسر له العون، سواء أكان بأسباب معلومة أو غير معلومة، فقد يعين الله العبد بسبب غير معلوم له، فيدفع عنه من الشرّ ما لا طاقه لأحد به، وقد يعينه الله على يد أحد من الخلق يسخره له، ويذلّله له حتى يعينه، ولكن مع ذلك لا يجوز للعبد إذا أعانه الله على يد أحد أن ينسى المسبب وهو الله سبحانه وتعالى 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 03:05 AM
سابعا :
في قوله عليه الصلاة والسلام : ( واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، وإن اجتمعـوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ) 0 يبين الرسول صلى الله عليه وسلم في هذا الكلمات أن الأمة لو اجتمعت واتفقت كلها على نفــــع إنســــان بشيء لم يستطيعــــوا نفعه إلا بشيء قد كتبه الله وقدره له، وإن وقع منهم نفع له فإنما هو من الله تعالى ؛ لأنه هو الذي كتبه وقدره 0 فالرسول عليه الصلاة والسلام لم يقل لو اجتمعت الأمة على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك، وإنما قال: (لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ) ، فالناس ينفع بعضهم بعضاً، لكن كل هذا مما كتبه الله للإنسان، فالفضل فيه لله سبحانه وتعالى أولاً ، فهو الذي سخر لك من ينفعك، ويحسن إليك، ويزيل كربتك 0 وكذلك لو اجتمعت الأمة على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، (( والإيمان بهذا يستلزم أن يكون الإنسان متعلقاً بربه، ومتكلاً عليه، لا يهتم بأحد؛ لأنه يعلم أنه لو اجتمع كل الخلق على أن يضروه بشيء لم يضروه إلا بشيء قد كتبه الله عليه، وحينئــــذ يعلق رجاءه بالله، ويعتصم به، ولا يهمه الخلق، ولو اجتمعوا عليه، ولهذا نجد الناس في سلف هذه الأمة لما اعتمدوا على الله وتوكلوا عليه لم يضرّهم كيد الكائدين، ولا حسد الحاسدين قال تعالى : { وَإِن تَصــــــْبِرُواْ وَتَتَّقـــــُواْ لاَ يَضُرُّكـــــُمْ كَيْدُهـــــــُمْ شَــــــيْئًا إِنَّ اللّهَ بِمَا يَعْمَلــُونَ مُحِــــيط } 0 فالإيمان بالقضاء والقدر، والاعتماد على الله وحده، في كل الشؤون، سكينة واطمئنان للعبد، إذ لا يبالي بما يدبــــره الخلــــق أو يهددونه به، لأنه يعلم أن الخير والشر بتقدير الله تعالى ، والنفع والضر بإرادته وحكمته سبحانه، فلا يســـتطيع أحد من الخلــــق أن يحقـــق للعبد أذى أو ابتلاء إلا بإذن الله تعالى لحكم يريدها سبحانه، بل الله يدافع عنه وينصره ويؤيده، وكذلك لا يستطيع أحد من الخلق تحقيق منفعة للعبد لم يأذن بها الله تعالى. كما أن الإيمان بالقضاء والقدر، وبما جاء في هذا الجزء من الحديث، من أعظم أسباب الشجاعة والإقدام والجهاد، فلن يستطيع الأعداء أن يضروا أحداً بشيء مهما خططوا وتآمروا إلا بشيء قد كتبه الله وقدره لحكم أرادها 0 والشجاعة ليست هي قوة البدن ، فقد يكون الرجل قوي البدن ، ضعيف القلب، وإنما الشجاعة قوة القلب وثباته، فإن القتال مداره على قوة البدن ، وصنعته للقتال ، وعلى قوة القلب وخبرته به، والمحمـــود منهما ما كان بعلم ومعرفــــة، دون التهـــــور الذي لا يفكر صاحبه، ولا يميز بين المحمود والمذموم 0 فهذا الحديث العظيم يوجب الإيمان بالقضاء والقدر ، وهو الركن السادس من أركان الإيمان ، والإيمان به يتضمن الإيمان بمراتبه الأربع ، وهي :
المرتبة الأولـى ـ الإيمان بعلم الله المحيط بكل شيء، الذي لا يعزب عنه مثقال ذرة في السموات ولا في الأرض ، وأنه تعالى قد علم جميع خلقه قبل أن يخلقهم، وعلم أرزاقهم وأقوالهم وأعمالهم وجميع حركاتهم وسكناتهم، وإسرارهم وعلانياتهم ومن هو منهم من أهل الجنة، ومن هو منهم من أهل النار، قال تعالى : { هُوَ اللَّهُ الَّذِي لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَة }0 وقال سبحانه : { عَالِمِ الْغَيْبِ لاَ يَعْزُبُ عَنْهُ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ فِي السَّمَوَاتِ وَلاَ فِي الأَرْضِ وَلاَ أَصْغَرُ مِن ذَلِكَ وَلاَ أَكْبَرُ }0 وقال : { وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْمًا }0 وقال صلى الله عليه وسلم : ( إن الله خلق للجنة أهلاً خلقهم لها وهم في أصلاب آبائهم وخلق للنار أهلاً خلقهم لها وهم في أصلاب آبائهم ) 0 ولما سئل صلى الله عليه وسلم عن أولاد المشركين قال : ( الله أعلم بما كانوا عاملين) 0 يقول شيخ الإسلام ابن تيمية في هذا الحديث : (( أي يعلم من يؤمن منهم ومن يكفر لو بلغوا، ثم إنه جاء في حديث إسناده مقارب عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إذا كان يوم القيامة فإن الله يمتحنهم، و يبعث إليهم رسولاً في عرصة القيامة، فمن أجابه أدخله الجنة، ومن عصاه أدخله النار) 0 فهنالك يظهر فيهم ما علمه الله سبحانه، ويجزيهم على ما ظهر من العلم، وهو إيمانهم وكفرهم، لا على مجرد العلم0 المرتبة الثانية ـ الإيمان بأن الله تعالى قد كتب جميع ما سبق به علمه أنه كائن ، وفي ضمن ذلك الإيمان باللوح والقلم 0 قال تعالى : { وَكُلَّ شَيْءٍ أحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِين }0 وقال سبحانه : { إِنَّ ذَلِكَ فِي كِتَاب }0 وقال : { وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنثَى وَلاَ تَضَعُ إِلاَّ بِعِلْمِــهِ وَمَا يُعَـمَّرُ مِن مُّعَــمَّرٍ وَلاَ يُنقَــــــصُ مِنْ عُــــــــمُرِهِ إِلاَّ فِي كِـــــتَابٍ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ }0 وقال صلى الله عليه وسلم : ( ما من نفس منفوسة إلا وقد كتب الله مكانها من الجنة والنار وإلا وقد كتب شقية أو سعيدة )0
المرتبة الثالثة ـ الإيمان بمشيئة الله النافذة ، وقدرته الشاملة، وهما متلازمتان من جهة ما كان وما سيكون ، ولا ملازمة بينهما من جهة ما لم يكن ولا هو كائن ، فما شاء الله تعالى فهو كائن بقدرته لا محالة، وما لم يشأ الله تعالى لم يكن لعدم مشيئة الله إياه، لا لعدم قدرة الله عليه، تعالى الله عن ذلك : { وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعْجِزَهُ مِن شَيْءٍ فِي السَّمَوَاتِ وَلاَ فِي الأَرْضِ إِنَّهُ كَانَ عَلِيمًا قَدِيرًا } 0 ومن أدلة هــــذه المرتبة قوله تعالى : { وَمَا تَشَاؤُونَ إِلاَّ أَن يَشَاء اللَّه }0 وقولـــه تعالــى : { مَن يَشَإِ اللّهُ يُضْلِلْهُ وَمَن يَشَأْ يَجْعَلْهُ عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ } 0 وقوله تعالى : { إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ } ، وقوله صلى الله عليه وسلم : ( إن قلوب بني آدم كلها بين أصبعين من أصابع الرحمن كقلب واحد يصرفه حيث يشاء ) ، ثم قال صلى الله عليه وسلم : ( اللهم مصرف القلوب صرف قلوبنا على طاعتك )0
المرتبة الرابعة ـ الإيمان بأن الله تعالى خالق كل شيء ، وأنه ما من ذرة في السموات ولا في الأرض ولا فيما بينهما إلا والله خالقها وخالق حركاتها وسكناتها ، لا خالق غيره ولا رب ســــواه ، قــــــال تعالى : { اللَّهُ خَالِــــقُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ } ، وقال سبحانه : { هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّهِ يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاء وَالأَرْض } ، وقال تعالى : { اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ ثُمَّ رَزَقَكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يُحْيِيكُمْ هَلْ مِن شُرَكَائِكُــم مَّن يَفْعَلُ مِن ذَلِكُــم مِّن شَـيْءٍ } ، وقال تعالى : { وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ وَمَا تَعْمَلُونَ } ، وعن حذيفة رضي الله عنه مرفوعاً : ( إن الله يصنع كل صانع وصنعته ) 0 والإيمان بالقدر نظام التوحيد، كما أن الإيمان بالأسباب التي توصل إلى خيره وتحجز عن شره هي نظام الشرع، ولا ينتظم أمر الدين ويستقيم إلا لمن آمن بالقدر وامتثل الشرع ، فمن نفى القدر زاعماً منافاته للشرع فقد عطل الله عن علمه وقدرته ، وجعل العبد مستقلاً بأفعاله خالقاً لها ، فأثبت مع الله تعالى خالقاً، بل أثبت أن جميع المخلوقين خالقون، ومن أثبت القدر محتجاً به على الشرع، نافياً عن العبد قدرته واختياره فقد نسب الله تعالى إلى الظلم 0 وليعلم أن الله سبحانه الذي أمرنا بالإيمان بالقضاء والقدر، أمرنا بالعمل والأخذ بالأسباب ، فقال تعالى : { وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ } ، وقــال الرســـول عليه الصلاة والسلام : ( اعملوا فكل ميسر لما خلق له ) 0 وفي هذا رد على المتخاذلين ، المستسلمين لأهوائهم وشهواتهم، محتجين بتقدير الله تعالى ذلك عليهم، فعلى المسلم أن يحرص على حسن الاتباع لما جاء به الرسول عليه الصلاة والسلام ، مع إخلاص العمل لله تعالى ، وسلامة العقيدة ، والاجتهاد بالأخذ بالأسباب ، والسعي وبذل الجهد، فمن ترك الأسباب محتجاً بالقدر فقد عصى الله تعالى وخالف شرعه 0 والمؤمنون حقاً يؤمنون بالقدر خيره وشره وأن الله خالق أفعال العباد، وينقادون للشرع أمره ونهيه، ويحكمونه في أنفسهم سراً وجهراً، وأن للعباد قدرة على أعمالهم، ولهم مشيئة وإرادة ، وأفعالهم تضاف إليهم حقيقة، وبحسبها كلفوا، وعليها يثابون ويعاقبون، ولكنهم لا يقدرون إلا على ما أقدرهم الله عليه، ولا يشاؤون إلا أن يشاء الله0 قال أبو بكر محمد بن الحسبن الآجُرِّي (ت 360هـ) : " قد جرى القلم بأمره الله سبحانه في اللوح المحفوظ بما يكون، من بِرّ أو فجور، يثني على من عمل بطاعته من عبيده ، ويضيف العمل إلى العباد، ويعدهم عليه الجزاء العظيم، ولولا توفيقه لهم ما عملوا ما استوجبوا به منه الجزاء ، قال تعالى : { ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ } 0 وكذا ذم قوماً عملوا بمعصيته، وتوعدهم على العمل بها وأضاف العمل إليهم بما عملوا، وذلك بمقدور جرى عليهم، يضل من يشاء، ويهدي من يشاء " 0
وقوله صلى الله عليه وسلم في الرواية الثانية : ( واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك وما أصابك لم يكن ليخطئك )، هو توجيه إلى الإيمان بالقضاء والقدر، خيره وشره، فقوله: (واعلم أن ما أخطأك) أي من المقادير فلم يصل إليك، (لم يكن) مقدراً عليك (ليصيبك)؛ لأنه بان بكونه أخطأك أنه مقدر على غيرك، (وما أصابك) منها (لم يكن) مقدراً على غيرك (ليخطئك)، وإنما هو مقدر عليك؛ إذ لا يصيب الإنسان إلا ما قدر عليه، ومعنى ذلك: أنه قد فرغ مما أصابك أو أخطأك من خير وشر، فما أصابك فإصابته لك محتومة لا يمكن أن يخطئك وما أخطأك فسلامتك منه محتومة، فلا يمكن أن يصيبك، قال تعالى : { مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ فِي أَنفُسِكُمْ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِير } ، وقال تعالى : { قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا }0 وقال سبحانه : { قُـل لَّوْ كُنتُـمْ فِي بُيُوتِكُــمْ لَبَرَزَ الَّذِينَ كُتِبَ عَلَيْهِــمُ الْقَتْــلُ إِلَى مَضَاجِعِهِمْ }0 وثبت في الحديث الصحيح أن رجلاً قال : يا رسول الله فيمَ العمل اليوم ؟ أفيما جفت به الأقلام ، وجرت به المقادير، أم فيما يستقبل ؟ قال : (لا بل فيما جفت به الأقلام وجرت به المقادير) قال : ففيم العمل ؟ قال : (اعملوا فكل ميسر لما خلق له) 0 فلابد من الإيمان بأن كل ما يصيب العبد مما يضره وينفعه في دنياه فهو مقدر عليه ، وأنه لا يمكن أن يصيبه ما لم يكتب له ولم يقدر عليه ولو اجتهد على ذلك الخلق كلهــم جميعاً 0 قــال تعالى : { مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللَّهِ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ يَهْـدِ قَلْبَـهُ وَاللَّهُ بِكُـلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ }0 يعني أن من أصـابته مصـيبة فعلم أنها بقضاء الله وقدره، فصبر واحتسب ، واستسلم لقضاء الله ، هدى الله قلبه، وعوضه عما فاته من الدنيا هدى في قلبه ويقيناً صادقاً، وقد يخلف عليه ما كان أخذ منه، أو خيراً منه، روى ابن كثير عن ابن عباس أنه قــال، في قوله تعالى : { وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ يَهْــدِ قَلْبَهُ } : يعني يهد قلبه لليقين، فيعلم أن ما أصابه لم يكن ليخطئه، وما أخطأه لم يكن ليصيـــــبه 0 يقول ابن دقيق العيد : " هذا هو الإيمان بالقدر، والإيمان به واجــــب، خيره وشــره، و إذا تيقن المؤمن هذا، فما فائدة سؤال غير الله والاستعانة به "0 ومما يجب أن يعلم أن القدر السابق لا يمنع العمل ، ولا يوجب الاتكال عليه ، بل يوجب الجد والاجتهاد، والحرص على العمل الصالح وحسن الاتباع، ولهذا لما أخبر النبي عليه الصلاة والسلام أصحابه بسبق المقادير وجريانها وجفوف القلم بها، قال بعضهم : أفلا نتكل على كتابنا وندع العمل؟ فقال صلى الله عليه وسلم ( اعمـــلوا فكل ميسر ) ، ثم قــــــرأ : { فَأَمَّا مَن أَعْطــــــَى وَاتَّقَى (5) وَصـــــَدَّقَ بِالْحُســْنَى (6) فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى } 0 فالله تعالى قدر المقادير وهيأ لها أسباباً، وهو الحكيم بما نصبه من الأسباب في المعاش والمعاد، وقد يسر كلاً من خلقه لما خلقه له في الدنيا والآخرة، فهو مهيأ له ميسر له؛ فإذا علم العبد أن مصالح آخرته مرتبطة بالأسباب الموصلة إليها كان أشد اجتهاداً في فعلها والقيام بها، وأعظم منه في أسباب معاشه ومصالح دنياه، وقد فقه هذا كل الفقه من قال من الصحابة لما سمع أحاديث القدر : ما كنت أشد اجتهاداً مني الآن "0 وقد قال النبـي صلى الله عليه وسلم : ( احرص على ما ينفعـك واستعن بالله ولا تعجز ) ، وروى عنه صلى الله عليه وسلم أنه لما قيل له : أرأيت دواءً نتداوى به ورقى نسترقيها هل ترد من قدر الله شيئاً ؟ قال : ( هي من قدر الله ) ، يعني إن الله تعالى قدر الخير والشر، وأسباب كل منهما 0 والأسباب وإن عظمت إنما تنفع إذا لم يعارضها القدر والقضاء، فإذا عارضها القدر لم تنفع شيئاً، بل لا بد أن يمضي الله ما كتب في اللوح المحفوظ من الموت والحياة، وعموم المصائب التي تصيب الخلق، من خير وشر، فكلـهــا قد كتب في اللوح المحفوظ، صغيرها وكبيرها، (( وهذا أمر عظيم لا تحيط به العقول، بل تذهل عنه أفئدة أولي الألباب، ولكنه على الله يسير )) 0 ولهذا جاء في الحديث عن جابر بن عبد الله قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يؤمن عبد حتى يؤمن بالقدر خيره وشره، حتى يعلم أن ما أصابه لم يكــن ليخطئه، وأن ما أخطأه لم يكن ليصيبه ) 0 يقول ابن رحب : " واعلم أن مدار جميع هذه الوصية من النبي صلى الله عليه وسلم لابن عباس على هذا الأصل ، وما بعده وما قبله متفرع عليه وراجع إليه، فإنه إذا علم العبد أنه لن يصيبه إلا ما كتب الله له، من خير أو شر، أو نفع أو ضر، وأن اجتهاد الخلق كلهم جميعاً على خلاف المقدور غير مفيد شيئاً البتة، علم حينئذ أن الله تعالى وحده هو الضار النافع ، والمعطي المانع ، فأوجب ذلك للعبد توحيد ربه تعالى ، وإفراده بالاستعانة والسؤال والتضرع والابتهال، وإفراده أيضاً بالعبادة والطاعة، لأن المعبود إنما يقصد بعبادته جلب المنافع ودفع المضار، ولهذا ذم الله تعالى من يعبــد ما لا ينفــع ولا يضر، ولا يغني عن عابده شيئاً، وأيضاً فكثير ممن لا يحقق الإيمان وقلبه يقدّم طاعة مخلوق على طاعة الله رجاء نفعه أو دفعاً لضره، فإذا تحقق العبد تفرد الله وحده بالنفع والضر، وبالعطاء والمنع، أوجب ذلك إفراده بالطاعة والعبادة، ويقدم طاعته على طاعة الخلق كلهم جميعــاً، كما يوجب ذلك أيضاً إفــراده ســبحانه بالاســتعانة به والطلب منه " 0 ثم قال أيضاً شارحاً حديث ابن عباس : (( ثم عقب ذلك بذكر إفراد الله بالسؤال و إفراده بالاستعانة، وذلك يشمل حال الشدة وحال الرخاء ، ثم ذكر بعد هذا كله الأصل الجامع الذي تنبني عليه هذه المطالب كلها ، وهو تفرد الله تعالى بالضر والنفع والعطاء والمنع، وإنه لا يصيب العبد في ذلك كله إلا ما سبق تقديره و قضاه له، و أن الخلق كلهم عاجزون عن إيصال نفع أو ضر غير مقدر في الكتاب السابق ، و تحقيق هذا يقتضي انقطاع العبد عن التعلق بالخلق، وعن سؤالهم واستعانتهم ورجائهم بجلب نفع أو دفع ضر، وخوفهم من إيصال ضر أو منع نفع، وذلك يستلزم إفراد الله سبحانه بالطاعة و العبادة أيضاً، وأن يقدم طاعته على طاعة الخلق كلهم جميعاً، وأن يتقي ســــخطه، ولو كان فيه سخط الخلق جميعاً "0 وفي قوله صلى الله عليه وسلم : ( وما أصابك لم يكن ليخطئك ) أعظم وقاية ضد القلق النفسي ، وسائر الهواجس والاضطرابات النفسية، التي يشتكي منها كثير من الناس، حتى سماها بعضهم بمرض العصر، فمن آمن بهذا الحديث اطمأن قلبه وانشرح صدره، وعلم أن كل ذلك بقضاء الله وقدره، وأنه خير له، فيبتعد عن التضجر والزفرات والحسرات، جاء في الحديث الصحيح قوله صلى الله عليه وسلم : ( المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف، وفي كل خير، احرص على ما ينفعك ، واستعن بالله ، ولا تعجز، وإن أصابك شيء فلا تقل : لو أني فعلت كان كذا وكذا، ولكن قل: قدر الله وما شاء فعل؛ فإن لو تفتح عمل الشيطان ) 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 03:06 AM
ثامنا :
في قوله صلى الله عليه وسلم رفعت الأقلام وجفت الصحف )أي تركت الكتابة في الصحف، لفراغ الأمر وانبرامه منذ أمد بعيد، فقد تقدم كتابة المقادير كلها، فما كتبه الله فقد انتهى ورُفع، والصحف جفت من المداد، ولم يبق مراجعة 0 فما أخطئك لم يكن ليصيبك، وما أصابك لم يكن ليخطئك 0 وهذا يدل على أن ما في علم الله تعالى ، أو ما أثبته سبحانه في أم الكتاب ثابت لا يتبدل ولا يتغير ولا ينسخ ، وما وقع وما سيقع كله بعلمه تعالى وتقديره ، وهذه الجملة من الحديث تأكيد لما سبق من الإيمان بالقدر، والتوكل على الله وحده، وأن لا يتخذ إلهاً سواه، فإذا تيقن المؤمن هذا فما فائدة سؤال غير الله والاســتعانة به ، ولهذا قال : ( رفعت الأقلام وجفت الصحف ) : أي لا يكون خلاف ما ذكرت لك بنسخ ولا تبديل 0
ويشهد لهذا قوله تعالى : { مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ فِي أَنفُسِكُمْ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِير} 0
وقوله صلى الله عليه وسلم ( إن أول ما خلق الله القلم ، فقال له : اكتب ، قال : يا رب ، وما أكتب ؟ قال : اكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة ) 0
وقوله صلى الله عليه وسلم : ( كتب الله مقادير الخلائق قبل أن يخلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة ) 0
وعن أبي الدرداء رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( فرغ الله إلى كل عبد من خمس : من أجله ، ورزقه ، وأثره ، ومضجعه ، وشقي أو سعيد ) 0
وعن جابر رضي الله عنه أن رجلاً قال : يا رسول الله فيم العمل اليوم ؟ أفيما جفّت به الأقلام وجرت به المقادير، أم فيما يستقبل ؟ قال : ( لا، بل فيما جفت به الأقـــــلام وجرت به المقاديـــر) قال: ففيـــــم العمــــل ؟ قال: ( اعملــــوا فكل ميسر ) 0
وعن ابن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( خلق الله كل نفس، وكتب حياتها، ورزقها، ومصائبها ) 0
وفي قوله: ( رفعت الأقلام ) جاءت ( الأقلام ) في هذا الحديث وفي غيره، مجموعة، فدل ذلك على أن للمقادير أقلاماً، وقد ذكر العلماء أقساماً للأقلام ، وهي :
القلم الأول ـ العام الشامل لجميع المخلوقات، وهو القلم الذي خلقه الله وكتب به في اللوح المحفوظ مقادير الخلائق ، وهذا أول الأقلام وأفضلها وأجلها، كما دل على ذلك قوله صلى الله عليه وسلم : ( أول ما خلق الله تعالى القلم ، فقال له : اكتب ، قال : يا رب ، وما أكتب ؟ قال: اكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة ) 0
القلم الثاني ـ قلم الوحي : وهو الذي يكتب به وحي الله إلى أنبيائه ورسله ، وقد رفع النبي صلى الله عليه وسلم ليلة أسري به إلى مستوى يسمع فيه صريف الأقلام ، فهذه الأقلام هي التي تكتب ما يوجبه الله تبارك وتعالى من الأمور التي يدبر بها أمر العالم العلوي والسُّفلي 0
القلم الثالث ـ حين خلق آدم عليه الصلاة والسلام ، وهو قلم عام أيضاً، لكن لبني آدم 0
القلم الرابع ـ حين يُرسل الملك إلى الجنين في بطن أمه ، فينفخ فيه الروح ، ويأمر بأربع كلمات : يكتب رزقه ، وأجله ، وعمله ، وشقي أو سعيد، كما قال صلى الله عليه وسلم إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوماً، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك، ثم يرسل إليه الملك فينفخ فيه الروح، ويأمر بأربع كلمات: يكتب رزقه، وأجله، وعمله، وشقي أم سعيد ) 0
القلم الخامس ـ الموضوع على العبد، الذي بأيدي الكرام الكاتبين ، الذين يكتبون ما يفعله بنو آدم، كما قال تعالى : { وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ (10) كِرَامًا كَاتِبِينَ (11) يَعْلَمُونَ مَا تَفْعَلُونَ }0
وقوله صلى الله عليه وسلم : ( رفع القلم عن ثلاثة: عن النائم حتى يستيقظ، والمجنون حتى يعقل، وعن الصبي حتى يحتلم ) 0
وقد اختلف العلماء هل القلم أول المخلوقات أم العرش ؟
ـ فقيل بأن العرش قبل القلم لقوله صلى الله عليه وسلم : ( كتب الله مقادير الخلائق قبل أن يخلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة، وكان عرشه على الماء)، فهذا صريح أن التقدير وقع بعد خلق العرش، والتقدير وقع عند أول خلق القلم 0
ـ وقيل بأن القلم أول المخلوقات بدليل قوله صلى الله عليه وسلم : ( أول ما خلق الله تعالى القلم فقال له: اكتب، قال: يا رب وما أكتب ؟ قال: اكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة ) 0
ولعل القول الأول أصح للحديث الصريح الصحيح السابق الذي يدل على أن العرش مخلـوق قبل تقدير الله مقادير الخلق، أما قوله صلى الله عليه وسلم : ( أول ما خلق الله القلم فقال له اكتب ) فإن معناه: عند أول خلقه قال له اكتب، ويدل عليه لفظ : ( أول ما خلق اللـه القـلم قال له اكتب )، بنصب (أولَ) و (القلمَ)، وحملت رواية الرفع ( أولُ) و( القلمُ) على أن القلم أول المخلوقات من هذا العالم، فيتفق الحديثان؛ إذ حديث القول الأول يدل على أن العرش سابق على التقدير، وحديث القول الثاني يدل على أن التقدير مقارن لخلق القلم 0
وقد رجح القول الأول ابن تيمية، وذكر أنه مذهب (( كثير في السلف والخلف )) 0
هذا وقد رجح بعض أهل العلم أن القلم أول مخلوق، واستدل برواية: (إن أول شيء خلقه الله تعالى القلم، وأمره أن يكتب كل شيء يكون ) 0 قال الألباني رحمه الله : " وفيه رد على من يقول بأن العرش هو أول مخلوق، ولا نص في ذلك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم 00 فالأخذ بهذا الحديث ـ وفي معناه أحاديث أخرى ـ أولى ؛ لأنه نص في المسألة، ولا اجتهاد في مورد النص ، كما هو معلوم ، وتأويله بأن القلم مخلوق بعد العرش باطل ؛ لأنه يصح مثل هذا التأويل لو كان هناك نص قاطع على أن العرش أول المخلوقات كلها ، ومنها القلـــم ، أما ومثل هذا النص مفقـود، فلا يجــوز هذا التأويل " 0
والإيمان باللوح والقلم هو من الإيمان بالقضاء والقدر، ولهذا يذكرهما هل العلم ضمن الإيمان بالمرتبة الثانية من مراتب الإيمان بالقدر، وهي مرتبة الإيمان بكتابة المقادير، ويدخل في هذه المرتبة خمسة من التقادير هي :
الأول ـ التقدير الأزلي : وهو كتابة المقادير قبل خلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة، عندما خلق الله القلم ، قال تعالى : { مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ فِي أَنفُسِكُمْ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِير } ، وقال الرسول عليه الصلاة والسلام : ( كتب الله مقادير الخلائق قبل أن يخلق السموات والأرض بخمسين ألـف سـنة ، قـال : وكان عرشـه على المـاء ) ، وقال صلى الله عليه وسلم: ( أول ما خلق الله القلم، فقال له: أكتب، فقال: يا رب وماذا أكتب ؟ فقال: أكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة ) 0
الثاني ـ التقدير العمري ، حين أخذ الميثاق ، قال تعالى : { وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتَ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِين } ، وعن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الله أخذ الميثاق من ظهر آدم عليه السلام بنعمان ـ يعني عرفه ـ فأخرج من صلبه كل ذرية ذرأها، فنشرها بين يديه، ثم كلمهـم قبلاً، قال تعالى : { أَلَسْتَ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا } إلى قولـه تعالى : { المبطلون } 0
الثالث ـ التقدير العمري أيضاً، عند تخليق النطفة في الرحم، قـــال تعالى : { هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَإِذْ أَنتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلاَ تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ هُوَ أعلم بكم إذ أنشأكم من الأرض وإذا أنتم أجنة في بطون أمهاتكم فلا تزكوا أنفسكم هو أعلم بمن اتقى } ، وقوله صلى الله عليه وسلم: ( إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوماً نطفة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل إليه الملك ، فينفخ فيه الروح ، ويؤمر بأربـــع كلمـــات ، يكتب رزقــه ، وأجله ، وعمله ، وشقي أو سعيد 00) الحديث 0
الرابع ـ التقدير الحولي ، في ليلة القدر، قال تعالى : { فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ (4) أَمْرًا مِّنْ عِندِنَا } 0
الخامس ـ التقدير اليومي ، قال تعالى : { كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِي شَأْنٍ }0
وكل هذه التقادير كالتفصيل في القدر السابق ، وهو الأزلي الذي أمر الله تعالى القلم عند خلقه أن يكتبه في اللوح المحفوظ ، وبذلك فسر ابن عمـــر وابن عـــباس رضي الله عنهم قولـــه تعالــى : { إِنَّا كُنَّا نَسْتَنسِخُ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ } ، وكل ذلك صادر عن علم الله الذي هو صفته تبارك وتعالى 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 03:07 AM
تاسعا :
في قوله صلى الله عليه وسلم تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة ) 0
يعني أن العبد إذا اتقى الله وحفظ حدوده وراعى حقوقه في حال رخائه ، فقد تعرف بذلك إلى الله، فعرفه ربه في الشدة ، ورعى له تعرفه إليه في الرخاء، فنجاه من الشدائد بهذه المعرفة 0
يذكر ابن رجب أن معرفة العبد لربه نوعان :
أحدهما ـ المعرفة العامة ، وهي معرفة الإقرار به والإيمان ، وهذه عامة للمؤمنين 0
والثاني ـ معرفة خاصة تقتضي ميل القلب إلى الله بالكلية، والانقطاع إليه 0
كما يذكر ابن رجب أن معرفة الله لعبده نوعان ، أيضاً، هما :
الأول ـ معرفة عامة ، وهي علمه تعالى بعباده وإطلاعه عليهم ، قال تعالى : { هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَإِذْ أَنتــُمْ أَجِــنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكـــُم } ، وقال تعالى : { وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ } 0
والثاني ـ معرفـة خاصة ، وهي تقتضي المحبة وإجابة الدعاء ونحو ذلك 0
ويقول ابن علان ( ت 1057 هـ ) : " ( تعرّف ) بتشديد الراء : أي تحبب ( إلى الله في الرخاء ) بالدأب في الطاعات، والإنفاق في وجوه القرب والمثوبات، حتى تكون متصفاً عنده بذلك، معروفاً به، ( يعرفك في الشدة ) بتفريجها عنك، وجعله لك من كل ضيق فرجاً، ومن كل هم مخرجاً، بواسطة ما سلف منك من ذلك التصرف " 0
والمراد بقوله صلى الله عليه وسلم ( يعرفك في الشدة ) : أي المعرفة الخاصة التي تقتضي النصر والتأييد والقرب 0 قال صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه تبارك وتعالى : ( وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي بها، ولئن سألني لأعطينه، ولئن استعاذني لأعيذنه ) 0
فمتى تعرّف العبد إلى الله في الرخاء المعرفة التامة الخاصة، وذلك بحرصه على إكمال إخلاص عبادته، وخضوعه لله تعالى، واتباعه لرسوله e، عرفه الله في كل وقت، وبخاصة في وقت الشدائد والكرب، فينصره الله ويؤيده، ويسدده في سمعه وبصره، ويده ورجله، ويعطيه سؤاله، ويعيذه ويحفظه 0
يقول صلى الله عليه وسلم : ( من سره أن يستجيب الله له عند الشدائد والكرب؛ فليكثر الدعاء في الرخاء ) 0
والنبي يونس عليه السلام إنما نجاه الله بـسبب ذكــره الله في الرخاء، قال تعالى : { وَإِنَّ يُونُسَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ (139) إِذْ أَبَقَ إِلَى الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ (140) فَسَاهَمَ فَكَانَ مِنْ الْمُدْحَضِينَ (141) فَالْتَقَمَهُ الْحُوتُ وَهُوَ مُلِيمٌ (142) فَلَوْلاَ أَنَّهُ كَانَ مِنْ الْمُسَبِّحِينَ (143) لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ } 0
يقول الطبري : " يقول تعالى ذكره : { فلولا أنه } يعني يونس كان من المصلين لله، قبل البلاء، الذي ابتلي به من العقوبة بالحبس في بطن الحوت ، للبث في بطنه إلى يوم يبعثون 00 ، ولكنه كان من الذاكرين الله قبل البلاء، فذكره الله في حال البلاء؛ فأنقذه ونجاه " ، وأشار إلى هذا القول ابن كثير بقوله : " قيل لولا ما تقدم له من العمل في الرخاء " تم نسبه إلى بعض أهل العلم 0 واستدل عليه بحديث ابن عباس رضي الله عنهما ، وقيل معناه لولا أنه سبح الله في بطن الحوت، وقال ما قال من التهليل والتسبيح، والتوبة إلى الله 0
وفرعون كان طاغياً باغياً، فلما أدركه الغرق { قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لا إِلِـهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَاْ مِنَ الْمُسْلِمِين } ، فقال الله تعالى له :{آلآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنتَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ } ، أي أهذا الوقت تقول، وقد عصيت الله قبل هذا فيما بينك وبينه، وكنت من المفسدين في الأرض الذين أضلوا الناس، فهو سبحانه يبين أن هذا الإيمان في هذه الحالة غير نافع له 0
ومن اتقى الله في جميع أحواله جعل الله له مخرجاً من المضائق والمحن، يقول الله تعالى : { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِب } ، أي من يتق الله يجعل له مخرجاً ونجاه من كل كرب في الدنيا والآخرة، ومن كل شيء ضاق على الناس، ويرزقه من جهة لا تخطر بباله، ولهذا يروى عن ابن مسعود رضي الله عنه أنه قال عن هذه الآية بأنها أكبر آية في القرآن فرجاً 0 فكل من اتقى الله ولازم مرضاته في جميع أحواله، فإن الله يثبته في الدنيا والآخرة، ومن جملة ثوابه أن يجعل له فرجاً ومخرجاً من كل شدة ومشـقة ، ويســوق الله الـــرزق للمتقي من وجه لا يحتسبه ولا يشعر به 0
وإذا كان من يتقي الله يجعل له فرجاً ومخرجاً، فإن من لم يتق الله يقع في الآصار والأغلال والشدائد التي لا يقدر على التخلص منها، والخروج من تبعاتها 0 قال تعالى : { إِن يَنصُرْكُمُ اللّهُ فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا الَّذِي يَنصُرُكُم مِّن بَعْدِهِ} 0
وقال تعالى : { إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلاَئِكَةُ أَلاَّ تَخَافُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ (30) نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ (31) نُزُلاً مِّنْ غَفُورٍ رَّحِيمٍ }0
وقوله سبحانه : { إِنَّ الَّذِينَ قَالـــُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اســـــْتَقَامُوا فَلاَ خــَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنــُونَ (13) أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ خَالِدِينَ فِيهَا جَزَاء بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} 0
فمن عرف الله واسـتقام على شرعه تنزلت عليه الملائكــة بأن لا يخاف ولا يحزن، ويبشرونه بالجنة، وذلك عند موته وفي قبره وحين يبعث، وقيل بأن هذا التنزّل عند الاحتضار، والصحيح بأنه في الأحوال الثلاثة المذكورة آنفاً؛ ولهذا قال ابن كثير بعد ذكره أن البشارة من الملائكة للعبد تكون عند الموت، وفي القبر، وحين البعث : (( وهذا القول يجمع الأقوال كلها، وهو حسن جداً، وهو الواقع )) 0
وإذا علم من قوله صلى الله عليه وسلم : ( تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة ) أن التعرف إلى الله في الرخاء يؤدي إلى معرفة الله لعبده في الشدة، وعلم بأن شدة الموت من أعظم الشدائد التي يلقاها العبد المؤمن، فالواجب المبادرة بالاستقامة والاستعداد للموت بالأعمال الصالحة وإخلاصها لله وحده لا شريك له، فهي السبيل إلى تنزل الملائكة على العبد المؤمن عند الاحتضار بألا يخاف ولا يحزن والبشارة له بالجنة؛ كل ذلك في وقت الشدائد والكرب عند الموت، وفي القبر، وحين البعث، فلا بد من الاستعداد لتلك الأهوال العظيمة؛ فإن المرء لا يدري متى يفاجئه الموت، ويقبل على تلك الشدائد 0
يقول الطبري في تفسير الآيات السابقة في سورة فصلت : " يقول تعالى ذكره : إن الذين قالوا ربنا الله وحده لا شريك له، وبرئوا من الآلهة والأنداد، ثم استقاموا على توحيد الله، ولم يخلطوا توحيد الله بشرك غيره به، وانتهوا إلى طاعته فيما أمر ونهى 00 ، تتهبط عليهم الملائكة عند نزول الموت بهم 00 ، قائلة: لا تخافوا ما تقدمون عليه من بعد مماتكم، ولا تحزنوا على ما تخلفونه وراءكم 00 ، وقيل إن ذلك في الآخرة ، وقوله تعالى : { وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ } يقول : وسروا بأن لكم في الآخرة الجنة التي كنتم توعدونها في الدنيا على إيمانكم بالله واستقامتكم على طاعته " 0
ويقول في تفسير آية الأحقاف : " يقول تعالى ذكره: إن الذين قالوا ربنا الله الذي لا إله غيره ثم استقاموا على تصديقهم بذلك فلم يخلطوه بشرك، ولم يخالفوا الله في أمره ونهيه، فلا خوف عليهم من فزع يوم القيامة وأهواله، ولا هم يحزنـــون على ما خلفـــوا وراءهــــم بعد مماتهم، وقولـه تعالى : { أولئك أصحاب الجنة } يقول تعالى ذكره: هؤلاء الذين قالوا هذا القول واستقاموا أهل الجنة وسكانها { خالدين فيها } يقول : ماكثين فيها أبداً ، { جزاء بما كانوا يعملون } يقول : ثواباً منا لهم ، آتيناهم ذلك على أعمالـهم الصالحة، التي كانوا في الدنيا يعملونها " 0
فلا بد من الاستقامة على شرع الله ، والحرص على سلامة التوحيد مما قد يشوبه، في حال الصحة والرخاء، وفي جميع الأحوال، والاستعداد للقاء الله، فمن عرف الله في هذه الأحوال عرفه الله عند الشدائد فكان معه بتأييده وتوفيقه، يعينه ويتولاه، ويثبته على التوحيد، في الحياة وعند الممات، ومن نسي الله في حال صحته ورخائه، ولـم يستعد للقائه نسـيه الله ، قال تعالى :{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ (18) وَلاَ تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنسَاهُمْ أَنفُسَهُمْ أُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ } 0
ويجب التعرف إلى الله في رخاء العيش، وتكاثر الأموال، وذلك بأن تكون مصادرها حلالاً، بعيدة عن الربا، ونحوه، وأن تؤتى زكاتها، وينفق على أوجه الخير منها، ويحذر من الطغيان والإنفاق على المحرمات والمنهيات، فمن تعرف إلى الله في أمواله، وتصرف فيها وفق الشرع الحكيم عرفه الله في الشدة، و ذلك بأن يسهل له أبواب الرزق، ويسدده لاستعماله على الوجه المطلوب شرعاً، ويلهمه شكره وحمد الله تعالى عليه، قال تعالى : { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِب } ، وقال سبحانه : { وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لأَسْقَيْنَاهُم مَّاء غَدَقًا } ، وقال عن أهل الكتاب : { وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيهِـم مِّن رَّبِّهـِمْ لأكَلُواْ مِن فَوْقِهِمْ وَمِن تَحْتِ أَرْجُلِهِم} ، أي لو أنهم عملوا بما في الكتب التي بأيديهم عن الأنبياء على ما هي عليه، من غير تحريف ولا تبديل ، ولا تغيير، لقادهم ذلك إلى اتباع الحق، والعمل بمقتضى ما بعث الله به محمداً صلى الله عليه وسلم ؛ فإن كتبهم ناطقة بتصديقه، والأمر باتباعه، حتماً لا محالة، ومن ثم { لأكلوا } يعني بذلك كثرة الرزق النازل عليهم من السماء ، والنابت لهم من الأرض 0
وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: أقبل علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ( يا معشر المهاجرين، خمس إذا ابتليتم بهن، وأعوذ بالله أن تدركوهن: لم تظهر الفاحشة في قوم قط ، حتى يعلنوا بها، إلا فشا فيهم الطاعون والأوجاع التي لم تكن مضت في أسلافهم الذين مضوا ولم ينقصوا المكيال والميزان، إلا أخذوا بالسنين، وشدة المؤونة، وجور السلطان عليهم ، ولم يمنعوا زكاة أموالهم، إلا منعوا القطر من السماء، ولو لا البهائم لم يمطروا ، ولم ينقضوا عهد الله وعهد رسوله، إلا سلّط الله عليهم عدواً من غيرهم، فأخذوا بعض ما في أيديهم ، وما لم تحكم أئمتهم بكتاب الله، ويتخيروا مما أنزل الله، إلا جعل الله بأسهم بينهم ) 0
وفي رواية : ( ما نقض قوم العهد قط إلا كان القتل بينهم، وما ظهرت فاحشة في قوم قط إلا سلط الله تعالى عليهم الموت ، ولا منع قوم الزكاة، إلا حبس الله عنهم القطر ) 0
فمن عمل لله بالطاعة في جميع أوقاته ، ولا سيما في الرخاء، عرفه الله في الشّدة ووجده تجاهه ينصره ويؤيده ويفرج عنه، كما جرى للثلاثة الذين أصابهم المطر فأووا إلى غار فانحدرت صخرة فانطبقت عليهم، فقالوا: انظروا ما عملتم من الأعمال الصالحة، فاسألوا الله تعالى بها، فإنه ينجيكم، فذكر كل واحد منهم سابقة سبقت له مع ربه في الرخاء، فانحدرت عنهم الصخرة، فخرجوا يمشون 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 03:08 AM
عاشرا :
في قوله صلى الله عليه وسلم : ( واعلم أن النصر مع الصبر )
يجب على كل مسلم أن يعلم علم اليقين أن النصر مع الصبر، فإذا صبر وفعل ما أمره الله به من وسائل النصر؛ فإن الله تعالى ينصره؛ لأن العدو يصيب الإنسان من كل جهة فقد يشعر الإنسان أنه لن يطيق عدوه فيستحسر ويدع الجهاد، وقد يشرع في الجهاد، فإذا أصابه الأذى استحسر، وتوقف، وقد يستمر، فيصيبه الألم من عدوه، فيكون عرضة لليأس والخذلان، فهذه الأمور كلها يجب الصبر عليها، والحذر من اليأس وأسبابه، وليعلم المسلم أن الصبر من أعظم أسباب النصر 0 قال تعالى : { وَلاَتَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ (139) إِن يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِّثْلُهُ وَتِلْكَ الأيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاء وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الظَّالِمِينَ } 0
في هاتين الآيتين يخاطب الله تعالى عباده المؤمنين لما أصيبوا يوم أحد، وقتل منهم سبعون، مسلياً لهم قائلاً : { ولا تهنوا } أي لا تضعفـوا بسبب ما جرى { ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين } أي العاقبة والنصر لكم أيها المؤمنون ، { إن يمسكم قرح فقد مس القوم قرح مثله } أي إن كنتم قد أصابتكم جراح ، وقتل منكم طائفة فقد أصاب أعداءكم قريب من ذلك من قتل وجراح، ثم قال تعالى : { وتلك الأيام نداولها بين الناس } أي نديل عليكم الأعداء تارة، وإن كانت لكـم العاقبة لما لنا في ذلك من الحكمة؛ ولهذا قال تعالى : { وليعلم الله الذين آمنوا} أي لنرى من يصبر على مناجزة الأعداء، { ويتخذ منكم شهداء } يعني يقتلون في سبيله، ويبذلون مهجهم في مرضاته، ثم قال تعالى : { وليمحص الله الذين آمنوا ويمحق الكافرين } ، أي يكفر عنهم ذنوبهم ، إن كانت لهم ذنوب، وإلا رفع لهم في درجاتهم بحسب ما أصيبوا به، أما الكافرون فإنهم إذا ظفروا وبغوا وبطروا فيكون ذلك سبب دمارهم وهلاكهم ومحقهم وفنائهم 0
ومن كلام السعدي رحمه الله في تفسير هذه الآيات قوله : " يقول تعالى مشجعاً لعباده المؤمنين، ومقوياً لعزائمهم، ومنهضاً لهممهم ، { ولا تهنوا ولا تحزنوا} أي: ولا تهنوا أو تضعفوا في أبدانكم، ولا تحزنوا في قلوبكم عندما أصابتكم المصيبة، وابتليتم بهذه البلوى؛ فإن الحزن في القلوب، والوهن على الأبدان، زيادة مصيبة عليكم، وأعون لعدوكم عليكم، بل شجعوا قلوبكم، وصبروها، وادفعوا عنها الحزن، وتصلبوا على قتال عدوكم، وذكر تعالى أنه لا يليق بهم الوهن والحزن، وهم الأعلون في الإيمان، ورجاء نصر الله وثوابه، فالمؤمــن المبتغــي ما وعد الله من الثواب الدنيوي والأخروي لا ينبغي له ذلك 00 " 0
وقال تعالى : { وَلاَ تَهِنُواْ فِي ابْتِغَاء الْقَوْمِ إِن تَكُونُواْ تَأْلَمُونَ فَإِنَّهُمْ يَأْلَمُونَ كَمَا تَأْلَمونَ وَتَرْجُونَ مِنَ اللّهِ مَا لاَ يَرْجُونَ وَكَانَ اللّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا } 0
أي لا تضعفوا في طلب عدوكم، بل جدّوا فيهم، وقاتلوهم، واقعدوا لهم كل مرصد، فكما يصيبكم الجراح والقتل، كذلك يحصل لهم، وأنتم وإياهم سواء فيما يصيبكم وإياهم من الجراح والآلام، ولكن أنتم ترجون من الله المثوبة والنصر والتأييد كما وعدكـم إياه في كتابه وعلى لسان رسوله صلى الله عليه وسلم ، وهم لا يرجون شيئاً من ذلك، فأنتم أولى بالجهاد منهم، وأشد رغبة فيه، وفي إقامة كلمة الله وإعلانها، وهو سبحانه أعلم وأحكم فيما يقدره ويقضيه، وينفذه ويمضيه في أحكامه الكونية والشرعية، فإذا صبر الإنسان وصابر ورابط؛ فإن الله سبحانه ينصره 0
فهذه النصائح والتوجيهات توجب للمؤمن المصدق زيادة القوة، وتضاعف النشاط ، والشجاعة التامة؛ لأن من يقاتل ويصبر على نيل عزّه الدنيوي، إن ناله، ليس كمن يقاتل ويصبر لنيل السعادة الدنيوية والأخروية، والفوز برضوان الله وجنته 0
وفي قوله صلى الله عليه وسلم : ( واعلم أن النصر مع الصبر ) تنبيه على أن الناس في هذه الدار معرضون للمحن والمصائب وطروق المنغصات والمتاعب، لا سيما الصالحون منهم، فينبغي للمسلم أن يصبر ويحتسب، ويرضى بالقضاء والقدر، وينتظر وعد الله تعالى له بأن عليه صلوات من ربه ورحمة وبأنه المهتدى ، قال تعالى : { وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ (155) الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ (156) أُولَـئِكَ عَلَيْهِـــمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُون } ، فالنصر من الله تعالى للعبد على جميع أعداء دينه ودنياه إنما يوجد ( مع الصبر ) على طاعته، وعن معصيته، فهو سبب للنصر، ولهذا فإن الغالب على من انتصر لنفسه عدم النصر والظفر، وعلى من صبر ورضي بقضاء الله تعالى وحكمه تعجيلهما له كما هو المعهود من مزيد كرمه وإحسانه 0
ولهذا يقول الله تعالى : { وَلَئِن صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِّلصَّابِرين } ؛ لأنه سبب لنصرهم على أعدائهــم وأنفسهم وإعلاء لدرجاتهم ، وقال تعالى : { كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَــتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللّهِ وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِين } 0
يقول السعدي رحمه الله في تفسير قوله تعالى : { ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع 00} الآيات : " أخبر تعالى أنه لا بد أن يبتلي عباده بالمحن؛ ليتبين الصادق من الكاذب، والجازع من الصابر، وهذه سنته تعالى في عباده؛ لأن السراء لو استمرت لأهل الإيمان، ولم يحصل معها محنة، لحصل الاختلاط الذي هو فساد، وحكمة الله تقتضي تمييز أهل الخير من أهل الشر، هذه فائدة المحن 00، فهذه الأمور لا بد أن تقع، لأن العليم الخبير أخبر بها فوقعت كما أخبر، فإذا وقعت انقسم الناس قسمين : جازعين وصابرين، فالجازع حصلت له المصيبتان، فوات المحبوب، وهو وجود هذه المصيبة، وفوات ما هو أعظم منها، وهو الأجر بامتثال أمر الله بالصبر، ففاز بالخسارة والحرمان، ونقص ما معه من الإيمان، وفاته الصبر والرضا والشكران، وحصل له السخط الدال على شدة النقصان 0 وأما من وفقه الله للصبر عند وجود هذه المصائب، فحبس نفسه عن التسخط قولاً وفعلاً، واحتسب أجرها عند الله، وعلم أن ما يدركه من الأجر بصبره أعظم من المصيبة التي حصلت له، بل المصيبة تكون نعمة في حقه؛ لأنها صارت طريقاً لحصول ما هو خير له وأنفع منها؛ فقد امتثل أمر الله، وفاز بالثواب؛ فلهذا قال تعالى : { وبشر الصابرين 00} أي: بشّرهم بأنهم يوفون أجرهم بغير حساب، فالصابرون هم الذين فازوا بالبشارة العظيمة، والمنحة الجسيمة ، فكون العبد لله، وراجعاً إليه، من أقوى أسباب النصر00 ودلّت هذه الآية على أن من لم يصبر فله ضد ما لهم، فحصل له الذم من الله، والعقوبة والضلال والخسارة، فما أعظم الفرق بين الفريقين 00، فقد اشتملت هاتان الآيتان على توطين النفوس على المصائب قبل وقوعها؛ لتخف وتسهل إذا وقعت، وبيان ما تقابل به إذا وقعت، وهو الصبر، وبيان ما يعين على الصبر، وما للصابرين من الأجر، ويعلم حال غير الصابر بضد حال الصابر00 " 0
ويقول صلى الله عليه وسلم : ( عجباً لأمر المؤمن ، إن أمره كله خير، وليس ذاك لأحد إلا للمؤمن، إن أصابته سراء شكر فكان خيراً له، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيراً له) 0
وقال صلى الله عليه وسلم : ( إن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم، فمن صبر فله الصبر، ومن جزع فله الجزع )0 يدل هذا الحديث على أن صاحب البلاء يكون محبوباً عند الله تعالى إذا صبر على البلاء ورضي بقضاء الله سبحانه وتعالى 0 ومن الأدلة التي تؤكد أن النصر مع الصبر كثرة الآيات والأحاديث التي تأمر بالصبر عند لقاء العدو، منها: قوله تعالى: { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَاثْبُتُواْ وَاذْكُرُواْ اللّهَ كَثِيرًا لَّعَلَّكُمْ تُفْلَحُون } ، وقوله : { فَإِن يَكُن مِّنكُم مِّئَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُواْ مِئَتَيْنِ وَإِن يَكُن مِّنكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُواْ أَلْفَيْنِ بِإِذْنِ اللّهِ وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ } ، وقوله تعالى في قصة طالوت : { فَلَمَّـا جَاوَزَهُ هُوَ وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَهُ قَالُواْ لاَ طَاقَةَ لَنَا الْيَوْمَ بِجَالُوتَ وَجُنودِهِ قَالَ الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُّلاَقُو اللّهِ كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللّهِ وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِين }، وقولـه : { بَلَى إِن تَصْبِرُواْ وَتَتَّقُواْ وَيَأْتُوكُــم مِّن فَوْرِهِــمْ هَـذَا يُمْدِدْكُمْ رَبُّكُم بِخَمْسَةِ آلافٍ مِّنَ الْمَلآئِكَةِ مُسَوِّمِينَ } ، وقوله تعالى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اصْبِرُواْ وَصَابِرُواْ وَرَابِطُواْ وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُون } 0
وقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا تمنّوا لقاء العدو، فإذا لقيتموهم فاصبروا ) 0
والمسلم في هذه الحياة معرض لفتن كثيرة، ومعارك متنوعة، وابتلاءات في الأموال والأنفس، وأذى من المشركين والمخالفين، وأعظم أسباب الانتصار على كل هذا العقيدة السليمة، والعمل الصـــالح، والصبر والاحتساب، قال تعالى : { لَتُبْلَوُنَّ فِي أَمْوَالِكـُمْ وَأَنفُسِكُمْ وَلَتَسـْمَعُنَّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُواْ أَذًى كَثِيرًا وَإِن تَصـْبِرُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الأُمُور } 0
وإذا عظمت المحنة كان الصبر للمؤمن الصالح سبباً لعلو الدرجة، وعظيم الأجر، كما سئل النبي صلى الله عليه وسلم أي الناس أشد بلاء ؟ قال : ( الأنبياء، ثم الصالحون، ثم الأمثل فالأمثل، يبتلى الرجل على حسب دينه؛ فإن كان في دينه صلابة زيد في بلائه، وإن كان في دينه رقة خفف عنه، وما يزال البلاء بالمؤمن حتى يمشي على الأرض وليس عليه خطيئة ) 0 وحينئذ يحتاج من الصبر إلى ما لا يحتـاج إليه غيـره، وذلك هو سـبب الإمامة في الدين كما قال تعالى : { وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ } ، فلابد من الصبر على فعل الحسن المأمور، وترك السيئ المحظور، ويدخل في ذلك الصبر على الأذى، وعلى ما يُقال، والصبر على ما يصيبه من المكاره، والصبر عن البطر عند النعم، وغير ذلك من أنواع الصبر، ولا يمكن العبد أن يصبر إن لم يكن له ما يطمئن له، ويتنعم به، وهو اليقين، ..؛ فالحاجة إلى السماحة والصبر عامة لجميع بني آدم، لا تقوم مصلحة دينهم ولا دنياهم إلا بهما0 فالذي يستقيم على شرع الله ويحفظ حدوده ، ويصبر على العبادة ، وعلى ما يصيبه من الابتلاءات ، ويرضى بقضاء الله وقدره ، يتولاه الله ، ويوصل إليه مصالحه، وييسر له منافعه الدينية والدنيوية ، وينصره على عدوه ، ويدفع عنه كيد الفجار وتكالب الأشرار ، قال تعالى: { فَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَوْلاَكُمْ نِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ} ، ومن كان الله مولاه وناصره فلا خوف عليه، ومن كان الله عليه فلا عزّ له، ولا قائمة تقوم له 0
فالصبر أمر واجب لا بد منه ؛ فإن الله تعالى أمر بالصبر ووعد عليه الأجر العظيم ، قــال تعالــى : { إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَاب} ، وقال سبحانه : { وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ (34) الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَالصَّابِرِينَ عَلَى مَا أَصَابَهُمْ } ، وقال تعالى : { وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاء والضَّرَّاء وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَـئِــكَ الَّذِينَ صَدَقــُوا وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُتَّــقُونَ } ، وقال تعالى : { وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ } 0
ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم : ( من يتصبّر يصبّره الله ، وما أعطى أحد عطاءً خيراً ولا أوسع من الصبر ) 0
ولهذا قال عمر بن الخطاب: (( وجدنا خير عيشنا الصبر )) 0
كما يجب أن يكون الـصبر عند الصدمة الأولى للمصيبة أو الحادثة ، قال صلى الله عليه وسلم : { إنما الصبر عند الصدقة الأولى } 0 قـال ابن حجر: (( والمعنى إذا وقـــع الثبات أول شــيء يهجـم على القلب من مقتضيات الـجـزع فذلك هو الصـبر الكامـل ، الذي يترتـب عليه الأجـــر )) ، ثم نقل قول الخطابي (ت388هـ) : (( المعنى أن الصبر الذي يحمد عليه صاحبه ما كان عند مفاجأة المصيبة، بخلاف ما بعد ذلك فإنه على الأيام يسلو )) 0
فالصبر واجب في كل الأحوال، فيجب الصبر على العبادة وإقامة شرع الله تعالى، ويجب الصبر وحبس النفس عن المحرمات والمنهيات، ويجب الصبر عند وقوع المصائب والابتلاءات، وفي ميادين القتال ومنازلة الكفار0
أما بالنسبة إلى الرضا بالقضاء ، فيختلف حكمه باختلاف الأمور السابقة؛ فإن الرضا بالواجبات الشرعية واجب من حيث إنه قدر الله وقضاؤه، ومن حيث المقضي إذ الرضا بالواجبات الشرعية والعمل بهما واجب، أما بالنسبة للمعاصي والمحرمات فمن حيث القضاء الذي هو فعل الله فيجب الرضا و أن الله تعالى حكيم ولولا حكمته اقتضت وجودها ما وقعت، وأما من حيث المقضي وهو معصية الله والوقوع في المحرمات فيجب عدم الرضا بها والسعي لإزالتها، أما المصائب والابتلاءات فيجب الرضا بها من حيث إنها قضاء الله وفعله، أما الرضا من حيث وقوعها على العبد فإنه مستحب عند جمهور أهل العلم 0
وأما الفرق بين الصبر والرضا؛ فإن الصبر كف النفس و حبسها عن التسخط مع وجود الألم، والرضا يوجب انشراح الصدر وسعته، وإن وجد الإحساس بأصل الألم، لكن الرضا يخفف الإحساس بالألم 0
يقول ابن القيم : " وأما حديث (الرضا بالقضاء) فيقال : أولاً ـ بأي كتاب : أم بأي سنة ، أم بأي معقول علمتم وجوب الرضا بكل ما يقضيه ويقدره ؟ بل بجواز ذلك، فضلاً عن وجوبه ؟ هذا كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، وأدلة العقول ليس في شيء منها الأمر بذلك، ولا إباحته، بل من المقضي ما يرضى به، ومنه ما يسخطه ويمقته، فلا نرضى بكل قضاء ويقال : ثانياً : هاهنا أمران ( قضاء ) وهـو فعل قائم بذات الرب تعالى ؛ و ( مقضي ) وهو المفعول المنفصل عنه، فالقضاء خير كله، وعدل وحكمة، فيرضى به كله، والمقضي قسمان، منه ما يرضى به، ومنه ما لا يرضى به 00، ويقال : ثالثاً : القضاء له وجهان: أحدهما: تعلقه بالرب تعالى، ونسبته إليه، فمن هذا الوجه يرضى به كله، الوجه الثاني: تعلقه بالعبد، ونسبته إليه، فمن هذا الوجه ينقسم إلى ما يرضى به، وإلى ما لا يرضى به " 0
وفي موضع آخر ذكر ابن القيم أن الناس تنازعــوا في الرضا بالقضاء (( هل هو واجب أو مستحب ؟ على قولين، وهما وجهان لأصحاب أحمد، فمنهم من أوجبه واحتج على وجوبه بأنه من لوازم الرضا بالله رباً، وذلك واجب 00، ومنهم من قال هو مسـتحب غير واجب؛ فإن الإيجاب يستلزم دليلاً شرعياً، ولا دليل يدل على الوجوب، وهذا القول أرجح؛ فإن الرضا من مقامات الإحسان، التي هي من أعلى المندوبات )) ، ولعل مراده هنا الرضا بالمصـائـب من حيث وقوعها على العبـد، بدليل قوله بعد ذلك : (( الحكم والقضاء نوعان : ديني وكوني، فالديني يجب الرضا به، وهو من لوازم الإسلام، والكوني منه ما يجب الرضا به كالنعم ، التي يجب شكرهــا، ومن تمام شكرهـا: الرضا بها، ومنه ما لا يجوز الرضا به كالمعايب والذنوب التي يسخطها الله، وإن كانت بقضائه وقدره، ومنه ما يستحب الرضا به كالمصائب، وفي وجوبه قولان ، هذا كله في الرضاء بالقضاء الذي هو المقضي، وأما القضاء الذي هو وصفه سبحانه وفعله، كعلمه وكتابته وتقديره ومشيئته فالرضا به من تمام الرضا بالله رباً وإلهاً ومالكاً ومدبراً )) 0

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 03:09 AM
الحادي عشر :
في قوله صلى الله عليه وسلم : ( واعلم أن الفرج مع الكرب ) 0
كلما اشتدت الأمور واكتربت وضاقت؛ فإن الفرج بإذن الله تعالى قريب؛ يدل على ذلك قوله تعالى : { أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّــوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَــاء الأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ } 0(( فكلما اشتدت الأمور فانتظر الفرج من الله سبحانه )) 0
يقول السعدي في تفسير هذه الآية : (( أي : هل يجيب المضطرب، الذي أقلقته الكروب، وتعسر عليه المطلوب، واضطر للخلاص مما هو فيه إلا الله وحده ؟، ومن يكشف الســوء، أي : البلاء، والشر، و النقمة إلا الله وحده؟، ومن يجعلكم خلفاء الأرض ، يمكنكم منها ، ويمد لكم بالرزق ، ويوصل إليكم نعمه ، وتكونون خلفاء من قبلكم ، كما أنه سيميتكم ويأتي بقوم بعدكم ، أإله مع الله ، يفعل هذه الأفعال ؟ 0
لا أحد يفعل مع الله شيئاً من ذلك ، حتى بإقراركم أيها المشركون ؛ ولهذا كانوا إذا مسهم الضر، دعوا الله مخلصين له الدين، لعلمهم أنه وحده المقتدر على دفعه و إزالته ، { قليلاَ ما تذكرون } أي : قليل تذكركم وتدبركم للأمور التي إذا تذكرتموها ادكرتم، ورجعتم إلى الهدى، ولكن الغفلة والإعراض شامل لكم، فلذلك ما ارعويتم ولا اهتديتم)0
والكرب إذا اشتد و أيس العبد من جميع المخلوقين، وتعلق قلبه بالله وحده، وهذا هو حقيقة التوكل على الله، وهو من أعظم ما تطلب به الحوائج، ومن توكل على ربه كفاه 0{ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُه } 0
فالفرج يحصل سريعاً مع الكرب، فلا دوام للكرب، وحينئذ فيحسن لمن نزل به كرب أن يكون صابراً محتسباً، راجياً سرعة الفرج مما نزل به، حسن الظن بمولاه، في جميع أموره، فالله تبارك وتعالى أرحم به من كل راحم، حتى أمه وأبيه؛ إذ هو سبحانه أرحم الراحمين 0
ويشهد لهذا المعنى قوله تعالى : { وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِن بَعْدِ مَا قَنَطُوا وَيَنشُرُ رَحْمَتَهُ وَهُوَ الْوَلِيُّ الْحَمِيدُ } ، وقوله تعالى : { اللَّهُ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاء كَيْفَ يَشَاء وَيَجْعَلُهُ كِسَفًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِـــلاَلِهِ فَإِذَا أَصَابَ بِهِ مَن يَشَــاء مِنْ عِبَادِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِــرُونَ (48) وَإِن كَانُـوا مِن قَبْــلِ أَن يُنَزَّلَ عَلَيْهِــم مِّن قَبْلِــهِ لَمُبْلِسِينَ } ، فهؤلاء القوم الذين أصابهم هذا المطر كانوا قانطين من نزوله إليهم قبل ذلك، فلما جاءهم جاءهم على كرب وشدة وفاقة فوقع منهم موقعاً عظيماً، فكان فرجاً وتيسيراً0
وقد قصّ الله تعالى في كتابه قصصاً كثيرة تتضمن وقوع الفرج بعد الكرب والشدة، كقصة نجاة نوح عليه الصلاة والسلام، ومن معه، في الفلك من الكرب العظيم، مع إغراق سائر أهل الأرض، وقصة نجاة إبراهيم عليه الصلاة والسلام من النار التي ألقاه المشركون فيها، وأنه سبحانه جعلها عليه برداً وسلاماً، وقصة إبراهيم عليه الصلاة والسلام مع ولده الذي أمر بذبحه، ثم فداه الله بذبح عظيم، وقصة موسى عليه الصلاة والسلام مع أمه لما ألقته في اليم حتى التقطه آل فرعون، وقصته مع فرعون لما نجى الله موسى في البحر وأغرق عدوه، وقصص أيوب ويونس ويعقوب ويوسف عليهم الصلاة والسلام، وقصص محمد e في نصره على أعدائه ونجاته منهم في عدة مواطن، مثل قصته في الغار، ويوم بدر، ويوم أحد، ويوم حنين، وكذا قصة عائشة في حديث الإفك، والبراءة منه، وقصة الثلاثة الذين خلفوا، وغير ذلك من قصص القرآن الكريم وأخباره 0
وفي السنّة أخبار كثيرة من تفريج الكرب عند اشتدادها، كقصة الثلاثة الذين دخلوا الغار فانطبقت عليهم الصخرة، فدعوا الله بأعمالهم الصالحة ففرج عنهم ، وقصة إبراهيم عليه الصلاة والسلام وسارة مع الجبار الذي طلبها من إبراهيم عليه الصلاة والسلام فرد الله كيد الظالم ، وعندما اشتكى رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، وهو قائم يخطب يوم الجمعة، احتباس المطر وجهد الناس، فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم يديه فاستسقى لهم، فنشأ السحاب ومطروا إلى الجمعة الأخرى، حتى قاموا إليه e وطلبوا منه أن يستصحي لهم، ففعل فأقلعت السماء ، إلى غير ذلك من القصص و الأخبار الثابتة 0
والعبد معرض للمصائب والفتن، فقد تشتد عليه الأمور، وتضيق عليه الدنيا، ويتمكن منه الهم والحزن؛ فإذا صبر واحتسب، ولم ييأس من نصر الله وفرجه، والتجأ إلى مولاه بالدعاء والتضرع، في جميع أحواله، جاءه النصر والتأييد والفرج 0
يروى عن الشافعي (ت 204هـ) قوله :
صبراً جميلاً ما أقرب الفرجا
من راقــب الله في الأمور نجـا
من صدق الله لم ينـــــله أذى
ومن رجـاه يكون حيث رجـا

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 03:10 AM
الثاني عشر والأخير :
في قوله صلى الله عليه وسلم وإن مع العسر يسراً )
أي أن كل عسر بعده يسر، بل إن العسر محفوف بيسرين ، يُسر سابق ويســر لاحـــق ، قال تعالى : { فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا (5) إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا }
يقول السعدي رحمه الله : " وقوله : { فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا (5) إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا } : بشارة عظيمة أنه كلما وجد عسر وصعوبة؛ فإن اليسر يقاربه ويصاحبه 00 وتعريف ( العسر ) في الآيتين يدل على أنه واحد، وتنكير (اليسر ) يدل على تكراره، فلن يغلب عسر يسرين 0
وفي تعريفه بالألف واللام، الدال على الاستغراق والعموم دلالة على أن كل عــســر، وإن بلــغ من الصعوبـة ما بلغ ، فإنه في آخــره اليــــسر ملازم له " 0
ويـــدل على ذلك أيضـاً قوله تعالى : { سَيَجْعَلُ اللَّهُ بَعْدَ عُسْرٍ يُسْرًا } ، ففي هذه الآية بشارة للمعسرين بأن الله تعالى سيزيل عنهم الشدة، ويرفع عنهم المشقة 0
والكرب والعسر والشدة أمور تصقل العبد وتصفيه من الشوائب؛ إذ تزيد من تعلقه بربه والالتجاء إليه بإخلاص وحسن إتباع ، فتطهره من ذنوبه إذا صبر واحتسب، وأخلص وتابع، والعسر لا يدوم بالعبد بل معه اليسر والفرج 0
وقد استدل ابن كثير رحمه الله على هذه المسألة، بحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، جاء في إحدى رواياته، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : أصاب رجلاً حاجةٌ، فخرج إلى البرية، فقالت امرأته: اللهم ارزقنا ما نعتجن ، وما نختبز، فجاء الرجل والجفنة ملأى عجيناً، وفي التنور حبوب الشواء، والرحى تطحن، فقال: من أين هذا ؟ قالت: من رزق الله، فكنس ما حول الرحى، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لو تركها لدارت أو طحنت إلى يوم القيامة ) 0
و يدل على أن العسر إذا اشتد بالعبد؛ فإن بعده اليسر بإذن الله تعالى، قوله سبحانه : { حَتَّى إِذَا اسْتَيْأَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّواْ أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُواْ جَاءهُمْ نَصْرُنَا }0 وقوله :{ أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُواْ الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُم مَّثَلُ الَّذِينَ خَلَوْاْ مِن قَبْلِكُم مَّسَّتْهُمُ الْبَأْسَاء وَالضَّرَّاء وَزُلْزِلُواْ حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللّهِ أَلا إِنَّ نَصْرَ اللّهِ قَرِيب } 0 فهنا يذكر الله تعالى أن نصره ينزل على رسله صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين عند ضيق الحال وانتظار الفرج من الله، في أحرج الأوقات، وكما تكون الشدة ينزل من النصر مثلها 0
يقول السعدي رحمه الله عند تفسير الآية السابقة من سورة البقرة : " يخبر تبارك وتعالى أنه لا بد أن يمتحن عباده بالسراء والضراء والمشقة، كما فعل بمن قبلهم، فهي سنته الجارية، التي لا تتغير ولا تتبدل، أن من قام بدينه وشرعه لا بد أن يبتليه؛ فإن صبر على أمر الله، ولم يبال بالمكاره الواقعة في سبيله، فهو الصادق الذي قد نال من السعادة كمالها، ومن السيادة آلتها، ومن جعل فتنة الناس كعذاب الله؛ بأن صدته المكاره عما هو بصدده، وثنته المحن عن مقصده، فهو الكاذب في دعوى الإيمان؛ فإنه ليس الإيمان بالتحلي والتمني، ومجرد الدعاوى، حتى تصدقه الأعمال أو تكذبه، فقد جرى على الأمم الأقدمين ما ذكر الله عنهم { مستهم البأساء والضراء } أي الفقر والأمراض في أبدانهم، { وزلزلوا } بأنواع المخاوف من التهديد بالقتل والنفي ، وأخذ الأموال ، وقتل الأحبة، وأنواع المضار، حتى وصلت بهم الحال، وآل بهم الزلزال إلى أن استبطؤوا نصر الله مع يقينهم به، ولكن لشدة الأمر وضيقه { يقول الرسول والذين آمنوا معه متى نصر الله } ، فلما كان الفرج عند الشدة، وكلما ضاق الأمر اتسع، قال تعالى : { ألا إن نصر الله قريب } فهكذا كل من قام بالحق فإنه يمتحن، فكلما اشتدت عليه وصعبت ـ إذا صابر وثابر على ما هو عليه ـ انقلبت المحنة في حقه منحة ، والمشاق راحات، وأعقبه ذلك الانتصار على الأعداء، وشفاء ما في قلبه من الداء " 0
وأخبر تعالى عن يعقوب عليه الصلاة والسلام أنه لم ييأس من لقاء يوسف عليه الصلاة والسلام وأخيه ، وقال : { عَسَى اللّهُ أَن يَأْتِيَنِي بِهِمْ جَمِيعًا } ، وقال لبنيــه : { يَا بَنِيَّ اذْهَبُواْ فَتَحَسَّسُواْ مِن يُوسُـــفَ وَأَخِيهِ وَلاَ تَيْأَسُواْ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِنَّهُ لاَ يَيْأَسُ مِــن رَّوْحِ اللّهِ إِلاَّ الْقَـــوْمُ الْكَافِرُون }0
فمن فوائد هذه القصة (( أن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسراً؛ فإنه لما طال الحزن على يعقوب، واشتد به إلى أنهى ما يكون، ثم حصل الاضطرار لآل يعقوب، ومسهم الضر، أذن الله حينئذ بالفرج، وحصل التلاقي في أشد الأوقات إليه حاجة واضطراراً، فتم بذلك الأجر، وحصل السرور، وعلم من ذلك أن الله يبتلي أولياءه بالشدة والرخاء والعسر واليســـر، ليمتحن صبرهـــم وشكرهم، ويزداد بذلك إيمانهم ويقينهم وعرفانهم )) 0
وقد ذكر بعض أهل العلم أموراً عدّوها من حكم اقتران الفرج باشتداد الكرب، واقتران اليسر بالعسر، فمن ذلك :
1ـ أن الكرب إذا اشتد وعظم وتناهى وجد الإياس من كشفه من جهة المخلوقين، ووقع التعلق بالله وحده ، فحينئذ يستجيب الله له ويكشف عنه ما به، فإن التوكل هو قطع الاستشراف باليأس من المخلوقين ، والاعتماد على الله وحده لا شريك له، والتوكل على الله من أعظم الأسباب التي تطلب بها الحوائج؛ فإن الله يكفي من توكل عليه، كما قال تعالى : { وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ } 0
2ـ أن العبد إذا وقع في عسر، واشتد عليه الكرب؛ فإنه يحتاج إلى مجاهدة نفسه، والشيطان، لأن الشيطان قد يأتيه فيقنطه، فيحتاج العبد إلى مجاهدته ودفعه، فيكون ثواب ذلك دفع البلاء عنه، وتيسير أمره، وتفريج كربته، ولهذا جاء في الحديث: ( يستجاب لأحدكم ما لم يعجل، فيقول: قد دعوت فلم يستجب لي، فيدَعُ الدعاء ) 0
3ـ أن العبد إذا استبطأ الفرج، ولا سيما بعد الدعاء والتضرع، رجع باللائمة إلى نفسه، وبحث عن تقصيره، فأصلح خطأه، وعالج نقصه 0

الحديث والشرح من دراســــة عقـــــدية

للدكتور / محمد بن عبد العزيز بن أحمد العلي
أستاذ مساعد بقسم العقيدة والمذاهب المعاصرة - بكلية أصول الدين-الرياض
جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

ال خيرات
17 -04- 2008, 04:37 AM
والله العظيم شرف لنا
عندي سؤوال وهو كيف يمكن ان نطرح المواضيع معك

ضيف الله مهدي
17 -04- 2008, 08:03 PM
شكرا جزيلا لك أخي آل خيرات
الذي عنده مشكلة ويريد الجميع يطلع عليها يطرحها هنا وأنا أقوم بالرد عليه 0
الذي لا يريد أحد يطلع عليها يرسلها في رسالة خاصة هنا وأنا أقدمها دون أن أشير إلى اسمه 0
أو يرسلها على الإيميل
mhdi114@hotmail.com
ويوضح هل أرد عليه في المنتدى أو عبر البريد ، ويوضح أي منتدى
لأن لي أربع عيادات أو استشارات في منتديات
بيش
أطلال بيش
أصدقاء الإذاعة
صامطة

ضيف الله مهدي
01 -05- 2008, 02:30 AM
اهلين دكتورضيف الله مهدي:الله يعطيك العافية حبيت استشيرك في حالتي حيث ان طالبتي الصغيرة عمرها 13سنة وتعيش في اسرة مفككة والدتها منفصلة عن والدها وهي الكبرى بين اخوتها كماانها تتعرض للضرب العنيف من والدها وارى الاثر فيها ضرب جدآمبرح لدرجة اشعران انسانية والدهامنعدمة اوتحت التخدير المهم دكتورالبنت تتعرض للضرب حتى من والدتها قبل الانفصال لازال اثر الكي في يد طالبتي من والدتها واثرالضرب كذلك لازال موجودآوعندما اسال تلك الفتاة عن سبب ذلك تقول ان والدتها تضربها لسلوكييات بسيطة مثل حينما كانت تطلب منها تنظيف المنزل الفتاة صغيرة ولاتعرف تقوم والدتها بضربها ضرب عنيف بعدالانفصال زادت حدة المشاكل فالام لا تريدابناءها ولاتريدرؤيتهم والاب يذيق البنت الوان العذاب لدرجه ان هذة البنت تكون محتاجة للذهاب للمستشفي ويرفض والدها حتى علاجها البنت تدهورت دراسيا..وتأثرت نفسيتها كثير والدتها فعلا لاتريد رؤيتها اوحتى تشعربمعناتها وانا تاكدت من هذاشخصيأ لكن اجد نفسي حائرة لا اعرف الطريقه التى احمي بها صغيرتي اواساعدها وانقذها من هذا الظلم ارجوافادتي ؟

ضيف الله مهدي
01 -05- 2008, 02:31 AM
عندما نريد أن نكتب على آلة الطباعة ، فلا بد لنا أن نأخذ دروسا في تعلم كيفية الكتابة على الطابعة 0 وعندما يريد أحدنا أن يصبح معلما ، فلا بد له أن يذهب إلى أحد المعاهد أو الكليات لكي يتعلم كيفية التعامل مع الطلبة ؟ ، وكيف يعد الدروس ؟ ، وكيف يقف أمام الطلاب ؟ 000إلخ 0
ولكن عندما نريد أن نصبح آباء أو أمهات ، فإننا لا نعرف إلا القليل عن كيفية تربية الأطفال ، وهنا تظهر المشكلة التي لم تحل في مكان في العالم 00 وهي أننا لا ندرك أن تربية الأطفال أصعب عمل ومهمة في الوجود 0 والكثير منا لا يعرف عنها إلا الشيء القليل ، أو ما لاحظناه في آبائنا ، في كيفية نشأتنا ، وكذلك ملاحظة بعض الناس الذين حولنا 0
فالطفل يأتي إلى هذا العالم ، ويبدأ يقاسي من جراء جهل الوالدين ، فإما أن يكون حقلا لتجارب جديدة يبدأ الوالدان في تطبيقها عليه ، أو يبدأ بمثابة المتنفس لدوافع وألام وأفراح وأحزان الوالدين 0 أي أن الأب يعكس على ابنه غضب وتعب يومه ، وكذلك الأم تفرغ متاعب البيت والخصومات التي تحدث في حياتها ، على هذا الطفل المسكين 0
إن على الوالدين أن يعلما بديهيا بأن الثلاث سنوات الأولى في حياة الطفل هي التي سوف تشكل شخصيته فيما بعد 0 كما أن أغلب المشاكل التي يعاني منها الفرد في الكبر مردها إلى سوء معاملة والديه له ، حيث أن الكثير منا يعتبر الطفولة مرحلة غير مهمة ، والطفل لا يفهم شيئا ، وهذا هو منتهى الجهل 0 فالطفل يفهم ويتأثر بكيفية معاملة الآخرين له ، كيف تكون المشاعر ؟ ما هي المواقف ؟ وتبدأ كل هذه ترسم الخطوط العريضة لشخصيته فإما أن ينشأ سليما من الناحية النفسية ، وإما يكون مليئا بالأحزان والتناقضات التي زرعها فيه الوالدان 0 ولذا فإن مواقف الوالدين خطيرة ، ومهمة جدا تجاه الطفل 0 ولذلك فإني أرى أن تتبنى المؤسسات التربوية في البلاد العربية وضع برامج ومناهج تدرس في المدارس حول كيفية تربية الأطفال ، والتعامل معهم ومعاملتهم 00 حتى نتعلم جيدا الأسلوب السليم في تربية الأطفال ، وكيفية التعامل مع الطفل حتى نخرجهم إلى الحياء أطفالا يتمتعون بصحة نفسية سليمة ، وحتى لا نحرمهم من نعمة العيش الصحيح التي وهبهم الله إياها 0
إن المهم في كل هذا هو إعطاء الطفل الحب والاحترام والرعاية والثقة ، والحب هنا ليس هو الحب المشروط الذي هو سائد بيننا ، ومثاله : أن نقول للطفل لا تفعل كذا وكذا ، وإن فعلت فنحن لن نحبك ، وهنا يعرف الطفل الصغير أن كل شيء في الحياة هو مقايضة ، حتى حب الوالدين وغيره من الأمثلة كثير في حياتنا اليومية 0
ومن خلال بحثي في الأمراض النفسية والعصبية والذهانية ، وجدت أن السبب الأهم في حدوث هذه الأمراض عند الإنسان يرتبط بتربيته وتنشئته وما واجهه من عنف وقسوة 00
التربية وثيقة الصلة بمفاهيم الأمة الاجتماعية والسياسية ، وذلك لأنها تنبع منهاوتوضح معالمها وتعبر عن آلام الأمة وآمالها ، وتشترك في تحقيق أهدافها ، كما تعنىبالجانب العملي التجريبي 0ولقد اهتم بالتربية منذ عهد سقراط وأفلاطون اللذين رفضا فلسفة زمانهما وناديا بالمثالية في تربية الطفل في كل أطوار حياته 0كما اهتم المسلمون بالتربية منذ ظهور الإسلام 0 فالإسلام يدعو إلى العلم والمعرفة ( اقرأ باسم ربك الذي خلق (1) سورة العلق 0ويدعو أولا إلى عبادة الله تعالى خالق الكون وما فيه ، وبالعلم والمعرفة يستطيع الإنسان أن يبحث عن الحقيقة 0 ويعرف أبو حامد الغزالي التربية فيقول :
المقصود من تأديب الصبي أن يقوى على طاعة الله، وأن الكيس العاقل من تزود من الدنيا للآخرة حتى تعظم درجته عند الله سبحانه وتعالى 0ومن علماء التربية حديثا جون ديوي ويعرف التربية :
بأنهاعملية دائمة لتعديل الخبرة وإعادة تنظيمها بشكل يزيد في معناها وفي قدرة المرء على توجيه الخبرة التالية 0ويقول هيربارت :
إن وظيفة التربية كلها يمكن تلخيصها في كلمة واحدة هي تهذيب النفس أو هي بناء الأخلاق ويعرف ستيوارت ميل :
أنها جميع ما نقوم به من أجل أنفسنا وما يقوم به الآخرون من أجلنا بغية الاقتراب من طبيعتنا 0التعريف الشامل والدقيق للتربية :

هي تقديم الظروف والعوامل التي تساعد الفرد الحي على النمو جسميا ، وعقليا ، وانفعاليا ،واجتماعيا ، ليصل إلى أقصى حدود كماله حسب قدراته ، وليكون عضوا عاملا في حياته الإنسانية المتجددة 0
عـوامل التـربية :

من عوامل التربية ،
1ـالأسرة
2ـ المدرسة
3ـ المجتمع
4ـ الإنسانية 0دور الأسـرةفي التربيـة :

الأسرة هي أقدم المؤسسات التربوية ولها مكانتها وتتلخص فيالنقاط التالية :ـ
1ـ تقوم الأسرة بدورها في السنوات الأولى للطفل ، لأنه عاجز عن إدراك وتفهم اتجاهات المجتمع ، فتتحمل مسئولياته وتعمل على التوفيق بين تصرفاته وما يرضى المجتمع 0 والأسرة هي البيئة الأولى ، والمدرسة الأولى التي تضع القواعد الأساسية للتربية والتي يكون لها تأثير عميق ودائم لأنه قليل الخبرات ومستعد لقبول الخبرات الجديدة 02ـ يكن الطفل للأبوين الاحترام والتقدير لأنهما قدوة ومثل أعلى لذا يتأثر كثيرا بأخلاقهما وآرائهما 0 وتربية الأم لا يستغني عنها ،فهي تحمي طفلها من كل ما يضر جسمه وعقله ووجدانه وتزود الأسرة الطفل بالعوامل النفسية والثقافية ، كما يتأثر بالعلاقات بين أفراد الأسرة من حب أو كراهية أوتعاون أو تنافر وأنانية 0
3ـ يتأثر الطفل بعوامل وراثية عن الوالدين أوخصائص مكتسبة غير وراثية ، وتنطبق الوراثة على النواحي الخلقية ، مثل : الطول ،ولون الشعر ، والعينين ، كما يتأثر بالوراثة في استعداداته الفطرية والعصبية والنفسية مثل الاتجاه العلمي أو الأدبي 0
4ـ ويرى البعض أهمية دور المنزل ويشمل الأسرة والأصدقاء وتتوفر فيه العادات الاجتماعية الحسنة والبيئة الاجتماعية الصالحة 00 ويفضل برتراندرسل دور الأسرة على المدرسة في التربية لأن عناية الأبوين تعتمد على الغرائز ، والدوافع الفطرية التي تكفل عدم الإهمال والضرر البليغ ، أماإهمال المدرسة فله أضرار بليغة بالنسبة للطفل 05ـ الطفل الصغير لا يفرقبين ذاته والعالم الخارجي المحيط به ولا يفرق بين نفسه وأمه ، فهي مصدر الغذاء والوقاية والدفء 0 وعندما يكبر يتسع عالمه وخبراته وتكثر العوامل التي تؤثر في تربيته ويدرك ما هو جزء من ذاته وما هو ليس منها ، وتظهر شخصيته ، لأن الشخصية لاتنمو إلا عن طريق العلاقات الشخصية
6ـ للأسرة أثر كبير في غرس الفضائل الدينية 0 فللدين أثره في التربية إذ يبرز المبادىء الأخلاقية ويتميز المسلم عن غيره بفضائل أخلاقية وحسن سيرته ومثله العليا 0

إن كثيرا من مشكلات الأفراد النفسية والطبية والاجتماعية والتربوية بما فيها الأمراض العقلية والعصبية والجناح والجريمة والشذوذ تنشأ من سوء ممارسة التدريب الأخلاقي ، والتربية الخاطئة ، والتنشئة الاجتماعية ، وهنا يوجد احتمالان وهما :
أ ـ من جهة حيث يكون التدريب الأخلاقي عنيفا وقاسيا جدا ، فإن الخطر المحتمل لهذا الإفراط هو الأمراض العصابية والاضطرابات السيكوسوماتية 0
ب ـ ومن الجهة الأخرى حيث يكون التدريب الأخلاقي لينا ومتراخيا فإن النتيجة المحتملة لهذا التفريط هو الجناح والجريمة 0
وعليك أستاذتنا الفاضلة عمل ما يلي :
1ـ الوقوف بجانب هذه الطفلة ، والرفع من معنوياتها ونفسيتها 0
2ـ إبلاغ الجهات المختصة سواء ، الجهات الأمنية أو حقوق الإنسان أو المعنية بحقوق الطفل بما تواجهه هذه الطفلة من قسوة ومعاناة ، والضرب المبرح والتعذيب التي تتعرض له الطفلة من والدها وأسرتها 0 وتلك الجهات ستتصرف التصرف المناسب وتستدعي والدها وتأخذ عليه التعهد بعدم تعذيب تلك الطفلة 0
الهدف من ذلك هو إيجاد طفلة سوية ، ولا نكثر من المرضى نفسيا أو عصابيا أو ذهانيا 0
3ـ بقدر ما تستطيعين خليك بالقرب من هذه الطفلة ، وغيري من نفسيتها المحطمة ، ولديك من الأساليب الشيء الكثير 0
4ـ اجعلي هدفك هو العمل الإنساني النبيل ، تقربا إلى الله سبحانه وتعالى ، ولا تيأسي أبدا 0

ضيف الله مهدي
04 -05- 2008, 01:22 AM
الدكتور ضيف الله
انا موظفة بنك وعمري 27سنة
رجائي حل مشكلة احلم بها كثير في منامي
وهي ضرب معلمة الرياضيات لي باستمرار
رغم طيبة معلمة المادة
تحياتي دكتور

ضيف الله مهدي
04 -05- 2008, 01:23 AM
أهلا وسهلا بك أختنا الفاضلة
رحم الله امرءً عرف قدر نفسه
أنا لست متخصص في تفسير الأحلام ، وهذا علم له أهله
فهناك المفسرين للرؤى والأحلام

ويمكن يكون ارتباط الرياضيات بعملك البنكي والحسابي 0
وربما لمكانة معلمة الرياضيات في نفسك 0

وعلى العموم أنا لا أهتم بالأحلام ولا أعيرها اهتمام ، وهي لا بد تحدث لكل المخلوقات ، وليس الإنسان فقط ، وهي عملية تحدث من تحليل الغذاء ، فكل مخلوق يتغذى يحلم ، لأن الغذاء جزء يستفيد منه الجسم ، وجزء يحوله لفضلات ويطرده وجزء يدخل في تكوين الأحلام 0

وهناك فرق بين الرؤيا والحلم ، فالرؤيا من الله والأحلام من الشيطان ، والرؤيا جزء من ست وأربعين جزء من النبوة ، وهي من المبشرات 0 الأحلام من إنعكاس الحياة اليومية ، ومن المخزون في اللاشعور 0
أوصانا النبي الكريم عليه الصلاة والسلام بأن إذا رأينا في منامنا ما نكره أن ننفث عن يسارنا ثلاث مرات ونحول وضع نومنا ولا نحدث به 0 والنفث أن نضع إصبعنا على فتحة الأنف اليمنى ثم ننفث ثلاث مرات ، والغرض من ذلك أن الشيطان يدخل من أنفنا الفتحة اليسرى ونحن نائمين ويرينا ما نكره فلا بد عند استيقاظنا من النوم مفزوعين من هول ما رأيناها أن نفعل ذلك ونطرد الشيطان بفعلنا ذلك من داخلنا ونغير وضع نومنا حتى نمنعه من الدخول مرة ثانية ، ولا نحدث بما رأينا ، لأن الحلم على جناح أو رجل طائر ، كيفما عبرت كانت 00 فيمكن رأيت شيء مخيف ، وحدثت به شخص لا يفقه وعبر لك الحلم بأن أحد أبناءك يموت في حادث ، فربما يحدث ذلك 0
والأحلام هي حياة من حياة الآخرة أو العالم الأخروي ، فالحياة في الآخرة تختلف عن الحياة في الدنيا ، ففي الآخرة التوقيت بتوقيت الله سبحانه { وإن يوما عند ربك كألف سنة مما تعدون } 0 فبينما ينام الشخص ومدة الحلم لا تستمر دقيقة تقريبا يرى في تلك الدقيقة وهو عايش في بيش بجازان أنه سافر إلى الصين مثلا ودرس هناك وعاش سنوات ووقع له ما وقع وربما تزوج وأنجب ثم يعود أو يستيقظ وكل مدة الحلم أقل من دقيقة 0 كيف حدث ذلك ؟ وهو من عالم ما وراء المادة أو الميتافيزيقيا 0
وقد يحلم الإنسان اليوم ، ولا يتحقق ما رأى إلا بعد سنوات 0
ومثال ذلك ، ما رآه فرعون من أن أحد بني إسرائيل على يده يزول ملكه فقام بقتل أطفال بني إسرائيل المواليد ، وهكذا حتى جاء موسى عليه الصلاة والسلام وحفظه الله من فرعون وعلى يده زال ملك فرعون 0
أو الرؤيا المذكورة في سورة يوسف عليه السلام 0
أو ما رأى النبي عليه الصلاة والسلام من أن كلبا يلغ في دمه عليه الصلاة والسلام ، ثم كان تفسيره استشهاد الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما 0
إذن لاتهتمي بالأحلام ولا تعطيها أي اهتمام ، فهي ستحدث ستحدث ، وتحدث طبعا في النوم الحالم ، فالنوم يسير بين نوم كلاسيكي ونوم حالم ، ويكون بهذا الشكل طيلة المدة التي ينامها الإنسان 0
اقرئي الفاتحة وآية الكرسي والآخلاص والمعوذتان واشربي ماء بارد قبل النوم تسلمي من الكوابس والأحلام المزعجة 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
08 -05- 2008, 11:05 PM
عندما تُصر الفتاة على رفض جميع من تقدم لخطبتها من الأكفاء
بحجة : ( لا أريد الزواج ) !ّ!
تُقنعها أمها وتنصحها وتُرشدها دون فائدة تُذكر، أما الأب الذي
ليس له ( كلمة ) في البيت فيقول لأمها : دعيها على راحتها!!
الفتاة الآن ليست صغيرة ،عمرها ما يقارب 32 عاماً ، ومازالت ترفض حتى أنها أثرت بطريقتها على أخواتها الخمس اللاتي يصغرنها .
قد يتساءل البعض : لماذا ترفض الزواج ؟
هي ترفض هكذا ليس لوجود سبب تخفيه أو كما قد يتبادر للذهن .
أمُ الفتاة تريد إقناعها بأية وسيلة فهي على حد قولها : ( قد لا أعيش لها العمر كله ).
الفتاة موظفة وحالها ميسور ومازالت تُطلب للزواج .

ضيف الله مهدي
08 -05- 2008, 11:06 PM
السبب نفسي 00
فهي في صغرها قد تعرضت لخبرات مؤلمة عن الزواج والأزواج 00 أي أنها شاهدت والدها ووالدتها أو أحد قريباتها أو جيرانها ، الزوج يضرب الزوجة ضربا مبرحا أو يهينها أو يسبها ويشتمها ، وغير ذلك 0
لذلك عاشت تلك المشاهد في العقل الباطن ( اللاشعور ) فهي لا تريد الزواج وترفض الأزواج لأن في عقلها الباطن أن الزوج يفعل بها مثل ما رأت من قبل 0 ودعم هذه النظرة السلبية ما تعايشه الآن وما تشاهده في المسلسلات التلفزيونية التي تعرض مثل ما هو عايش في عقلها الباطن 0
العلاج :
تعرض على طبيب نفسي أو أخصائي نفسي ، وأفضل أن تكون طبيبة أو أخصائية0
يعمل لها تنويم صناعي ، مغناطيسي ، ويسحب منها ذلك الاعتقاد ويغير نظرتها للزواج 0

إذا لم تستطيعي عرضها على الطبيب 00
فعليك بالبرمجة النفسية العصبية 00 ستجدينها هنا في هذا المنتدى ، أو في موضوع مستقل بعنوان : التدعيم الذاتي وتغيير الاعتقاد 0
دمت بصحة وعافية 0

ضيف الله مهدي
29 -05- 2008, 10:10 PM
السلام عليكم ورحمة اللهوبركاته
أرجوكم أريد حلا لهذه المشكلة
أحدى طالباتي بعثت ليبرساله وعندما قرئتها فوجئت بعبارات حب اخجل من سردها 0لكم قررت ردعها بشدهولكن عندما علمت انها فتاه تمر بظروف نفسية سيئة حيث أنوالديها منفصلانوهي تسكن مع عمها ويوجد لديها فراغ عاطفيوجزاكم الله خيرا اريد حل سريعلهذه المشكله من من لديه خبره في هذا المجال لا
تبخلوا علي بردودكم أرجوكمفأنا بنتظاركم 0

ضيف الله مهدي
29 -05- 2008, 10:11 PM
أهلا وسهلا بك أختي الفاضلة
الحل السريع لا يوجد حل سريع

لأن السلوك البشري يحتاج وقت للتعديل
وأنت ذكرت الداء والدواء ، فنظرا لما تعيشه البنت من فراغ عاطفي ، ومشاكل أسرية رأت فيك الإنسانة الجميلة التي تتمناها أما أو أختا أو خالة أو عمة 0
لذلك بعثت لك بتلك الرسالة 0 هكذا ظني 0

ولكن في هذه الأيام الشذوذ منتشر بشكل مزعج ومخيف 00 فالفتاة تعشق الفتاة ، والفتى يعشق الفتى 0
ولا تستغربي هذا القول مني ، ويمكن قد سمعتي مثله أو شاهدت ذلك 0
من خلال خبرتي مع الطلاب ، ومن خلال خبرتي مع رسائل الأخوة والأخوات 00 فكان الطالب يجلس معي ويشكي حبه وغرامه ووله بزميله 00 أصمت أمام حديثه كثيرا ، ثم أسأله وهل تستفيد من وراء هذا الغرام والحب شيء ؟ فيرد لا ، ولكن أحبه 00 ثم بعد ذلك أرشده للمناسب 0 طالب يبكي أمامي لأن زميله تركه ومشى مع آخرين وهو لا يطيق ذلك 00 الغريب أن هذا الطالب كان خاطبا أو مملك وهو لا يعطي حبه ذلك لزوجته 0 معلمه إذا حبيبتها الطالبة لم تأت إلى المدرسة ذلك اليوم يكون يومها سواد في سواد ولا تؤد حصصها كما ينبغي ، الطالبة لو ما لقيت حبيبتها الطالبة أو كانت غائبة عن المدرسة فإن الدنيا تسوّد في عينيها 0

هذا الشذوذ له أسباب بيئية ونفسية وبيولوجية
فلم تعد الأسر كما كانت من التقارب والتفاهم والتآخي 0
القنوات الفضائية والأنترنت عملت الشذوذ 0
كيف تحتضن البنت زميلتها وكأنها زوجها وليس زميلتها ( بنت مثلها )
هذا الشذوذ يؤدي إلى السحاق أو اللواط
هذا الحب الشاذ يؤدي إلى جهنم وبئس المصير 0

لكن الحب الطاهر الأخوي لله وفي الله يؤدي إلى الجنة 0 في الحديث الشريف : ( سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله 00 وذكر منهم : ( رجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وافترقا عليه ) 0

لهذا انتبهي أختي الفاضلة لتلك الطالبة ، واقتربي منها ، وافحصي حبها ورسالتها ، هل هي بسبب مشاكل أسرتها وفراغها العاطفي ، أم أن حبها من النوع الشاذ ؟؟

إن كان الاختبار أثبت أن حبها بسبب مشاكلها الأسرية وفراغها العاطفي ، فكوني لها أما وأختا كبيرة ، واغدقي عليها من حب الأم والأخت الشيء الكثير وكوني أقرب إليها من حبل الوريد 0

أما إن كان حبها من النوع الشاذ ، فاقتربي منها أكثر وكوني المنقذة لها من الشذوذ والمرض ، وذكريها بالله سبحانه وانصحيها ، واقتربي منها أكثر وبيني لها الأضرار ، وخذي بيدها إلى طريق النجاة 0
ستواجهين الكثير من المصاعب ، ولكن تمثلي الحديث الشريف : ( لأن يهدي الله بك رجلا خير لك من حمر النعم )
في موضوع لي بعنوان : ( مشكلات عرضت علي ) ستجديني تحدثت عن الشذوذ ( بجميع أنواعه ) بإسهاب ، حاولي الاطلاع عليه والاستفادة منه 0
تمنياتي لك بالتوفيق والصحة والعافية 0

ضيف الله مهدي
10 -06- 2008, 03:22 AM
اعذرني..سأتحدث بالعامية
---مو عارفة من وين ابدأهي مو مشكلة بحد ذاتها بس مو عارفة وش فيني انا عمري 16سنة في ثاني ثانوي رح اتكلم عن هالايام مو قادرة اذاكر بالمرة انا طالبة متفوقة جداالثانية على صفي في السنوات الماضية والاولى السنة الماضية والسمستر الاول بس الحين ما ادري اش فيني وابي حل ارجوووك طبعا هذي مو مشكلتي بس هي اللي في بالي هاليومين -----انا قررت اني الجأ لك اني ما احب اتكلم مع احد عن نفسي وفي اشياء ابي اعرف اللي بسويه صح ولا لأ -----
اشكرك كثير لانك ما طنشت المسج

ضيف الله مهدي
10 -06- 2008, 03:24 AM
أهلا بك بنيتي الفاضلة
بالعامية أو بالفصحى ، فهمت رسالتك ، وواضحة 00
ما فيك إلا العافية ، وهذا شيء طبيعي تقريبا ، يمر به معظم الطلاب والطالبات 0 تحتاجين أن تكوني هادئة ، ومتفائلة ، وواثقة من ربك سبحانه وتعالى ، ثم تكوني واثقة من نفسك تمام الثقة ، وأنك قادرة على النجاح وعلى التفوق 0
أرسلي دوماً رسائل إيجابية لعقلك الباطن بمشاعر حقيقية وسينفذ لك الرسالة 0
خاطبي نفسك قبل النوم بعد أخذ نفس عميق 00 قولي لنفسك : أنا ثقتي في نفسي كبيرة وأنا قادرة على النجاح والتفوق 00 أنا ناجحة ومتفوقة ، سأحصل على الدرجات العلمية المرتفعة 0

ثم تأملي ما يلي :
النـجـاح والبـرمجـة السلبية :
الإسلام يعتبر الإنسان هو محور الكون 0 وعندما ينجح الإنسان كفرد؛ فإنه يشكل جزءًا لنجاح المجموع كأمّة، وبالتالي بناء الحضارة 0 فالأمة مجموعة أفراد،والحضارة إنتاج أمة 0 فكل إنسان لديه إمكانية النجاح، ولكن نجاحه يعتمد على قدرته على تفجير مواهبه 0 مخطئٌ من يتصور أن النجاح يأتيه على طبق من ذهب، وإلاّ لساد الناسُ كلهم، فالدنيا قد خلقت على كدرٍ، والبعض يريدها خلواً من الأكدار ! فكيف تنجح؟

1ـ الثقة بالنفس: فهي من المقومات الرئيسة لكل من ينشد النجاح ، فلا نجاح بدون ثقة الإنسان بذاته 0
فضعف الثقة بالنفس هو إصدار حكم بإلغاء قدرات الإنسان ومواهبه، وبالتالي الفشل المحتم! 0

2ـ الإرادة القوية : فالإنسان يعيش صراعاً من أجل البقاء، ولن ينتصر في هذا الصراع إلاّ من تسلح بإرادة قوية ، ومن استسهل الصعاب أدرك المنى 0 أما ضعيف الإرادة فلا بد وأن يهزم في معركة الحياة 0

3ـ الطموح الدائم: حيث يزرع في الإنسان المثابرة والجد والاجتهاد، كما يحفزه على التفكير الجاد، والتخطيط الدقيق 0

4ـ الحيوية والنشاط المتواصل: وهو عبارة عن الجهد المستمر الذي يبذله الشخص لإنجاز أعماله وتحقيق أهدافه في الحياة 0

5ـ التوكل على الله وحسن الظن به: قال تعالى :{ ومن يتوكل على الله فهو حسبه }0
قواعد النجاح سبع, وهي:
1ـ تحديد الهدف في الحياة 0 وعندك النجاح والتفوق 0
2ـ تعرف الإنسان على شخصيته 0 أنا شخص ناجح ، وقادر على النجاح بتفوق 0
3ـ عدم التفريط في الوقت 0 والاستفادة من تجارب الآخرين 0 والبعد عن الإسراف0
4ـ مقاومة التعب 0 لا يعني أن لا أعطي نفسي وعقلي وقتا كافيا للراحة ، حتى أعود من جديد أكثر قدرة على المذاكرة وتحصيل المعلومات 0
وأخيراً التأكيد على أن يكون الإنسان متفائلاً 0 خليك متفائلة ، بأن النجاح والتفوق سيكون من نصيبك 0

البرمجة السلبية :
من أهم العوامل التي أثرت على سعادة الإنسان حتى أصبح تعيساً هي البرمجة السلبية التي تعرض لها منذ طفولته من قبل مؤثرات كثيرة ، منها:

1ـ الأُسْرَة : فلأسرتك دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فمعظم العادات السلبية أو الإيجابية يكتسبها الطفل من والديه والمحيطين به في المنزل، فقد يكتسب الطفل الخوف , أو القلق, أو التشاؤم من والديه, أو أحدهما 0 روى البخاري عن أبي هريرة –رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم : ( مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاّ َيُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْيُمَجِّسَانِهِ ، كَمَا تُنْتَجُ الْبَهِيمَةُ بَهِيمَةً جَمْعَاءَ ، هَل ْتُحِسُّونَ فِيهَا مِنْ جَدْعَاءَ )0

2ـ المدرسة: فلو رجعت بذاكرتك إلى أيام الدراسة ؛ فستذكر مثلاً بعض العبارات التي ألقاها عليك بعض مدرسيك , وأثرت في نفسيتك تأثيراً عظيماً 00 كقولهم :أنت مشاكس 00 أنت غبي 00 أنت ساذج 00 وعلى الجانب الآخر ستجد أساتذة قد أخذوا بيدك, وأعطوك جرعات تشجيع؛ زادت من ثقتك بنفسك, وغيرت من نظرتك لذاتك 00 فللمدرسة دور كبير في تشكيل سعادتك إذاً 0

3ـ الأصدقاء والصديقات :
للأصدقاء دور كبير في تشكيل سعادتك؛ فأنت تتأثر بهم كما تؤثر فيهم 00 وفي الأثر يروى عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه قال : ( الرَّجُلُ عَلَى دِينِ خَلِيلِهِ فَلْيَنْظُرْ أَحَدُكُمْ مَنْ يُخَالِلُ ) رواه أحمد, والترمذي, وأبو داود, عن أبي هريرة رضي الله عنه 0
فكثير من المدخنين ؛ كانت أول سيجارة يدخنها من يد صديق 00 وهذا الأمر يسري على جميع العادات السلبية والإيجابية الأخرى 0 لذا فالأصدقاء أيضاً شاركوا في تشكيل سعادتك 0

4ـ وسائل الإعلام: لا يخفى على أحد أثر وسائل الإعلام في طريقة تفكير وسلوك وعادات الشعوب ، ولعل ما نراه من عادات دخيلة على مجتمعاتنا أكبر دليل على ذلك، فرأينا الطفل ذا التسعة أعوام يتغنى بالحبيب ،ويتأوه من ألم الفراق! 0
قد تشمئز النفس من فكرة سلبية تعرض ، ولكن مع التكرار تصبح لدى البعض أمراً عادياً 0
لم لا وقد تمت برمجة عقولهم بتكرار عرضها؟! 0

5ـ المصدر الأخير وذو الأثر الكبير هو: أنت نفسك : لقد برمجت نفسك برمجة ذاتية نابعة منك عن وعي , أو بدون وعي على عادات سلبية أو إيجابية 0 فمن الممكن لهذه البرمجة الذاتية أن تجعل منك إنساناً سعيداً، تغمره مشاعر التفاؤل والحماس؛ يحقق أحلامه وأمانيه، أو إنساناً تعيساً وحيداً بائساً يائساً من الحياة 0 وفي ذلك يقول أحد المتخصصين : " إن ما تضعه في ذهنك سواء كان سلبياً أو إيجابياً ستجنيه في النهاية " 0

لذا تذكر هذه النصيحة:
راقب أفكارك ؛ لأنها سوف تصبح أفعالاً ! 0
راقب أفعالك ؛ لأنها ستصبح عادات ! 0
راقب عاداتك ؛ لأنها ستصبح طباعاً ! 0
راقب طباعك ؛ لأنها ستحدد مصيرك ! والأمر بيد الله ، فقط هذه أسباب...

1ـ امنحي نفسك قسطاً من المتعة، وهدوء البال، والحيوية والاسترخاء، لاسيما في أوقات خلوتك بنفسك 0
2ـ فكّري دوماً بالأمور الإيجابية في حياتك ، وتلك الأشياء التي تمتلكها وليست لدى غيرك 0
3ـ لا توتري نفسك بمشكلات الدراسة أو العمل، واعتبرها جزءًا من الحياة 0
4ـ لا تلتفتي أبداً إلى الطعنات التي من الخلف ومضايقات الآخرين ، وتقبل دوماً الأمور على ما هي ؛ لأن شيئاً لن يتغيّر ، فأنت لن تستطيع أن تربي الآخرين أو تغيّر سلوكهم 0
5ـ إذا كان جدول أعمالك مزدحماً لا تقلق نفسك ، وتصاب بالتوتر، ففي النهاية أنت لن تنجز إلا ما يتسع له الوقت 0
6ـ من الأفضل أن تنفذيها بنفسية جيدة؛ لتشعري بنوع من السعادة والرضا 0
7ـ كوني متفائلة دائما
8ـ تعلّمي كيف تسلمين ببعض الأشياء التي جُبلت على ما هي عليه، فليس هناك أسلوب حياة أو عمل أو أسرة تخلو من المشاكل 0
9ـ لا تنظر إلى تجاربك الفاشلة نظرة حزن أو تشاؤم 0
10ـ اجعلي الفشل دافعاً ووسيلةً لاستمرارك للوصول إلى النجاح، فالأشخاص الذين يأسرون أنفسهم في تجاربهم الفاشلة لا يمكن أن يكونوا سعداء أبداً، وتذكّر الحكمة الصينية التي تقول: "القرار السليم يأتي بعد الخبرة التي تأتي من القرار السيئ"
11ـ لا تجعلي المستقبل مصدر قلق لك ؛ لأن ذلك سيسلبك السعادة بالأيام التي تعيشينها 0
12ـ كوني جريئة في قراراتك دون تهوّر أو اندفاع، وكما تقول الحكمة : "الحياة هي المغامرة ذات المخاطر, أو هي لا شيء على الإطلاق"
13ـ لا تلتفتي لصغائر الأمور اليومية ؛ فهي لا تحتل الجزء الأكبر من تفكيرك، ولا تدعك تستمتعين بمباهج الحياة 0
14ـ أخيراً وأولاً.. اعمل على تقوية صلتك بالله عز وجل ، وليكن إيمانك بالقدر باعثاً على راحتك النفسية ، واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، و أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك، واعلم أن النصر مع الصبر، وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسرًا، كما قال صلى الله عليه وسلم.

رسالة إلى طالب علم

1ـ التفوق الدراسي بيدك والذاكرة القوية الحافظة الواعية المستنيرة بيدك ، أيضا 0
2ـ أثبتت الدراسات والتجارب بأن الطالب الذي يصل في تحصيله العلمي إلى المرحلة الثانوية أنه طالب ذكي وتكون نسبة الذكاء عنده فوق المتوسط إلى 130 درجة ، وهؤلاء هم أكثر الفئات ، وقلة تكون نسبة ذكاءهم أعلى من 130 ، وقلة أيضا تكون نسبة ذكاءهم أقل من 100 ، والفئة التي تكون نسبة الذكاء عندهم فوق المتوسط إلى 130 هي الفئة الأكثر والأبرز ومن تطول أعمارهم حتى الستين والسبعين سنة ـ والأعمار بيد الله سبحانه ـ وأنهم قادرين على التحصيل حتى درجة الدكتوراه ، ولكن الفرق يوجد في الطموح والرغبة وفي من يدرب عقله وذاكرته على العمل والاستيعاب والفهم ، والتحصيل 0
3ـ إن الله سبحانه وتعالى لا يضيع اجر من احسن عملا 0
4ـ لابد أن تكون ثقتكم بأنفسكم وبقدراتكم التي وهبها الله لكم عالية جدا ، وأنكم قادرين على التفوق والنجاح 0
5ـ لابد أن يستغل كل طالب الوقت وعليكم أن تقسموا أوقاتكم عند المذاكرة على أساس استذكار وحدات مستقلة من كل مادة 0
6ـ لا بد أن يستمر معدل المذاكرة طوال العام دون ضغط على الأعصاب ، وبهذا تأتي الاختبارات وأنتم في أتم الاستعداد ، ولا تواجهوا أي متاعب 0
7ـ عليكم التحكم في مواعيد النوم والاستيقاظ ، فهذا سيساعدكم على استغلال الوقت في المذاكرة والمراجعة وتنمية الهوايات والاستفادة من الوقت 0
فوائد تحديد أوقات المذاكرة
إن الطالب الذي تكون لديه خطة محددة أو جدول محدد يسير عليه ويبين فيه مواعيد المذاكرة اليومية فمهمته الرئيسية هي أن يكون طالبا أي أن يقوم بواجباته الدراسية أولا بأول دون تأخير فإذا كانت مهمة المعلم الرئيسية هي التعليم فإن مهمة الطالب الرئيسية هي التعلم وعلى كل منهما أن يقوم بمهمته خير قيام وفيما يتعلق بترتيب مواعيد المذاكرة على الطالب مراعاة التالي :
1ـ اجعل مواعيد المذاكرة والمراجعة في الأوقات التي تكون فيها نشيطا ، وغير متعب 0
2ـ تجنب المذاكرة بعد الأكل مباشرة ، أو في الأوقات التي تشعر فيها أنك بحاجة إلى النوم 0
عناصر تنظيم الوقت
إن كثير من الطلاب يقعون في المشكلات الدراسية لأنهم لا يعرفون متى يذاكرون وأين ، وكيف؟
وبعض الطلاب ليس لديهم وقت محدد للدراسة ، حيث يدرسون حسب المزاج ويلعبون حسب المزاج كذلك ، وبعضهم لا يدرس في مكان محدد بل يدرس أينما كان وحسب الظروف 0 وفي الواقع أخي الطالب إذا أردت الطريقة الصحيحة فلا بد من تنظيم الزمان والمكان 0
ولتنظيم الوقت لا بد أن تأخذ بعين الاعتبار هذه الأمور :
1ـ عليك تحديد وقت النهوض صباحا 0
2ـ عليك تحديد أوقات تناول الطعام 0
3ـ عليك تحديد أوقات المذاكرة 0
4ـ عليك تحديد مكان المذاكرة 0
5ـ عليك تحديد أوقات النوم 0
6ـ عليك تحديد أوقات الاستراحة 0
7ـ وعليك أيضا تحديد الاستفادة من العطلة الأسبوعية 0
• فوائد تحديد أوقات النهوض من النوم :
لتحديد وقت النهوض من النوم صباحا يستحسن مراعاة الآتي :
1ـ يجب أن تعلم بأن النهوض والاستيقاظ مبكرا افضل من النهوض متأخرا 0
2ـ يجب أن تأخذ في الاعتبار الوقت اللازم للأعمال التي تتم بين الاستيقاظ من النوم وبدء الدراسة 0
3ـ استخدم ساعة المنبه بنفسك قبل النوم 0
4ـ أن وقت النهوض مهم جدا فالطالب الذي لا ينهض مبكرا قد يتعرض للمشكلات التالية :
أـ قد يؤخر صلاة الفجر عن وقتها 0
ب ـ قد لا يتناول طعام الإفطار الذي يعد من الوجبات المهمة 0
ج ـ قد ينسى بعض الأشياء المهمة كالكتب وأدوات المدرسة ، إذا لم يكن قد رتب كتبه من الليل 0
د ـ بسبب تأخره فقد يقود سيارته بسرعة مما قد يعرضه لحادث جراء السرعة 0
هـ ـ إن التأخر في النهوض قد يؤدي الى تأخر الطالب ، وبالتالي تفوته التمارين الصباحية ، وهي مهمة لنشاط الطالب الجسمي والذهني 0
خطوات هامة للاستذكار
ساعد ذاكرتك على أن تساعدك وذلك بالتالي : -
1ـ اقرأ الموضوع جملة واحدة قراءة سريعة دون الدخول أو التوقف عند تفاصيل معينة 0
2ـ اعد القراءة هذه المرة بأناة مع تجزئته 0وتسجيل العناصر المهمة 0
3ـ استرجع الموضوع كاملا وإذا تعذر ، فاعط نفسك وقتا للراحة ثم بعد ذلك حاول استرجاعه ، وإن لم تستطع ، أطلع على الجزئيات التي نسيتها ، ثم أعد الاسترجاع مرة أخرى 0
4ـ حدد الكلمات الهامة بالقلم الرصاص أو لخص النظرية أو الأفكار التي قام الموضوع عليها 0
5ـ حاول أن تكتب ملخصا للموضوع من ذاكرتك دون الاستعانة بالكتاب 0
6ـ من الضروري للغاية فهم أي مادة وأي موضوع حتى وان كان هذا الموضوع للحفظ 0
7ـ حاول أن تمنح ذاكرتك قوة الإبصار بان تتذكر مواضيع الفقرات التي قرأتها بالكتاب وما اقترنت به من رقم الصفحة أو صور توضيحية 0
8ـ ثق تماما بان الثقة بالذاكرة هي معول التذكر وثق بان الله منحك ذاكرة قوية فحاول أن تستغلها مستعينا بالله سبحانه ، وهو سبحانه لا يخيب من قصده ولا يرد من دعاه 0
تخطيط جدول مثمر للمذاكرة.
1ـ خُذ قسطاً كافيا من الراحة, و الغذاءً الصحي , ولاتنسَ وقتاً للمرح ايضاً.
2ـ رتب الواجبات حسب الأولويات.
3ـ استعد للنقاش والأسئلة الفصلية قبل الحصة.
4ـ رتب وقتاً لمراجعة محاضراتك بشكل فوري بعد الحصة.
5ـ ملاحظة: النسيان يكون أكثر بعد مرور ال24 ساعة الأولى.
6ـ رتب فترات للمذاكرة مدتها خمسون دقيقة.
7ـ ذآكر في مكان خالٍ من الإزعاج.
8ـ خطط لاستخدام وقت فراغك.
9ـ حاول أن تجعل أوقات دراستك خلال ساعات النهار ما أمكن .
10ـ راجع جدول أعمالك أسبوعياً واحرص على أن تكون عبداً له.
11ـ إن الرضى الذي ستحظى به نتيجة إتمام عملك , سيشعرك بنتيجة إنجازك.
أولا ـ قواعد عامة للاستذكار وهي :
1ـ قم بتنظيم أوقات الاستذكار ( اعمل جدول بعدد الأيام بما فيها الخميس والجمعة ) ونظم الساعات بحيث يكون من الساعة الرابعة إلى الخامسة عصرا مادة الرياضيات ثم فترة راحة لمدة عشر دقائق ثم بعد ذلك مادة أخرى وهكذا حتى موعد نومك 0 ساعة مذاكرة ثم راحة ثم مذاكرة0
2ـ اختر الأوقات الهادئة والمناسبة للاستذكار 0
3ـ عند المذاكرة اقرأ الموضوع قراءة عامة مع وضع خط تحت الفقرة المهمة 0
4ـ اختبر نفسك في الموضوع الذي قرأته ، لتتأكد من مدى فهمك 0
5ـ المواد التي تحتاج إلى حفظ اختر لها الأوقات المناسبة 0
6ـ أعط وقت أكثر للدروس التي ترى أنها صعبة بالنسبة لك 0
7ـ إذا شعرت بالنوم أو الملل فلا تقاوم بل الجأ إلى الراحة 0
8ـ لا تذاكر المواد المتشابهة مع بعضها بل ضع فاصل بينهما ولتكن مادة أخرى 0
9ـ تذكر أن السهر الكثير متعب لك ولصحتك ويؤثر على الفهم والاستيعاب ، والنوم المبكر مفيد وجيد ، كما أن المذاكرة بعد الاستيقاظ من النوم لها إيجابيات 0

كيف تذاكر مادة اللغة الإنجليزية ؟
1ـ اقرأ كل قطعة باهتمام وتركيز أكثر من مرة 0
2ـ أجب على التمارين بعد كل قطعة 0 وبإمكانك أن تختبر نفسك ، وذلك بالاستعانة بالقطعة أو المعلم إن لم تتوصل إلى الإجابة 0
3ـ أثناء الإجابة على الأسئلة عليك بالتركيز والترتيب في حلها 0
4ـ اكتب ملخصا أو مختصرا لكل أجزاء القطعة بعدد من الكلمات وذلك على النحو التالي :ـ
أ ـ اكتب بيانا بالنقاط على شكل ملاحظات مأخوذة من المعلومات التي تتطلبها الأسئلة 0
ب ـ اربط هذه النقاط والملاحظات مع بعضها ، وادخل عليها بعض الكلمات من عندك 0
6ـ إذا طلب منك موضوع إنشاء له علاقة بأفكار القطعة فاتبع ما يلي :ـ
أ ـ كون الأفكار المتصلة بالموضوع على شكل عناصر وملحوظات 0
ب ـ بعد أن تحدد العناصر استخدمها في كتابة موضوع الإنشاء 0
ج ـ انتبه لتركيب الكلمات مع بعضها والربط بين العناصر 0

كيف تذاكر مادة الرياضيات؟
1ـ من أفض الأوقات لمذاكرة الرياضيات بعد صلاة الفجر إن كنت نمت مبكرا وأخذت وقتا كافيا للنوم ، أو بعد صلاة العصر وبعيدا عن الضوضاء والازعاج 0
2ـ ضع خطوط أو إشارات للدروس التي لم تفهمها أو تستطيع حلها لتستعين بالمعلم 0
3ـ قم بحل جميع الواجبات التي أعطيت لك دون الرجوع إلى حلها الصحيح إلا بعد الانتهاء لتتأكد من مدى إجابتك وصحتها 0
4ـ حاول فهم الرياضيات أكثر من حفظها لأنها تعتمد على الفهم 0
5ـ عندما تصعب عليك مسألة فراجعها في وقت آخر من باب تكرار المحاولة ومن ثم راجع المعلم 0
6ـ تعود على الجلوس واستخدام الورقة والقلم لأن مادة الرياضيات تعتمد على الجلوس وحل المسائل 0

كيف تذاكر المواد العلمية ( الأحياء والفيزياء والكيمياء ) وكذلك الحاسب الآلي ؟
1ـ قراءة الموضوع قراءة عامة ثم قراءته قراءة فاحصة ودقيقة لفهم جزئياته مع الاستعانة بورقة وقلم لتدوين ما تستنتجه 0
2ـ قم بحل التمارين المحلولة قبل الاطلاع على حلها لقياس مدى ما فهمته بعد الاطلاع على الحل0
3ـ حاول استنتاج العناصر المهمة في الدرس من فهمك ثم ارجع إلى الكتاب لترى سلامة استنتاجك 0
4ـ حل التمارين الملحقة بكل درس لتثبت المعلومات والتمرن على حل المسائل الرياضية والتطبيقات التحريرية 0
5ـ عند شعورك بعدم قدرتك على حل بعض التطبيقات ارجع إلى دراسة الموضوع من جديد حتى تستوعبه جيدا 0
6ـ ضع لكل مادة كراسة خاصة بها أثناء المذاكرة 0 وارجع للمعلم عند مواجهة أي صعوبة 0
7ـ اهتم بالرسوم التخطيطية تطبيقا يدويا وتمرينا ذهنيا بعيد عن النقل ثم اعتمد على إدراكك لإعادة الرسوم التخطيطية مرات عديدة ، وإكمالها 0
8ـ يجب فهم وإدراك المعادلات الكيميائية وليس حفظها 0 أما التي تحتاج الحفظ مثل الوحدات وتحويلها والأوزان الذرية والتكافؤات ، والتعاريف فلا بد من حفظها 0

كيف تذاكر المواد الاجتماعية ؟
1ـ مشاهدة و ملاحظة الظواهر الطبيعية يساعد على تثبيت المعلومات النظرية التي تدرسها 0
2ـ قراءة موضوع الدرس بتركيز ووضع خط تحت المصطلحات والعبارات التي تحتاج إلى مراجعة أكثر 0
3ـ إجراء المقارنات والتحليل والتفسير للظواهر يساعد على الفهم والاستيعاب 0
4ـ قراءة الخرائط من الكتاب المدرسي أو من أطلس الطالب 0 والتعرف على رموزها والاستفادة من الصور والرسوم البيانية والأشكال التوضيحية لتثبيت المعلومات بالسماع والمشاهدة 0
5ـ الإجابة على الأسئلة والتمارين والتطبيقات الواردة في نهاية كل موضوع لتحقيق المزيد المنهج 0
6ـ كون أسئلة حول الموضوع الذي قرأته ثم أجب عليها وإذا صعب عليك شيء فراجع المعلم

كيف تذاكر مواد التربية الاسلامية ؟
[1] القرآن الكريم
1ـ عدم تجاوز الصفحة حتى تتقنها تلاوة وتجويدا 0
2ـ المطلوب حفظه ، قم بحفظه آيتين أو ثلاث آيات ثم اربطها مع بعض حتى تتقن حفظ السورة ثم مراجعتها قبل النوم وبعد الاستيقاظ 0
3ـ الانتباه والتعرف على الحركات والحروف المشددة والممدودة ، وأماكن الوقف مع الاستعانة بشريط المصحف المعلم والتكرار معه 0
[2] التفسير
1ـ حفظ سبب النزول ومعاني الكلمات 00 ثم تكتبه على ورقه غيبا وتكرر ذلك حتى تتأكد من حفظه ، وبداية الحفظ يمكنك ذلك سطرا سطرا والكلمات كلمة كلمة 0
2ـ قراءة المعنى الاجمالي وفهمه واستنتاج وتطبيق ما يستفاد من الآيات على نصها 0 مع التعرف على صلة الآيات بما قبلها 0
[3] الفقه والتوحيد
1ـ حفظ الأدلة من الكتاب والسنة ، والشروط 0 والحفظ حسب ما ذكرته آنفا في التفسير 0
2ـ الإلمام بالتعريفات ، والتركيز على الشاهد والحكم 0
3ـ محاولة الإجابة على الأسئلة الموجودة في الكتاب 0
[4] الحديث
1ـ تحليل المفردات وفهمها ، وفهم معنى الحديث الاجمالي 0
2ـ استنتاج ما يستفاد من الحديث والتركيز عليه مع ربطه بواقع الحياة اليومية 0
3ـ معرفة راوي الحديث 0
كيف تذاكر مادة اللغة العربية ؟
1ـ قراءة الأمثلة قراءة جيدة ونموذجية 0
2ـ قراءة الشرح والتحليل الذي يوجد بعد الأمثلة 0
3ـ ربط الشرح بالمثال ، وعدم الانتقال إلى مثال آخر إلا بعد فهم الأول 0
4ـ فهم القاعدة ، مع حل الواجبات وما لم تستطع حله ارجع لمعلمك 0

ضيف الله مهدي
18 -09- 2008, 03:52 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
القصة أخي الفاضل أني تزوجت من رجل ملتزم دين طالب علم
وكنت أضع صورة مثالية للرجل الملتزم خصوصاً من الناحية الأخلاقية ووثقت فيه ثقة مفرطة كنت أظن أن كل ملتحي يستحقها
ثمّ صدمت في أثناء تصفحي سجل محادثات الماسنجر بمحادثات غرامية مع 3 فتيات استمرت لمدة يومين في وقت الصباح ( يعني كنت في الجامعة ) دوام وأنا امرأة أظن أن غيرة نساء العالمين اجتمعت فيّ المهم أن هذه المحادثات أنا اكتشفتها بعد شهر من حدوثها وأذكر أن ذلك الشهر كنت أستغرب نظرات الإشفاق والاستعطاف من زوجي ففجأة زاد حنانه وسؤاله عني وأصبحت أراه كثيراً يصلي ويدعو وبعد أن رأيت المحادثات علمت أنها كانت توبة مما فعل وأرجو الله أن يكون غفر له لكن مشكلتي أني إلى اليوم ( والحادثة لها أكثر من ستة أشهر ) أصبحت عندي شكوك ووساوس تسيطر علي لدرجة أن كل أمر أفسره تفسيرات خطأ
وأتخيل أحياناً قصص لم تحدث أتخيلها وأعيش معها وأتفاعل وأبكي وكأن القصة التي نسجتها حقيقة وذلك يؤثر على تعاملي معه طبعاً كل كلمة جميلة يقولها لي أتذكر ماقاله في المحادثات فلم يعد لها أي تأثير بالنسبة لي ( يعني لي ولغيري) إذا تأخر عن العودة للبيت تأتيني نوبة بكاء ونحيب غير طبيعي وكأني متيقنة بأنه تأخر في الحرام مع أنه يحضر دروس وأصدقاؤه من خيرة الأصدقاء أصبحت أتغيب عن الجامعة ويؤثر ذلك على مستواي الدراسي خوفاً من أن يستغل وقت خروجي من المنزل
وإن حضرت أكون مشوشة ولا أستطيع التركيز مع الدكتورة أثناء المحاضرة وكل تفكيري ماذا يفعل الآن فعلاً حياتي أصبحت جحيم بسبب التفكير في هذا الأمر وكنت أود أن أعرف هل هذه حالة مرضية هل من المفترض أن لا أبالي بالأمر
لأني كلما فكرت في ( الطناش) أعود فأقول لا أريد أن أكون كالنساء المغفلات التي يطعنها زوجها وتهديه القبلات
يجب أن أكون حذره فهل هذا هو الحذر المطلوب
وهل يمكن لحالتي أن تتصاعد أم ما وصلت إليه أمر عادي ولن يتتطور؟؟؟
أشكرك مقدماً 00

ضيف الله مهدي
18 -09- 2008, 03:53 AM
شكرا جزيلا لك أختي الفاضلة على ثقتك فيّ ، ثم إن الشك الذي تعايشينه الآن مبني على شيء له أساس من الحقيقة والمصداقية ، حيث اكتشفت المحادثة التي بينه وبين الفتيات التي ذكرتيهن وتقولين أنه ربما تاب ، وربما أن اعتقادك في محله فقد تاب ، وأتمنى ذلك 00 وما حدث لك بعد ذلك شك في غير محله 0 فالإنسان قد يضعف أحيانا أمام بعض المغريات والأحاديث الجميلة المنمقة والمنسقة ، خاصة إذا كان هو يفتقد ذلك ولا يجده عندك 0 فربما أنت لا تعطيه ما يريد سواء من الكلام الرومانسي والحديث الجميل أو غيره 0 فانتهز الشيطان ماينقص زوجك وأغراه بالحديث مع الفتيات التي ذكرتيهن 0 ثم لامته نفسه على ما بدر منه فعدل وتاب وأناب 0
إن الشك من الأمور التي تحيل حياة الشخص إلى جحيم ، وهذا يمكن تلافيه إذا أدركنا أنه يجب علينا البدء مع الآخرين بالثقة ، إلا إذا كان هناك سبب واضح للجميع يدعو إلى الشك ، ويجب ألا يترك الإنسان العنان لأحاسيسه التي تخطيء كثيرا 0 ولنعلم أن الإنسان إذا شك حاول البحث وراء شكوكه فلا بد سيجد قرائن تزيد من شكه ، فهناك تصرفات للآخرين غير مقصودة ولكن تزيد الشك ، وإذا ضيق الإنسان الخناق على من يشك فيه أدى ذلك إلى ضيقه ونفوره وهذا من شأنه أن يزيد الشك ، ومثال ذلك الزوجة التي تشك في زوجها دون ذنب اقترفه فهذا الشك يلفت انتباهها إلى تصرفات عادية من زوجها تزيد من توجسها ، وتراقبه وتحقق معه في كل صغيرة وكبيرة حتى يمل فتسوء العلاقة بينهما فيزداد شكها 0 ويظن الإنسان في أمور كثيرة عندما لا يكون حكمه حكما صحيحا ، ويلجأ الإنسان إلى الظن في حكمه على الأشياء دون أن يكون على بينة صحيحة ، فالظن ليس طريقا سليما للوصول إلى الحقيقة ، والله سبحانه وتعالى يخاطبنا بقوله : { يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم } سورة الحجرات 0 فالله سبحانه ينهى عباده المؤمنين عن كثير من الظن ، وهو التهمة والتخون للأهل والأقارب في غير محله 0 وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث ) رواه البخاري ومسلم 0 وعن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما قال : ( حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم : دع ما يريبك إلى ما لا يريبك ) رواه الترمذي والنسائي 0
ويختلف الشك باختلاف مزاج الفرد وذكائه ومعارفه وظروفه الخاصة وعلى الجملة باختلاف شخصيته ، فيتراوح بين الاهتمام النقدي العابر وبين الإرتياب الحاد 0 ويبدأ يظهر الشك في حياة الإنسان في الشطر الثاني من مرحلة المراهقة ويكون أكثر قابلية للشك خصوصا إذا كانت البيئة التي يعيش فيها تستخدم في تشكيله اجتماعيا أسلوبا تعسفيا ، وكذلك يرتبط الشك بالتربية والتنشئة الاجتماعية وسيرة الشخص الذاتية ، وكثيرا ما يسقط بعضا من سلوكياته وأفعاله على الآخرين 0 ولا يقتصر الشك على أفراد معينين بل نجد بعضهم شكاكا وهو من المتعلمين والحاصلين على درجات علمية عالية وفي مراكز مرموقة 0 وقد يحتاج الشكاك إلى علاج نفسي وإرشاد سلوكي ومعرفي وقد يحتاج إلى علاج دوائي وقد يتطرق الأمر إلى علاج جراحي 0 وأختم هذا الكلام بما يأتي :
1ـ كان من المفترض ألا تبحثي في الماسنجر أو أشياء تخصه 0
2ـ أن تعاملي زوجك بثقة ، وتطردي من نفسك الشكوك 0
3ـ أن تعاملي زوجك معاملة طيبة وتهتمي به وتعطيه ما يريد ، ولا يطلبه من غيرك 0
4ـ اطردي كل الشكوك من قلبك وعقلك 0
5ـ اهتمي به كثيرا وحسسيه بمكانته ومنزلته 0
6ـ امنحيه كل الحب 0
7ـ إذا عاد من الخارج استقبليه استقبالا حارا ، وابتسمي له ، وقولي له من الكلام الجميل ما يحبه 0
8ـ لا تجعلي الشكوك ــ سواء الصحيحة أو غير الصحيحة ــ تؤثر عليك وعلى صحتك ، وعلى دراستك ومستقبلك ، وحياتك وأسرتك0
9ـ اعتبري ما حدث قصة سمعتيها أو قرأتيها أوشاهدتيها في تمثيلية أو فلم 0
10ـ لا تحاولي البحث فيما حدث ، وعامليه معاملة تنسيه كل بنات حواء 0
11ـ خلي قلبك جميلا وروحك جميلة 0
الحياة جميلة كلما نظرنا إليها أن جميلة ، وقبيحة كلما نظرنا إليه أنها قبيحة 0 وستمتد بك الحياة مع زوجك وتنعمين معه بالحب والإخلاص وكل ما تحبينه 0
تمنياتي لك بالصحة والعافية وراحة البال 0

ضيف الله مهدي
05 -04- 2009, 02:08 AM
تقول المرسلة في رسالتها :
زوجي يبي يرتاح ومومرتاح معي في تفكيره دايم يفكر بأفكار سلبية ويبي حل أو حلول لهذا الموضوع وناقشني في هذا الموضوع ويقول جدا تاعبته ويقول أنا مقصرة ولو استمريت على هذا الإهمال حيدور البديل ويتزوج ، ويسأل ليه حبك جاء متأخر ليه ما جاء بهالقوة في الأربع سنوات الماضية بحكم أهتميت فيه بزيادة هالفترة طبعا زوجي وأنا نحب بعض من أربع سنوات أحيانا يحصل إهمال مني رغم أني وحيدته وما عندنا عيال بس أعتبره طفلي وأبي أسعده بأي طريقة وربي شاهد إني أبي أسعده 0 زوجي معقد في تفكيره أحيانا ما أفهمه من كثر ما يتعمق في وضع الحلول لأي موضوع من الألف إلى الياء في شتى جوانبه ، طلبته يساعدني في وضع الحلول رفض أنحرجت وقلت له بعفوية أنا عندي الحل بالفعل مو بالقول وبثبت لك وأنا أصلا مو برأسي أي حل قال وش حلك علميني قلت لا لو علمتك ما صار حل أصر يعرف وإذا ما علمتيني بروح وبحول جوالي ودوري علي ساعتها تحصليني بالقبر 0 وحصل ورمى دواه حق القلب البارحة حاولت فيه يبي حل ينهي مشكلتي معه اللي أتعبته حسب قوله جسديا ونفسيا عشان يقول تعبت ، قلت له بعلمك بكره ، يقول علميني يمكن اللي في رأسك في رأسي ، قلت له ما أعرف وش برأسك قال قولي وإذا هو بقول لك ـ ينتظر كلامي بكرة وأنا محتارة وش أقول له بكرة وأصلا ما عندي حلول لشكه فيني وعدم ارتياحه مع العلم أنه يقتنع بكلامي 0 وأنا وحدة أخاف ربي ومالي في الغلط وهو ما خذاني إلا مقتنع فيني بس الشيطان شاطر يبي يفرقنا وكيف أحط حلول بدون ما يقول لي هذي حلول حطيتيها عشان نفسك لأنك تفكري بنفسك مو عشاني عشان ما تخسريني وأدور غيرك بس هو دايم يقول لي إذا كان محله وأبي شورك ، أنا عمري ما كنت أنانية وأحب نفسي على حساب غيري ، كيف أحسسه بأهميته بحياتي وإيش هي الطريقة والحلول اللي تريح باله وتخليه يعيش معي مرتاح البال بدون ما يفكر بأشياء سلبية مغايرة للواقع والحقيقة 0 هو دايم يقول لي أنت ممنتي صريحة معي لو عندك الشجاعة والصدق اعترفي بأخطائك يصرع يبيني أعترف له أعترفت بأخطائي قبل أتزوجه والحين عنده شك أن عندي أخطاء بعد الزواج يمكن يفكر كذا بس دايم يقول اعترفي رغم أني أقول له أفتري على نفسي عشان ترضى عني وتصدقني وأبقى مصدر شك 0 رغم أن فيه كل الصفات الي منها صادق وصريح وجريئ بعكسي أخاف أخسره وأبي أحافظ عليه 0 أحلف بالله موضوعي كبير وأبي حل اليوم حل يكون تدريجي كل يوم أطبقه معه حتى نوصل لحل يريح كلا الطرفين ـ أرجوك 0

ضيف الله مهدي
05 -04- 2009, 02:10 AM
أصيح بأعلى الصوت دائما وأبدا ، يا بناتي يا عزيزاتي ، التي تتزوج منكن بنوعية من هؤلاء الرجال 00 يطلب منها الواحد أن تعترف بماضيها قبل أن تتزوجه ، بعدما يبدأ هو يقول لها : أنا كانت لي مغامرات وقصص حب مع الكثير من البنات ، حبيت فلانة وفلانة وفلانة وفلانة وهكذا 00 اخبريني بمغامراتك أنت !! فبعض البنات الساذجات تقول له : أنا حبيت فلان وفلان وكنت معجبة باللاعب الفلاني ومعجبة بالفنان الفلاني وهكذا 00 ومن هنا يبدأ الشك والتضييق على الزوجة ، هو أعترف أن له مغامرات مع كثير من الفتيات وكأنه على حق وله الحق أن يفعل ذلك بينما هي مجرمة حينما تعترف بمغامراتها الرومانسية السابقة 0

وأنا أقول يا بناتي العزيزات لا تعترف أي واحدة بماضيها مهما كان ، وإذا ألزمها بالقول فلا تقبل ، مهما كان 0
هناك الكثير من الزوجات اشتكين علي من هذا الأمر ، وو الله أن واحدة تقول بعد ما اعترفت له أني كنت أحب ابن جيراننا قبل أتزوجه أنه نكد علي حياتي وبهذلني حتى كدت أتجنن وأني خرجت أجري في شوارع الرياض مكشوفة الرأس وأدخلوني مستشفى الصحة النفسية بسببه 00 الخ 0
لهذا أقول لا تعترف أي واحدة بماضيها لزوجها مهما كان 00
إن الشك من الأمور التي تحيل حياة الشخص إلى جحيم ، وهذا يمكن تلافيه إذا أدركنا أنه يجب علينا البدء مع الآخرين بالثقة ، إلا إذا كان هناك سبب واضح للجميع يدعو إلى الشك ، ويجب ألا يترك الإنسان العنان لأحاسيسه التي تخطيء كثيرا 0 ولنعلم أن الإنسان إذا شك حاول البحث وراء شكوكه فلا بد سيجد قرائن تزيد من شكه ، فهناك تصرفات للآخرين غير مقصودة ولكن تزيد الشك ، وإذا ضيق الإنسان الخناق على من يشك فيه أدى ذلك إلى ضيقه ونفوره وهذا من شأنه أن يزيد الشك ، ومثال ذلك الزوجة التي تشك في زوجها دون ذنب اقترفه فهذا الشك يلفت انتباهها إلى تصرفات عادية من زوجها تزيد من توجسها ، وتراقبه وتحقق معه في كل صغيرة وكبيرة حتى يمل فتسوء العلاقة بينهما فيزداد شكها0 أو الزوج الذي يشك في زوجته ويضيق عليها حتى تصل العلاقة بينهما إلى طريق مسدود 0 ويظن الإنسان في أمور كثيرة عندما لا يكون حكمه حكما صحيحا ، ويلجأ الإنسان إلى الظن في حكمه على الأشياء دون أن يكون على بينة صحيحة ، فالظن ليس طريقا سليما للوصول إلى الحقيقة ، والله سبحانه وتعالى يخاطبنا بقوله : { يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم } سورة الحجرات 0 فالله سبحانه ينهى عباده المؤمنين عن كثير من الظن ، وهو التهمة والتخون للأهل والأقارب في غير محله 0 وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث ) رواه البخاري ومسلم 0 وعن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما قال : ( حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم : دع ما يريبك إلى ما لا يريبك ) رواه الترمذي والنسائي 0
ويختلف الشك باختلاف مزاج الفرد وذكائه ومعارفه وظروفه الخاصة وعلى الجملة باختلاف شخصيته ، فيتراوح بين الاهتمام النقدي العابر وبين الإرتياب الحاد 0 ويبدأ يظهر الشك في حياة الإنسان في الشطر الثاني من مرحلة المراهقة ويكون أكثر قابلية للشك خصوصا إذا كانت البيئة التي يعيش فيها تستخدم في تشكيله اجتماعيا أسلوبا تعسفيا ، وكذلك يرتبط الشك بالتربية والتنشئة الاجتماعية وسيرة الشخص الذاتية ، وكثيرا ما يسقط بعضا من سلوكياته وأفعاله على الآخرين 0 ولا يقتصر الشك على أفراد معينين بل نجد بعضهم شكاكا وهو من المتعلمين والحاصلين على درجات علمية عالية وفي مراكز مرموقة 0 وقد يحتاج الشكاك إلى علاج نفسي وإرشاد سلوكي ومعرفي وقد يحتاج إلى علاج دوائي وقد يتطرق الأمر إلى علاج جراحي



زوجك بالفعل معقد في تفكيره كما أخبرتيني في رسالتك هذه 00

الطرق التي تجعل الشخص يتخلص من الأفكار السلبية ؟

1ـ يغير الفرد اعتقـاده عن نفسه :
حيث أن تغيير الاعتقاد يغير الحوار: فإذا كانت اعتقاداتي عن نفسي سيئة فسيكون حواري معها سيئ وان كانت اعتقاداتي عنها إيجابية معتدلة فسيكون حواري معها إيجابيا معتدلا ، وكلما زاد وعيك بحسناتك ومميزاتك كلما زاد تقديرك لذاتك وإذا زاد التقدير صرت تتحدث مع نفسك كما لو كنت تتحدث مع شخص تقدره وتحبه جدا 0
2ـ تحصيل الثقة بالنفس من خطوات التخلص من التفكير السلبي ، تأمل ذاتك جيدا ستجد الكثير من المواهب والقدرات التي حباك الله إياها لكنك تصر على رؤية عيوبك وتضخيمها وتركز على مثالبك وتتأملها وهنا يكمن الخطر .
3ـ تذكر أن مراقبة أفكارك منهج حياة كامل يجب أن تتمثله وتسير عليه 0وهنا عليك إقصاء كل فكره سلبية ترد عليك ، لان الفكرة التي ترد على الإنسان مع الوقت تصبح إرادة ومن ثم تصير فعلا حتى تستحكم عادة فانتبه من أول الطريق 0
4ـ تذكر أيضا أن الثبات والانسجام الداخلي ضرورة لكل من أراد بناء شخصية ايجابية ولا تنس أن الوصول إلى هذه الأهداف لا يأتي في يوم وليلة أمامنا الكثير حتى نصل 0
5ـ لابد من وجود أهداف سامية علمية وعمليه تسعى وتجد للوصول إليها فالفراغ خير صديق لكل ما هو سلبي 0
6ـ خالط الأشخاص الإيجابيين وتعلم منهم 0
7ـ شارك في دورات علميه ومهارية تكتسب منها مزيدا من الثقافة والعلم في مجال فن النجاح أو فن التفكير الايجابي 0
8ـ إياك والانطواء على الذات فالعزلة أحيانا مرتع خصب للأفكار السلبية 0
9ـ احذر من الوهم ، وحاول دائما أن تميز بين ما هو حقيقة وبين ما هو خيال 0
10ـ إياك والاسترسال مع الانفعالات واحذر من الغضب وتماسك قبل أن تقدم على أي تصرف حتى لا تعيش رهين أفكار نشأت من ردود فعل متسرعة 0
11ـ راجع نفسك دائما وقومها واعرف ما لها وما عليها وما هو من طاقتها وما هو فوق ذلك 0
12ـ ابدأ صباحك بعد ذكر الله بابتسامة ملؤها الرضا والغبطة فلذلك عظيم الأثر 0
13ـ احرص على نفع الآخرين ومساعدتهم ومد يد العون لهم فان صدى هذا الخير يرجع إليك وأثره ينالك لا محالة 0
14ـ لا تركز على مثالبك وعيوبك ، امسك ورقة وقلما واكتب نقاط القوة لديك حتما ستتغير نظرتك 0
15ـ ابتعد عن كل فكرة أو خاطرة علمت مسبقا أنها تقودك إلى حالة سلبية 0
16ـ إذا اجتاحتك الأفكار السلبية أو أي خاطرة تشاؤمية ابق هادئا واسترخ وتأملها بعين الموضوعية حتما ستجد أنك كنت تبالغ وتعطي الموضوع أكبر من حجمه 0
17ـ تذكر أن التفاؤل سبيل عظيم نحو السعادة الداخلية فلا تحرم نفسك إياه فقط انظر إلى الجانب المشرق والجميل في الأشياء 0
18ـ تعلم فن التجاهل للأفكار السلبية قل دائما ( وماذا إذا)؟؟ امض في طريقك ثابتا هادئا الأمر ليس سهلا لكن الوقت بإذن الله كفيل أن يوصلك إلى هذا الانسجام الداخلي الرائع 0
19ـ غير تفكيرك عن الحياة خلي نظرتك لها نظرة مشرقة ممتعة مليئة بالأمل والتفاؤل 0
20ـ عيش حياتك وكن فطنا ، لا تنكر الواقع والحقيقة أنت المسؤول عن النتائج التي تحصل عليها سواء كانت طيبة أم غير ذلك 0

و عليك ما يلي :
1ـ أن تمنح نفسك قسطاً من المتعة، وهدوء البال، والحيوية والاسترخاء، لاسيما في أوقات خلوتك بنفسك 0
2ـ أن تفكّر دوماً بالأمور الإيجابية في حياتك ، وتلك الأشياء التي تمتلكها وليست لدى غيرك 0
3ـ لا توتر نفسك بمشكلات الدراسة أو العمل ، واعتبرها جزءً من الحياة 0
4ـ لا تلتفت أبداً إلى الطعنات التي من الخلف ومضايقات الآخرين ، وتقبل دوماً الأمور على ما هي ؛ لأن شيئاً لن يتغيّر ، فأنت لن تستطيع أن تربي الآخرين أو تغيّر سلوكهم 0
5ـ إذا كان جدول أعمالك مزدحماً لا تقلق نفسك ، وتصاب بالتوتر، ففي النهاية أنت لن تنجز إلا ما يتسع له الوقت 0
6ـ من الأفضل أن تنفذها بنفسية جيدة؛ لتشعر بنوع من السعادة والرضا 0
7ـ كن متفائلاً 0
8ـ تعلّم كيف تسلم ببعض الأشياء التي جُبلت على ما هي عليه، فليس هناك أسلوب حياة أو عمل أو أسرة تخلو من المشاكل 0
9ـ لا تنظر إلى تجاربك الفاشلة نظرة حزن أو تشاؤم 0
10ـ اجعل الفشل دافعاً ووسيلةً لاستمرارك للوصول إلى النجاح، فالأشخاص الذين يأسرون أنفسهم في تجاربهم الفاشلة لا يمكن أن يكونوا سعداء أبداً، وتذكّر الحكمة الصينية التي تقول : (القرار السليم يأتي بعد الخبرة التي تأتي من القرار السيئ )0
11ـ عندما تقابل صديقاً مقرّباً قُلْ له نكتة بريئة ، أو اطلب منه أن يقول لك ذلك ، فالابتسام والضحك يولّد بداخلنا نوعاً من السعادة والبهجة 0
12ـ لا تجعل المستقبل مصدر قلق لك ؛ لأن ذلك سيسلبك السعادة بالأيام التي تعيشها 0
13ـ كن جريئاً في قراراتك دون تهوّر أو اندفاع ، وكما تقول الحكمة : ( الحياة هي المغامرة ذات المخاطر, أو هي لا شيء على الإطلاق ) 0
14ـ لا تلتفت لصغائر الأمور اليومية ؛ فهي لا تحتل الجزء الأكبر من تفكيرك، ولا تدعك تستمتع بمباهج الحياة 0
15ـ اجعل أحد مصادر سعادتك القيام بشؤون والديك وإسعادهما، ومساعدة المحتاجين ، أو رسم البسمة على وجه طفل ، أو هرم من شيوخ المسلمين 0
16ـ أخيراً وأولاً 00 اعمل على تقوية صلتك بالله عز وجل ، وليكن إيمانك بالقدر باعثاً على راحتك النفسية ، واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، و أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسرًا، كما قال صلى الله عليه وسلم 0
وأختم هذا الكلام بما يأتي :
1ـ أن تعاملي زوجك معاملة طيبة وتهتمي به وتعطيه ما يريد ، ولا يطلبه من غيرك 0
2ـ اهتمي به كثيرا وحسسيه بمكانته ومنزلته 0
3ـ امنحيه كل الحب 0
4ـ إذا عاد من الخارج استقبليه استقبالا حارا ، وابتسمي له ، وقولي له من الكلام الجميل ما يحبه 0
5ــ اخبريه بحبك له باستمرار وكرري على مسامعه هذا
6ــ لا تأتي أي شيء يثير شكه 0
7ــ مريض القلب يشعر بالنقص ، والذي يشعر بالنقص يتألم كثيرا 0
8ــ استقبليه وودعيه بكلام جميل وقبل ودعوات 0
9ــ غيري نظام الحياة عندكم في البيت 0
10ــ اخرجا وتفسحا وتنزها 0
11ــ اسمعيه دائما كلاما جميلا 0

الحياة جميلة كلما نظرنا إليها أن جميلة ، وقبيحة كلما نظرنا إليه أنها قبيحة وستمتد بك الحياة مع زوجك وتنعمين معه بالحب والإخلاص وكل ما تحبينه 0
تمنياتي لك بالصحة والعافية وراحة البال 0

وحيدة
19 -04- 2009, 07:12 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم دوكتور على الخير العارم الذي مددتنا به
حقيقة بعد ان تهت وتعبت و حتما وصلت الى حالة اكتئاب فتحت غوغل وكتبت استشارة نفسية فاذا بي اجد موضوعكم فرحت حقيقة وقلت وجدت ضالتي استخرته سبحانه وتسجلت لكن للاسف لن اتمكن من ارسال الرسائل الخاصة الا بعد 50 مشاركة
دكتور انا اذوب يوما بعد يوم تعبت
اصبحت اكره نفسي مع انه سبحانه اعطاني كل النعم الحمد لله
لكن فعلا وصلت الى حالة اصبحت اخاف على نفسي
ساعدني دوكتور ارجوك
تمنيت ان اكتب بالتفصيل لكن الامر صعب جدا على الملا
اتمنى ان تساعدني ولو بكلمات كيف اخرج من القنوط من حياتي اكيد ليس من رحمته سبحانه
كيف استعيد الثققة في نفسي كيف اتغلب على سلبياتي
بارك الله فيكم دوكتور

ضيف الله مهدي
19 -04- 2009, 10:59 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم دوكتور على الخير العارم الذي مددتنا به
حقيقة بعد ان تهت وتعبت و حتما وصلت الى حالة اكتئاب فتحت غوغل وكتبت استشارة نفسية فاذا بي اجد موضوعكم فرحت حقيقة وقلت وجدت ضالتي استخرته سبحانه وتسجلت لكن للاسف لن اتمكن من ارسال الرسائل الخاصة الا بعد 50 مشاركة
دكتور انا اذوب يوما بعد يوم تعبت
اصبحت اكره نفسي مع انه سبحانه اعطاني كل النعم الحمد لله
لكن فعلا وصلت الى حالة اصبحت اخاف على نفسي
ساعدني دوكتور ارجوك
تمنيت ان اكتب بالتفصيل لكن الامر صعب جدا على الملا
اتمنى ان تساعدني ولو بكلمات كيف اخرج من القنوط من حياتي اكيد ليس من رحمته سبحانه
كيف استعيد الثققة في نفسي كيف اتغلب على سلبياتي
بارك الله فيكم دوكتور



بنتي الفاضلة والجميلة

لا أعرف مشكلتك ولم تشرحي عنها
وحاليا أنا أقدم دورة تدريبية بمنطقة عسير
وأظن في بداية الموضوع كتبت عنواني وهاتفي إذا لم تجديه فاكتبي اسمي في قوقل وسيأتيك لأن تعاليم المنتدى هنا ممنوع كتابة البريد والهاتف 00
حذفت وفقاً لشروط المنتدى التي تنص عدم وضع روابط او اسماء منتديات اخرى مع الاعتذار والشكر للدكتور ضيف الله
دمت بصحة وعافية

وحيدة
20 -04- 2009, 06:14 PM
بارك الله فيكم استاذي الفاضل
جزاكم الله عني خيرا
يصعب علي حقيقة ان التحق بدورتكم لاني لا اقطن بنفس المكان
على فكرة انا لا اثق باحد لكني وثقت بكم وسعدت كثيرا بذلك
جعلكم الله السراج الوهاج المنير لجميع الطلبة ومن يحتاجون عونكم

ضيف الله مهدي
20 -04- 2009, 11:57 PM
ابنتي وحيدة

بسم الله الرحمن الرحيم
ما هو التفكير السلبي ؟
فالإجابة هي : انه باختصار التشاؤم في رؤية الأشياء ، المبالغة في تقييم الظروف والمواقف ، انه الوهم الذي يحول اللاشيء إلى حقيقة ماثلة لا شك فيها ، وهذا بخلاف التفكير الايجابي الذي هو التفاؤل بكل ما تحمله هذه الكلمة من معاني انه النظر إلى الجميل في كل شيء انه منهج حياة قائم بذاته وهناك معاهد متخصصة مهمتها فقط التدريب على التفكير الايجابي والتي تسمى (علم التفاؤل) 0 ولذا كان من أول أسباب التفوق والنجاح هو الايجابية في التفكير الأفكار السلبية تجتاحنا اثر مواقف تحدث لنا في البيت والأسرة والمدرسة والعمل 00 وكما ذكرنا حين لا نكون على ثقة تامة بأنفسنا و حين نكون مترددين ومهيئين للركض خلف كل انفعال عاطفي وجاهزين للانسياق خلف كل موقف وما يجره من ردات فعل سلبية تحدث في دواخلنا آثارا ندفع نحن ثمنها فيما بعد ! ولا أشك للحظة كما أنني أيضا على يقين تام أننا في أغلب الأحيان ننفعل وننجر خلف كل هذه المواقف السلبية ونصدق أيضا أفكارنا السلبية عن أنفسنا أو عن الآخرين ولو تأملناها قليلا لتيقنا أننا كنا نضخم الأمور ولا نتعامل أبدا معها بروية وموضوعية 0
ما هي الأسباب التي تؤدي إلى التفكير السلبي ؟
أو إلى أن يكون الإنسان ذا تفكير سلبي ؟
الجواب : عدة أسباب ، ومنها :
1ـ الانتقادات والتهكم الذي ربما يتعرض له الفرد من محيط أسرته أو عمله أو أقاربه أو أصدقائه 0
2ـ ضعف الثقة بالنفس والانسياق السريع خلف المؤثرات والانفعالات الوجدانية والعاطفية والاسترسال دونما روية مما يبعدهم تماما عن الثبات والهدوء اللذين يمهدان لشخصية ايجابية الفكر والسلوك 0
3ـ تركيز الإنسان على مناطق الضعف لدية ومن ثم تضخيمها حتى تصبح شغله الشاغل 0
4ـ الانطواء على النفس والبعد عن المشاركات الاجتماعية الايجابية والتدريب على التفاعل الاجتماعي 0
5ـ عقد المقارنات بين الفرد وبين غيره من الذين يتفوقون عليه مع تجاهله لمواطن القوة والتميز لديه 0
6ـ المواقف السلبية المترسبة لدى الفرد من صغره 0
7ـ الحساسية الزائدة لدى البعض من النقد أو من التوبيخ 0
8ـ الفراغ وكفى به داء وكفى به سبيلا يسيرا للأفكار السلبية فعدم وجود أهداف عظيمة وطموح لافت لدى الفرد يشغل عليه تفكيره ويحدده في نقاط معينة يسعى إلى صنعها ورؤيتها في واقعه من شأنه أن يوجد فراغا فكريا كبيرا 0
9ـ تضخيم الأشياء فوق حجمها وعدم تفهم المواقف بعقلانية وهدوء 0
10ـ اتخاذ أصدقاء سلبيين في أفكارهم ونظرتهم ولا أحد يشك في تأثير الصديق0
11ـ أن يصنع الفرد أفكارا سلبية لا حقيقة لها في الواقع ومن ثم يصدقها الفرد بل يرى أنها حقيقة وهذا ناتج ولا شك عن شخصية تعيش فراغا وانعداما للثقة 0
12ـ الخوف والقلق والتردد يصنعان شخصية مزدحمة بالأفكار السلبية 0
13ـ مشاهدة البرامج أو الأفلام أو قراءة مقالات تحمل طابعا سلبيا فان لذلك أكبر الأثر 0
14ـ الاكتئاب والسوداوية في رؤية الأمور والمواقف 0

ما هي الطرق التي تجعلني أتخلص من الأفكار السلبية ؟

1ـ غير اعتقـاداتك عن نفسك :
حيث أن تغيير الاعتقاد يغير الحوار: فإذا كانت اعتقاداتي عن نفسي سيئة فسيكون حواري معها سيئ وان كانت اعتقاداتي عنها إيجابية معتدلة فسيكون حواري معها إيجابيا معتدلا ، وكلما زاد وعيك بحسناتك ومميزاتك كلما زاد تقديرك لذاتك وإذا زاد التقدير صرت تتحدث مع نفسك كما لو كنت تتحدث مع شخص تقدره وتحبه جدا 0 وإذا أردت أن تعرف مدى حبك لنفسك 0فقل لي كم يمكنك أن تقضي من الوقت مع نفسك بدون ملهيات؟ عندما تكون أنت وهي فقط هل تشعر بالضيق أم بالانسجام؟, هل تهتم بترفيهها وإعطائها أوقات من الاسترخاء والتأمل أم تنهكها بأعمال هامة وغير هامة , هل تعطيها بعض الوقت للمصارحة والتقييم أم تبحث عن هاتف يرن فيشغلك أو ريموت كنترول للتلفزيون ينسيك هموم و حل مشاكلك, أو حيل نفسية تمنعك من تغيير بعض السلوكيات التي تضر بنفسك وتجعلك في ركب المتأخرين ، حيل مثل التسويف, لا يوجد وقت , ما أستطيع , خائف , لا توجد إمكانيات , لا توجد فرص 0

2ـ تحصيل الثقة بالنفس من خطوات التخلص من التفكير السلبي ، تأمل ذاتك جيدا ستجد الكثير من المواهب والقدرات التي حباك الله إياها لكنك تصر على رؤية عيوبك وتضخيمها وتركز على مثالبك وتتأملها وهنا يكمن الخطر .
3ـ تذكر أن مراقبة أفكارك منهج حياة كامل يجب أن تتمثله وتسير عليه 0وهنا عليك إقصاء كل فكره سلبية ترد عليك ، لان الفكرة التي ترد على الإنسان مع الوقت تصبح إرادة ومن ثم تصير فعلا حتى تستحكم عادة فانتبه من أول الطريق 0
4ـ تذكر أيضا أن الثبات والانسجام الداخلي ضرورة لكل من أراد بناء شخصية ايجابية ولا تنس أن الوصول إلى هذه الأهداف لا يأتي في يوم وليلة أمامنا الكثير حتى نصل 0
5ـ لابد من وجود أهداف سامية علمية وعمليه تسعى وتجد للوصول إليها فالفراغ خير صديق لكل ما هو سلبي 0
6ـ خالط الأشخاص الإيجابيين وتعلم منهم 0
7ـ شارك في دورات علميه ومهارية تكتسب منها مزيدا من الثقافة والعلم في مجال فن النجاح أو فن التفكير الايجابي 0
8ـ إياك والانطواء على الذات فالعزلة أحيانا مرتع خصب للأفكار السلبية 0
9ـ احذر من الوهم ، وحاول دائما أن تميز بين ما هو حقيقة وبين ما هو خيال 0
10ـ إياك والاسترسال مع الانفعالات واحذر من الغضب وتماسك قبل أن تقدم على أي تصرف حتى لا تعيش رهين أفكار نشأت من ردود فعل متسرعة 0
11ـ راجع نفسك دائما وقومها واعرف ما لها وما عليها وما هو من طاقتها وما هو فوق ذلك 0
12ـ ابدأ صباحك بعد ذكر الله بابتسامة ملؤها الرضا والغبطة فلذلك عظيم الأثر 0
13ـ احرص على نفع الآخرين ومساعدتهم ومد يد العون لهم فان صدى هذا الخير يرجع إليك وأثره ينالك لا محالة 0
14ـ لا تركز على مثالبك وعيوبك ، امسك ورقة وقلما واكتب نقاط القوة لديك حتما ستتغير نظرتك 0
15ـ ابتعد عن كل فكرة أو خاطرة علمت مسبقا أنها تقودك إلى حالة سلبية 0
16ـ إذا اجتاحتك الأفكار السلبية أو أي خاطرة تشاؤمية ابق هادئا واسترخ وتأملها بعين الموضوعية حتما ستجد أنك كنت تبالغ وتعطي الموضوع أكبر من حجمه 0
17ـ تذكر أن التفاؤل سبيل عظيم نحو السعادة الداخلية فلا تحرم نفسك إياه فقط انظر إلى الجانب المشرق والجميل في الأشياء 0
18ـ تعلم فن التجاهل للأفكار السلبية قل دائما ( وماذا إذا)؟؟ امض في طريقك ثابتا هادئا الأمر ليس سهلا لكن الوقت بإذن الله كفيل أن يوصلك إلى هذا الانسجام الداخلي الرائع 0
19ـ غير تفكيرك عن الحياة خلي نظرتك لها نظرة مشرقة ممتعة مليئة بالأمل والتفاؤل 0
20ـ عيش حياتك وكن فطنا ، لا تنكر الواقع والحقيقة أنت المسؤول عن النتائج التي تحصل عليها سواء كانت طيبة أم غير ذلك 0
سألوا حكيما مرة لو أننا وزعنا كل أموال الدنيا بين الناس بالتساوي فماذا سيحدث ؟
فقال لهم : بعد ثلاثة أيام سيبقى الغني غنيا والفقير فقيرا ! 0
فاستغربوا, وسألوه كيف ؟ 0
فقال : الغني يعيش بعقلية الغني والفقير يعيش بعقلية الفقير!!
عيش بعقلية السعيد لتسعد !0
وإذا تريد السعادة ، فعليك أن تترك الاستماع إلى الأخبار والأغاني ، عارف لماذا؟
لأنها وببساطة ستنكد عليك عيشتك ، اذكر لي أغنية ما فيها : ( هجرني ، وخانني ، وعذبني ، ومن الكلام هذا ) , واذكر لي خبر في الأخبار ، غير : ( قتل ، وجرح ، ومات ، وانفجر ، وفيضانات ، وزلازل ) ، وأصلا لوما في خبر محزن تقفل المحطات وللأسف كل أخبارها سيئة ومحزنة 0
السر في أن الأخبار والأغاني سبب في جلب النكد والحزن هو أن هناك :
1ـ تفاعل 0
2ـ وانفعال 0
والذي نحن نعاني منه هو الانفعال كيف ؟
عندما تسمع أغنية حزينة أو خبر محزن تنفعل ويتقطع قلبك وتحس بالقهر والألم ومع تكرار الأغاني والأخبار ترسخ أكثر وأكثر في نفسك ويصير الحزن عادة عندك صعب تتركها لأنك برمجت نفسك على هذا الشيء 0
إذا هل تريد تسوي شيء تفاعل ؟ 0
لكن لا تنفعل , تقول لي : أخبار المسلمين والأمة 00 فيك خير تفاعل مع الخبر سوي شيء سماعك وجلوسك لن ينفع بشيء أليس كذلك؟

أنواع الناس :
1ـ محبّطين ، و أخطر شيء هو أن تعيش مع تعيس ويريد أن يتعسك معه 0
2ـ محبطين ، ويعني كارهين الحياة ويمكن أن يكرهوك فيها فأحذر 0
3ـ عاديين ، بمعنى يوم مبسوط ويوم لا ، على حسب المزاج 0
4ـ سعداء ، وهؤلاء نادر وجودهم ، ولكن يستحقون عناء البحث عنهم والتمتع بصحبتهم 0
جرب عمل ما يلي :
1ـ سوي شي يتذكرك الناس فيه مثلا ، ألف كتاب ، أو أنقل معلومات يستفيد منها الناس ، أو قم بإصلاح الأجهزة العطلانة عندك ، ساعد الناس ، سوي مشروع خيري ، أهم شيء يتذكرك بواسطته الناس 0
2ـ افعل شيء لم تفعله من قبل ، لكن فعل جميل ، تعرف على ناس جدد , روح لأماكن جديدة جرب أشياء جديدة ، المهم غير نمط حياتك 0
3ـ تذكر إنجازاتك واكتبها واحتفظ بها علق شهاداتك على الجدران انظر للصور والذكريات وكلما شعرت بضعفك أو الحزن ارجع لها ، وقل : الله ما أروعني !
وعلى فكرة شيء جميل ومهم جدا كتابة الإنجازات ، والنظر إليها كي تعطيك دفعة قوية للحياة0
وقل لنفسك :
1ـ أحب الآخرين ولكن أحب ذاتي أولا: أعطي الآخرين ولكن أعطي ذاتي أكثر , فذاتي شجرة فيها الكثير من الثمار التي أعطي منها للآخرين , ولكني اخصص جزءً من الوقت لأعطيهم من الثمار وبقية الوقت لأسقي الشجرة حتى تستمر في العطاء وإلا ستموت.
اسقها بـ: (السلوكيات ) :
أوقات تأمل واسترخاء , جلوس في الطبيعة, سماع أصوات جميلة ورؤية مناظر جميلة, وتخيل خيالات لطيفة وسعيدة, ذكريات صداقة , ذكريات روحانية , رغبة في النجاح والتفوق ، شحذ الهمم والطاقات ، تأملات إيمانية( اختبر حبك لنفسك )
اسقيها بـ :
المتعة : متعة مع الكتاب ، مع الموضوع ، مع المادة 00 مستقبلك هنا 00 لا تضيع مستقبلك ، أنت قادر على النجاح وصنع النجاح هل تطور قدراتك ومواهبك بالقراءة والتدريب والبرامج ، إذا كنت تفعل فأنت تحب نفسك وتحبها أن تكون في المقدمة 0
هذه مؤشرات فاختبر نفسك معها.
ــ لا يمكن أن تحب نفسك وتلحقها العار ( الرسوب والفشل ) عار وعليك أن تقوي إرادتك لكي تنجح 0
ــ هل يشتمونك أحيانا وترضى ؟ هل يلقبونك بألقاب قبيحة وتسكت, هل يشعرونك بالأهمية والتقدير 0
ــ كيف أنت والمعصية ؟ ( لا يمكن أن تحب نفسك وتوردها النار ) فالأكثر معصية أكثر كرها لنفسه , لأنه أراد لها السعادة الرخيصة التي تزول لذتها في لحظات, والأقل معصية أكثر حبا لنفسه لأنه يريد لها أفضل أوقات السعادة وأفضل أيامها , وساعة من رضاه عن نفسه وهو يطيع الله خير له من الدنيا وما فيها, فغاية السعادة أن تشعر بالرضا الداخلي , ولا خير بسعادة المعصية التي لا يعقبها رضا بل لوم وألم 0
كل هذا وأكثر يزيد أو يقلل من تقديرك لذاتك وحبك لنفسك وبالتالي يرتقي أو يهبط باللغة التي تحاورها نفسك بها أنا أجمل وأنا أحب نفسي 0
2ـ أقبل أخطائي : لماذا يجب أن لا أخطئ فازداد معرفة وتجربة من أخطائي , لا يمكن أن أصدر حكم عام على ذاتي بسبب بعض سلوكياتي الخاطئة , فأنا لست أخطائي فقط؟! أنا شعور إنساني أنا تفكير أنتج وطّور وساعد وحلّ مشاكل كثيرة , أنا أفعال خيّرة, وأنا إنسان, نفسي مكونة من طاعة وعصيان , أنا ارتقي بها وأغير منها لكني لا أختار أن أكون ملاكا بعد أن اختارني الله إنسانا يصيب ويخطئ 0 اسمح لنفسك أن تخطئ واسمح لها أن تعترف بخطئها أمامك دون أن تخاف سوطك وعقابك 0
ـ إن كنت سأسامح فنفسي أولى الناس بالمسامحة 0
ـ إن كنت سأتعاطف فهي أولى الناس بالتعاطف
وأنا اقبل ذاتي بجميع نجاحاتي وأخطائي.
إذا أخطأت اليوم فقد نجحت بالأمس وإذا أخطأت اليوم فغدا تبدأ حياة جديدة
3ـ أنا اقبل شكلي , وإذا لم اقبله فكيف أتوقع من الآخرين أن يقبلوه؟؟
وهل أنا شكل فقط لأحزن لتغيرات حدثت في شكلي؟! , أفكارك الجميلة مشاعرك النبيلة سلوكياتك العظيمة ستكتب في صفحات التاريخ انك من أجمل الوجوه الجميلة في مرآة الفضيلة 0 ولعمري إن حلاوة اللسان وحلاوة النفس تظهر بريقها على الوجه صفاء ونقاوة 0
إن ثلثي السكينة في القبول 0 فانا اقبل شكلي الذي لا يمكنني تغييره ولكن يمكنني تغيير شعوري تجاهه, فهو صديقي وأحسن من يعبر عني ,إذا تألمت اظهر الألم ، وإذا فرحت ابتهج وتهلل , وإذا غضبت احمّر وتمعّر, ولا يوجد وجه أو شكل آخر يعبّر عني أكثر من وجهي أنا 0 والوجه يشرق من الداخل , والداخل يشرق بالقبول إذا أحببته سيحبه الآخرون , فالآخر يتعامل معك بحسب الطريقة التي تقدم نفسك بها 0
4ـ أنا لا أقارن نفسي إلا بنفسي : إذا كنت سأقارن فانا أقارن نفسي بالأمس بنفسي اليوم ، وإذا قررت أن أتغير فانا أتغير لأكون أفضل من نفسي , أنا لا أقارن نفسي بالآخرين فأضع مميزاتهم أمام عيوبي في مباراة من جولة واحدة , ثم اجلس أتفرج من يكسب ؟! إن لهم مميزاتهم بما يتناسب مع دورهم في الحياة ولي مميزاتي بما يتناسب مع دوري 0
هذا اغلب ما تطحنه النفوس من أفكار تتحول إلى رغيف أسود نقتاته في الخلوات ، ومن كان هذا طعامه فما عساه يكون كلامه 0
قواعد النجاح سبع, وهي :
1ـ تحديد الهدف في الحياة 0
2ـ تعرف الإنسان على شخصيته 0
3ـ عدم التفريط في الوقت 0
4ـ الاستفادة من تجارب الآخرين 0
5ـ البعد عن الإسراف 0
6ـ مقاومة التعب 0
7ـ التأكيد على أن يكون الإنسان متفائلاً 0
تذكر هذه النصيحة:
ـ راقب أفكارك ؛ لأنها سوف تصبح أفعالاً ! 0
ـ راقب أفعالك ؛ لأنها ستصبح عادات ! 0
ـ راقب عاداتك ؛ لأنها ستصبح طباعاً ! 0
ـ راقب طباعك ؛ لأنها ستحدد مصيرك ! والأمر بيد الله ، فقط هذه أسباب 0
وهنا عليك ما يلي :
1ـ أن تمنح نفسك قسطاً من المتعة، وهدوء البال، والحيوية والاسترخاء، لاسيما في أوقات خلوتك بنفسك 0
2ـ أن تفكّر دوماً بالأمور الإيجابية في حياتك ، وتلك الأشياء التي تمتلكها وليست لدى غيرك 0
3ـ لا توتر نفسك بمشكلات الدراسة أو العمل ، واعتبرها جزءً من الحياة 0
4ـ لا تلتفت أبداً إلى الطعنات التي من الخلف ومضايقات الآخرين ، وتقبل دوماً الأمور على ما هي ؛ لأن شيئاً لن يتغيّر ، فأنت لن تستطيع أن تربي الآخرين أو تغيّر سلوكهم 0
5ـ إذا كان جدول أعمالك مزدحماً لا تقلق نفسك ، وتصاب بالتوتر، ففي النهاية أنت لن تنجز إلا ما يتسع له الوقت 0
6ـ من الأفضل أن تنفذها بنفسية جيدة؛ لتشعر بنوع من السعادة والرضا 0
7ـ كن متفائلاً 0
8ـ تعلّم كيف تسلم ببعض الأشياء التي جُبلت على ما هي عليه، فليس هناك أسلوب حياة أو عمل أو أسرة تخلو من المشاكل 0
9ـ لا تنظر إلى تجاربك الفاشلة نظرة حزن أو تشاؤم 0
10ـ اجعل الفشل دافعاً ووسيلةً لاستمرارك للوصول إلى النجاح، فالأشخاص الذين يأسرون أنفسهم في تجاربهم الفاشلة لا يمكن أن يكونوا سعداء أبداً، وتذكّر الحكمة الصينية التي تقول : (القرار السليم يأتي بعد الخبرة التي تأتي من القرار السيئ )0
11ـ عندما تقابل صديقاً مقرّباً قُلْ له نكتة بريئة ، أو اطلب منه أن يقول لك ذلك ، فالابتسام والضحك يولّد بداخلنا نوعاً من السعادة والبهجة 0
12ـ لا تجعل المستقبل مصدر قلق لك ؛ لأن ذلك سيسلبك السعادة بالأيام التي تعيشها 0
13ـ كن جريئاً في قراراتك دون تهوّر أو اندفاع ، وكما تقول الحكمة : ( الحياة هي المغامرة ذات المخاطر, أو هي لا شيء على الإطلاق ) 0
14ـ لا تلتفت لصغائر الأمور اليومية ؛ فهي لا تحتل الجزء الأكبر من تفكيرك، ولا تدعك تستمتع بمباهج الحياة 0
15ـ اجعل أحد مصادر سعادتك القيام بشؤون والديك وإسعادهما، ومساعدة المحتاجين ، أو رسم البسمة على وجه طفل ، أو هرم من شيوخ المسلمين 0
16ـ أخيراً وأولاً 00 اعمل على تقوية صلتك بالله عز وجل ، وليكن إيمانك بالقدر باعثاً على راحتك النفسية ، واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، و أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسرًا، كما قال صلى الله عليه وسلم 0

رسالة إلى طالب علم

1ـ التفوق الدراسي بيدك والذاكرة القوية الحافظة الواعية المستنيرة بيدك ، أيضا 0
2ـ أثبتت الدراسات والتجارب بأن الطالب الذي يصل في تحصيله العلمي إلى المرحلة الثانوية أنه طالب ذكي وتكون نسبة الذكاء عنده فوق المتوسط إلى 130 درجة ، وهؤلاء هم أكثر الفئات ، وقلة تكون نسبة ذكاءهم أعلى من 130 ، وقلة أيضا تكون نسبة ذكاءهم أقل من 100 ، والفئة التي تكون نسبة الذكاء عندهم فوق المتوسط إلى 130 هي الفئة الأكثر والأبرز ومن تطول أعمارهم حتى الستين والسبعين سنة ـ والأعمار بيد الله سبحانه ـ وأنهم قادرين على التحصيل حتى درجة الدكتوراه ، ولكن الفرق يوجد في الطموح والرغبة وفي من يدرب عقله وذاكرته على العمل والاستيعاب والفهم ، والتحصيل 0
3ـ إن الله سبحانه وتعالى لا يضيع اجر من احسن عملا 0
4ـ لابد أن تكون ثقتكم بأنفسكم وبقدراتكم التي وهبها الله لكم عالية جدا ، وأنكم قادرين على التفوق والنجاح 0
5ـ لابد أن يستغل كل طالب الوقت وعليكم أن تقسموا أوقاتكم عند المذاكرة على أساس استذكار وحدات مستقلة من كل مادة 0
6ـ لا بد أن يستمر معدل المذاكرة طوال العام دون ضغط على الأعصاب ، وبهذا تأتي الاختبارات وأنتم في أتم الاستعداد ، ولا تواجهوا أي متاعب 0
7ـ عليكم التحكم في مواعيد النوم والاستيقاظ ، فهذا سيساعدكم على استغلال الوقت في المذاكرة والمراجعة وتنمية الهوايات والاستفادة من الوقت 0
فوائد تحديد أوقات المذاكرة
إن الطالب الذي تكون لديه خطة محددة أو جدول محدد يسير عليه ويبين فيه مواعيد المذاكرة اليومية فمهمته الرئيسية هي أن يكون طالبا أي أن يقوم بواجباته الدراسية أولا بأول دون تأخير فإذا كانت مهمة المعلم الرئيسية هي التعليم فإن مهمة الطالب الرئيسية هي التعلم وعلى كل منهما أن يقوم بمهمته خير قيام وفيما يتعلق بترتيب مواعيد المذاكرة على الطالب مراعاة التالي :
1ـ اجعل مواعيد المذاكرة والمراجعة في الأوقات التي تكون فيها نشيطا ، وغير متعب 0
2ـ تجنب المذاكرة بعد الأكل مباشرة ، أو في الأوقات التي تشعر فيها أنك بحاجة إلى النوم 0
عناصر تنظيم الوقت
إن كثير من الطلاب يقعون في المشكلات الدراسية لأنهم لا يعرفون متى يذاكرون وأين ، وكيف؟
وبعض الطلاب ليس لديهم وقت محدد للدراسة ، حيث يدرسون حسب المزاج ويلعبون حسب المزاج كذلك ، وبعضهم لا يدرس في مكان محدد بل يدرس أينما كان وحسب الظروف 0 وفي الواقع أخي الطالب إذا أردت الطريقة الصحيحة فلا بد من تنظيم الزمان والمكان 0
ولتنظيم الوقت لا بد أن تأخذ بعين الاعتبار هذه الأمور :
1ـ عليك تحديد وقت النهوض صباحا 0
2ـ عليك تحديد أوقات تناول الطعام 0
3ـ عليك تحديد أوقات المذاكرة 0
4ـ عليك تحديد مكان المذاكرة 0
5ـ عليك تحديد أوقات النوم 0
6ـ عليك تحديد أوقات الاستراحة 0
7ـ وعليك أيضا تحديد الاستفادة من العطلة الأسبوعية 0
• فوائد تحديد أوقات النهوض من النوم :
لتحديد وقت النهوض من النوم صباحا يستحسن مراعاة الآتي :
1ـ يجب أن تعلم بأن النهوض والاستيقاظ مبكرا افضل من النهوض متأخرا 0
2ـ يجب أن تأخذ في الاعتبار الوقت اللازم للأعمال التي تتم بين الاستيقاظ من النوم وبدء الدراسة 0
3ـ استخدم ساعة المنبه بنفسك قبل النوم 0
4ـ أن وقت النهوض مهم جدا فالطالب الذي لا ينهض مبكرا قد يتعرض للمشكلات التالية :
أـ قد يؤخر صلاة الفجر عن وقتها 0
ب ـ قد لا يتناول طعام الإفطار الذي يعد من الوجبات المهمة 0
ج ـ قد ينسى بعض الأشياء المهمة كالكتب وأدوات المدرسة ، إذا لم يكن قد رتب كتبه من الليل 0
د ـ بسبب تأخره فقد يقود سيارته بسرعة مما قد يعرضه لحادث جراء السرعة 0
هـ ـ إن التأخر في النهوض قد يؤدي الى تأخر الطالب ، وبالتالي تفوته التمارين الصباحية ، وهي مهمة لنشاط الطالب الجسمي والذهني 0
خطوات هامة للاستذكار
ساعد ذاكرتك على أن تساعدك وذلك بالتالي : -
1ـ اقرأ الموضوع جملة واحدة قراءة سريعة دون الدخول أو التوقف عند تفاصيل معينة 0
2ـ اعد القراءة هذه المرة بأناة مع تجزئته 0وتسجيل العناصر المهمة 0
3ـ استرجع الموضوع كاملا وإذا تعذر ، فاعط نفسك وقتا للراحة ثم بعد ذلك حاول استرجاعه ، وإن لم تستطع ، أطلع على الجزئيات التي نسيتها ، ثم أعد الاسترجاع مرة أخرى 0
4ـ حدد الكلمات الهامة بالقلم الرصاص أو لخص النظرية أو الأفكار التي قام الموضوع عليها 0
5ـ حاول أن تكتب ملخصا للموضوع من ذاكرتك دون الاستعانة بالكتاب 0
6ـ من الضروري للغاية فهم أي مادة وأي موضوع حتى وان كان هذا الموضوع للحفظ 0
7ـ حاول أن تمنح ذاكرتك قوة الإبصار بان تتذكر مواضيع الفقرات التي قرأتها بالكتاب وما اقترنت به من رقم الصفحة أو صور توضيحية 0
8ـ ثق تماما بان الثقة بالذاكرة هي معول التذكر وثق بان الله منحك ذاكرة قوية فحاول أن تستغلها مستعينا بالله سبحانه ، وهو سبحانه لا يخيب من قصده ولا يرد من دعاه 0
تخطيط جدول مثمر للمذاكرة.
1ـ خُذ قسطاً كافيا من الراحة, و الغذاءً الصحي , ولاتنسَ وقتاً للمرح ايضاً.
2ـ رتب الواجبات حسب الأولويات.
3ـ استعد للنقاش والأسئلة الفصلية قبل الحصة.
4ـ رتب وقتاً لمراجعة محاضراتك بشكل فوري بعد الحصة.
5ـ ملاحظة: النسيان يكون أكثر بعد مرور ال24 ساعة الأولى.
6ـ رتب فترات للمذاكرة مدتها خمسون دقيقة.
7ـ ذآكر في مكان خالٍ من الإزعاج.
8ـ خطط لاستخدام وقت فراغك.
9ـ حاول أن تجعل أوقات دراستك خلال ساعات النهار ما أمكن .
10ـ راجع جدول أعمالك أسبوعياً واحرص على أن تكون عبداً له.
11ـ إن الرضى الذي ستحظى به نتيجة إتمام عملك , سيشعرك بنتيجة إنجازك.
أولا ـ قواعد عامة للاستذكار وهي :
1ـ قم بتنظيم أوقات الاستذكار ( اعمل جدول بعدد الأيام بما فيها الخميس والجمعة ) ونظم الساعات بحيث يكون من الساعة الرابعة إلى الخامسة عصرا مادة الرياضيات ثم فترة راحة لمدة عشر دقائق ثم بعد ذلك مادة أخرى وهكذا حتى موعد نومك 0 ساعة مذاكرة ثم راحة ثم مذاكرة0

2ـ اختر الأوقات الهادئة والمناسبة للاستذكار 0
3ـ عند المذاكرة اقرأ الموضوع قراءة عامة مع وضع خط تحت الفقرة المهمة 0
4ـ اختبر نفسك في الموضوع الذي قرأته ، لتتأكد من مدى فهمك 0
5ـ المواد التي تحتاج إلى حفظ اختر لها الأوقات المناسبة 0
6ـ أعط وقت أكثر للدروس التي ترى أنها صعبة بالنسبة لك 0
7ـ إذا شعرت بالنوم أو الملل فلا تقاوم بل الجأ إلى الراحة 0
8ـ لا تذاكر المواد المتشابهة مع بعضها بل ضع فاصل بينهما ولتكن مادة أخرى 0
9ـ تذكر أن السهر الكثير متعب لك ولصحتك ويؤثر على الفهم والاستيعاب ، والنوم المبكر مفيد وجيد ، كما أن المذاكرة بعد الاستيقاظ من النوم لها إيجابيات 0

كيف تذاكر مادة اللغة الإنجليزية ؟
1ـ اقرأ كل قطعة باهتمام وتركيز أكثر من مرة 0
2ـ أجب على التمارين بعد كل قطعة 0 وبإمكانك أن تختبر نفسك ، وذلك بالاستعانة بالقطعة أو المعلم إن لم تتوصل إلى الإجابة 0
3ـ أثناء الإجابة على الأسئلة عليك بالتركيز والترتيب في حلها 0
4ـ اكتب ملخصا أو مختصرا لكل أجزاء القطعة بعدد من الكلمات وذلك على النحو التالي :ـ
أ ـ اكتب بيانا بالنقاط على شكل ملاحظات مأخوذة من المعلومات التي تتطلبها الأسئلة 0
ب ـ اربط هذه النقاط والملاحظات مع بعضها ، وادخل عليها بعض الكلمات من عندك 0
6ـ إذا طلب منك موضوع إنشاء له علاقة بأفكار القطعة فاتبع ما يلي :ـ
أ ـ كون الأفكار المتصلة بالموضوع على شكل عناصر وملحوظات 0
ب ـ بعد أن تحدد العناصر استخدمها في كتابة موضوع الإنشاء 0
ج ـ انتبه لتركيب الكلمات مع بعضها والربط بين العناصر 0

كيف تذاكر مادة الرياضيات؟
1ـ من أفض الأوقات لمذاكرة الرياضيات بعد صلاة الفجر إن كنت نمت مبكرا وأخذت وقتا كافيا للنوم ، أو بعد صلاة العصر وبعيدا عن الضوضاء والازعاج 0
2ـ ضع خطوط أو إشارات للدروس التي لم تفهمها أو تستطيع حلها لتستعين بالمعلم 0
3ـ قم بحل جميع الواجبات التي أعطيت لك دون الرجوع إلى حلها الصحيح إلا بعد الانتهاء لتتأكد من مدى إجابتك وصحتها 0
4ـ حاول فهم الرياضيات أكثر من حفظها لأنها تعتمد على الفهم 0
5ـ عندما تصعب عليك مسألة فراجعها في وقت آخر من باب تكرار المحاولة ومن ثم راجع المعلم 0
6ـ تعود على الجلوس واستخدام الورقة والقلم لأن مادة الرياضيات تعتمد على الجلوس وحل المسائل 0

كيف تذاكر المواد العلمية ( الأحياء والفيزياء والكيمياء ) وكذلك الحاسب الآلي ؟
1ـ قراءة الموضوع قراءة عامة ثم قراءته قراءة فاحصة ودقيقة لفهم جزئياته مع الاستعانة بورقة وقلم لتدوين ما تستنتجه 0
2ـ قم بحل التمارين المحلولة قبل الاطلاع على حلها لقياس مدى ما فهمته بعد الاطلاع على الحل0
3ـ حاول استنتاج العناصر المهمة في الدرس من فهمك ثم ارجع إلى الكتاب لترى سلامة استنتاجك 0
4ـ حل التمارين الملحقة بكل درس لتثبت المعلومات والتمرن على حل المسائل الرياضية والتطبيقات التحريرية 0
5ـ عند شعورك بعدم قدرتك على حل بعض التطبيقات ارجع إلى دراسة الموضوع من جديد حتى تستوعبه جيدا 0
6ـ ضع لكل مادة كراسة خاصة بها أثناء المذاكرة 0 وارجع للمعلم عند مواجهة أي صعوبة 0
7ـ اهتم بالرسوم التخطيطية تطبيقا يدويا وتمرينا ذهنيا بعيد عن النقل ثم اعتمد على إدراكك لإعادة الرسوم التخطيطية مرات عديدة ، وإكمالها 0
8ـ يجب فهم وإدراك المعادلات الكيميائية وليس حفظها 0 أما التي تحتاج الحفظ مثل الوحدات وتحويلها والأوزان الذرية والتكافؤات ، والتعاريف فلا بد من حفظها 0

كيف تذاكر المواد الاجتماعية ؟
1ـ مشاهدة و ملاحظة الظواهر الطبيعية يساعد على تثبيت المعلومات النظرية التي تدرسها 0
2ـ قراءة موضوع الدرس بتركيز ووضع خط تحت المصطلحات والعبارات التي تحتاج إلى مراجعة أكثر 0
3ـ إجراء المقارنات والتحليل والتفسير للظواهر يساعد على الفهم والاستيعاب 0
4ـ قراءة الخرائط من الكتاب المدرسي أو من أطلس الطالب 0 والتعرف على رموزها والاستفادة من الصور والرسوم البيانية والأشكال التوضيحية لتثبيت المعلومات بالسماع والمشاهدة 0
5ـ الإجابة على الأسئلة والتمارين والتطبيقات الواردة في نهاية كل موضوع لتحقيق المزيد المنهج 0
6ـ كون أسئلة حول الموضوع الذي قرأته ثم أجب عليها وإذا صعب عليك شيء فراجع المعلم

كيف تذاكر مواد التربية الاسلامية ؟
[1] القرآن الكريم
1ـ عدم تجاوز الصفحة حتى تتقنها تلاوة وتجويدا 0
2ـ المطلوب حفظه ، قم بحفظه آيتين أو ثلاث آيات ثم اربطها مع بعض حتى تتقن حفظ السورة ثم مراجعتها قبل النوم وبعد الاستيقاظ 0
3ـ الانتباه والتعرف على الحركات والحروف المشددة والممدودة ، وأماكن الوقف مع الاستعانة بشريط المصحف المعلم والتكرار معه 0
[2] التفسير
1ـ حفظ سبب النزول ومعاني الكلمات 00 ثم تكتبه على ورقه غيبا وتكرر ذلك حتى تتأكد من حفظه ، وبداية الحفظ يمكنك ذلك سطرا سطرا والكلمات كلمة كلمة 0
2ـ قراءة المعنى الاجمالي وفهمه واستنتاج وتطبيق ما يستفاد من الآيات على نصها 0 مع التعرف على صلة الآيات بما قبلها 0
[3] الفقه والتوحيد
1ـ حفظ الأدلة من الكتاب والسنة ، والشروط 0 والحفظ حسب ما ذكرته آنفا في التفسير 0
2ـ الإلمام بالتعريفات ، والتركيز على الشاهد والحكم 0
3ـ محاولة الإجابة على الأسئلة الموجودة في الكتاب 0
[4] الحديث
1ـ تحليل المفردات وفهمها ، وفهم معنى الحديث الاجمالي 0
2ـ استنتاج ما يستفاد من الحديث والتركيز عليه مع ربطه بواقع الحياة اليومية 0
3ـ معرفة راوي الحديث 0
كيف تذاكر مادة اللغة العربية ؟
1ـ قراءة الأمثلة قراءة جيدة ونموذجية 0
2ـ قراءة الشرح والتحليل الذي يوجد بعد الأمثلة 0
3ـ ربط الشرح بالمثال ، وعدم الانتقال إلى مثال آخر إلا بعد فهم الأول 0
4ـ فهم القاعدة ، مع حل الواجبات وما لم تستطع حله ارجع لمعلمك 0

ضيف الله مهدي
21 -04- 2009, 02:33 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخوي الفاضل
اتمنى تكون في تمام الصحة والعافيه ...
انا رجعتلك مره ثانيه ..... لان زوجي ما تغير فيه شئ مول حاولت اتحمل بس ما قدرت عليه .... يا اخوي والله زودها وايد معي 0 يعني تخيل انه ما يهتم فيني مول ولا في طلباتي واذا طلبت منه فيوم يوديني السوق او اي مكان يتحجج لي مره بشغله ومره بالتعب .... كل اهتمامه بس في الشغل وكرة القدم واخوانه واخواته ... ولا معطيني اي اهتمام ... انا ما قلت ما ابيه يهتم باهله ... بالعكس هذا شئ حلو ان الواحد يهتم في امه واخوانه واخواته ... بس هم بعد انا لي حق ... يعني تصير مواقف وايد اني اجي اطلب منه يوديني مكان يرفض وفي نفس اللحظه يجيه احد من اخوانه او اخواته يطلبه يوديه مكان .. يطاوعهم على طول ويوديهم وين ما يبون ... انزين عيل ليش انا لا واهم ايوه 0 والله يا اخوي حاسه بضيقه كبيره وحاسه نفسي بموت من سوء تصرفاته معي ... تصور انه ما يحب يجلس معي طول كله بس جالس مع اخوانه واخواته ... وكله بس يتكلم معهم ... وانا والله ما معطيني وجه ولا معطيني سالفه ... حتى انه ما يدش الغرفه الا لمن يبي ينام واذا جيت ابكلمه فشئ يقولي انا ابي انام ولا فاضي لك اللي فيني مكفيني ...وحتى وقت النوم ما يخليني اتقرب منه ... بحجة اني اضايقه في النوم ولا ياخذ راحتة ...... طيب قولي اذا ما نمت جنبه جنب من انام ... واذا ما احتميت بحضنه فحضن من احس بالامان .. والله يا اخوي صرت كارهه كل شئ بسسببه ... وطبعا غير الكلام الجارح اللي يقوله والانتقادات .... انا ما ادري شفيه علي ... رغم انه متزوجني عن حب ... وفبداية زواجنا كانت حياتي معه حلوه ... ما مداني اتهنى معه كم شهر الا وابتدى اهله بالمشاكل معي ... لغاية ما صارت مشاكلي معه اهو بسبب اهله ... رغم اني ما صار لي الحين الا 10 شهور من زواجنا
علمني شو اسوي معه يا خوي .... انتظر ردك

ضيف الله مهدي
21 -04- 2009, 02:36 AM
أختي الفاضلة ، في أحد المنتديات التي أقدم فيها استشارات ، اشتكت زوجة من زوجها ، ورديت عليها بحل لها 00 وعلقت إحدى العضوات بتعليق جميل على الموضوع ، وأسعدني ذلك التعليق ، ويطيب لي أن أقدمه لك هنا فهو جميل جدا 00
علقت الأخت العضوة بالآتي 00
عزيزتي الزوجة المسلمة
كثيرات من نسائنا يعيش معهن أزواجهن بحكم الإلف والعشرة وعدم القدرة على الاستغناء واعتادوا عليهن , لا بدافع الحب، فالقلوب مغلقة، والشوق لا يحفز الزوج ليهرول إلى عشه بعد يوم عمل طويل لينعم بصحبة زوجته.
وعن خبرة شخصية وسماعية، بوسعي أن أؤكد أن ولوج قلب الزوج أو الزوجة ليست مهمة شاقة ولا عسيرة, الأمر أيسر مما يتخيلن وتحكمه معادلة:
حب + صبر + دأب = سعادة في الدنيا وأجر في الآخرة.
وكلما كان النظر بعيدًا كانت الجهود أهون والمحاولة أنجح، وأثر التحبب حبًا، والتودد ودًا، وتدفقت الكلمة الحلوة أنهارًا من السعادة والاستقرار والوفاق.

أتبع مع زوجي سياسة السحر الحلال :

قالت إحدى الزوجات: الكلمة الحلوة نوع من السحر الحلال, ومحاولة امتصاص الغضب وعدم التأثر النفسي على حساب علاقتي بزوجي، وعدم مناقشته أثناء الغضب, بل إنني أسعى دائمًا للتأكيد على أن رضا زوجي هو أهم شيء في حياتي.
وكل رجل له مفتاح لشخصيته, وعلى كل زوجة أن تعرف هذا المفتاح، فأحيانًا يسعد الرجل إذا كانت زوجته على وئام مع أهله، وأحيانًا أخرى إذا حققت الزوجة بعض الأشياء التي يحبها كأن تزينت له أو أعدت له طبقًا مفضلاً أو استقبلته بشكل معين...والأهم عندي أن كل شيء في حياتنا يخضع للتفاهم والاتفاق, وأنا أسعى دائمًا للاقتراب من زوجي وأحاول أن أحب الأشياء التي يحبها , فالتقارب الزوجي له أثر كبير في استقرار الحياة الزوجية .

أهم الأمور التي تجذب الرجال للنساء كانت كآلاتي:

1ـ المرأة الجميلة المغرية تجذب الرجال ولكن يصر الرجال على أن لا يكون الإغراء مبالغا به إلى الحد الذي يخرج عن غايته بحيث تصبح المرأة تميل إلى الابتذال أكثر من الجمال.
2ـ المرأة الذكية وهي التي تشعر الرجل بحبها بطريقة ذكية وتكتفي بالتلميح دون التصريح بحيث تبقي الرجل في حالة ترقب وتحفز، ويجمع الرجال أن العلاقة الزوجية تكون أمتع إذا ما تخللتها اللمسات الصغيرة التي تضيفها المرأة على علاقتها بالرجل.
2ـ المرأة التي تكون بالإضافة إلى الحبيبة الصديقة، بمعنى أن لا تكون العلاقة تقليدية مملة بل أن يكون الزوجان يستمتعان بصحبة بعضهما كالأصدقاء وان يتبادلا النكات والضحك وبهذا تتحلل العلاقة من القيود التقليدية التي تثقل كاهل أي علاقة زوجية تقليدية.
3ـ يحب الرجال المرأة التي لا تمارس الضغوط عليهم لتحقيق ما تريده . يجمع الرجال أن هذا الأمر من اكثر الأمور التي تنفرهم من المرأة حيث لا يستطيع معظمهم تحمل ضغط المرأة المستمر مما يساهم في فشل العلاقات الزوجية.
عزيزتي الزوجة المسلمة: اجتنبي الأخطاء العشرة
هناك عشرة أخطاء مدمرة من قبل الزوجة كثيرًا ما تكون من أسباب الطلاق أو النفور الشديد والبغض من قبل الزوج. عليكِ أن تتعرفي عليها مخافة الوقوع فيها قبل أن نمسك بمفاتيح قلب الزوج، والأخطاء هي:
1ـ استحداث المشكلات الشديدة مع أهله عمومًا, مما يجعل الزوج في حيرة بين حب أهله وزوجته, وبالتالي يقلل ذلك من حبه واحترامه لها.
2ـ التكلم عن أمه أو والده بشيء سيئ.
3ـ إهانة الزوج وخاصة أمام الآخرين.
4ـ جرح الزوج في كرامته ورجولته ولو على سبيل المزاح.
5ـ عقد المقارنة بينها وبينه في الأمور التي تتفوق فيها عليه كالمال أو العلم أو النسب وغيرها.
6ـ إزعاجه بالتذمر والشكوى عمومًا من حالها وبشكل دائم ومستمر.
7ـ عدم الاهتمام بتوفير الراحة والهدوء في مكان ووقت نومه، وقد قيل: إن من أخطر الأمور في الحياة الزوجة أن تضايق الزوجة زوجها في وقت نومه كأن تقوم بتشغيل المكنسة أو الغسالة أو لا تهتم بتهدئة الأطفال, مما يبغض الزوج في منزله, وقديمًا قالت أم إياس لابنتها في وصيتها: احفظي له خصالاً عشرًا تكن لكِ ذخرًا منها: أما الخامسة والسادسة: فالتعاهد لوقت طعامه، والتفقد لحين منامه، فإن حرارة الجوع ملهبة وتنغيص النوم مغضبة.
8ـ عدم الاهتمام بطعامه وملابسه ونظافة منزله، فالزوج قد يصبر لفترة على عدم توفير الطعام الجيد أو الملابس النظيفة المرتبة، لكنه حتمًا سيطفح به الكيل وينفر من الزوجة بشدة بعد ذلك.
9ـ الامتناع عن الزوج دون عذر.. وهذا من أهم الأسباب لبغض الزوج لها وأيضًا تبيت الملائكة تلعنها.
10ـ الظهور أمام الزوج بالمظهر الرث والمنفر، وبخاصة فيما يتعلق بالنظافة الشخصية.
55 نصيحة من المجربين والخبراء لكسب السعادة الزوجية :
أخي الزوج .. أختي الزوجة :
1- تذكر أن الغياب القصير عن الزوجة قد يقوي الرابطة الزوجية ، لكن الغياب الطويل قد يكون معول هدم لها .
2- عليك أن تفهم طبيعة المرأة حتى يمكنك فهم ووعي التعامل الصحيح معها من غير تطرف ولا شطط .
3- لا تدع أي خلاف بينكما يستمر إلى اليوم التالي .
4- تجنب الحديث عن الماضي المرتبط بامرأة أخرى ، سواء كانت خطيبة أو زوجة سابقة .
5- ابتعد عن الاحلام، وعش حياتك بطريقة طبيعية ، ولا تتوقع المعجزات .
6- أعرب لزوجتك عن حبك كلما سنحت لك الفرصة .
7- حارب في نفسك الاستسلام للهم والقلق ، وكن دائماً بشوش طلق الوجه متفائلاً0
8- إياك والنقد اللاذع أو المستمر مع كل صغيرة وكبيرة .
9- حاول دائماً حصر النزاع في دائرة ضيقة ولا تجعلها تتسع ، وسيطر على المشكلة قبل أن تفلت من يدك .
10- الغيرة والشك والشبهات أعداء ، فتعامل مع الوقائع ولا تتعامل مع الظنون والأوهام .
11- اغرس الثقة في زوجك وفيك ، وابعث فيه الرضى عن النفس .
12- لا يكفي أن تتزوج شخصاً مناسباً حتى تكون سعيداً في زواجك ، يجب أن تكون أنت أيضاً الشخص المناسب .
13- النظافة عنوان الإيمان ودليل الحب .
14- تنازل بعض الشيء عن أشياء تعتبرها جزء من شخصيتك ، حتى يتسنى لك التمتع بما تحب من صفات زوجك .
15- اهتم بزوجك كما تهتم بنفسك ، وأحب له ما تحب لنفسك
16- الأخذ والعطاء .. تعود كل منهما على التفاهم ، ولا تكن أنانياً تريد أن تأخذ أكثر مما تعطي ، أو تأخذ ولا تعطي .
17- الرجل يريد من المرأة أن تكون زوجة مثالية تحسن التصرف في كل شيء ، وتمده بالحب والرعاية والحنان ، والمرأة تريد من زوجها أن يكون شخصية قوية يمكن الاعتماد عليها ، ويقدر على سد احتياجاتها .
18- لا تسارع باتهام شريكك في الحياة عند كل مصيبة ، بل لتنظر إلى الموضوع نظرة منصفة ولا تسبق الأحداث .
19- عش يومك ولا تفكر بهموم الغد ، وتصرف في حدود إمكانياتك .
20- تفهّم قدسية الرابطة الزوجية وأنها ميثاق غليظ ، ففكر ألف مرة قبل أن تتخذ خطوة بعدها لا ينفع الندم .
21- لا تعتمد على الحب فقط ، وإن كان الحب مهماً وضرورياً في الحياة الزوجية .
22- أعط القدوة من نفسك لشريكك في الحياة ، ودع أفعالك تتحدث وتنبئ عن شخصيتك .
23- لا تدع الفرصة لأقاربك وجيرانك في التدخل بينكما ، واحرص على حل مشاكلكم بنفسك قدر الاستطاعة .
24- لا تعجل بتصحيح ما تراه خطأ من شريكك في الحياة ، فهناك عادات لن تتغير إلا بعد زمن بعيد ، ولا تضخم الصغائر .
25- لابد من تقبل تبعات الزواج ومسؤولياته بنفس راضية وقلب مطمئن .
26- تجنب قدر المستطاع أسباب الخلاف بينكما ، وابتعد عن إحراج شريكك في الحياة .
27- اعمل مع زوجك على القيام بأعمال مشتركة ، فسوف تقرب أكثر بينكما وتمثل لكما ذكريات سعيدة فيما بعد .
28- أتح لزوجك الفرصة بكل حرية للتعبير عن نفسه والعمل على تنمية مواهبه ، ولا تسخر من قدراته .
29- الحقوق المالية لابد أن تحترم ، فهي من أكبر أسباب الخلاف .
30- لا تشرك زوجك في أحزانك ، وحاول جاهداً أن تتغلب عليها وحدك ، ولكن لا تنساه في أفراحك .
31- احذري أيتها الزوجة صديقاتك اللاتي يتدخلن في حياتك الخاصة ، وهن يلبسن ثوب النصح والإرشاد .
32- أشعري زوجك أيتها الزوجة بأنه الشخص المثالي الذي كنت تودين الارتباط به ، وأنك فخورة به وبشخصيته .
33- تذكر حسنات زوجك عند نشوب أي خلاف بينكما ، ولا تجعل مساوئه تسيطر على عقلك فتنسيك حسناته ومزاياه .
34- اسأل نفسك هذه الأسئلة ، حتى تدرك مزايا شريكك في الحياة وتتغلب على مشاكلك بنجاح :-
- ما الذي يعجب كل منكما في الآخر ؟!
- ما الخبرات السعيدة التي مرت بكما ؟!
- ما النشاط المشترك السار الذي تستمتعان به حقاً ؟!
- ماذا يفعل كل منكما ليظهر اهتمامه بالطرف الآخر ؟!
- ماذا تنتظر من شريكك لتشعر أنه يحبك ويقدرك ؟!
- ما أحلامكما المشتركة للمستقبل ؟!
35- في الخلافات الزوجية احذري أيتها الزوجة استخدام الألفاظ الجارحة حتى لا تخسري زوجك .
36- تهادوا تحابوا .. ليكن ذلك شعار الحياة الزوجية عند كل مناسبة سارة وسعيدة0
37- الزوجة الذكية هي التي تختار الوقت المناسب لطلباتها وطلبات الأولاد وتختار الوقت المناسب لإبداء ما تريد من ملاحظات على سلوك الزوج .
38- كرامتي .. كبريائي .. كلمات للشيطان ينفث بها في قلب الزوجين عند نشوب الخلاف ويحاول بهما جاهداً أن يبرر لكل منهما الخطأ والبعد عن التصالح .. فهل يصح هذا بين الزوجين ؟!!
39- لا تلغي وجود زوجك .. ولا تلغي وجود زوجتك .. فالشورى مهمة في الحياة الزوجية ، ولابد أن يشعر كل واحد بأنه مشارك في الحياة الزوجية وأنه غير مهمل0
40- لا تهرب .. ولا تهربي من المنزل عند نشوب المشكلات ، فالهروب ليس وسيلة للعلاج ، ولامانع من الهدوء قليلاً ثم العودة لحل الخلافات .
41- لا تضايقي زوجك بكثرة أسئلتك فيما لا يخصك ، أو تحاولي التطلع على أسرار لا يريد كشفها لك ، عندئذ سيترك الزوج المنزل ويمضي إلى مكان آخر لا يتضايق فيه .
42- لا تبتعدي عن زوجك وتجعلي لنفسك قوقعة تجلسي فيها وحدك ، ولكن شاركيه بقدر الحاجة .
43- إذا كنت امرأة عاملة فتذكري أن بيتك هو مسؤوليتك الأولى ، فحاولي التكيف مع ظروف العمل وواجبات البيت .
44- لا تتجهمي إذا حضر أهل زوجك إلى البيت ، ولكن كوني مثالا للترحاب وحسن الضيافة والكرم ، واعلمي أن زوجك يشعر بك عندها ويتعرف على انطباعاتك .
45- أكرمي حماتك وناديها بأحب الأسماء إليها حسب عادة العائلة ، ولا تحاولي الاختلاف معها ، واذكري ابنها بالخير أمامها .
46- الجار ثم الجار .. فقد وصى به رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فالإحسان إليه وعونه على الطاعة ومشاركته في الأفراح والأتراح ، مما وصى به ديننا الحنيف .
47- الاختلاف الدائم في الرأي يؤدي غالباً إلى اختلاف القلوب ، فوافقي زوجك أحياناً حتى وإن كنت غير مقتنعة . واعلمي أن الطاعة في غير معصية الله ، وأنها في المعروف .
48- الهدوء الذي يحتاج إليه الزوج في البيت يمكن أن تحصلي عليه عن طريق شغل الأولاد في نوع من الألعاب الذي يحتاج إلى شحذ الذهن ، مثل ألعاب الفك والتركيب .. وغيرها .
49- أبناؤك نعمة كبرى ، فلا تجعليهم نقمة بإهمالك لهم وسوء تربيتهم ، والانشغال عنهم .
50- اقرئي عن مراحل نمو الطفل ، وطرق التعامل معه حتى تحسني تعامله وتجنبي ما يمكن أن يؤثر على صحته الجسدية والعقلية والنفسية .
51- كوني عوناً لزوجك على الطاعة ، واطلبي الآخرة كما تطلبي الدنيا .
52- الإسراف مفسد للحياة الزوجية ، مضيع لنعمة الله تعالى ، والله لايحب المسرفين ، فبالقصد لا تشعرين أبدأ بالحاجة .
53- سعادتك الزوجية لا تعني خلو الحياة الزوجية من المشاكل ، وإنما تعني قدرتك على حل تلك المشاكل وحصرها ، وألا تؤثر في العلاقة بينك وبين زوجك .
54- احذري الاختلاف مع الزوج أمام الأولاد ، أو علو الصوت أمامهم ، فهم يتعلمون أولاً بالقدوة والتقليد قبل أي شيء آخر ؛ لأن هذه المشكلات ستحضر في ذهن الطفل وتؤثر عليه فيما بعد .
55- لا تسمح لأحد بالتدخل في حياتك ، ولا تكن أنت سبباً في ذلك فلا تحكي أسرار بيتك لصديق أو قريب .
وهناك الكثير من هذه الطرق والأساليب ..

رفع الله قدرك ,اعظم أجرك
دكتور
والله كم نحن في حاجة لنتعلم مثل هذه الأمور رجالاً ونساءً
لتعتدل كثير من الأمور في حياتنا
لك يالغالي تقديري واحترامي
انتهى تعليق تلك الأخت الفاضلة العضوة في المنتدى الذي ذكرته في البداية 0

في يوم من الأيام كنت راكبا مع أحد الزملاء في سيارته ، وعندما مشينا فتح الكاسيت وكانت فيه أغنية ــ وأنا لا أتحكم أو أحكم على أي شخص ، وأتركه يتصرف كما يريد ــ الأغنية بصوت مطربة جميل جدا ، وتقول :

قضيت العمر أحبه


أذوب أجري وراه


وأخاف العمر يفنى


وأنا أتمنى لقاه


وأخاف الورد يذبل


وأقنع من جناه


ويا رب من له حبيب


لا تحرمه من حبيبه


خبير الكف قال لي


حبيبك ذا أصيل


يحبك مثل ما انته


تحبه وأكثر قليل


يحب لكن دمعه


كما دمعك يسيل


ويا رب من له حبيب


لا تحرمه من حبيبه


كتبت أشرح شعوري


وأرسلت الخطاب


وجوب لي بدمعه


على نفس الجواب


وخط الدمعة قال لي


حبيبك في عذاب


ويا رب من له حبيب


لا تحرمه من حبيبه


شكيت من جور ما بي


شكيت باسم الحبيب


شكيت يمكن ألاقي


حبيب يطفي اللهيب


ويا رب دعيتك


لعلك تستجيب


ويا رب من له حبيب


لا تحرمه من حبيبه


دعواتي لكل الأحبة ألا يحرم الله ، حبيب من حبيبه 0

وحيدة
21 -04- 2009, 07:39 PM
قرات ما كتبتم بتمعن استاذي الفاضل واستوعبته جيدا يا رب يرزقني القوة لتطبيقه
بارك الله فيكم على مجهوداتكم الكبيرةى التي تقومون بها من اجل الجميع

ضيف الله مهدي
21 -04- 2009, 11:52 PM
قرات ما كتبتم بتمعن استاذي الفاضل واستوعبته جيدا يا رب يرزقني القوة لتطبيقه
بارك الله فيكم على مجهوداتكم الكبيرةى التي تقومون بها من اجل الجميع

بنتي وحيدة شكرا جزيلا لك :

بودي أقول :
إن بيد المريض أو صاحب المشكلة ثلاثة أرباع العلاج
وبيد الطبيب أو المعالج ربع العلاج
الطبيب البشري أو الطبيب النفسي أو الأخصائي النفسي أو المعالج النفسي لا يملكون كل الشفاء وليس بيدهم كل العلاج 00
العلاج والشفاء بيد الله سبحانه وتعالى وهو الشافي المعافي 0
ورد في كتاب الطب النبوي لابن قيم الجوزية أن إبراهيم الخليل عليه الصلاة والسلام ، قال يا ربي من أين المرض ، فقال الله سبحانه : ( مني ) فقال : ومن أين الشفاء ؟ فقال الله سبحانه وتعالى : ( مني ) ، قال الخليل : فما بال الطبيب ؟ فقال الله سبحانه وتعالى : ( رسول أو رجل أرسل على يديه الشفاء ) 0 وورد عن نبينا الكريم عليه الصلاة والسلام أنه قال : ( تداووا فما من داء إلا وله دواء ، عرفه من عرفه وجهله من جهله ) وكان يحث عليه الصلاة والسلام أصحابه على البحث عن العلاج والتداوي 0
ولكن الإنسان لديه من القدرات الخارقه والقوى النفسية ما تجعله يتغلب على الأمراض والمشكلات النفسية وغيرها 0
إن للمرض فوائد وبسبب المرض هناك أرزاق للعباد ، وبسبب المرض تمحص الذنوب والمعاصي ويكسب الإنسان الحسنات 0
لو ما فيه مرض !!
ما فائدة الأطباء ؟
ما فائدة الصيادلة ؟
ما فائدة الممرضين ؟
ما فائدة المستشفيات ؟
ما فائدة مصانع الأدوية ؟
ما كان فيه وزارة صحة ولا وزير صحة ولا كليات طب ولا أساتذة طب 00
إذن فيه رزق لمن ذكرتهم ، وينطبق هذا على الطب النفسي والأمراض النفسية والعقلية !!

ولا يوجد يا بنتي شخص نقول عنه أنه صحيح نفسيا بنسبة 100%

نحن في العلاج النفسي الدواء الذي نصفه تعليمات وسلوكيات وكلام ، من طبق تعليماتنا شفي بإذن الله ، ومن لم يطبق لن يتحسن 00
أما الأمراض العقلية وبعض النفسية الشديدة فتعالج بالعقاقير إضافة إلى الكلام 0
والمريض الجسمي إن لم يشرب الدواء في أوقاته التي حددها الطبيب فلن يشفى ، وهذا سبب والشفاء من عند الله سبحانه 0
ورغم أن بعض الأدوية طعمها مر ولا يستصيغها أحد إلا أن فيها الشفاء 0
كذلك من لديه مشكلة نفسية إن لم يجاهد نفسه ويطبق التعليمات التي حددها المعالج فلن يتحسن 0

لذا أقول : إن بيد المريض أو من لديه مشكلة ثلاثة أرباع العلاج 00

وبيدك ثلاثة أرباع العلاج 00 جاهدي نفسك وسوف تنجحين ، حتى نحن المتخصصين نمر بأزمات ومشكلات ولولا أننا نجبر أنفسنا على بعض السلوكيات والأفعال ونطبق بعض التعليمات لتعبنا نفسيا 0

هنا في هذه السلسلة من الاستشارات ، طالبة لغة انجليزية وجهت لها حلولا وهي ستفيدك ، كما أن ما وجهته لك سيفيدك ويفيد غيرك 0

وهناك مواضيع لي متفرقة ليست ضمن هذه السلسلة لا شك أنك ستستفيدين منها ، مثل الصراع النفسي والاحباط والقلق والعوارض النفسية 0
بالنسبة لمن يقول لك : لن تفلحي ولن تنجحي ؟
هؤلاء يريدون أن يحطموك ، وأنت أقوى منهم ، بل لديك من القوة مالا تملكه سائر المخلوقات 0
وعليك أن تستخدمي قوتك النفسية كثيرا 00 وتأتي هذه بالايحاء الايجابي المستمر لنفسك بأنك قوية أقوى من كل البشر 00

فكوني قوية كالصخر وعظيمة كالبحر وجميلة كالورد 0

حزم الظامي
22 -04- 2009, 12:19 AM
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

ضيف الله مهدي
23 -04- 2009, 11:11 PM
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


شكرا جزيلا لك أخي الفاضل
دمت بصحة وعافية

ضيف الله مهدي
23 -04- 2009, 11:12 PM
تقول الأخت / أم مهند :
يشكو بعض الأمهات من أن طفلها يمص أصبعه بصورة مستمرة، وكلما حاولت توبيخه على ذلك ازداد تعلقًا بهذه العادة السيئة فما تعليقكم؟

ضيف الله مهدي
23 -04- 2009, 11:16 PM
أقدم لك أخت أم مهند هذا الكلام حول مشكلتين ، وهما : قضم الأظافر ومص الأصابع 00 هاتان المشكلتان حسب ترتيبهما في كتابي الذي ألفته ، ولكن حتى الآن لم أطبعه ، وإن شاء الله أقدر أطبعه في أقرب وقت 00



المشكلة الرابعة : مشكلة قضم الأظافر
يعتبرقضم الأظافر من أساليب النشاط الشاذ الذي لا يؤدي إلى نتيجة إيجابية ، فهو سلوك انسحابي يتميز بالشدة والقوة ، بحيث يبعد صاحبه عن الواقع ، ويساعده في السرحان وأحلام اليقظة ، وعدم القدرة على التركيز ، وقد يؤدي إلى آثار ومضاعفات جسمية تؤثرعلى الصحة العامة ، ويندر حدوثه قبل سن الثالثة ، ويكثر بين الثامنة والعاشرة من العمر 0بعض الدراسات تقول أن 24% من الذكور والإناث في عمر 12ــ 14 سنة يقضمون أظافرهم في فترات الاختبارات 0 وتعتبر هذه المشكلة دليل على وجود القلق ، والشدائدالنفسية Stresses ، وخاصة حين يواجه الطفل صعوبات تتحدى قدراته 0
• أسباب مشكلة قضم الأظافر :
هناك أسباب لظهور هذه المشكلة ومنها :
1ـ أنه سلوك تعويضي نفسي بديل عن قسوة الآباء إزاء عبث الأطفال بأعضائهم التناسلية في المرحلة بين 3ـ6 سنوات ، وكبت هذا العبث كما يقول علماء التحليل النفسي يؤدي إلى قضم الأظافر 0
2ـ عبارة عن عدوانية مرتدة إلى الذات لعدم قدرة الطفل الاعتداء علىالآخرين 0
3ـ حيلة دفاعية لخفض القلق الناتج عن الصراع النفسي المتعلق بعقدة أوديب وعقدة إلكترا بين الثالثة والسادسة من العمر 0
4ـ بسبب القلق من قرب الاختبارات 0
5ـ طاقة زائدة غير مستغلة لدى الطفل ، ينفس عنها الطفل بالانشغال بأي نشاط ليطرد الملل والسأم 0
• علاج مشكلة قضم الأظافر :
من الأساليب الجيدة لمواجهة هذه المشكلة ما يلي :
1ـ تدريب الطفل على زيادة الوعي Awarness Training ، ويتم ذلك بأن يقوم الطفل كل صباح ومساء ولمدة خمس دقائق ويجلس أمام المرآة ويقوم ببطء بتمثيل حركات قضم أظافره كما لو كان يقضمها فعلا وعند قيامه بتمثيل الدور يقول بأعلى صوته لن أقضم أظافري بعد اليوم 0
2ـ تعليم الطفل طريقة الاسترخاء Relaxtion والابتعاد عن العقاب والتوبيخ ، والحرمان0
3ـ مساعدةالطفل في توكيد ذاته Self – assertiveness ، والتعبير عن نفسه وانفعاله بأسلوب تكيفي 0 Kaplan,s.1986 ) )


























المشكلة الخامسة ـ مشكلة مص الإبهام أو الإصبع
تظهر هذه العادة في السنتين الأوليين من العمر ، إلا أنها تتضاءل تدريجيا 0 ونجد أن حوالي 40% ممن هم في عمر سنة واحدة ، وحوالي 20% ممن هم في عمر خمس سنوات ، وحوالي 5% ممن هم في عمر 10 سنوات ، يمصون أصابعهم بشكل نشط في الولايات المتحدة الأمريكية 0 ونجد أن الطفل عندما يدس إبهامه في فمه ، وتنغلق عليه الشفتان ويتلو ذلك مص الشفتين والوجنتين واللسان ، ويكون ظفر الإبهام عادة إلى أسفل ، وفي أثناء ذلك غالبا ما يحك الطفل بيده الأخرى جزءً من جسمه ، مثل أذنيه أو شعره 0
إن الخطورة تكمن في استمرارها مع التقدم في السن ، وضررها يكمن في آثارها التي تظهر ، مثل : تشوه الأسنان ، وصعوبة المضغ ، والتنفس ، وتشوه الوجه ، وضغط في أعلى سقف الحلق ، فتندفع الأسنان العلوية للخارج ، والسفلية للداخل ، مما يجعل سقف الحلق ضعيفا جدا، وهذا يؤدي لما يسمى تشوه الإطباق Malocclusion ، والأسنان الناتئة Buek Teeth وتكون آثار مص الإبهام ضئيلة إذا توقف المص قبل ظهور الأسنان الدائمة 0 وعندما تزول هذه العادة في سن الخامسة وقبل ظهور الأسنان الدائمة ، فإن تشوه الإطباق ينصلح لوحده ، أما إذا استمرت العادة بعد سقوط الأسنان اللبنية ، زاد خطر تشوه الإطباق الدائم ، وذلك لأن المص يشوه عظام فك الطفل الطرية ، ويعمل عمل العتلة في إحداث عدم توازن دائم في عضلات الفك 0 إن الطفل في الغالب يمص إصبعه حين يخلد إلى النوم ، حيث تعتبر عاملا مساعدا في الإغراق في النوم 0
الأسباب التي تجعل عادة مص الإصبع عادة سلوكية وبحاجة لعلاج :
1ـ عدم تحقيق رغبات وحاجات الطفل 0
2ـ عدم رغبته في النوم 0
3ـ بدء ظهور الأسنان 0
4ـ تعرض الطفل للجوع والتعب والخجل والقلق 0
صفات الطفل الذي يمص إصبعه :
1ـ العزلة والخجل 0
2ـ قلة الجرأة الاجتماعية أثناء حديثه عن حقوقه وحاجاته 0
3ـ عدم الصراحة وشدة الميل للتكلم 0
4ـ ضعف روح المخاطرة 0
علاج مشكلة مص الإصبع :
1ـ التجاهل من قبل المحيطين بالطفل 0
2ـ استخدام أسلوب التوجيه والإرشاد 0
3ـ استخدام مبدأ الثواب والعقاب 0
4ـ التدريب على الوعي 0

ضيف الله مهدي
26 -04- 2009, 03:25 AM
عندي ولد عمره ثلاث سنوات، وهو في حالة طبيعية والحمد لله، لكنه متأخر في الكلام حتى الآن؛ فهو يردِّد الكلمات التي تُقال أمامه فقط دون إدراك معناها، فمثلاً: عند سؤاله: "اسمك إيه؟". يرد: "اسمك إيه؟"، مع العلم أنه يعرف اسمه جيدًا، ويرد على أي نداء، ولكن دون كلام؛ فهل هذه الحالة غير طبيعية، وتستلزم معاملة خاصة من الأبوين؟

ضيف الله مهدي
26 -04- 2009, 03:27 AM
أهلا وسهلا بك أخي الفاضل ، الحقيقة لا أستطيع الحكم غيابيا على مشكلة ابنك ، ما لم أشاهده وأعرف بعض سلوكياته وأتعرف عليه من خلالك 00 لكن لا تقلق كثيرا ، وعليك عرضه على طبيب مختص 00

هنا سأورد لك عن مشكلة اضطراب الكلام والنطق وهو من كتاب لي حول مشاكل الأطفال لم أطبعه بعد ، وتقع المشكلة حسب ترتيبها في الكتاب كما تلاحظ 00


المشكلة الحادية عشر ــ مشكلة اضطراب الكلام والنطق

من أهم ما في الإنسان من قدرات يبزّ بها الكائنات الأخرى دون منازع هي قدرته على الكلام ، أي التحدث باللغة ، بحيث مكنت اللغة الإنسان من بناء وتطوير حضارته التي يلزمها السلوك والتفكير ومخاطبة من حوله من بني جنسه , وهناك لغات ولهجات متعددة بين الأجناس البشرية المختلفة 0 ومن المعروف علمياً أن الصوت في الإنسان يحدث نتيجة لاستخدامه الهواء الخارج من الرئتين في إحداث ذبذبة للحبلين الصوتيين الموجودين في صندوق الصوت أو ما يسمى بتفاحة آدم أوالحنجرة , ويلاحظ أن كل شخص له صوته المميز عند الكلام ، وذلك لأن مرور الهواء في الفم والأنف يؤثر على الصوت المنتج ، وهذا هو الذي يسبب الصوت المميز للفرد , ويعد اللسان الذي يقع في أرضية التجويف الفمي هو عضو الكلام الرئيس ، إضافة إلى وظيفته في عملية التذوق إضافة لذلك فإن هناك أجزاء أخرى لها علاقة بالنطق مثل الفكين والخدين ، والأسنان والشفتين والأنف 0 ويعرف الكلام بأنه وظيفة أو سلوك يهدف إلى نقل المعاني إلى الغير والتأثير عليه بواسطة الرموز التي قد تكون كلمات أو رموزاًرياضية أو إشارات أو نغمات أو إيماءات , وعلاوة على كون الكلام وسيلة اتصال بين الفرد وغيره فإن له علاقة كبيرة بالعمليات العقلية والفكرية والسلوكية 0 يقول الخولي ، 1976 : " إن كان الكلام وليد العقل ، وعلاقة الكلام بالعقل علاقة المعلول بالعلة لأن الكلام أداة اصطنعها العقل ، فإن للكلام واللغة أثراً في تكوين الفكرونموه وترقبه 0 ويسمى اختلال أو اضطراب الوظيفة الكلامية عسر الكلام ، فإن امتنعت هذه الوظيفة تماماً فتسمى هذه الظاهرة بالحبسة , وليست الحبسة مجرد انعدام القدرة على النطق ، أو إخراج الصوت ، ولكنها تعطل الوظيفة أو العملية الكلامية من حيث هي قدرة على الإدراك والتعبير بالرموز سمعاً أو بصراً أو كتابة ، أو نطقاً ، أو غير ذلك ، ولو كانت الحواس سليمة وعضلات الفم واليد وغيرها سليمة 0

• مفهوم عمليةالنطق :

هو عبارة عن نشاط اجتماعي يصدر عن الفرد بقصد التواصل مع الغير ، وتتدخل فيه تواقعات عصبية مركبة عدة ودقيقة ، يشترك في أدائها مركز الكلام الذي يسيطر على الأعصاب ، بحيث تقوم بتحريك العضلات وإخراج الصوت 0 فالنطق أهم وسائل الاتصال الاجتماعي ، وله دور هام في نمو التفكير عند الفرد 0 وإصابة الطفل بعيوب في النطق والكلام سيؤثر على نظرة الآخرين إليه ، ويقلل من قيمته ، ويؤثر في مستقبله 0

• ما هي الأسباب التي تجعل الإنسان يتعثر في النطق ؟

هناك ثلاث حالات تجعل الإنسان يتعثر في نطقه في الأحوال العادية ، وهي :

1ـ عندما يكون الإنسان خائفا 0

2ـ عندما يكون اللفظ قاصرا عن الأداء ، مما يجعل الفرد يتعثر في النطق 0

3ـ عندما تكون حصيلته اللغوية قليلة 0

والتعثر في هذه الحالات شيء طبيعي ، ولا يعتبرحالة مرضية ، لأنه ليس صفة مستمرة أما تعثر النطق الذي يصاحب الكلام دوما فهوالمشكلة ، والتي غالبا ما تكون نتيجة خجل وقلق وخوف مكبوت 0

• أهم عيوب النطق والكلام :

1ـ العيوب الإبدالية الجزئية ( اللثغ ) : وفيها يستبدل المصاب حرفا واحدا من الكلمة بحرف آخر ، مثل : استبدال حرف الغين بحرف الراء ، فيقول ( تمغين ) بدلا من ( تمرين ) ، أو حرف الثاء بحرف السين ، فيقول ( ثبورة ) بدلا من ( سبورة ) 0

2ـ العيوب الإبدالية الكلية : وفيها يستبدل المصاب الكلمة كلها بكلمة مغايرة ،مثل قوله : ( كوسة ) ويقصد ( جاموسة ) 0

3ـ اللجلجة في الكلام ( الفأفأة أوالتلعثم ) : وهو تكرار حرف واحد مرات عدة دون مبرر لذلك مثل قوله لكلمة ( فول ) فيرددها ( ففففففول ) ، أو كلمة ( وردة ) فيقولها : ( وووردة ) وهكذا0 وتجد هذه المشكلة ( اللجلجة ) بنسب مختلفة باختلاف الأعمار والبيئات 0 ويرجع الكثير من علماء النفس والأطباء هذا الاضطراب ، إلى إفراط الوالدين في رعاية الطفل وتدليله الزائد ،مما يثير وغيرتهم منه وحقدهم عليه ، والشقاء العائلي 0 ويرافق اللجلجة حركات إرتعاشية ، مثل : تحريك الكفين أو اليدين ، أو الضغط بالقدمين ، أو إرتعاش رموش العين ، أو الميل بالرأس للخلف أو الجنب ، إضافة لحوث تشنج موقفي على شكل احتباس الكلام ثم سرعة وانفجار فيه 0 واللجلجة أكثر عيوب النطق شيوعاً بين الأطفال ،وأسبابها معقدة ، ولكن النظرية القائلة بأن أساسها ومنشأها يرجعان إلى عوامل نفسية هي أكثر النظريات العلمية شيوعاً وقبولا 0 ولعل أهم العوامل التي ترجع إليها الإصابة بمرض اللجلجة هو ما يشعر به المريض من قلق نفسي وانعدام الشعور بالأمن والطمأنينة منذ طفولته المبكرة ، ويمكننا أن نتبين أثر القلق وانعدام الأمن عند الطفل من الأثر الانفعالي الذي يعاني منه عندما يتكلم فلأنه يشعر بالقلق فإنه يصبح متوترا لذلك يتلعثم ويتلكأ في إخراج الكلام بصورة تامة نتيجة لتخوفه المواقف التي يخشى مواجهتها ، أو عندما يكون في صحبة أشخاص غرباء ، وبمرور الأيام يتعود الطفل اللجلجة وقد يزداد معه الشعور بالنقص وعدم الكفاءة 0 والواقع فإن الطفل الذي يعاني من اللجلجة يستطيع التكلم بطلاقة في بعض الأحيان عندما يكون هادئ البال أو أن يكون بمعزل عن الناس إن مثل هذه المواقف تخلو تماماً من الخوف والاضطرابات الانفعالية التي يعاني منها عندما يضطر إلى الكلام في مواجهة بعض الأشخاص وعلى الأخص ممن يتهيبهم 0 وقد دلت كثير من البحوث العلمية على أن الأسباب الأساسية للقلق النفسي الذي يكمن وراء اللجلجة تتلخص في إفراط الأبوين ومغالاتهم في رعاية وتدليل الطفل أومحاباته وإيثاره على إخوته ، أو العكس كأن يفتقر الطفل إلى عطف الأبوين ، أو العيش في جو عائلي يسوده الشقاق والصراع بين أفرادها أو لتضارب أساليب التربية أو لسوء التوافق والإخفاق في التحصيل المدرسي 0 وقد يكون سبب اللجلجة عند بعض الأطفال هوعدم تمكنهم من اللغة بالقدر الذي يجعلها طوع أمرهم وفي متناولهم ، فيؤدي تزاحم الأفكار بسبب قصور ذخيرتهم اللغوية واللفظية إلى اللجلجة 0 وقد يكون سبب اللجلجة أحيانا أن الطفل يتكلم في موضوع لا يهمه أو يعنيه أو لا يفهمه معتمداً على الحفظ الآلي وبذلك تكون اللجلجة وسيلته كلما ضاع منه اللفظ المناسب 0

4ـ عسر الكلام أو(العي ) : وفيه يستغرق المريض فترة صمت في بدء الكلام رغم ظهور محاولاته للنطق ،ثم يعقب ذلك النطق الإنفجاري السريع ، وهو حالة يعجز الفرد فيها عن النطق بأي كلمة بسبب توتر العضلات الصوتية وجمودها ، ولذلك نرى الفرد الذي يعاني من العي يبدو كأنه يبذل مجهوداً خارقاً حتى ينطق بأول كلمة في الجملة فإذا تم له ذلك يندفع كالسيل حتى تنتهي الجملة ثم يعود بعدها إلى نفس الصعوبة حتى يبدأ الجملة الثانية وهكذا 0 ومن الثابت علمياً أن أغلب حالات العي أو عسر الكلام أسبابها نفسية وإن كان بعضها تصاحبه علل جسمية كالتنفس من الفم ، أو اضطرابات في الجهاز التنفسي أو تضخم اللوزتين أو لحمية في الأنف إلى غير ذلك وكثير من حالات العي تبدأ في أول الأمرفي شكل لجلجة وحركات إرتعاشية متكررة تدل على المعاناة من اضطرابات انفعالية واضحة ثم يتطور الأمر بعد ذلك إلى العي الذي يظهر فيه حالات التشنج التوقفي ، ويبدو على المريض أعراض المعاناة والضغط على الشفتين وتحريك الكفين أو اليدين ، أو الضغط بالقدمين على الأرض أو الإتيان بحركات هستيرية في رموش وجفون العينين وكلها أعراض تدل على الصعوبة التي يعاني منها المريض عند محاولة الكلام خصوصاً في المواقف الاجتماعية الصعبة . وواقع الأمر فإن الحركات العشوائية وغير العشوائية والهستيرية التي يأتيها المريض إنما يهدف منها إلى أن تساعده على التخلص من عدم القدرة على الكلام والتخلص أساسا من التوتر النفسي الذي يعوقه عن إخراج الكلام 0

5ـ الخمخمة في الكلام : وهو خروج الكلام من الأنف كما يقال 0

6ـ السرعة الزائدة أثناءالكلام أو أثناء القراءة : وهو التحدث بسرعة ، ونقص الزمن المستغرق في الكلام ، أوفي القراءة عن الزمن الطبيعي ، وهذا ناتج غالبا عن اضطراب في التنفس 0

7ـ التلعثم : يقصد بالتلعثم عدم قدرة الطفل على التكلم بسهولة فتراه يتهته ، ويجد صعوبة في التعبير عن أفكاره فتارة ينتظر لحظات حتى يتغلب على خجله ، وأخرى يعجز تماما عن النطق بما يجول في خاطره 0 والتعلثم ليس ناشئاً عن عدم القدرة على الكلام فالمتلعثم يتكلم بطلاقة وسهولة في الظرف المناسب أي إذا كان يعرف الشخص الذي يكلمه، أو إذا كان أصغر منه سناً أو مقاماً 0 وأول ما يشعر به المتلعثم هو شعور الرهبة أو الخجل ممن يكلمه فتسرع نبضات قلبه ويجف حلقه ويتصبب عرقاً ، فيتمنى لو أمكن أن يملك عواطفه ويستعيد هدوءه حتى يتابع الكلام في سهولة 0 ويبدأ التلعثم عادة في سن الطفولة ، وقد يشفى الطفل منه ولكن يعاوده من جديد إذا أصيب بصدمة نفسية حتى ولوكان مضى على شفائه سنين عديدة 0 والطفل إذا شعر بهذا النقص نشبت في نفسه حرب داخلية للتغلب عليه ، ومما يزيده بؤسا ملاحظات من حوله على طريقة كلامه أو تعمد إحراجه 0

وقد ينشأ التلعثم عن واحد أو أكثر من الأسباب التالية :

أ ـ قد تتقلص عضلات الحنجرة نتيجة خوف أو رهبة فتحجز الكلمات قبل خروجها ولا يقوى الطفل على النطق بأيكلمة أو يقول أأأ ـ ولا يستمر أكثر من ذلك حتى يزول خوفه وتتفتح حنجرته 0

ب ـ قد لا يتنفس الطفل تنفساً عميقاً قبل بدء الكلام فينطق بكلمة أو كلمتين ثم يقف ليتنفس ويستمر كذلك بين تكلم واستراحة فيكون كلامه متقطعاً 0

ج ـ قد يتنفس الطفل تنفساًعميقاً قبل الكلام ولكنه يسرف في استعمال الهواء الموجود في رئتيه فيستنفده في بضع كلمات 0

د ـ قد يكون التوازن معدوماً بين عضلات الحنجرة واللسان والشفتين فينطق بأحد الحروف قبل الآخر ، أو يدغم الحروف بعضها في بعض 0

بقى أن نشير إلى أن الطفل المتلعثم والذي لديه اضطرابات في النطق والكلام يكون في الفصل المدرسي موقفه صعب للغاية فهو يدرك عدم قدرته على التعبير بفصاحة ووضوح عما يخالج نفسه ، ويجد لذلك أمامه طريقين إما أن يصمت ولا يجيب عن أسئلة المعلم ، وإما أن يبذل جهده ليعبرعما في نفسه وهو يعلم أن أقرانه في الفصل يتغامزون عليه 0

ضيف الله مهدي
26 -04- 2009, 03:28 AM
* أسباب اضطرابات النطق والكلام :

هناك العديد من العوامل التي تتسبب في حدوث هذه الاضطرابات ومنها ما يلي :

1ـ أسباب عضوية : كنقص أو اختلال الجهاز العصبى المركزى واضطراب الأعصاب المتحكمة في الكلام أو إصابة المراكزالكلامية في المخ بتلف أو نزيف أو ورم أو مرض عضوي 0

2ـ أسباب جسمية وعصبية : ومنها ، تشوه الأسنان ، والضعف الجسمي العام ، وانشقاق الشفة العليا ، ووجود زوائد أنفية ، ونقص السمع الذي يجعل الطفل عاجزاً عن التقاط الأصوات الصحيحة للألفاظ ،وتضخم اللوزتين 0 ويؤكد بعض العلماء ، وخاصة ( ماس وكوب ) على أن هناك تلفا في بعض أجزاء المخ ، وخاصة في مناطق الكلام ، نتيجة لولادة متعسرة أو الإصابة ببعض الأمراض0

3ـ سوء التغذية 0

4ـ الضعف العقلي و تأخر النمو 0

5ـ أسباب نفسية : وهي كثيرة ومتنوعة ومنها : القلق ، والخوف ، والتوتر النفسي ، والشعور بالنقص ،والصراعات النفسية اللاشعورية بسبب التربية الخاطئة ، وفقدان الثقة بالنفس نتيجة الفشل المتكرر 0 ويرى بعض علماء التحليل النفسي أن التأتأة هي قلق مكبوت مرتبط بالمخاوف المتعلقة بالمسائل الجنسية 0 كما يرى ( دونلاب Dunlap ) أنها تحدث مع الألفاظ البذيئة ، وما يرتبط بها 0 و التدليل الزائد و الإستجابة لرغباته دون أن يتكلم فيكفى أن يشير أو أن يعبر بحركة ما أو بكلمة مبتورة فتلبى رغبته ، وقلق الآباء واستعجالهم مما يجعلهم يدفعونه دفعاً للكلام قبل الأوان ، والتأخر الدراسي والإخفاق في التحصيل ، والإنطوائية و الكسل وعدم التوافق بين الأبوين والشجارالدائم بينهما 0

2ـ العوامل الوراثية : حيث يؤكد العالمان ( ماس وكوب ) ، أن هذه الاضطرابات أكثر شيوعا بين الأفراد الذين عانى أحد والديهم أو أقاربهم عيوبا كلامية 0 ومن المحتمل أن تكون الوراثة عاملا ممهدا للإصابة 0

3ـ أسباب أخرى ، مثل : التحدث مع الطفل في موضوع لا يفهمه فلا يجد ما يعبر به فتكون اللجلجة وسيلة كلما ضاع منه اللفظ المناسب ، وعدم تصويب أخطاء الطفل اللفظية بل وتشجيعه عليها ، فيقول : مرضان بدلا من رمضان ، ويقول أنا آكل لا بدلاً من : أنا لا آكل ، نشأة الطفل بين من يعانون من عيوب النطق فتلحق به ، وتعليمه لغة أخرى غير العربية قبل سن السادسة فينشأ عنه تداخل اللغات فيفكر بلغة و يتحدث بأخرى و لا يستقيم لسانه عندما ينطق بلغته ولا يشعر بالتجاوب مع الآخرين 0 ويرى البعض أن أسبابها هو تقليد الطفل لآخرين 0

• الآثار الناتجةعن عيوب النطق والكلام :

الآثار التي تتركها الاضطرابات في النطق والكلام متنوعة وعديدة ومنها :

1ـ تعرض الطفل للسخرية والاستهزاء من الآخرين 0

2ـ ظهور ثورات من الغضب والانفعال ، كرد فعل انتقامي لسخرية الآخرين منه 0

3ـ حرمان المصاب من بعض الفرص الوظيفية والمهنية المرغوبة 0

4ـ الشعور بالنقص ، والخجل والحرمان من فرص النجاح والزواج 0

5ـ يواجه مشكلات أثناء تعليمية ، خاصة إذا كان المعلم غير مؤهل للتعامل مع طلاب لديهم مشكلات واضطرابات عيوب النطق والكلام 0

6ـ في بعض المواقف لا يستطيع أن يبدي رأيه بالشكل المطلوب ، ولا يستطيع الدفاع عن حقوقه ، وهذا قد يؤدي إلى ردود فعل عكسية 0

• علاج اضطراب النطق والكلام :

هناك عدة طرق وأساليب لعلاج هذه الاضطرابات ومنها :

1ـ العلاج النفسي : الذي يهدف إلى علاج مشكلات الطفل النفسية ، من خجل وقلق وخوف ، وصراعات لا شعورية ، وذلك لتقليل الأثر الانفعالي والتوتر النفسي للطفل، كذلك لتنمية شخصيته ووضع حد لخجله وشعوره بالنقص ، مع تدريبه على الأخذ والعطاء حتى نقلل من ارتباكه 0 والواقع فإن العلاج النفسي للأطفال يعتمد نجاحه على مدى تعاون الآباء والأمهات لتفهمهم للهدف منه ، بل يعتمد أساسا على درجة الصحة النفسية لهم 0 وعلى الآباء معاونة الطفل الذي يعاني من هذه الاضطرابات بأن يساعدوه على ألا يكون متوتر الأعصاب أثناء الكلام حساساً لعيوبه في النطق ، بل عليهم أن يعودوه على الهدوء والتراخي وذلك بجعل جو العلاقة مع الطفل جوا يسوده الود والتفاهم والتقديروالثقة المتبادلة 0 كما يجب على الآباء والمعلمين أيضاً محاولة تفهم الصعوبات التي يعاني منها الطفل نفسياً سواء في المدرسة أو في الأسرة كالغيرة من أخ له يصغره أوالحنق على أخ له يكبره ، أو اعتداء أقران المدرسة عليه ، أو غير ذلك من الأسباب ،والعمل على معالجتها وحمايته منها لأنها قد تكون سبباً مباشراً أو غير مباشر فيما يعانيه من صعوبات في النطق 0 وقد يستدعي العلاج النفسي تغيير الوسط المدرسي بالانتقال إلى مدرسة أخرى جديدة إن كانت هناك أسباب تؤدي إلى ذلك 0 كما يراعى عدم توجيه اللوم أو السخرية للطفل الذي يعاني من أمراض الكلام سواء من الآباء أوالأمهات أو المعلمين أو الأقران0

2ـ العلاج الكلامي : وهو علاج ضروري ومكمل للعلاج النفسي ويجب أن يلازمه في أغلب الحالات 0 ويتلخص في تدريب المريض ـ عن طريق الاسترخاء الكلامي والتمرينات الإيقاعية وتمرينات النطق ـ على التعليم الكلامي من جديد بالتدريج من الكلمات والمواقف السهلة إلى الكلمات والمواقف الصعبة ، وتدريب جهاز النطق والسمع عن طريق استخدام المسجلات الصوتية 0 ثم تدريب المريض لتقوية عضلات النطق والجهاز الكلامي بوجه عام 0 والقصد من أن يلازم العلاج النفسي العلاج الكلامي هو أن مجرد علاج اللجلجة أو العي أو غيرهما من أمراض الكلام إنما نعالج الأعراض دون أن نمس العوامل النفسية التي هي مكمن الداء ، ولذلك فإن كثيرين ممن يعالجون كلاميا دون أن يعالجوا نفسيا ينتكسون بمجرد أن يصابوا بصدمة انفعالية ، أوأنهم بعد التحسن يعودون إلى اللجلجة وتسوء حالتهم من جديد دونما سبب ظاهري ، كماأنهم عادة يكونون شخصيات هشة ليست لديهم القدرة على التنافس مع أقرانهم سواء في المدرسة أو في وسطهم العائلي 0 ونوجه نظر الآباء والمربين بعدم التعجل في طلب سلامة مخارج الحروف والمقاطع في نطق الطفل ، ذلك لأن التعجيل والإصرار على سلامة مخارج الحروف والمقاطع والكلمات من شأنه أن يزيد الطفل توتراً نفسياً وجسمياً ويجعله يتنبه لعيوب نطقه ، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة ارتباكه ويعقد الحالة النفسية ويزيد اضطراب النطق0 مع مراعاة أن سلامة مخارج الألفاظ والحروف والمقاطع في نطق أي طفل يعتمد أساساً على درجة نضجه العقلي والجسمي ، ومدى قدرته على السيطرة على عضلات الفم واللسان ، وقدرته على التفكير ، وفوق كل ذلك درجة شعوره بالأمن والطمأنينة أومدى شعوره بالقلق النفسي 0

3ـ العلاج التقويمي : ويتم ذلك بوسائل وتمارين خاصة تستخدم فيها آلات وأجهزة توضع تحت اللسان 0

4ـ العلاج الاجتماعي : ويهدف إلى تعديل اتجاهات المصاب الخاطئة ، والمتعلقة بمشكلته ، كاتجاهه نحو والديه ، ورفاقه ،وعلاج البيئة المحيطة بالطفل ، مثل المعاملة ، وتوفير الحاجات الخاصة به 0

5ـالعلاج الجسمي : التأكد من أن المريض لا يعاني من أسباب عضوية خصوصا النواحي التكوينية والجسمية في الجهاز العصبي ، وكذلك أجهزة السمع والكلام ، وعلاج ما قد يوجد من عيوب أو أمراض سواء كان علاجاً طبياً أو جراحياً 0

6ـ العلاج البيئي : يقصد بالعلاج البيئي إدماج الطفل المريض في نشاطات اجتماعية تدريجياً حتى يتدرب على الأخذ والعطاء وتتاح له فرصة التفاعل الاجتماعي وتنمو شخصيته على نحو سوي ، ويعالج من خجله وانزوائه وانسحابه الاجتماعي ، ومما يساعد على تنمية الطفل اجتماعياً العلاج باللعب والاشتراك في الأنشطة الرياضية والفنية وغيرها0 هذا كما يتضمن العلاج البيئي إرشادات للآباء القلقين إلى أسلوب التعامل السوي مع الطفل كي يتجنبوا إجباره على الكلام تحت ضغوط انفعالية أو في مواقف يهابها ، إنما يتركون الأمورتتدرج من المواقف السهلة إلى المواقف الصعبة مع مراعاة المرونة لأقصى حد حتى لايعاني من الإحباط والخوف وحتى تتحقق له مشاعر الأمن والطمأنينة بكل الوسائل 0

وهذه آخر النصائح للآباء وهي :

1ـ قم بعرض الطفل على طبيب متخصص لعلاجه إن كان السبب عضوياً 0

2ـ تحفيظ الطفل القرآن الكريم وعلى الأقل السور القصار منه كي يستقيم لسانه و يصح نطقه للحروف 0

3ـ الاهتمام بتغذية الطفل 0

4ـ التوسط بين القسوة الزائدة والتدليل الزائد 0

5ـ الانتظار حتى ينطق الطفل بما يريد و يعبرعنه بما شاء وعندما ينطق ينبغي تحمله والصبر عليه خاصة عندما يجد مشقة في التعبيرعن نفسه أو عمن حوله 0

6ـ لا سخرية ولا ضحك على كلمة غريبة ينطقها الطفل لئلا يصاب بإحباط و خوف من أن يخطئ فيكون منه بعد ذلك ألا ينطق أمام أحد بشيء و لكن ينبغي أن نبث الثقة و الطمأنينة في نفسه 0

7ـ ينبغي عدم التحدث مع الطفل في موضوع أكبر من إدراكه لا يفهمه ولا يستطيع التعبير عنه0

8ـ مشاركة الطفل لأقران في مثل سنه يخرجه من الإنطوائية ويساعده على اكتساب مهارات النطق السليم 0

9ـ إمداد الطفل بشرائط الكاسيت التي بها أناشيد و أشعار للصغار باللغة العربية الفصحى، وكذلك إمداده بقصص ومجلات الطفل ، ويطلب منه التعبير عما سمعه أو قرأه بطريق غيرمباشر ويشجع بجائزة كلما فعل ذلك 0

10ـ الاستماع إلى الطفل باهتمام وإعطاؤه العناية الكافية حتى يعبر عن نفسه بمنطقه هو ، لا بمنطق الكبار 0

11ـ تدريب الطفل على الاسترخاء و التحدث ببطء 0

12ـ التوصية الدائمة من الآباء للمدرسين بالمدرسة لخلق الجو الصالح للطفل بحيث لا يشعر بالحرج سواء عند الإجابة على أسئلة المدرسين وتسميع الدروس أو عند التحدث مع زملائه0

حـــذيفــة
27 -04- 2009, 02:19 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم الدكتور : ضيف الله مهدي , وأسال الله أن تكون بأتم صحة وعافية .

الحمدلله الذي أعطاني ما أعطاني , وفضلني على كثير ممن خلق تفضيلاً .

أعاني يدكتورنا : ضيف الله مهدي , من الأرق .

أنا رجل أسكن في أوربا , وبعيد عن الأهل والأصدقاء ,

ومن النوع الذين يحبون أهلهم , ويحبون الأصدقاء والطلعات .

وقد بدأت معي هذه القصة حين كنت في المتوسطة , حينما كنت في صامطة .

ومن ثم استمرت معي , حيث أني كنت أداوم وأنا سهران .

ولله الحمد أنا رجل نشيط بصورة غريبة , نشيط عقلياً وجسدياً .

لكن هذا الأرق أثّر علي كثيراً , وقل نشاطي وقل جهدي العقلي .

تركت هذه العادة في السنة الثالثة الثانوية , بسبب ضغط الوالد حفظه الله .
ولأهمية تلك السنة .

ولكني بعد أن تخرجت , جلست 3 سنوات , قضيتها بين الرياض , وصامطة .
وتعرف مع الشباب والعزوبية , كنا ننام النهار ونصحو الليل وقلبنا الآية
وكانت هذه الثلاث سنوات كفيلة , بتطبيع هذا التطبّع ليصبح طبع .

وبعدها رحلت إلى أوربا للدراسة , وأنا متواجد بها حالياً .
وليس هناك أحد معي حيث أني أسكن لوحدي .

بالأمس الحمدلله أجهدت نفسي في النهار ,بالجري على البحر حيث كان الجو جميل .
وفي الليل شعرت بالإجهاد ونمت ولله الحمد .

لكني تحصل معي أحياناً انام الليل يوم وشهر أقضي نومي نهارا , والليل سهراً .

نقطة مهمة :/ حينما كنت صغير تعرضت لحادث سقوط من على شجرة عالية , لأسقط على ( بلوك خرساني ) , وتأثر رأسي , وقال الدكتور أني سأكون محظوظ ,إذا عشت , وكان تقريره أني قد أموت من الضربة , أو أعيش مجنون
لكن ذلك لم يؤثر حتى على مستواي الدراسي أو تفكيري .. حيث أنه ولله الحمد ترتيبي مابين الترتيب الأول إلى الثاني ,
في كل المراحل الدراسية من الإبتدائية , حتى تخرجت من الثانوية .


أسأل الله أن أجد لديك الإجابة , والنصح

حفظك الله وبارك فيك .

ضيف الله مهدي
27 -04- 2009, 07:23 PM
أخي الفاضل / حذيفة
تمنياتي لك بالتوفيق والنجاح ، وأن تعود من رحلتك الدراسية وأنت محمل بالشهادة العلمية والنجاح والخبرة 0
الكثير يعاني من الأرق ، وله أسباب 00 ولهذا من أسبابه النوم لفترات طويلة بالنهار ، حتى تضبط الساعة البيولوجية هذا الأمر ، فتصبح عند الإنسان أمر طبيعي ، فينام النهار ويسهر الليل 00 وأيضا للانتقال من مكان لمكان سبب في حدوث الأرق ، شرب المنبهات مثل : القهوة والشاي والتدخين من مسببات السهر ، التفكير السلبي ( التشاؤم ) سبب في الأرق 00 لذا عليك ما يلي :
1ـ ألا تنم في النهار ، واشغل وقتك واجهد نفسك 0
2ـ أوحي لنفسك طيلة النهار أنك ستنام في الساعة ( حددها ) 0
3ـ لا تشرب منبهات قبل النوم على الأقل بساعتين 0
4ـ اشرب الألبان أوالعصيرات المهدئة 0
5ـ اجعل صلاة الوتر هي آخر أعمالك 0
6ـ لا تشاهد شيء يثيرك ، من جميع النواحي 0
7ـ البس ملابس واسعة عندما النوم 0
8ـ اجعل رأس أوشقك اليمين أو قبالة جسمك متجهة ناحية الشمال ورجلك أو يسارك أو خلفك جهة الجنوب 0
9ـ لا تنم في ظلام دامس 0
10ـ اقرأ سورة الفاتحة وآية الكرسي وأواخر البقرة ( لله ما في السموات والأرض 00 ) الاخلاص والمعوذتين 0
11ـ اقرأس سورة ( ألم نشرح لك صدرك ) ست أو سبع مرات ،لن تصل للخامسة إلا وقد دخلت في النوم 0
12ـ خليك في هدوء واسترخاء وتنفس نفس عميق واوحي لنفسك إيحاءات إيجابية 0
13ـ لا تنسى دعاء النوم والصلاة والسلام على النبي الكريم عليه الصلاة والسلام 0
14ـ اجبر نفسك على النوم 0
دمت بصحة وعافية 0

ماجد الشرقية
27 -04- 2009, 09:50 PM
نصائح مفيدة وفعالة


برضة الاكلات الثقيلة في الليل ترهق الجهاز الهضمي وتسبب اضطراب في القولون

كما يقال الاكل الخفيف في الليل مطلوب

ما أدري يا كتور الكلام صحيح


بارك الله فيك يا د.ضيف الله وجزاك الله عنا خير الجزاء

ضيف الله مهدي
28 -04- 2009, 12:02 AM
نصائح مفيدة وفعالة


برضة الاكلات الثقيلة في الليل ترهق الجهاز الهضمي وتسبب اضطراب في القولون

كما يقال الاكل الخفيف في الليل مطلوب

ما أدري يا كتور الكلام صحيح


بارك الله فيك يا د.ضيف الله وجزاك الله عنا خير الجزاء


شكرا جزيلا لك يا ماجد
كلامك صحيح ، وعلى الأخ حذيفة الأخذ به
تعجبني هذه المداخلات وأرحب بها
دمت بصحة وعافية

حـــذيفــة
28 -04- 2009, 01:53 AM
السلام عليكم ورحمة الله ,

أسعد الله أوقاتك , والحمدلله الذي أكرمنا بك دكتور ضيف الله مهدي .

يعلم الله أن كل ماقلته , حقيقة , ولا اعملها أبداً .

والله العظيم يا دكتورنا الكريم , أني سعيد جداً , بما رأيته منك .
وبإذن الله سأعمل كل ماقلته .

أسأل الله أن يحفظك ويحميك , من كل مكروه , ويعطيك ماتتمنى في الدنيا والآخرة .

أبوإسماعيل
28 -04- 2009, 03:48 AM
أسأل الله أن تعود إلى طبيعتك يا حذيفة

فأنت في بلاد الغربة للجد والاجتهاد والمثابرة لكي تجني ما تصبوا إليه

وتحقق أمنيتك بمشيئة الله .

وهذا يحتاج منك أن تضبط نفسك ومواعيد نومك وصحوك ومذاكرتك وكل حياتك

وتجعلها منظمة بشكل مرتب وجميل لكي تقضي هذه الفترة مرتاح البال بلا منغصات .


والشكر موصول لأستاذنا الدكتور / ضيف الله على كل ما يقدمه في هذا الموضوع الثمين والغزير بالعلم النافع .

أمــير الذوق
28 -04- 2009, 05:01 AM
صباح النور والفل المنثـور للكل وبالأخص الدكتور ضيف الله

الله يعطيك الصحة والعافيه ويدمكـ لعمل الخير ولا يحرمكـ الأجر

ضيف الله مهدي
28 -04- 2009, 08:59 PM
شكرا جزيلا لكم
ـ حذيفة
ـ أبو إسماعيل
ـ أمير الذوق

بوجودكم أتميز
دمتم بصحة وعافية

السهـم
08 -05- 2009, 04:31 PM
لك مني كل التقدير والاحترام

وأتمنى لك التوفيق والنجاح في حياتك العلمية والعملية

ضيف الله مهدي
08 -05- 2009, 09:18 PM
لك مني كل التقدير والاحترام

وأتمنى لك التوفيق والنجاح في حياتك العلمية والعملية





ولك مثل ما دعوت به لي
شكرا جزيلا لك
دمت بصحة وعافية

ضيف الله مهدي
10 -05- 2009, 10:09 PM
سؤالي هو : ماراي الدكتور في العلاقات الاجتماعيه بين الاقارب هل يؤيدها ام يرى الاقتصار على عدد قليل من الافراد المقربين جدا .
لاننا نرى بعض الناس يجتمعون بشكل دوري مع اقاربهم ومعروف ان الخلاف بين الااقارب كبير وصعب حله .
وما رأي الدكتور في المثل : الاقارب عقارب !!!
وشاكر لكم اهتمامكم

ضيف الله مهدي
10 -05- 2009, 10:09 PM
أهلا وسهلا بك أخي الكريم
العلاقة بين الأقارب تؤدي إلى نتائج إيجابية ، خاصة إذا كانت العلاقة فيها حب وتقارب وتعاون 00 حيث يشعر الفرد بقوة انتمائه إلى مجموعة قوية تستطيع الوقوف معه وقت الأزمات والشدائد 00
كما أن ديننا الاسلامي يوصي بصلة الأرحام وبالرحم 0
أنا من المؤيدين لتقوية الصلة بين الأقارب 00

المقولة ( الأقارب عقارب ) لا شك أنها صدرت من إنسان تضرر من أقاربه ، ولكن يجب ألا نعمم هذه المقولة 0
وهناك بعض الأقارب المزعجين جدا ، ولكن ليس كلهم 00

ولهذا أوصي بتقوية العلاقة بين الأقارب لأنها :
ــ حث عليها ديننا الحنيف 0
ــ تجعل الشخص يشعر بانتمائه وقوته 0
ــ تزيد من قوته وثقته بنفسه 0
ــ تقوي صحته النفسية 0

شكرا جزيلا لك
دمت بصحة وعافية

ضيف الله مهدي
12 -05- 2009, 02:27 AM
المرسل يقول :
أموت في شغالتنا لحد الجنون وأصبح كل تفكيري فيها ، حتى أني أراها في المنام 00 ماذا أفعل ؟
دلني على حل ، حيث أني متزوج وعندي أبناء وبنات 0 هذه الرسالة باختصار ، ولم آتي بكل ما فيها ، لأن فيها كلام مثير 0

ضيف الله مهدي
12 -05- 2009, 02:28 AM
الحل :
يفضل أن تسفرها فورا ، فإن لم تستطع ، وأنها جديدة فليبدلك المكتب بشغالة غيرها ، لا تحمل مواصفاتها التي ذكرتها لي 0
وعليك ألا تنظر إليها ، ولا تقعد في البيت أثناء خلوه من أطفالك وزوجتك 00
ولا تطلب منها أن تعطيك أي شيء من أغراضك ، ولا تأتي بشيء لك داخل غرفتك 0
والأفضل كما قلت أن تسفرها فورا 0

ضيف الله مهدي
10 -07- 2009, 07:58 PM
تحيه طيبه استاذي ضيف الله المهدي
لقد استفدت من موضوعك عن الاطفال ولقد نقلته الى اخواني للاستفاده منه وقد اعجبوا بأسلوبك الجميل وفيه وحده حبت تستفسر عن شئ ضروري تبغى الاجابه واريد منك وضع الحل لها بعد اذنك طبعا والاستفسار هو:
كما تقول
طيب ممكن استفسار من الاستاذ ضيف الله
ما العمل في طفل على كثر ما انبته امه
تبلد احساسه
تطالب بالحل
لانه هو الاوسط في عدد اخوانه الثلاثه..
كانو يلعبون وتلفظ الاوسط بالفاظ ما هي حلوه..
انبته امه وحرمته..
انتهزو الفرصه اخوانه وكل ما لعب معهم ويبغون امهم تهاوش اخوهم..راحو و قالولها
انو تلفظ في البدايه كان يحلف لها انو ما قال..
وكانت ماتسمع منه ..على طول ضرب..
وبعدها صار يسكت ..
وفي يوم كان ابوهم جالس على كمبيوتره ..
والاولاد ما شافو ابوهم..وكررو نفس الاسطوانه
طبعا الاب جاهم مسرع والضيقه بتطلع من اعيونه..
وضربهم..
بس المشكله الان الولد الاوسط ماعاد صار يدافع عن نفسه
ووالديه محتااااااااااااارين..

الاطفال هم الله يصلحهم

ضيف الله مهدي
10 -07- 2009, 08:02 PM
أهلا وسهلا بك أخي الفاضل
لا أعلم كم عمر الابن 00 ولكن الأم قد أخطأت تجاه ابنها حين عاملته تلك المعاملة ، وأعطت أخوته فرصة لكي ينتقموا 00 وهذه المعاملة من قبل أمه جعلته يشعر بأن مكروه ومنبوذ وغير محبوب 00
وإن شعور الطفل بأنه منبوذ ، يتعب نفسيته
وهذا الشعور يحدث للأسباب التالية :
أ ـ إهمال الطفل وعدم السهر على راحته والعناية به وتلبية حاجاته 0
ب ـ انفصال الطفل عن والديه ، وخاصة أن الطفل في المراحل الأولى حساس تجاه غياب والدته عنه 0
ج ـ التهديد بالعقاب البدني لتعويده على النظام والنظافة 0
د ـ التهديد بالطرد من المنزل أو تخويفه 0
هـ ـ كثرة توجيه النقد له ، والسخرية منه أواللوم ، أو مقارنته بأطفال آخرين ، مما يقلل من شأنه 0
و ـ عصبية الأم وتذمرها منه حين إشباع حاجاته 0
ز ـ عدم حمايته والاهتمام به وعدم الإجابة على أسئلته 0

والآثار التي يتركها هذا الشعور عند الطفل فهي متنوعة ومنها :
ــ يقوم بأشكال متنوعة من السلوكيات الشاذة ( كالتخريب ، والتكسير ، والانتقام ) وذلك من أجل لفت الانتباه إليه 0
ــ يعرض نفسه للإصابات 0
ــ يمتنع عن الطعام ، مما يُحدث لديه اضطرابات في التغذية 0
ــ يتبول لا إراديا 0
ــ يكون عدوانيا في المدرسة أو البيت 0
ــ التبلد

وعلى العكس إفراط الأبوين في التساهل والتسامح مع الطفل :
ويلجأ الأهل إلى هذا الأسلوب نتيجة لعدة عوامل ومنها :
أ ـ حين تكون العلاقات الزوجية خالية من المحبة ، والعطف 0 فعدم إشباع الحب عند الأم يجعلها تغالي في العطف على ابنها 0
ب ـ عدم إشباع الرغبات الجنسية عند الزوجة ، إمّا بسبب طبيعة عمل الزوج أو عوامل نفسية مثل ( الكره اللاشعوري للطرف الآخر ) 0
ج ـ قد يكون الإفراط في التسامح والتساهل نتيجة لعوامل لا شعورية ، كالأم التي تغدق العطف على ابنها الذكر بسبب حرمانها هي من عطف والدها عندما كانت طفلة 0
د ـ قد يكون الإفراط في التساهل والتسامح نتيجة لكراهيتهم لأبنائهم ( كراهية دفينة ) مما يشعرهم بالذنب ، فيقوم الأهل بسلوك عكسي وهو المبالغة في العطف على الأبناء 0
هـ ـ قد يكون الإفراط في التسامح والتساهل لأن الوالدين يتقمصون سلوك آبائهم حين كانوا صغارا 0

• الآثار التي يتركها أسلوب الإفراط في التسامح والتساهل :
أ ـ في مرحلة الطفولة :
ــ عدم النضج الانفعالي ، بحيث يكبر الطفل ولا يزال يتصرف كالصغير 0
ــ يطلب التأييد لكل فعل يقوم به 0
ــ عدم قدرته على قضاء وقت الفراغ ، والتسلية ، والتحرر من أمه 0
ــ عدم شعوره بالمسؤولية ، أو أداء الواجبات المنزلية والدراسية دون مساعدة والديه 0
ــ عدم تعوده على الفشل والإحباط ، وهذا يعرضه للكثير من الصدمات في مواقف الحياة المختلفة 0 وبهذا يكون عرضة للاضطراب النفسي ، واضطراب العادات كقضم الأظافر ، والعدوان ، والعناد ، وثورات الغضب 0
فكلا الحالتين غير جيدة ، ولهذا فعليها كما قال الشاعر :
وداوها بالتي كانت هي الداء
ــ تغدق عليه الحب وتعامله بالحب وتشعره به 0
ــ تمدحه وتصفه بالصفات الجميلة 0
ــ تحدثه بأنها تحبه مثل حبها لإخوته 0
ــ تشتري له الهدايا والألعاب التي يحبها 0
ــ إذا عندها زوار ، وكان هو موجود تتحدث عنه أمامهم بأنه ممتاز وأنها تحبه لأنه من أفضل أبنائها ، وتصفه بصفات جميلة 0
ــ تخبر أبنائها بأن أخوهم له نفس المكانة التي لهم وأنها تحبه مثل حبها لهم ، ولا ترضى بأن ينقل لها أحد منهم أي شيء عنه 0 ويا حبذا لو كان هذا أثناء وجوده 0
ــ لا تعود لتلك المعاملة السيئة ، مهما كانت الأسباب 0
ــ لا تنهره ولا تحتقره ولا تلومه ولا تنهره 0
ــ دائما تنادي عليه وعلى البقية يا ( حبيبي ، يا ابني يا أغلى شيء عندي )
وعلى والده أن يتعامل كذلك ، وأن يتعامل الاثنان ( الأب والأم ) معهم جميعا معاملة جيدة ويشعروهم بأهميتهم وحبهم لهم 0

ليالي جيزان&
17 -07- 2009, 01:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

دكتورنا الفاضل .. كم هو جميل أن نجد من امثالكم
من يستقطع من من وقته الثمين ليهبه لمن يهتاجه
بكل سهوله ويسر ..


سؤالي: هو أني اندفع لعمل شيء ما واجد في نفسي من الطاقات
اللتي اثق بها لبلوغ ذلك .. ولكن ماهي إلا فترة قصيره إلا واصاب
بالفتور والتكاسل .. فأمنح نفسي وقتاً من الراحه كي تسترد ذلك
الطموح ولكن تطول فتراة الراحه ..


دمت بود

ضيف الله مهدي
17 -07- 2009, 11:55 PM
أختي الفاضلة أو أخي الفاضل
كثير من الأشخاص يحدث لهم مثل هذا ، وهذا إما بسبب الملل ، وإما بسبب عدم التخطيط ، وإما بسبب الأشخاص المحبطين من حوله ، وإما بسبب عدم وضوح الأهداف من وراء ذلك العمل ، وإما لعدم وجود داعمين ومساندين ، وإما بسبب صراع الدوافع ، وإما بسبب توقع الفشل وعدم النجاح ، وهكذا 00
قـانون التـوقع:

إن ما نتوقعه أن يحدث يصبح سببا للاتجاه نحو ما توقعناه ، أي إذا توقعت مثلا أن أكون ناجحا توقعا قويا فإن هذا يصنع النجاح ، فأنا أكلم نفسي بما أتوقعه و أحيانا أكلم الآخرين ، و هذا يجعل فكرة النجاح تتمكن أكثر و توجه سلوكي نحو تحقيقها ، والذين يتوقعون الشيء السيئ يتصرفون بما يناسب توقعهم ، حتى إن الناس إذا توقعوا الغلاء ـ ولو كان توقعهم خاطئا في الأصل ـ فإن توقعهم يصنع الغلاء ، و هذا شيء أثبتته الأبحاث ، و هكذا فإنما أتوقع أن يكون عليه سلوكي فإنه سوف يتحقق ، و لو كان توقعي مبنيا على أسس خاطئة في الأصل0
يذكر ( برايان تريسي )أن مديرا في إحدى المدارس قال لثلاثة من المدرسين :بما أنكم أفضل ثلاثة مدرسين فقد اخترنا لكل منكم ثلاثين طالبا هم أحسن طلاب المدرسة ذكاء لتدرسوهم في صفوف خاصة ، و لكن لا تخبروا الطلاب ولا تخبروا أهلهم ، لأن هذا سيفسد العملية ، درسوهم بشكل عادي تماما واستخدموا المنهج العادي نفسه ولكننا نتوقع لهم نتائج جيدة وفعلا كانت النتائج رائعة ، وقال المدرسون بأنهم وجدوا الطلاب يتجاوبون و يفهمون بشكل لم يعتادوا عليه 0 ثم جرى إخبار المدرسين بأن الموضوع لميكن إلا تجربة وأن الطلاب هم طلاب عاديون جرى اختيار أسمائهم عشوائيا بلا ميزة خاصة 0وفوق ذلك فإن المدرسين أنفسهم هم عاديون أيضا جرى اختيار أسمائهم بالقرعة 0ماذا يعني هذا ؟؟ إن التوقعات هي التي صنعت النتيجة بالرغم من أن المعلومات كانت في الأصل خاطئة 0وهنا يقول ( برايان تريسي ) : " إن ما يتوقعه الآباء والأمهات من أولادهم له أكبر الأثر في صنع سلوك هؤلاء الأبناء ، وما يتوقعه منا الآخرون يتحكم فيما نعمله على شرط أن يكون التوقع قويا وواضحا ، ولهذا على الأبوين أن ينتبهوا ماذا يتوقعون من أطفالهم 0إن أهم إنسان في تحقيق توقعاتي هو أنا 0إن ما أتوقعه من نفسي يتحقق أكثره سواء أكان توقعي إيجابيا عاليا أو سلبيا منخفضا ، لهذا فإن منالمهم أن أتوقع من نفسي النجاح والتميز 0
معادلات النجاح :
يحتوي علم البرمجة العصبية اللغوية ( CNLP) على معادلات رائعة للنجاح ، تتميز بالبساطة والسهولة والقوة والتأثير السريع في مجريات حياة الإنسان ،وبالذات عند تعامله مع نفسه أو الآخرين 0هذه المعادلات لم تأت صدفة إنما جاءت بعد تجارب مرّ بها العديد من الناس الذين جعلوا هوايتهم اليومية البحث عن السعادة والنجاح 0
1ـ المعادلة الأولى : هناك قاعدة تقول : الوقت الذي تمضيه لمعرفة معادلات النجاح سوف يوفر لك قضاء 80% من الوقت لتحقيق أهدافك وأعمالك اليومية 0ماذا تعني هذه المعادلة؟ أن تبدأ من حيث انتهى الناس لا من حيث بدأ الناس 0 حينما تكون بدايتك مع النهاية عند الآخرين سوف يعطيك ذلك مزيداً من النجاحات 0 من هذه النجاحات التي ستتوافر لك في عملك أنك ستعرف كيف تغلب الآخرون على الصعوبات التي واجهتهم ، وكيف خططوا لأعمالهم وما القواعد والقوانين التي صلحت مع أعمالهم أو لم تصلح ، وغير ذلك الكثير؟ 0
في المكتبات العامة والخاصة العديد من الكتب والدراسات التي أُطلق عليها اسم بناء الذات Self help) ) وتحتوي هذه الكتب على خلاصة تجاربملايين البشر، وهناك أيضاً في البلدان العربية والغربية العديد من الدورات التخصصية في بناء الذات 0
إن تخصيص جزء بسيط من دخلك (20%) لحضور دورات النجاح أو قراءةكتب النجاح أو الاستماع لأشرطة النجاح سوف يوفر لك مستقبلاً زاهراً رائعاً ، وسيختصرما نسبته 80% من وقتك لتحقيق أحلامك وأهدافك الكبرى ، صدقني 0

ولهذا عليك ما يلي :
1ـ وضع أهداف واضحة للعمل الذي ستقوم به 0
2ـ أن تتوقع النجاح لهذا المشروع أو العمل 0
3ـ عمل جدول ، بحيث أنك تقوم بالعمل في هذا المشروع في وقت محدد ، فإذا انتهى الوقت تتوقف عن المواصلة 00 إلى اليوم التالي أو الوقت الذي حددته 0
4ـ قم بتشجيع نفسك باستمرار ، وحدث نفسك أنك ستنجح 0
5ـ لا تهتم بأقوال الآخرين المحبطة 0
6ـ اجبر نفسك على الاستمرار ، مع تدعيمك لذاتك 0
النبي عليه الصلاة والسلام : ( من عمل منكم عملا فليتقنه ) أو كما قال عليه الصلاة والسلام 00
وسوف أتركك الآن مع أقوال حكماء وعلماء وأقوال لآخرين
1ـ الحياة إما أن تكون مغامرة جرئيه ... أو لا شيء ( هيلين كيلر )
2ـ ليس هناك من هو أكثر بؤساً من المرء الذي أصبح اللا قرار هو عادته الوحيدة ( وليام جيمس )
3ـ إذا لم تحاول أن تفعل شيء أبعد مما قد أتقنته .. فأنك لا تتقدم أبدا (رونالد .اسبورت )
4ـ عندما أقوم ببناء فريق فأني أبحث دائما عن أناس يحبون الفوز ، وإذا لم أعثر على أي منهم فأنني ابحث عن أناس يكرهون الهزيمة ( روس بروت )
5ـ إن أعظم اكتشاف لجيلي ، هو أن الإنسان يمكن أن يغير حياته ، إذا ما استطاع أن يغير اتجاهاته العقلية ( وليام جيمس )
6ـ إن المرء هو أصل كل ما يفعل ( ارسطو )
7ـ يجب أن تثق بنفسك .. وإذا لم تثق بنفسك فمن ذا الذي سيثق بك !!؟؟
8ـ إن ما تحصل عليه من دون جهد أو ثمن ليس له قيمه .
9ـ إذا لم تفشل ، فلن تعمل بجد .
10ـ ما الفشل إلا هزيمة مؤقتة تخلق لك فرص النجاح .
11ـ الهروب هو السبب الوحيد في الفشل ، لذا فإنك تفشل طالما لم تتوقف عن المحاولة .
12ـ إن الإجابة الوحيدة على الهزيمة هي الانتصار ( ونستون تشرشل).
13ـ لعله من عجائب الحياة ،إنك إذا رفضت كل ما هو دون مستوى القمة ، فإنك دائما تصل إليها (سومرست موم )
14ـ إن ما يسعى إليه الإنسان السامي يكمن في ذاته هو ، أما الدنيء فيسعى لما لدى الآخرين (كونفويشيوس )
15ـ قد يتقبل الكثيرون النصح ، لكن الحكماء فقط هم الذين يستفيدون منه ( بابليليوس سيرس )
16ـ ليس هناك أي شي ضروري لتحقيق نجاح من أي نوع أكثر من المثابرة ، لأنه يتخطى كل شيء حتى الطبيعة .
17ـ عليك أن تفعل الأشياء التي تعتقد أنه ليس باستطاعتك أن تفعلها . ( روزفلت )
18ـ من يعش في خوف لن يكون حراً أبدا ( هوراس )
19ـ الرجل العظيم يكون مطمئناً ، يتحرر من القلق ، بينما الرجل ضيق الأفق فعادة ما يكون متوتراً (كونفويشيوس )
20ـ إن عينيك ليست سوى انعكاسا لأفكارك ( د إبراهيم الفقي )
21ـ إن الاتصال في العلا قات الإنسانية يتشابه بالتنفس للإنسان ، كلاهما يهدف إلى استمرار الحياة ( فرجينيا ساتير )
22ـ افعل الشيء الصحيح فأن ذلك سوف يجعل البعض ممتناً بينما يندهش الباقون ( مارك توين )
23ـ أن العالم يفسح الطريق للمرء الذي يعرف إلى أين هو ذاهب ( رالف و.أمرسون )
24ـ إنسان بدون هدف كسفينة بدون دفة كلاهما سوف ينتهي به الأمر على الصخور ( توماس كارليل )
25ـ ليست الأهداف ضرورية لتحفيزنا فحسب ، بل هي أساسية فعلاً لبقائنا على قيد الحياة (روبرت شولر)
26ـ إن السعادة تكمن في متعه الإنجاز ونشوه المجهود المبدع ( روزفلت )
27ـ إن الاتجاه الذي يبدأ مع التعلم سوف يكون من شأنه أن يحدد حياه المرء في المستقبل ( أفلاطون )
28ـ ليس هناك وصفاً للقائد أعظم من أنه يساعد رجاله على التدريب على القوه والفعالية والتأثير .( منسيوس )
29ـ إن الاكتشافات والإنجازات العظيمة تحتاج إلى تعاون الكثير من الأيدي
30ـ ومن يتهيب صعود الجبال * * * يعش أبد الدهر بين الحفر
31ـ الوطنية لا تكفي وحدها … ينبغي ألا نضمر حقدا أو مرارة تجاه أي كان .
32ـ في كل الأمور يتوقف النجاح على تحضير سابق وبدون مثل هذا التحضير لابد أن يكون هناك فشل
33ـ إن قضاء سبع ساعات في التخطيط بأفكار وأهداف واضحة لهو أحسن وأفضل نتيجة من قضاء سبع أيام بدون توجيه أو هدف
34ـ الحكمة الحقيقية ليست في رؤيا ما هو أمام عينيك فحسب !! بل هو التكهن ماذا سيحدث بالمستقبل
35ـ اغرس اليوم شجره تنم في ظلها غداً
36ـ عندما تعرض عليك مشكله أبعد نفسك عن التحيز والأفكار المسبقة ، وتعرف على حقائق الموقف ورتبها ثم اتخذ الموقف الذي يظهر لك إنه أكثر عدلاً وتمسك به .
37ـ يجب أن تكون عندنا مقبرة جاهزة لندفن فيها أخطاء الأصدقاء .
38ـ مع كل حق مسؤولية ..فلماذا لا يذكر الناس إلا حقوقهم .؟؟
39ـ خلق الله لنا يدين لنعطي بها فلا يجب إذا أن نجعل من أنفسنا صناديق للادخار وإنما قنوات ليعبرها الخير فيصل إلى غيرنا .
40ـ أعمالنا تحددنا بقدر ما نحدد نحن أعمالنا !!
41ـ إن أرفع درجات الحكمة البشرية هي معرفة مسايرة الظروف وخلق سكينه وهدوء داخليين على الرغم من العواصف الخارجية .
42ـ البحث يعلم الإنسان الاعتراف بخطئه والافتخار بهذه الحقيقة أكثر من أن يحاول بكل قوته الدفاع عن شيء غير منطقي خوفا من الاعتراف بالضعف بينما الاعتراف علامة القوة .
43ـ إن الخصال التي تجعل المدير ناجحا هي الجراءة على التفكير والجراءة على العمل والجراءة على توقع الفشل ..!!
44ـ قدرتك على حفظ اتزانك في الطوارئ ووسط الاضطرابات وتجنب الذعر هي العلامات الحقيقية للقيادة .
45ـ الرئيس هو ذلك الرجل الذي يتحمل المسؤولية فهو لا يقول غُلب رجالي إنما يقول غٌلبت أنا …فهذا هو الرجل حقاً.
46ـ نحن نعيب على الآخرين أنهم يرتكبون نفس أخطائنا .!!!
47ـ أول الشجرة .. (( النواة ))!!!
49ـ إذا نفذت عملاً خطأ سوف تنفذه رديئاً .
50ـ يستحيل إرضاء الناس في كل الأمور … ولذا فإن همنا الوحيد ينبغي أن ينحصر في إرضاء ضمائرنا !
51ـ الأفضل أن تصل مبكراً ثلاث ساعات من أن تتأخر دقيقه واحدة .
52ـ السيطرة ضارة إلا سيطرتك على نفسك ..!!
53ـ لا يقاس النجاح بالموقع الذي يتبوأه المرء في حياته .. بقدر ما يقاس بالصعاب التي يتغلب عليها ..!!
54ـ العبرة في عدد الإنجازات المحققة بغض النظر عن من الذي حققها .!
55ـ من اكثر الأخطاء التي يرتكبها الإنسان في حياته … كانت نتيجة لمواقف كان من الواجب فيها أن يقول لا …فقال نعم !!!
56ـ الصلاح مصدر قوه فالرجل المستقيم الصدوق النافع قد لا يصبح مشهوراً أبداً لكن يصير محترماً ومحبوباً من جميع معارفه .. لأنه أقام أساساً متيناً من النجاح وسوف يأخذ حقه من الحياة .
57ـ إن على المرء أن لا ينسى الجانب الإنساني في تعامله مع الآخرين سواء في حياته العملية أو الاجتماعية .
58ـ إذا حُملت المسؤولية لمن لا يستحقها فسوف يكشف عن خلقه الحقيقي دائماً.
59ـ إذا كنت تجد المتعة في عملك فسيجد الآخرون المتعة في العمل تحت إمرتك .
60ـ قد تكون أفضل الطرق أصعبها ولكن عليك دائما بإتباعها إذ الاعتياد عليها سيجعل الأمور تبدو سهله .
61ـ عامل من أنت مسؤول عنهم كما تحب أن يعاملك من هو مسؤول عنك ..!!
62ـ تعود على العادات الحسنه وهي سوف تصنعك ..!!
63ـ غالبا ما يكون النجاح حليف هؤلاء الذين يعملون بجرأة، ونادراً ما يكون حليف أولئك المترددين الذي يتهيبون المواقف ونتائجها. (جواهر لال نهرو)
64ـ لا يجب أن نحكم على ميزات الرجال بمؤهلاتهم، ولكن باستخدامهم لهذه المؤهلات.
65ـ نحن نسقط لكي ننهض... ونهزم في المعارك لنحرر نصراً أروع.. تماما كما ننام لكي نصحوا أكثر قوةً ونشاطاً. (بروانبخ)
66ـ الرجل الناجح هو الذي يظل يبحث عن عمل، بعد أن يجد وظيفة !!
67ـ ينقسم الفاشلون إلى نصفين: هؤلاء الذين يفكرون ولا يعملون، وهؤلاء الذين يعملون ولا يفكرون أبداً. (جون تشارلز سالاك)
68ـ لا يصل الناس إلى حديقة النجاح دون أن يمروا بمحطات التعب والفشل واليأس، وصاحب الإرادة القوية لا يطيل الوقوف في هذه المحطات.
69ـ إننا ندفع ثمنا غالياً من جراء خوفنا من الفشل. إنه عائق كبير للتطور يعمل على تضييق أفق الشخصية ويحد من الاستكشاف والتجريب، فلا توجد معرفة تخلو من صعوبة وتجربة من الخطأ والصواب .... وإذا أردت الاستمرار في المعرفة عليك أن تكون مستعداً طيلة حياتك لمواجهه خطورة الفشل. (جون جاردينر)

ليالي جيزان&
18 -07- 2009, 10:09 PM
شـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــاكره لك دكتور
3ـ عمل جدول ، بحيث أنك تقوم بالعمل في هذا المشروع في وقت محدد<<<هذا بلى ابوك يعقاب::d::
6ـ اجبر نفسك على الاستمرار ، مع تدعيمك لذاتك 0
هذا هو العلاج ::sa05::

النفس كالطفل إن تهمله شب على حب الرضاع ..وإن تفطمه ينفطمي

ليالي جيزان&
23 -07- 2009, 01:46 PM
دكتورنا الفاضل ...

الحاله هذه المره للغالي .. ولد أختي يبلغ من العمر حالياً سنوات اربع

اصطحبته العام الماضي إلى حديقة الحيوان بالطائف .. واثناء وقوفه

امام شبك القرود وهو مستمتع بحركاته .. شاهدت النمل وقد صعد على

كلتا قدميه .. فمن خوفي عليه رفعته بذعر واخذت انفضها عنه

ومن يومها اصيب بخوف من الحشرات عاااامه .. ويتفزع من نومه في بعض
الاحيان ويصيح دودو دودو

عرضت حالته على احدى الطبيبات النفسيات لدينا بالمستشفى ..
فنصتحني ..

يجب ان اطبق العلاج انا وليس غيري لاني من تسبب في ايجاد
هذا الذعر بعقله الباطني

ان احاول ان اشتري له بعض الحشرات ذات الملمس الزج
وتدريجياً اجعله ان يلامسها

ان اتحدث مع امه في وجوده دون ان يكون الكلام موجه
له عن سبب رفعي له في ذلك اليوم انه لم يكن خوفاً عليه من الدودو
ولكن لسبب ما آخر

وماادري ماهي وجهة نظرك وكيف العلاج؟؟؟


اختكم ليالي جيزان

ضيف الله مهدي
30 -09- 2009, 07:23 PM
دكتورنا الفاضل ...

الحاله هذه المره للغالي .. ولد أختي يبلغ من العمر حالياً سنوات اربع

اصطحبته العام الماضي إلى حديقة الحيوان بالطائف .. واثناء وقوفه

امام شبك القرود وهو مستمتع بحركاته .. شاهدت النمل وقد صعد على

كلتا قدميه .. فمن خوفي عليه رفعته بذعر واخذت انفضها عنه

ومن يومها اصيب بخوف من الحشرات عاااامه .. ويتفزع من نومه في بعض
الاحيان ويصيح دودو دودو

عرضت حالته على احدى الطبيبات النفسيات لدينا بالمستشفى ..
فنصتحني ..

يجب ان اطبق العلاج انا وليس غيري لاني من تسبب في ايجاد
هذا الذعر بعقله الباطني

ان احاول ان اشتري له بعض الحشرات ذات الملمس الزج
وتدريجياً اجعله ان يلامسها

ان اتحدث مع امه في وجوده دون ان يكون الكلام موجه
له عن سبب رفعي له في ذلك اليوم انه لم يكن خوفاً عليه من الدودو
ولكن لسبب ما آخر

وماادري ماهي وجهة نظرك وكيف العلاج؟؟؟


اختكم ليالي جيزان


أولا ـ أعتذر عن تأخري في الرد عليك لأني غبت ما يقارب الشهرين 0
ثانيا ـ بالنسبة لهذا الطفل ، فعليك ما يلي :
ــ تطمينه وتعريفه بأن هذا النمل ليس خطيرا 0
ــ حاولي أن تجدي نفس النمل وتلمسيه أو يكون قريب منك ، وتمسكيه والطفل بقربك وتحدثيه أنه لا يؤذي 0
ــ إذا من الممكن أن تأتي بطفل في عمره ويمسك بالنمل ، يكون أفضل 0 وأثناء المسك تتحدثين بأن هذا النمل لا يضر وغير مؤذ 0
ــ بعد ذلك شجعي الطفل صاحب المشكلة على الامساك به 0
ــ تحدثي أمامه باستمرار بأن ذلك النمل لا يضر 0
ــ عندما يأتي للنوم تحدثوا له بأن النوم غير مؤذ ، وإذا كان بالإمكان الاتيان بقصة عن النمل ويكون لها دور إيجابي تجاه الإنسان بأن ساعدته في موقف مثلا 0
وهذا تحدثوا له عن النمل بأنه لا يضر 00
اعطيني خبر عن حاله بعدتطبيق هذه التعليمات معه 0

ليالي جيزان&
30 -09- 2009, 07:50 PM
يعطيك العافيه دكتور

يعني ماينفع احد غير يقوم بهذه التطبيقات لانه بالرياض

وانا بالطائف حالياً ..

لكن يوم كان عندي بالصيف طبقت شيء مما ذكرت

وكانه بدأ يتقبل لكن ليس بتلك النتيجه المرجوه..

ضيف الله مهدي
30 -09- 2009, 09:09 PM
يعطيك العافيه دكتور

يعني ماينفع احد غير يقوم بهذه التطبيقات لانه بالرياض

وانا بالطائف حالياً ..

لكن يوم كان عندي بالصيف طبقت شيء مما ذكرت

وكانه بدأ يتقبل لكن ليس بتلك النتيجه المرجوه..


إلا ممكن أمه أو أخته أو والده أو أي شخص قريب له
ممكن يقوم بنفس العمل والتعليمات

قلب الوفا
30 -09- 2009, 09:17 PM
ماشاء الله موضوع رائع وحيوي
ويعطيك العافيه مقدما
بصراحه راح اعرض عليك حالة اختي ع السريع
حاله جديده عليها من اشهر وهي انها من النوع الذي اذا سهر ومانامت كفايه تصاب بحاله من الخوف انو خلاص النوم ماراح يرجع مره ثانيه
يترتي على حالتها هذه خوف وقلقل واحيان ناخذها للمستشفى علشان نعطيها مهدي
حاولنا كثير معها
ولكن لاندري من ايش هالحاله حتى هي نفسها لاتعلم
يعني كيف التصرف بالله

ضيف الله مهدي
30 -09- 2009, 09:24 PM
ماشاء الله موضوع رائع وحيوي
ويعطيك العافيه مقدما
بصراحه راح اعرض عليك حالة اختي ع السريع
حاله جديده عليها من اشهر وهي انها من النوع الذي اذا سهر ومانامت كفايه تصاب بحاله من الخوف انو خلاص النوم ماراح يرجع مره ثانيه
يترتي على حالتها هذه خوف وقلقل واحيان ناخذها للمستشفى علشان نعطيها مهدي
حاولنا كثير معها
ولكن لاندري من ايش هالحاله حتى هي نفسها لاتعلم
يعني كيف التصرف بالله




كم عمره أو عمرها

ثم هنا كثير من التعليمات تساعد وتفيد
حاول الاطلاع على جميع الاستشارات

ضيف الله مهدي
04 -10- 2009, 12:02 AM
هذه رسالة من إحدى الأخوات تقول فيها :
زوجي يشرب حبوب منع الحمل


أستاذي الفاضل أرسل لك هذه الرسالة وأنا أعتصر ألما وحزنا ، وهو أنني أكتشفت أن زوجي يشرب حبوب منع الحمل طبعا للرجال ولما واجهته وسألته لماذا تشربها رد بأنني لا أريد أبناء فماذا أعمل هل أطلب الطلاق أم ماذا أعمل ؟

ضيف الله مهدي
04 -10- 2009, 12:05 AM
أهلا بك أختي الفاضلة
سبحان الله ، البعض من الناس بعد شهور قليلة من زواجه إذا لم تحمل زوجته بدأ في زيارة المستشفيات العامة والخاصة ، ويسافر خارج البلد ، وربما أنه يذهب للمشعوذين والدجالين وغيرهم ، من أجل أن تحمل زوجته ، وتسوء نفسية البعض منهم لدرجة ما يتصورها الشخص 0
ولم أصدق في البداية أن هناك رجال يشربون حبوب منع الحمل ، وحقيقة كنت أظن الرسالة كذب 00 ولم أكن أعلم أن هناك حبوب منع حمل للرجال 00
وحقيقة أختي الفاضلة لا أعلم الحكم الشرعي في هذا الأمر ، وخاصة عندما تريد المرأة الانفصال عن زوجها إذا كان لا يريد إنجاب أبناء منها 00 ولذا أتمنى أن تتوجهين بهذا السؤال للعلماء والمفتين سواء من يظهر منهم في التلفزيون أو الإذاعة أو الصحف وغيرها من الوسائل 00
أما الرأي النفسي ، فهو مؤلم جدا عندما تكتشف الزوجة أن زوجها لا يريد الإنجاب منها ، ولو اكتشف الزوج أن زوجته تشرب حبوب منع الحمل لرغبتها في عدم الإنجاب ، كيف بتكون ردة الفعل عنده ؟ ممكن يطلقها !!!

ـ أنا أنصحك بعدم طلب الطلاق هذا أولا
ـ ثم مناقشته مناقشة عقلانية عن الأسباب التي جعلته يشرب حبوب منع الحمل 0 إذا كانت الأسباب معقولة ، كالفقر مثلا أو عدم وجود منزل أو خوف من المستقبل المجهول ، وهل سيستمر طول حياته أم لفترة معينة 00 وكنت مقتنعة بها وعندك الاستعداد للاستمرار فلا بأس 00 أما إذا كنت غير مقتنعة فأخبريه أنك تريدين أبناء وهذا من حقك 0
ـ ثم أخبريه أن لهذه الحبوب أثار سلبية على صحته ، وعليه الابتعاد عنها 0
ـ الاتصال بأحد العلماء أصحاب الفتوى وأخذ رأيه فيما يفعل زوجك ، وهل لك الحق بطلب الطلاق منه 0
دمت بصحة وعافية

Μέήάмί Єђάή
10 -12- 2009, 05:07 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

دكتورنـا الفـاضل ضيف الله مهدي
والله سعدت كثيـراً بوجودك في المنتدى
مساعدك في ايجاد الحلـول للآخرين لهو شيء رائع من قبلك
ادامكـ الله مساعداً لمن يحتاجكـ ..
بالتوفيق لك في الدنيـا والآخرة
والله يكتبها لك في ميزان حسناتكـ
واكتفي بمتابعـة مشاكل غيري والاستـفادة منها ^^
واذا واجهتنـي يوم مشكلة او احتاج مساعدة لن اتردد بإذن الله

بالتوفيق لكـ

عبد الهــادي
10 -12- 2009, 05:43 PM
اولاً اشكرك دكتورنا الفاضل على فتحك لهذا الموضوع
اعانك الله علينا وعلى اسئلتنا


المشكـلة التي سأعرضهـا هي لولد اختي البالغ من العمر 6 سنوات .. أمه تقول
بدأ عامه الدراسي بمشكلة عويـصة بالنسبة لنا .. اذ أنه يرفض الذهاب الى المدرسة الا ان يرافقـه والده
أو احد اقاربه البالغين مع العلم انه لا يذهب الى المدرسة الا بصعـوبة شديدة مع خوف شديد وغثيان صباحي دائم مع الاستفراغ ويرفض أن يقفل باب الفصل يشعر بالقلق الدائم والخوف الشديد ..

معلـومات عنه /

متعلق بأمـه تعلق قووووق جداً .. يرافقـها في كل مكان ودائماً يـتأكد من وجودها حوله في كل وقت
وهو سريع الحفظ وذكي وبديهـي ودائماً يرفض معاملـته كطـفل ويرفض اللعب مع الاطفال بعمره ويفضل ان يلعب مع من هو أكبر منه .. ولا يثـق الا بالبالغيـن ..

عذراً على الاطالـة اخي الفاضل
ولكن أردت توضيح حالته بكل الجوانب

بانتظار استشارتكـ .. وجزاك الله كل خير